منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-15-2007, 04:49 AM   #1
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 3
معدل تقييم المستوى: 0
المحترف is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي غباء بمرتبة شرف

نعم غباء وباحتلالنا مرتبة الشرف . البشر وأغلب البشر يظن بأنه عندما يتعلم علم أو يتفنن في موهبة .. يظن بأن ليس له مثيل حول العالم . ليس له مثيل [ نعم ليس له مثيل ] عندما يظن البعض بان هذا الشخص غاية في الذكاء فهنا تجتمع نقطتان [ غباء الرائي ] وغباء [ الشخص ] لان الشخص العبقري لا يجب إن يقع في أمور بسيطة أو أمور عظيمة أو أمور كبيرة

[ أوضح أكثر ] -
هذا فلان يمتاز بالعقل الجبار .. لا يخطئ بالمعادلة التي عجز عن حلها الأبطال ... نتقرب أكثر من فلان .. وجدناه شخص متميز من جميع الأحوال .. لكن هل سألنا هل هو[ متميز] من ناحية الأفعال ؟ يفعل أي خبيث بمجرد النظر إلى الأفكار . يدفع إن كان الأمر فيه أي منكر من أي الأفعال .. فبعد هذا هل فلان شخص متميز بعقل متحكم جبار .. ؟ إن كان نعم فلماذا لم يمنع نفسه عن هذا وذاك ؟

[ همسة عظيمة ]-
رغم أفعال البشر في هذه الأوطان .. رغم الأفكار التي رأيناها مع فلان رُدَ الله عليه قائلاً
يابن آدم انك مادعوتني ورجوتغفرت لك على ما كان منك ولا أبالي يابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثمأستغفر تني غفرت لك يابن آدم لو آتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لاقيتني لا تشرك بي شيئاًلأتيتك بقرابها مغفرة . أقسم بأنه لا يوجد أبرق من هذه الكلمات ولا أجمل معنى منها .. فهل البشر يمتلكون العقل المفكر .. الذي لا يمنعهم من التمعن في أبسط الأمور ؟

[ تغافل واضح .. ]-
عندما تمر علينا مواقف محزنة نبكي .. عندما نبكي على أمور لا تسمن ولا تغني من جوع .. إذا لماذا عندما نقرأ قوله تعالى [ وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وان كان مكرهم لتزول منه الجبال ] الآية التي تمر علينا يومياً أو غالباً أغلب البشر يقف عندها وقفة غباء دون الشعور .. يقال بإن هذه الآية البسيطة لها تفسير يتعدى تفسيرها حجم الكف [ كتاب ] ويا سبحان الله .. عندما سؤل أحد المشايخ . لماذا تبكي كل هذه البكاء عند الوصول إلى هذه الآية التي نعتبرها آية عادية .. فقال [ والله ثم والله ] إن قواي لتنهار [ وعقلي يسلب ] و [ دموعي تنسكب ] من شدة عظمة هذه الآية .. فغن كان البشر عباقرة لماذا لم يتمعنوا في هذا ؟

[ منقود لدا العرب !] -

كنت أزور وأتفقد فرأيت شخصان متحابان في الله وما أجملهما وما أحلاهما وهم بهذا التعاون . فقال لهم أحدهم إن الأمر الذي تفعلونه منقودٌ لدا العرب [!] . أو نسي هذا الشخص قول الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال [ سبعة يظلهم الله في ظله , يوم لا ظل إلا ظله .. وذكر فيهم اثنان تحابا في الله ] فعجبي .. هل مازلنا ندعي الخبرة والذكاء ؟

[ فقير متعفن ] -
الفقر مثلما يقال ابتلاء ... وأغلب ما نراه إنتباذ واضح من الأكثر لهذا الفقير . لماذا ينتبذ وه ! هل لأنه لا يملك الجاه والمكانة في هذا المجتمع ؟؟؟ . عجبي من ابن آدم أو نسي قوم إمارة عندما قدموا للرسول صلى الله عليه وسلم وليس عليهم سوا [ قطع قماش ] بسيطة تسد عوراتهم فقط فعندما رأى الرسول عليه الصلاة والسلام هذا المنظر بكي من المنظر صلى الله عليه وسلم فقال لأصحابه تصدقوا عليهم فنظر كلٌ منهم في الآخر فقالوا لا نملك ما نتصدق به . نحن أنفسنا فقراء ؟ فنظر إليهم أحد الأشخاص فذهب إلى بيته وأحظر شي [بسيط] وهي قطعة من رغيف صغيرة جداً , ووضعها على سفرة .فنظر إليه الصحابة فقالوا كيف غفلنا عن هذا ؟ فذهب كل واحد حتى أحظروا القليل مما لديهم ووضعوه في السفرة حتى تكون كم هائل , فهنا وفي هذا الموقف قال الرسول مقولة لا أتذكرها .. لكن خلاصتها .. إن للعبد الذي يؤتي سنة محمودة ويفعلها غيره .. أتي أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة . فحلها يا [منتبذ] من عقلك . في الموقف السابق من تصدق هم أشخاص فقراء .. ومن تصدقوا عليهم هم أشخاص فقراء يزيد فقرهم عن تاليهم .. ونحن في زماننا أغنى الأغنياء إن تصدق بقليل .. هلت عليه مصيبة عظمى .

[ قبل الوداع ] -
ليس الذكاء إن نمتلك العقل والعلم . لكن الذكاء هي الحكمة .. هي الصبر .. هي الامتناع .. هي التحكم .. المتعلم لا يكون دائماً متمكن ... فكما يقال.[ كم من رجل كبير أظل من حمار أعوج ] فهل يكون العلم هو الذكاء .. وهل يكون الإتقان هو الذكاء ؟

[ ختاماً ]-

ليس هناك عبقري .. لكن هناك عبقري أغفل من مليون أمي

همسة :- بالفعل غباء مع [احتلال] مرتبة الشرف

الكاتب / المحترف
-->
من مواضيع المحترف

المحترف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir