منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > قصص و روايات

قصص و روايات قصص , قصص طويلة , قصص رومانسية , روايات , روايات طويلة - تحميل روايات ، روايات طويلة رومنسية



Like Tree6Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-23-2010, 02:13 PM   #1
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية حسايف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: بالكويت
المشاركات: 361
معدل تقييم المستوى: 33
حسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud of



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه

كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان..
روايتي الثانية.. الأقل من متواضعة بين يدينكم..
حبيباتي شاركتوني ببعض القلوب مسكرة الله يبيح سدها
وانبسطنا مع بعض.. وفليناها..
واليوم نلتقي.. مع رواية جديدة..
كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان..
دعوة خاصة.. لبنات عزيزات على قلبي حيييل
وأبيهن يشاركن بفرحتي الثانية >> الدعوه ولادة خخخخ
الغاليات أبذكرهن.. بس تراهن كثيرات تحملن ..
توأمي السيامي.. وروح الروح.. وبنت العم حاملة الدم : الملاك الساحر
أول وحده وقفت جنبي وساندتني الغالية : حربية والمشية ملكية
الغالية.. حبيبتي.. وتوأم روحي.. : أنين الألم..
قلبي.. المرحة .. الي كلها وناسة : وجود
والبنات الغاليات الي حبهن معميني.. ومخلييني أهلوس ليل الله ونهاره
سويت شوشو , رنوبة , نور المحبة , مس دوت , ايمي, القلب المعتلي , غلا أبوهاااا , فراشة الدلع , والغالية مووت بنت الديرة الي هي بشاير نجد, وبنوتهـ مرجوجهـ , سوسو و دودو , وفي انتظار همس , والمتابعين من خلف الكواليس ..
وفرح القلب وهمسة دلع والسميراء
والكل بدون استثناء
~[ المواجههـ ]~
شهد بعصبية:وكيف تقرر عني؟؟ أنا قلتلك إني رافضة .. تعرف شو يعني؟؟
تركي: مو بكيفك.. أنا عطيت الرجال كلمة.. وملكتك بعد بكره..
شهد وارتفع ضغطها: انت شتقول؟؟ مجنون انت؟؟ ملكة بعد يومين من الخطبة؟؟
تركي: ليه وش وراك يا خانم؟؟
شهد: مو بكيفك.. مو عشاني يتيمة ومالي سند ..
تركي: أنا قلت وخلصت.. وأظن لي كلمة عليك.. أنا أخوك .. وولي أمرك..
شهد بصراخ: هذا ما يعطيك الحق إنك تتدخل بحياتي.. سااااامع؟؟
تركي: هه.. غصبن عليك.. ورجلك فوق رقبتك بتتزوجينه..
شهد: ايه.. ادفني مثل ما دفنت دانة.. انت الي قتلتها يا تركي انـــــــت
طلعت غرفتها تركض ودموعها بالأربع ما وقفت..
اليوم أخوها بيعلن نهايتها .. الي ما كانت مختلفة كثير عن نهاية المرحومة دانة..
بيزوجها غصب عنها.. طبعاً لأنه مالها أحد.. غصب عنها بيتحكم تركان بحياتها..
~[ شهد العســل]~
عمرها 18 سنة.. تدرس بثالث ثانوي.. أهلها متوفين بحادث.. وما بقى غير هي
وتركي ودانة.. أخوان أشقاء .. تركي اعتنى فيهم.... شهد بنت حلوة .. بيضة وشعرها لنص الظهر.. لونه أسود.. عيونها بني غامق
ذباحة.. واسعة ورمشها سليل.. وحواجبها حادة وكأنها مرسومة.. فمها نقطة
بوجهها .. لون شفايفها وردي فاتح.. وخشمها نحييف ودقيق .. بس صغنتوت مره..
بنت مرحة بس بهدوووء .. بس في الحق ما تخاف .. ما تدافع عن نفسها أبد.. إلا
بالحالات الحرجة.. حنونة.. بس عنيدة.. دمعتها على خدها..
أتصور عرفتوا الكثير عن شهد العسل..
طبعاً اسمها الكامل شهد العسل.. بس ما ينادونها إلا شهد >> اختصار..
~[ صديقهـ ]~
كلمت شهد العسل صاحبتها بسرعة..
سمر: هلااا بالغالية.. هاه وش صار؟؟
شهد: هلا فيك.. بيزوجني غصب هالسافل
سمر: وه.. مبروووك يختشي..
شهد: مبروك بعينك.. أنا أنذبح وانتي تباركين؟؟
سمر: أهم شي.. عطيني الحين المواصفات ..
شهد: ههه رايقة..
سمر: العمر؟؟
شهد: أوووف منه.. عمره 22 إن شاء الله ما يكمل
سمر: يؤ لا تدعين.. ما أحب ذا الدعاوي
شهد: زين..
سمر: المهم.. مزيون؟؟ شفتيه؟؟
شهد بنص ابتسامة: ايه شفته..
سمر: مزيون؟؟
شهد: بالحييييل يا سمور بالحيييل
سمر: يؤيؤ.. بدينا نحب؟؟
شهد: ضفي مع وجهك.. أكبر مني بمادري كم مو وقتك..
سمر: والله أنا بعد حاز بنفسي هالزواج
شهد: أجل أنا شهد بنت نايف.. ياخذني ثانية.. وعشان الولد؟؟
سمر: هو شافك؟؟
شهد: لاء طبعاً وين بيشوفني؟؟
سمر:أنا رايي إنه من يشوفك بيخق.. وينسى طوايف مرته
شهد: لاء.. يحبها موووت..
سمر: خصارتون.. ياربي.. اوصفيه..
شهد: أسمر.. سماره يخبل لو تشوفينه.. أنفه سلة السيف وربي.. وعيونه واسعة.. وفيها لمعة مادري كيف جايه.. وحاجبة آآخ عذااااب.. حاجبة مشكوك بغرز.. بالطول
سمر: أووووووخص.. يجنن أجل؟؟
شهد: عذااااااب.. أففف.. بس ما أحبه..
سمر: مو لازم تحبينه.. المهم إنه يخبل..
شهد: يخبل وبس؟؟ تقولين براد بيت سعودي..
سمر:ههههههههه .. فديتك.. يلا خل أنزل لأبوي.. يمكن يغصبني أتزوج مزيون
شهد: ههههههههه .. فديتك.. روحي لأبوك..
سمر: باي.. ولا تضايقين نفسك.. إذا ما بغيتيه سوي مثل ذيك الي بالفلم واطعنيه ليلة الدخله
شهد: .. وربي شاربه شي.. يلا باي..
سمر: باي..
قفلت شهد العسل من سمر وهي مرتاحة نفسياً ..
~[ سمــر ]~
صديقة شهد الروح بالروح.. عمرها 18.. ما يخفف عن شهد إلا هي.. بنت تجنن.. كاملة
والكامل الله.. تخبل.. تواصيفها تذبح >> فهمنا
هي تقرب لشهد بنت عمتها
سمارها يذبحححح.. ويخبل.. سمار برونزي يلمع بوجهها..
عيونها بها عناد ومرح خاص فيها هالبريق..
عيونها رمادية بااااهتة.. ومحدده بالأسود.. لأن أصول جدتها لأبوها تركية ..
ملامحها صغيرة .. رموشها أطول منها مافيه..
وشفايفها تشتهين تناظرنها .. حلوة موت.. شعرها أسووود..
ويوصل لأسفل خصرها بشوي.. وطبيعته كيرلي..
هالبنت مرجوووجهـ بس أكيد حلوة .. مافيها هدوء شهد.. رومانسيتها بخبال..
دلوعة شوي.. وتحب الغرور بس مو بمغرورة.. حنونة مره
ونقطة ضعفها براد بيت .. هههههههه
~[ الإستسلامـ ]~
نزلت بهدوء بعد ما طلبها أبوها..
وقلبها يرقع من الخوف.. عاد هذا أبوها.. حنووون موت.. وعمره ما مد يد على أولاده.. لكن له هيبة .. يممه يخوف>> خافت خجولتكم
سمر بركادة يقالها العاقلة: سم يبه.. طلبتني؟؟
جابر: اجلسي يا بنيتي..
سمر جلست: هلا يبه.. آمرني..
جابر: ما يامر عليك ظالم.. يابنيتي وش قلتي بولد عمك نواف؟؟
سمر فيها الصيحة: يبه.. ولد عمي على عيني وراسي.. لكن.. ما ينجبر قلب على قلب
جابر: وش كلام المخربطين ذا؟؟ يا بنيتي.. فكري بعقلك..
سمر: يبه.. انت شايف إن نواف مناسب لي؟؟
جابر: لو مو شايفه مناسب كان رفضته بدون شورك..
سمر: اسمحلي يبه.. بس أنا مابي ولد عمي.. بعدين يبه.. انت ناسي سعود؟
جابر: يا بنتي سعود ماعاد بين أبد.. وما هقيت إنه يبيك بعد هالسنين
سمر: يبه أنا واثقة إن سعود بيرجع .. وما أبي أخذله
جابر: وإن قلت عشان شيبات أبوك؟؟
استسلمت.. وقضت على أحلامها.. وآمالها..
بإنها تتزوجه.. حبيب الروح.. الي للحين مارجع..
وعدها بيرجع من لندن ويتزوجون..
هو خطبها بس.. حتى ما ملكوا..
ولعنت نواف مليون مره..
هو يدري بسالفة عشقها.. لكنه حجر.. قاسي.. ما يحس
لكن حلفت إنها توريه الويل..
سمر باستسلام: موافقة يبه..
جابر تهلل وجهه: ألف مبروك يا بنيتي.. والله يقدم الي فيه الخير..
سمر: الله يبارك بعمرك..
طلعت سمر ركض لغرفتها.. وهي تمسك دموعها عن تنهار.. وتعلن نهايتها..
آخر شي توقعته من نواف النذل.. يحطها بالموقف هذا..
يقهرررررررر بجد..
~[ ملكهـ أو إعدامـ ؟؟ ]~
شهد: على وش أوقع؟؟
تركي: على وش باقي؟؟ وقعي وخلصينا وتصيرين زوجة ذا النشبة
شهد: بففف.. الحين هو النشبة؟؟ مو مهم.. هات خل أوقع
يدها ارتجفت..وطاح القلم..
تركي: لا حووول.. يلا عاد.. عن حركات البنات
شهد: وش بعد؟؟ تراني بكر وأستحي..
طبعاً تركي يستحي من هالكلام.. عشان كذا
قالتله شهد هالكلام.. خخخخ ..
المهم .. وقعت ونزل أخوها بسرعة..
أما هي.. استسلمت للدموع..
وهي مو عارفة ملكتها ملكة ولا إعدام؟؟
هذا الي بيتزوجها اسمه خالد.. ما تزوجها عشان سواد عيونها..
تزوجها بأمر من أمه الي جبرته.. وليه؟؟
عشان يجيب ولي العهد.. يعني تولد
ويطلقها وياخذ ولده..
وتربي الولد زوجته الأولى..
هي عارفة إنه يعشق زوجته الأولى .. أصلاً الكل يتكلم عن حبهم الجنوني..
وعشان كذا مافيه أمل ولو عشر ذرة بالمية إنه يحبها أو يكن لها مودة..
يعني جايبها آلة تفريخ وتولي بعدها..
وأخوها ليه وافق؟؟
عشان لا تتعذب مع واحد فقير ..
طبعاً خالد ولد عز ونعمة..
وهذا الشي الي قاهرها.. يعني بيذلها هي وأخوها وبيتمنن عليهم..
شهد مو ناقصها لا جمال ولا نسب..
لكن من بيناظر لبنت طفرااانه
وهالأيام الشباب ما يتزوجون إلا الي عندها فلوس
عشان تساعدهم بالمسؤوليات..
إنهارت شهد العسل.. وهي تتوعد خالد وزوجته..
ومن أول يوم مقررة تقلبها نكد..
لكن هذي للأسف شهد..
ما تقدر تجرح أحد.. أو تنكد عيشته..
بالله شفتم وحده.. بيوم ملكتها لابسة بيجامة النوم؟؟
مالها أحد.. ما معها إلا سمر..
وهي ما تتزين لسمر.. لأنها رفيقة دربها باختصار..
بعد دقايق .. وقف تركي قدام باب غرفتها
تركي: شهوووود.. اطلعي..
شهد طلعت: هلا تركان.. وشفيه بعد؟؟ محسسني إني أبوقع على شراء شركة
تركي: أقول.. يا ملافظ سعد.. زوجك يبي يشوفك
شهد: بففف.. خخخخ .. اي.. كذا؟؟
تركي ناظر البيجاما: البسي أي فستان وحطي ذا الكحل واطلعي..
شهد: يؤ.. قوله.. ماعندنا بنات ينشافن قبل الزواج
تركي معصب: شهوووووود..
شهد: طيب طيب.. لا تعصب..
دخلت شهد .. وقالت لسمر الطامة الكبرى..
سمر: أجل يلا .. خل نكشخك.. لاجل تكونين أحلى من مرته الأولى
شهد: .. مرجوجة..
لبست شهد فستان تحبه مره.. لونه تفاحي.. مخصر ليي تحت الخصر بشوي..
وبعده طبقات تجنن.... فتحة الصدر كانت واسعة شوي.. بس معطيها أنوثة..
شعرها رفعته شنيون بمساعدة سمورة الي تفهم بهالأشياء..
ومكياجها سموكي يدخل فيه التفاحي..
تعطرت حتى وقالت بس..
ناظرتها سمر وصفرت بإعجاب : أخخخ.. الولد خاق خاق..
شهد: ايه مره.. أنا أموووت وأشوفها زوجة زوجي..
سمر: يسمونها ضرتي , طبينتي .. عدوتي.. أي شي بس مو زوجة زوجي
شهد: هه .. خبله.. يلا أنا بروح..
سمر: أنا أسمع إن البكر تستحي ويحمر وجهها..
شهد: عيب يا قليلة الأدب.. وش ذا الكلام؟؟
سمر: أجل ليه وجهك ما يحمر؟؟
شهد: لأنه لسا ما نزلت.. ودك تنزلين تشوفينا؟؟
سمر: ماكو بروبلم
شهد: أقول انطقي مكانك.. يوووه سمورتي ما أبغى أروح
سمر: هههههههه .. ايه الحين تأكدت إنك بنت..
رمتها شهد بالمخدة.. وسمعت صوت تركان..
تركي: يلااااااا يا شهد..
شهد: زين زين.. طالعة .. ياويلي يا ويلي..سمورة روحي بدالي
سمر بخقه: والله؟؟ ياربيي.. جت فرصة حياتي.. بتزوج مزيون
شهد:ههههههههه .. والله ما مخفف عني إلا انتي..
ناظرت شكلها طالعة قمر
وكأنه الناس حاضرين ملكتها.. غمزتلها سمر..
وهي غمزتلها بعد.. وطلعت مع تركي..
~[ صدمـات ]~
جمال: نعععععععععم؟؟
أمل: هذا الي صار يختشي.. وإذا مو مصدقة.. إسأليه..
جمال: يا ويلي على حالي.. والله ورحتي فيها يا جمال..
أمل: إيه الحين ابكي.. وربي جزاكم انتي وهو ..
جمال:ياربيي مو وقتك.. الحين قوليلي أبوي اش قال بالتفصيل؟؟
أمل: يقول.. أنا الي بطلق جمال من راكان.. وخلهم يعرفون إن الله حق..
جمال: ياربيي.. طيب ليه؟؟ حنا اشسوينا؟؟
أمل: والله ما سويتوا شي.. بس من يوم تزوجتوا وانتي نايمة هنا وهو نايم ببيتكم
جمال: تدرين شلون؟؟ أنا بكره برجع لراكان.. ما أتحمل أعيش بدونه وربي ما أتحمل..
أمل: أنا أبغى أفهم.. تحبينه ويحبك.. ليه كل واحد في بيت؟؟
جمال: بيننا خلافات ما تفهمين؟؟
أمل: خلافات من ثاني أسبوع زواج؟؟ يا شيخة صارلكم 6 شهور..
جمال: ايه خلافات.. بعدين عيب تتكلمين بهالمواضيع.. أنا زعلانه منه وهو ما راضاني..
أمل: ياربييي.. وش السبب يوم انك زعلانه؟؟
جمال: مالك دخل.. انقلعي من وجهي.. أبكلم بنت خالتي.. أحسن من خلقتك..
أمل: عمى قليلة أدب.. خل شهدوه تنفعك الحين..
جمال: طيب ذلفي يلا ..
على طول اتصلت على شهد.. لكن للأسف مافي رد..
هذي هي جمال ..
~[ جمـال ]~
عمرها 22 سنة.. متزوجة من ولد عمها .. الي هو راكان..
تزوجوا عن حب.. قصتهم مره مشهورة بالعيله..
أمها متوفية.. وماعندها خالات غير أم شهد.. وهي بعد متوفية.. تعز شهد مره
ودايم تحكيها عن الي يصير..
.. اكتشفت إن راكان ولد عمها وزوجها..
متزوج بالسر.. لبنانية تخبل..
وطبعاً ما عرفت إلا بعد أسبوعين من زواجهم..
فشالت قشها وراحت لبيت أبوها .. وراكان يحاول يرجعها..
وهي رافضة لغاية ما يطلقها.. وكلهم يدرون إنها ما تنام الليل ..
من شوقها ولهفتها له.. تحبه لو شو ما صار بينهم..
مملوحة هالبنت حيييل.. وعيونها لحالها قصة.. بيضه وشعرها قصير دايم..
عيونها مكحلة وواسعة.. شفايفها لميا..
~[ خـ ج ـل العذارى]~
دخلت شهد وهي متمسكة بذراع أخوها.. وخايفه موووت..
ناظرها خالد وابتسم نص ابتسامة..
تركي: وجع.. ابعدي عني يا اللصقة..
شهد بهمس: تروووك.. حبي انت.. لا تتركني معاه يخوف..
تركي بصراخ: ليه بياكلك هو؟؟ اخلصي علي..
وأخيراً تدخل خالد: شهد.. تعالي ليه خايفة؟؟
شهد شوي وتصيح من صوته الي فيه بحة جذابة..
تركي فك يدها بالغصب..
تركي: هذي هي لك يا الصهر..
خالد ابتسم..
طلع تركي وتركهم بحالهم..
شهد صارت تبلع ريقها أكثر من مره.. حلقها جف.. هي كذا لا توترت..
ناظرها خالد.. ومو قادر يشوف شكلها.. لأنها منزله راسها..
شوي وتوصل للأرض..
خالد: كيفك شهد؟؟
شهد: بـ .. بخير..
خالد: مبروك..
شهد:الله يبارك فيـ .. فيك..
خالد: أنا أجلت موعد الزواج ليومين كمان
شهد:ـــــــــــــه.. مين يومين؟؟
خالد بحزم:أنا حجزت وتكفلت بكل شي.. وفستان الزواج موجود..
شهد: بـ .. بس..
خالد: لا بس ولا شي.. يلا بالإذن أنا رايح.. وإذا احتجتي شي رقمي عند تركي..
شهد انقهرت مره من تصرفه..
لكنها مشتها.. وناظرته بنص عين.. وهو ما انتبه..
هو ناظرها نظرة وحده.. وجذبته.. لكن زوجته الأولى ما غابت لحظة عن باله..
قام وترك المجلس بكبره..
وطلع..
~[ استيعاب الواقع ]~
مها: ايه يبه أنا موافقة على ولد عمي
جابر: ايييه.. الله يريح بالك.. مو مثل إختك الي ما ينعرف لها..
المها بألم: يبه.. سمر تحب سعود..
جابر: حبتها القرادة.. ماعندنا هالكلام..
المها بخوف: بس هو خطيبها يبه..
جابر: أقول.. تنثبر هي معه.. المهم انتي تجهزي لزواجك من ولد عمك فيصل
مها: إن شاء الله يبه.. انتوا اجلسوا وحددو كل شي.. من المهر ليي الزواج.. وأنا موافقة..
جابر تنهد: هييييه .. الله يريحك مثل ما ريحتيني يا بنيتي.. إلا وينها إختك سمور؟؟
مها: عند بنت خالي شهد يبه ..
جابر: اييه.. زين زين..
طبعاً ذكرنا قبل إن سمر بنت عمة شهد.. وشهد بنت خال سمر..
~[ المها ]~
اخت سمر الكبيرة عمرها 20 سنة.. جمالها نجدي يذبحح..
حلوة حيل.. وأحلى مافيها سمارها..
حساسة.. وتخاف من أبوها.. خطبها ولد عمها فيصل..
الي يحبها مووت.. لكن هي ما تحبه..
يعني هي كانت متأملة يتزوجها سامي أخوه.. لكنه للأسف يهينها دايم ..
هالبنت مثل ما قلنا حساسة وطيبة.. ما تحب تجرح أحد.. وحنونة حيل..
طلعت المها غرفتها.. خلااااص الليلة.. وافقت على الي يعشقها بجد..
مرت فترة..كانت مو مستوعبة إنه سامي ما يحبها..
كانت تحبه وتعشقه مووت..
وأحيان تتميلح قدامه لكنه ما يعطيها وجه..
والحين استوعبت الواقع.. إن الي يستاهلها هو الفيصل..
رجااال من ظهر رجال..
يحبها ويموت بترابها.. ولو بتطلب عيونه بيقول فدوتك يا روح الروح..
~[ وصايـا العشيقة ]~
الجوهرة: ايه يا روح الجوهرة إنت..
خالد: خلاص أجل.. مثل ما قلتي.. خلها تلبس فستان زواجك.. مو بصاير شي..
الجوهرة: عفيه عليك.. آآخ يا إني أحبك يا خالد
خالد بابتسامة: وأنا بعد أحبـك..
الجوهرة بدلع: وشهد؟؟
خالد كشر: هذيك أنامغصوب عليها يا قلبي.. ولا أنا آخذ من هالأشكال؟؟
الجوهرة: أدري حبيبي.. أول ما ربي يرزقنا بولد.. خل نعطيها فلوس ونطردها
خالد: وهذا الي بيصير.. أنا بس أسكت أمي..
الجوهرة بكره: يووووه.. ياخالتي معقدة
خالد صرخ: جوهرة .. لا أسمعك تتكلمين عن أمي بذي الطريقة ..
الجوهرة: سامحني يا روحي.. بس أنا مو مستوعبة إن أحد بيشاركني فيك..
خالد: آآآآآآخ..
الجوهرة: علمني يا خالد.. ليه رفضت إن أهلك يروحون ملكتك؟؟
خالد: ماله داعي.. أمي وخواتي بيقلبنها فرح.. وأنا بموت غم..
الجوهرة:اييييييه..
خالد: وأبوي حضر.. وزايد أخوي ما يقدر يقول عنده تمارين أهم..
الجوهرة: آهاا..
خالد: يلا يالجوهرة.. طفي النور خليني أنام.. بكره أبودي الفستان لشهد..
الجوهرة: طيب.. من عيووووووووني..
طبعاً خالد ما نام من وصايا الجوهرة.. الي أزعجته بها..
من الحين بتأمن على حياتها مع خالد..
~[ الجوهـرة ]~
زوجة خالد الأولى.. عمرها 20 ..
ما تحب خالد.. لكنها تزوجته طمع فيه وبفلوسه..
عندها عادة إنها تكتب مذكراتها كل يوم..
حلوه مره.. شعرها بني يوصل لنص ظهرها.. عيونها واسعة..
وحواجبها مرسومة بإتقان.. فمها حلو.. (بس ما يعجبني) خخخ..
تكره شي اسمه أهل خالد.. وبالذات أمه وخواته..
ودايم تحرضه على زايد.. أخوه..
لكن خالد رجاااال.. ودايم يوقفها عند حدها..
رغم إنه يحبها.. لكنه مايرضى على نفسه وأهله..


~[ خالد ]~
عمره 22 سنة.. يجنن قليل في حقه..
أسمر.. وسماره ذباح.. عيونه غامضة.. بس فيها بريق خاص..
أنفه سلة السييييف.. شعره يوصل لنص الرقبة.. ونااعم وكثيييف.. صوته فيها بحة تخبلك..
في وسط حاجبه.. في غرز تقطع الحاجب طولياً زادت من هيبة خالد
الكل يحترم خالد بالبيت.. من كبيرهم لصغيرهم..
فيه نخوه وشهامة لا توصف..
وعنده حمية لأهله..
وما يرضى عليهم الزلة.. وأي كلمة من الجوهرة عنهم .. يوريها العين الحمرا
أبد في حياته مامد يده على حريمه.. محترم وله هيبة.. شكله من بعيد يخووف..
بس لما تجلس معاه أليف مره..
يحب الجوهرة مره ومتعلق فيها.. وما يدري عن خباثتها..
كاره زواجه من شهد.. بس أمه وأبوه جابرينه.. لأن الجوهرة ما تجيب عيال
الناس يهابونه .. ويحترمونه..
حتى زملاء العمل.. ما يتعدون حدودهم ولا يمزحون معاه..
ماسك شركة هو مأسسها بمساعدة أبوه.. والشركة الحين ملكه..
~[ رغبة في الإنتقامـ ]~
في المدرسة في وقت الفسحة..
نزلت سمر تناقز وتنطط على بالها في المتوسط..
وجلست في الكافتيريا على كرسيها المعتاد هي و شهد العسل ..
جلست شهد بهدوووء..
سمر: هههههههاي.. يعني عشانك متزوجة ما تناقزين؟؟
شهد: سموور.. أنا ما بيجنني إلا حركاتك ذي..
سمر: آآآآخ يا شهد.. ما أبغى أتزوج .. سد نفسي الله يسد نفسه
شهد: نواف؟؟
سمر: ووووجع .. *طلعت لسانها* اسمه يلوع الكبد
شهد: ههههههههه .. مرجوجة.. زين قوليلي .. مزيون؟؟
سمر: خخخخ .. حلو .. بس مو أحلى من .. *بغصة* من سعود..
شهد: معليه حبيبتي.. أنا أشوف إنه هالزواج بصالحك..
سمر: ايه يلا اقلبي علي.. خليك انتي ونواف والزمن ضدي..
شهد:خخخخخ .. يا شيخة انسي سعود.. لو يحبك ما تركك
سمر:لاء.. سعود يحبني.. ووعدني يرجع ونتزوج ..
شهد: من متى وعدك؟؟
سمر: من أربع سنين..
شهد: ومتى قالك بيرجع؟؟
سمر: بعد سنتين..
شهد: والحين مرت أربع سنين مو سنتين.. لو يبغاك رجع..
سمر: بعذره.. يمكن صايرله شي..
شهد: سمور خلاص.. أنا بس أتذكر إني بتزوج خالد بكره تجيني صيحة..
سمر: والله لأنتقم منه هالنواف الغبي.. وانتي بعد .. لازم تنتقمين منه ..
شهد: من مين؟؟
سمر: من زوجك يختشي.. ولو إنه ما يهون شبيه براد بيت..
شهد:هههههه .. براد بيت؟؟ مجنوووونة.. بس قوليلي كيف أنتقم منه؟
سمر: بسيطة.. زهقيه بعيشته..
شهد: هذي ناويتها من زمان.. شي ثاني..
سمر بحماس: وش رايك.. تخلينه يحبك ويستمر معاك.. ويطلق الغبية الي متزوجها؟؟
شهد: هههههه .. يحبها موت.. مارح يعطيني وجه..
سمر: يا سلااااااااام.. انتي بس الي هبله وما تعرفين تتصرفين..
شهد:ههههه .. نوريني يختي..
سمر: لا وربي من جد.. دايم تصلحي.. وانتي الي أكليه ورتبي أغراضه.. ودايم قوليله من كلام السوريات الزين
شهد:ههههههههه .. وش أقول مثلاً؟؟
سمر: عاد هذي مهمتك... راقبي مسلسلات وتعرفين ..
شهد:ولا يهمك.. توصين على شي بعد؟؟
سمر: هو عطاك المهر؟؟
شهد: ايه.. عطاني في بطاقة..
سمر: وكم مهرك؟؟
شهد:900,000
سمر: الله .. الله .. الله.. وكم صرفتي منها؟؟
شهد:ووووجع.. لا إله إلا الله .. ما صرفت شي
سمر: ياربيي.. انتي الي بتذبحيني.. ما شريتي شي؟؟
شهد: هو تكفل بكل شي. تصوري فستان الزواج جابه أمس لبيتنا..
سمر: ولووو.. يا هبله.. وقمصان النوم؟؟ والعطورات والماكياج والملابس؟؟ ما أتصور إن زوجته العقربه بترتبلك كل شي..
شهد: أول شي حرام يمكن تكون المخلوقة طيبة.. بعدين .. ماصارت فرصة ونزلت السوق
سمر بقهر: يا هبله يا هبله.. هذي لوحدها مناسبة.. شوفي..
شهد:هاه؟؟
سمر: أول ما نطلع من المدرسة بنروح مع السواق .. بطاقتك معاك؟؟
شهد: ايه.. في البوك..
سمر: تمااااااااامز .. خلاص.. الوعد اليوم بعد المدرسة..
شهد بحماس: أوكييه..
سمر: وناااسة..
شهد: بس وش أسوي بجودي؟؟ أخاف أتأخر عليها..
سمر: ياربيي انتي وذا القطوة الي معك.. يا بنت الناس تراك كبيرة عن هالحركات
شهد: انطبي بس.. أنا أحبها .. يوووه فديتها جودي تخبل..
سمر: جودي أي وحده؟؟
شهد: الي فروها كثير وناعم لونها أبيض وعيونها زرقا.. أم شريطه وردية
سمر تجاريها بهبل: أجل البيضا النحيفه الي عويناتها خضر أم شريطة زرقا وش اسمها؟؟
شهد: ولو إنك تستهبلين بس يلا .. يوووه فديتها هذيك سوفت ( يعني الناعمة بالانجلش ) سميتهم على اسم قطط الليدي لين
سمر: ايييه.. قلتيلي.. أجل سوفت وجودي هاه؟؟ أموت وأشوف خالد وهو ينصدم بطفولتك
شهد: سمروه. لا تقلبينها نكد.. كل ما قلت شي قلتي خالد..
سمر: أقول انطبي لأفلعك بالعصير .. غني ومزيون وأسمر.. وش أحسن من كذا؟؟
شهد: أصلاً أنا لسا صغيرة وجع..
سمر: ياربي.. اييه ما قلتلك؟؟
شهد: وش؟؟
سمر: هع هع هع .. بنت عمتك مهاوي بتتزوج الفيصل..
شهد: كذاااااااااابة.. مهاوي؟؟ بس لحظة مين الفيصل؟؟
سمر: هذاك الي شفتيه بذاك اليوم.. يوم جيتي عندنا
شهد: الله .. المزيووووووووون؟؟ أبو شعر سبايكي؟؟
سمر: هو .. يا عيني عليك .. أخاف حبيتيه مع كشتك؟؟
شهد: بفففف .. أنا؟؟ .. أنا يالله أفكر في خالد بالقوة..
سمر: يؤيؤ.. يعني تفكرين فييه؟؟؟
شهد: تفكيرك فاااااااااااسد..
سمر: أقول يلا دق الجرس.. لا تطردنا أبله سهى.. وووجع ما أطيقها
شهد: خخخخخخ .. ولا أنا.. يلا قومي..
قاموا البنات وانطلقوا لصفوفهن وبالهن مع الشوبينغ الي بيصير ..
~[ عودة المنكسرهـ ]~
راكان: جمااااااااااااااااال!!!؟؟
جمال بانكسار: ايه جمال..
راكان بفرح: هلا .. هلا بحياتي.. هلا فيك يا جمال الكون كله.. تو ما نور البيت
جمال بحزن: راكان.. طلقتها؟؟
راكان بتكشير: جمال.. لا تفتحين هالموضوع مره ثانية..
جمال: كيف؟؟ كيف يعني لا أفتحه؟؟ تبغاني أشوفها .. وهي تشاركني فيك وأسكت؟؟
راكان:جمال الغالية.. أنا ما صدقت رجعتي.. بليز.. خل نتفاهم..
جمال: أنا ما رجعت بكيفي.. أنا رجعت لأن أبوي كان ناوي يطلقنا ..
راكان: شو!!؟؟
جمال: الي سمعته..
راكان: وانتي.. وانتي .. يعني..
جمال: لأني أحبك..
راكان: يا روحي انتي.. وأنا بعد أموووت فيك يا عمر راكانك انتي..
جمال بخجل: راكان.. بليز ستووووب..
راكان: يؤ .. فديييت اسمي ياناس.. حلو مره..
جمال: هههههه ..
توجهت جمال لغرفتها..
جمال: مثل ما تركتها..
راكان: من زود حبي لك >> كذاب مافيه ينظف خخخ
جمال ولع وجهها : راكان.. ترفق..
راكان: هههههههه .. انتي الي ترفقي بحالي يا بنت الناس.. محلوة ..
جمال بخجل: أجل وش على بالك؟؟
راكان:هههههه .. فديييييتك
جمال: راكان بس.. تراي خجولة ..
راكان: أمووووت على أهل الخجل..
جمال بنص عين: متأكد؟؟
راكان بخبث: بتتأكدين بنفسك؟؟
جمال بخجل :نشووف..!
محذوووف ×× شششش ×× مشفر ×× شششش ×× رقابة
~[ مفاجأة التسوقـ ]~
نزلوا شهد وسمر السوق.. وبين ما هن يفرفرن في الأسواق..
سمر: آآآآآي.. يالأعمى.. يا غبي يا معفن .. يا يا ..
ولما شافت وجهه
سمر: يا مزيون..
.......: ماقدر يخفي ابتسامته من هبلها..
شهد بصدمة: خالـــــــــــــــد!!!!!!؟؟؟
خالد:!!!! .. معذرة بس مين انتي؟؟
شهد: احمـ .. احمـ .. كح كح..
سمر: ـــــــه .. هذا خالد زوجك؟؟
شهد دفت سمر بكوعها..
سمر تكلم خالد: هذي زوجتك خلف الله على أمن جابتك
شهد: سمور.. عن هالكلام عاد..
خالد: شهد؟؟!!!
شهد: ا.. ايه ..
خالد بجمود: هلا شهد كيفك؟؟
شهد: بخير الحمد لله..
سمر: انت شلونك؟؟
شهد دقتها : أقول.. رزة الفيس من طبايع التيس..
سمر: هههههههه .. اشفيك لا يكون غرتي؟؟
شهد: أوووووص ..
خالد: أنا الحمدلله .. تمام.. شو تسوين بالسوق؟؟
شهد: أشتري.. أغراض..
خالد: أغراض شو؟؟
شهد: ..............
سمر: أغراض ما بعد الزواج.. قمصان نوم وماكياج وعطور..
طااااح وجه شهد العسل من الفشلة.. وماقدرت ترقع السالفة..
سمر انتبهت : يعني أغراض لي .. مو لها.. لأني عقبالكم بتزوج..
خالد: آها.. مبروك..
سمر: الله يبارك فيك.. والحين عن إذنك بنروح..
خالد: انتي روحي.. شهد أبوصلها بيتهم..
سمر: لااااا؟؟ بتخليني بروحي؟ صدق مافيك احترام.. بعدين لسا ماصارت زوجتك تتحكم فيها
خالد: شهد.. امشي معاي..
شهد: لو سمحت.. ممكن.. بس.. أبغى أروح مع سمر..
خالد: لاء..
سمر: وشو لاء؟؟ ليييييييييه؟؟ ولا ما تقدر تستغني؟؟
خالد:هه ..أنا؟؟! .. أنا ماخذها أسكت أمي وبس.. عشان الولد.. حطوا هالشي ببالكم..
سمر: صدق قلة أدب.. مع إنك حلو لكن لسانك خايس..
شهد دمعتها تعلقت بعيونها.. ولاحظوها الاثنين..
شهد: سمر.. إذا خلصتي.. أنا بالكوفي شوب..
سمر: روحي يلا .. شوي ولاحقتك ..>> مصدقة نفسها
خالد: ع العموم.. روحي مع صاحبتك.. وصيعي إنتي وهي.. عادي.. مو بروبلم..
سمر: هييييه احترم نفسك.. حنا بنات حمايل .. عن الغلط..
خالد: زين يا بنات الحمايل.. أصلاً أنا معتبرها ولا شي.. مجرد لعبة .. فهميها هالكلام
سمر: وسسسسسسسسخ.. ضف وجهك.. لا أقول للسكيورتي إنك تضايقني..
خالد بقهر: احترمي نفسك لو سمحتي وعن الغلط..
سمر: لاااااااا؟؟ وانت من أول وانت تغلط علي.. يلا انقلع .. ناس مملة..
~~~
راح خالد بكل هيبة من قدامها.. وهي رجعت لشهد.. الي بتقطع نفسها من الصياح
~[ توائمـ ]~
رسل: يوووه منك .. رسيل .. لا تعفسين الغرفة مره ثانية..
رسيل: مو عاجبك روحي دارك..
أسيل: خخخخ .. انتي الي عزمتيها
رسل تقلد رسيل: يمه.. رسل حبيبتي أخاف أنام بروحي تعالي معاي..
رسيل: ههههه .. لا تذلينااا ..
أسيل: بنات جوعانه..
رسل: وأنا بعد جوعانه ..
رسيل: يؤيؤ.. وأنا بعد جوعانه..
رسل: إليكم الخطة يا بنات: بنروح المطبخ.. ناكل ناكل ناكل.. ولما نخلص ندور ع الجوهرة.. ونطفشها بعيشتها
أسيل: مواااااااااااااااااااااااااافقة ..
رسيل: وأنا موااااااااااااااااااااااافقة..
أسيل: يؤ.. بس بعد شوي بيجي خالد..
رسل: ياا حبي له خلودي ..
رسيل: هو ما يخوف بس له هيبة..
أسيل : لا والله إنتي الي جريئة معاه بزيادة..
رسل: يابنات.. مقهووووورة.. أبغى أشوف زوجته الجديدة..
رسيل: أنا من الحين في صفها..
أسيل: وأنا بعد..
رسل: ما يبغالها كلااااااااااااااااااام..
~[ أسيل ]~
توأم رسل ورسيل..
عمرها 18 سنة.. حلوة ومملوحة وأكيد نسخة بالكربون عن خواتها..
عيونها بني بلون الشوكولاته ..
شخصيتها قيادية شوي.. بس حبوبة.. وتدخل القلب بسرعة.. وتحب الناس والجمعات
خل أقولكم كيف أشكالهم.. ( الله والتعبير بس)
بيضه .. وشعرها قصته فراوله.. ولونه بني مخصل بالأشقر..
عيونهم حلوة بس مو واسعة.. بس رموشهم ذباحة سليلة..
وحواجبهم دقيقة بس مو خفيفة..
شافايفهم بلون التوت .. ما يحتاج مرطب ولا روج ولا غيره..
أسيل .. حنونة وقيادية,, وحبوبة.. وتحب الناس..
ومرحة مثل خواتها ..
~[ رسيل ]~
توأم أسيل ورسل..
طبعاً نسسسخة بالكربون عن اختها ..
بس عيونها لوزييية
عمرها 18 سنة.. مرحة .. وتحب خواتها بشكل لا يوصف.. متعلقة بأبوها زوود..
تحب المناقر.. تخاف تنام بلحالها.. عندها عصفور مربيته اسمه كاسكو..
هي بالذات دلوعة ونعومة .. بس مع خواتها عربجيـــــــــــــة ..
~[ رسل ]~
توأم أسيل ورسيل
العمر 18.. أصغر خواتها .. يعني آخر وحده انولدت ..
وأكيد هي كمان نسخة بالكربووون عن خواتها ..
بس هي لون عيونها أسود..
طيبة وتحب الناس .. خططها أحيان شيي..
تحب خواتها .. ومتعلقه مره فيهم..
مرحة مثلهم.. وتحب التسوق وهالأشياء..
مدلعة مع الكل..
وهي المفضلة عند خالد لأنها خجولة ..
طبعاً هن ما يطيقون الجوهرة لأنها شريرة..
ومن الحين متحمسات لشهد العسل ..
البنات مطقمات بكللل شي.. وكلهم نفس الملابس والقصات
ما يفرقون بينهم إلا بلون العيون..
حتى بالجوالات نفس الأسماء والألقاب والنغمات والصور..
يعني ثلاث نسخ من شخص واحد..
ولكل وحده فيهم لقب ..
أسيل: شوكولاه .. لأنه عيونها بلون الشوكولاتة .. وهي عشقها اللون البني..
رسيل:فانيلا .. لأنه عصفورها أبيض.. وهي أصلاً تحب اللون الأبيض..
رسل:وايت شوكلت .. لعشقها للشوكولاه البيضا .. ولأنه أخوها خالد بعد يحبها..
يونسون هالثلاثي ولا؟؟
بووووسة فديتهم ..
~[ دموع في الكوفي شوب ]~
شهد: اهئ اهئ.. حررررام عليه.. حراااام.. وش سويت أنا؟؟
سمر: حبيبتي شهودة هدي شوي.. وربي سفلت فيه لي قال بس..
شهد: أنا؟؟ أنا صايعه؟؟ اهئ اهئ.. هذا واحنا بأول زواجنا اهئ اهئ..
سمر: ماعليك منه.. هو ماشافك ولا ماقال عنك هالكلام..
شهد: اهئ.. مالت عليه.. مااا أحبه.. خل يولي.. ما أريده
سمر: يؤيؤ.. هدي شوي يا قلبي انتي..
مسحت شهد دموعها.. وناولتها سمر الكوفي حقها.. بعد ما هدت شوي..
سمر: والله إنك مو بهينه.. أجل هالمزيووون رجلك؟؟
شهد: أقول عن التغزل..
سمر: هههههههه .. ونغار باقي؟؟ يؤ يؤ..
شهد: ه ..
سمر: خلاص .. بكذا اشترينا كل شي..
شهد: هههههه .. أول مره أسمع عن بنت بيوم واحد تقضي لزواجها..
سمر: هههههههه .. بجد.. غريبة كيف مدانا الوقت..
شهد: يؤ.. نسينا الكريمات ..
سمر: لا تخافين .. قبل لا أجي أهديك مع مناحتك .. شريت كل الي كتبناه بالحصه ..
شهد: خخخخخ .. شفتي أبله سهى كيف تناظرنا بحقد..
سمر: ه.. تحزززن .. شكلها يقطع القلب.. وكل ما قربت..حطينا الورق بصدورنا
شهد: هه .. مخفات ..
سمر: هه ..
شهد: يؤ .. هذا تروك .. يتصل ..
سمر: ردي عليه أكيد قلقان ..
شهد: ألووو؟؟ هلا تروك.. يؤ فديتك.. ههه ايه.. يدوم عزك.. لا .. في السوق مع سمور.. ايه أقضي للعرس.. شفت كيف؟؟.. ايه بعد صرت مهمة.. هههه .. وأنا بعد أحبك.. بايو يا قلبي.. باي..
سمر تقلدها: وأنا بعد أحبك .. حشى زوجك مو بتروووووك ..
شهد: هههه .. أحبه شسوي؟؟
~[ تركي ]~
للآن ما تكلمنا عن تركان
تركي: خجلوه انطمي لا تقولين تركان
خجل: مو بكيفك.. أنا الكاتبة
تركي: أقول ترى بطب بكرشتك.. تعرفيني عضلات ..
خجل: وربي لأخبر شهوووود..
تركي: بتفزعلي لأني أخوها ..
خجل: بس أنا خجولة ..
تركي: ومين خجل؟؟
خجل: الحلوة الجذابة الفاااااااتنة..
تركي: ايييه .. خجولة تتزوجيني؟؟
خجل: كووووول حلاو معفن.. مابقى إلا هي
تركي: أصلاً مو من زينك.. وارجعي كملي الكتابة لا أطب ببطنك الحين
خجل: طيب..
تركي.. أخو دانة وشهد.. دانة ماتت.. وأكيد عرفتوا قصة عائلتهم >> دفاشة ..
المهم .. تركي حبووووووب وش حليله.. بس إذا كان رايق
يبي خواته يعيشون أحسن عيشه.. عشان كذا زوجهم رجال أغنياء حتى بدون موافقتهم..
ما يبغاهم يتغربلون بعيشة الهم ..
تركي مملوح وأبيض.. وشعره دايم جل.. يحب الحرية .. وما يسمح على أصدقاءه
وش باقييي؟؟ آها .. يحب شهد العسل مره.. ومايحقق معاها بشي أبد..
بس يخاف عليها كثييير..
إذا عصب يخووووووووووف .. عمره 24 سنة..


~[يوميات]~
أم خالد: رسل .. يا رســــــــــــــــل
رسل:نعم ماما؟؟
أم خالد: كم مره أقولك ناديني يمه؟؟
رسل: ماما .. خليك ستايل وفله.. أنا أحب أقول ماما ..
أم خالد: ستايل ها؟؟ ما عندكن تمسك بالعادات..
رسل: ياربيييي.. ماما حبيبتي انتي.. شو كنتي تبغين؟؟
أم خالد: وين مرة أخوك الجوهرة؟؟ ناديتها كذا مره ليه ماترد؟؟
رسل: مادري عنها ياماما.. وجع ياااااخذها يارب..
أم خالد: بس يابنت .. لا تدعين على مرة أخوك ..
رسل: إن شااااااااااااء الله.. يلا ماما بروح السوق .. باي..
أم خالد: أوووف روحي.. مع السلامة ..
خرجت رسل وهي تناقز من البيت كعادتها..
اليوم كان دورها في التسوق لها ولخواتها ..
الجوهرة: نعم عمووه .. ناديتيني؟؟
أم خالد: وينك من الصبح أناديك؟؟
الجوهرة: أوهووو عموه .. المهم إني هنا الحين ..
أم خالد: طيب يلا قولي للخدامات يجهزن الغدا..
الجوهرة: عموه .. على خبري عندك ثلاث بنات في البيت ليه أنا الي أروح؟؟
أم خالد: رسل بالسوق .. وأسيل ورسيل نايمات ..
الجوهرة: هه .. أصلاً هذا الي فالحات فيه بناتك .. بالإذن .. بروح أجهز الغدا..
أم خالد بصرخة : جوهــــــــــــــرة ..
الجوهرة: نعم؟؟ خير ؟؟ فيه شي باقي؟؟
أم خالد: مو يعني إني ساكته لك يعني إني ضعيفه.. لاء. . أنا أراعي شعورك كعقيمـ ..
راحت الجوهرة للمطبخ وفيها الصيحة..
كذا كل يوم خلافاتها مع أم خالد..
أم خالد تسكت تسكت تسكت.. وآآآخر شي .. تردلها الصاع صاعين
أم خالد شخصيتها قوية.. بس فيها صبر ..
~[ تجهيزاتـ ]~
سمر: خلااااااااص خلصنا الحمدلله ..
شهد: يوووه .. ياربي تعب..
سمر: شهود مين الي بينقل أغراضك بيت زوجك؟؟
شهد: مين باقي؟؟ أكيد أخوي تركي..
سمر: ياربييي.. ما حطيتي العطورات.. الحين كيف بنفتح الشنطة؟؟
شهد: خلاص مو لازم.. أبحطها بالشنطة الصغيرة..
سمر: طيب اتركيها أنا برتبها ..
شهد: أوكيــــــــــــشن .. وأنا بروح أجيب كوفي..
سمر: طيب .. يكون أحسن بعد..
نزلت شهد تجيب الكوفي لسمورة ..
واستمرت التجهيزات ليوم بكره .. يوم الزواج..
وهالليلة بالذات نامت سمر عند شهد..
في الليل..
شهد: يؤ .. مين هذا؟؟
سمر: ردي.. يمكن براد بيت ..
شهد: هه براد بيت مو فاضيلي .. الحين في هوليوود مع أنجلينا جولي وتوم كروز وجورج كلـ..
سمر: ردييييييييييييييي.. يمكن بالغلط خخخخخخخ
شهد: أوووووص .. ألووو؟؟
....: ألو؟؟
شهد: مين؟؟؟
....: ما عرفتيني؟؟
شهد: أوهووو .. شوف إذا داق تتغزل ترى بعطيك سمور وأخليها تتصرف معاك..
....: مين سمور؟؟ آها .. الي كانت معاك اليوم بالسوق؟؟
شهد بلعت ريقها : خالــــــــــد؟؟!!!!
خالد: ايه.. كيفك شهد؟؟
شهد: ب.. بخير الحمدلله.. انت كـ.. كيفك؟؟
خالد: الحمدلله تمام .. ماشي الحال..
شهد:..............
خالد: شهد معاي؟؟
شهد: ايه .. هنا ..
خالد: اتصلت عليك عشان أخبرك.. حجزت لك في مشغل .....
شهد: ايه .. مشكور .. خبرني تركان..
خالد: العفو.. يلا باي.. أخوك يعرف كل التفاصيل ..
شهد: طيب .. باي..
سمر: أووووخص.. بدأ الحب يختشي..
شهد: خخخخ .. بس اتصل يقول اسم المشغل الي حجزلنا فيه ..
سمر: ههههه .. حجز لسمورتك ؟؟ ولا معصب مني عشاني هزأته ؟؟؟
شهد: هههاي .. أتصور إنه يحقد عليك ..
سمر: يؤيؤ .. مع إنه مزيون .. لكن قلبه أسود ..
شهد: ههههه .. يلا خلينا ننام بكره ورانا قومه من الساعة تسع ..
سمر: هههه .. يلا يا عروصة .. تصبحين على خير..
شهد: خخ وانتي من أهل الخير يا قلب العروصة ..
هاه عسى البداية قنبلة؟؟ >> يرحم أبوك مو في السياسة ..

كانت جالسه بغرفتها.. تفكر في القرار الي اتخذته ..


صح ؟؟ ولا لاء؟؟


الفيصل كان دايم معاها.. ويتقرب لها .. بس هي كان بالها مع شخص ثاني..


مع سامي..


رجعت ذاكرتها لسنتين ورا ..


في عائلتهم .. شي عادي تكشف على عيال عمانها ..


يمكن العجايز من الحريم مو براضيات ..


لكن الشياب كانوا عادي..


بس أكيد يحتشمون بلبسهم ..


والشي الثاني .. كانوا البنات يغطون شعورهم ..


كانت جالسه بالحديقة .. على كرسي.. لحالها ..


كانت متكشخة ذاك اليوم .. عشان يشوفها سامي..


لكنه دخل .. ولا اهتم لوجودها..


دايم تحسه يتكبر عليها .. يهينها لأنها تحبه ..


بعدها بثواني وصل الفيصل ..


الفيصل: سلام مهاوي ..


المها: هلا الفيصل ..


الفيصل: ما عليك منه .. متكبر.. لا تركضين وراه يا بنت العم


المها: الفيصل بلييييز .. ابعد عني..


الفيصل: طيب.. بس أبقولك شي.. التفتي حولك وبتشوفين ناس يحبونك بجنون ..


أحسن من إنك تتعلقين في واحد لا تهمينه ولا يطالع لك .. ويحب يهينك بس لأنك


تحملين له معزة خاصة بقلبك .. فكري زين يا مهاوي ..


ناظرته المها.. وفلبها يعورها ..


ابتسم ابتسامة تريح .. ولحق أخوه ..


رجعت لواقعها .. الفيصل طيب وحنون..


ويحبها .. ماكانت تعرف .. لكنه آخر مره زارهم اعترف لشهد ..


وهي الي خبرت المها ..


وعشان كذا .. قررت تعطيه كل الي تملكه ..


لأنها ما تبغى تصير زي سامي ..


بكت .. وبعد الصياح لربع ساعة ..


نامت مرتاحة لقرارها ..




~[ زفاف بلون الدمـ ]~


اليوم يوم الزواج ..


زواج خالد من شهد ..


أو على قول سمر.. زواج براد بيت من شهد ..


كان اليوم من بدايته صااااااخب..


والمعازيم مليانين في القاعة ..


طبعاً أغلبهم معارف خالد ..


معارف شهد كانوا أقل من قليلين ..


في جناح العروس في القاعة ..


سمر: أووووخص والله وكبرتي وتزوجتي


شهد: ووجع .. أوووص .. أنا متوترة الحين .. لا تزيدينها ..


سمر:هههههه ..


المها: مبرووووك شهودتنا ألف ألف مبروووك ..


شهد: الله يبارك بعمرك وعقبالك انتي والفيصل ..


المها بخجل: ههههه ..


سمر: أووووف .. قامت تستحي ذي الخبله ..


الكوافير: انتهينا .. إزا بدك شوفي نفسك بالمرايه ..


وقفت شهد..


سمر: أووووووووووخص .. صيو صيو .. تخبـــليــن


المها: وربي طالعه غييييييييييييير .. مره حلووو


شهد شافت نفسها في المرايه : ــــــه .. هذي أنا ؟؟


سمر: هههههههه .. تخبلين ماشاء الله ..


شهد: يؤيؤ .. شكراً خجلتوني..


المها: بنات أنا رايحه أجلس تعبت ..


شهد: مهاوي


المها: هلا ..


شهد: جمال جت ولا لاء؟؟


المها: إلا .. بس تسلم على أهل زوجها وتجي ..


شهد: تيب.. الحمدلله .. شكراً


المها: ولووو .. يلا باي..


البنات: باي..


بعد ثواني


طق طق طق..


شهد: تتوقعين جمال؟؟


سمر: لاء.. مو بهالسرعة عاد.. أبروح أفتح ..


فتحت سمر الباب وانصدمـــــت ..


قدامها ثلاث نسخ بشرية ..


نفس الشكل .. نفس الملابس .. نفس الألوان ..نفس الجوالات


بس لون العيون غير ..


بني شوكولاته .. لوزي .. أســـود ..


سمر فتحت فمها ع الآخر والبنات ضحكوا..


دخلوا الغرفة ..


أسيل: سلام يا عروسة


شهد كانت ردة فعلها مثل سمر وأزود ..


أسيل: ههههه .. توائم ..


شهد بلعت ريقها : آها .. هلا .. هلا .


أسيل: أنا أسيل ..


رسيل: وأنا رسيل ..


رسل: وأنا رسل ..


الثلاثة: خوات خالد ..


شهد ابتسمت: هلاااا فيكن .. يامرحبا ..


سمر: يؤيؤ.. ليه واقفات اجلسن ..


الثلاثة: مبروك يا عروسة ..


شهد بخجل: الله يبارك فيكم


سمر: كم أعماركن؟؟


أسيل: 18 سنة ..


شهد وسمر: العمر كله يارب


رسل: وانتوا؟؟ ..


شهد وسمر: كمان 18 ..


رسل ورسيل وأسيل: هههههه .. العمر كله يارب..


بهاللحظة .. رن جوال أسيل ..


أسيل: ألوو؟؟ ايوا ماما .. هلا .. لاء.. وييين ؟؟ .. لالا ياماما .. لسا بدري..


ايه .. شهد؟؟ خلاص .. ايه لالا انتهت .. ايه .. طيب .. أوكيه .. باي..


رسل: ماما؟؟؟


أسيل: ايه .. حبيبتي شهد.. ماما طالعه تسلم عليك ..


شهد: هلا فيها .. بس شو أناديها يا بنات؟؟


رسيل: احنا نناديها ماما .. والجوهرة عموه ..


سمر: عمى وقحه هالجوهرة ..


رسل: بقووووهـ .. المهم .. وفي الحالتين ما يعجبها .. ناديها الي تبغين ..


شهد: ............ ههه .. تيب ..


أم خالد دخلت الغرفة .. وسلمت على شهد العسل


الي باستها على راسها ..


أم خالد: مبروك يا بنتي ..


شهد: الله يبارك بعمرك .. وعقبال البنات ..


أم خالد: آمين يارب.. والله وعرف يختار خويلد.. ماشاء الله.. قمر..


شهد بخجل: تسلمين يمه ..


البنات طالعوها بعدم رضا .. بما فيهم سمر..


أما أم خالد كانت بتتشقق من الوناسة..


طلعت أم خالد وتركت البنات في الغرفة ..


أسيل: قومي معاي فانيلا .. بننزل نشوف الضيوف..


رسيل: أوكيه .. وايت شوكلت .. خليك مع شهود ..


رسل: بعيوووووووني .. بس ضفو ..


البنات: ههههههه


سمر: أقول رسول..


رسل: هههه هلا ..


سمر: مين وايت وشوكلت وفانيلا ؟؟


رسل: هههههه .. ألقابنا .. أنا وايت شوكلت .. لأنه أنا وخالد نحب الشوكولاه البيضا


سمر: هههههه وناسة كملي..


رسل: أسيل شوكولاه .. لأنه عيونها بني وتحب الشوكولاته .. رسيل فانيلا .. لأنه كاسكو أبيض وهي تحب الأبيض..


سمر: وناااااااااسة .. مين كاسكو؟؟


رسل: عصفور رسيل..


سمر: آهااااااااااااا


رسل: شهودة للحين ما عرفنا اسم صاحبتك


شهد: هههههههه سمر.. اسمها سمر


رسل: عاشت الأسامي.. حلو اسمك سمورة


سمر: احم .. عشتي .. انتي الأحلى


شهد: خخخخ .. شوفي وجهها .. أقول رسل ماعندكم غير خالد تزوجونها؟؟


رسل: يا بنااااات .. جاتني خطة .. نخلي سمر تتزوج زايد وتنضم لنا


شهد: مين زايد؟؟


رسل: زايد أخوي.. أصغر من خالد بسنة .. يعني بالواحد وعشرين ..


شهد: ههههههههه .. بس سمر مخطوبة ..


رسل: خساااااااااااااااااااااارة .. يلا المره الجايه ..


سمر: ..


فرحت شهد لأن رسل من الحين تعتبرها من المجموعة خخخ ..


وبعد 5 دقايق وصلت جمال ..


جمال: الله .. الله .. يا عينييي..


شهد قامت : جمالووووووو !! هلا


جمال وهي تبوسها برقة: مبروك يا عروستنا ..


شهد: الله يبارك فيك ..


جمال: أوووووخص .. شو هذا كله؟؟ والله ليموت علينا خالد


رسل: حلوة صح؟؟ قلتلها ..


جمال: حلوة وبس؟؟ تخقق..


شهد: ما عرفتكم .. رسل هذي جمال .. جمال هذي رسل ..


رسل: هلا تشرفت جمالووو ..


جمال: ههه الشرف لي يالغالية ..


خل أوصفلكم العروسة شو كانت لابسه..


فستانها كان نااااعم .. مره مره ناعم ..


ماسك مره ليي تحت الخصر .. وبعدها عادي .. يعني لا طبقات ولا مره ماسك ولا منفوش


يعني من الأسفل حر. . ماسك على الصدر يعني بدون أي شي يعلقه ..


ماكياجها كان وردي بوردي .. بس ناااعم برضو .. زي الفستان ..


شعرها رافعته شنيون .. بس بطريقه جناااااان ..


وما عليها طرحه .. بس تاج بسيط ..


هالفستان كان للجوهرة من قبل شهد.. وهالشي شهد ما تدري عنه ..


طبعاً الست جوهرة مالبسته.. تقول ياااي مو ستايل ..


مع وجهها الي كنه خرقه >> تحسون حاقدة ..


وأصرت خالد يشتريلها فستان من باريس..


وبتصميم مدري منهو .. وهذا قطته ..


وبعد خمس دقايق ..


جا وقت الزفة .


وعلى أنغام حسين الجسمي وأغانيه


انـــت عندي حـــاجه غير ..

هذي مافيها كلامعمريوحبي الكبـــــــــــير ..
منت واحد والســــلام ..


يعنيخـــــــــــــــذ مني ضمان .. باختصار وكلمتين ..
انت حاجه بهالزمان .. ماتتكررمرتين ..


وحدك اللي من تغيب ماتغيب ومن غلاكلو سأل عنك غريب جاوب عيونيلقاكتدري اني ياغلايصرت اشوف الدنيا فيكمن كثر طيبك معايخايف احسدني عليكيعني خذ مني ضمـــــان ..


باختصار وكلمتين ..


انت حاجه بهالزمان . ماتتكرر مرتين ..




خخخخخخخخخ .. كان هذا ذوق سمر


الي أصرت إن هي الي بتسوي الزفه بنفسها هههههه


هع هع هع هع >> معليه بس مو متصورة الزفة وصوت هذاك البلبل مادري الحلزون ..


المهم ..


نزلت للقاعة والكل كان ينقل نظره بينها وبين الجوهرة ..


الي كان مبين زييين إنها مغتاااظة من شهد..


مع إنه زواجها كان أفخم بمليون مره ..


لكن عاد حركات الضراير .. ما يتركونها هع ..


بعد دقايق ..


انزف خالد ودخل معاه أبو خالد وتركي


بعد ما وصل لعروسته شهد ..


وقفت .. وباسها على راسها ..


وجلس بدون ولا كلمة ..


حتى ما ناظرها أبد .. عيونه معلقه في الجوهرة ..


وشهد كانت تعض على شفايفها من القهر والغيظ ..


بعد ما سلم تركي على شهد وخالد .. طلع ..


ونفس الشي أبو خالد ..


وبعد ثواني معدودة ..


طلعت جوهرة .. وتقربت من خالد .. وجلست جنبه ..


والشي الي بجد يغيظ .. إنه سفه شهد وجلس يسولف مع الجوهرة ..


تقولون هي العروس وماقد شافها ..


عاد شهد هنا ماتت من البكي..


لكن أم الخطط في قصتنا .. الي هي رسل ..


ماسكتت.. وشوشت لخواتها وسمر وجمال ..


طبعاً خواتها واثقات من نجاح الخطة ..


لأنها رسل الي كل ما خططت تنجح لأنها تحبكها ..


وجمال وسمر مره متحمسات .. يبغون يقهرون الجوهرة بأي طريقة ..


أما مهاوي فكانت جالسه بأمان رب العباد والبلاد.. صح كانت مغتاظة بس مو لدرجة الجنون .. ^_^


قامت رسل .. وأسيل معاها .. وكملتهم رسيل ..


وجلسوا يرقصون قدام الجوهرة ويغطون عليها خخخخ ..


أما البنات .. الي هم سمر وجمال .. راحوا ينفذون الجزء الثاني من الخطة ..


بعد ما خلصوا ..


رسل كحركة طبيعية من الجوهرة .. عرفت إنها بتخلي خالد يأكلها من كيكة العرسان ..


قبل كل شي.. قامت الجوهرة ومسكت السكين يقالها بتساعد شهد..


لكنها قطعت يدها .. وجرحتها جرح عميق>> اشبه بحر ..


جاتها مهاوي وهي متلثمة وضمدت جراحها .. وخالد عادي .. يفكرها ما تقصد


خصوصاً بعد ماشاف دموع التماسيح الي طلعتها الجوهرة ..


وشهد ابتسمتلها إنه الأيام بيننا ..وحركتك مااهتميت لها خخخ ..


مع إنها حبست دموعها بالغصب عن تنزل وتحوس ماكياجها..


تتألمـ مره من الجرح .. وجلست تلعن الجوهرة بداخلها ..


والناس يعلقون وكل وحده تقط كلمة لين ما صارت حكاية من حكايات ألف حرمة وحرمة هع هع ..


تقدمت عندهم .. وخالد أكل شهد وشهد أكلت خالد ..


وجا دور الجوهرة ..


نطت عندهم رسل .. ولحقتها أسيل ..


مسكت رسل الشوكة من يد خالد ..


رسل: أنا بأكلها زوجة حبيبي الغاااالي


خالد بابتسامة: وقتك غلــــــــــــط ..


رسل: معليه ..


رسل أخذت قطعة كبيرة من الكيك ..


وصارت تدخلها في فم الجوهرة بشكل عشوائي ..


واحتاس وجهها .. وصار كله كريمه فانيلا ههههاي ..


أما أسيل .. عشان تكملها .. خذت عصير شهد بعد ما شربها خالد وشربته ..


وقربته من فم الجوهرة .. الي مصرة إنها ما تفتح فمها ..


أسيل: جوهرة افتحي فمك أخاف ينـكـ ..


وفعلاً نفذت الي براسها .. وانكب العصير كله على فستان الجوهرة ..


الجوهرة اغتاااظت ع الآخر..


وخالد وشهد بالقوة كاتمين الضحكة ..


قامت الجوهرة وسط ضحكات الحريم .. والي تقريباً كلهم بنات عز ..


تخيلوا .. رازه عمرها بين العرسان ..


وبعدها .. تقوم ووجهها كله كريمه فانيلا .. وفستانها الأبيض الراقي ..


كله عصير فراولة ..


وطبعاً رسيل لازم تشارك في الخطة.. راحت مسكت سكين الكيكة.. وماانتبهت الجوهرة


إلا ورسيل قاطعتلها الفستان من ورا .. لحد الفخذ تقريباً .. طبعاً محد انتبه ع الحركة


إلا خواتها .. لأنهم متفقين معاها .. وطبعاً الجوهرة لسا بتقوم وقامت البنت شقت


فستانها .. راحت بسرعة .. وصارت تمشي وتسمع الهمسات والضحكات ..


وقفتها وحده وقالتلها إن الفستان مشقوق من ورا ..


فحركة طبيعية منها تروح تلبس عبايتها بعد هالإحراج ..


راحت تغسل وجهها أول من الكريمة .. وصار وجهها كله كحل وكريمه وحوسة ..


الشي الحلو بالموضوع .. إن جمال حاطتلها النيله الزرقا حقت الملابس .. خخخ


جابتها من عند رسل الي دبرتها من عند الحارس الي دبرها من البقالة الي كانت قريبة من القاعة .. >> مشو111111ر


وحطتها بدال الصابونه بدون ما تنتبه الجوهرة .. وطبعاً الجوهرة ما تعرف جمال .. عشان كذا .. ما شكت فيها ولا لثانية..


وماتعرف النيله عشان كذا برضو ماشكت إنها صابون خخخخخخ


وجلست في الحمام تمسح النيله والكحل والكريمة حوالي نص ساعة ..


وبهالوقت كان خالد طالع ^_^


أما سمر فمهمتها هي الأحلى بالموضوع ..


خذت معاها المناكير .. الي في غرفة التجهيز ..


وراحت لقسم العبايات .. تكفلت رسل بسرقة رقم العبايه تبع الجوهرة من شنطتها ..


أخذت سمر العبايه وحاستها مزبوووط بالمناكير


وخلعت الفصوص الي فيها ..


وعدمت النقاب بالكوفي خخخخ .. شفتوا الحقد وما يسوي..


راحت الجوهرة لشنطتها .. وأخذت الرقم الي كانوا البنات رجعوه ..


وراحت وشافت المصايب بعبايتها ..


وجلست بعبايتها متفشله من الحريم ..


والبنات مبسوطااااات .. ويحكون شهد وهي فاطسه ضحك ..


خالد انعفس وجهه يوم شافها بهالمنظر .. وبعدها طلع بسرعة ..


شهد تضايقت بس عادي سكتت .. مو أول مره يسفهها ..


والبنات كانوا ع الآآآخر مروقين بعد انتقامهم ..


خصوصاً التوائمـ لأنهم ما يطيقونها ..


سمر ومهاوي الي كانوا شبه مطقمين بس كل وحده لون


سمر: زيتي مافيه ولا حركه يعني ناااعم وشعرها ملفوف ومتروك


مها: أبيض نفس أختها


جمال نفس تصميم فستان الملكه تبع شهد بس لونه وردي .. وشعرها ملفوف وبف


أسيل ورسل ورسيل: فساتينهم بني وبيج .. كانت هاااديه .. يعني الفستان حر .. تمسكه شريطة من النص بلون بني.. واللون الأساسي بيج .. وكلهم مسوين بف وشنيون ..


قاموا الحريم يسلمون على شهد .. ورقصوا شوي.. بعدها وصل العشا ..


ودخل أبو الشباب خويلد ياخذ شهد العســل .. والبنات يودعونها بدموع وأحضان وقبلات ..


وخالد مستغرب هالإهتمام بشهد العســــــل ..


....


وانتهى هالزفاف على خير .. مع إنه كان زفاف بلون الدمـ ..




~[ الوحدة قاتـلة ]~


رجعت للبيت .. دخلته حصلته فاضي..


فاستنتجت إنه برا ..


راحت لغرفتها .. بدلت ثيابها وتمددت على السرير بتعب ..


كان يوم حافل ..


ضحكت لما تذكرت الي سوته اليوم ..


هي ما تعودت تكون كذا .. بس جمعات البنات غير ..


تقلبت كذا مره ..


وهي مفتقدة حسه بالبيت ..


بهذا الوقت المفروض يناديها تتفرج معاه التلفزيون ..


وبعدها بشوي تقوم تسوي كوبين حليب بالشوكولاتة ..


له ولها ..


مايحب الشوكولاتة الساخنة إلا من يدها ..


يعشقها بجنون ..


بس ما تدري السبب الي يخليه يتزوج اللبنانية ..


أكيد الحين معاها ع الفراش يتهامسون ويتسامرون


نفضت جمال أفكارها عنها ..


ودخلت تمددت ع الفراش مره ثانية ..


وهي تحس بالوحدة ..


وغفت بعد ما حصلت نفسها تردد :


الوحدة قاتـلة .. الوحدة قاتـلة ..





~[ لماذا أنت؟! ]~


كانت جالسه ع الكرسي المتحرك ..


تهز جسمها ببرود ..


ما تحس بشي.. مو مستوعبه شي ..


ما تبغى أي شي.. وما تنتظر من هالحياة شي ..


المها ..


ناظرت شاشة جوالها الي أزعجها بكثر الدق..


الرقم غريب .. بس ليه كل هالإصرار؟؟


تأففت .. وتململت ..


وآخر شي ردت بضجر : نعـــــــــــــــــــــم؟


جاها الصوت الرخيم من الجهة الثانية : ألووو ..


المها: قسم بالله .. لو ما تقفل السماعة الحين لأكون طالعتلك منها سامع؟؟


....: هدي شوي ليه معصبة ..


المها: هييييه .. أنا بنت حمايل ما ألعب ع التلفونات .. سكر قبل لا أخبر واحد من أخواني يتصرف معاك


.....: بس إنتي ماعندك أخوان ..


المها: !!!! .. يا سلام .. طيب عادي أبخبر أبوي .. اقفل عمى ناس وسخة ..


....: لحظة لحظة لحظة .. لا تكونين ماعرفتيني؟؟


المها: نعم ؟؟ خير ؟؟ مين ؟؟


.....: أف معقووول؟؟ معقول ما تعرفيني؟؟


المها: أقول عن الثرثرة .. خلصنا ..


......: أنا سامي يا مهاوي سامي ..


المها بصدمة: سامـــــي!!!!




~[ في عالمـ اللا مشاعر .. ]~


دخلوا جناحهم بهدوء..


دخلت الغرفة وهي تتذكر كلامه الي أنهى أكثر من موضوع بنفس الوقت


خالد: شهد .. فندق مافيه .. شهر عسل مافيه .. تسوق مافيه .. طلعات معاي مافيه .. معارضه للجوهرة مافيه ..


شهد: معارضة للجوهرة !! شو يعني؟؟


خالد: يعني هي حبيبتي .. وما أسمحلك تدوسين لها على طرف ..


شهد سكتت.. الله والدخله بس.. عالم مافيها ذوق ..


طيب ينتظر كم يوم .. كم ساعة .. كم دقيقة ..


أول ما ركبوا السيارة .. بدأ يسمعها الأوامر والنواهي ..


وهي ماغير طيب وحاضر وتامر أمر.. عاد هذي وصايا سمر ولازم تنفذها ..


ورجعت لواقعها على أنفاس تلفح بوجهها ..


استوعبت إنه خالد ..


بدون مايفتح فمه بكلمة ..


تقرب منها .. وخافت من هيبته .. الي معطيته شكل مرعب ..


وعمر أكبر من عمره ..


ضمها لصدره بتملك ..


و......


صار الي صار ^.^




~[ فراق صديقتي مؤلمـ .. ]~


تمددت على السرير بطفش..


هذي المره الثالثة الي تعيد فيها الحركة ..


ولسا مامر عليها 3 دقايق في البيت..


ما وقفت تفكير ..


ياترى شو رح يصير اليوم؟؟


شافت شهد العسل وهي تمشي بفستانها الأبيض ..


حلم كل بنت ..


لكن حلمها هي كان ناقص..


ناقـص الأهم .. الحبيب .. العشيق .. الزوج ..


تخيلت شكلها وهي تمشي مع نواف ..لكن ماركبت في بالها الصورة أبد ..


نواف مو مناسب لها .. لا لشخصيتها .. ولا لأفكارها .. ولا لطريقتها في الحياة ..


ابتسمت بألمـ .. وهي تتذكره .. سعود .. آآآخ وينك يا سعود؟؟


وينك؟؟ صارلك غايب ماندري عنك شي حوالي أربع سنين ..


وين إنت؟؟ وعدتني ترجع .. ونتزوج .. ونكون أسرة ..


ونعيش مبسوطين .. في مكان ماحد يقولنا فيه وش تسوون مع بعض؟؟


وليه جالسين بلحالكم ..


حرام عليك يا سعود .. تركتني للنذل ..


لنواف يا سعود .. تعرف منهو نواف؟؟ نوااااااااااااااااااااااااااااااف ..


تذكرت شهد وضاق خلقها ..


ياناس هالبنت لو ماكانت موجودة شو رح تسوي بعمرها؟؟


ماتقدر تعيش يوم بدونها ..


في هالوقت .. كانت بتتصل على شهد ..


وتصجها بأفلام براد بيت الي كل يوم تحملها ..


وتتكلم عن الي شافوهم اليوم بالمجمع وتعلق ..


وتتكلم عن تركي .. خالد .. نواف .. سعود .. وحتى مهاوي وسامي وفيصل وجمال وراكان واللبنانية .. عن أشخاص كثييير .. وأحداث أكثر ..


ابتسمت .. ياربيي .. شكلي مارح أشوفها لفترة ..


بس بكره وأنا رايحه أوديلها جودي وسوفت ..


أبجلس معاها لين أشبع منها ..


ياربي .. فراق الصديقة مؤلم ..


نامت سمر على أفكارها .. الي كان سعود محتل أكبر جزء منها ..




~[ ليالي راحة من غبائهـ ]~


تقلبت على فراشها بسعااااااادة لا توصف ..


تنبسط إذا ماكان معاها ..


حتى لما يكون مسافر .. ترتاح مره ..


لأنها بكل بساطة .. تشيل قناع عن وجهها ..


يتعبها كثييييير ..


هي مطلبها واحد .. غايتها وحده .. الـــــــــورث ..


ماتهتم لا بخالد .. ولا بطوايف خالد ..


صح إنها غارت مره من شهد ..


بس مو على خالد .. على إنها رح تشاركها البيت لفترة ..


وبتشاركها بكل شي..


هي أصلاً مقرره تحط لهالشهد حد ..


ماشافت منها شي .. بس كمان مايصير تتركها بحالها ..


بتخرب عليها كل شي ..


المفروض أي وحده بمكانها .. تحزن .. تبكي .. تتألم ..


لكن لأنها لا تحب خالد ولا داريه عن ديرته أصلاً ..


ماهمها الموضوع كثير ..


تحسه غبي .. كيف ما يكتشف إنها تكرهه؟؟


كيف مايعرف مشاعرها الحقيقية؟؟


كييف ؟؟ غبي .. هالإنسان غبي ..


واليوم بترتاح من غبائه ..


وبتشيل قناع الحب والطيبة ..


اتجهت لدفتر مذكراتها ..


وكتبت فيه كل الي دار براسها من ساع .. وأفكارها


عواطفها .. وحركات البنات الي نرفزتها ..


كل شــــــي .. يعني لو مسك خالد هالدفتر ..


بيكتشف بلاوي ..


بس أحلى مافي الموضوع بالنسبة للجوهرة .. إنه غـــبــــي .. لأنه صدقها ..




~[ بنات ]~


رسل: ههاي .. أتصورها الحين عافسه خلقتها ..


رسيل: هههههه .. وتكتب في دفترها


أسيل : ههههههههه .. وتسويلنا سحر خخخخخخخ


البنات: ههههههههه


رسل: حلوة شهد صح؟؟


أسيل: تجنننننن .. ياناس عليها مرة أخوي قمر ..


رسيل: بس مو أحلى من هالحيه ..


رسل: ماعندك سالفه .. يا غبية . شهد أحلى وربي


رسيل: شهد قمر.. بس بعد الجوهرة مو سهلة .. جمالها يجذب


أسيل: بس أنا أموووت في رسل .. عليها خطط تماااام


رسل بفخر : هع هع .. عشان تعرفون من رسل ..


أسيل: يابنات .. شهد من اليوم وطالع تحت حمايتنا من هالعنكبوت ..


البنات: هههههههه


رسيل: عجبتني سموور ..


رسل: آخخخ .. جمالها يذبح .. ودي فيها لزايد ..


أسيل: بس للأسف مخطوبة ..


ابتسموا بإحباط ..


أسيل: يوووه صار لي يومين ما شفته زيوووود ..


رسل: فدييييييييييييييييييييته

!


رسيل: ياخي أخواني غير بجد ..


رسل: بس أحب خالد أكثر


أسيل: زايد


رسيل: زايد وخالد .. بس لأنه خالد له هيبة ..


أسيل: صح يعني مانقدر نتكلم معاه مثل مع زايد ..


رسل: في هذي معاكم حق ..


وفجأه : بخخخخخخخخ .. وش تسوووون ؟؟


رسيل: يامامييييييييي


رسل: ههه


أسيل: مامااااااااااااااااااااااااا


زايد: هيييه انتي معها شوي شوي.. وشفيكم ؟؟


رسيل: زايد بالله لا تعاودها


زايد: أووووخص تعلمتي الكلمة .؟؟


رسيل: أكيد عشان أخوي الحبيب ..


زايد يستهبل: الحين انتي مين؟؟ رسل ولا أسيل ولا رسيل؟؟


أسيل: هيييييييه بسم الله علي ..


رسل: خخخخخخخ ..


زايد: لاء.. بس كلكم نفس الشكل والشعر والألوان والأصباغ ومادري وش..


رسل: بس كل منا عندها عيون غير ..


زايد: استني دقيقة .. الحين انتي أسيل لأن عيونك سودا


رسل: غلــــــط .. أنا رسل .. رسل الي عيونها سودا


زايد يكمل استهبال : آهاا .. رسل .. طيب وهذي أم العيون اللوزية مين؟؟


رسيل بقهر: رسيـــــــــــل


زايد: والنعم .. وأم الشوكولاته هذي أسيل ..


أسيل: زايدووه .. لاتسوي يعني يعني ما تميز .. ولا ما تعرفنا إلا إذا تبغانا بشي؟؟


زايد: هههه ..


أسيل: بنات عندي سعاااااااااااال


رسل: اسعلي حبيبتي ..


أسيل: ههههه .. ليه لما نكون مع زيزو ننبسط مره؟؟


زايد بخجل: وجع .. تعرفيني أخجل يالدبا ..


أسيل: هاي .. أحسن .. عشان مره ثانيه تتعدل..


رسل: قم .. قم شوف شغلتن تسويها ..


زايد: أووووخص يا شغلتن ..


رسل: هع >> تلعب بحواجبها ..


زايد: لا اليوم .. فااااضي .. أبغى أسمع وش سويتوا بالعنكبوت؟؟


رسيل: هاي .. نفس الاسم الي مطلعينه من شوي


الكل: خخخخخخخخخخخخخخخ




~[ زايد ]~


أخو خالد والتوائمـ .. عمره 20 ..يخجل إذا أحد مدحه ..


يحب خواته مرررررره .. شي مقدس عنده ..


ويحترم أخوه خالد كثير.. بس ما يمنع إنه يمزح معاه في بعض الأحيان ..


زايد وسيم .. أوسم من خالد يمكن .. أسمر بس سماره أحلى من سمار خويلد ..


وعيونه فيها شي غريب .. لونها أسود مثل لون عيون رسل ..


وكمان شي ثاني.. فيها سراب حزن ..


زايد محبوب مره من خواته .. لأنه مطيح الميانه معاهم ..


حبوب ومزوح .. ويتقبل أي شي.. وشباب شلته يحبونه مووووت ..


ماله في المغازل وسواليف الشباب البقر >> مع احترامي هع هع ..


أنفه مثل أنف خالد لكن معكوف شوووووي .. أما شفايفه الي كانت عذاب..


لأنه مجروح فيها .. وكان الجرح يعطيه لمحة وسامة ..


وأحلى شي موجود بزايد .. الغمازاتـــــ ..


>> عشقها الغمازات ..


آخر شي .. زايد يبان من بعيد .. شرير أو جدي .. أو كذا يعني صارم


لكنه في الواقع غييييييييييييير ..




نرجع للبنات وزايد ..


أسيل: و آخر شي جلست مقهووورة بعبايتها الي عبيناها مناكير ههههههاي ..


زايد: هه .. زين ما سويتو .. عفيه عليهم خواتي


رسل: والله لو تشوف وجهها يا زايد .. تقول خواتك اليوم نايمين في المستشفى ..


زايد: هه .. أحسن .. ووووجع ياخذها ..


رسيل بحماس: زايد زايد .. تكفى .. طلبتك .. حكينا شي من سوالفك ويا ربعك ..


زايد: هههههه .. كلهم ؟؟ وبنص عين : ولا بس عبد الملك؟؟


رسيل: وجع .. قلت لك .. رفضـــته .. يا عالم رفضتـــه ..


البنات: هههههههه ..


زايد: يوووه يا عبد الملك هذا .. مو صاحي أبد ..


رسل: ليه؟؟ وش سويتو آخر مره؟؟


زايد وهو يفكر: هممم .. كنا رايحين السوق ..


أسيل: وجع زايدوه شكلك حلووو وانت تفكر


الكل: ه


زايد: ههههه .. المهم .. وعبد الملك واقف بيشتري قميص أسود عاجبه .. إلا وتجي ذيك الحرمه .. تجنن .. تخبل .. تهوووس ..


البنات: يا عينيييييييييي


زابد: هههه .. تفكيركم فاسد ..


البنات: المهم ..


زايد: وجت ليي عند عبد الملك .. وسحبت البلوزة .. ناظرها عبود وقال


البنات بحماس: وش قااااااااااااااااااااااااااااااال ؟؟


زايد: قال .. يمه شريفة .. روحي خذي الي هناك


البنات: وجع زايدووووووووووووووووووه يالخايس..


زايد: ..طيب طيب.. قال لها عبود .. بليز أبغى القميص ..


البنات: كمـــل ..


زايد: ناظرته بنص عين وقالت .. وأنا أبغاك ..


البنات شهقن : ــــــــه .. وقحة .. وش قال عبود؟؟


زايد: قال لها .. تبغيني خذي موعد من سكرتيرتي ..


البنات: هههههههههاي ..


زايد: وناظرته باحتقار .. وقالت تعجبني.. لأني أنا بعد إذا جتني النعمة أرفسها برجلي ..


البنات: حقييييييييييييييييييييييييييرة ..


زايد: قالها عبود .. هذا يا طويلة العمر لأنك حمار.. وطبيعي الحمير ترافس


البنات: ههاي .. طفرها .. خخخخخخخخ


زايد: ولما يئست المسكينة .. مشت بعد ما قالت .. عيب تقولي حمار


البنات: خخخخخخخخخ خكريه ..


زايد: وأنا أناظرها أقولها .. يابنت الناس .. أنا أنا واقف معاه .. لكن للأسف أنواااع السفط


البنات: هع هع هع هع هع هع هع هع هع هع ..


زايد: يلا أبروح أنام فيني النووووووووووووووم ..


أسيل: لاااا .. زيزووو تكفى خلك شوي


زايد: أول شي أنا مو أصغر عيالك تقولين لهالشنبات زيزو


أسيل: ههههه سوري..


زايد: ثاني شي .. أبروح أخمد ..


رسل: حبيبي زايد الله يخلييييييييييييك


زايد: لا يا وصخه .. انتي تحبين خالد أكثر ..


رسل: ههههههه .. مو أحبه أكثر .. بس يعجبني أكثر


زايد بنص عين : قللللللللة أدب ..


رسل: خييييييير ؟؟ أخوي وأحبه بعد عندك مانع؟؟


زايد: لا دواس .. يلا باي حبوبات ..


رسيل: طيب خلينا نتفرج فلم سوا ..


زايد: امممممم .. يعنيي .. امممم ..


أسيل ورسل : بلييييييييييييييييييييييززززززززز ..


زايد: طيب.. أمري لله .. مشكلتي إنكم خواتي


البنات: نعععععععععععععععم؟؟


رسل: قلة أدب ..


زايد : انتي مين يا أم عيون سودا ..................


.....................


ورجعوا لحوارهم .......واستهبال زااااااااااااااااايد ....




~[ إشراقة جديدة .. ليوم جديد ..]~


: يــــــاخذون اللي يبونه ..كل هالعـــــالم وكونهالاقلبك يتركونه ..لاتمسّه إيدهــــ ـ ـ ـــم ..أم خالد: هلاااا .. هلا ببنيتي .. هلا بشهد


شهد بابتسامة واسعة: صباح الخير يمه ..


أم خالد: صباح النور والرضا والسرور ..


شهد: كيفك يمه؟؟


أم خالد بوناسة: بخير عساك بخييير ..وانتي يا بنيتي كيفك؟؟


شهد: الحمدلله .. عال العال ..


بعد صمت ثواني ..


شهد: فطرتي يمه؟؟


أم خالد: لا يمه .. كنت أنتظر خالد أو زايد يقومون أو التوائم المخبل


شهد: هههههههه .. فديتك انتي وخالد وأبو خالد والتوائم .. ومين بعد؟؟


أم خالد: زايد


شهد: ههههههههه .. وزايد .. ولو انه عيب بس يلا


أم خالد: ه لا عادي .. مثل أخوك


شهد: أجل يمه أبروح أجهز فطور.. نفطر أنا وانتي


أم خالد بحرج: لا يا بنيتي .. انتي لسا عروس وفي صباحيتك .. المفروض للحين نايمة


شهد: يمه وش للحين؟؟ الساعة 10 .. معليه يمه .. أنا جوعانه وأبي أفطر معك


أم خالد: وليه ما تفطرين مع خالد؟؟؟


شهد: هاه ؟؟ ايه .. خالد لسا نايم


أم خالد: أجل خل نفطر أنا وياك .. قولي للشغالة هي بتجهز كل شي..


شهد: لعيونك يمــــــــــــــــــــه ..


راحت شهد وقالت للشغالة ..


وكلها دقايق .. إلا والفطور ع السفرة ..


وصوت زايد القوي مالي البيت ..


لفت طرحة على راسها وجلست على الطاولة مقابل أم خالد ..


إلا وبدخلة زايد ..


زايد: صباح الشوق لأهل الذوق .. صباح الحب لأهل الحرب .. وصباح السكر للـ..


أم خالد: اخلص علينا .. صباح النور وانتيهنا ..


شهد ضحكت ..


زايد: يؤ .. هلاااا والله بشهد .. هلا بمرة الغالي .. فكرتك الشغالة


أم خالد: ولد استح عيب


شهد: ههههههههه .. عادي يمه اتركيه ..


زايد: أووووخص شغاله تقول يمه ..


شهد: هههههه .. أحسن منك يالسواق ..


زايد: هههههه .. مردودة .. مو مهم .. مبروووك يا أم ولد خالد


شهد: ههههههاي .. مو مهم .. الله يبارك بعمرك .. وعقبالك


زايد: فااااااااال الله ولا فالك .. وش فيك تدعين علي وأنا ما بعد تعرفت عليك ..


شهد: ههههههه .. الحمدلله والشكر .. أصلاً مين الهبله الي بتقبل فيك؟؟


زايد: يؤ .. أنا بس أأشر .. والكل يطيع .. هع هع هيع


شهد: ههههههههه ..


زايد: وش فيك قاعده بذا ؟؟ اخلعي طرحتك


شهد: يووه .. عيب وشفيك انت؟؟


زايد: صدق إنك دفشة .. أقول اخلعيها حنا أخوان ..


أم خالد: وهو الصادق يا بنيتي ..


شهد: لاااااااااا .. لالا يمه معليه .. ما أعرف ..


زايد: هه .. الحين كشفتي وجهك وما بتكشفين شعرك؟؟


شهد بنفسها: ماتدري انت إن هذي أوامر خويلد .. حسبي الله عليه من رجال .. ولا عن نفسي؟؟ مارح أطلع بالمره ..


شهد: ايه .. أنا حرررره ..


زايد: مااااااااااااااالت عليك


شهد: غصون الجنة يارب ..


زايد: وتعرفين تصرفين عمرك بعد!


شهد: أجل وش على بالك؟؟ زايد؟!


أم خالد: هههههه .. بس بس .. اهجدوا ..


سكتوا الاثنين .. ونزلت شهد راسها للأكل .. والتهت فيه ..


أخذت بريد .. وحشته مربى فراولة .. وأكلته .. بعدها شربت حليب ..


بين مازايد كان يتأملها وهو ياكل ..


ماشاء الله .. حلوة .. أجل كيف شكلها مع شعرها؟؟


أووووووخص .. أحسها تجنن .. هي كذا وتهبل ..


أجل كيف من دون طرحة؟؟


زايد عيب عليك .. استح .. هذي مرة أخوك وبس ..


بس رووووووعة فعلاً ..




أم خالد: بنيتي يا شهد..


شهد: سمي يمه .؟؟


أم خالد: شوفي البنات للحين نايمات ..


زايد: ايه يمه .. نايمات .. سهروا أمس


أم خالد: الله يصلحهم ويهديهم


زايد: آمييييين


شهد: وانت لا تسوي يعني بريء! سامعتك وانت تصارخ معهم أمس


زايد: ههههههه .. مشكورة ورطتيني ..


أم خالد: هه .. الله يقطع سوالفك ..


زايد: شهدوه خالد ما قام؟؟


شهد: وجع .. لا تقول شهدوه .. اسمي شهد العـســــــل ..


زايد: كذاااابة . اسمك شهد العسل؟؟؟!!!!!!


شهد: ايه والله ..


زايد: أوووووووووووخص .. رهيب اسمك !


شهد: احمـ داريه شكراً ..


زايد: ماغير معجب خالد؟؟


شهد انحرجت .. بس لأنها من أول مطيحه الميانة معاه تستاهل خخ ..


......: وش فيه خالد؟؟


شهد قامت بعد ما سمعت بحة الصوت المميزة .. وراحت ركضت لعنده وصارت تمشي معاه ..


وهو سافطها ومعطيها أشكل ..


شهد: صباح الخير ..


خالد بابتسامة: صباحك نور ..


تقدم خالد للطاولة بعد ماسلم على راس أمه وضرب بكف أخوه زايد ..


وجلس ع الكرسي.. وصارت شهد تخدمه وتقدمله كل شي..


وزايد وأم خالد يطالعونها باستغراب ..


ماتعودوا ع الجوهرة تخدم خالد..


جلست وكملت أكل


خالد: شكراً


شهد بإحباط: العفو .. واجبي..


بعدها بخمس دقايق .. وصل أبو خالد من برا ..


تقدموا الشباب وسلمو أول .. وهو حب أم خالد على خدها ..


أما شهد ابتسمت لرومانسيته .. وراحت سلمت على يده وراسه ..


تقدم وجلس على راس الطاولة ..


أبو خالد بوناسة: كيفك يا بنتي يا شهد؟؟


شهد: بخير يبه ..


أم خالد: هههههه .. لالا غشاشة .. أنا بس يمه هو عمي


شهد بطفولة : هههههه .. ولا يهمك .. انت أخبارك يا عمي؟؟


أبو خالد: بخييير عساك بخير يا بنيتي ..


خالد: وين البنات يمه؟؟


أم خالد: أكيد نايمات ..


البنات: لاء يمه نحنووو هوناااا ..


الكل ضحك بوناسة لأن الثلاثي اجتمع ..


وكلهم تقدموا بعد ماسلموا على أبوهم وأمهم وأخوانهم ومرة أخوهم ..


وجلسوا ع الطاولة ..


ونفس الحركات يسووووونها ..


نفسها تمااااااااااااااااااااااااااام ..


شهد: رسل..


رسل: نعم؟؟


شهد بحرج: لاء صبر.. مو انتي ..


رسيل: هاي .. معليه الصبر زين .. دقايق وتتعودين علينا ..


شهد: .. انتي أسيل؟؟


أسيل بشرح: طالعي بعيوننا .. أسود رسل .. وبني شوكولاه أنا أسيل.. ولوزي رسيل


شهد: آهااااااا .. ههه تمام .. طيب يا أسيل بليز أبغى المربى


أسيل: ههههههه لعيونك


وصاروا يتكلمون شوي.. وخالد ساااكت وماكل عافيه في فمه ..


ماغير يراقب شهد ويضحك على هبلها .. ويرجع يركز بأبوه ..


ويلعن الساعة الي تزوج فيها هالطفلة ..


وبعد دقايق نزلت الجوهرة .. ونطقت السلام وزفرت


رد عليها الكل بضيق .. مايحبونها ..


ناظرت الطاولة ممتلية.. ناظرت شهد


الجوهرة: شهد قومي أبغى أجلس


ناظرها الكل بقرف من وقاحتها ..


وشهد ابتسمتلها .. وجت بتقوم


أبو خالد : بنيتي يا شهد عطيني الشاهي..


جلست شهد وعطته الشاهي بالنعناع ..


الجوهرة: هيييه انتي .. قومي خلصيني.. أبغى أجلس ..


خالد: قومي يا شهد..


شهد ابتسمت بألم وابتسامتها ما غابت عن الكل ..


شهد: إن شاء الله ..


قامت شهد من مكانها


أم خالد: اجلسي يا شهد.. خلها تروح تجيب كرسي بلاستك .. مو بطاير الفطور


شهد: لا يايمه .. معليه .. أنا أصلاً شبعت الحمدلله ..


أبو خالد: اجلسي يا شهد.. اجلسي يا بنتي ..


شهد بدمعة : لا يا عمي .. بجد خلاص شبعت ..


قامت شهد وركضت لفوق تخبي دمعتها ..


الي كانت واااااضحة للكل بدون استثناء ..


زايد: هيه انتي ..


الجوهرة: نعم؟؟


زايد: مره ثانية غطي شعرك .. مو طالعتلي بالليفه هذي على راسك


البنات: بفففففففف >> كاتمين الضحكة ..


الجوهرة: إذا زوجي ما تكلم انت اش دخلك يا ولد امك


خالد صرخ: جوهـــــــــــــــــــرة ..


سكتت الجوهرة .. وظلت تاكل


والبنات يناظرونها بحقد لأنها قومت شهد من ع الطاولة ..


وزايد بعد ماكانت هاينه عليه شهد..


أما أم خالد وأبو خالد .. فهم الي كانوا من جد مولعيييين نار ..


أم خالد: يمه يا خالد .. رح شوف مرتك ..


خالد: وشفيها يمه؟؟ هذي هي قدامك..!


أم خالد: ما أقصد ذي .. أقصد شهد..


خالد عفس وجهه: وش تبغين فيها يمه .. خليها ..


أبو خالد: أقول قم لزوجتك راحت والدمعة بعينها .. من حركات ناس مبزره


البنات:


زايد: بفففففففف


خالد عصب على أبوه .. يعني ماكان مفروض يتكلم قدام الكل.. ويسبها في وجهها >> ياي يا رقيق .. خايف على مشاعر البقرة ..




طلع خالد وهو معصب للغرفة ..


وفتح الباب بقوة .. وقفله بالمفتاح ..


شافها جالسه ع السرير .. وتمسح شي من خدها


آهاا الظاهر دموعها .. كانت معطيته ظهرها .. وماعرفت إنه دخل .. مع إنه فتح الباب بعنف ..


وصار يتأملها وهي تمسح دموعها بألم .. وتمسحهم وكأنها ما تبي دموعها ترجعلها مره ثانية ..


خالد تقدم منها .. ووقف قدامها على طول..


هي حست بشخص واقف قبالها ..


وقفت بخوف قباله ..


نزل عينه يشوف لبسها الي كان عبارة عن ..


تنوره جنز رصاصي لحد الركبه , بكسرات على الجمبين وتطريزات بيضا راقي


ومعاها بلوزة بيضا ساده بربع كم


سرح بأفكاره ..


تعبت وجلست .. قالت في نفسها إنه ما يبغى شي ..


خالد: شوفي شهد..


شهد: سم؟!


خالد: المسخره الي صارت قبل شوي ما أبغى أشوفها مره ثانية ..


شهد: بس..


خالد: لا تقاطعيني .. الجوهرة تاج راسك سامعة؟؟ وياويلك لو تعاودينها وتزعلينها


شهد: خالد بليز .. أنا ما تزوجتك عشان أخدم الجوهرة وأقوم لحضرتها .. وإذا أنا سكت .. فاحتراماً لأمي وعمي .. وخواتك وأخوك .. ولك إنت بالنهاية .. لكن هي بعيني ما تسوى ظفري فاهم؟؟


خالد بعصبية: لا تتكلمين عنها هذي الجوهرة تسواك وعشرة من أمثالك سامعــــة؟؟


شهد سكتت..


خالد هدى شوي..


خالد: لا تطلعين من الغرفة .. أبتروش وأجيك ..


شهد: تامر أمر ..


طلعت لحضرته ثياب لأنو الظاهر ناوي يغير بالغرفة ..


وطلعت منشفته ..


وجهزت أغراضه ..


دقايق وطلع الأخ ..


لأن حضرته متروش مرتين .. مره الصبح ومره الحين


>> ناس فيهم طاقه ع الترويش مانقدر نقول شي..


خالد تفاجأ بالملابس واغراضه المرتبة ..


خالد بنفسه: خخخخ .. خبله هالبنت .. تفكرني قايل لها رتبي أغراضي ..


مو مهم .. حرام .. شكلي كسرت بخاطرها .. لا ياخالد لا .. انت القوي .. لا تضعفك بدموعها يا خالد.. أووووووف.. خنقة هنا ..


خالد بصوته الرجولي : احمـ شكراً


شهد: على؟


خالد: ولا شي .. يلا قومي انزلي .. لا يعصبون أهلي ..


شهد:..............


خالد: ولا تزاحنين الجوهرة خليها بحالها ..


شهد بنفسها : على أساس أنا الي بديت .. هي الي تتحرش فيني يالثور ..صدق إنه أحول


نزلت هي وخالد مع بعض ..


وعشان بس تغيظ هالعنكبوت >> داخله جو


راحت تعلقت بذراع خالد .. الي ناظرها بكره ..


بس أكييد محد لاحظ


أصلاً هم متفقين .. لاااااازم يتصرفون بشكل طبيعي قدام الناس ..


وخصوصاً أهل خالد .. الي هم أمه وأبوه ..


نزلت وحطت طرحتها على راسها ..


ولما شافت زايد مو موجود .. راحت شالتها وجلست مكانه ..


ناظرتها الجوهرة بقهر وابتسامة ..


وعاد هنا .. اشتغل عقل رسل ..


واشتغلت خططها >> أحسكم تحبونها مثلي ..


راحت مسكت كاسة عصير البرتقال الي قدامها ..


وسوت كأنها ما تدري وخبطتها باتجها الجوهرة ..


وانكب العصير كله عليها ..


البنات ابتسموا نص ابتسامة .. يعني عارفين إنها طلعت بخطة عشان تطفرها ..


راحت يقالها بتمسح العصير .. ورمت عليها صحن الجبنه ..


وتبقع وجهها وملابسها فيه ..


وصارت أسيل تعتذر بشكل سريع ..


وآخر شي .. مسكت شال فخم تحبه الجوهرة مره .. لأنه غااااااالي بجد ..


وراحت مسحت فيه الجبنه والعصير من ثياب الجوهرة ووجهها ..


عاد هنا هي انفجــــــــــــرت ..


وأكيد ما تقدر تقول شي عشان خالد ..


والبنات يكتمون ضحكاتهم ..


أما شهد فاكتفت بابتسامة .. أو نص ابتسامة ..


وأبو خالد وأم خالد يضحكون ..


وخالد جالس على أعصابه ..


>> مسكيييين أهانوا الحب ..


وقفت الجوهرة بكل عصبية .. ومشت لغرفتها .. وهي تجر وراها الشال تبعها ..


ناظرها الكل .. مقهوووووووووور من تصرفاتها ؟..


وراسها الي كل يوم عن الثاني يكبر ..


ناظرها خالد وهي تطلع ..


وطلع معاها ..


مو قلنا غبي؟؟

مسك الجوال واتصل ..
هذي المره الرابعة تقريباً بس ماردت عليه ..
تركي: ياربيييييي .. ليه ما تردين يا شهد؟؟
أكيد ناسية جوالها كالعادة .. وووجع .. تقهر هالبنت ..
يوووووه ردي ردي ردي ..
شهد: ألووووووووووووووو؟؟
تركي: وووووووووووووووووووووووووووجع
شهد: هههههههه .. ريكلاس ريلاكس .. اشفيك؟؟
تركي بعصبية: ليه ما تردين..؟؟ جعلك الحكة ..
شهد: .. من وين جايب ذا الدعاوي؟؟
تركي: هههه .. كيفك شهد؟
شهد: يوووه يا تركان .. لسا تقلق علي؟؟
تركي: وين كنتي .. بجد قلقت ..
شهد: كنت أفطر .. وجلست شربت شاهي .. وبعدها طلعت ..
تركي: آهاا .. تفطرين مع أهل خالد؟؟
شهد: ايه .. شلونك تروك؟
تركي: بخييييير عساك بخير .. انتي شلونك؟؟ عساك مرتاحة مع ذا الزاحف؟
شهد بخجل: الحمد لله .. منيحين ومرتاحين ..
تركي: آخ .. ليه أنا ليييييه؟؟
شهد: شو الي ليه انت؟؟
تركي: ليه أنا الي مربيكم؟؟ ليه أنا الي قتلت دانة؟؟ ليه أنا الي عشت ؟؟
شهد بدموع: تركااااااان وجع .. لاتقول كذا .. والله أحبك .. ومو انت الي قتلت دانة .. زوجها اللعين ..
تركي: آآآآه .. طيب تقدرين تقولين .. ليه أنا الي أحب وتطلع مخطوبة؟؟
شهد بحزن: لاااااااااااااااااااااااااااا .. مخطوووووووبة؟؟؟؟؟!!!!!
تركي: مخطوبة .. وملكتها بعد بكره ..
شهد: معليه حبيبي .. بكره بتلاقي الي أحسن منها ..
تركي: وليه أنا الي خويي يتزوج حبيبتي ..
شهد: حقييييييييييييييييييير.. مين هذا الي مافيه نخوه الغبيييي.؟؟
تركي: لا تقولين كذا .. هو ماكان يدري.. بس ليييه أنا ليه؟؟
شهد بضيقة: معليه حبيبي .. تركي انت قمرررر
تركي: هههههههه .. وش مناسبة هالغزل؟؟
شهد: ههههههه .. حرام عليك والله مو شي..
تركي: هههههه زين .. المهم .. أنا جاي اليوم أجيبلك جودي وسوفت أذوني ترى
شهد: وه بث فدييييييييييتهم .. ايه تكفى جيبهم وحشوني ..
تركي: يلا جاي .. قولي لخويلد ..
شهد: من عيونيييييي .. لا تتأخر ..
تركي: أوكيه يا قلبي يلا باي ..
شهد: باااااااااااااااااااايو
قفل من أخته وهو يناظر القطوتين يناظرونه ..
تركي: لأ لأ لأ .. مافييييييه .. لالالالالا .. لا تقربووووون .. وربي الي تخمشني لأذبحها لااااااااااااااااااااااااااااااااااء ..
وراح لمصيره ..
~[ موعد ]~
المها: شلون يبه؟؟
جابر: يعني يا يبه .. بنخلي ملكتك انتي واختك بيوم واحد
المها: أنا موافقة يبه ..
سمر: يبه مهاوي أحلى مني .. وأنا مابيها تغطي علي
جابر: هههه
المها : ههههههه .. حتى انتي قمرررررررررررر
جابر: وملكتكم بتكون بإذن الله يوم الخميس
المها: ـــــــــــــــه .. مابقي غير 5 أيام ؟؟
جابر: ايه يا بنيتي .. عرسانكم مستعجلين
سمر: وجع .. عجله تاخذهم بسكتها
جابر: سمرررررررروه ..
سمر: وأنا الصادقة يبه .. يقهرووووووووووووووون
المها: تامر يبه .. وعماتي هم الي بيرتبون لنا الملكة ؟؟
جابر: ايه ايه .. يلا يا بنات .. أنا قايم أصلي الظهر ..
طلع جابر وهو يسبح ويستغفر ..
سمر: وووووجع الله يشيله نويف الكلب ..
المها بتعقل: سمرووووووووه ما يصير كذا .. تراه بيصير زوجك ..
سمر: يعععععع .. أوووووووص .. لا تتكلمييين .. سامعه ؟؟
المها: .. فديت الي بياخذني ..
سمر: مهاوي .. أحسك متغيره .. فيك شي؟؟
المها بتوتر: أنا ؟؟ لا .. أبداً .. بس .. بس
سمر: بس شو؟؟
المها: اتصل فيني سامي ..
سمر: الحيوااااااان .. وش عنده متصل؟؟
المها: بعدين بعدين أقولك ..
سمر: حقيييييييييييييييييييييييييييير ..
المها: أحقر مما تتصورين >> وهزت راسها بقرف ..
~[ عالم من الجمال ]~
راكان: أحبــــــــــــــك مووووووت ..
جمال من بين شهقاتها: بااااااااااين مره .. مره مره ..اهئ اهئ ..
راكان: جمال يا قلبي انتي .. حرام عليك .. ترى دموعك غالية
جمال: أقول .. لا يكون إذا صاحت المدموزيل تقولها نفس الكلام؟
راكان: يا جمال يا عمري انتي .. يا حياتي .. والله انتي غير .. وأعز منها ..
جمال: تاااااااااااهئ تهئ .. طيب ليه تزوجتها ؟؟
راكان عفس وجهه: بس كذا .. مو لازم تعرفين ليه .. إذا طلقتها بخبرك ..
جمال بفرحة: يعنـي .. بتطلقهااااااااااا؟؟؟؟ راكاني؟؟؟
راكان بحب: ايه يا قلب راكانك انتي .. تكفين امسحي دمعك يشقيني
جمال بخجل: بسم الله عليك من الشقا .. يا روح جمال ..
راكان: ترفقي .. لا تخليني أتهور الحين ..
جمال : ههههه .. فديييييتك ..
راكان: جمالووووه .. وراي دوام ..
جمال: راكاني خل نطلع الله يخليك مليييييييت ..
راكان: ما أقدر أطلع معاك اليوم ..
جمال بوزت: ليييييييييييييييه!
راكان: يا حبيبي عندي شغل والله
جمال: خلاص روح ما أحبك زعلت
راكان: هههههه .. شكلك بزر
جمال: روووووووووووووووووووووووووووووح
راكان: لالا خلاص.. أبعتذر اليوم ولا يهمك كله ولا زعل حبيبتي ..
جمال: يييييييييس .. بروح ألبس ..
راحت تبدل ثيابها .. وطلعت وهي لابسه بنطلون غجري تركواز .. مع قميص أبيض كمان غجري.. وحاطه مكياج تركواز .. وراسمة عيونها بإتقاااااان ..
وطلعت عالم من الجمال ..
وبس شافها راكان ابتسم ابتسامه تذووووووووب
~[ مازلت غريبة ]~
خالد بصوته الرجولي: شهد.. يا شهااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااد
شهد: هلا .. آمر ..
خالد: ما عليك أمر بس.. ياليت لو تجيبين نظاراتي من فوق ..
شهد: فوق وين؟؟
خالد: فوق الدولاب..
شهد خجلت .. لأنها قصيرة شوي ..
شهد: وليه حاطها فوق الدولاب؟؟
خالد: انتي الي رميتيها أمس يوم عصبتي على أسيل
شهد بخجل: صح ..
ماقدرت تلحقها
خالد: صبر صبر ..
رفعها للدولاب وجابت النظارة وعطته .. وهي منحرجة
خالد: شكراً ..
شهد: العفو ..
رجعت شهد لسريرها الناعم ..
وجاها صوت خالد: شهد .. شهااااااااااد ..
شهد: هلا .. يا عيون شهد
ابتسم خالد من عفويتها وهي استحت وغاصت بثيابها ..
هي كذا تتكلم مع الكل .. وحمدت ربها إنه زوجها مو زايد ..
خالد: اليوم أمي مصلحة صباحية .. وقالتلي أخبرك .. عندك فستان؟؟
ولا خذي من الجوهرة مثل فستان الزواج ..
شهد مصدومة: شو؟؟ فستان زواجي .. هو نفسه فستان الجوهرة ؟؟
خالد بلا مبالاة: لاء .. هذا ماكان عاجبها .. وصممت على ذوقها
انقهرت شهد مووووووووت .. وراحت تمددت مره ثانية ع السرير..
أجل فستان زواج شهد العسل بنت نايف .. مستخدم؟؟
لا ومن مين؟؟ من ضرتها؟؟ والله حاله ..
طلعت لأنها تبي تقول شي..
ناظرها بكره وزفر
شهد: أقول ترى أنا شهد .. زين؟؟ ولا عاد تستغفلني مره ثانية .. واعرف إني أنا عندي فساتين الدنيا .. سامع؟؟ وأصلاً أصلاً أصلاً .. حتى لو ما عندي ما أشحت من حيايا ..
خالد ضحك على طريقتها الطفولية : طيب يا أصلاً اقلبي وجهك .. أبغى أروح لجوهرتي ..
نجح خالد في إغاظتها تماااااااااااام ..
وهي راحت تتصلح للصباحية .. والمباركة
لبست فستان رووووووووعة أروع منه مافيه ..
طبعاً ساعدتها رسيل في الاختيار ..
اختارت فستان .. منفوووووووش مره .. وطبقاته كثييرة ..
كان لونه بلون الورد الـأحمر .. وفيه تطريزات روووعة ورايقة .. باللون البرتقالي ..
ع العموم .. الفستان كانت ألوانه ناريه ..
وكله كوووم .. وأسيل كووووووم ..
أسيل هي الي صلحتلها ماكياجها ..
طالعه كأنه من عند أرقى محلات الكوافير العالمية ..
مره مره مره جنااااااان ..
طبعاً هذي يد أسيل مو أي أحد ..
>> يا بختك أسيلو مدحتك خجولة هع >> يا شين الوثوق ..
الموهييييم ..
رسل : يلا بنات انتم كملوا .. وأنا بروح المجلس أجيب جوالي نسيته ..
البنات: أوكيييييه ..
~[ صدفة! ]~
راحت رسل تمشي للمجلس وتنطط .. وهي بكامل أناقتها كالعادة ..
وما انتبهت لتركان الي كان جالس..
ما انتبهت إلا لقطتين طالعات من المجلس ..
هي عادي تحب الحيوانات ..
لكن القطط تعلقت فيها بطريقة تخوف..
رسل بعد ما استوعبت: آآآآآآآآهئ آهئ .. واااااااااء .. آآآآآآآآآآآآآآآآ .. أهئ تهئ تهئ ..
طلع تركان ..
تركي: وجع خجول الزفت قولي تركي .. تدريني ما أحب ذا الاسم
خجل: أقول انطم واقضب مكانك بالقصة ..
تركي: هيييييييه .. حدك وربي لأخبر جوري..
خجل: على أساس بتدافع عنك مع يور فيس .؟؟ أقول اقلب بس.. ووووجع تراهي بنت العم وحاملة الدم ..
تركي: خجيييل يا بقرة لا تكلميني كذا
خجل: أوكيه يا ثورنا المحترم .. والحين اقلب أبي أكمل وش صار بينكم ..
تركي: لاء .. ما أسمحلك تنشرين قصتنا
خجل: مو بكيف أهلك ..يلا اقلب وجهــــــــك !
تركي: هيه .. ترى مره عاطيك وجه ..
خجل: وأنا بعد .. يلا ضف لا أخليك تموت ..
تركي: لالالالالالا .. خلاص خلاص .. اكتبي الي تبغين .. باي
خجل: بايات
>> تلاحظون إنها أول مره تنتصر؟؟!!
المهم
وعشان لا يزعل تركي ..
طلع تركي .. وشاف الملاك الي يصيح قدامه من القطط .. جودي وسوفت ..
رفع القطط ورماهم لبعييييد ..
ومد يدها بيسحبها ..
هي خجلت أكيد .. بس ما ردته ..
* أحيان بجد تصير كذا مواقف .. ماندري كيف نتصرف .. نبغى نسوي الصح .. نقوم نسوي الغلط .. من ربكة الموقف ..
مسكها مع يدها ووقفها .. وللحظة .. حسوا الاثنين بكهربا تمشي باجسامهم..
تركي: معليه ..
صد عنها وكمل: أنا تركي .. أخو شهد العسل .. جايبلها جودي وسوفت ..
رسل: آها .. طيب شكراً .. وسوري ما انتبهت لوجودك
تركي: عادي ..
دخل المجلس وقفل الباب ..
وهي لعنت نفسها مليون مررره .. راحت للقطط وشالتهم ..
وهي تكلمهم .. رسل للقطط: هاي جودي .. هاي سوفت .. أموت وأعرف مين جودي ومين سوفت .. وليه شهود سمتكم كذا ؟؟ وليه انتم حلوييييييين موووت .. وليه خوفتوني من ساع؟؟ وليه تركي قال شهد العسل؟؟ يدلعها؟؟ مو وقت دلع بصراحة .. مو بروبلم .. كل هالأسئلة بتجاوب عنها صاحبتكم المزيونة .. نيوووووو ..
جودي وسوفت يطالعونها ويحاولون يفهمون شو تقول ؟؟ خخخخ ..
طلعت لشهد العسل وقالتلها كللل شي ..
شهد فرحت ونزلت سلمت على أخوها .. وجلست معاه .. بعدين هو استأذن وراح..
وهي رجعت للبنات ..
شهد تدخل عليهم: قولوا آمين ..
البنات: آميييييييييييييييييييين ..
شهد: يااااارب تجعل رسل بنت أحمد .. تتزوج تركي ولد نايف
البنات: ههههه
رسل: عمـى .. حرام عليكم .. من أول وانتوا تعلقون ..
البنات: خخخخخخخخ كيكيكي .. هيهيهي ..
رسل: هههههه .. يجننون قطاوتك ..
شهد: أدري .. خل أجاوب أسألتك .. أم شريطة وردية هذي جودي .. والثانية سوفت .. ومسميتهم كذا .. على اسم قطط ليدي لين الثنتين .. وحلوين لأنهم سلالة نظيفة مره .. وعريقة .. ويناديني شهد العسل لأني اسمي الكامل شهد العسل ..
البنات: ــــــــــــــــــــه .. يا بايخه ما قلتيلنا ..
شهد وهي تلعب بفرو البسة : عادي .. يعني ماصارت مناسبة ..
البنات: بس اسمك رووووووعة يا بنت نايف ..
شهد: هههه فديتكم ..
دارت رسيل في الجناح ..
رسيل: حلو جناحك يا شهد.. الظاهر خويلد حبك بجد ..
أسيل: فعلاً أنعم من جناح العنكبوت ..
رسل: بس جناح العنكبوت أفخم ..
شهد: بناااااااااااااااات ستوب .. تصدقون حبيتكم؟؟
البنات: وحنا بعد يا بعد قلووووب التوائمـ ..
شهد: ه فديتكم ..
رسل: شوكولاه .. بليز عطيني القلم ..
أسيل: عيب حق البنت
شهد: شوكولاه .. بلا دفاشه .. خليها بالعافية عليها ..
رسيل: يا عيني ع الناس الذوق
البنات: هه
على ايش يضحكون؟؟ مادري .. وليه مبسوطين مادري؟؟
المهم إنهم مستمتعين بلمتهم الحلوة ..
شهد: وين الجوال ؟؟ راحت تاخذه .. وقابلت تركان ورجعت .. مخفة
~[ أحبك ولكن .. ]~
نواف وهو يدخن باستمتاع : لأ .. لأ . ووووووووولأ ..
روعة: أقول .. ترى وصلت حدي .. يا تنطم ولا مارح أكلمها سامع؟؟ وطفي ذا الدخان ..
نواف: ماااااااالي دخل .. وما بطفيها .. قبل شوي مولعها ..
روعة: وجع نويف .. وربي كأنك بزر .. خلاص اركد .. اسمع صوتها وانتهينا
نواف: أوووووف .. طيب .. >> عفس وجهه ..
روعة: ألوووو؟؟ مرحبا .. أخبارك سمر ؟؟
سمر: هلاااا والله .. هلا بروعة .. بخييير دامكم بخير .. انتم أخباركم؟؟
روعة: بخيريييين وبخيراااات ..
سمر: ياربي وحشتيني يا هندية ..
روعة: وشفيهم الهنود؟؟ حدك عاد ..
سمر: يؤ فديتهم يهبلووووووووون .. خصوصاً هذا سلمان خان
روعة: هههههههه .. تعرفين تحبين يا بنت ..
سمر: أجل وش على بااااااالك؟؟ بس يووه فديت براد بيت .. مو أحلى من براد..
روعة: ههههههه .. انتي لسا تحبين هذا برادوه؟؟
سمر: هههه .. ايه يختشي .. هذاك عشقي الأبدي ..
روعة: نواااااااااف .. أبعلم نوااااااااااااف
سمر: هههه .. عادي علميه .. وش بيسوي؟؟
روعة: مادري ممكن يزعل .. ويتغلى
سمر: على أساس يمون عشان يتغلى؟؟
روعة حزنت على أخوها .. لأنه بعد هالكلمة أشر لروعة إنه خلاص .. مافيه أمل ..
روعة: أقول يا براد العزيز .. باي .. مشغولة شوي ..
سمر: باي .. وسلمي على نواف ..
ماتدري ليه قالتها سمر؟؟
حست إن روعة زعلت وتبغى تراضيها
روعة بفرح: يووصل باي
قفلت روعة من سمر وهي مبسوطة ..
على قد ما تحب نواف .. تموووت في سمر ..
مره تحبها .. رغم إنهم مو ذيك الصداقة ..
نواف بفرح: سمعتي؟؟ سمعتيييي؟؟ تقول سلمي على نواف
روعة: ايه يا قلب روعة وسمر انت .. تسلم عليك
نواف شوي ويبكي: فديييييييتها .. أحبها واللـــــــــــــــــــــــــه ..
روعة: نوافوه .. وعدتني تمشيني .. بس ما أشوف بوادر تنفيذ هع ..
نواف: ههه .. أحلى تمشيه .. قومي البسي عبايتك ..
روعة: وإبتهاج؟؟ أجيبها معاي؟؟
نواف: خخخخخ .. اختك هذي بس نايمة .. يلا جيبيها .. مارح نخسر شي..
روعة: لعيوووووووووووووووووووووووووووونك ..
نطت له وباسته على جبينه ..
نواف: يابنت اهجدي .. يلا روحي لأختك ..
راحت روعة تصحي ابتهاج .. عشان كلهم يطلعون يتمشون ..
ونواف: ألووووووووو ؟؟
عبد الملك: يا شيخ وينك؟؟ وجع .. كل هذا ترد على الجوال؟
نواف: هلااااا بالملك هلا والله .. نعم؟ خير ؟ ليه متصل؟؟
عبد الملك: أبد يا طويلة العمر .. بس نبيك تتعشين معنا ..
نواف: .. ما أقدر .. مواعد البنات
عبد الملك: أفااااااا من ورانا المغازل؟؟
نواف: ههههه .. انت عارف مين أقصد
عبد الملك: قول آمين ..
نواف: آمييييييييييييييييييييييين يارب ..
عبد الملك: جعلك الحكة ببطنك .. ووجع .. نبغى نطلع
نواف: تؤ .. طيب اطلع مين ماسكك مع يور هير؟
عبد الملك : أقول يمه شريفه .. الله يرحم والديك اطلعي معنا ..
نواف: هههه .. ما أقدر والله .. روعة بتزعل ..
عبد الملك: أقول يالدب المنتفخ .. عيب تقول أسماء خواتك ..
نواف: الله أكبر.. بتقنعني إنك ما تعرف روعة وابتهاج؟؟
عبد الملك: كان زماااااااان .. يوم كنا بزران ..
نواف: تصدق؟؟ أكبر أزمة في حياتي .. إنك ماي فريند ..
عبد الملك: هع هع هع .. تيب .. باي .. وبعدين نتفاهم في أزمتك أوك؟
نواف: أوكييييييييه باي حبيبي ..
عبد الملك: وووووووجع .. لا تقول كذا .. صوتك يجيب المغص .. وعععععع
نواف: باي
~[ نواف ]~
أخو روعة وابتهاج .. وولد عم سمر والمها .. وصاحب عبد الملك وزايد >> مشوااار ..
المهم .. نواف شاب عادي عمره 20 سنة ..مملوح .. وصوته هااادي .. بس إذا صرخ رعــب .. مافيه وسامة خالد وزايد وتركان ..
بس .. في النهاية حلو .. وأبيض ..
يحب الثقافة .. له سالفة مع سمر وسعود .. يحب سمر مرررره ..
خاطبها وقريب بيتزوجها ..
طبايعه حلوه .. مزوح .. بس أحيان عصبي .. يدخن بشراهة .. همممم ..
جريء .. وطيب .. والأهم حنون
~[ روعة ]~
تبعاً معروفة .. اخت نواف وابتهاج ..
تحب أخوانها مووووووووووووت ..
وخصوصا ً نواف.. لأنه أخوها الوحيد ..
ناعمة مره .. مرحة .. وتحب سمر وشهد ..
تحب عبد الملك ..
البنوتة حلوة مووووت .. عيونها سودا .. وشفايفها سعيييرة مره ..
ووجهها كله على بعضه نص سانتي ..
وخشمها حاد .. وحواجبها مرسووووووووووومة ..
~[ قاسيـ بكل المعاني .. ]~
: زاااااااااااااااااااايدووووووووووووه قوم
زايد: وووجع .. مين؟؟
....: أنا ..
قام زايد مفجوع: الجوهرة؟؟ اش عندك داخله الغرفة؟؟
الجوهرة: وليه ما تبغاني أدخل باقي؟؟
زايد: اطلعي برا لايجي حد ويشوفك هنا وبذا اللبس وبدون حجاب بعد ..
الجوهرة: تطردني من غرفتك يا زايد؟؟
زايد: لا .. بس أقولك اطلعي برررررررررا ..
الجوهرة: زايدوه .. تراك منت قدي .. سااااامع؟؟
زايد: اش بتسوين يعني؟؟
الجوهرة: الحين تشوف ..
فكت الجوهرة شعرها .. وغسلت عيونها وسال كحلها .. ورمت نفسها ع الأرض ..
وكل هذا وشهد تراقب من بعيد .. بكامل كشختها .. وبدون غطاها ..
صرخت الجوهرة
الجوهرة: آآآآآآآآآآه .. الحقوووونيييييييي .. ياويليييييي .. يا عااااااااالم .. آآآه .. اتركني يا حقيييييييير .. ابعد عنييييييييييي
زايد وقف يناظرها مصدوم ..
وشهد بعد تناظرها من برا بصدمة أكبر ..
البيت ماكان فيه غير زايد وخالد وحريمه .. البنات وأبو خالد وزوجته طالعين ..
وصل خالد على صوت صراخ الجوهرة ..
ودخل لغرفة زايد ..
شاف الجوهرة وهي تصيح ..
الجوهرة: يبغتصبني يا خالد .. أخوووووووووك بيغتصبنييييييي
خالد وللللللع ناااار .. وعصب وصار ما يشوف قدامه ..
شهد تحركت بسرعة لأنها عارفه إنه بيضرب زايد .. تقدمت ووقفت بينهم تدافع عن زايد .. طبعاً كلنا نعرف إنها ما تخاف في الحق ..
وهو شوي ويبكي .. للأسف كانت يد خالد أسرع من استيعابه .. فضربها بقوة ..
شهد: آآآآآآآآآه ..
ناظرها خالد ورجع بيضرب زايد .. لكنها مسكته ..
وصار كل ما يبغى يضربه توقف بينهم .. وهو يضربها .. آخر مره استسلمت وارتمت ع الأرض ..
شهد: خالد وقــــــــــــــــــــف ..
ناظرها خالد :!!!!!!!
شهد: أنا شفت كل شي يا خالد .. وربي الجوهرة تكذب .. تكذب
خالد ناظرها هي والجوهرة .. وصار ينقل عيونه بينهم ..
شهد حكته كل الي عندها .. وبعدها أغمى عليها من ضرب خالد ..
ناظر الجوهرة الي نزلت راسها ..
وعرف إن شهد ما تكذب .. غبية الجوهرة ..
لو دافعت عن نفسها .. كان صدقها .. لأنه غبي ..
طبعاً خالد مو مهتم لشهد ..ضرب الجوهرة كف وبعدها ..
خالد: حسابك بالغرفة يا قليلة الشــ .. استغفر الله العظيم ..
خرج من الغرفة .. وصارت الجوهرة تناظر شهد بحقد ..
وزايد يصارخ على خالد ..
لكنه قبل ما يطلع قال: إذا صحيت خلها تنظف مكتبي .. آسف ياخوي .. أبربيها ..
زايد ناظر شهد الي مرميه ع الأرض ..
وحقد على أخوه .. يعني زوجته مرميه .. وهو يستناها عشان تنظف المكتب!؟!؟!
ما اهتم بالعادات .. وكسر حدود المعقول ..واللا معقول ..
وحمل مرة أخوه بين ذراعيه .. ووداها للمشفى ..
ونزل بسرعة يوديها للمستشفى ..
كانت ثقيلة .. لأنه بطبيعة الحال فستانها ثقيل .. لكن شكلهم مره رومانس .. >> شف التفكير بس ..
وهو رايح قابلوه البنات .. رسل ركض ركبت سيارة زايد .. أما البنات طلعوا يشوفون شالسالفة ؟
في السيارة .. زايد حكاها كل شي ..
وفي البيت .. البنات ما حصلوا جواب ..
~[ آلامـ من نوع آخر ]~
المها: لو بيدي يا سمر كان ذبحته ع الي قاله ..
سمر: للحين ما فهمت منك ولا كلمة .. شو صار بينكم؟؟
المها: اسمعي ولا تقاطعيني أوكيه؟؟
سمر: أكييييييد مهاوي
المها: كنت جالسه بالغرفة أفكر بالفيصل .. وشوي إلا يدق جوالي برقم غريب ..
وماعرفت الرقم .. فقلت مارح أرد أحسن .. لكن المتصل فيه إصرار غريب !!.!.!.
المهم رديت .. وماعرفته .. بس بعدين هو الي قال .. قال أنا سامي يا مهاوي .. سامي ..
أنا مره انصدمت .. قلت وش عندك متصل؟؟
ورجعت بذاكرتها لورا وهي تحكي سمر ..
المها بهدوء: وش عندك متصل؟؟
سامي: أف .. شو يعني ؟؟ ما تبغيني أتصل؟؟
المها: ما قلت شي .. بس اخلص علي .. لو تتذكر .. أنا الحين مخطوبة لأخوك ..
سامي: أنا والفيصل تخاصمنا عشانك يا المها ..
المها: عشاني أنا ؟؟ وليه ؟؟ شو صار ؟؟
سامي: أنا أحبــك يا مهاوي .. أحــــــ[ــب]ـــك ..
المها: ...................
سامي: المها معاي؟؟
المها: ايه .. بس أنا الحين مخطوبة .. وبتزوج قريب ..
سامي: داري .. وعشان كذا تخصامنا .. أبيه يتركك .. أنا أولى فيك ..
المها: وليه يعني؟؟ كلكم عيال عمي ..
سامي: بس انتي تحبيني .. تحبنيي أنا يا المها .. تحبيني أنـــــا ..
المها بألم: كان زمان .. لكن إنت الي قتلت الحب .. إنت الي كنت تتكبر علي .. إنت الي كنت تذلني بحبك .. لكن الفيصل هو الي بجد حبني ..
سامي: أنا أحبك من يوم كنتي تحبيني .. بس تغليت ..
المها: هذا ما يسمونه تغلي .. أنا كنت أكلمك وتسفهني .. أهديك وتردني .. أبكي وتزيد جرووووحي .. أنا كنت أتعذب وإنت تبتسم .. صح ولا لاء؟؟
سامي: بس وربي كنت أحبك .. بس ما حبيت تذليني لأني أحبك ..
..

المها: تقوم إنت تذلني ؟؟
سامي: أنا رجال ..
المها: وأنا بنت عمك يا رجاااااااااااال ..
سامي: ع العين وربي .. وفي القلب مكانك ..
المها بأسف : مع السلامة يا سامي .. بحفظ الرحمن .. فمان ربي .. انتبه لنفسك ..
سامي: مها .. المها .. مهاويييييييييييي ..
رجعت لأختها ..
وبس هذا الي صار ..
سمر: وووجع .. حيوااااان ويقهر ..
المها: أكثر شي قاهرني إني مخطوبة لأخوه وهو ما راعى هالشي .. أنا أتألم ياسمور .. أتألم فقلبي ..
سمر: ترى قبل ما تكلم لأنه يفكرك بترفضين الفيصل لأنك تحبينه ..
المها: حبـه حماااااااار ..
سمر: هههههه .. تتكلمين زي روعة ..
المها: هههههههه .. خلينا من سيرته الغبي ..
سمر: أجل نتكلم عن غبي ثاني ..
المها: عدديلنا الأغبياء في العائلة .. عشان نتكلم فيهم ..
سمر: هههههههه .. عندك أول غبي سامي .. انتهينا منه ..
المها: قطع ..
سمر: وثاني غبي .. نواف خطيبي .. وزوج المستقبل ..
واستمروا سمر والمها في تعداد الأغبياء هع هع هع هع ..
~[ أين هي؟؟!! ]~
أم خالد: هلاااا والله .. يا حي الله من جانا .. تفضلوا حياكم ..
...: زاد فضلك ..
.....: الله يحييك ويبقيك ..
......: هلا فيك يا أم خالد ..
جلسوا الحريم .. فيما البنات التوائم طلعوا فوق يخبرون شهد ..
دقوا الباب .. بس ما حصلوا جواب ..
مره .. مرتين .. وثمان ..
فتح الباب خالد ..
كل البنات استغربوا ..
رسل: هاي خلودي ..
خالد بابتسامة: هلاااا حبيبتي رسولة
رسل: وينها شهد العسل؟؟
خالد: جوا .. تفضلوا ..
دخلن البنات ورا بعض .. وابتسمت شهد لما شافتهم ..
خالد كان يهزأها .. ووجود البنات بيساعدها..
دخلهم خالد وقفل الباب .. وجلسوا كلهم على السرير إلا خالد ظل واقف ..
البنات استحوا .. يعني واحد يبغى يكلم زوجته .. وهم داخلين جناحه .. فشيله صح!؟؟
المهم .. نقل خالد نظره ع التوائم الثلاثة .. وسحب شهد من يدها وضمها من ورا ..
البناتت استحوا بجــــــــــد .. إلا رسل ^_^
خالد: أهلييييين .. اش تبغون؟؟ شهد حقتي أنا وبس ..
شهد ذابت من الحيا لأنه خالد قريب منها ..
رسل: هههههههاي .. ما تخيلتك رومانس .. المهم ..
خالد: الموهيييييييييييييم .. وشهو المهم؟؟
رسيل: أعمامي جو .. وأكيد يبغون يشوفون عروس خالد ..
خالد: يووووووووه .. مره مو وقتهم .. طيب .. الحين ننزل ..
أسيل:ههههههه .. لا تجمع .. الحين تنزل شهود ..
خالد: موووو على كيفكن .. يلا .. شيلن قشكن وضفن ..
رسل: ايش؟؟ انت بعد عندك حالة النون ؟؟
خالد: .. خلاص اطلعوا الحين جايين ..
رسل: طيب بس انتبه .. بنات أعمامي تحت ..
خالد: أوكــــــيـــــــــشـــــن ..
رسيل: شهد يا قلبي .. الحين فستانك ريحته مستشفى غيري..
شهد: ههههههههه .. على أمرك ..
خالد تقرب منها .. وشم ريحة عطرها ..
وشهد ولللللللعت أحممممر >> إشارة ضوئية ...
خالد: لاء .. ريحتها عطر .. شكلها تروشت بعطر قبل أضربها ..
طبعاً السالفة واصله لرسيل وأسيل ..
رسل: زين يلا .. بناخذها معانا ..
خالد: لاااااااااااااااااااء .. حقتي .. انتوا روحوا .. وأنا بعدين أبجيبها لكم ..
رسل: يووووووه منكم يالرجال .. لزقاااااااااات ..
خالد:ههههههه .. يلا ضفي مع نسخك ..
أسيل ورسيل: حنا موووووووووووووو نسخ ..
خالد وشهد: هههه
البنات لشهد: خياااااااانة .. واقفة معاه يوم إنه زوجك؟؟
شهد: هههههههه .. لالا .. مو كذا .. بس بجد .. انتوا نسخ..
تقربوا البنات بيضربونها .. لكنها تخبت ورا خالد .. وهو مسك البنات عنها ..
آخر شي خالد: بناااااااات اطلعوا .. قلـــــعه ..
رسل تكلم خواتها: أنا قلت بيسفطنا بس مو كذا ..
الكل: هههه
طلعوا البنات .. وراح خالد وراهم وقفل الباب ..
رجع وجلس جنب شهد ..
خالد بارتباك: آآآآآ .. احمـ ..
شهد: شو؟؟ تبغى تقول شي؟؟
خالد: آآ .. لاء خلاص .. يلا عشان ننزل ..
شهد: أوكيه ..
مسك خالد يدها ولفها على ذراعه ..
شهد ناظرته بتعجب .. ونزلوا الاثنين ..
وهم ينزلون كانوا يسمعون همسات إعجاب .. وذكر .. وحب .. ومادريي وش باقي !
والبنات رافعين راسهم بذوق أخوهم ..
نزلت شهد وسلمت على ناس ما تدري مين هم .. وخالد سلم على عماته .. ورمى السلام على بناتهن .. وجلس جنب شهد العسل ..
أم خالد: هذي يا بنيتي يا شهد .. اختي أصغر مني .. اسمها سعاد .. أم بدر
التفتت شهد العسل .. وحصلت وحده فيها شبه كبير من أم خالد .. بس فيها مرح شوي ..
شهد: هلا فيك يا عمتي.. تشرفنا ..
سعاد: دانا الي ازددت شرف ..
شهد: ههههه
خالد حط ذراعه ورا شهد .. وأشر بأصبعه على بنت جالسة: وهذي عمتي حنان .. أكبر منك بثلاث سنين ..
شهد: همممم .. 21 سنة؟؟
حنان: ايه يا مرة ولد اخوي .. فديييييتك .. ودي آكلها خالد ..
شهد شافت في حنان شابة حلوة .. والظاهر ما تدرس .. بس كانت فعلاً حلوة موت ..
خالد: .. نو سوري .. هذا حقي ..
حنان: ماااااااالت عليك .. نسألها ونشوف ..
خالد: طيب .. شهد حبيبي .. مين تبغين أنا ولا حنانوه ؟؟
شهد: هههههه .. أبغى خالد .. بس مو اسمها حنانوه عيب ..
خالد: مو بكيفك !.. أنا على كيفي .. عمتي ولا عمتك ؟؟
حنان حاست فمها: خالد عيب .. كنك بزر ..
قطب خالد جبينه .. وهي ابتسمت ..
حنان: سوووووووووووووري ..
شهد العسل ابتسمت .. وش يسوي فيهم هذا عشان يخافونه؟؟
~[ مكالمة حب ..]~
كانت تقلب بدفترها الصغير .. تتذكر أيام هي وشهد ..
يوم يتخاصمون يتكلمون ع الورق ..
وماكانت مواضيعهم عن الخصام لاء..
يستهبلون وكأنهم مو زعلانين من بعض ..
ضحكت بحب .. وحشتها مره شهد العسل .. مع إنه مالها يوم ببيت خالد ..
مادري يومين .. المهم إنها وحشتها ..
التفتت سمر ع الباب الي انفتح بهدوء ..
سمر بضحكتها الحلوة: هلااااااااا مهاوي .. ياهلا بالطش والرش ..
المها: هلا فيك .. عطيني جوالك شوي ..
سمر: ليه؟؟
المها: أبغى أكلم منه .. دقايق بس ..
سمر: طيب .. شوفي .. بنعقد اتفاق .. انتي تكلمين منه وتشحنينه .. يعني صرفتي ريال بدالها 10..
المها: وجع غشاشة ..
سمر: هذي شروطي ..
المها باستسلام: طيب هاتي ..
قبل لا تمد يدها بتعطيها الجوال رن ..
المها: أرد؟؟
سمر: هاتي أقول بلا لقافة ..
رد سمر .. ووصلها صوت من ع الطرف الثاني .. رجولي ..
سمر: نعم؟؟
: مرحبا..
سمر: نعم؟؟ مين معي؟؟
: سمر هدي شوي .. أنا نواف ..
سمر بصدمة: نعم؟؟
نواف بابتسامة: الظاهر ما تعرفين غير هالكلمة؟؟
سمر: هاه يا نواف؟؟ وش عندك متصل؟؟
نواف: بس حبيت أخبرك بشي ..
سمر: تفضل ..
نواف: سمر .. انتي تكرهيني؟؟
سمر بهدوء: لاء .. بس كمان ما أحبك ..
نواف: طيب .. حبيت أخبرك بشي عن سعود ..
سمر بصراخ: لا تجيب طارييييييييييييييه ..
نواف: سمر اسمعي ..
سمر: ما بسمع .. وبااااااااااااااااااااي
قفلت في وجهه وهو عصب ع الآخر ..
في البداية سمر ما حبت تبدأ زواجهم بمشاكل..
لكن بس قال اسم حبيبها ما قدرت تتحمل ..
وانفجرت بلحظات ..
سكتت أختها مهاوي ..
هي بتعرف السالفة بتعرفها ..
فماله داعي ترفع ضغط اختها الحين ..
~[ شخصيات جديدة في حياتي ]~
حنان: قومي شهد بعرفك ع البنات ..
شهد العسل: خخخخ مايمديني أقوم مع ذا العفش ..
حنان: يووووووه .. خالد انقلع شوي ..
خالد: حنان .. لو سمحتي كلميني زين .. وحاس فمه يعنني زعلان ..
حنان: يؤيؤ .. ههههههههه كلاس آسفه ..
خالد: خلاص يا شهد روحيلهم ..
شهد بحرج: ما أقدر أتحرك .. ترى يقالها صباحيتي .. ووفستاني مره كبير ..
حنان: ههه ..
خالد: طيب أنا بوديك ..
حط ذراعاته تحتها وشالها ..
شهد بصراخ: لاااااا لالالا .. نزلنييييي خالد ..
خالد: نو أبوصلك لهم ..
حنان: ياربي ع الرومانس ..
البنات طلعوا على صوت صراخ شهد ..
البنات صاروا يصفرون ويعلقون .. وهي راح وجهها أحممممممر ..
وصلها لمجلس البنات .. حطها وطلع ..
ومارفع عيونه لبنات خالاته ..
شهد تجلس بحرج: السلام ..
البنات: ههه
شهد حممممممممممممممممممرت ..
رسل: خل أعرفك على بنات أعمامي ..
شهد: يلا .. مستعدة ..
....: هههه محسستني إنك بامتحان ..
شهد: ههههه ..
رسل: هذي الخبلة .. وحده مرجوووووجة .. ومزعجة درجة أولى .. والعيال يخقون عليها .. صوتها يجنن بالأغاني .. وزي ماتشوفين أحلا بنات أعمامي
البنات: اححححححححححححم
رسل: ماعلي منكم .. المهم .. وبس تتناقر مع العيال .. والخجل كلمة غير موجودة في قاموسها.. وو .. معظم الشباب عشاقها هع ..
...: بنات تحسونها زودتها؟؟
البنات: هه
رسل: ههههههههه سوري يا قلبي بس عشان تعرفك .. المهم .. هذي العسولة اسمها
.....: بسرعااااااااااه .. أبغى أسلم ع البنت ..
البنات: خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
رسل: اسمها شوق
شوق: كلوولولوللولولولوولولولووووش .. نطقتها...
وقفت شهد العسل وسلمت على شوق .. أما شوق ضمتها وكأنها تعرفها من زمان ..
شوق بنت حلوة بالفعل .. أحلى من الي موجودين في الغرفة >> مالها خلق توصف ..
شوق: تؤتؤ .. خالد ولد عمتي ذوق ..
شهد انحرجت: ماعليك زود الغالية ..
رسل: خل أعرفك ع الباقين .. هذي الي تشوفينها هناك .. بنت حلوة وجميلة مثل ماتشوفين .. لكن مو بجمال التيس شوق
البنات: ههههههه
شوق: خيرك ما يكمل
ضحكوا البنات..
رسل: المهم .. دلوووووعة وخوافة .. وحساسة .. وياقلبي عليها أمووت بضحكتها .. فيها سحر.. عالم ثاني من الروعة ..
شوق: هيييييييه.. ترى البنت لأخوي .. لاتتغزلين ..
رسل: هههههه مالك دخل .. المهم هالعسل اسمها أسرار .. وهادية ترى
شهد: ياقلبي اسمك يجنن
أسرار بخجل: تسلمين .. انتي الأحلى ..
وحده من البنات: بس .. مريضة بالقلب .. يعني وجودها بينا غلط .. يعني فيها عيوب ..
شهد انصدمت .. والبنات ارتفع ضغطهم ..
أسيل: بس ع الأقل .. مع عيبها الي تقولين عنه الكل رايدها .. وبعض الناس جمالهم من برا وماحد يناظرهم ..
رسيل بتهدي الجو: خلااااص .. خربتوا المقدمة حقت رسل ..
رسل: بجد .. أوص يلا أشوف .. المهم هالبنت الي واقفة وقفة عيال .. عربجييييييييييييية .. وماتعرف شي اسمه أنوثة .. وفي أحيان كثيرة مواقفها رجوليه .. تعجبنييييي .. المهم هالبنت بنت عمتي أم بدر .. اسمها فجر ..
شهد وتسلم على فجر: أهلين فجورة .. كيفك؟؟
فجر بصوت مبحوح: بخير الحمدلله .. مبروك يا عروستنا ..
شهد: الله يبارك فيك ..
فجر: لا أوصيك بأذية الجوهرة ..
شهد: ههههههه
فجر: أصلاً خلاص بعد الي شفناه من شوي .. واثقة إنها بتموت على يدك ..
رسيل: يااااااااااااااارب ..
البنات: هههههههه
رسل: يلا ابعدي فجير .. خل أقدم الي بعدك .. شوفي يختشي .. هذي أخت الفجر .. يازينها بس .. بنت عادية بس حلوة مثل ماتشوفين .. عندها الأفلام شي مقدس.. تحب جمعات البنات .. فيها خجل يالطييييف .. مو طبيعي .. يعني لو تقولين لها انتي حلوة تروح ملح
شهد: ههههههههه ..
رسل: هذي القمر اسمها قمر ..
شهد وهي تسلم: الله أسمائكم حلوة يا أشرار ..
البنات: هههههه
قمر:ههههه ..مبروك شهودة ..
شهد: الله يبارك فيك .. وعقبالكم يالبنات
رسل ووجهها معفوس: وهذي الي هناك اسمها دلال.. والي جنبها اسمها دلع ..
شهد: عاشت الأسامي..
البنات سلموا عليها: مبروك
شهد: الله يبارك فيكم وعقبالكم ..
رسل: وأخيراً هذي شهد العسل .. زوجة أخوي .. وأم ولده المستقبليه ..
~[ لا أستطيع أن أكمل ]~
جهاد: خلاااااص تعبت ما أقدر أكمل ..
زايد: حاول .. ماباقي شي .. خطوتين بس ..
جهاد: تعبت .. ما أقدر خلااااااااااص ..
راحوا العيال له .. وعطوه عكازه ..
وجلسوا كلهم في الخيمة بصمت ..
أبو خالد : يعطيك العافية يا ولدي يا جهاد ..
جهاد: الله يعافيك يا عمي ..
أبو فهد: فهد يبه .. سند ولد عمك ..
راح فهد يم جهاد .. وسنده لين جلس وارتاح ..
جهاد: مشكور ..
فهد: الواجب ..
متعب: أقول ياعم أبو خالد ..
أبو خالد: أسمعك يامتعب ..
متعب يناظر زايد: مو ناوي تزوج زايد؟؟
زايد: لااااااااااااااااء .. ما أبغى .. غش غش غش ..
أبو خالد:ه .. هذا هو اقنعه ونزوجه ..
زايد: لا يبه .. أنا من بعد إذنك بتزوج بعد متعب ..
متعب: هههه .. مردودة .. أنا مو بمتزوج ..
أبو متعب: وليه إن شاء الله؟؟
متعب: يبه .. أنا لسا ما كونت نفسي ..
أبو متعب: هههههههه .. زين زين ..
ماجد: يبه ما يصلح أنا؟؟
أبو متعب: أول متعب بعدين ماجد ..
ماجد: متعب ..
متعب: سم ..
ماجد: حلفت لتتزوج بكره ..
الكل: هههه
خالد: وليه مطيورين ع الزواج؟؟ لاحقين ..
زايد: شف من يتكلم ..
جهاد: بجد .. مثني بعد ..
الكل: ههههه
خالد: ه .. مردوووودة ..
أبو متعب وأبو خالد وأبو جهاد وأبو فهد ..
طلعوا يكملون سهرتهم في البيت ..
أما الشباب فجلسوا ..
الي هم .. زايد وخالد عيال أبو خالد ..
فهد ولد أبو فهد ..
جهاد ولد أبو جهاد ..
بدر ولد أبو بدر .. والي أبوه ماحضر .. وأم بدر عمة خالد ..
متعب وماجد عيال أبو متعب ..
وتركي ..
تركي وبدر من أول الجلسة وهم يسولفون بهدوووء
زايد: أقول تركي؟؟
تركي بثقل: هلا ..
زايد: وانت ماودك تلحق خالد؟؟
تركي: هههههههه .. أشك في نفسي أحيان ..
خالد: ومن الي أمها داعية لها بليلة القدر ..
تركي: خالد اعقل .. أخاف أتزوج على يدك ..
خالد: ياليت والله .. تسوي خيييير ..
تركي: هه .. لا والي يعافيك ..
خالد: .. انت حر .. لكن أنا نصحتك ..
بدر: وليه ماحد ينصحني؟؟ يلا أشوف كل واحد يشجعني ..
متعب: زين .. بدر؟؟ ليه ما تتزوج؟؟
زايد: بدر.. أحسن لك تزوج ..
ماجد: بدر تزوج..
تركي: بدر نصيحة تزوج ..
خالد: بدر ياليت لو تتزوج ..
جهاد: بدر آخ لو تتزوج ..
الكل: ه
فهد: حطمتوه .. على كذا ماعاد بيتزوج ..
بدر: ولا بفكر أصلاً
الكل: ه
خالد: وين جواد ونواف وعبد الملك؟؟
زايد: مااادري .. كانوا هنا من دقايق ..
وشوي الا والشباب داخلين .. : سلام
الكل: وعليكم السلام ..
زايد: وين خرجتوا؟؟
عبد الملك: خرج يخرج خروجا فهو خارج ..
نواف: معليه .. معلق من أول ..
زايد: سلامات .. ما يشوف الشر
جواد: الشر ما يجيك
الكل: هه
عبد الملك: جاء .. يجيء .. مجيئاً فهي جيئة ..
الكل: هههههههه
عبد الملك: ضحك يضحك ضحكاً فهو ضحك ..
الكل: يارب لا تبلانا ..
تركي: سلامات ملك ؟؟
عبد الملك: ملك يملك ملكاً فهو ملك ..
نواف: معليه .. دقايق ويرجع الأولي ..
عبد الملك: رجع يرجع رجوعاً فهو راجع ..
الكل: هههه
استمرت تعليقات العيال على عبد الملك ..
وعبد الملك بخفة دمه خلاهم مستانسين
أسرار: لا عادي .. خذي راحتك ..
رسل: فدييييييت النعومة ..
رسيل: هذي الي فعلاً أسميها بنت ..
الكل: ه
دلال ودلع كانوا يتكلمون بلحالهم ..
شوق: بنات .. تعالوا هنا ..
دلال بدون نفس: طيب ..
شهد: بنات .. انتم وناسة .. عادي تنامون هنا؟؟
دلع: أنا ما أقدر ..
دلال: ولا أنا ..
شوق: أبكلم فهد .. يارب يرضى ..
أسرار: وأنا ما أقدر أترك جهاد ..
رسل: يلا عاد بلا بياخه .. خلي جهاد يوم واحد ..
أسرار بنعوومة: طيب .. بس اليوم ..
فجر: أنا بنام هنا ..
قمر: وبدر؟؟
فجر: بدر يحبك أكثر مني .. عشان كذا يا أختي الحبيبه انتي الي قوليله ..
قمر: طيب مو بروبلم ..
شوق: يلا بروح أكلم فهد ..
شهد: استعجلي ..
البنات: ه
رسل: هيه يامرة أخوي .. ترى اسمك عروس .. يعني اثقلي ..
شهد: ماحد يثقل على هالزين كله ..
لبنات: أووووووووووووووخص ههههههه ..
رسل: خل أعرفك على ..
رسيل: أووووووووووووص .. أسيل هي الي تقول ..
أسيل: بس بغيت أخبرك .. شوق وفهد أخوان..
رسيل: ودلال ودلع وجواد أخوان ..
رسل: وفجر وبدر وقمر أخوان ..
شهد: أسمائهم ختييييييييرة
رسل: هههه
رسيل: هيهيههيههيهيهيههيهيهي
أسيل: هع هع هع هع هع هع هع هع ..
البنات: ههههه
رجعت شوق: وااااااااافق .. هيه هيه هيه ..
أسيل: طيب وعمي أبو فهد؟؟
شوق: عاتي .. قالي بيقنعه .. فدييييييييته فهود ..
رسل: ما تتفداه إلا إذا سوالها شي
شهد: ..
شوق: بنات .. فيني رقص إماراتي .. قوموا نرقص ..
رسيل: مع نفسسسسسسسسسسك
شوق: يلا رسل حبيبي انتي ..
رسل تهز راسها بلا مبالاة: أوكيه ..
قاموا البنات ورقصوا إماراتي .. وضحكوا ع الهبل الي فيهم ..
شهد: بنات .. بجد أحبكم
شوق: أقول رسل .. اشفيها تتغزل فينا من الصبح؟؟
البنات: هههههههه
فجر بصوتها المبحوح: بروح أتصل ببدر ..
البنات: لا تتأخرين ,, طيب ,, ننتظرك ,, يلا ,, بالتوفيق ,, بعونك الله ..
فجر: .. حسستوني إني مهمة ..
راحت فجر لبعيد شوي ..
والبنات كملوا وناسة وضحك وهبل ..
~[ أخوة فاشلون .. ]~
بدر: هلافجر ..
فجر بصوتها المبحوح الي يوحي بإنها رجال: هلا بدر ..
بدر: هلا فيك .. شو عندك متصلة؟؟
فجر: بدر .. بليز .. ممكن ننام أنا وقمر هنا ؟؟
بدر: لاء .. مو ممكن .. وأصلاً بعد شوي رايحين ..
فجر تحاول تقلد قمر: فديييتك بدر .. عشان خاطري ..
بدر مستغرب: لالا .. خلاص .. بكره من الصبح أوديك لهم ..
فجر: بدر ..عشان إختك .. الله يخليك ..
بدر بصرخة: فجير .. قلتلك لاء ..
تجمعت دموع فجر ورجعت لحالتها الطبيعية: طيب .. باي ..
بدر:باي ..
رجعت فجر للبنات .. ورمت الجوال جنب رسل ..
فجر بصوتها المميز: أخ فاااااشل ..
قمر هزت راسها بأسف ..
والكل لاحظ دموع فجر القوية ..
شهد: معليه حبيبتي .. يخاف عليك .. ماشفتي تركان السم لما ينشب بحلقي
فجر: ههههههههه .. قمر
قمر وهي عارفة اش تبغى فجر: عيونها وروحها .. وقلبها وطولها وعرضها وراسها وساسها ..
فجر: ههههه .. سلمتي .. المهم .. الحين دورك .. روحي قوليله يخلينا ننام هنا ..
قمر وهي تقوم: ما طلبتي ..
قامت قمر وشهد مستغربة .. يعني ماوافق لفجر يوافق لقمر؟؟ وشهو دورك؟؟ شالسالفة؟؟
رسل: فجورة لا تزعلين ياقلبي .. عاتي .. حتى خالد يحبني أكثر من زايد .. بين زايد يحب هالقرود ..
أسيل ورسيل: كح كح كح كح كح كح ..
رسل بدون اهتمام: صحة ..
البنات: ههه
في مكان قريب ..
قمر: هلا بدددددر ..
بدر: هلا بالغالية .. هلا بروووحي ..
قمر: بدير لا تتغزل عيب .. لا يفكرونك تكلم الحين ..
بدر: ههههههه .. هلا قلبي آمري ..
قمر بدلعها الحلو: بدر .. ممكن تخلينا أنا وفجر نجلس؟؟
بدر بمكر: طيب بس على شرط ..
قمر: تدللللللل فدييييتك ..
بدر: أباخذ الليزر الي فيه حرفي وحرفك ..
قمر: يوووه .. طرار .. والله مايغلى خذه يابعدهم ..
بدر: يلا حبيبتي باي ..
قمر بخجلها : فديييييييييت أخوي ياناس .. باي ..
رجعت قمر وعلى وجهها ابتسامة دلع .. لكن فجر من شافتها ضاقت فيها الوسيعة وخرجت للحديقة ..
رسل: وافق؟؟
قمر بحزن: ايه .. وناااسة ..
شهد: كلولوولولوولولولوولولوولووووش ..
أسيل: يقالها عروسنا هذي
البنات: ههههههه
أسرار بصوتها الناعم: يلا بنات .. دوري .. بروح أكلم جهاد ..
شهد: فديتك . بس يسمع صوتك بيوافق ..
البنات: ههههههههه يلا روحي ..
قامت أسرار برقتها ونعومتها وراحت تكلم جهاد..
~[ أحبك .. لأنك أخي .. ]~
أسرار بروعة: هاي جهاد ..
جهاد: هلا بالشيخة .. يامرحبا .. عن إذنكم شباب ..
أسرار: جهاد .. ممكن .. أجلس مع بنات العم هنا؟؟
جهاد: أكيد ياقلبي .. بس يهون عليك جهادك؟؟
أسرار بنعومة: لالا .. ترى خلاص .. إذا ما تبغى مو لازم ..
جهاد: فديتك انتي .. ما أبغى أحرمك ..
أسرار: جهاد وربي أحبك ..
جهاد: ههههههه .. خليني أروح سليم للشباب ..
أسرار بضحكتها النعومة: .. والله بجد ..
جهاد: تحبيني أخوة ولا شفقة؟؟
أسرار وبعينها دموع>> قايلة حساسة أنا .. آآآخ .
أسرار: أحبك لأنك أخوي .. أحلى واحد بالكون.. ما أقدر أبعد عنك .. إنت غالي .. وأحبك لأنك أحلى أخ بالكون .. ولأنك دايم معاي .. بالشدة واليسر ..
جهاد: أسرار .. شوي شوي .. قلبك ترى .. مو بزين ..
أسرار: تيب .. يلا باي .. بروح للبنات يالغالي .. يا بعد كل غالي ..
جهاد: باي ياقلبي ..
رجعت أسرار وهي مبتسمة ..
رسل: بموووووووت .. تجننن هذي البنت ..
البنات: هههههه
شوق: بنات .. خل نستهبل .. شهود .. دقي على تركان ..
رسل: شف .. قامت تختصر ..
شوق: عادي أمون ..
البنات: هه
شهد: اش أقوله؟؟
شوق تلعب بالحواجب : هع هع هع .. قولي أبغى أنام عند البنات أمانة ..
رسل: وعشان تحلى أكثر .. لا تقولين اسمه ..
شوق: هع هع هع .. وسوي إنك وحده منا .. نياااا
رسل: وآخر شي اعتذري بشدة وقولي فكرتك أخوي
البنات: هههه
شوق: وحطي سبيكر ..
شهد: ه .. طيب يلا ..
البنات ما فهموا.. لكن شهد العسل كانت فاهمة >> الطيور على أشكالها تقع ..
شهد وحاطه سبيكر: ألو؟؟
تركي: هلا بالغالية ..
شهد: هلا فيك أخوي .. بليييز أبي أنام عند البنات ..
تركي: نعم؟؟
شهد: الله يخليييييييك .. أمانة أمانة أمانة .. حرام عليك ..
تركي: معليه اختي ..بس الظاهر غلطانة ..
شهد: يلا عاااااد .. بطل هبل .. مو تذلنا عاد تكفه فدييتك ..
تركي محرج: اختي .. انتي غلطانه ..
شهد: يلا عاد.. الحين هذا مو رقمي؟؟ أنا اختك الغالية الحليوة؟؟
تركي: .......... ..
شهد: شهد بالله عطيني الكاسة ..
تركي: معليه .. تراك غلطانة باي ..
شهد: الله يخليييييييك .. بس اليوم ..
تركي بنرفزة: يابنت الناس غلطانة ..
شهد: يوووه .. شهد .. هذا جوالك؟؟ ياويلي .. أجل من الي كلمته؟؟
تركي ضحك وقفل لخط ..
والبنات ماقدروا يمسكون أنفسهم .. وراحوا ملح مع الضحك ..
مساكين .. طول وقتهم كاتمين ضحكهم بالمكالمة..
شهد: أحبببه لأنه أحلى أخ ..
قمر: تؤتؤ .. بدر أحلى أخ
رسل: خالد أحلى أخ
أسيل ورسيل: زايد أحلى أخ ..
شوق: تؤتؤ .. فهووودي أحلى أخ ..
أسرار: جهاد أروع أخ في الوجود ..
جلسوا البنات يسولفون .. متجاهلين غياب فجر .. الي كانت بالحديقة
بين دلع ودلال يسولفون بهدوء ..
~[ دموع تجمعنا .. ]~
كانت جالسه ع المرجوحة = مرجيحة = مراجيح وتلعب فيها على خفيف ..
وتمسح دموعها بشكل سريع ..
وكل شوي تطيح دمعاتها ..
وجلست تغني.. وهي تبكي..
بعدها سكتت .. ومسحت دموعها الي مو راضيه توقف ..
وتكلم نفسها .. وتلعن في بدر.. وساعات تغار من قمر وترجع تسبها ..
كانت وااااااصلة من القهر ..
..
وبالصدفة الحلوة ..
كان جهاد يتمشى وشافها .. كان هو بعيد حزين ..
حزين على حاله هو واخته ..
اخته مريضة بالقلب .. وهو رجله ما يقدر يمشي غير بعكاز .. رجله اليسار ..
كان مقهور على حالهم ..
آخر مراجعه مع دكتور أسرار .. قالهم إنه قلبها بدأ يضعف أكثر ..
ومحتاجة تتعامل بحذر .. وتنتظم ع الدوا ..
وهنا المشكلة ..
أما جهاد نفسه .. فهو يقدر يمشي على رجله خطوات معدودة ..
لكنه ما يقدر يستغني عن العكاز ..
ومع كذا جالس يتدرب ..
كان حزين .. مهموم .. حيران .. بينه وبين أسرار أخوه فظيييعة ..
والكل يحسدهم عليها ..
جهاد عاش طفولة مو تمام ..
وأسرار الي بجد تعذذذبت بطفولتها بسبب مرضها ..
نفض الأفكار من راسه بعد ماشاف البنت الي جالسه تصيح وتتمرجح >> هع هع ..
تقرب منها .. بس رجع تراجع .. خاف احد يشوفه ..
مع إنه عادي عندهم .. بس لأنه فجر مو حاطه طرحة ..
مسك شماغه ورماه لها ..
جهاد: استري عمرك يابنت العم ..
فجر تلثمت بشماغه: سلمت .. هلا جهاد ..
جهاد: هلا فيك .. انتي قمر؟؟
فجربتمووت:لاء .. مو قمر .. أنا فجير ..
جهاد: ههههههه .. هلا فجير .. صوتك يخوف ..
فجر: هههه ايه ..صوتي صوت أولاد ..
جهاد: اشفيك جالسه هنا ؟؟
فجر: ولا شي .. عادي يعني ..
جهاد: أفاااا .. تخبين عن ولد العم فجور؟؟
فجر: أناااا؟؟ ما أخبي شي ..
جهاد: بس أنا شايفك وانتي تبكين ..
فجر ارتبكت: هههههه .. لالا .. بس عيوني دمعت ..
جهاد: ايووووه .. وليه دمعت ؟؟
فجر: عادي ياولد العم .. بس غبار ..
جهاد: ........ على راحتك .. كنت بشكيلك .. لكن خلاص ..
فجر: أفااااا .. جهاد أنا فجير .. يلا عاد قول ..
جهاد: هههههه .. هلا بفجير..مارح أقول إلا إذا تكلمتي ..
فجر: بجد جهاد مافيني شي ..
جهاد: هههههه وأنا بعد مافيني شي .. يلا بالإذن أتركك
فجر كانت بتقول اجلس بس انحرجت لا يفكر شي ثاني: بحفظ الله ..
جهاد: برعايته ..
راح جهاد للشباب بالخيمة .. ورجعت فجر للبنات ..
ودخلت عليهم بمشيتها الرجولية .. وملابسها الغير .. وصوتها المبحوح ..
فجر: سلام يا أحلى بنات عم في الدنيا ..
البنات: هلااااا وين كنتي؟؟
فجر:تؤتؤ .. كنت أحب .. أبغى شوية أنوثة يا عالم ..
أسرار: ههه فديتك .. انتي كلك أنوثة معكوسة ..
البنات: ههههههههه
رسل: مين قااااااااااااال؟؟ فجير أجزم إنها ولد
فجر: عمى .. قلللة أدب .. يلا عاد ترى عطيتك وجه ..
شهد: هههه .. تعجبيني فجر
فجر: كح كح كح كح كح .. احم احم .. اااااااااحم ..
شهد: هههههه .. كل هذا عشاني معجبة؟؟
رسل: يالخبلة شرقت ..
البنات: هههههههه
فجر: صبر بنات هذا الغثا يتصل
قمر: حرام والله عسل
فجر: ههههه عسل فاسد ..
فجر راحت بعيد شوي عن البنات ..
فجر: نعم؟
بدر: مرحبا ..
فجر: يا هلا ..
بدر: فجر بغيت تجيبيلي ماي
فجر: آسفة .. تبغى قول لقمير ..
بدر: اسمها قمر مو قمير ..
فجر: طيب قمر قمير قمورة الي هو .. يلا باي..
بدر: فجر يوم أكلمك لا تسفهينييييييييييييييييييييييي
فجر: اش اسويلك باقي؟؟ قلتلك ماي مافيه .. اطلب قمير ..
بدر:قلللللللللة أدب .. ضفي مالت عليك
فجر: غصون الجنة يارب ..
قفلت فجر بوجهه السماعة ..
ورجعت للبنات .. وهي ما تفكر غير في كلمة وحده بدر مو أخوي ..
نرجع للبنات ..
دلع: يابنات .. بروح أشرب مويه ..
دلال: خذيني معاك ..
دلع: يلا ..
راحوا البنات للمطبخ .. وخذوا مويه وخلصوا ..
دلع طلعت .. وباقي دلال ..
سمعت صوت وراها: استري نفسك يابنت العم ..
حطت ع راسها الطرحة بإهمال ولفت ..
دلال بدلع: هلا بدووووووووور ..
بدر: هلا فيك دلال.. بالله عطيني مويه ..
دلال:حااااااااااضر .. من عيوني .. يا أحلى ولد عم بالكون ..
بدر ابتسم وهو ياخذ من يدها المويه ..
بدر: مشكورة.. تسلم عيونك ..
دلع شافتهم وهصبت .. هي صح متوحشة وشريرة ..
بس ماترضى بهالسوالف ..
دلع: دلال وجني ياخذك اطلعي عمى ..
طلعت دلال وهي متفشلة من بدر الي ضحك مزبوووط وخرج ..
وانطبعت صورة دلال بغنجها في ذاكرته ..
يمكن حبها؟؟ نشوووووووووووووووووووووووووووووف ..
~[ أين أنتِ؟؟ ]~
دقت للمره المليون على شهد بس ماردت ..
وبعد محاولات سمر المكثفة للاتصال..
شهد: هلا والله بالغاااالية ...
سمر: غاليه بعينك يالي ما تستحييين.. وينك أتصل عليك هاه؟؟
شهد: هههههههه .. وعليكم السلام .. كنت مع البنات ..
سمر: أقووول تراي أغار ..
شهد: صدقتك ..
سمر: اسمعي .. اتصل فيني نواف ..
شهد شهقت: كذاااااااااااااابة قولي والله .. التفاصيل بسرعة ..
حكتها سمر اش صار..
شهد معصبة: انتي وبعدين معاك؟؟
سمر: اش سويييييت؟؟
شهد: كل هذا وما سويتي شي؟؟
سمر: يستاهل لا يجيب سيرة سعود ..
شهد: سمر الي تسوينه غلط .. وسعود انتهى من حياتك ..
سمر: سعود عمره ماكان مجرد حكاية عشان ينتهي .. سعود عمري ..
شهد: بس يابنت .. انتي قريب بتتزوجين .. اشفيك ما تفكرين؟؟
سمر: مالك دخل..
شهد: إلا لي دخل ونص وثلاثة أرباع بعد .. اش تبغين نواف يقول عنك؟
سمر: ماله دخل .. أصلاً يجرب يفتح فمه بكلمه .. أصلاً هو سبب كل هذي المأساة..
شهد:..............
سمر: وكله كوم .. وانه يتكلم عن حبيبي كوم ..
شهد: حبك حمااااار .. سعود ما يبغاااك اصحي .. نواف هو الي رايدك وشاريك .. نوااااااااااف ..
سمر: بس بس .. أوووووووووووووص ..
شهد:سمر .. بعدين أكلمك .. خالد يبغاني ..
سمر: طيب ... يلا باي ..
شهد: باي يا عمري .. وانتبهي على نفسك ..
سمر: يكون خير .. باي ..
قفلت شهد معصبة من سمر ..
وأصلاً لا خالد يبغاها ولا ما يحزنون ..
بس زي ما يقولون .. وصلوا لنقطة اللا إلتقاء ..
أما سمر .. ارتمت ع السرير وصاحت بكل قوتها ..
تبغى تفرغ كل همومها ع السرير ..
لامت أبوها ونواف والمها وشهد .. ولامت الكل..
لكنها ما لامت الي لازم ينلام ..
مالامت سعود ..
~[ حب من النظرة الأولى ..]~
أسيل: بنات عطشت .. أبغى مويه ..
رسل: روحي اشربي يختشي ..
رسيل: وايت شوكلت .. اتركيها بحالها ..
رسل: مااالك دخل .. أنا أكلمها هي ..
أسيل: فانيلا الله يحبك روحي جيبي مويه ..
رسيل: من عيونييي ..
البنات يتفرجون بصمــــت ..
وبعدها:
شوق: يااااااارب ترزقني عيال مثل رسيل وأسيل .. شوكولاطه وفنيله
البنات: ههههههههه
رسيل: شوهتي الأسمااااااء ..
رسل: كح كح كح كح .. وأنا؟
شوق: لا انتي دلوعه ما أبغى ..
رسل: ه .. دووووووبه ..
أسيل: يلااااااااااا أبغى مووووويه ..
رسيل: أنا بروح أجيب ..
شوق: الله يعز الشغالات ..
رسيل: ما نقدر نصرخ لأنه الناس مجتمعين يختشي ..
راحت رسيل ..
شوق: بنات جدتي ماجات؟؟
فجر بصوتها الرجولي: لاء .. مابعد جات ..
شوق: يعني جايه؟؟
فجر: أكيد .. ما بتفوت اليوم الي تشوف الجوهرة فيه مكسورة ..
قمر: خخخخخخخخ .. شريرة ..
فجر: لاء .. أنا مع جدتي .. تعجبني ..
شوق: الطيور على أشكالها تقع ..
أسرار: شوق عيب .. هذي جدتك ..
شوق: ياحظ أمي ..
نروح للحب من النظرة الأولى ..
رسيل في المطبخ ..
شافت واحد يتكلم بالمطبخ وحطت طرحة ع راسها ..
ماجد: يا شيييييخ .. لالا .. خلاص بس انت خبره .. أكيد .. لالا .. مافيه .. الاتفاق اتفاق ..
لالا .. سوووووري .. يعني متى تقريباً ؟؟ أوكيه .. طيب .. تمام .. يلا باي .. باي حبيبي .. باي ..
رسيل: مرحبا ياولد العم ..
ماجد: هلاااا برسل ..
رسيل: أنا رسيل ..
ماجد: ههههههه .. فانيلا هاه؟؟
رسيل: هههههه .. أخبارك ياماجد؟؟
ماجد: هلا ببنت عم ماجد .. أنا بخييير عساك بخير .. انتي كيفك؟
رسيل: بخير الله يسلمك ..
ماجد: سمعت إنك دلوعه .. بس مو شايف شي >> قلة أدب .. يامخرج احذف هذي اللقطة ..
رسيل: بس ما أتدلع مع العيال .. بعدين رسل دلوعه أكثر مني ..
ماجد: ههههههه .. الحين رسيل ورسل ومين؟؟
رسيل: وأسيل ..
ماجد: آهاااا.. انتم بال18 صح؟؟
رسيل: ايه .. بس انت كم عمرك؟؟
ماجد:20 عمري 20 ..
رسيل: العمر كله يارب ..
أخذت رسيل المويه ..
رسيل: بالاذن ..
ماجد: اذنك معك ..
طلعت رسيل .. ورجع ماجد للشباب ..
رسيل بجد .. ذااااابت على ماجد ..
وحبته من النظرة الأولى .. والحوار الأول الي بينهم ..
حسته خفيف دم .. واجتماعي .. مثل زايد ..
وهو أصلاً ماجد كان وسيم أكثر من أخوه متعب ..
وطويل ورزة .. وحركات ..
المهم .. طلعت ورجعت للبنات ..
وهي مو مركزة معاهم ..
~[ الوصول الأهم.. ]~
فيما كانوا الحريم جالسات ويتكلمون ..
والبنات جالسات بالزاوية الثانية ..
سمعوا صوت الجرس .
دقة متميزة ..
سريعة ومتتالية .. ومافيها صبر ..
جرت فجر للباب .. لأنها تعرف مين الي وصل ..
فتحت الباب ..
وصرخت: جدتي وصلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااات ..
الحريم كلهم قاموا .. والبنات بعد ..
وشهد قامت مع فستانها والعفش حقها ..
فجر سلمت على جدتها وحبت راسها ..
فجر: يامرحبا .. ياهلا والله .. تو ما نور البيت ..
الجدة: هلاا فيك يالغالية يا بنت الغالية ..
أم خالد: ياحيا الله أم أبو خالد ..
الجدة: وليه هاللفة ؟؟ههههه .. أم أحمد وانتهينا ..
أم خالد حبت على راسها ..
وأم فهد وأم بدر وحنان .. وكل الشعب السعودي ..
بعدها جلست الجدة .. والكل اجتمع عندها ..
وباقي رسيل وشهد الي ما سلموا ع الجدة ..
لأن الباقين سحبتهم أسيل غصب ..
قلنالكم شخصيتها قيادية ..
المهم ..
شهد ورسيل دخلوا ..
وتفاجأت شهد بالي شافته ..
الجدة كانت حلوة خخخخخخخخخ ..
لا بجد .. جدتهم كانت حلوة .. وفيها هيبة .. وفيها
طيبة ..
مزيج غريييييب ..
وشافت فجر جالسه جنبها .. وشوي تجي بحضنها ..
دخلت شهد .. وسلمت ع الجدة ..
وحبت راسها وجلست بهدوء .. والجدة تسمي ..
ورسيل بعد سلمت .. وهزأتها الجدة لأنها دعست رجل جدتها بالكعب خخخ ..
الجدة: حيا الله مرة الغالي .. ياهلا بمرة خويلد ..
.......: ياجدة لسا تقولين خويلد؟؟
دخل خالد والبنات لفوا الطرح ..
وسكتوا ..
دخل خالد .. ووراه زايد .. وبعدهم ماجد >> اكتشفت ان كلهم على نفس الوزن ..
ومعاهم جهاد على عكازه ..
وسلموا على جدتهم ..
الجدة: اجلسوا اجلسوا ..
قامت فجر بعيد شوي عن جدتها عشان العيال ..
وجلسوا كل البنات بمكان بعيد شوي ..
الجدة: ياحيا الله الغواااالي ..
خالد: الله يحييك يا جدة ..
ماجد: هاه ياجدة .. عساك بس انبسطتي بشهر العسل ..
الجدة تدفه بعصاتها: وووجع .. عيب عليك .. رحت أتعالج أنا ..
ماجد: ايه هين هين ..
جهاد دفه بالعصا من الجهة الثاينة: عيب عليك .. استح ..
ماجد: ياربييي .. كل واحد بعصاته من جهة ..
الكل: هههه
الجدة: ايه .. بعدي والله جهاد .. شبيهي >> عشان عصاته ..
زايد: أفا الغالية .. وأنا ؟؟
الجدة: وينك انت؟؟ ما نشوفك ولا نعرفك؟؟
زايد: ياجدة كل ماجيتك هزأتيني ..
الجدة: تستاهل .. وياويلك تجيني ..
زايد: هذا انتي تطرديني مره وحده بعد ..
الجدة:ههههههههه .. مو القصد ..
زايد: ايه على بالي بعد ..
فجر بصوتها المميز: أحوالكم ياعيال العم؟؟
خالد: هذي فجر؟؟
جهاد: ايه فجر ..
خالد: ياحياك.. حنا بخير شحوالكم انتم؟؟
قمر: بخيراااااااااااات ..
زايد: هههههه .. حلوة بخيرات ..
ماجد: حلوة؟؟ اخطبها لي ..
الكل: هههههههه
الجدة: باذن الله .. زواج ماجد على يدي ..
ماجد:كفو الغالية .. فديييتك انتي وخططك ..
الكل: ههههههههه .. مشفوح ..
ماجد: هاه يارسيل موافقة؟؟
رسيل نشف دمها .. وجمدت بمكانها .. وماتت من الفرح
الجدة: وش دخل رسيل؟؟
ماجد: ياربي ياجدة .. أعرفك ذكية وتفهمينها ع الطاير ..
الجدة بابتسامة: عساك بتاخذ رسيل ..
ماجد: هههه راح فكرك لبعيد يا جدة ..
الجدة: أجل وشو؟؟
ماجد: رسيل ولي أمر العروسة ..
الكل: هههه ..
أسيل: يعني ولية أمر نفسها ؟؟
ماجد: أوه أوه أوه .. أووووص .. تكلمت رئيسة الشلة ..
خالد: أقول انت شفيك على خواتي؟؟
ماجد: خير باقي؟؟ تراهن محيرات لي ..
زايد: عاد الثنتين دفعة وحده؟؟
ماجد:ههههههههه .. لا لي ولمتعب ..
........: شفيه متعب يااخو متعب؟؟
ماجد: أوه جا هذا .. لاحد يتكلم ..
الكل: هه ..
متعب: سمعت ..
ماجد: ههه ..
الجدة: خلاص .. ماجد ومتعب بياخذون رسيل وأسيل ..
أسيل: زين اسألينا ياجدة .. يمكن ما نبغى .. ولا يمكن نحب ..
الجدة: حبك حماااااااار .. معلق من أذونه ..
الكل: هههههههه ..
الجدة: وفجر الغاااالية بعد قلبي .. الي بيتزوجها يخطبها مني ..
جهاد: عجييييييييييييب ..
الجدة: ايه .. أغلى البنات فجر ..
فجر: وأغلى العيال؟؟
الجدة: أغلاهم متعب ..
متعب: كح كح كح كح .. كووووووووح كح كح ..
رسل: صحة ..
الكل: هه ..
الجدة:وأكثر وحده مزعجة في البنات .. رسل ..
رسل: أفاااا ياجدة ..
الجدة: وأنا الصادقة.. وفي العيال هالمهبول ..
زايد: له له له .. أنااااااااااا؟؟ الله يسامحك ..
رسل: معليه ياخوي .. مظلومين وين مارحنا ..
الكل: هه ..
الجدة: وأحلى البنات وأهداهم .. والنعومة فيهم ..
البنات: أسراااااااااااااااااار ..
الجدة: .. ايه أسرار .. فديتها ..
أسرار استحت
رسل: أوووه حمر وجهها ..
الكل: ه ..
جهاد:هههههههه رسل .. خليك بعيدة عنها ..
رسل: هههه تيب تيب ..
الجدة: والدلوعة هذي قمير ..
الكل: ياهووووووووووووووووووووووه ..
قمر حممممممممممرت بجد ..
الجدة: والهبلة الحلوة المرجوجة والمزعجة شوق ..
شوق: ـــــــــــه .. هذا وأنا مافتحت فمي بكلمة ..
الكل: ههههه..
شوق: غشاااااااااااااااشة ياجدة ..
الجدة: أوووص لا تتكلمين ..
شوق: مافيييييييييه .. أنا أطعن في الحكم ..
........: وأنا بعد أطعن وبشده ..
الجدة: ياحيا الله جواد .. يامرحبا بولدي ..
سلم على جدته هو وبدر وجلسوا ..
شوق: يووووووه .. خلاص روحوا .. نبغى نفك هالشي الي بوجيهنا..
الجدة: لا تطردين عيالي .. انتي الي انقلعي ..
شوق: له له له ..
جواد: لا تطردين شواقه ياجدة .. حرام .. ترى حساسة ..
الجدة:مسكين .. على نياتك ..
الكل: ههههههههه
شوق طلعت عيونها على برا: ـــــــــــه .. بجد ظلم ..
الجدة: ويافديتها شهد مرة الغالي ..
رسل: جدة لا تصدقين هالبراءة .. ترى مزعجة مثلنا أنا وشوق ..
أسرار بنعومة: لا حراااااام .. مسكينه .. والله عسل ..
رسل: ماقلنا شي عسل بس مزعجة ..
شوق: أقول رسل .. ترى مو زينا .. حرام الظلم ..
رسل: أوووووص .. مافي غيري وغيرك انسبوا هنا.. خل نضيفها ..
الكل: ..
خالد:لالا .. شهودة عسل وخجولة وهادية..
رسل: يلا خذ .. قام يتغزل ..
شوق: عيب .. استح يارجال .. ترى مابعد يمديك .. كله يوم على بعضه ..
الكل: هههههههه ..
خالد: شواقه .. لا تتكلمين معاي ..
شوق: لا تقولون شواااااااااااقاااااااااااااه .. ماحب ماحب ماااااااااااااااااااااأحب .. >> تذكرني بنفسي ..
الكل: ..
طلعوا الشباب.. والبنات أخذوا راحتهم ..
شهد استانست مره مع العائلة ..
بعيد عن خالد وهم خالد وهواش خالد ..
نزلت الجوهرة لأول مره اليوم ..
وسلمت ببرود ع الكل وجلست ..
الجدة: وشفيك عافسة خلقتك؟؟
الجوهرة: أنا؟؟ههه .. سلامتك .. مافيني شي ..
الجدة: وورا ماتفردين هالوجه الصبوح زي طبينتك؟؟
الجوهرة: هي غير وأنا غير .. ولو سمحتي جدة لا تجمعيني باسمها ..
الجدة: من زينك مع وجهك ذا ..
البنات كتموا ضحكة وجوهرة انقهرت ..
الجدة نسيت أعرفكم عليها .. اسمها منيرة ..
أم أحمد .. الي هو أبو خالد ..
وتعرف للجوهرة .. مربيتها زييييييييين

في الليل .. كان الكل خلاص طلع من البيت .. ماعدا البنات الي ناموا عند أم خالد..
أما فجر.. أخذها بدر غصب .. لكن قمر ظلت مع البنات ..
استغربت شهد معاملة هذا الي اسمه بدر ..
يفرق كثير بين فجر وقمر .. وهي نفسها تعرف السبب ..
أما فجر فما طلعت إلا بدموع تجري على خدها ..
لكن بدر ماعنده .. عااادي .. ولا كأنه أحد يبكي ..
فسحبها بالغصب وراحوا ع البيت ..
في غرفة رسيل كانوا كل البنات مجتمعات ..
أسيل .. لحالها بالغرفة ..
وقمر وشوق مع رسل ..
وأسرار وشهد مع رسيل ..
لكن الحين الكل كان مجتمع بغرفة رسيل ..
شوق: وبس .. عطيته بالجزمة وشرد ..
الكل: هههههههه
رسل: شريرة ..
رسيل: كان قلتي عندي بنت عم حبوبة وتصلحلك .. وعطيتيه رقمي ..
البنات: هههههههه مطيورة ع الزواج ..
رسل: يابنااااات .. فاتكم نص عمركم ..
شوق وشهد وأسيل: شو؟؟
رسل: لقاااااااافة .. اسمعوا .. احزروا مين الي كلم بدر وهزأه ..
قمر هزت راسها بيأس وأسف ..
شهد بتشفي: مين؟؟
رسل: خخخخخخخ .. جدة منيرة نياااااااا ..
البنات: هههه..
قمر: عشانه ما ترك فجور تنام هنا؟؟
رسل: ييييييب ..
شهد: اسمحيلي قمور .. بس أخوك مره شرير .. يستاهل ..
قمر: خذي راحتك ..
شوق: بقوة خذي راحتك .. متسلللللط يالطيف ..
أسرار: بس حرام .. الولد راح فيها .. كلتوا لحمه ..
شهد شافت شاشة جوالها..
شهد: شوي بنات ..
راحت بعيد تكلم ..
شهد: هلا خالد ..
خالد: هلا فيك .. وينك؟؟
شهد: مع البنات جالسه ..
خالد: عجيييييب .. انتي مع البنات .. وأنا ملطوع بالغرفة ..
شهد: شو كنت تبغى؟؟
خالد: بالله؟؟ واش يبغى الواحد من زوجته؟؟ تعالي بكلمك ..
شهد: طيب ..
قفلت شهد وراحت لغرفتها ..
تشوف اش يبغى بهالليلة الي كان مفترض تكون هادية ..
الي هي ليلة الجوهرة ..
لأنه الأخ مفهمها ..
انه من أول يوم ..
ليلة لها والثانية للجوهرة ..
~[ لماذا أنت أخي؟! ]~
دخلوا البيت أم بدر وفجر وبدر ..
راحوا لأبوهم وحبوا راسه ..
وراحوا لغرفهم ..
أم بدر جلست مع زوجها في المجلس ..
بدر راح لغرفة فجر..
بدر: فجر .. فجييييييييييييييييير ..
فجر طلعت ..
وبكل برود الدنيا .. وبأحلى ابتسامة قهر .. وبصوتها الرجولي المبحوح ..
فجر: نعم؟؟ بغيت شي يااخو قمر؟؟
بدر بقهر: وشفيك شاقه الوجه؟؟
فجر: عشان أغيظ ناس ما يبغوني ابتسم ..
بدر: وش قصدك؟؟
فجر: ماقصدي شي ..
بدر: طيب تعالي بتكلم معاك في الصالة ..
فجر: طيب ..
مشت وراه .. وجلس في الصالة وهي جلست جنبه ..
بدر: تدرين ليه ماخليتك تنامين مع قمر؟؟
فجر: ايش طريقة للاعتذار هذي؟؟
بدر: ردي علي .. عارفة السبب ولالا ؟؟
فجر: ايه .. لأنك تحب قمير أكثر مني ..
بدر: غلط ..
فجر: لأ صح .. لا توهم نفسك بأشياء غلط ..
بدر: فجير اعتدلي بالكلام ..
فجر: هذا كلامي وما أعرف أغيره ..
بدر: فجييييييييييييير ..
فجر ببرود يقهره : نعم؟؟
بدر:انتي الكلام معاك ضاااااايع .. ضفي ع الغرفة ..
فجر: مالك دخل .. أنا أبغى أجلس هنا ..
بدر بعصبية: ضفي الغرفااااااااااااااااااه ..
فجر: كمان مالك دخاااااااااااااااااااااااااال ..
بدر العصبي بطبيعته .. فصخ شماغه ومسك العقال ونزل فيها ضرب ..
أما هي كانت تضحك بهستيريا من ضربه ..
وهو مقهووووووووور ليه تضحك ..
وبكذا بجد غاظته فجر ..
وفي الأخير .. مسكت عقاله ورمته بوجهه ..
ووجهه بالفعل حمر .. مثل جلدها الي قلب أحمممممممر ..
وراحت لغرفتها تمشي بهدوووووووء ..
دخلت الغرفة وقفلت الباب ..
ورمت نفسها ع السرير .. وبدأت تبكي ..
تكره بدر .. تكره قمر .. تكره أبوها ..
تحب بس أم بدر .. أمها ..
دايم يتكرر هالمشهد في بيت أبوها ..
غير لما تكون فيه قمر .. يختلف السيناريو شوي ..
بحيث تصير قمر تصارخ وتحاول توقف بينهم ..
لكن بدر يدفها وتستسلم ..
فجر .. البنت الحلوة .. القوية .. المبتسمة ..
صاحبة الحياة الرجوليه الغير متعمده ..
تبكي ..
في حياتها كلها .. محد شافها تبكي قبل ..
لأنها فجر القوية .. مالازم تبكي .. أبد ..
كرهت الكل بهذي اللحظة ..
وتمنت لو تقتل بدر وقمر .. وتدفنهم مع بعض ..
بدر سبب مأساتها ..
وقمر السبب الغير مباشر ..
بدر هو الي خلاها بهالصوت .. بهالحياة .. بهالشكل ..
بدر الي حولها لولد ..
ولد بس بطريقة غير متعمدة ..
ولد بس بدون ما تقصد ..
خلاص ماعاد ينفع غير صوتها الرجولي ..
ماتقدر تغير صوتها ..
ولا تقدر تغير الحياة الي أجبرها عليها بدر ..
ما تقدر غير تكون كذا ..
كم مره جوها بنات في المدرسة ..
معجبين فيها .. يفكرونها مسترجله ..
كانت تعصب وتثور ..
وتهجم عليهم بشكل مخيف ..
وكم مره المرشدات ينصحونها تغير طريقتها في الكلام .. صوتها وشكلها ..
وقفتها ومشيتها ..
لكنها برضو كانت تعصب ..
مايدرون إن فجر من جوا تتفجر أنوثة ..
لكن للأسف .. بدر .. إنسان وحش .. قضى على أنوثتها ..
كم مره .. تعلقوا فيها البنات ..
كانوا يدخلون مستشفيات عشانها ..
لأنها تكره هالحركات .. والبنات من زود الحب يسوون بأعمارهم مصايب ..
لدرجة إنه بنت بجد .. كانت تحاول الانتحار ..
بس لأنه فجر .. ردتها ..
وهزأتها حتى ..
البنات يفكرونها مسترجلة ..
لكن هي غييييييييييييييييييييييييييير ..
كرهت بدر أكثر وأكثر ..
ونامت على صوت واحد براسها .. بدر مو أخوي ..
بدر أخو قمير وبس ..
~[ ماذا تريد؟؟ ]~
دخلت الغرفة بهدوء وبرود ..
ومشت ووقفت قدامه ..
بين ماهو جالس ع السرير ..
ناظرته بمعنى نعم ..
ولما ما تكلم: هلا خالد .. بغيت شي؟؟
خالد صار يعقد حواجبه ويفردها ..
شهد: فيني شي غلط ؟؟ ؟
خالد: لاء .. انتي ليه نايمه عند البنات؟
شهد: لا .. بس اليوم .. الليلة .. ليلة الجوهرة وو ..
خالد وقف: أنا الي أقرر ليلة مين ..
شهد رفعت حواجبها يعني سلامات .؟
خالد تقرب منها .. وتنشق عطرها ..
أبعدته عنها ..
لكنه حصرها بالجدار ..
امتدت يده لصدرها ..
لكنها أبعدته وقالت: أنا محرمة عليك ..
خالد رفع حواجبه بتكذيب ..
وهي رسمت نظرة وثوق وصدق على ملامحها ..
هز راسه وقال: طيب .. اطلعي من هنا ..
خرجت شهد وهي تضحك على نفسها ..
أنا محرمة عليك؟؟
الكذب عندها زي السلام ..
راحت للبنات وهي تفكر بخالد ..
أما هو .. زفر بكره لهذي الانسانه
الي كشفتله الجوهرة ..
هو الحين يقاله بيعاقبها فتركها الليلة ..
لكنه رجعلها .. للجوهرة ..
وهو يلعن مية مليون مره في شهد ..
وفي الساعة الي جمعته بشهد .. وحتى في ولده الي بيجي منها ..
~[ أول لقاء .. ]~
جمال: خيييييييييييير؟؟ اش تقول ياقلب جمال؟؟
راكان:الي سمعتيه ..
جمال: لا والله .. ماروح لبيتها لو على موتي ..
راكان: جمال خليك متعقله شوي ..
جمال: راكاااااان .. أنا للحين ساكته .. بس لأني بعيدة عن أذاها .. لكن أقابلها وألتقي فيها مستحيييييييييييييييييل .. لا وفي بيتها بعد؟؟ من جد مهستر ..
راكان: خلاص أجل .. أنا بتصل فيها تجي هنا ..
جمال: لا هنا ولا هناك .. ولا في أي مكان .. الين ربي ياخذ أمانته ..
راكان: ياجمال خليك هادية شوي .. واعقلي يا بنت الناس ..
جمال: ماااااااااااااااااااااااااالي دخل .. هالعقربة مارح تجيني للبيت ..
راكان:جمالووووووه .. زودتيها ترى ..
جمال: لاااااااا؟؟ لا يكون باقي ما ترضى على الحبيبة ؟؟
راكان: هي زوجتي مثلك تمام ..
جمال: تخسى إلا هي .. مابقي إلا هذي اللبنانية تصير مثل جمال بنت سعود ..
راكان: يابنت العم هدي نفسك شوي ..
جمال: لااااااااااااااااااااااااااااااااااااء لاء لاء لاء ..
راكان أشرلها إنه اخرسي شوي .. وكلم بالجوال ..
كلم مرته اللبنانية .. اسمها مادلين ..
وجمال ماااااااااااااااااااتت من ابقهر ..
بعد خمس دقايق كانت مادلين في البيت ..
جمال استقبلتها بهدوء وبشاشة وترحيب عكس ماكانت من شوي ..
مادلين كانت فعلاً حلوة .. وذوق مره ..
وعجبت جمال .. وحتى هي .. مره حبت جمال ..
وفي أول لقاء بينهم ..
تم التعارف ..
مع إن جمال بتموت من الغيظ ..
لكنها مستحيل تبين لمادلين ..
وعلى فكره ..
كان فيه شوية تقبل من ناحية جمال ..
أما مادلين ماتعرف شي اسمه غيرة ..
لأنها ماخذته عشان هدف معين متفقين عليه اثنيناتهم ..
ولسا ماحبته .. ولا تفكر تربط نفسها بشخص ممكن يطلقها أول ما ينتهي منها ..
~[ جمعة بنات .. ]~
كانوا البنات مثل ماقلنا مجتمعات بغرفة رسيل ..
والشي المميز ..
إن شوق مسكت العود وبدت تغني ..
شهد بجد انبهرت بصوتها ..
يعني البنات قالولها صوت شواقه حلو .. بس مو كذا ..
مره مره مره عجبها صوت شوق ..
بين ما قمر وأسيل تحت يجهزون أكل للشله ..
كانت شوق تغني ادعي علي بالموت ..
وشهد مرررررررره متأثرة ..
أما رسيل ورسل مره مركزات مع صوتها الملائكي ..
وأسرار جالسه تبكي وتكلم فجر ..
أسرار محد يعرف يهديها الا فجر..
والبنت مره متأثرة بصوت شواقه .. وتذكرت حادث جهاد .. وتذكرت مرضها وصاحت ..
قلنالكم ياعالم حساساااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااه ..
طلعوا البنات معاهم الكيك والمعجنات والبيتزا والشيبسات والعصيرات والغازيات ..
بين ما جودي وسوفت يلاعبون عصفور رسيل الي هو كاسكو ..
كانوا البنات ياكلون ويضحكون ومبسوطين ..
ويكلمون فجر على سبيكر .. وهي سوت مثلهم..
أخذت نفس أغراضهم ..
وصارت كأنها معهم ..
وانبسطوا بجد ذيك الليلة ..
سمعوا واحد يتنحنح عند الباب ..
حطوا الطرح على روسهم..
ودخل زايد ..
زايد: الله الله الله .. ياكثركم ..
شوق: صلي على النبي.. لاااااااااااا اله الا الله ..
زايد: الله .. وش ذا الأكل؟؟
أسرار: هههههههه .. تفضل زايد .. كل معنا ..
زايد: ياحيا الله الصوووووت وراعيته .. يا هلا بأسرار ..
أسرار: ههههههههه هلا فيك ..
شوق: نحنوووو هنا يابو الصوت وراعيته
الكل: ههههههههه ..
زايد: بنات بلعب سوني بس عبد الملك راح ..
ناظر رسيل
رسيل: يوووووووووووه .. وش أسويله يعني؟؟
زايد: خير أحد كلمك؟؟
البنات: هههه ..
زايد: المهم مين تلعب معي سوني ..
شوق: أنا أنا أنا أنا أنا ..
زايد: زين هدي شوي يابنت الناس ..
شوق: هههههههه اش اللعبة؟؟
زايد: بنلعب كورة ..
شوق: أنا البرازيل ..
زايد: لاء غش تعرفين اني أحبه ..
شوق: مااااااالي دخل اخترت قبلك ..
زايد: غشااااااااااااااشة ..
شهد: أنا بلعب .. بس أنا بايطاليا ..
أسرار:وأنا بالبرازيل ..
زايد: قلتلكم أنا البرازييييييييييل ..
شوق: ياسلااااام .. لاء غش .. أنا البرازيل ..
زايد: ستوب ستوب ستوب .. بنتقسم فريقين ..
شوق تحمست:فريق البرازيل مع زايد ..
رسل ومتحمسة أكثر: وايطاليا مع شهد العسل ..
أسرار: أنا مع شهد العسل ..
رسل: وأنا مع شوشو ..
أسيل: أنا مع زيزو..
شوق: مع زايد ..
قمر: مع زايد ..
رسيل: أنا مع شهد ..
زايد بدقه: ترى عبد الملك يشجع البرازيل ..
رسيل: زيزووووووووووووووووووو ..
البنات: هههههههه ..
زايد: بنات أنا كلمتها؟؟ قلت شي ؟؟
البنات: لااااااااااااااااااااااء ..
الكل: هه ..
زايد: لحظة لحظة .. أنا فاقد وحده ..
البنات: مين؟؟
زايد: رفيقة الصبا خخخخ ..
البنات: بجد مين ..
زايد: خل أقولكم على مواصفاتها ..
البنات: يلا ..
زايد: دايم يوم تجي نلعب أنا وهي كورة .. صوتها قريب من صوتي خخ .. وحلوة .. وتعرف للسوني والكورة .. وأحسها ولد ..
البنات: فجييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييير ..
فجر: نعم؟
زايد: بسم الله .. وينها فيه؟
البنات: هه في الجوال ..
زياد: أفاااااا .. خسارتها .. وليه ما نامت هنا؟؟
شوق بقهر: خويك أبو قرون التيس مارضي ..
زايد: ه مين؟
رسل بقهر أكبر: بدر العبييييييط ..
زايد: لحظة لحظة .. الحين قمير هنا .. ليه ما يخلي فجر؟
البنات: مجنوووووووووووووووووون ..
زايد: أقول بس انتي وهي .. عطيتكم وجه .. أنا بروح أجيب فجير ..
البنات: فدييييييييييييييييت زايد ..
الكل:ههه ..
زايد: رسل وشوق وقمر قوموا ..
البنات قاموا ولبسوا العبايات . .
وفجر استاااااانست موت ..
والبنات كبر بعينهم زايد ..
أما هو فعصب على بدر.. لأن بدر وعده يغير طريقة معاملته لفجر ..
طبعاً زايد عارف من خواته ..
المهم .. خرجوا البنات .. وراحوا يجيبون فجر..
ونص ساعة إلا وهم راجعين فيها ..
البنات فرحوا مرررررررره .. وانبسطوا ..
أما فجر شكرت زايد بعنف >> خخخخخخخخخ ..
المهم ..
وصاروا زايد وفجر في نفس الفريق يلعبون ..
طبعاً بدون أدنى شك ..
الفوز كان لفريق زايد وفجر على فريق شهد العسل ..
لأنه زايد محد يغلبه .. وفجر محد يغلبها باقي ..
ومرت السهرة على خير ووناسة وبسطة وفله وجمعه بنات حلوة ..
بين مازايد الي بجد حلى السهرة ..
لأنه وداهم برا ومشاهم ونزلهم المجمع والسوبر ماركت .. ووداهم البحر ..
وحكاهم عن مغامراته هو وعبد الملك ..
أما شهد فكانت تحكيهم حكايات قديمة ..
زي شهرزاد وشهريار والاغريق والرومان وكذا ..
وزايد مره مستمتع معهم ..
ومره البنات حبوا شهد وجلساتها ..
أما فجر .. فكانت تحكيهم عن معجباتها ..
والبنات يفطسون ..
وشواقه كانت ملح السهرة هي ورسل
بضحكاتهم المرحة اللا متناهية ..
وتعليقاتهم ع الكل .. وأولهم زايد ..
وانتهت السهرة على أحلى مايكون ..
~[ يوم مشرق .. ]~
اليوم كان حلو للجميع ..
فاقت شهد الي كانت نايمة بغرفة رسيل ..
ودخلت الحمام .. أخذت من ملابس رسيل..
وتحممت وطلعت.. وحست نفسها مبسوطة ..
اليوم مارح تسمح لشي ينكد عليها عيشتها ..
لا خالد ولا الجوهرة ولا شي ..
بعد ما طلعت راحت لغرفة رسل .. وحصلتهم نايمين ..
بين في غرفة أسيل كانت فجر قايمه ..
وجالسه تمشط شعرها القصير الغجري ..
ناظرتها بحب .. وسحبتها معاها لتحت ..
جهزوا الفطور مع الشغالة ..
بعدها راحوا لأم خالد وحبوا راسها وسولفوا معاها ..
ووصل أبو خالد بعدها بمدة ..
وجلسوا كلهم يفطرون ع الطاولة ..
وبعدها بشوي وصل زايد .. ومعاه جهاد ومعاهم ماجد ..
البنات لفوا الطرح على روسهم وما تحركوا..
بين ما الشباب سلموا وجلسوا ..
بعد مده نزلت رسيل وهي بكامل أناقتها ..
وبس شافت ماجد استانست وانشرح صدرها ..
تطرحت وجلست معاهم بعد ما سلمت عليهم ..
كانوا الشباب مندمجين بالسوالف مع أبو خالد وأم خالد ..
والبنات يناظرون بوناسة ..
فعلاً كان صباح حلو ..
أحلى مافيه .. إنه مافي وجود لأكثر اثنين يثيرون في شهد القهر
خالد و الجوهرة ..
لكن شهد حست إن وجودها غلط بهالشكل..
استأذنت وطلعت للغرفة ..
فتحت الباب بهدوء عشان خالد لايحس ..
وبعد ماقفلته ناظرت كل أنحاء الغرفة ماحصلته ..
يا إنه مانام هنا أمس .. أو إنه طالع من بدري ..
طلعولها فجر ورسيل ونزلوها معاهم ..
لأن الشباب خلاص راحوا ..
فجر بصوتها الرجولي: غريييبة خويلد ما قام للحين ..
رسيل: تلاقينه مع العنكبوت ..
شهد ابتسمت بخفة ..
جلسوا البنات أسفل .. ويتكلمون ..
وسمعت شهد صوت خطواته تقرب ..
وصوته الرجولي..
وللحظة مرت عيونه ببالها ..
ومع حواجبه المشكوكة بغرز ..
ابتسمت بوناسة ..
طلع وكأنه مستعجل .. شاف البنات رمى السلام ونادى شهد ..
شهد: آمر..
خالد:مايامر عليك ظالم.. أنا طالع الدوام مستعجل ..
شهد: بحفظ الله ..
خالد: خبري الوالدة مارح أجي ع الغدا .. وإذا سافرت أخبركم ..
شهد بقلق: بتسافر؟؟
خالد: احتمال .. الفرع في الشرقية محتاج مراقبة وتوقيع عقود..
شهد: بس .. طيب .. إذا بتسافر اتصل طمني ..
ناظرها خالد بتعجب .. ابتسم وطلع بعد ما وصاها ع الجوهرة..
وهي مااااااااااااااتت من القهر والغيظ ..
رجعت للبنات وجلست معاهم ..
فجر: تصدقون يابنات؟
البنات: لاء ..
فجر: قلة أدب .. لا بجد .. اسمعوا ..
شهد: قولي ..
فجر بصوتها الرجولي: نفسي أحب ..
البنات ناظروا بعض بعدين: هههه
ههه


هههه
فجر عصبت: عمى .. الحق علي .. الي أخبركم ..
رسيل: هههههه .. سوري بس شكلك ما يشجعك تحبين ..
تنرفزت فجر .. بس سكتت .. وطلعت تصحي البنات >> نذالة ..
قاموا البنات وجلسوا كلهم بالصالة ..
شوق: ياناس ياعاااااالاااااام .. واحد يفكني منه ..
البنات باستغراب: مين؟
شوق: واحد حيوان .. من أسبوعين وهو يتصل ويتغزل ..
البنات: حقيييييييييييييييييير .. وجع..
شوق: حيوان .. وكل ما هزأته يقول عادي .. بردها لك لما نتزوج ..
البنات: وووووووووووووووووجع ..
شوق: شوفولي حل ..
رسل: قولي لفهد ..
شوق: والله ليذبحني ..
رسل: لا عادي انتي مالك دخل ..
شوق: أقول أوص بس ..
رسل: عندي فكرة ..
أسيل: قولي ..
رسل: قولي لفجر ..
شوق: ايه والله فكره ..
البنات: صح فينها؟
أسرار: بروح أناديها ..
طلعت أسرار وطقت باب غرفة أسيل ..
فجر بس سمعت مسحت دموعها بسرعة ..
دخلت أسرار ..
أسرار: هاي فجورتي ..
فجر: يامرحبا ..
أسرار: فجر بقول لك موضوع بس لا تعصبين ..
فجر: قولي يختشي مارح أعصب..
أسرار حكتها السالفة ..
وهي عصبت وفزت من مكانها ونزلت لأسفل ..
شافت شوق تحكي البنات وجوالها يدق..
فجر بالقوة ماسكه نفسها: هذا هو الي يتصل؟؟
شوق بخوف: ايه ..
فجر مسكت الجوال وردت : نعم؟
......: سلام يا أميرتي ..
فجر: مين تبغى؟؟
.......: يؤ يؤ .. لا تكونين بس ماعرفتيني ..
فجر:شوف ياولد الناس .. وربي لو بترجع تتصل على هذا الرقم لألعن خامسك سامع؟؟
وربي الي رفعها سبع .. لأوريك نجوم الظهر يالواطي ياقليل الأدب..
يالسافل .. انت بالله ماعندك خوات؟؟
ينعل شكلك انت والي جابوك وما ربوك ..
شوف .. ارجع بس رن رنه وشوف اش بيصير لك ..
وربي لأمحيك من الوجود سامع؟؟ ناس وصخة .. ضف وجهك ياللعين وووجع ..
قللة أدب ..
....: العفو أخوي .. كنت أفكره رقم خويي ..
فجر عصصصبت: أخوي في عينااااااااااااااااااك ..
قفلت في وجهه ..
شوق ورسل كاتمين ضحكة ..
والبنات خايفات ..
وصمت رهيب في المكان ..
لكن انفجر بانفجار فجر>> وجع كله ج وراء و فاء ..
فجر: ههههه
ه
ههه
البنات: ههههههههه ..
استمروا البنات في الضحك حتى وصل زايد .. ومعاه جهاد وماجد ..
زايد: الحمد لله و الشكر .. يااااااارب تثبت علينا العقل والدين ..
البنات طنشوا ..
والشباب طلعوا غرفة زايد ..
بعد دقايق نزلت الجوهرة ..
الجوهرة: يالله صباح خير .. القرود متجمعين؟؟
فجر: والله قرود ولا كلاب ..
البنات كتموا ضحكهم : بففففففففففففف ..
الجوهرة: شهد .. قومي حضري فطوري ..
رسل: أتصور عندك يدين ورجلين ولا؟؟
الجوهرة: أنا ما كلمتك يا .. يا وايت شوكلت >> قالتها بتريقة ..
شوق: بنات .. شي يمشي على أربع وينبح وشهو؟؟
فجر الي فهمت على شوق: الجوهرة ..
البنات: هههههه ..
جوهرة انقرررره مره : طيييب .. حسابكم مع خلودي ..
رسيل:خلودك راح الدوام ..
الجوهرة: ما كلمتك.. شهدوه وصمخ .. أبغى فطوري ..
أسيل: فيه شغالات مليان البيت يالجوهرة .. اقصري الشر وقولي لوحده منهن ..
الجوهرة: وهذاني أكلم شهد .. وحده منهم ..
البنات اغتااااظوا موت ..
الجوهرة ابتسمت بانتصار وراحت تقول للشغالة تجهز فطورها ..
البنات سكتوا ..
الين وصلوا جودي وسوفت ..
فجر مسكت سوفت .. وشهد العسل جودي ..
فجر: ياناس عليهم .. يجننوووووووون قطاوتك ..
شهد: ههههههه الي عندك هذي سوفت .. والي عندي جودي ..
فجر: يا فديتهم يهبلون ..
رسل: شهوده.. شافهم خالد؟
شهد: ههههههه لاء .. وللحين خايفة من ردة فعله ..
رسيل: لا عادي .. ترى يحب الحيوانات ..
فجر: يااااازينهم .. أبروح اليوم العصر وأشتري مثلهم ..
رسل: من وين؟
شوق: عادي خذي وحده من بساس الزبايل وربيها ..
فجر: وووووجه شواقه .. أوووص لا تتكلمين ..
شوق: ههههههههه .. لا تقولين شواقه .. ما أحب ..
فجر: حبك حمار .. لالا .. حرااام .. مو وقته .. الصباح اليوم يجنن .. حرام كذا ..
البنات: اشفيك؟؟ اش صار؟؟
فجر: ياربيييي .. هذي الهبله متصلة ..
شوق: مين.؟؟
فجر: هذي الي حكيتكم عنها ..
رسل: خخخخخخخخ معجبتك؟؟
فجر: ايه .. وعععععع .. الله يلعنها ..
أسيل: حرام اللعن وجع ..
أسرار: حرام اللعن يا مو حلوة ..
فجر: .. طيب آسفين ..
شهد: ردي عليها حرام ..
فجر: لا والله .. هالصباح رايق .. ما أبغى أخربه ..
البنات: خخخخخخخخخخخخخخخ ..
شهد: بنات بروح أتصل بسمر .. أخبرها عن هاليوم والصباح المشرق ..
البنات: أوكيه .. الله معك ..
فجر: وجيجي أزعجتني أبروح أرد عليها ..
البنات: أوكيه .. ارجعوا بسرعة ..
~[ مكالمات مهمهـ ]~
شهد: ألوووو؟؟ هاي سمروه ..
سمر: هايات .. وش عندك مع ذا الصباح متصله؟؟ الناس نايمييين يا عالم ..
شهد: وووجع يوجع عدوك .. لسا نايمة؟؟
سمر: لا يختشي أنتظرك تقولين نامي ..
شهد: سمور عمى .. والله ليطلقك نواف من أول ليلة على هالنوم ..
سمر: والله؟؟ تتوقعين؟؟
شهد: وشفيك فرحتي؟؟ يامال الماحي .. أقول بيطلللللقك ..
سمر: عزززز الطلب ..
شهد: المهم شخبار مهاوي؟؟
سمر: ما عليها تسلم عليك ..
شهد: الله يسلمك ويسلمها .. إلا قوليلي .. ملكتك انتي وهي بيوم واحد صح؟؟
سمر: أبشرك يابعد تسبدي ..
شهد: ههههههه .. طيب متى؟؟
سمر: يوم الخميس ذا ..
شهد: أووووخص مستعجل نويف ..
سمر: مستعجل على موته .. بس مو حاس ..
شهد: انتي للحين مصممة تخربين عيشته؟؟
سمر: أجل وش على بالك؟؟ مو مهم .. أخبارك انتي مع ذا المزيون ؟؟
شهد: ههههههه .. ما علينا .. عال العال .. اليوم حلو .. ما تخاصمت معاه ..
سمر: عجيييب .. ولا سمعك كلام زي السم؟؟
شهد: وجع يقول يمكن يسافر.. وجلست أقول طمني .. وتوصل بالسلامة وكذا يعني .. قال طيب انتبهي ع الجوهرة ..
سمر: هههههههه تحطيييييييم ..
شهد: قهرنيييي .. بس تصدقين؟؟ أخوه زايد العكـــــس تماماً ..
سمر: وانتي رحتي بيت خلق الله تقزين الرجاجيل؟؟
شهد: ههههههه .. وجع .. طيب هو قدامي طول الوقت ..
سمر: ايييه .. أحسب بعد ..
شهد: يجنن تراه .. أحسه أحلى من خالد ..
سمر: بالله؟؟ يعني زي من؟؟ براد بيت؟
شهد: خخخخخ .. لاء .. توم كروز .. بس على أسمر .. بس تصدقين؟؟ خجول..
سمر: خجول ؟؟؟؟
شهد: ايه .. مره .. يعني تصوري أمس كنا جالسين .. وبس مدحوه وقلب وجهه أحمممممر ..
سمر: هههههههه .. يجنن ..
شهد: وعيونه فيها شي غريب .. بس الظاهر العيله كلها مجرحة ..
شمر: هو بعد زي خويلد؟؟ غرز في الحواجب؟؟
شهد: لااااع .. هو في شفاته جرح .. يجننن .. الله يرزقك مثله ..
سمر: يامال العافية وعصابة المافيا .. وووجع .. لا تدعين علي ..
شهد: يا هبلا يجنن ..
سمر: هههههه إذا كذا خووووذي راحتك ..
شهد:والبنات مره عسولات ياسمور .. يعني صح الجوهرة وخالد منكدين عيشتي .. بس الباقيين عسسسل ينقط .. هع ..
سمر: هه .. مرجوجة ..ضفي بروح ألبس وأغسل وأفرش وأتحمم الخ الخ ..
شهد: وجع يلا باي .. اقلعي يور فيس ..
.....
بنفس الوقت:
فجر بصوتها المبحوح: ألوووو؟؟
.....: ألو؟؟ هاي حبيبي ..
فجر: هلا.. هلا فيك جيجي ..
....: أخبارك فجور؟؟
فجر: بخير عساك بخير ... انتي كيفك؟؟
......: مو طيبة .. ليه ما تردين علي من أول ..؟؟
فجر: معليه الغالية .. بس كنت نايمة..
.......: أوووه .. سوري .. صحيتك يعني؟؟
فجر: لا عادي جيجي .. خذي راحتك .. ما بيننا ..
.....: فجر ..
فجر: عيونها ..
....: أحبك ..
فجر غمضت : .......................
......: فجر ؟؟ وين رحتي؟؟
فجر: كم مره أخبرك ؟؟ تراك كذا وربي تعذبينيييي ..
......: فجور حياتي .. والله مو قصدي .. مو ذنبي إذا أنا أحبك ..
فجر:بس هذا مو حب صداقة وزماله .. يا بنت الناس انتي تبغينا نتزوج ..
.......:عادي طيب .. شفيها؟؟ أنا أحبك .. وانتي تحبيني ..
فجر بصوت رجولي تعبان: بس .. مو الحب الي في بالك ..
......: تكفين فجر حياتي .. لا تقلبينها نكد ..
فجر: وربي أنا مو خايفه إلا عليك .. أخاف تسوين مثل ذيك المره .. وتبلعين حبوب ..
.....: ذيك المره جرحتيني ..
فجر:لاء .. بس رديتك .. ورحتي ماشاء الله ..تبلعين حبوب الضغط بضمير ..
......: ...................
فجر: ولا لو علي .. كان صرخت بوجهك .. بس ماتهون علي امك.. كلمتني وهي تبكي.. والله لو تدري عن الحقيقة .. كان دفنتك حيه ..
.......: عاتي .. أهم شي أكون معاك ..
فجر: لاإله إلا الله .. طيب عن إذنك .. أسرار تبغاني ..
...... بغيرة: يوووووه .. انتي كل ما كلمتك تقولين أسرار؟؟
فجر: قريبتي وصاحبتي وحبيبتي .. وشفيها بعد؟؟
.....: فجور . لاتقولين حبيبتي .. تكفييييين .. انتي تحبينها أكثر مني؟؟
فجر: آآآآآخ .. لا .. لا يا بنت الناس لاء .. روحي الحين ..
......: ما أبغى أبجلس معاك .. أنا مستانسة ..
فجر: وأنا مشغولة .. يلا باي ..
...: هوووف .. باي حبيبي ..
فجر: لا تكلميني بصيغة ولد ..
....: أوكيه قلبي بايو ..
فجر: باي..
أنهت فجر المكالمة وضغطها مرتفع .. تنقهر مره من هالبنت ..
ما تقدر تقول كلام يجرحها .. ولا تقدر تهزئها .. لأنها مجنونة ..
ومن حبها لفجر .. تروح تشرب حبوب الضغط .. وعلى طول يودونها المستشفى ..
وأمها متصله على فجر .. توصيها على بنتها ..
ولو الأم تفهم السالفة .. كان تربيها مزبوط .. لكنها مفكرتهم مجرد صاحبات .
-->
من مواضيع حسايف


التعديل الأخير تم بواسطة حسايف ; 02-23-2010 الساعة 02:27 PM
حسايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2010, 02:17 PM   #2
 
الصورة الرمزية - سيدة حنينك -
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: בــــيث آڪوטּ غ‘ـدآإ..}
العمر: 28
المشاركات: 7,033
معدل تقييم المستوى: 5661941
- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute- سيدة حنينك - has a reputation beyond repute
افتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه

روااااايه روووووعه

يعطيك العافيه

وجدان !! likes this.
__________________
إن وجدتم في مشاركاتي مايؤجرني انشروه وإن وجدتم مايؤثمني اتركوه .. يآرب أحسن خاتمتي ()،
-->
من مواضيع - سيدة حنينك -

- سيدة حنينك - غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2010, 04:30 PM   #3
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية حسايف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: بالكويت
المشاركات: 361
معدل تقييم المستوى: 33
حسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud of
افتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه

يـ ـعـ افـ ـيـ ـج
-->
من مواضيع حسايف


التعديل الأخير تم بواسطة حسايف ; 02-23-2010 الساعة 05:57 PM
حسايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2010, 06:17 PM   #4
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية حسايف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: بالكويت
المشاركات: 361
معدل تقييم المستوى: 33
حسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud ofحسايف has much to be proud of
افتراضي رد: كان قلبي لك مدينة ولاحظ إني قلت كان / روايه رومانسيه وجريئه

انكمل القصه


~[ لماذا أنت أخي؟! ]~
دخلوا البيت أم بدر وفجر وبدر ..
راحوا لأبوهم وحبوا راسه ..
وراحوا لغرفهم ..
أم بدر جلست مع زوجها في المجلس ..
بدر راح لغرفة فجر..
بدر: فجر .. فجييييييييييييييييير ..
فجر طلعت ..
وبكل برود الدنيا .. وبأحلى ابتسامة قهر .. وبصوتها الرجولي المبحوح ..
فجر: نعم؟؟ بغيت شي يااخو قمر؟؟
بدر بقهر: وشفيك شاقه الوجه؟؟
فجر: عشان أغيظ ناس ما يبغوني ابتسم ..
بدر: وش قصدك؟؟
فجر: ماقصدي شي ..
بدر: طيب تعالي بتكلم معاك في الصالة ..
فجر: طيب ..
مشت وراه .. وجلس في الصالة وهي جلست جنبه ..
بدر: تدرين ليه ماخليتك تنامين مع قمر؟؟
فجر: ايش طريقة للاعتذار هذي؟؟
بدر: ردي علي .. عارفة السبب ولالا ؟؟
فجر: ايه .. لأنك تحب قمير أكثر مني ..
بدر: غلط ..
فجر: لأ صح .. لا توهم نفسك بأشياء غلط ..
بدر: فجير اعتدلي بالكلام ..
فجر: هذا كلامي وما أعرف أغيره ..
بدر: فجييييييييييييير ..
فجر ببرود يقهره : نعم؟؟
بدر:انتي الكلام معاك ضاااااايع .. ضفي ع الغرفة ..
فجر: مالك دخل .. أنا أبغى أجلس هنا ..
بدر بعصبية: ضفي الغرفااااااااااااااااااه ..
فجر: كمان مالك دخاااااااااااااااااااااااااال ..
بدر العصبي بطبيعته .. فصخ شماغه ومسك العقال ونزل فيها ضرب ..
أما هي كانت تضحك بهستيريا من ضربه ..
وهو مقهووووووووور ليه تضحك ..
وبكذا بجد غاظته فجر ..
وفي الأخير .. مسكت عقاله ورمته بوجهه ..
ووجهه بالفعل حمر .. مثل جلدها الي قلب أحمممممممر ..
وراحت لغرفتها تمشي بهدوووووووء ..
دخلت الغرفة وقفلت الباب ..
ورمت نفسها ع السرير .. وبدأت تبكي ..
تكره بدر .. تكره قمر .. تكره أبوها ..
تحب بس أم بدر .. أمها ..
دايم يتكرر هالمشهد في بيت أبوها ..
غير لما تكون فيه قمر .. يختلف السيناريو شوي ..
بحيث تصير قمر تصارخ وتحاول توقف بينهم ..
لكن بدر يدفها وتستسلم ..
فجر .. البنت الحلوة .. القوية .. المبتسمة ..
صاحبة الحياة الرجوليه الغير متعمده ..
تبكي ..
في حياتها كلها .. محد شافها تبكي قبل ..
لأنها فجر القوية .. مالازم تبكي .. أبد ..
كرهت الكل بهذي اللحظة ..
وتمنت لو تقتل بدر وقمر .. وتدفنهم مع بعض ..
بدر سبب مأساتها ..
وقمر السبب الغير مباشر ..
بدر هو الي خلاها بهالصوت .. بهالحياة .. بهالشكل ..
بدر الي حولها لولد ..
ولد بس بطريقة غير متعمدة ..
ولد بس بدون ما تقصد ..
خلاص ماعاد ينفع غير صوتها الرجولي ..
ماتقدر تغير صوتها ..
ولا تقدر تغير الحياة الي أجبرها عليها بدر ..
ما تقدر غير تكون كذا ..
كم مره جوها بنات في المدرسة ..
معجبين فيها .. يفكرونها مسترجله ..
كانت تعصب وتثور ..
وتهجم عليهم بشكل مخيف ..
وكم مره المرشدات ينصحونها تغير طريقتها في الكلام .. صوتها وشكلها ..
وقفتها ومشيتها ..
لكنها برضو كانت تعصب ..
مايدرون إن فجر من جوا تتفجر أنوثة ..
لكن للأسف .. بدر .. إنسان وحش .. قضى على أنوثتها ..
كم مره .. تعلقوا فيها البنات ..
كانوا يدخلون مستشفيات عشانها ..
لأنها تكره هالحركات .. والبنات من زود الحب يسوون بأعمارهم مصايب ..
لدرجة إنه بنت بجد .. كانت تحاول الانتحار ..
بس لأنه فجر .. ردتها ..
وهزأتها حتى ..
البنات يفكرونها مسترجلة ..
لكن هي غييييييييييييييييييييييييييير ..
كرهت بدر أكثر وأكثر ..
ونامت على صوت واحد براسها .. بدر مو أخوي ..
بدر أخو قمير وبس ..
~[ ماذا تريد؟؟ ]~
دخلت الغرفة بهدوء وبرود ..
ومشت ووقفت قدامه ..
بين ماهو جالس ع السرير ..
ناظرته بمعنى نعم ..
ولما ما تكلم: هلا خالد .. بغيت شي؟؟
خالد صار يعقد حواجبه ويفردها ..
شهد: فيني شي غلط ؟؟ ؟
خالد: لاء .. انتي ليه نايمه عند البنات؟
شهد: لا .. بس اليوم .. الليلة .. ليلة الجوهرة وو ..
خالد وقف: أنا الي أقرر ليلة مين ..
شهد رفعت حواجبها يعني سلامات .؟
خالد تقرب منها .. وتنشق عطرها ..
أبعدته عنها ..
لكنه حصرها بالجدار ..
امتدت يده لصدرها ..
لكنها أبعدته وقالت: أنا محرمة عليك ..
خالد رفع حواجبه بتكذيب ..
وهي رسمت نظرة وثوق وصدق على ملامحها ..
هز راسه وقال: طيب .. اطلعي من هنا ..
خرجت شهد وهي تضحك على نفسها ..
أنا محرمة عليك؟؟
الكذب عندها زي السلام ..
راحت للبنات وهي تفكر بخالد ..
أما هو .. زفر بكره لهذي الانسانه
الي كشفتله الجوهرة ..
هو الحين يقاله بيعاقبها فتركها الليلة ..
لكنه رجعلها .. للجوهرة ..
وهو يلعن مية مليون مره في شهد ..
وفي الساعة الي جمعته بشهد .. وحتى في ولده الي بيجي منها ..
~[ أول لقاء .. ]~
جمال: خيييييييييييير؟؟ اش تقول ياقلب جمال؟؟
راكان:الي سمعتيه ..
جمال: لا والله .. ماروح لبيتها لو على موتي ..
راكان: جمال خليك متعقله شوي ..
جمال: راكاااااان .. أنا للحين ساكته .. بس لأني بعيدة عن أذاها .. لكن أقابلها وألتقي فيها مستحيييييييييييييييييل .. لا وفي بيتها بعد؟؟ من جد مهستر ..
راكان: خلاص أجل .. أنا بتصل فيها تجي هنا ..
جمال: لا هنا ولا هناك .. ولا في أي مكان .. الين ربي ياخذ أمانته ..
راكان: ياجمال خليك هادية شوي .. واعقلي يا بنت الناس ..
جمال: ماااااااااااااااااااااااااالي دخل .. هالعقربة مارح تجيني للبيت ..
راكان:جمالووووووه .. زودتيها ترى ..
جمال: لاااااااا؟؟ لا يكون باقي ما ترضى على الحبيبة ؟؟
راكان: هي زوجتي مثلك تمام ..
جمال: تخسى إلا هي .. مابقي إلا هذي اللبنانية تصير مثل جمال بنت سعود ..
راكان: يابنت العم هدي نفسك شوي ..
جمال: لااااااااااااااااااااااااااااااااااااء لاء لاء لاء ..
راكان أشرلها إنه اخرسي شوي .. وكلم بالجوال ..
كلم مرته اللبنانية .. اسمها مادلين ..
وجمال ماااااااااااااااااااتت من ابقهر ..
بعد خمس دقايق كانت مادلين في البيت ..
جمال استقبلتها بهدوء وبشاشة وترحيب عكس ماكانت من شوي ..
مادلين كانت فعلاً حلوة .. وذوق مره ..
وعجبت جمال .. وحتى هي .. مره حبت جمال ..
وفي أول لقاء بينهم ..
تم التعارف ..
مع إن جمال بتموت من الغيظ ..
لكنها مستحيل تبين لمادلين ..
وعلى فكره ..
كان فيه شوية تقبل من ناحية جمال ..
أما مادلين ماتعرف شي اسمه غيرة ..
لأنها ماخذته عشان هدف معين متفقين عليه اثنيناتهم ..
ولسا ماحبته .. ولا تفكر تربط نفسها بشخص ممكن يطلقها أول ما ينتهي منها ..
~[ جمعة بنات .. ]~
كانوا البنات مثل ماقلنا مجتمعات بغرفة رسيل ..
والشي المميز ..
إن شوق مسكت العود وبدت تغني ..
شهد بجد انبهرت بصوتها ..
يعني البنات قالولها صوت شواقه حلو .. بس مو كذا ..
مره مره مره عجبها صوت شوق ..
بين ما قمر وأسيل تحت يجهزون أكل للشله ..
كانت شوق تغني ادعي علي بالموت ..
وشهد مرررررررره متأثرة ..
أما رسيل ورسل مره مركزات مع صوتها الملائكي ..
وأسرار جالسه تبكي وتكلم فجر ..
أسرار محد يعرف يهديها الا فجر..
والبنت مره متأثرة بصوت شواقه .. وتذكرت حادث جهاد .. وتذكرت مرضها وصاحت ..
قلنالكم ياعالم حساساااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااه ..
طلعوا البنات معاهم الكيك والمعجنات والبيتزا والشيبسات والعصيرات والغازيات ..
بين ما جودي وسوفت يلاعبون عصفور رسيل الي هو كاسكو ..
كانوا البنات ياكلون ويضحكون ومبسوطين ..
ويكلمون فجر على سبيكر .. وهي سوت مثلهم..
أخذت نفس أغراضهم ..
وصارت كأنها معهم ..
وانبسطوا بجد ذيك الليلة ..
سمعوا واحد يتنحنح عند الباب ..
حطوا الطرح على روسهم..
ودخل زايد ..
زايد: الله الله الله .. ياكثركم ..
شوق: صلي على النبي.. لاااااااااااا اله الا الله ..
زايد: الله .. وش ذا الأكل؟؟
أسرار: هههههههه .. تفضل زايد .. كل معنا ..
زايد: ياحيا الله الصوووووت وراعيته .. يا هلا بأسرار ..
أسرار: ههههههههه هلا فيك ..
شوق: نحنوووو هنا يابو الصوت وراعيته
الكل: ههههههههه ..
زايد: بنات بلعب سوني بس عبد الملك راح ..
ناظر رسيل
رسيل: يوووووووووووه .. وش أسويله يعني؟؟
زايد: خير أحد كلمك؟؟
البنات: هههه ..
زايد: المهم مين تلعب معي سوني ..
شوق: أنا أنا أنا أنا أنا ..
زايد: زين هدي شوي يابنت الناس ..
شوق: هههههههه اش اللعبة؟؟
زايد: بنلعب كورة ..
شوق: أنا البرازيل ..
زايد: لاء غش تعرفين اني أحبه ..
شوق: مااااااالي دخل اخترت قبلك ..
زايد: غشااااااااااااااشة ..
شهد: أنا بلعب .. بس أنا بايطاليا ..
أسرار:وأنا بالبرازيل ..
زايد: قلتلكم أنا البرازييييييييييل ..
شوق: ياسلااااام .. لاء غش .. أنا البرازيل ..
زايد: ستوب ستوب ستوب .. بنتقسم فريقين ..
شوق تحمست:فريق البرازيل مع زايد ..
رسل ومتحمسة أكثر: وايطاليا مع شهد العسل ..
أسرار: أنا مع شهد العسل ..
رسل: وأنا مع شوشو ..
أسيل: أنا مع زيزو..
شوق: مع زايد ..
قمر: مع زايد ..
رسيل: أنا مع شهد ..
زايد بدقه: ترى عبد الملك يشجع البرازيل ..
رسيل: زيزووووووووووووووووووو ..
البنات: هههههههه ..
زايد: بنات أنا كلمتها؟؟ قلت شي ؟؟
البنات: لااااااااااااااااااااااء ..
الكل: هه ..
زايد: لحظة لحظة .. أنا فاقد وحده ..
البنات: مين؟؟
زايد: رفيقة الصبا خخخخ ..
البنات: بجد مين ..
زايد: خل أقولكم على مواصفاتها ..
البنات: يلا ..
زايد: دايم يوم تجي نلعب أنا وهي كورة .. صوتها قريب من صوتي خخ .. وحلوة .. وتعرف للسوني والكورة .. وأحسها ولد ..
البنات: فجييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييير ..
فجر: نعم؟
زايد: بسم الله .. وينها فيه؟
البنات: هه في الجوال ..
زياد: أفاااااا .. خسارتها .. وليه ما نامت هنا؟؟
شوق بقهر: خويك أبو قرون التيس مارضي ..
زايد: ه مين؟
رسل بقهر أكبر: بدر العبييييييط ..
زايد: لحظة لحظة .. الحين قمير هنا .. ليه ما يخلي فجر؟
البنات: مجنوووووووووووووووووون ..
زايد: أقول بس انتي وهي .. عطيتكم وجه .. أنا بروح أجيب فجير ..
البنات: فدييييييييييييييييت زايد ..
الكل:ههه ..
زايد: رسل وشوق وقمر قوموا ..
البنات قاموا ولبسوا العبايات . .
وفجر استاااااانست موت ..
والبنات كبر بعينهم زايد ..
أما هو فعصب على بدر.. لأن بدر وعده يغير طريقة معاملته لفجر ..
طبعاً زايد عارف من خواته ..
المهم .. خرجوا البنات .. وراحوا يجيبون فجر..
ونص ساعة إلا وهم راجعين فيها ..
البنات فرحوا مرررررررره .. وانبسطوا ..
أما فجر شكرت زايد بعنف >> خخخخخخخخخ ..
المهم ..
وصاروا زايد وفجر في نفس الفريق يلعبون ..
طبعاً بدون أدنى شك ..
الفوز كان لفريق زايد وفجر على فريق شهد العسل ..
لأنه زايد محد يغلبه .. وفجر محد يغلبها باقي ..
ومرت السهرة على خير ووناسة وبسطة وفله وجمعه بنات حلوة ..
بين مازايد الي بجد حلى السهرة ..
لأنه وداهم برا ومشاهم ونزلهم المجمع والسوبر ماركت .. ووداهم البحر ..
وحكاهم عن مغامراته هو وعبد الملك ..
أما شهد فكانت تحكيهم حكايات قديمة ..
زي شهرزاد وشهريار والاغريق والرومان وكذا ..
وزايد مره مستمتع معهم ..
ومره البنات حبوا شهد وجلساتها ..
أما فجر .. فكانت تحكيهم عن معجباتها ..
والبنات يفطسون ..
وشواقه كانت ملح السهرة هي ورسل
بضحكاتهم المرحة اللا متناهية ..
وتعليقاتهم ع الكل .. وأولهم زايد ..
وانتهت السهرة على أحلى مايكون ..
~[ يوم مشرق .. ]~
اليوم كان حلو للجميع ..
فاقت شهد الي كانت نايمة بغرفة رسيل ..
ودخلت الحمام .. أخذت من ملابس رسيل..
وتحممت وطلعت.. وحست نفسها مبسوطة ..
اليوم مارح تسمح لشي ينكد عليها عيشتها ..
لا خالد ولا الجوهرة ولا شي ..
بعد ما طلعت راحت لغرفة رسل .. وحصلتهم نايمين ..
بين في غرفة أسيل كانت فجر قايمه ..
وجالسه تمشط شعرها القصير الغجري ..
ناظرتها بحب .. وسحبتها معاها لتحت ..
جهزوا الفطور مع الشغالة ..
بعدها راحوا لأم خالد وحبوا راسها وسولفوا معاها ..
ووصل أبو خالد بعدها بمدة ..
وجلسوا كلهم يفطرون ع الطاولة ..
وبعدها بشوي وصل زايد .. ومعاه جهاد ومعاهم ماجد ..
البنات لفوا الطرح على روسهم وما تحركوا..
بين ما الشباب سلموا وجلسوا ..
بعد مده نزلت رسيل وهي بكامل أناقتها ..
وبس شافت ماجد استانست وانشرح صدرها ..
تطرحت وجلست معاهم بعد ما سلمت عليهم ..
كانوا الشباب مندمجين بالسوالف مع أبو خالد وأم خالد ..
والبنات يناظرون بوناسة ..
فعلاً كان صباح حلو ..
أحلى مافيه .. إنه مافي وجود لأكثر اثنين يثيرون في شهد القهر
خالد و الجوهرة ..
لكن شهد حست إن وجودها غلط بهالشكل..
استأذنت وطلعت للغرفة ..
فتحت الباب بهدوء عشان خالد لايحس ..
وبعد ماقفلته ناظرت كل أنحاء الغرفة ماحصلته ..
يا إنه مانام هنا أمس .. أو إنه طالع من بدري ..
طلعولها فجر ورسيل ونزلوها معاهم ..
لأن الشباب خلاص راحوا ..
فجر بصوتها الرجولي: غريييبة خويلد ما قام للحين ..
رسيل: تلاقينه مع العنكبوت ..
شهد ابتسمت بخفة ..
جلسوا البنات أسفل .. ويتكلمون ..
وسمعت شهد صوت خطواته تقرب ..
وصوته الرجولي..
وللحظة مرت عيونه ببالها ..
ومع حواجبه المشكوكة بغرز ..
ابتسمت بوناسة ..
طلع وكأنه مستعجل .. شاف البنات رمى السلام ونادى شهد ..
شهد: آمر..
خالد:مايامر عليك ظالم.. أنا طالع الدوام مستعجل ..
شهد: بحفظ الله ..
خالد: خبري الوالدة مارح أجي ع الغدا .. وإذا سافرت أخبركم ..
شهد بقلق: بتسافر؟؟
خالد: احتمال .. الفرع في الشرقية محتاج مراقبة وتوقيع عقود..
شهد: بس .. طيب .. إذا بتسافر اتصل طمني ..
ناظرها خالد بتعجب .. ابتسم وطلع بعد ما وصاها ع الجوهرة..
وهي مااااااااااااااتت من القهر والغيظ ..
رجعت للبنات وجلست معاهم ..
فجر: تصدقون يابنات؟
البنات: لاء ..
فجر: قلة أدب .. لا بجد .. اسمعوا ..
شهد: قولي ..
فجر بصوتها الرجولي: نفسي أحب ..
البنات ناظروا بعض بعدين: هههه
ههه


هههه
فجر عصبت: عمى .. الحق علي .. الي أخبركم ..
رسيل: هههههه .. سوري بس شكلك ما يشجعك تحبين ..
تنرفزت فجر .. بس سكتت .. وطلعت تصحي البنات >> نذالة ..
قاموا البنات وجلسوا كلهم بالصالة ..
شوق: ياناس ياعاااااالاااااام .. واحد يفكني منه ..
البنات باستغراب: مين؟
شوق: واحد حيوان .. من أسبوعين وهو يتصل ويتغزل ..
البنات: حقيييييييييييييييييير .. وجع..
شوق: حيوان .. وكل ما هزأته يقول عادي .. بردها لك لما نتزوج ..
البنات: وووووووووووووووووجع ..
شوق: شوفولي حل ..
رسل: قولي لفهد ..
شوق: والله ليذبحني ..
رسل: لا عادي انتي مالك دخل ..
شوق: أقول أوص بس ..
رسل: عندي فكرة ..
أسيل: قولي ..
رسل: قولي لفجر ..
شوق: ايه والله فكره ..
البنات: صح فينها؟
أسرار: بروح أناديها ..
طلعت أسرار وطقت باب غرفة أسيل ..
فجر بس سمعت مسحت دموعها بسرعة ..
دخلت أسرار ..
أسرار: هاي فجورتي ..
فجر: يامرحبا ..
أسرار: فجر بقول لك موضوع بس لا تعصبين ..
فجر: قولي يختشي مارح أعصب..
أسرار حكتها السالفة ..
وهي عصبت وفزت من مكانها ونزلت لأسفل ..
شافت شوق تحكي البنات وجوالها يدق..
فجر بالقوة ماسكه نفسها: هذا هو الي يتصل؟؟
شوق بخوف: ايه ..
فجر مسكت الجوال وردت : نعم؟
......: سلام يا أميرتي ..
فجر: مين تبغى؟؟
.......: يؤ يؤ .. لا تكونين بس ماعرفتيني ..
فجر:شوف ياولد الناس .. وربي لو بترجع تتصل على هذا الرقم لألعن خامسك سامع؟؟
وربي الي رفعها سبع .. لأوريك نجوم الظهر يالواطي ياقليل الأدب..
يالسافل .. انت بالله ماعندك خوات؟؟
ينعل شكلك انت والي جابوك وما ربوك ..
شوف .. ارجع بس رن رنه وشوف اش بيصير لك ..
وربي لأمحيك من الوجود سامع؟؟ ناس وصخة .. ضف وجهك ياللعين وووجع ..
قللة أدب ..
....: العفو أخوي .. كنت أفكره رقم خويي ..
فجر عصصصبت: أخوي في عينااااااااااااااااااك ..
قفلت في وجهه ..
شوق ورسل كاتمين ضحكة ..
والبنات خايفات ..
وصمت رهيب في المكان ..
لكن انفجر بانفجار فجر>> وجع كله ج وراء و فاء ..
فجر: ههههه
ه
ههه
البنات: ههههههههه ..
استمروا البنات في الضحك حتى وصل زايد .. ومعاه جهاد وماجد ..
زايد: الحمد لله و الشكر .. يااااااارب تثبت علينا العقل والدين ..
البنات طنشوا ..
والشباب طلعوا غرفة زايد ..
بعد دقايق نزلت الجوهرة ..
الجوهرة: يالله صباح خير .. القرود متجمعين؟؟
فجر: والله قرود ولا كلاب ..
البنات كتموا ضحكهم : بففففففففففففف ..
الجوهرة: شهد .. قومي حضري فطوري ..
رسل: أتصور عندك يدين ورجلين ولا؟؟
الجوهرة: أنا ما كلمتك يا .. يا وايت شوكلت >> قالتها بتريقة ..
شوق: بنات .. شي يمشي على أربع وينبح وشهو؟؟
فجر الي فهمت على شوق: الجوهرة ..
البنات: هههههه ..
جوهرة انقرررره مره : طيييب .. حسابكم مع خلودي ..
رسيل:خلودك راح الدوام ..
الجوهرة: ما كلمتك.. شهدوه وصمخ .. أبغى فطوري ..
أسيل: فيه شغالات مليان البيت يالجوهرة .. اقصري الشر وقولي لوحده منهن ..
الجوهرة: وهذاني أكلم شهد .. وحده منهم ..
البنات اغتااااظوا موت ..
الجوهرة ابتسمت بانتصار وراحت تقول للشغالة تجهز فطورها ..
البنات سكتوا ..
الين وصلوا جودي وسوفت ..
فجر مسكت سوفت .. وشهد العسل جودي ..
فجر: ياناس عليهم .. يجننوووووووون قطاوتك ..
شهد: ههههههه الي عندك هذي سوفت .. والي عندي جودي ..
فجر: يا فديتهم يهبلون ..
رسل: شهوده.. شافهم خالد؟
شهد: ههههههه لاء .. وللحين خايفة من ردة فعله ..
رسيل: لا عادي .. ترى يحب الحيوانات ..
فجر: يااااازينهم .. أبروح اليوم العصر وأشتري مثلهم ..
رسل: من وين؟
شوق: عادي خذي وحده من بساس الزبايل وربيها ..
فجر: وووووجه شواقه .. أوووص لا تتكلمين ..
شوق: ههههههههه .. لا تقولين شواقه .. ما أحب ..
فجر: حبك حمار .. لالا .. حرااام .. مو وقته .. الصباح اليوم يجنن .. حرام كذا ..
البنات: اشفيك؟؟ اش صار؟؟
فجر: ياربيييي .. هذي الهبله متصلة ..
شوق: مين.؟؟
فجر: هذي الي حكيتكم عنها ..
رسل: خخخخخخخخ معجبتك؟؟
فجر: ايه .. وعععععع .. الله يلعنها ..
أسيل: حرام اللعن وجع ..
أسرار: حرام اللعن يا مو حلوة ..
فجر: .. طيب آسفين ..
شهد: ردي عليها حرام ..
فجر: لا والله .. هالصباح رايق .. ما أبغى أخربه ..
البنات: خخخخخخخخخخخخخخخ ..
شهد: بنات بروح أتصل بسمر .. أخبرها عن هاليوم والصباح المشرق ..
البنات: أوكيه .. الله معك ..
فجر: وجيجي أزعجتني أبروح أرد عليها ..
البنات: أوكيه .. ارجعوا بسرعة ..
~[ مكالمات مهمهـ ]~
شهد: ألوووو؟؟ هاي سمروه ..
سمر: هايات .. وش عندك مع ذا الصباح متصله؟؟ الناس نايمييين يا عالم ..
شهد: وووجع يوجع عدوك .. لسا نايمة؟؟
سمر: لا يختشي أنتظرك تقولين نامي ..
شهد: سمور عمى .. والله ليطلقك نواف من أول ليلة على هالنوم ..
سمر: والله؟؟ تتوقعين؟؟
شهد: وشفيك فرحتي؟؟ يامال الماحي .. أقول بيطلللللقك ..
سمر: عزززز الطلب ..
شهد: المهم شخبار مهاوي؟؟
سمر: ما عليها تسلم عليك ..
شهد: الله يسلمك ويسلمها .. إلا قوليلي .. ملكتك انتي وهي بيوم واحد صح؟؟
سمر: أبشرك يابعد تسبدي ..
شهد: ههههههه .. طيب متى؟؟
سمر: يوم الخميس ذا ..
شهد: أووووخص مستعجل نويف ..
سمر: مستعجل على موته .. بس مو حاس ..
شهد: انتي للحين مصممة تخربين عيشته؟؟
سمر: أجل وش على بالك؟؟ مو مهم .. أخبارك انتي مع ذا المزيون ؟؟
شهد: ههههههه .. ما علينا .. عال العال .. اليوم حلو .. ما تخاصمت معاه ..
سمر: عجيييب .. ولا سمعك كلام زي السم؟؟
شهد: وجع يقول يمكن يسافر.. وجلست أقول طمني .. وتوصل بالسلامة وكذا يعني .. قال طيب انتبهي ع الجوهرة ..
سمر: هههههههه تحطيييييييم ..
شهد: قهرنيييي .. بس تصدقين؟؟ أخوه زايد العكـــــس تماماً ..
سمر: وانتي رحتي بيت خلق الله تقزين الرجاجيل؟؟
شهد: ههههههه .. وجع .. طيب هو قدامي طول الوقت ..
سمر: ايييه .. أحسب بعد ..
شهد: يجنن تراه .. أحسه أحلى من خالد ..
سمر: بالله؟؟ يعني زي من؟؟ براد بيت؟
شهد: خخخخخ .. لاء .. توم كروز .. بس على أسمر .. بس تصدقين؟؟ خجول..
سمر: خجول ؟؟؟؟
شهد: ايه .. مره .. يعني تصوري أمس كنا جالسين .. وبس مدحوه وقلب وجهه أحمممممر ..
سمر: هههههههه .. يجنن ..
شهد: وعيونه فيها شي غريب .. بس الظاهر العيله كلها مجرحة ..
شمر: هو بعد زي خويلد؟؟ غرز في الحواجب؟؟
شهد: لااااع .. هو في شفاته جرح .. يجننن .. الله يرزقك مثله ..
سمر: يامال العافية وعصابة المافيا .. وووجع .. لا تدعين علي ..
شهد: يا هبلا يجنن ..
سمر: هههههه إذا كذا خووووذي راحتك ..
شهد:والبنات مره عسولات ياسمور .. يعني صح الجوهرة وخالد منكدين عيشتي .. بس الباقيين عسسسل ينقط .. هع ..
سمر: هه .. مرجوجة ..ضفي بروح ألبس وأغسل وأفرش وأتحمم الخ الخ ..
شهد: وجع يلا باي .. اقلعي يور فيس ..
.....
بنفس الوقت:
فجر بصوتها المبحوح: ألوووو؟؟
.....: ألو؟؟ هاي حبيبي ..
فجر: هلا.. هلا فيك جيجي ..
....: أخبارك فجور؟؟
فجر: بخير عساك بخير ... انتي كيفك؟؟
......: مو طيبة .. ليه ما تردين علي من أول ..؟؟
فجر: معليه الغالية .. بس كنت نايمة..
.......: أوووه .. سوري .. صحيتك يعني؟؟
فجر: لا عادي جيجي .. خذي راحتك .. ما بيننا ..
.....: فجر ..
فجر: عيونها ..
....: أحبك ..
فجر غمضت : .......................
......: فجر ؟؟ وين رحتي؟؟
فجر: كم مره أخبرك ؟؟ تراك كذا وربي تعذبينيييي ..
......: فجور حياتي .. والله مو قصدي .. مو ذنبي إذا أنا أحبك ..
فجر:بس هذا مو حب صداقة وزماله .. يا بنت الناس انتي تبغينا نتزوج ..
.......:عادي طيب .. شفيها؟؟ أنا أحبك .. وانتي تحبيني ..
فجر بصوت رجولي تعبان: بس .. مو الحب الي في بالك ..
......: تكفين فجر حياتي .. لا تقلبينها نكد ..
فجر: وربي أنا مو خايفه إلا عليك .. أخاف تسوين مثل ذيك المره .. وتبلعين حبوب ..
.....: ذيك المره جرحتيني ..
فجر:لاء .. بس رديتك .. ورحتي ماشاء الله ..تبلعين حبوب الضغط بضمير ..
......: ...................
فجر: ولا لو علي .. كان صرخت بوجهك .. بس ماتهون علي امك.. كلمتني وهي تبكي.. والله لو تدري عن الحقيقة .. كان دفنتك حيه ..
.......: عاتي .. أهم شي أكون معاك ..
فجر: لاإله إلا الله .. طيب عن إذنك .. أسرار تبغاني ..
...... بغيرة: يوووووه .. انتي كل ما كلمتك تقولين أسرار؟؟
فجر: قريبتي وصاحبتي وحبيبتي .. وشفيها بعد؟؟
.....: فجور . لاتقولين حبيبتي .. تكفييييين .. انتي تحبينها أكثر مني؟؟
فجر: آآآآآخ .. لا .. لا يا بنت الناس لاء .. روحي الحين ..
......: ما أبغى أبجلس معاك .. أنا مستانسة ..
فجر: وأنا مشغولة .. يلا باي ..
...: هوووف .. باي حبيبي ..
فجر: لا تكلميني بصيغة ولد ..
....: أوكيه قلبي بايو ..
فجر: باي..
أنهت فجر المكالمة وضغطها مرتفع .. تنقهر مره من هالبنت ..
ما تقدر تقول كلام يجرحها .. ولا تقدر تهزئها .. لأنها مجنونة ..
ومن حبها لفجر .. تروح تشرب حبوب الضغط .. وعلى طول يودونها المستشفى ..
وأمها متصله على فجر .. توصيها على بنتها ..
ولو الأم تفهم السالفة .. كان تربيها مزبوط .. لكنها مفكرتهم مجرد صاحبات ..
~[ شيء غريب .. ]~
دخلت على أختها ابتهاج وهي نايمة ..
استغربت .. هذي البنت بس نايمة؟؟
لا يكون تحب؟؟ يقولون الي يحب ينام كثير خخخ ..
نفضت أفكارها وتقدمت تصحي أختها ..
روعة: ابتهاج .. ابتهااااااااااااج .. بوبو .. ابتهااااااااااااااااااااج ..
ابتهاج بنعاس: هااااه .. نعااام ؟؟ اش تبغين؟؟
روعة: يلا قومي .. أمي تسأل عنك ..
ابتهاج: روعة حياتي .. تكفين .. والله ما نمت زين أمس ..
روعة: ابتهاج بسرعة قومي .. أمي تبغانا نفطر كلنا ..
ابتهاج: نواف تحت؟؟
روعة: ايه .. ينتظرونا .. يلا قومي ..
قامت ابتهاج بكسل: طيب يلا .. بروح الحمام وأنزل ..
روعة: ننتظرك ..
نزلت روعة.. بين ما ابتهاج تنفست براحة ..
نزلت بعد روعة بدقايق ..
دخلت سلمت ع أمها ونواف ..
وجلست بهدوء .. وبدأت تاكل ..
نواف: خلاص يمه .. ماباقي على الملكة إلا 3 أيام ..
أم نواف: يا ولدي كم مره خبرتني؟؟ خلاص .. سمعت .. سمعت ..
روعة: هههههههه .. مطيور ع الزواج يمه ..
ابتهاج: بصراحة .. سمر تستاهل الواحد يسوي مثل نواف وأزود ..
نواف: عاااااشت اختي ..
روعة: ههههههههه .. بس مو كذا عاد ..
ابتهاج بحماس: فديييتها سمور بتصير معانا ..
نواف: هههههه .. لو سمحتي .. لا تتفدين..
ابتهاج: خخخخخخ .. اش يعني ؟؟ بتصير حقتك؟؟
روعة: أكيد .. أصلاً باقي يسفطنا بس صبر شوي ..
ابتهاج: هههههه .. ما يسويها نواف..
أم نواف: يسويها وزود .. مجنون ببنت عمه ..
نواف: هههههههه .. لالا .. انتوا أغلى من عشر سمورات ..
روعة: شف ذا .. قام يدلعها .. عيب عليك .. ترى ما صارت زوجتك ..
نواف: ههههههه وانتي شعلييييييك؟؟
ابتهاج:ياربييي .. فيني النوووووم ..
نواف: حشى .. قرصتك ذبابة التسي تسي .. >> ذبانه تخلي الواحد ينام هع ..
روعة: ههههههههه .. بجد .. بجبج بس نايمة ..
ابتهاج: وجع .. وش بجبج؟؟ الله يقرفك انتي وأسمائك ..
روعة: خخخخخخخخ أدلعك ..
ابتهاج: لا تدلعين .. يلا عن إذنكم .. بروح أذاكر .. بكره عندنا اختبار ..
روعة: أحلى شي المدارس اليوم مقفله ..
نواف: دوووووووووووم يارب ..
البنات: آمييييييييييييين .. هههه
أم نواف: إلا يابنتي شخبار شهد ..
روعة: ما عليها يمه .. أمس مكلمتني سمر .. تقول كل بنات عم خالد ناموا عندها .. وانبسطت مره معاهم .. وتقول الحمدلله مرتاحة مره مع خالد ..
أم نواف: الحمدلله ..والله تستاهل شهد ..
نواف: وش اسمه؟؟ يعني خالد ايش؟؟
روعة: خالد أحمد
نواف:ــــه .. هذا أخو صديقي زايد .. تزوج من يومين ..
روعة: بالله؟؟ حمااااااااااس ..
نواف: هههههههه .. أجل شهد هي شهد؟؟
روعة: ايه شفت الدنيا كيف صغيرة؟؟ خخخخخخخخخ ..
واستمرت الجلسة العائلية الحلوة ..
بين ما ابتهاج .. طلعت تذاكر ..
~[ هل أحبته؟؟ ]~
المها: سمور حياتي اشفيييك؟؟
سمر: قلتلك مافيني شي .. ابعدي عنييييي ..
المها: والله فيك شي .. اعترفي بسرعه ..
سمر: مهاوي بعدي عنييييي مالي خلقك .. بعدي بعدي بعدي ..
المها: طيب .. إذا هديتي .. ناديني .. أنا بالغرفة .. أتأمل صورة حياتي الفيصل ..
سمر طالعتها بتعجب .. بس سكتت تفكر ..
معقول؟؟
ممكن تكون هالخبله حبت الفيصل ونسيت سامي؟؟
يعني أختي خاينه؟
بس أنا ما رح أصير مثلها ..
عمري مارح أنسى سعود ..
ولا وقفته معاي .. ولا رح أنسى حنانه ..
فديت عمره يانااااااس ..
الله ياخذك يانواف الزفت ..
متى تموت وأرتاح منك ؟؟
آآآآخ ياربي ..
مابقي إلا ثلاث أيام..
وأعلن نهاية أفرااااااحي ..
قهررررررررر..
ليه نواف ولد عمي؟؟
ليه هو الي خطبني؟؟
ليه هو الي خطفني من سعود؟؟
ليييييه؟؟
مهاوي على طول حبت الفيصل؟؟
عجيبة كيف نست سامي ..
آآآآآآخ
~[ اجتماع غداء ]~
جلس الكل على طاولة الغدا ..
براس الطاولة كان جالس أبو خالد ..
جنبه ع اليمين خالد وع اليسار أم خالد ..
جنب خالد .. الجوهرة بعدها رسل بخططها وبعدها أسيل ورسيل .. بعدهم زايد ..
بجنب أم خالد .. كانت شهد العسل .. بعدها شوق بعدها أسرار وقمر وفجر ..
جلس الكل يغرفله من الأصناف الي يحبها .. وكانت الطاولة مليانه من كل الأصناف..
الجوهرة تتكلم مع خالد بهمس وتضحك .. وهو يطالعها بهيام ويضحك ..
وشهد جالسه على أعصاااااااااابها هي وفجر وشوق ورسل ..
والباقين يطالعون بتريقة وقرف خخ ..
أبو خالد: ما قلتلي يا خالد ..
خالد بصوته المبحوح: آمرني يبه ..
أبو خالد: مسافر اليوم للشرقية؟؟
خالد: ايه نعم .. عندي شوية أوراق أبخلصها .. وتواقيع ..
أبو خالد:وكم بتجلس ؟؟
خالد: من ستة لسبعة أيام ..
أبو خالد: أجل بما إنها روحه للشرقية بهالجو الزين .. خذ معك شهد ..
البنات انبسطوووووووووووا ..
وزايد بعد .. وأم خالد ..
أما خالد والجوهرة كشروا ..
خالد: ما يمديني يبه .. أنا بروح رحلة عمل .. مابروح ألعب هناك ..
شهد ابتسمت بحزن ..
أبو خالد بمكر: أجل خذ الجوهرة معك .. لازم حد يهتم فيك ويداريك هناك ..
الي كانوا مبتسمين كشروا .. والي كانوا مكشرين ابتسموا ..
خالد بابتسامة: تامر يبه ..
أم خالد: لا معليه أنا أبي الجوهرة أحتاجها هنا .. خلاص ياخذ شهد تهتم فيه ..
خالد بتكشيره: خلاص يمه .. خلي شهد تساعدك ..



~[ خلاف حاد .. ]~
فجر:ابتهاااااج .. انتي كذا بتجلطينــــي ..
ابتهاج: وأنا وش قلت ؟
فجر: قسم بالله .. لو ما تذلفين الحين من قدامي لأرتكب فيك جريمة ..
ابتهاج: حياتي هدي أعصابك شوي ..
فجر بصراخ: أسرااااااااااااااار .. أسرااااااااااااااااار ..
جات أسرار تركض بخوف بس بنعومة: خير وشفيك ؟؟وش صار ؟
فجر بصراخ رجولي : شيلي هالعلة عني لا أذبحهاااااااااااااااا
أسرار: جيجي حبيبي تعالي شوي ..
ابتهاج: مااأبغى ..
أسرار: شوي بس .. تعالي ..
سحبتها أسرار وراحوا بعيد ..
أما فجر .. جلست بعصبية وهي تتحسب على بدر ..
الي خلاها تعاني ..
أسرار حاولت تفهم السالفة من فجر .
لكن فجر رفضت تتكلم ..
فراحت لابتهاج ..
أسرار: ابتهاج بليز .. لازم أعرف اش صار ..
ابتهاج: تبغين تعرفين ؟؟ انتي السبب ..
أسرار بنعومة وخوف: أنا ؟؟ ليه ؟؟
ابتهاج: لأنك قارفة فجر بعيشتها ..
أسرار انصدمت: هي قالت كذا ؟؟
ابتهاج: ايه .. هي قالت كذا .. انتي بس تشتكين لها .. وما يعرف يهديها غيرك ..
لكن عمرك ما سألتي عن مشاكل فجر .. ولا اهتميتي .. انتي وحده أنانية ..
ما تحبين إلا نفسك وبس .. شاطره بس تشتكين لفجر ..
أما إنك تسمعينها .. انتي حتى ما تعرفين ليه فجر كذا ..
ملاحظة: ابتهاج تعرف بسالفة فجر .. فجر قالتلها عشان تتخلص منها .. لكن النشبة نشبة ..
وتعرف كمان إن أسرار معاها القلب ..
ابتهاج تكمل: فجر قرفت منك ومن مشاكلك .. انتي لازم تبعدين عنها ..
لاااااازم .. ولما حاولت أقنعها تكلمك .. قالتلي إنه عندك القلب ..
عشان كذا تخاف لا تطيحين عليهم .. ولا يصير فيك شي ..
بالفعل .. أسرار ما تحملت أكثر .. وطاحت !!!!!!!!!
فجر شافتها من بعيد وركضت لها ..
أما ابتهاج خافت من الي سوته .. وحاولت تبعد عن المكان بسرعة ..
جات فجر وشالت أسرار .. واتصلت بجهاد ..
لبست عبايتها ولبست أسرار .. وطلعت لسيارة جهاد ..
وفي السيارة
جهاد بخوف: فجر اشفيها اختي ؟؟ اشفيها .؟؟
فجر: والله مدري .. ما كنت معاها .. بسررررعة حرك ..
انطلق جهاد على المستشفى الي دوم تراجع فيه أسرار ..
ونزلوا ..
دخلت أسرار غرفة عمليات الطوارئ ..
وجلست هناك .. ساعة .. ساعتين .. ثلاث .. وأكثر ..
~[ فرح .. ]~
سمر: يمااااااه .. مابي مابي مابي ..
روعة: بسرعة وقعي يامال الحشرة .. عمي جابر برا ينتظرك ..
سمر: اهئ اهئ .. خلاااااص بطلت .. يمااااااااااه ..
شهد: سمور حبيبي لا تتوترين .. وقعي ..
سمر: مااااااااااااااااااااابي .. وااااااااااااء ...
جمال: تخيلي إنك توقعين على حياة جديدة ..
سمر زاد خوفها من كلام جمال: آآآآآآآآآآآآآآهئ .. ماااابي .. بطلت .. واااء
شهد: الله يقلعك .. جمالوه الدبا .. انطمي ..
جمال: .. أنا تحت ..
شهد: يلا حياتي سموووور .. بسرعة
سمر وقعت .. وبكت ^_^ ..
شهد: مبروك حياتي ..
روعة: ألف ألف ألف مبرووووووك ..
سمر: الله .. يبارك .. فيكم ..
وكملت بكي ^_^ ..
وطلعولها البنات باركوا .. وهنوها . .
شوق: بنات وين فجر؟؟ ما أشوفها ؟؟
ابتهاج بارتباك: ايه صح وينها ؟؟ ووين أسرار ؟؟
رسل: تلقونهم مع بعض .. يسولفون ..
رسيل بنعومة: أكيد ..
شهد: بروح أناديهم ..
نزلت شهد ..
ودارت القاعة كلها وما حصلتهم ..
فاتصلت على جوال فجر ..
تووووووت .......تووووووووووت ....... تووووووووووت ...... تووووووت ..
فجر بصوت باكي: ألو نعم ؟
شهد: فجير .. وينك يالمنفوخة ؟؟ أدورك أنا ..
فجر: أنا بالمشفى ..
شهد بخوف: خير فجر ؟؟ وش صاير ؟؟
فجر: لا .. لا تخافين .. بس أسرار تعبانه ..
شهد خافت أكثر: بسم الله عليها .. وشفيها ؟
فجر: لالا عادي .. تسؤ .. بس بطنها يعورها بس .
شهد ارتاحت: أوووووه .. ريحتيني .. طيب .. ترى سمور بتنزف بعد شوي .
فجر: خصاااااااارة .. يمكن ما نلحقها .. بالله باركيلها وبوسيها ..
شهد: حاااااااااااااااااااضر .. بس اسمها خسارة ..
فجر: هههه .. زين روحي ..
سكرت شهد من فجر .. وهي متطمنه نسبياً ..
وطلعت خبرت البنات ..
طلعت سمر ..
بعد ما عدلولها المكياج الي خربته بالبكي ..
وانزفت على مذهلة ..
والبنات مبسوطيييييييييييييييييييييييييييييييييين مره مره ..
وبعدها ..
طلب نواف يشوفها ..
وهي بكت وتباكت عشان ما يطلعونها
بس انجبرت خخ ..
انتظروا ..
الحين بتعرفون وش صار لهم ..
بس خلونا نروح لفجر وأسرار وجهاد ..
في المستشفى ..
~[ إلى ثلاجة الأموات .. ]~
جهاد: يااااااااااااااااربي .. وشفيهم تأخروا ..
فجر: هدي بالك جهاد .. إن شاء الله كل خير ..
جهاد: يارب تستر .. يااااااارب تستر ..
فجر بكت .. ما قدرت تتحمل أكثر ..
وجهاد شافها تبكي ..
جرى لعندها وضمها !!! ..
وهو بعكازه اليتيم ..
ضمها بقووووه وبيد وحده .. لأن الثانية مشغولة بالعكاز .. وشوي بتتكسر ضلوعها ..
أما هي .. ما قدرت تتحمل أكثر وذابت بأحضانه ..
وبعد دقيقتين استوعبوا الموضوع ..
بعدت فجر وابتعد جهاد ..
جهاد: آسف .. آآ .. مو القصد .. آ ..
فجر: سوري .. لالا .. عادي .. مدري .. آ ..
بهاللحظات ..
نسي جهاد أسرار ..
نسي العالم كله ..
لأنه اكتشف .. حبه لفجر ..
واكتشف إنه يقدر يغير من حياته معاها ..
حبها .. واكتشف بهاللحظات إنه حبها ..
لأنه ماهانت عليه دموعها ..
تذكر أسرار .. ورجع يدعي ..
بعد ساعات ..
طلع الدكتور .. وعلى وجهه علامات شؤم ..
ناظر جهاد وفجر ..
وصرخ بعالي الصوت: لثلاجة الأموات .. بسرعة ..
فجر انهارت ..
وجهاد تقدم للدكتور .. بخطى سريعة ..
ومسكه من قميصه .. وشده ..
~[ خوف .. من المجهول .. ]~
دخلت الغرفة وهي خااااايفة حدها ..
وشوي تبكي من الرعب الي عايشته ..
بعد لحظات ..
دخلت روعة .. ووراها نواف ..
هنا عاد من جد ماااااااااااااتت ..
خجل .. ورعب .. وخوف من المجهول ..
أما نواف .. كان شااااااااااق الحلق ..
نواف وروعة: سلااااااااااااااااام ..
سمر: وع وع وع.. وعليييكم .. الس .. الس .. السلام ..
روعة: بفففففففففف >> كاتمة الضحكة ..
نواف ابتسم على جنب ..
روعة: طيب .. أترككم لحالكم ..
نواف: تسوين خير ..
سمر: لااااااااااااااااع .. لالا .. وين راااايحة ؟؟
روعة: سمور عيب عليك .. تراك كبيرة ..
سمر: مااااالي دخل ..
روعة: أقول يلا باي ..
نواف: بااااااااي ..
سمر تجمعت بعيونها دموووووووع ..
نواف: سمور هدي اشفييك ؟؟ ما آكل ترى ..
سمر:.........................
نواف: طيب .. طمنيني .. شو أخبارك ؟؟
سمر: بخب بخ .. بخ .. بخييي .. بخيرر .. بخير ..
نواف: ألف مبروك ..
سمر: الله .. الله .. يب.. يبارك .. ف .. ف .. في .. فيك ..
نواف: وأنا مالي مبروك يعني ؟؟
سمر: مب .. مب .. مبروو .. مبروووووك
نواف كتم ضحكة ..
سمر لاحظت: هيييييييييه .. وشفيك تضحك ؟؟
نواف: هه ..
سمر استحت من نفسها ..
سمر: يلا خلاص روح ..
نواف: شف ؟؟ مااااااالت عليك ..
سمر بقهر : غصوون الجنه يارب ..
نواف يزيل التوتر : لاااا ؟؟ وتعرفين تصرفين عمرك باقي ؟؟
سمر: ني ني ني .. ايه .. وش على بالك ؟ نواف ..
نواف: ياااااازين اسمي بس ..
سمر: ...................
نواف: سمر .. أنا أحبك .. وبيجي يوم تحبيني فيه ..
سمر:........................
نواف: وليه ما تردين ؟؟
سمر:.............. مافي شي أقوله ..
نواف: أبد ؟؟
سمر هزت راسها ..
نواف: طيب .. أنا بروح .. بالإذن ..
سمر بحنان: نواف .. لاتزعل ..
نواف ابتسم .. على قد ما تكابر .. وما تبين .. فهي حنووونة وطيبة ..
نواف: ما أزعل من عمري أنا ..
سمر وللللللللللللللللللللللعت ..
نواف طلع بابتسامة ألم ..
وسمر جلست بابتسامة ألم ..
~[ أسرار ]~
جهاد تقدم للدكتور .. بخطى سريعة ..
ومسكه من قميصه .. وشده ..
جهاد: وش تقصــــــــد ؟؟
الدكتور: تطلبك الحل .. البقية بحياتك ..
تطلبك الحل ..
تطلبك الحل ..
تطلبك الحــــــــــــل ..
دارت الدنيا بجهاد ..
وفجر تسمع .. ومو مصدقة الي ينقال ..
أسرار؟؟
أسرااار تموووت ؟؟
قبل لحظات كانت هنا ..
لا .. حرام كذا .. حرااااااااااااام ..
أسرار ما ماتت ..
كلهم كذابييييييييييييييييييييييييييييين ..
جهاد اختنق ..
مو قادر يتنفس أكثر ..
يحس على وسع هالكون ضايقة فيه الأنفاس ..
قرب من فجر ..
فجر بهمس مؤللللم .. وبصوت رجوليييي : أسرار .. ماماتت صح ؟؟
جهاد وده لو يضمها : ادعيلها بالمغفرة . تطلبك الحل ..
فجر بنفس الصوت: مو أسرار الي ماتت صح ؟
جهاد بألم : الله يرحمها .. ويرحم أمواتنا جميع ..
فجر بهمس: لالا .. هههههه .. أسرار ماماتت .. بتقولي أكيد قبل تموت ..
جهاد طاحت دموعه: استغفري ربك يا فجر ..
فجر : لا .. هي قالت بكره بنطلع المول أنا وهي ..
جهاد بكى وماقدر يتحمل أكثر ..
فجر بكت من دموعه: لااااااااااااااااا .. مامااااااااااااااااااتت ..
جهاد مسكها من يدها ..
وهي ما قدرت .. رمت نفسها بحضنه وبكت ..
فجر .. القوية .. الي عمر دموعها مانزلت لحد ..
بكت بضعف .. قدام عيون جهاد ..
بكت عشان دموعه .. عشان أسرار ..
وأسرار .. نور العيله ..
مستحيل تتركهم وتفارقهم بهالبساطة ..
وبدون وداع ؟؟ لاااااء ..
.. موو أسرار الي تسوي كذا ..
حرااااااااااام ..
حرام تموت وهي بهالسن ..
حرام تموت وتترك فهد !
فهد .. وش بيسوي لا خبرناه ؟؟
أخاف يلحقها وينتحر ..
يااااااااااااااارب تلطف بعبادك يارب ..
جلست ع الكرسي .. لأن رجلها مو شايلتها ..
وجهاد جلس جنبها ..
لأنه هو الثاني .. صدمته كانت كبييييييييييييرة ..
أكبر من احتماله ..
~[ حب .. ]~
راكان: جماااااال تكفيييين طلبتك ..
جمال: ركوووووون .. وربي تعباااانه جيت هلكانه .. والله
راكان: ماااااااااالي دخللللل ..
جمال: يلا عاد .. عن حركات البزارين ..
راكان: أجل عادي .. بصبر لين أروح لمادلين .. فديتها ما تقول لاء..
جمال عصــــــــبت: روح من الحين .. ليه تنتظر لبكره ؟؟
راكان بيغيضها: ايه والله صح ..
جمال بقهر: راكااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان
راكان: نعــــــــــــــــــــــــــاااااااااااااااااااااا اااام ؟؟
جمال:انقلع ما أحبك ..
راكان: بس أنا أحبك ..
جمال: ماااااالت عليك .. ماااااااا أحبك
راكان: وأنا أعشقك ..
جمال: انقلع ماااااااااااااااااااااااااااا أحبك ..
راكان: أحبك كثر ما تنقال هالكلمة بدون شعوووووووور ..
جمال عجبها الشعر: يووووووووه فديتك .. أحبببببببببك
راكان: هههههههه . والله اني أخقق ..
جمال: ههههههههه ماخذ مقلب ..
راكان: غيراااااااااااااانه ..
جمال: هههههه لا الحين من جد ماخذ مقلللللللللب ..
راكان: هههههههه وه بس يا ملحي ..
جمال: يلا تكفه خلني أنام ..
راكان: نووووووووووووووووووووووووووووووووووو ..
تقرب منها .. باسها .. و..
هع ..
أحسكم هنا تتحمسون جد خخخخخخخخخ ..
وبعدين صار شي ما ينقال خخخخخخخ ..
~[ عودة اضطرارية .. ]~
كانت متمددة بفراشها بتعب ..
يووووه سمور صاحت عليهم لي قالوا بس ..
طفت النور .. وفتحت الأبجورة ..
ورجعت تمددت مره ثانية ..
غمضت عيونها .. وشافت صورة خالد قدامها ..
ابتسمت بحب ..
بعدين تذكرت .. لاء ..
مو أنا الي أحب خالد ..
مو أنا الي أحبه ..
هو مارح يحبني .. لاتتعب نفسك يا قلب ..
لا تتعب نفسك ..
عمره مارح يفكر فيني إلا كولادة وبس ..
حتى ولدي .. هو الي بيحرمني منه ..
ولدي الي رح يجيني منه ..
رح تربيه ضرتي ..
الجوهرة .. الشر المطلق ..
ابتسمت على أفكارها ..
وفتحت عيونها مره ثانية ..
شهد بفزع: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..
.........: اششششششششششش .. الله لا يفضحنا .. انكتمي ..
شهد وهي مغمضة عيونها: يماااااااااااااااااااااااااااه حراااااااااااميييييييييي ..
زاااااااااااااييييييييييييييييد .. زااااااااااااااااااااااااايد الحقنييييييييييييي ..
حرااااااااااااامي يماااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااه ..
......: حرامي في عينك .. هذا أنا يالبقرة ..
شهد: خالد؟؟ يمه روعتني .. انت .. بس .. كيف .. والشرقية ؟؟
خالد: رجعت اضطراري ..
شهد: رجعت اضطراري .. ولا انت جني؟؟
ــــــــه .. يماااااااااااه .. جنيييييي .. جني بغرفتيييييييييييييييي
الحقووووووونييييييييييي .. زايييييييييييييييد .. يمه أم خالللللللللد ..
رسل .. رسيييييييييييييل .. أسوووووووووووووولة .. يمااااااااااااااااااااه
جني بغرفتييييييييييييييييييي ..
آآآآآآآآآآآآآآآآآه >> بصوت حاد ..
خالد كتمها بالمخده: لعنة الله على أشكالك انثبري ..
شهد: اممممممممم .. مممممممممم ..
بعد دقيقة ..
فتح زايد الباب .. ووراه أمه وخواته .. ومعاهم الجوهرة ..
وحتى أبو خالد بكبره معهم ..
زايد بخوف: شهد وشفيك؟؟
أم خالد: بسم الله عليك يا بنتي وش ذا الصراخ؟؟
خالد شال المخدة عنها ..
خالد: مجنونة .. مزوجيني مجنووووووناااااااه ..
الجوهرة: ..
خالد: تفكرني حرامي .. ويوم شافتني قالت جني
الكل: هههههههه ..
شهد غااااااصت بالسرير من الإحراج ..
أبو خالد: انت الي مروعها .. ورا ما اتصلت عليها قبل تجي؟؟
خالد: معليه يبه .. حتى لو قلتلها .. البنت مختلة عقلياَ ..
زايد انقهر من كلام خالد وراح غرفته ..
والتوأم نفس الحركة ..
أبو خالد وأم خالد راحوا ..
أما الجوهرة ..
دخلت لغرفتهم ..
تقربت من خالد .. وتعلقت فيها بأنوثة مثيرة ..
خالد بلع ريقه ..
يضعــــف لما يكون معها ..
شهد فتحت عيونها على وسعهم ..
وهي تشوف المسخرة الي قدامها ..
خالد بهمس: الجوهرة .. مو هنا .. مو اليوم .. مو كذا ..
الجوهرة بنعووومة تذبـح: ليه يا روح الجوهرة ؟؟
شهد عصـــــــــبت .. وما قدرت تسكت أكثر ..
شهد: راااااحت روحك ياجعلك الموت .. اطلعي برا غرفتييييي ..
الجوهرة تجمعت بعيونها دموع: خالد .. مرتك تطردني .. اهئ
خالد: .......................
شهد: براااااااا .. برررررررررررررررررررررررررررررا ..
الجوهرة بكت وطلعت برا الغرفة ..
وصفقت الباب وراها بأقوى ماعندها ..
خالد عصب من أسلوب شهد مع الجوهرة ..
والي عصبه أكثر إن الجوهرة طلعت تبكي ..
والي مخليه يموت من الغيظ والقهر إن الجوهرة غلطانه ..
خالد بصرخه: وش ذا الي سويتيه؟؟
شهد: وشو ؟؟ لا بعد تعالوا على فراشي أحسن ..
خالد: تكلمي معاي زي العالم والناس ..
شهد: مااااالي دخل .. أقول وشرايك مره وحده أتفرج عليكم ؟؟
خالد: أقول تكلمي باحتررررررام ..
شهد: الإحترام للمحترمين .. مو لكـــــــــــــم ..
خالد: الزمي حدودك يابنت الناااس ..
شهد انقهرررت شوي وتبكي
خالد: ماكان له داعي كل هذي الصجة الي سويتيها ..
شهد: آآآه .. انت تسمي نفسك رجااال؟؟ انت من أشباه الرجااااااال ..
طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااخ ..
كف من يد خالد .. لخد شهـــــد العســــــل ..
شهد مسكت مكان الكف وسكتت ..
خالد أول مره يمد يده على حرمه ..
أول مره يسويها في حياته ..
ناظرته شهد تنتظر إعتذار منه ..
لكن سكت .. ونزل راسه ..
طلعت من الغرفة ركض ..
وبين ماهي تجري صدمت بزايد ..
الي ناظرها باستغراب ..
ناظرته هي .. وفي عيونها مليوووون دمعة ..
وعلى خدها دمووووع ..
بكت .. ودفنت نفسها بحضنه !!
زايد ضمها .. وبنفسه: سامحيني يا فجر .. سامحيني ياروح الروح ..
بس هي الي دفنت عمرها بحضني .. سامحــيني يا أغلى من روحي علي ..
شهد تمسكت بثوب زايد
وهو صار يمسح على شعرها بحنان ..
انتبهت شهد ان الي تسويه غلـــط ..
وبعدت عنه .. ناظرته بخجل ..
وهو ابتسملها بحنان ..
شهد: آسفة .. ماكان قصدي ..
زايد: عادي .. خذي راحتك .. ممكن أعرف وشفيك ؟؟
شهد:ولا شي .. بس اشتقت لتركان ..
زايد: صدقتك ..
شهد ابتسمت ونزلت عنه ..
وهو راح لغرفته ..
~[ أخطاء ]~
بعد أربع ساعات ..
جالسين بنفس المكان ماتحركوا ..
فجر متكيه على جهاد ..
وهو يمسح على شعرها ..
تخيلوا أربع ساعات على نفس الوضع ..
رن موبايل جهاد ..
جهاد بحزن: ألو نعم ؟؟
...: عفواً بس هذا رقم الأستاذ جهاد ؟؟
جهاد: أنا جهاد .. من معي ؟؟
.......: عفواً بس أنا دكتور أسرار ..
جهاد بكى من سمع اسم أخته ..
......: أستاذ جهاد معاي؟؟
جهاد: معاك ياخوي ..
الدكتور: زين ممكن تتفضل عندنا بمستشفى الـ ..
جهاد بألم: أنا موجود بالمستشفى .. وتلقيت خبر وفاتها ..
الدكتور:عفواً أخوي .. لاتفاول عليها ..
جهاد:............
الدكتور: بنتك بس محتاجة شوي راحة عندنا .
جهاد:!!!! عفواً دكتور بس الظاهر إنك غلطان
الدكتور بحزم: ممكن تتفضل للغرفة 443
جهاد: على أمرك .. دقايق بس ..
أمــــــــــل ..
هذي بكل بساطة حالة جهاد ..
مسك فجر من يدها وجرها معاه ..
وصار يركض بالمستشفى ..
ووصلوا قدام الغرفة رقم 443..
ناظرته فجر باستغراااااااب ..
أما هو .. رفع يديه للسما وظل يدعي ..
وبعد دقايق ..
مسك مقبض الباب .. وفتحه بهدوووووووووء ..
دخل .. وصلها ..
أسرااااااااااااااااااااااااااااااااار ..
أسرار عايشه للحين ..
أسرار حياته موجوده..
ما ماتت .. مثل ما قالت فجر ..
أسرار ما ماتت ..
ركض للسرير وضم أسرار ..
الي بكت بحضنه ..
دخلت فجر ..
وركضت هي الثانية لأسرار ..
لكنها خلت مسافه بينها وبين أسرار ..
ناظرتها بحب ..
فجر بدموع: خوفتينا ماااالت عليك ..
أسرار ناظرتها بألم ..
ولفت وجهها ع الجهة الثانية ..
فجر استغربت الجفا .. بس ما علقت ..
لأنه جهاد موجود .. فما تحس إنه وقتها ..
قالت بهدوء: الحمد لله على سلامتك . وماتشوفين شر ..
ناظرهم جهاد مستغرب ..
أما أسرار ما ردت ..
بس تمددت وكأنها ما سمعتها ..
انقهرت فجر ع الآخر ..
وطلعت برا الغرفة ..
جهاد: لحظة أسرار ..
طلع برا .. وشافها متكيه ع الجدار ورافعة راسها للسما ..
جهاد:فجر وشفيك ؟؟
فجر: ولا شي ..
جهاد: لا يكون متخاصمين انتي وهي ..
فجر: لاااااااااااا .. وشو متخاصمين؟؟ مالت عليك لا تفاول ..
جهاد: هههههههه .. أجل يلا خلينا ندخل ..
فجر: معليه جهاد .. أنا أبرجع للبيت ..
جهاد: أجل يلا أبرجعك ..
فجر: لا والله .. وربي ماتتحرك .. أبروح مع تاكسي ..
جهاد:أفااا يابنت العمه .. تروحين مع تاكسي وأنا هنا ؟؟
فجر: خلاص .. أجل بتصل على بدر ..
جهاد هز راسه ..
فجر: يلا باي ..
جهاد: فمان الله ..
فجر مسكت الجوال واتصلت ببدر ..
بدر: نعم ؟
فجر: مرحبا بدر ..
بدر: خير ؟؟
فجر: بدر .. أبيك تجي تاخذني ..
بدر: وينك فيه ؟؟
فجر: بالمستشفى ..
بدر: مين الي وداك ؟؟
فجر: جهاد .. كنا نودي أسرار ..
بدر: أجل خلي جهاد وأسرار يرجعونك ..
فجر: بدر .. ماعندي أحد يوصلني .. جهاد مع اخته جالسين ..
بدر: والله مو ذنبــي .. إذا انتي قليلة حيا .. وسايبه ..
فجر: أقولك كنت في المستشفى البنت طاحت علينا بالملكة ..
بدر: مالي دخل .. يلا ضفي .. أبكمل اللعبة ..
فجر: لعبة وش؟؟
بدر: جالس ألعب أونو مع قمير ..
فجر:انت وش؟؟ رجال انت ؟؟ أقووول جالسه بالمشفى لحاااالي ..
بدر:وش أسويلك ؟؟ مره ثانيه اسأليني قبل تروحين ..
فجر: كل تبــــن ..
سكرت في وجهه السماعة وهي وااااااصلة حدها ..
ترددت تدخل ..
وبالأخير ما دخلت ..
طلعت برا المستشفى ..
الساعة كانت 2 الفجر ..
مافي تكسي بالشارع ..
قررت تمشي لين البيت ..
وصارت تمشي بالشارع ..
وحيده .. وطفشانه .. ومعصبة .. وحزينة .. ومقهورة ..
كرهــت بدر أكثر وأكثر ..
على قد ماكانت تحبه ..
كرهته الحين ..
لعيــــــن .. مافيه رجولة ..
كريـــــــــــــه ..
بغــــــــــــــــــــــــيـــض ..
وش أقول بعد ؟؟
شافت سيارة تمشي جنبها بهدوووووء ..
خافت .. بس هي تعرف كيف تخفي خوفها ..
ناظرت الي بالسيارة ..
ثلاثه شباب .. كل واحد أحلى من الثاني ..
يذبـحون >> هذا الي هامها ^_^ ..
المهم ..
مره مره مره مره خااااااااااااااااااااااافت ..
......: مرحبا اختي .. خل أوصلك لبيتكم ..
......: مو زين تمشين لحالك بهالليل ..
فجر: أقول بتضف انت معه ولا بالكعب يرقعكم ؟؟
.....: وليه العنف؟؟ الحق علينا خايفين عليك ؟؟
فجر: ايه زين .. اضحك على هندي بالشااارع ..
.....: زين وشفيك ؟؟
فجر: قصم يا ملعوووون .. لو ما تضف لأكون مكلمة الهيئة ..
........: هههههه أنا ملعون ؟؟ ولا مزيون ؟؟ بعدين قولي قصم بنعومه هخعخعخهخهع
فجر: من مدح نفسه يبغاله رفسه ..
.....: هههههههه .. وخفيفة دم بعد ..
فجر كملت طريقها بدون ما تتكلم ..
نزل واحد منهم من السيارة ..
ومسكها مع كتفها ..
قامت بدون أي كلمة ..
فصخت الكعب وعطته جولتين ^_^ ..
...: آآآه .. الله يلعنك يا بنت الكلب ..
فجر: أنا بنت كلب؟؟ يا ولد اللذين ؟؟ أنا أوريك ياللعين ..
مسكته فجور وبطحته ع الأرض ..
ونزلت فيه ضرب لييييييييي قال بس ..
أما أصحابه بس شافوه هربوا ^_^ خخخخخ ..
المهم ..
ناظرها وقال بسخرية: انتي ولد ؟
انقهرت زوووود ..
مسكت شنطتها وضربته على راسه بقووووة ..
فجر: ولد بعينك يالجاهل ياللعين .. يالكريه .. يا .. يا .. يامو حلوووووووو ..
...: ههههههه .. هذا الي قدرتي عليه ؟؟
مسكها وحاول يرميها ع الأرض ..
لكن فجر مو بهيئة ولد ع الفاضي خخخخ ..
دفته بعيد ..
حاول يلحقها بس ما قدر ..
كل الي حصله منها .. طرحتها ..
ركضت فجر وهو يلحق وراها ..
وقلك يعني بتسوي تمويه ..
قامت ضيعته بين الحواري ..
لكن المصيبة .. إنها هي بعد .. ضاعـــــــــــت ..
دخلت شارع مسدود ..
ولفت بترجع ..
لكنها حصلت عصابة ..
عصابة بمعنى الكلمة..
كل واحد أضخم من الثاني ..
مجرحين بشكل يخووووووف ..
وأكيد شافوها .. لأنها مثل ما قلنا بدون طرحة .. أخذها الحيوان ..
المهم ..
ناظرها واحد متقدمهم .. وابتسملها بهدووووووء ..
ضحكت فجر برقة >> بتلعبها معاهم ^_^ ..
تقدم منها بهدوووووووووووووووووووووووووووء ..
ومسك وجهها ..
ومرر يده .. بيوصل نحرها ..
لكنها بحركة منها .. لعبت عليه ..
وصارت ماسكه يدينه ..
ومنزلتهم على تحت ..
ضحك بخبث .. وضحكت هي بنفس الخبث ..
لكــــــــــــن ..
للأسف .. ما صار كل شي مثل ما تريد ..
سحبها الضخم ..
وودوها لشقة مفروشة ..
كانت الشقة خااااااااااايسة ..
وريحة الخمور واااااااااااصلة ..
وحبوب وإبر مرميه بكل مكان ..
عرفت فجر إنه وكر من أوكارهم ..
هالخبــــــــيـــــثـــــــــين ..
~[ مكالمات زوجين .. ]~
اتصل عليها نواف .
بين ماكانت متمددة وهي تبكي .. ~[ مكالمات زوجين .. ]~
اتصل عليها نواف .
بين ماكانت متمددة وهي تبكي ..
كانت تتذكر سعود .. ونواف ..
وعود سعود .. ووعود نواف ..
سعود الي ماتدري ليه تركها ..
سعود الي تحس إنها اليوم خانته ..
مو بس بتوقيعها على عقد الزواج ..
كمان بمشاعرها ..
لأنها فكرت تفرح بهالزواج ولو ثانية !!
يااااااااااااااااااااااااااااااااااهي وفية سمووور !
ولناس يمكن ما يستحقون الوفا ..!
اتصل فيها ..
وشافت اسمه على شاشة جوالها ..
مسميته زوجي >> دفاشة على أصولها ..
ابتسمت على دفاشتها وردت بعد ما مسحت دموعها ..
سمر: ألو نعم ؟
نواف: مرحبا سمور
سمر: أهلين نواف .. مرحبا فيك ..
نواف: كيفك ؟؟ عساك بخير؟
سمر: بخير عساك بخير ..
نواف:وشفيه صوتك؟
سمر: ولا شي .. بس عليك أوقات تتصل فيها مدري كيييف ..
نواف: أفااااااااا سمور .. ما تبغيني أتصل فيك عاد؟
سمر: اتصل مين ماسكك؟؟ بس مو الساعة6 الصبح عاد ..
نواف:......................
سمر:يووووووووه خلاص لا تزعل ..
نواف:.........................
سمر: نوافوووووووه يا شينــك .. صدق زعلتك بايخه ..
نواف:....................
سمر: نواف يلا عاد .. الله يحــــبك ..
نواف: باي سمر ..
سمر: لاااااااااااااع .. نواف حبيبي صبر شوووووووووي
نواف ابتسم:...............
سمر: أقووووول لا تضحك .. مو قصدي أقول حبيبي .. طلعت عفويه ..
نواف: بفففففففف >> كاتـم الضحكة ..
دخلت عليها المها: هاه؟؟ بدينا غراميات عاد؟؟
سمر: خخخخخخخ اطلعي برا ووريني شلون يقفلون الباب
المها: طيب طيب يا بنت جابر .. عند أبووووي
سمر: يلا ضفوا منااك .. زوووجي وكيفي .. وشو باقي؟؟ برااااا
طلعت المها وهي تضحك على خبال اختها ..
ونواف بعد يضحك على سمور ..
وفي الطرف الثاني عند نواف:.
روعة: فرشولي عشاني الأرض حرير .. وشفت كتيييير .. وماشفتش زي حبيبي أمير ..
ومدري وش .. وتررم تررم تررم تررا .. نوافووووووه!
نواف:ههههه ايه .. انتي وذا الصوت حقك ..
روعة: وووشششش علييييييك مني .. انت مع مين تتكلم ؟
نواف: مع ملك ..
روعة: ايه هين .. ملك الساعة 6 .. والله لو كان زوجتك كان قفل بوجهك ..
نواف: هههههههه ..
روعة: تظن ما أعرف ملييك؟؟ مالت عليه هالنواااااام .. المهم مين تكلم ؟
نواف: سمر ..
روعة:ـــــه أفاااا .. عااد من أول ليلة؟؟ وش قلة الحيا ذي؟
نواف: نعم ؟ زوجتي وحر باقي ..
روعة: عيب جعلك العافية انت وهي ..
نواف: هههههههه .
قربت روعة من السماعة وصرخت عشان سمر تسمع ..
روعة: وانتي ياجعلك الحكه .. قال وش؟؟ قال مستحيه .. مااااااااااالت على ذا الحيا أبو دقيقتين ..
وبعدين ورا ما ترقدين ؟؟ وللحين سهرانه ؟
سمر بضحكة: وانتي وش يخصصصصك؟؟ أنا ونواف نتفاااهم ..
روعة:يلا عاد بلا مسسسخرة .. بروح ألم فطوري وأرجع ألاقيكم قافلين
ناس وسسسسسسسسسسسسسسسسخة ..
راحت روعة وتركت الزوجين في ضحكهم ..
ولأول مره .. كانت مكالمتهم بدون خصام وبكي ...
~[ أصدقاء .. ]~
زايد وهو يحك شعره ويفتح الباب وفيه النووووووووووم ..
زايد: مين؟
فرك عيونه زين ..
زايد: ملك؟؟ سلامات ؟؟
ملك بابتسامة تقهر: جيت أصحيك عشان تفطر ..
زايد: ملك ..
عبد الملك: عيونه وقلبه وروحه وخشمه وفمه وأمعاءه الدقيقة والغليظة
زايد: سلمت .. بس .. كل تبــــــــن ..
عبد الملك: تؤ تؤ .. وش ذا ؟؟ ألفاظك مو شي صايره سلامات؟
زايد: ووجع .. وربي وربي وربي ماااانمت من أمس كل شوي متصل فيني يالطحش..
عبدالملك: أقول مو عشان جسمك رياضي تدق فينا يالطحش ياطحش .. عن النذالة عاد ..
زايد: آآآه ياربي .. ادخل ادخل ..
دخل ملك وعلى طول طلع لغرفة زايد .. >> قاط الميانه ..
المهم زايد هز راسه وطلع وراه ..
لكن مامداه يكمل درجتين حتى ودق الجرس وجاهم تركي ..
زايد: هاااه يالاخو؟ سلامات؟؟ وشفيك انت باقي ..
تركي: خخخخخخخخخ أكيد مليك عندك ..
زايد: ولوووووووو ما يحتااااااااااااااااج ..
تركي: ياخي الله يخلينا لي .. ولا يحرمني منا ..
زايد: تنكت مع وجهك ذا المربع ؟
تركي: والله مربع ولا وجهك وجه العنز ..
زايد: يلا يلا .. الحق ملك
تركي: ههههههههه .. طلع أعلى ؟
زايد: ايه أعلى انت وكلامك العربي المكسر ..
تركي طلع وزايد قفل الباب وراح وراهم ..
لكن .....
الباب للمره الثالثة يدق ..
زايد: لعنة الله على الظالم .. مييييييييييييييييييييييييييييييييييييين ؟؟
نواف: أنا يا عيووووووووووووووووووووووووون نواف ..
زايد: وع .. هاه ؟ وش تبغى بعد حضرتك ؟
نواف: كل تبن .. جاي بيتك أنا ؟
زايد رفع حاجب: أجل بيت من ؟
نواف: بيت أبو خالد ..
زايد: زين حياك اقلط ..
دخل نواف وطلع لحق الشباب ..
واجتمعوا كلهم في الغرفة ..
دخل عليهم زايد: ووووووووووووجع
الكل: ههههههههه ..
زايد:يلا أشوف كل واحد يخمد بمكانه.. أبنام ..
عبد الملك: ياخي نومك ثقيل ..
زايد: والله مو بأثقل منك ..
عبد الملك: أقول بدون دق .. مو عشاني دب ..
زايد:!!! هههه .. بس انت مو دب ..
عبد الملك يناظر جسمه: مره .. المهم .. يلا يلا .. جيب الكيرم ..
زايد: كيرم يفرسك إن شاء الله .. ضف وجهك أبنام ..
نواف: اليوم ملكتي لازم تونسني ..
زايد: لاااا ؟؟ اشتغلت عندك مهرج ..
نواف:هه محشوم ياولد أحمد ..
زايد: هييييييييه .. تكفوووون أبنام ..
تركي: أفااا .. تطردنا يا زايد؟
زايد: البيت بيييتكم .. بس غرفتي مو من ضمن البيت هع ..
تركي: تكفى خلنا ننبسط ..
زايد:بس لعيوووووون أبو فيصل ..
تركي: يسلم راسك يابو خالد ..
نواف: يلا يلا .. قوموا .. وين نهج ؟؟
عبد الملك: وشرايكم نروح أول ناخذلنا كوفي؟
الكل: أوكيه ..
~[ حنـــــ القلب ــــين ..]~
رسل: بنات .. وش نقول إذا سألنا دادي عن الدولاب ؟
رسيل: أي دولاب؟؟
رسل: الي كسرناه >> تذكرني بنفسي ..
أسيل:خخخخخ .. نقول زايد ..
رسل: لا حرام .. بنات وشرايكم نحطها في الجوهرة ؟؟
أسيل: هههههههه أفكارك عجيبة ..
رسل: جد أتكلم ..
رسيل: ايه أحسن .. بعد دادي مره ما يحبها ..
رسل: خخخخخخخخ .. وحتى لو يحبها .. يحب الدولاب أكثر
البنات: ..
رسل: واااااااو بنات تصوروا بس .. شكلها وهي مصدومة بجريمه ما سوتها كك ..
رسيل: هههههه ودادي مايرحم عند دولابه الأثري هذا ..
البنات: هههههههه ..
رسل: بنات تعبــــــــــت .. بروح أجيب المجلات الي بغرفتي وأجيكم ..
أسيل: ننتظرك ..
رسيل:جيبيلي مووووووووووووويه ..
رسل: تووووووووووويب مدام ..
طلعت رسل .. وهي تحاول تطلع بخطه وفكره ..
عشان يدبسون مصيبتهم في الجوهرة ..
هي مو مصيبة .. بس بالنسبة لدادهم مصيـــبة .
كسروا دولاب أثري شاريه ..
ومره مره مهتم فيه .. ومنع التوااااائم يقربون منه ..
لكنهم نحاسه في الكل لعبوا فيه ..
وزي أي شي يوقع في يدهم كسروه !
بوسط تفكيرها .. شافت أخوها زايد كاشخ وطالع من الغرفة ..
رسل تعلقت فيه .. وغمضت عيونه ..
رسل: مييين أنا؟ رسل ولا رسيل ولا أسيل؟؟؟
زايد:.............
رسل:..................... ما بعيد صوتي عشان تسمعه مرتين وتعرف إني رسل >> خباله
زايد: أنا مو زايد ..
رسل: ايه صح .. أجل من انت ؟
تركي: أنا تركي .. أخو شهد ..
رسل: أوبس .. معليييييييه .. بس .. لا تلف ..
تركي: يلا روحي من هنا بعد شوي أخوك بيطلع ..
رسل:انت وشفيك طالعلي مرتين؟؟ ودايم مواقف محرجه أف
وراحت مشيت من عنده .. متجهة لغرفتها تجيب المجلات ..
بين ما تركي .. ضحك من قلب على خبالتها ..
وتذكر شهد وسمر كيف كانوا مهبلين في أم أم أمــــــــــه ..
التفت تركي غصب عنه .. وشافها طالعه من أحد الغرف ..
ومعاها مليوووووون مجله ..
ابتسم نص ابتسامة ..
ابتدت عند شوفتها .. وانتهت لما تذكر شي مؤلــــــم ..
تذكر دانة .. وتذكر حوادث مؤلمة مع هالذكرى ..
رسل ودانة يتشابهون؟؟
أبد .. مستحيل ..
أجل وشلون طرت دندونة على باله !.. ؟
سبـــــــــب مجهول ..
المهم ..
بعد ما دخلت غرفة خواتها ..
حن قلبه لقلبها ..
أما هي .. فبس دخلت غرفة خواتها ..
ذابت مكانها من الحب الي اجتمع بقلبها لهالشخص ..
الي شافته أكثر من مره بس ..
وفي كل مره .. أحلى من المره الأولى ..
عجبها حيـــــــــــــــــــــــــــــــــل ..
وماتت عليه .. وعلى سكسوكته الي محددها قريب ..
وشكله الخطير .. وثقله ورزانته ..
كــل شي .. كل شــــــــي ..
عطت خواتها المجلة .. ورجعت تمددت على سرير أسيل
(لأنهم بغرفة أسيل ..)
رسيل حطت موسيقى هادية ..
وجلست تطلي أظافر رجلينها بالمناكير الوردي ..
وأسيل تقرأ مجلة من المجلات الي جابتها رسل ..
رسل مع الموسيقى ذابت أكثر ..
وحست حنين بقلبها ..
وشوق لشوفته..
ويمكن لضمه ..
البنات استغربوا هدوئها المفاجئ ..
بس ما علقوا ..
نامت وهي تفكر بفارس أحلامها ..
تركـــــــــــي ..
~[ هلاك أنثـى .. ]~
فجر .. ماشفنا وش صار عليها ..
بعدها حيه ولا ماتت ..
بين يدين هالخبيثين ؟؟
كانت جالسه بالغرفة الي حبسوها فيها ..
وهم برا ..
الغرفة كانت مليانه خمور ..
شمت ريحتها وبغت أمعائها تطلع هع ..
فكرت وش بتسوي في مصيبتها ؟؟
لكن تجربتها الي أجبرها بدر عليها ..علمتها شي واحد ..
مافي شي بالكون يستاهل ..
لازم ما تخاف من شي .
المقدر بيصير ..
جلست على السرير الناعم بقرف ..
كم بنت جلست هنا بأحضان واحد من هالصلع؟
وع الله يقرفهم ..
أف ذاك الي صابغ أشقر مملوح خخخخخ ..
سمعت أصوات ترحيب برا ..
استغربت ..
شكلهم عازمين حد .. أو آحاد هع
يوه لايكون يفكرون يبيعونها لحد ؟؟
ضحكت مره ثانية على نفسها ..
تحاول تنسى الي هي فيه وتهدي نفسها بهالأفكار المضحكة ..
عشان كذا ابتعدت تماما عن فكرة إنهم بيغتصبونها ..
وعازمين أصحابهم عليها ..
بعد دقايق ..
انفتح الباب .. ودخل منه رجال..
يجنـــــــــــــــــــــــــن ..
كلمة روعة قليلة في حقه ..
أحلى من زايد وجهاد وتركي ومليك ونواف وكل الشباب ..
يجنن .. ملك ملك ملك .. مره مره مره روووووعة شكله ..
وسيم بشكل فظيع ..
فجر طالعته وفتحت عيونها ع الآخر ..
الولد يهبل.. يذبح الي قدامه بجماله ..
ابتسم بخبث ..
وهزت هي راسها بعد ما استوعبت ابتسامته ..
ضحك واحد من الشباب >> الأشقر المزيون خخ
وقال: هذي هي يالزعيم ..
واحد ثاني: وشرايك؟؟
الوسيم: تحـــــفه .. أحلى قطعه جاتنا ..
طلعوا الشباب ..
يعني بيخلونه على راحته مع التحفه خخ ..
خافت فجر شووووي بس ..
وهو تقرب منها ..
وقفت في مكانها ماتحركت ..
بين ماهو يقرب بهدووووووووووووووووووووووووووء ..
ناظرته بثبات بعكس مشاعرها الي بداخلها ..
خوف .. اضطراب .. حيرة .. ذكريات مؤلمة ..
ليه .. ليه .. ليه ؟
ليه أنا الي أموت كل يوم؟
ليه أنا الي أموت كل يوم ؟
ليه أنا بس الي أتألم ؟
ليه أنا بس الي أعاني؟
ليـــــــــــــه أنا ..؟؟
دمعت عينها ..
ومسحت دمعتها بسرعه ..
لاحظها الشاب ..
ومد يده لخدها يمسح دمعتها ..
أبعدت يده بسرعة ..
وجرت لآخر ركن في الغرفة وبكت بشكل هستيري ..
بس بدون صوت ..
افتكرها خايفه منه ..
قرب منها ومسح على شعرها بحنان ..
وتكلمت ..
وأول ما نطقت انفجـــــــــع ..
خاااااااف مره .. وش ذا ؟
صوتها صوت رجااااااااااااااااااااااااااااااااااااااال ؟
فجر بصوتها الرجولي: ابعد عنــــــــــــــــــــي ..
ريان: أنا اسمي .. ريان .. انتي ............ مسترجلة ؟؟ !!
انهارت فجر عند هالكلمة ..
حرام كذا .. حرامـــــــ
كان ودها لو يغتصبها بهاللحظة بس مايقول هالكلام ..
وبهالقرف الي طلع منه ..
دمعت ومسحت دموعها ..
وصارت تدمع وتمسح دموعها ..
فجر: وش تشوف؟؟ القصة بوي .. والملابس بوي .. والصوت بوي ..
وشراااااااااااايك انت يعني؟؟
تقرب منها يتأملها .. وهز راسه بعنف ..
كأنه ينكر شي قدامه ..
كأنه يرفض يصدق ..
لكن ماتكلم بحرف ..
كل الي قاله كان :
ريان: مستحيل .. انتي .. تتفجرين أنووووووثة ..
فجر:!!!!!!!!!!! ابتسمت بخفة واستهزاء ..
ريان: لاء بجد أتكلم .. يعني مو عشاني أفكر بشي .. أصلاً أنا خلاص مابيك ..
فجر ارتاحت .. بس تبون الصراحة؟ انقهرت ..
لأنه جرح أنوثتها .. وهد حيلها ..
وكرهها زاد لبدر ..
ريان: تقدرين تروحين .. ومحد رح يمسكك .. لا تخافين ..
فجر: ؟ّ!!!؟!.!؟!.!؟.!.!!.؟
ريان:بس انتي كيف مسترجله ؟؟ حرام .. يعني .. مو على شكلك .. لو انك بنت كان أحلى ..
فجر: فيه ظروف تجبر الواحد يصير غير .. مو نفس ماهو يبي ..
ريان افتكرها تقصد ناقصها حنان ..
ريان: يقول لا تعتذر باحتياجك كلنا فاقد حنان ..
فجر: عمركم مارح تفهمون ..
ريان: مين احنا؟؟
فجر:كلكم ..الي ما يعرفوني .. الغريبين عني .. البنات في المدرسة .. الناس في لشارع ..
الكل .. حتى راعي التاكسي .. اممم .. صاحب البقالة .. انت وعصابتك ..
كلكم .. بدون استثناء .. انتم ماتدرون الي قدامكم وش كانت ..
كانت دانة من دانات البحر .. لكن للأسف ..
ريان هز راسه بعدم فهم .. ومسكها من يدها ..
وطلع برا .. للصاله ..
العصابة كلهم ساكتين ..
وشافوه قدام عينهم ..
نزل وقف لها تاكسي .. وطلع عطاها شماغه ..
ورجعلهم مره ثانية ..
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
كلهم مستغربين تصرفه ..
رويشد: وشفيك يالحبيب ؟؟ عسى ماشر ..
ريان: البنت هذي .. رقم 1 مسترجله .. و2 ما أبيها ..
و3 ما أبي واحد منكم يفكر فيها ..
محمد: مسترجلة !!!؟ غريبة ..
..: بصراحه باين من الشكل ..
رويشد: كان تكلمت من الأول يالأصلع ..
نزل ريان من عندهم ..
حصل التاكسي لسا واقف ..
ريان قرب من فجر .. : وشفيه ؟؟
فجر: ش.. ش.. شنطتي فوق عندكم ..
طلع ريان جابها وعطاها فجر ..
فجر: شكراً .. لو أي واحد مكانك .. كان صار شي ثاني ..
ريان: العفو .. انتبهي على نفسك .. ومع السلامه ..
فجر: بحفظ الله ..
مشي التاكسي .. وريان قعد ع الرصيف يناظر الطريق الي مشى منه التاكسي ..
وكأنه يبي يشوف فجر ..
فجر استغربت تصرف هالريان معها ..
عسى ماشر؟؟ كان بيسوي فيها مصيبة ..
بعدين خطرتلها فكره آلمتها مره ..
إنها مو بنت .. ولا فيها شكل البنات حتى
عشان كذا تركها ..
تركها لأنها ما ترضي ذوقه ..
خصوصاً بعد ما صرخت فيه بصوتها الرجولي ..
لكن الحقيقة كانت غير ..
الحقيقة هي ان ريان ..
يــــــعرف بسالفــــــة فجــــــر !!!
كيف؟
بعدين تعرفون
~[ اعتذار رجل .. وضعف امرأة ..]~
كانت نايمه بغرفة رسيل ..
بدون ما تتغطى ..
تعبانه مره.. أو هذا الي باين على شكلها ..
كانت حاطه سماعات في إذنها ..
وتسمع أغنية ياغدارة ..
ياغداره وياغداره ..
تركتي قليبي في ناره ..
جرحتيني وغدرتيني..
ونسيتي الدنيا دواره ..
ياغداره ياغداره ..
كشفتك وانتهى كل شي ..
و بعد ما تنفع أعذارك ..
وعيني وماتبي شوفك ..
ولا اريد أسمع أخبارك ..
ويدور الزمن والله ..
وتقضي العمر محتارة ..
ياغداره يا غداره ..
خدعتي قليبي الطيب ..
نسيتي أيامي والعشرة ..
نسيتي كيف عشناها ..
على الحلوة وعلى المرة ..
وش الي غير أطباعك؟
وقلبك عني تخلى ..
حسافه عشرتي هانت ..
وضيعتي التعب كله ..
أنا الغلطان علمتك ..
معاني الحب وأسراره..
ياغداره ياغداره ..
عجيبة إنك غدرتيني!!
ونسيتي البيني وبينك ..
عطيتك روحي وعمري ..
ياويلي راحت سنيني..
عرفتك ماتوافيني..
ولا في قلبك مروه ..
ويسري الغدر في دمك..
وحبك بلوه في بلوه ..
لخلي الدمع في خدك..
نهر وغيوم مطاره ..
ياغدارة يا غدارة ..
نزعت السماعات بقوة من اذنها .. ورمتها ع الأرض ..
وفي مكان صاني ..
خالد طلع يدورها ..
عرف إنه غلط في حقها ..
عرف إنه مايقدر ينام بدون مايرضيها ..
لكنه رفض الاستسلام لفكرة إنها عاجبته ..
ليه؟؟! ما يدري ..
لكن أنا أعرف ليه أخبركم ؟؟
لأنه متيم بالجوهرة ..
يفكر إنه رح يخونها لو اعترف بحبه لشهد ..
ما يبغى ينسى حبه الأعمى للجوهرة ..
ما يبغى يتراجع خطوه بوعده لها ..
إنه يظل جنبها طول العمر ..
دورها بكل أنحاء البيت وما حصلها ..
فكر بغرفة زايد ..
عصب .. وشال هالتفكير من باله ..
اتجه لغرفة رسل .. خالية ..
واتجه لغرفة رسيل ..
فتح الباب .. وحصلها ..
تبكي بقهر وألم ..
وتهدي نفسها .. وترجع تبكي من جديد ..
حزن على منظرها ..
دخل وقفل الباب بالمفتاح ..
لكن شهد العسل ما حست فيه ..
تقرب منها..
وقف قدامها ..
هي انفجعت ووقفت ..
مد يده يمسح على شعرها بحنان ..
وهي دمعت عينها ..
لحظات التقت عيونهم وتعلقت ببعض ..
حست شهد بعيون خالد حنان فظييييييع ..
غير الجمود الي كانت تشوفه دوم ..
خالد بصوته المبحوح: آسف .. سامحيني يا شهد ..
شهد: ليش انت وش سويت ؟؟
خالد: مشكورة .. يلا .. خل نروح للجناح ..
شهد:على امرك ..
مسكها خالد وراحوا لغرفتهم ..
وتصافت القلوب مره ثانية..
قلب شهد بحــــــــــــــب ..
وقلب خالد بإعجاب ..
ضمها خالد وبكت بحضنه ..
وباسها ..
وصار الي صار عاد
ولا تدققووووووووووووووووووون عيب ..
خخخخخخخخخخخ
~[ بقايا أنثى .. ]~
وصلت البيت أخيراً ..
كان بدر نايم ..
حمدت ربها ألف مره لأنه مو وقت مواجهة مع بدر ..
راحت لغرفتها ..
شقت عبايتها ورمتها بالزبالة ..
دخلت تحممـــــــــت .. وطلعت وهي مرتاااااااااااااااااااااااحة ..
أف .. اليوم تعبت كثييييير ..
ومرت تجربة .. ماتتمنى تتكرر أبد ..
بس بتموت من القهر بتعرف وش سالفة ريان ؟؟
انقهرت من كل شي حولها ...
من رفض ريان لأنوثتها .. من بدر
من جهاد .. من زايد ..
من قمر ..
من ابتهاج ..
ومن أسرار ..
من الكل ..
ليه هي كذا تعاني؟؟
حرام ما سوت شي بحياتها تستاهل عليه كل هذا ..
ليـــــــه مو قمر الي يصيرلها كل هذا؟
حتى الي تحبه ما تدري يحبها ولا لاء ؟؟
ولا شاب عبر عن إعجابه فيها .. عن حبه لها ..
وهالشي يجرح الأنثى ..
ولا انتوا اش رايكم ؟؟
ليه هي لما تحب الكل يضحك ..؟؟
ليه ما تقدملها أحد يخطبها ؟؟
ليه ماسمعت أحد يسأل عنها إلا إذا كان يبغاها في شغله؟
ليه البنات يحبونها ومعجبين فيها؟
ليه بنات أعمامها يرورحون لها لا صارتلهم معاكسات؟؟
ليه وليه ليه ؟؟
وليه هي الي عندها أخ ماتدري كيف جاي ..؟
ليه هي الي كانت الأنعم؟؟ وصارت الحين مجرد رجال ؟
ليه كان صوتها أنعم من صوت أسرار .. وأحلى من صوت شوق
والحين مافيه أرجل وأبح منه ؟
انقهرت وبكت بكت بكت
وآخر شي نامت ..
وش تقدر تسوي غير تبكي وتنام؟؟


انتوا اش رايكم ؟؟

وش تقدر تسوي هالمسكينة فجر؟؟

وشو بيصير بالبارت بالنسبة للكل؟؟
أبغى التوقعاااااااااااااااااات


انتظر ردكم
تحياتي فواز2
-->
من مواضيع حسايف

حسايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه ودك تنآمين نآمي كآمله-ودك تنآمين نآمي للتحميل-روآيه سعوديه ودك تنآمين للتحميل تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 646 05-05-2012 01:04 AM
رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني بعثرني تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 433 02-28-2012 03:10 AM
روايه في الغربه إلتقينـا رومانسيه جريئه txt كامله تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 1285 02-22-2012 07:00 PM
تحميل روايه صاحب الظل الطويل تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 335 08-18-2011 02:48 PM
روايه اعشق تراب مشت رجلك عليه txt كامله الاجزاء تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 718 05-18-2011 08:31 AM


الساعة الآن 05:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir