منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-19-2010, 07:09 PM   #1
عضو توه داخل بـ رتم الموقع
 
الصورة الرمزية د-سلام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: مع عائلتى
المشاركات: 1,147
معدل تقييم المستوى: 63
د-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
المجاهره





المجاهرة: هي الإعلان عن ارتكاب الذنب كما جاء في لسان العرب: وجَاهَرَهُمْ بالأَمر مُجاهَرَةً وجِهاراً: عالَنَهُمْ.
ويقال: جاهَرَني فلانٌ جِهاراً أَي علانية.
وفي الحديث: كلُّ أُمّتي مُعافىً إِلاَّ المُجاهِرينَ؛ قال: هم الذين جاهروا بمعاصيهم وأَظهروها وكشفوا ما ستر الله عليهم منها فيتحدثون به.
يقال: جَهَرَ وأَجْهَرَ وجاهَرَ؛ ومنه الحديث: وإِن من الإِجهار كذا وكذا، وفي رواية: من الجِهار؛ وهما بمعنى المجاهرة؛ ومنه الحديث: لا غِيبَةَ لفاسِقٍ ولا مُجاهِرٍ.


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "كل أمتي مُعافى إلا المجاهرين، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا، ثم يصبح وقد ستره الله، فيقول : يا فلان، عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه، ويصبح يكشف ستر الله عنه".
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6069
خلاصة الدرجة: [صحيح]

في هذا الحديث استثنى رسول الله صلى الله عليه وسلم المجاهرين بالذنب من العافية

ولكي تتضح أهمية العافية وما يفقده من يجاهر بالمعاصي، دعونا نرى دعاء النبي بها وحثه الناس على سؤال الله العافية:

1- لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يدع هؤلاء الدعوات حين يمسي وحين يصبح اللهم إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي واحفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بك أن أغتال من تحتي
الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 3135 خلاصة الدرجة: صحيح

2- الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة . قالوا : فماذا نقول يا رسول الله ؟ قال : سلوا الله العافية في الدنيا والآخرة
الراوي: أنس بن مالك المحدث: الترمذي - المصدر: سنن الترمذي - الصفحة أو الرقم: 3594
خلاصة الدرجة: حسن

3- عن عائشة أنها قالت لو علمت أي ليلة ليلة القدر لكان أكثر دعائي فيها أن أسأل الله العفو والعافية
الراوي: - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1011
خلاصة الدرجة: ثابت

4- قالت أم المؤمنين (قال أبو هلال أحسبه قال عائشة) يا رسول الله إن وافقت ليلة القدر بم أدعو قال: قولي اللهم إني أسألك العفو والعافية
الراوي: عبدالله بن بريدة المحدث: ابن عساكر - المصدر: تاريخ دمشق - الصفحة أو الرقم: 27/126 خلاصة الدرجة: غريب بهذا اللفظ

5- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمهم إذا خرجوا إلى المقابر . فكان قائلهم يقول ( في رواية أبي بكر ) : السلام على أهل الديار . ( وفي رواية زهير ) : السلام عليكم أهل الديار، من المؤمنين والمسلمين . وإنا ، إن شاء الله ، للاحقون . أسأل الله لنا ولكم العافية .
الراوي: أبو موسى الأشعري المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 975
خلاصة الدرجة: صحيح

6- قلت يا رسول الله علمني شيئا أسأله الله قال سل الله العافية فمكثت أياما ثم جئت فقلت يا رسول الله علمني شيئا أسأله الله فقال لي يا عباس يا عم رسول الله سل الله العافية في الدنيا والآخرة
الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: الترمذي - المصدر: سنن الترمذي - الصفحة أو الرقم: 3514 خلاصة الدرجة: صحيح

7- سمعت أبا بكر الصديق رضي الله عنه يقول على هذا المنبر : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في هذا اليوم عام أول فاستعبر ، ثم استعبر أبو بكر فبكى ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : لم تؤتوا شيئا بعد كلمة الإخلاص مثل العافية ، فسلوا الله العافية
الراوي: أبو هريرة المحدث: البيهقي - المصدر: شعب الإيمان - الصفحة أو الرقم: 7/3292
خلاصة الدرجة: صحيح

8- من فتح له منكم باب الدعاء فتحت له أبواب الرحمة وما سئل الله شيئا يعني أحب إليه من أن يسأل العافية
الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 2/411 خلاصة الدرجة: [حسن كما قال في المقدمة]

9- أيها الناس لا تتمنوا لقاء العدو ، و اسألوا الله العافية ، فإذا لقيتموهم فاصبروا ، و اعلموا أن الجنة تحت ظلال السيوف ، اللهم منزل الكتاب ، و مجري السحاب ؛ و هازم الأحزاب ، اهزمهم و انصرنا
الراوي: عبدالله بن أبي أوفى المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2750 خلاصة الدرجة: صحيح

فائدة في معنى العفو والعافية من لسان العرب:
في أَسماءِ الله تعالى: العَفُوُّ، وهو فَعُولٌ من العَفْوِ، وهو التَّجاوُزُ عن الذنب وتَرْكُ العِقابِ عليه، وأَصلُه المَحْوُ والطَّمْس، وهو من أَبْنِية المُبالَغةِ. يقال: عَفَا يَعْفُو عَفْواً، فهو عافٍ وعَفُوٌّ، قال الليث: العَفْوُ عَفْوُ اللهِ، عز وجل، عن خَلْقِه، والله تعالى العَفُوُّ الغَفُور.

وكلُّ من اسْتحقَّ عُقُوبةً فَتَرَكْتَها فقد عَفَوْتَ عنه. قال ابن الأَنباري في قوله تعالى: عَفَا الله عنكَ لمَ أَذِنْتَ لهُم؛ مَحا اللهُ عنكَ، مأْخوذ من قولهم عفَت الرياحُ الآثارَ إِذا دَرَسَتْها ومَحَتْها، وقد عَفَت الآثارُ تَعْفُو عُفُوّاً، لفظُ اللازم والمُتَعدِّي سواءٌ. قال الأَزهري: قرأْت بخَطّ شمر لأَبي زيد عَفا الله تعالى عن العبد عَفْواً، وعَفَتِ الريحُ الأَثر عفاءً فعَفَا الأَثَرُ عُفُوّاً.

وفي حديث أَبي بكر، رضي الله عنه: سَلُوا اللهَ العَفْو والعافية والمُعافاة، فأَما العَفْوُ فهو ما وصفْناه من مَحْو الله تعالى ذُنوبَ عبده عنه، وأَما العافية فهو أَن يُعافيَهُ الله تعالى من سُقْمٍ أَو بَلِيَّةٍ وهي الصِّحَّةُ ضدُّ المَرَض. يقال: عافاهُ الله وأَعْفاه أَي وهَب له العافية من العِلَل والبَلايا.
وأَما المُعافاةُ فأَنْ يُعافِيَكَ اللهُ من الناس ويُعافِيَهم منكَ أَي يُغْنيك عنهم ويغنيهم عنك ويصرف أَذاهم عنك وأَذاك عنهم، وقيل: هي مُفاعَلَة من العفوِ، وهو أَن يَعْفُوَ عن الناس ويَعْفُوا هُمْ عنه.

وقال الليث: العافية دِفاعُ الله تعالى عن العبد. يقال: عافاه اللهُ عافيةً، وهو اسم يوضع موضِع المصدر الحقيقي، وهو المُعافاةُ، وقد جاءَت مصادرُ كثيرةٌ على فاعلة، تقول سَمعْت راغِيَة الإِبل وثاغِيَة الشاءِ أَي سمعتُ رُغاءَها وثُغاءَها.

قال ابن سيده: وأَعْفاهُ الله وعافاهُ مُعافاةً وعافِيَةً مصدرٌ، كالعاقِبة والخاتِمة، أَصَحَّه وأَبْرأَه.
وعَفا عن ذَنْبِه عَفْواً: صَفَح، وعَفا الله عنه وأَعْفاه.

سلام
-->
من مواضيع د-سلام

د-سلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2010, 04:58 AM   #2

 
الصورة الرمزية ●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: - яiчαdћ, сitч
العمر: 24
المشاركات: 13,735
معدل تقييم المستوى: 1802377
●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: المجاهره

جزآك الله خير الجزآء
لـآحرمنآ الله منك ومن موآضيعك ^^
مودتي
__________________
هتوف
- اللهم صلّ وسلم على محمد ~
-->
من مواضيع ●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~

●» تـﮕـفيني آلـذﮔـرۍ ~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-20-2010, 05:35 PM   #3

.. |

 
الصورة الرمزية غُمـۈض بَنيـۃَ
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: يّ آلرياضض .. يّ فآتنةة ڪل آلعذارى ب البلـآد * ,
المشاركات: 3,923
معدل تقييم المستوى: 10412
غُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond reputeغُمـۈض بَنيـۃَ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: المجاهره

الله يعطيكم العآفيييه على هالموضوع محتاجينهاا كثيير ..
__________________
يُمه .. آحس فّ " بَوسةة رجولك "
جَبيني وآصل آلقمّةة !

http://www.htoof.com/up/uploads/13197446711.png


* آسستغفر الله وَ أتوْب إليييـہ []
..

-->
من مواضيع غُمـۈض بَنيـۃَ

غُمـۈض بَنيـۃَ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2010, 10:32 AM   #4
فــًٍُُدًيٌتُ رٌوُحّ ٍ
....سُّاِكًـّـًنِه وسًّّـط ْ روحٍْــّـٍّے

 
الصورة الرمزية هــاويــ جــدة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: -
المشاركات: 9,954
معدل تقييم المستوى: 440882
هــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond reputeهــاويــ جــدة has a reputation beyond repute
افتراضي رد: المجاهره

جزاك الله الف خير
__________________
لآ تنتظر من فاقد الشيْ يعطيه
. عُمر العزآ ما شآلته " صالة أفرآح " !
-->
من مواضيع هــاويــ جــدة

هــاويــ جــدة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:31 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir