منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-31-2010, 12:12 PM   #1
عضو توه داخل بـ رتم الموقع
 
الصورة الرمزية د-سلام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: مع عائلتى
المشاركات: 1,147
معدل تقييم المستوى: 63
د-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond reputeد-سلام has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
الزائر الأخير

الزائر الأخير..


</span></b>الزائر الأخير..

والمصير الخطير

د. فاروق المناصير
لقد اعتاد الناس أن يزوروا بعضهم بعضاً في المناسبات الدينية والوطنية ، وفي الحالات العادية ، يتزاورون في البيوت والمنازل والمتاجر وأماكن العمل وفي المؤسسات والوزارات وفي غيرها . وفي الغالب يخبر بعضهم بعضاً بأمر الزيارة قبل حدوثها بوقت كافٍ ، حتى يستعد الإنسان المزور لاستقبال الزائر إلا .. هذا الزائر فإنه لا يخبر أحداً عن زيارته ولا يُعلمه متى تكون الزيارة ، فقد يأتي بالليل وقد يأتي بالنهار، وقد يأتي الناس في حال أفراحهم أو في حال أتراحهم ودون أن يشعرهم بموعد الزيارة ، متى وأين ؟
غير أن هذا الزائر الأخير تعتبر زيارته في غاية الخطورة .. بل الخطورة نفسها ، فإن رؤيته على الحال التي هو فيها تحدد (مصير) الإنسان .. كل إنسان على هذه المعمورة ، في الماضي والحاضر والمستقبل .ولم يستأذن ـ قط ـ إلا عدداً محدوداً من البشر، هم خير البشر على الإطلاق .
هذا الزائر الأخير هو ملك الموت عليه السلام الذي يزور الناس .. كل الناس بلا مواعيد محددة أو معروفة .غير أن زيارته تحدد مصير الإنسان .. كل إنسان . إما إلى الجنة وإما إلى النار. والعياذ بالله.
زار هذا الزائر الأخير، أمير المؤمنين (عمر بن عبد العزيز) في آخر أيام خلافته المباركة ، وهو على فراش الموت بعد أن دُسَّ له السم في شرابه .
تقول زوجته (فاطمة) يوم وفاته : كنت خلف الباب فجعلت أسمعه يقول :
ـ مرحباً بهذه الوجوه التي ليست بوجوه إنس ولا جان ، مرحباً برسل ربي ، ثم قرأ :{ تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علواً في الأرض ولا فساداً والعاقبة للمتقين } [القصص : 83].
ثم لبث طويلاً لا يُسمع له حسّ ، ثم دخلت عليه فوجدته ميتاً قد أقبل بوجهه نحو القبلة ووضع إحدى يديه على فمه والأخرى على عينيه ، لقد زاره الزائر الأخير، وهو في هذه الحالة من التجلي والخشوع لله تبارك وتعالى .
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته .
وزار الزائر الأخير شيخ الإسلام (أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن تيمية) وهو مسجون في سجن القلعة بدمشق ، وقد ختم القرآن (81) مرة ومات وهو يتلو الآية الكريمة : { إن المتقين في جنات ونهر* في مقعد صدق عند مليك مقتدر} [القمر: 54 ، 55]
وهو القائل عندما سجنوه : (ماذا يصنع أعدائي بي ؟ إن سجني خلوة ، ونفيي سياحة ، وقتلي شهادة ، إن إيماني في قلبي ، وقلبي بيد ربي) .. مات شيخ الإسلام عام 728 هـ .
وتوفي جدي والد أمي عن عمر يناهز (84) سنة ، بعد إصابته بداء السرطان في رئته وظهره ، وقد رأى قبل وفاته بشهور قليلة رؤيا صادقة حدثني عنها وهو باسم مستبشر، قال :
ـ رأيت البارحة في منامي وكأنني في وسط الجنة وبين أنهار وأشجار لم أر مثلها قط ، وهبّت عليّ ريح طيبة لم أشم ريحاً طيبة مثلها قط .. ثم صحوت لصلاة الفجر، والغريب أن جدتي ـ زوجته ـ لما صحت لصلاة الصبح قالت :
ـ ما هذه الرائحة الطيبة التي تمسك بعبقها غرفة نومها ؟ كانت تسأل زوجها .
لقد كان جدي رحمه الله رجلاً صالحاًُ وتقياً ، فقد حج إحدى وعشرين حجة ، ولم يترك فرضاً من فروض الصلاة إلا صلاها في جماعة ولمدة أربعين سنة في حضره وسفره ، في صحته ومرضه وكان كثير الصدقات والتبرعات الخيرية والإحسان إلى الفقراء والمساكين .
وفي يوم وفاته وقد مات في المستشفى ، تغير شكل جدي الخارجي وصورته الظاهرة ، فإذا بهذا الشيخ الكبير وكأنه انقلب إلى شاب في الثلاثينات من عمره وعلى أحسن صورة ، وعندما زاره (الزائر الأخير) شخص ببصره إلى السماء ثم ابتسم وقال :
ـ أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله .
ثم أغمض عينيه ومات وهو مبتسم . رحمه الله .
وقصص (الزائر الأخير) مع الناس حين وفاتهم عجيبة وغريبة ، والله نسأل أن يزورنا (الزائر الأخير) ونحن في طاعة الله ورضوانه .. اللهم آمين
سلام
-->
من مواضيع د-سلام

د-سلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-31-2010, 04:05 PM   #2
مستشار الأداره
 
الصورة الرمزية الأديب عصام السنوسى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: مصر ـ المنيا
العمر: 51
المشاركات: 23,381
معدل تقييم المستوى: 42949758
الأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الزائر الأخير

جزاكم الله خيراً
وجعل ما قدمت لنا
حجة لك لا عليك
ولا حرمنا وإياكم الأجر والثواب
مع أطيب وأرق تمنياتى
__________________

-->
من مواضيع الأديب عصام السنوسى

الأديب عصام السنوسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الطا لب الذي ابكى المدير محزنه البرق الخاطف قصص و روايات 2 12-25-2009 07:52 PM


الساعة الآن 11:08 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir