منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-22-2010, 04:06 AM   #1

 
الصورة الرمزية ¬»نَـــوْفّ !!
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: ڪُل مٌٌِن حِوليً |ضَجَيًجَ| وآنآ آلـ [ سِڪُون ]
المشاركات: 5,331
معدل تقييم المستوى: 28
¬»نَـــوْفّ !! will become famous soon enough



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
A11 [ الدعاء عباده ]فآ > لـــــنــدعوا [ الــلـــه ] وحــــــــده <


http://www.htoof.com/vb/t132445.html#post1978839
إنّ الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله وصحبه.
أما بعد..
فإن الله تبارك وتعالى قد نزّل أحسن الحديث كتابا، " اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ "





" هو الذي انزل عليك الكتاب منه ايات محكمات هن ام الكتاب واخر متشابهات فاما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنه وابتغاء تاويله وما يعلم تاويله الا الله والراسخون في العلم يقولون امنا به كل من عند ربنا وما يذكر الا اولوا الالباب "







كثر الكلام وكثر التأويل الخاطئ في القرآن الكريم حتى اصبح البعض لا يدري لم ارسل الله الرسل
ولم انزل الكتب ولم وضع هذه الايه بل وتجرأ بعض اهل الضلاله على تحريف معنى لغوي واضح كي يمشي على هواهم ويوافق فكرتهم وهم معترفون بخطأهم ولكن اخذتهم العزه بالإثم وما يؤلم حقا هو ان تجد خلف هؤلاء اتباع يضلونهم ليل نهار ويأمرونهم بعبادة غير الله وقذف كل من يعبد الله وحده او الاستنقاص منه .








[ تحريم ما احل الله وإحلال ما حرمه ]



بينما النبي عليه الصلاة والسلام يقرأ قوله تعالى " اتخذوا احبارهم ورهبانهم اربابا من دون الله "


اوقفه عدي بن حاتم وقال له : إنا لسنا نعبدهم
فقال له : أليس يحرمون ما أحل الله، وتحرمونه، ويحلون ما حرم الله فتحلونه
فقال عدي :بلى
قال : فتلك عبادتهم



_
_

اذا هؤلاء المشركين مقرين بوجود الله سبحانه وتعالى

"ولئن سالتهم من خلقهم ليقولن الله فانى يؤفكون "


يأتي اقوام يعيشوا في بلاد الاسلام ولا تكاد منازلهم تخلوا من كتاب الله والبعض منهم يدخل يصلي مع المسلمين بل وتجده’ خاشع وعامل وناصب وفي النهايه يصلى نارا حاميه’ بسبب ما يعتقد به وصرفه للعباده الى غير الله








[ هل الايمان يكفي لدخول الجنه ]




تتجه الى بعض المسلمين ثم تراهم ينادون يا فلان يا فلان اشفي ابني يا فلان اشفعلنا عند الله يا فلانه ارزقيني ذريه وغيرها من الامور التي لاتخفى على الكل من دعاء هؤلاء القوم الذين يعتقدون بالاسلام ولكنهم في حقيقة الامر لم يطبوا الركن الاول من اركان الاسلام .




تأتي الى احدهم وتنصحه بأن هذا امر لا يجوز وهذا فعل يؤدي الى حرمان فاعله من الجنه
فلا يستجيب لك ويقول لك انه مؤمن بالله ومن يؤمن بالله فإن مصيره الجنه ونحن معترفين ان الله هو اللي خلق كل شي ونحن معترفين اننا لا نعبد الا الله سبحانه وتعالى ولكن مو فاهمين
وما هي الا لحظات وترسل عليه آيه من آيات الله سبحانه وتعالى
" وما يؤمن اكثرهم بالله الا وهم مشركون "

فتجد الابتسامه الانهزاميه مرسومه على وجه هذا الجاهل بشركه بالله سبحانه وتعالى



ان المطلع على كلام الله لا يخفى عليه بأن الله لم يعد المؤمن فقط بدخول الجنه
وانما سرد عدة شروط وصفات مع الايمان لكي يدخل صاحب هذا القلب المؤمن الجنه

*فيقول الله "إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (2)الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3) أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَهُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ (4)"

ويمكنكم مراجعة سورة المؤمنون لقراءة صفات المؤمن و اواخر سورة الفرقان وقراءة صفات المؤمنين



اذا لا توجد آيه تقول ايها المؤمنون"فقط" انتم في الجنه والا لكان ابو جهل وعتبه والوليد في الجنه لانهم مؤمنين بالله سبحانه وتعالى ومقرين به ولكنهم اشركوا آله اخرى ويدعون هذه الالهه لكي تقربهم الى الله

وهذا رأس الكفر ابليس والعياذ بالله منه "قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين "

اذا هم يشهدون مثل غيرهم بأن لا خالق الا الله سبحانه وتعالى








[ الدعاء عباده ]




*صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إن الدعاء هو العبادة) الترمذي

*وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إن الله حيي كريم؛ يستحيي إذا مد العبد إليه يديه أن يردهما صفراً)

* وصح عنه صلى الله عليه وسلم كذلك أنه قال: (إن الله حيي كريم؛ لا يمل الإجابة حتى تملوا الدعاء)

*صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: (دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب)


*قال الله " وقال ربكم ادعوني استجب لكم ان الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين "


*عن ثابت، قال: قلت لأنس رضي الله عنه: يا أبا حمزة أبلغك أن الدعاء نصف العبادة ؟ قال: لا، بل هو العبادة كلها

*( يقول الله تعالى: أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا دعاني } رواه مسلم
*حديث آخر: { إن الله تعالى ليستحي أن يبسط العبد إليه يديه يسأله فيهما خيراً فيردهما خائبتين } رواه أحمد .



واجعل الان سؤال لكم يا احبابي ما حكم صرف عباده لغير الله ؟








[ شفعاء لا اكثر ]



يأتي احدهم فيقول لك لقد ذهبت بعيد نحن ندعوهم لكي يقربوننا الى الله وهؤلاء شفعاء لنا
فلماذا هذا التزمت وهذه المبالغه في الانكار إن هؤلاء اقوام ليسوا مثلنا هم خاصة الله من خلقه واصفطاهم لنفسه ولقد كانت لهم كرامات في حياتهم فلابد ان لهم كرامات في مماتهم ايضا ونحن لا نريد منهم الا ان يقربونا الى الله .



اذا ما رأيكم ان نتحاكم بالقرآن حتى نعلم الصادق من الكاذب

قال تعالى " إِنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَهُ الدِّينَ (2) أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ ۚ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَىٰ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ"



ويأتي مره اخرى وترسم الابتسامه الانهزاميه على وجهه
ويجادلك مره اخرى ويقول لك ولكن هؤلاء اقوام لهم خصوصياتهم ولهم كرامات وهم يسمعوا الدعاء الموجه لهم ويشفعوا لنا عند الله



اذا يا صديقي فلنقرأ هذه الايه
*قال تعالى " إِنْ تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ ۖ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ ۚ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ "


ولكن الشيخ قال لي بأنهم خارقين ومستحيل اكذب الشيخ فهو عالم مبجل له وزنه وقيمته
في الدين وهو ثقه ومستحيل ان يكذب

فأقول لك عزيزي الغالي اذا كنت تفكر بهذه الطريقه فارجع الى قصة عدي بن حاتم وحواره مع النبي عليه الصلاة والسلام ولتعرف بأنك تعبد شيخك في هذه الحاله وليس الله


*قال تعالى "يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ "
يقول الله عنا فقراء اليه فقط ولسنا فقراء الى عباده




قال تعالى "ويعبدون من دون الله ما لا يضرهم ولا ينفعهم ويقولون هؤلاء شفعاؤنا عند الله قل اتنبئون الله بما لا يعلم في السماوات ولا في الارض سبحانه وتعالى عما يشركون "

قال تعالى " إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ عِبَادٌ أَمْثَالُكُمْ ۖ فَادْعُوهُمْ فَلْيَسْتَجِيبُوا لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ "




ولنقرأ كلام الله عن اهل الجنه هل كانوا يتوسطوا بفلان وعلان
ام انهم كانوا يدعوا الله سبحانه وتعالى وحده

*قال تعالى عنهم " انا كنا من قبل ندعوه انه هو البر الرحيم "









[ قصة موسى عليه السلام مع قارون ومع احد المستهترين به ]





*روي عن ابن عباس قال : لما أمر الله تعالى برجم الزاني عمد قارون إلى امرأة بغي وأعطاها مالا ، وحملها على أن ادعت على موسى أنه زنى بها وأنه أحبلها ; فعظم على موسى ذلك وأحلفها بالله الذي فلق البحر لبني إسرائيل ، وأنزل التوراة على موسى إلا صدقت فتداركها الله . فقالت : أشهد أنك بريء ، وأن قارون أعطاني مالا ، وحملني على أن قلت ما قلت ، وأنت الصادق وقارون الكاذب ، فجعل الله أمر قارون إلى موسى وأمر الأرض أن تطيعه ، فجاءه وهو يقول للأرض : يا أرض خذيه ; يا أرض خذيه ، وهي تأخذه شيئا فشيئا وهو يستغيث : يا موسى ! إلى أن ساخ في الأرض هو وداره وجلساؤه الذين كانوا على مذهبه .
وروي أن الله تعالى أوحى إلى موسى : استغاث بك عبادي فلم ترحمهم ، أما إنهم لو دعوني لوجدوني قريبا مجيبا *






*ذكر الشيخ عبدالمحسن الاحمد هذه القصه

جاء في الأثر :موسى وهو يمر ..وإذ برجلٍ ينظر إلى موسى باستهانة واستحقار..
ويقول: يا موسى أما وجد الله رسولاً غيرك؟..




موسى تعرفونه من القران انه غليظ وانه شديد …
وان هذا الرجل قد أثار غضب موسى..فكضم موسى غيطه ومضى.

ولما كان في الغد …
ويمر على ذاك الرجل فقال: يا موسى أليس هناك أحق منك بالرسالة حتى يبعثك الله!..



فكظم موسى غيطه ومضى..فجاء موسى وهارون ،
فقال الرجل:يا موسى لم يجد الله غيرك أنت وهارون حتى تبعثون للأمة ويختار وإياه…



فغضب موسى فرفعها لله جل جلاله إن هذا أغضبني يا رب!..فقال الله جل جلاله موحياً إليه: أن يا موسى اصبر على ما فات-ما مضى..انتهى-
فان عاد فأمر ما شئت أأمر الأرض..أأمر الجبال..



فمر موسى على ذاك الرجل وإذا به لا يعلم ما الذي تغير..وما الذي حدث…
فقال: يا موسى يا موسى لم يجد الله غيرك أنت وهارون أن يبعثكم إلينا رسولان؟!!.

...إذ بموسى ينظر..هل يأمر الأرض.. هل يأمر الجبال ...
وإذا به ينظر إليه ويقول:..يا ارض خذيه!!.



فإذا بالأرض-بأمر ربها- تنشق..وإذا بالرجل تسيخ أقدامه في الأرض إلى الساقين!.. فقال: يا موسى لا أعود؟!..
ولم يزل الغضب بموسى..



فقال: يا ارض خذيه!!.
فإذا به يسيخ إلى أنصافه..فقال موسى: يا ارض خذيه!!.



فأخذته الأرض ولم يبق إلا ذالك الرأس . ..
قال يا موسى:.إني انتهي الآن
.وأخذ يعد موسى ويسترحمه ويستغيث به..




فينظر موسى إلى ذلك الرأس الذي طالما تكلم عليه..
فقال: يا ارض خذيه!!.
وما هي إلا ثوانٍ والرجل يغيب عن الأرض ويموت.


وإذا بالرب سبحانه وتعالى في السماء يوحي إلى موسى: يا موسى أن ما أقسى قلبك..
وعزتي وجلالي..
وعزتي وجلالي..

لو استغاث بي واحــدة


–وهو قال: موسى.. موسى –

لأنــقــذتــه..

لو استغاث بي ..

لكنه استغاث بك وأنت مخلوق لا تملك لنفسك ضراً ولا نفعاً...








[ ادلة دعاء الله والنهي عن دعاء غيره ]




*قال تعالى " قل أندعوا من دون الله ما لا ينفعنا ولا يضرنا ونرد على أعقابنا بعد إذ هدانا الله "



* قال تعالى " ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون "




*قال تعالى " ولا تدع من دون الله ما لا ينفعك ولا يضرك فإن فعلت فإنك إذاً من الظالمين "




*قال تعالى " وقال ربكم ادعوني أستجب لكم "



* قال تعالى "فيكشف ما تدعون إليه إن شاء "


* قال تعالى " ادعوا ربكم تضرعًا وخفية إنه لا يحب المعتدين"



* قال تعالى " وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان "



صح عن النبي صلى الله عليه وسلم في حديث عائشة

في الصحيحين أنه قال: (إنكم شكوتم جدب دياركم، واستئخار المطر عن إبَّان زمانه، وقد أمركم الله أن تدعوه، ووعدكم أن يستجيب لكم. ثم قال: الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ لا إله إلا الله يفعل ما يريد

)





عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال : " كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم يوما ، فقال : ( يا غلام ، إني أُعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، إذا سأَلت فاسأَل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأُمة لو اجتمعت على أَن ينفعـوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء ، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف ) . رواه الترمذي

















[ لا ادعوا الا محمد ]





نرى البعض يستنكر على بعض الجاهلين دعائهم ولكن بينما انت سعيد بفعلته تلك


تراه يقول يا رسول الله مدد , يا رسول الله الغوث , يا رسول الله اطلب لنا الرحمه يا رسول الله توسط لي عند الله يشفيني من المرض .








فتنكر على هذا الجاهل وتخبره بأن دعائك للنبي عليه الصلاة والسلام هو تماما مثل دعاء اولئك القوم لذلك الولي او ذلك الزاهد او ذلك العابد





فلا يصدق ذلك ونقول الله اذا تؤمن بالقرآن فنجد الاجابه .. اكيد




* قال تعالى " محمد رسول الله والذين معه اشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا "





اذا وصف الله حال الصحابه رضوان الله عليهم اجمعين وهم في حياتهم ومجاورتهم للرسول عليه الصلاة والسلام بأنهم كانوا ركعا وسجدا هم ومحمد عليه الصلاة والسلام وهو معهم حيا يُرزق ولكنهم جميعا يبتغون فضلا ورضوان من عند الله وليس من عنده



















[ دعاء الانبياء والملائكه والصالحين ]





* دعاء محمد علية الصلاة و السلام ((قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ 26 تُولِجُ اللَّيْلَ فِي الْنَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الَمَيَّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَن تَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ)) ،

((وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا))






* دعاء سيدنا آدم علية السلام ((رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ))






* دعاء سيدنا إبراهيم علية السلام






((رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ . رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَآ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ .)).


((رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء . رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ .)).


((رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ . وَاجْعَل لِّي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ . وَاجْعَلْنِي مِن وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ)).


((رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ . رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)).




*دعاء موسى عليه السلام


((رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي . وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي . وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي . يَفْقَهُوا قَوْلِي))


((رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي))


((رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ))




* دعاء سيدنا زكريا عليه السلام


((رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء ))


((رَبِّ لا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ))




* دعاء سيدنا سليمان عليه السلام


((رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ))





* دعاء سيدنا نوح عليه السلام


(( رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ))


(( رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَاراً ))





*دعاء سيدنا يونس عليه السلام


((لاَّ إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ))




*دعاء سيدنا أيوب عليه السلام


(( أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ ))






*دعاء ذى النون علية السلام


· ((لاَّ إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ))






*دعاء الملائكة




· ((رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ 7 رَبَّنَا وَأَدْخِلْهُمْ جَنَّاتِ عَدْنٍ الَّتِي وَعَدتَّهُم وَمَن صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ 8 وَقِهِمُ السَّيِّئَاتِ وَمَن تَقِ السَّيِّئَاتِ يَوْمَئِذٍ فَقَدْ رَحِمْتَهُ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ))












*دعاء المؤمنين


· ((رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ))



· ((رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ . رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ . رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ . رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ))


· ((رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ . وَنَجِّنَا بِرَحْمَتِكَ مِنَ الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ))



· ((رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ))


· ((رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ))


· ((رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ))


· ((رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ . رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللّهَ لاَ يُخْلِفُ الْمِيعَادَ))



· ((رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ))


· ((رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا))


· ((ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ))






*دعاء بعض الصحابة رضى الله عنهم



· ((رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ))






*دعاء الحواريين


· ((رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنزَلَتْ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ))




*دعاء أصحاب الكهف


· ((رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا))










[ اقوال اهل العلم ]











قال الشيخ ابن معمر رحمه الله تعالى:


فمن دعا ميتا أو غائبا فقال: يا سيدي فلان أغثني، أو انصرني، أو ارحمني، أو اكشف عني شدتي، ونحو ذلك، فهو كافر مشرك، يستتاب فإن تاب وإلا قتل. وهذا مما لا خلاف فيه بين العلماء، فإن هذا هو شرك المشركين، الذين قاتلهم النبي صلى الله عليه وسلم فإنهم لم يكونوا يقولون تخلق وترزق، وتدبر أمر من دعاها؛ بل كانوا يعلمون أن ذلك لله وحده، كما حكاه عنهم في غير موضع من كتابه.


_

الشيخ عبدالعزيز بن باز فأما دعاء الأموات كالشيخ عبد القادر أو الشيخ البدوي أو الحسين أو علي - رضي الله عنه – أو الأنبياء أو غيرهم من الصالحين هذا لا يجوز هذا الشرك الأكبر، وهكذا دعاء الجن أو دعاء الملائكة أو دعاء الأصنام والأحجار والأشجار هذا هو الشرك الأكبر، هذا دين أهل الشرك، هذا الدين الذي بعث الله الرسل بإنكاره والتحذير منه، عليهم الصلاة والسلام.






_



الامام صنع الله بن صنع الله الحلبي الحنفي امام الحنفية بمكة المكرمة في زمنه قال رحمه الله تعالى ((انه قد ظهر الان بين المسلمين جماعات يدعون ان للاولياء تصرفات في حياتهم وبعد مماتهم ويستغاث بهم في الشدائد والبليات وبهم تكشف المهمات فياتون قبورهم وينادونهم في قضاء الحاجات ))ثم قال رحمه الله تعالى ((وهذا كلام فيه تفريط وافراط بل فيه الهلاك الابدي والعذاب السرمدي لمافيه من روائح الشرك المحقق ومصادمة الكتاب العزيز المصدق ومخالفة لعقائد الائمة وما اجتمعت عليه الامة ))معجم المؤلفين ص24ج5



_

-احمد بن عبد الرحيم بن وجيه الدين المروف بشاه ولي الله الدهلوي الحنفي رحمه الله
قال ((كل من ذهب الى بلدة اجير او قبر سالار ومسعود او ما ضاهاها لاجل حاجة يطلبها فانه اثم اثما اكبر من القتل والزنا وليس مثله الا مثل من كان يعبد المصنوعات او مثل من كان يبد اللات والعزى )انظر الخير الكثير للدهلوي ص105
وقال ايضا ((واعلم ان طلب الحوائج من الموتى عالما بانه سبب لانجاحها كفر يجب الاحتراز عنه تحرمه هذه الكلمة والناس اليوم فيها منهمكون ))




_


محمد اسماعيل الدهلوي " نداء الاموات شرك بالله عز وجل "


_



احمد بن علي بن عبد القادر المقريزي الشافعي

((وشرك الامم كله نوعان شرك في الالهية وشرك في الربوبية فالشرك في الالهية والعبادة هو الغالب على اهل الشرك وهو شرك عباد الاصنام وعباد الملائكة وعباد الجن وعباد المشائخ والصالحين الاحياء والاموات الذين قالوا مانعبدهم الا ليقربونا الى الله زلفى ويشفعوا لنا عنده وينالنا بسبب قربهم من الله وكرامته لهم قرب وكرامة ))تجريد التوحيد للمقريزي ص14



_


الحافظ بن عبد الهادي رحمه الله
قال ((ان المبالغة في تعظيم الرسول صلى الله عليه وسلم بالحج الى قبره والسجود له والطواف به واعتقاد انه يعلم الغيب وانه يعطي ويمنع ويملك لمن استغاث به من دون الله الضر والنفع وانه يقضي حوائج السائلين ويفرج كربات المكروبين وانه يشفع فيمن شاء ويدخل الجنة من يشاء فهذه المبالغة مبالغة في الشرك وانسلاخ من ذمة الدين ))الصارم المنكي ص351


_


الحافظ بن رجب رحمه الله
قال ((ان قول لااله الا الله يقتضي ان لا اله غير الله والاله هو الذي يطاع فلا يعصى هيبة له واجلالا ومحبة وخوفا ورجاءا وتوكلا عليه وسؤالا منه ودعاء له ولا يصلح ذلك كله الا لله عز وجل فمن اشرك مخلوقا في شيء من هذه الامور التي هي من خصائص الالهية كان ذلك قدحا في اخلاصه في قوله لا اله الا الله ونقصا في توحيده وكان فيه من عبودية المخلوق بحسب مافيه من ذلك وهذا كله من فروع الشرك))كلمة الاخلاص وتحقيق معناها للحافظ بن رجب الحنبلي ص23-24


_


الشيخ محمد بن اسماعيل الامير الصنعاني
قال رحمه الله تعالى ((ان من اعتقد في شجر او حجر اوقبر او ملك او جني او حي او ميت انه ينفع او يضر او انه يقرب الى الله او يشفع عنده في حاجة من حوائج الدنيا بمجرد التشفع به والتوسل به الى الرب فانه قد اشرك مع الله غيره واعتقد مالايحل اعتقاده كما اعتقد المشركون في الاوثان 00000الى ان قال فان هذا هو الشرك بعينه الذي كان ويكون عليه باد الاصنام ))تطهير الاعتقاد ص 19-20
وقال رحمه الله تعالى ((من نادى الله ليلا ونهارا وسرا وجهارا وخوفا وطمعا ثم نادى معه غيره فقد اشرك في العبادة فان الدعاء من العبادة )تطهير الاعتقاد ص26



_


الشيخ الامام محمد بن علي الشوكاني
قال رحمه الله تعالى ((ان من اعتقد في ميت من الاموات او حي من الاحياء انه يظره او ينفعه اما استقلالا او مع الله تعالى او ناداه او توجه اليه او استغاث به في امر من الامور التي لايقدر عليها المخلوق لم يخلص التوحيد لله ولا افرده بالعباده اذ الدعاء بطلب وصول الخير اليه ودفع الضر عنه هو نوع من انواع العبادة وان الشرك هو دعاء غير الله تعالى او اعتقاد القدره لغيره فيما لايقدر عليه سواه او التقرب الى غيره بشيء مما لايتقرب به الا اليه ))الدر النضيد ص33









_















وفي الختام لا استطيع الا ان اقول " فستذكرون ما اقول لكم وافوض امري الى الله "



لاتنسونا من خالص دعائكم

كما اود شكر الاخوان الذي ساعدوني بالدعاء وببعض الفقرات

تم ولله الحمد اسأل الله التوفيق والسداد وان يكون عملنا خالصا لوجهه الكريم لا نرجوا منه رياء ولا سمعه ولا فتنه





__________________

آستغفر الله آلعظييم وآآتوب آلييه ..
-->
من مواضيع ¬»نَـــوْفّ !!


التعديل الأخير تم بواسطة ¬»نَـــوْفّ !! ; 03-22-2010 الساعة 04:08 AM
¬»نَـــوْفّ !! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir