منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > ۩ الخيمة الرمضانية ۩

۩ الخيمة الرمضانية ۩ رمضان مبارك 1436 - مواضيع خاصه عن رمضان 2015



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-25-2010, 06:48 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
dr.khadeejah is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي رمضان يطرق الأبواب




| شباب في بداية الأمر أحب أن أهنئكم بقرب حلول الشهر الكريم |

| أسأل الله العلي القدير أن يبلغنا رمضان ويعيننا على صيامه وقيامه وأن يسدد خطانا |


| شهر رمضان هو أفضل شهور السنة على الإطلاق |

| وقد جله الله تعالى حيث أنزل فيه القرآن الكريم كما أن به ليلة خير ليالي الدنيا على الإطلاق ..|

| ليلة إذا أدركها المسلم فقد فاز بخيري الدنيا والآخر |

| إنها ليلة القدر |





إذا أردت أن تستعد للشهر الكريم حقاً فعليك باتباع الآتي :-




أولاً : التوبة النصوحة :

وهي واجبة في كل وقت ولكن بما أنه قرب الشهر الكريم فإنه من الأحرى أن نستغل هذه الفرصة القيمة قال تعالى ( وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )



ثانياً : الدعاء : وما أدراك ما الدعاء ، إنه مخ العبادة . فيجب علينا جميعاً أن ندعو الله تعالى أن يبلغنا الشهر الكريم وأن يتقبل منا أعمالنا ( أمين يا رب العالمين ) .



ثالثاً : التزود بالملعومات الكافية حول الشهر الكريم : كمثلاً فضل الصيام والمبطلات الصيام وليله القدر والآداب الرمضانية ... إلخ .



رابعاً : قراءة القرآن الكريم : فقد روي عن السلف الصالح أنهم كانوا يسمون شهر شعبان بشهر القرآن .



خامساً : أن نفرح بقدوم الشهر الكريم : لأن فيه

لأن رمضان من مواسم الخير ، الذي تفتح فيه أبواب الجنان ، وتُغلق فيه أبواب النيران ، وهو شهر القرآن ، قال الله تعالى : ( قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ ) .






إن رمضان شهر أوله رحمة وأوسطه غفران وآخره عتق من النيران ولهذا يجب علينا أن نغتنم كل ما فيه من أبواب خيرية ومن أمثلتها ما يلي :-



أولاً :

المثابرة على قراءة القرآن : علينا أخواني وأخواتي جميعاً أن نقرأء القرآن كثيراً في رمضان فقراءته في رمضان لها لذة وجمال يختلفون عن باقي الشهور بالإضافة لما في هذا من أجر عظيم .



ثانياً :

الإكثار من الذكروالدعاء والاستغفار : فأيام شهر رمضان ولياليه مليئة بالأوقات الفاضلة التي يجب اغتنامها في الذكر والدعاء .



ثالثاً :

عمرة رمضان : يا شباب لا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، ولكن من استطاع منكم أن يعتمر فلا يتردد في هذا . قال المصطفى صلى الله عليه وسلم ( عمرة في رمضان كحجة معي ) صححة الألباني .



رابعاً :

قيام الليل : وما أدراك ما قيام ؟ قيام الليل في رمضان لهو حقاً في غاية الجمال والطمأنينة والرضا عن النفس .. قيام الليل حيث المتعة الحقيقة وأنت واقف أمام المولى عز وجل .. كم هي لحظات جميلة وممتعة .. بالإضافة إلى الأجر العظيم الذي يترتب على قيام الليل فقد قال المصطفى صلى الله عليه وسلم ( من قام رمضان إيمانا واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ) رواه البخاري و مسلم.



خامساً :

الاجتهاد في العشر الأواخر : فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا دخلت العشر الأواخر شد مئزره واحيا ليله وأيقظ أهله .





يقول تعالى في كتابه الكريم [ يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ] (البقرة 183) ويقول جل وعلا [ وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون] (البقرة 184) ..



فقد أثبت الدراسات الحديثة أن للصوم سبعة فوائد رئيسية ناهيك عن باقي فوائده الفرعية ... ولكن بالنسبة للرئيسية فهي كالآتي :



أولاً :

وقاية من الأورام : إن الصيام وقاية للجسم من كثيـر من الزيادات الضارة مثل الحصوة والرواسب الكلسية والزوائد اللحمية والأكياس الدهنية وكذلك الأورام في بداية تكونها .



ثانياً : يحمي من السكر : إنه فعلا هو خير فرصة لخفض نسبة السكر في الدم إلى أدنى معدلاتها، وعلى هذا فإن الصيام يعطي غدة البنكرياس فرصة رائعة للراحة .



ثالثا :أروع أنواح الحمية ( رجيم ) :إنه وبلا مبالغة أفضل طبيب تخسيس وأرخصهم على الإطلاق، لأن الصيام يؤدي حتما إلى إنقاص الوزن، بشرط أن يصاحبه اعتدال في كمية الطعام في وقت الإفطار .



رابعاً : الأمراض الجلدية : إن الصيام يفيد في علاج الأمراض الجلدية، والسبب في ذلك أنه يقلل نسبة الماء في الدم فتقل نسبته بالتالي في الجلد .



خامساً :

وقاية من داء النقرس : وهو المسمى بــ "داء الملوك" والذي ينتج عن زيادة التغذية والإكثار من أكل اللحوم .



سادساً :

جلطة القلب والمخ :أكد الكثيرون من أساتذة الطب أن الصوم ينقص من الدهون في الجسم فإنه بالتالي يؤدي إلى نقص مادة "الكوليسترول" فيه التي تترسب على جدار الشرايين، وبزيادة معدلاتها مع زيادة الدهون في الجسم تؤدي إلى تصلب الشرايين، كما تسبب تجلط الدم في شرايين القلب والمخ .



سابعاً : آلام المفاصل .







يجب على المسلم أن يتقيد ببعض الآدب في صيامه وسأحاول أن أذكر بعضها إجمالياً ولن أخوض في التفاصيل كثيراً :-



أولاً : السحور : قال صلى الله عليه وسلم ( تسحروا فإن في السحور بركة ) رواه البخاري و مسلم .



ثانياً : تعجيل الفطور : قال صلى الله عليه وسلم ( مازال الناس بخير ما عجلوا الفطر )



ثالثاً : البعد عن الرفث والفسوق : قال صلى الله عليه وسلم ( .. إذا كان يوم صور أحدكم فلا يرفث .. ) رواه البخاري .



رابعاً: علينا ألا نصخب ولا نتعصب : لقوله صلى الله عليه وسلم (

وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم ) رواه البخاري و مسلم.



خامساً : يكره الإكثار من الطعام : قال صلى الله عليه وسلم (

ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنٍ ..) صححة الألباني .







لا ريب أن صلاة التراويح قربة وعبادة عظيمة والنبي صلى الله عليه وسلم صلاها ليالي كثيرة بالمسلمين ثم خاف أن تفرض عليهم فترك ذلك وأرشدهم إلى الصلاة في البيوت ..


وقد وردت بعض الأحاديث الخاصة بالترغيب في قيام رمضان وبيان فضله ، منها :


ما رواه البخاري ومسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ قَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ) .



قال النووي رحمه الله :



"اتَّفَقَ الْعُلَمَاء عَلَى اِسْتِحْبَاب صَلاة التَّرَاوِيح , وَاخْتَلَفُوا فِي أَنَّ الأَفْضَل صَلاتهَا مُنْفَرِدًا فِي بَيْته أَمْ فِي جَمَاعَة فِي الْمَسْجِد ؟ فَقَالَ الشَّافِعِيّ وَجُمْهُور أَصْحَابه وَأَبُو حَنِيفَة وَأَحْمَد وَبَعْض الْمَالِكِيَّة وَغَيْرهمْ : الأَفْضَل صَلاتهَا جَمَاعَة كَمَا فَعَلَهُ عُمَر بْن الْخَطَّاب وَالصَّحَابَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُمْ ، وَاسْتَمَرَّ ...





كما هو معلوم فإن القرآن الكريم ذو منزلة عظيمة في كل الأقات ولكن عظمته تزيد في رمضان أضعافاً مضاعفه ..


قال صلى الله عليه وسلم ( اقرءوا القرآن فإنه يأتي شفيعا لأصحابه يوم القيامة )رواه مسلم.

كما قال صلى الله عليه وسلم ( الصيام والقران يشفعان للعبد يوم القيامه , يقول الصيام اى رب منعته الطعام والشراب فشفعنى فيه,ويقول القران اى رب ..منعته النوم بالليل فشفعنى فيه , فيشفعان ) .. رواه أحمد

╣☼╠>> كيف نختم القرآن في رمضان مرة واحدة <<╣☼╠

بعد كل صلاة مكتوبة تقراء صفحتين من القران = 4 أوجه ليصبح مجموع ماقرأته في يوم واحد هو 20 وجه = جزء كامل في اليوم وبذلك يكون لك ختمة واحدة بالشهر حيث أن القران 30 جزء



╣☼╠>> كيف نختم القرآن في رمضان مرتين <<╣☼╠

قبل الصلاة المكتوبة تقراء صفحتين من القران وكذلك صفحتين بعد الصلاة = 8 أوجه ليصبح مجموع ماقرأته في يوم واحد هو 40 وجه = عدد ( 2 ) جزاء من القران وبذلك يكون ختمة القران في الشهر مرتين وفي حالة النقص اليومي أكمل ذلك بعد صلاةالتراويح .



╣☼╠>> كيف نختم القرآن في رمضان ثلاث مرات <<╣☼╠

أحرص ان تقسم الشهر لثلاثة أقسام العشر الاوائل من الشهر والعشر الوسطى والعشر الاواخر : وبذلك يكون لك في كل عشر ختمة واحدة بحيث تقراء قبل كل صلاة مكتوبة 3 صفحات من القران وبعدها 3 صفحات = 12 وجه ليصبح ماقراته في يومك هو 60 وجه = عدد ( 3 ) أجزاء منالقران وبذلك يكون لك ختمة كل عشرة أيام





أخواني بالتأكيد هناك أخطاء كثيرة جداً متعلقة بالشهر الكريم .. ولكن سأحاول أن أسرد بعضها لنتجنبها سوياً :



أولاً :

استقبال بعض المسلمين لهذا الشهر الكريم بالمبالغة في شراء الأطعمة والمشروبات .



ثانياً :

تعجيل السحور .



ثالثاً :

ما يفعله بعض الناس من ترك الشارب أو الآكل في نهار رمضان ناسياًيأكل ويشرب حتى يفرغ من حاجته .



رابعاً :

اعتقاد بعض الناس عندما بصبح جنباً أن صومه باطل وعليه القضاء وهذا خطأ، والصحيح أن صومه صحيح وليس عليه قضاء .



خامساً :

أن بعض المؤذنين لا يؤذن لصلاة المغرب إلا بعد انتشار الظلام ولا يكتفي بغياب الشمس ويزعم أن ذلك أحوط للعباد .



سادساً :

تطيب بعض النساء إذا خرجن لصلاة التراويح، كذلك عدم التستر الكامل .



سابعاً :

تأخير بعض الصائمين صلاة الظهر والعصر عن وقتيهما لغلبة النوم،وهذا من أعظم الأخطاء .



ثامناً :

انشغال بعض المسلمين في العشر الأواخر من رمضان في شراء الملابس وحلوى العيد وتضييع أوقات فاضلة .



تاسعاً :

عدم تعويد الصبيان والفتيات على الصيام لصغرالسن، والمستحب تعويدهم على الصيام قبل البلوغ .



عاشراً :

إهدارالأوقات الفاضلة من نهار رمضان في متابعة المسابقات الفضائية وما يصاحبه ذلك من الموسيقى والغناء والمسلسلات المائعة. وهذا بلا شك يضعف الإيمان، ويضيع على الصائمأجوراً عظيمة .







للصوم سبعة مبطلات سأذكروها إجماليةً وليس تفصيلاً :



أولاً : الأكل والشرب في نهار رمضان .



ثانياً : الجماع : وهو من أعظم المفطرات وأكبرها إثماً .



ثالثاً : الإستمناء ( خروج المني عمداً ) : وهو أيضاً من المفطرات العظيمة والكبيرة في الإثم .



رابعاً : ما كان بمعنى الأكل أو الشرب : وهذا يشمل أمرين :



الأول : حقن الدم في الصائم ، كما لو أصيب بنزيف فحقن بالدم ، فإنه يفطر لأن الدم هو غاية الغذاء بالطعام والشراب .


الثاني : الإبر (الحقن) المغذية التي يُستغنى بها عن الطعام والشراب ، لأنها بمنزلة الأكل والشرب .



خامساً : إخراج الدم بالحجامة ونحوها : وفي معنى إخراج الدم بالحجامة التبرع بالدم لأنه يؤثر على البدن كتأثير الحجامة .



سادساً : القيء عمداً : فمن تقيأ عمدا بوضع أصبعه في فمه ، أو عصر بطنه ، أو تعمد شمّ رائحة كريهة ، أو داوم النظر إلى ما يتقيأ منه ، فعليه القضاء .



سابعاً : خروج دم الحيض أو النفاس من المرأة .



فهذه هي مفسدات الصيام . وكلها -ماعدا الحيض والنفاس- لا يفطر بها الصائم إلا بشروط ثلاثة :



ـ أن يكون عالما غير جاهل .


ـ ذاكرا غير ناس .


ـ مختارا غير مُكْرَه .











ليلة القدر أفضل ليالي السنة لقوله تعالى ( إنَّا أَنْزَلنَاهُ فِي لَيْلَةِ القَدْرِ ، وَ مَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ القَدْرِ ، لَيْلَةُ القَدْرِ خَيْرٌ مِن أَلفِ شَهْر )


ويُستَحبُ طلبها في الوتر من العشر الأواخر من رمضان فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يجتهد في طلبها في العشر الأواخر من رمضان

للعلماء آراء في تعيين هذه الليلة ، فمنهم من يرى أنها ليلة الحادي والعشرين ، ومنهم من يرى أنها ليلة الثالث والعشرين ، ومنهم من يرى أنها ليلة الخامس والعشرين ، ومنهم من ذهب أنها ليلة التاسع والعشرين ، ومنهم من قال أنها تنتقل في ليالي الوتر من العشر الأواخر ، وأكثرهم على أنها ليلة السابع والعشرين



آسأل المولى عز وجل آن يكون عملي قد حاز على رضى الجميع ..

كما أسأل الله العي القدير أن يبلغنا رمضان ويرزقنا صيامه وقبامه وصالح أعماله ..

شباب لا مانع عندي من نقله ولكن مع ذكر المصدر فقط (( منتدى انيميات )) لا داعي لذكر العضو ..

وتقبلوا أرق تحياتي

أخوكم / محمد

منقول

والسلام مسك الختام
-->
من مواضيع dr.khadeejah


التعديل الأخير تم بواسطة الأديب عصام السنوسى ; 07-28-2010 الساعة 11:50 PM
dr.khadeejah غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-28-2010, 11:51 PM   #2
مستشار الأداره
 
الصورة الرمزية الأديب عصام السنوسى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: مصر ـ المنيا
العمر: 51
المشاركات: 23,381
معدل تقييم المستوى: 42949758
الأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond reputeالأديب عصام السنوسى has a reputation beyond repute
افتراضي رد: رمضان يطرق الأبواب



أهلاً وسهلاً
موضوع متميز
استفدت منه كثيراً
في انتظار جديد ما تقدمونه
مع أطيب وأرق تمنياتي
__________________

-->
من مواضيع الأديب عصام السنوسى

الأديب عصام السنوسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2010, 04:15 AM   #3
| عضو مميز |
 
الصورة الرمزية مروج الحب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 876
معدل تقييم المستوى: 11
مروج الحب is on a distinguished road
افتراضي رد: رمضان يطرق الأبواب

جزاك الله خير الجزاء
موضوع متميز ومفيد
حفظك الله ورعاك
__________________
-->
من مواضيع مروج الحب

مروج الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:52 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir