منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > ۩ الخيمة الرمضانية ۩

۩ الخيمة الرمضانية ۩ رمضان مبارك 1436 - مواضيع خاصه عن رمضان 2015



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-14-2007, 01:11 PM   #1
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية صمت القلوب
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 77
معدل تقييم المستوى: 0
صمت القلوب is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
رمضان والعلاقات الأسرية والعائلية

رمضان والعلاقات الأسرية والعائلية
يأتي علينا شهرُ رمضانَ ويأتي معه الخير كله.. خيرٌ في العبادة والرزق والعلاقات الأسرية، فهو شهرُ رحمة ومغفرة، إذا فهم الناس هذا الفهمَ الصحيحَ وأخلصوا النيةَ فيه لله أصبح حقيقةً وشعروا بالرحمة من الله وفيما بينهم.
* مع الزوج..
يمكن للزوجين أن يجعلا شهر رمضان شهرَ عسل من جديد..
ليس ذلك حلمًا أو فكرةً صعبةً، ففي الشهر الكريم دعوةٌ مفتوحةٌ للحب الزوجي والأسري، وطريقٌ للسعادة دائم، ولكن الأمرَ يحتاج إلى بعض الصبر وكثير من الحب، والأهم الحرص على حقوق العشرة، وأهم الأهم الإخلاص والتجرد.. فكيف يتحقق ذلك؟!
شهر رمضان فرصةٌ لتوثيق العلاقة بين المرأة وزوجها فيتفانيا في إٍسعاد أحدهما الآخر، أقلها:
1- التبسم، فالتبسم في وجوه أزواجنا صدقة.
2- نفسح لهم في قلوبنا مكانًا واسعًا، ومن فضل الله في شهر رمضان اجتماعُ الأسرة على مائدة واحدة مرتَين في اليوم، مع الاهتمام بإعداد طعام جيد شهي لزوجها.

نتعلم من رمضان..
1- كظم الغيظ والعفو والتسامح واللجوء إلى الله في أي مشكلة.. يجعل النفس تهدأ، فالله هو الذي جمع بينهما، فهذا رزقٌ من الله ولا بد من شكره على هذه النعمة.
2- لا بد من التنازل بعض الشيء من الطرفين، والبُعد عن الأنانية، مع التسامح وتجنب الجدال.. فهناك تقرير لجمعية مصرية لدعم الأسرة سجلت الجمعية أن الخلافات الزوجية في رمضان أقلُ كثيرًا من معدلات الخلافات في غير رمضان بنسبة: 2: 7، وحتى التي في رمضان تعود إلى أسباب من قبل رمضان.
3- الاتفاق على طاعة مشتركة (حتى بعد انتهاء شهر رمضان):

- مثل قيام الليل، فيتعاون الزوجان في تشجيع أحدهما للآخر؛ حتى يقوما معًا ويصليا القيام قبل الفجر، فهي من أحسن الأعمال التي تقوي العلاقةَ بين الزوجين، وكما حثنا رسولُنا الكريم؛ حيث قال: "إذا أيقظ الرجل أهله من الليل وصليا ركعتين جميعًا كُتبا في الذاكرين والذاكرات" وقال أيضًا: "ما من رجل استيقظ من الليل فيوقظ امرأته فإن غلبها النوم نضحَ في وجهها الماء فيقومان في بيتهما فيذكران الله- عز وجل- ساعةً من الليل إلا غُفر لهما".

ألا تعلمين أختي الحبيبة.. أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- قال: "إن المرأة المطيعة لزوجها تستغفر لها الملائكة والشمس" والعكس "أيما امرأة كحلت في وجه زوجها فهي في سخط الله حتى تسترضيه" وقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "ومن صبرت على سوء خلق زوجها كَتب الله لها أجرَ آسية امرأة فرعون" فاختاري أختاه أيَ امرأة تحبين أن تكوني من هؤلاء؟!
- إدخال السرور على أهل البيت، فثوابه الجنة، وطاعة الزوج تفتح أبواب الجنة الثمانية.. فاحرصي أختاه واغتنمي هذا الشهر المبارك لتُعيدي أوراقك في وضعها الصحيح في علاقتك مع زوجك حتى يباركَ اللهُ لكما طوالَ حياتكما.

* ذوو الأرحام..
إن الإسلام حثنا على صلة الأرحام على مدى الحياة، فما بالنا في رمضان؟! بل على العكس، إن كانت هناك قطيعةٌ حتى ولو كانت من الطرف الآخر فإن شهر رمضان فرصةٌ لوَصل هذه القطيعة.. يقول رسولنا الكريم- صلى الله عليه وسلم-: "إن الرحم معلقةٌ بالعرش، تقول: من وصلني وصلته ومن قطعني قطعته، وليس الواصل بالمكافئ، ولكن الواصل الذي إذا انقطعت رحمه وصلها".

فوائد صلة الرحم..
1- مدٌ في العمر 2- زيادة في الرزق 3- دفع ميتة السوء 4- يُدفع بها المكروه، وذلك لحديث رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "إن الصدقة وصلة الرحم يزيد الله بهما في العمر ويدفع بها المكروه والمحذور" وأيضًا قال: "الصدقة على المسكين صدقة وعلى ذوي الرحم صدقة وصلة رحم"، وقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "أفضل الصدقة على ذوي الرحم الكاشح" والكاشح هو العدو البغيض، وقال أيضًا- صلى الله عليه وسلم-: "إن الجنة يوجد ريحُها من مسيرة خمسمائة عام ولا يجد ريحَها عاقٌ ولا قاطعُ رحم"، وجاء رجل إلى البخاري فقال: إني أذنبت ذنبًا عظيمًا فهل لي من توبة؟ قال: هل لك من أم؟ قال: لا، قال: هل لك من خالة، قال: نعم، قال فبرها.
* الوالدان..
جاء رجل إلى النبي- صلى الله عليه وسلم- وقال: إن أبي يحتاج إلى مالي.. قال رسول الله: "أنت ومالك لأبيك".

* تقديم الأم في البر..
- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أبر البر أن يصل الرجل أهل ود أبيه".
- حمَل رجلٌ أمَه وطاف بها حول الكعبة وقال لابن عمر: أتراني جازيتها؟! قال: لا ولا طلقةً من طلقاتها، ولكنك أحسنت، والله يثيب على القليل كثيرًا..
- العلي بن الحسن كان لا يأكل مع أمه في صفحة، فسُئل عن ذلك فقال: أخاف أن تسبق يدي يديَها إلى ما تسبق عيناها فأكون عققتها.
- اتق دعوة الوالدين فإنها مستجابة، قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "ثلاث دعوات مستجابات لا شك فيهن: دعوة المظلوم، ودعوة المسافر، ودعوة الوالد على ولده".
- عقوبة العقوق عاجلة، قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "كل الذنوب يؤجل الله فيها ما يشاء إلى يوم القيامة، إلا عقوق الوالدين يعجله في الحياة قبل الممات.. كما تدين تدان"، وقال أيضًا: "بروا آباءكم تبركم أبناؤكم".
- قصة الرجل الذي كان يضرب أباه في الموضع الذي ضرب أبوه فيه جده.. فعلى الزوجة أن تُعين الزوج على بر أهله وأهلها، واحذري غضب الله إذا كان الزوج عاقًا لوالديه أو مسخطًا لهما، بل كوني عونًا له على برهما، فإن الفائدة للبيت؛ لأن بر الوالدين فيه زيادةٌ في الرزق ومدٌ في العمر وتحلُ البركة.

وسائل عملية على البر وصلة الرحم..
حتى تسود المودة بين أهل الزوج وأهل الزوجة وتكون علاقتهم طيبة:
1- الدعوة إلى الإفطار وإذا لما يستطيعا أن يحضرا اذهبا أنتما إليهما بالطعام، كذلك الأقارب والأهل، فإن الضيف يدخل برزقه ويخرج بذنوب أهل البيت.
2- إنهاء الشحناء، إذا كان هناك أي شحناء مع أم الزوج أو أخته أو أي فرد من أهله أو الأقارب فلنستغل شهر رمضان في إنهاء هذه الأمور بالصلح أو الزيارة.

3- الاتصال بالهاتف دون الإسراف في الوقت، أو اغتياب أحد؛ وذلك من أجل صلة الرحم إذا لم يسهل عليك الزيارة.
4- الهدايا حتى ولو كيس تمر أو بعض الكتيبات أو المطويات (تهادوا تحابوا).
5- الاجتماع على طاعة، سواءٌ قبل الإفطار أو بعده، أو تحديد وقت معين وعمل حلقة رمضانية أسبوعية للأقارب.
6- نتفق على الدعاء لبعضنا البعض بكل ما نحب ونتمنى.
7- القيام ببعض الخدمات لهم، خاصةً إذا كانوا كبارًا في السن.
8- تقوية صلة الأبناء بأقاربهم في هذا الشهر والاستمرار بعده، مع حثهم على صلة الرحم (فالأب والأم قدوةٌ للأبناء).
أختي الحبيبة.. فلتحرصي على هذه الوسائل حتى بعد انتهاء رمضان؛ حتى يستمر لك الأجر والثواب إن شاء الله وتقوَى العلاقات بين الأهل والأقارب

بقلم: سمية مشهور

منقوووووول

__________________
-->
من مواضيع صمت القلوب

صمت القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2007, 01:23 PM   #2
 
الصورة الرمزية حلم عاثر *
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: الرياض
المشاركات: 18,360
معدل تقييم المستوى: 42949745
حلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond reputeحلم عاثر * has a reputation beyond repute
افتراضي



^^

هلا بك يالغلا

..

شاكر لك النقل الموفق

..

بارك الله فيكـ

..

لا حرمتي الاجر

..

احتراميـ
__________________
..






..
-->
من مواضيع حلم عاثر *

حلم عاثر * غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2007, 01:33 PM   #3
][ za!d ][
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: بحور الشـعـر
العمر: 35
المشاركات: 9,687
معدل تقييم المستوى: 0
ز يــــــد is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خيـر
صمت القلوب
على النقل الرائع
ويعطيك الف عافيه
-->
من مواضيع ز يــــــد

ز يــــــد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-14-2007, 03:45 PM   #4
ღ .. آنُـثـى مُتمردهـ .. ღ
 
الصورة الرمزية 『ṦђĝỡỡŅ』
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: بِينْ آحضآنكَ ..}
المشاركات: 17,873
معدل تقييم المستوى: 71
『ṦђĝỡỡŅ』 will become famous soon enough
افتراضي

يعطيك العافيه


ياالغلا
__________________




-->
من مواضيع 『ṦђĝỡỡŅ』

『ṦђĝỡỡŅ』 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:04 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir