منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



Like Tree194Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-04-2010, 04:08 AM   #485

 
الصورة الرمزية هاجس الشوق
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: بين شطآن البحر ،وعند قافية القصيده.
المشاركات: 4,020
معدل تقييم المستوى: 1028614
هاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond reputeهاجس الشوق has a reputation beyond repute
افتراضي رد: راوي منتدى هتوف / مع [ ؛اشتياق؛ ]




وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآو من جد ياسبحان الله !!!
تصدقييين ان كنت متوقعه ان البطيخ،اقصد الحبحب بصراحه نقوله حبحب بس الست تتفلسف >خخخخ
لأني اول ماكلها ع طووول ع الحمآآآآم > خخخ دآخله خارجه لأنها كلها مويات ، اما اختي الصغيره
والحمام /حدث ولا حرج >هعععع .....


تصدقين سألت امي عن فوآئده قالت: ماعندي خلفيه بس اتوقع انه يفتح المسالك البوليه وهيكا ،تعرفين لانها مويات ..
وبعدين رجعت وقالت: ماظن فيها ذيك الفوآئد ، بس تنعشكي بفصل الصيف وكذا > ،

اما فوآئده اللي ذكرتيها بالقصه ، ماقول غير سبحان الله ، الله ما خلقها عبث!، ولكل ثمره فائده ..


مشكووره حبيبتي ع التوضيح ..
__________________

يؤجلل الله امــــآآنينا ولالالا
....................
................................ينسآآآهـآ . .
-->
من مواضيع هاجس الشوق

هاجس الشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 05:57 AM   #486
صانع حرف
 
الصورة الرمزية ؛اشتياق؛
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: ســـراب الـــعـــشـــق
المشاركات: 3,118
معدل تقييم المستوى: 9804746
؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: راوي منتدى هتوف / مع [ ؛اشتياق؛ ]






أهم فصول روايتي وأجملها بالنسبة لي
عندما أتحدث عن أي شي يخص الشخصية وتطوير الذات
قصتي طويلة معه .. ممتعة ومؤلمة..

الحمد لله على كل حال
قدر الله وما شاء الله

مازل لأصراري سبب كبير بأن أنتهي من اللغة لكي ابدأ بدراسته



حقيقة تصفحت أغلب الروايات هنا ووجدت أن البعض تحدث عن علم النفس وأهميته
لذا لن أطيل الحديث به وأحاول قدر الأمكان أضافة معلومات جديدة


تستهويني البرمجة العصبية كثيراً
لذا ســ يكون لها نصيب لا بأس به من حديثي

وجدت هذه القصة وهي أسهل بكثير من الأسهاب في ذكر التفاصيل





لنقرأ






كان ياماكان حكاية من حكايات البرمجة اللغوية العصبية



(نشأة البرمجة اللغوية العصبية)



بدأت البرمجة اللغوية العصبية بشخصين:

الرجل الاول:اسمه ريتشارد باندلر
كانت لديه القدره على برمجة الكمبيوتر وكان معلم في رياضيات وكان لديه قدره اخرى وهي انه يستطيع ان يحاكي نجاحات الآخرين ويستنبط ويستخرج ما يفعلونه
وانه اذا قابل شخص ما ناجح بشي ما يستطيع أن يستنسخ ذلك النجاح وكان يستطيع أن يجيب لما
ذا نجح هدا الناجح في نجاحه.

الرجل الثاني: اسمه جون قرندر
وهو دكتور متخصص في اللغويات، واجتمعت واتفقت الأرادتان والاهداف مع بعض.


فقالو وهم يسألون انفسهم :

لما
ذا نجح الناجحون في نجاحاتهم؟

وفعلا بحثو عن بعض الناجحين ووجدو رجل اسمه.ملتون إركسون وهذا له قصه:

كان في يوم من الايام عندما كان عمره 11سنة اصيب بالشلل وقرر الاطباء ان ه
ذا الطفل سيموت قريبا وقال لوالديه ان هذا الطفل لن يعيش الا حتى فترة بزوغ الشمس بالكثير
ويسمع الطفل ه
ذا الكلام ثم يقول لوالديه اجعلو سريري بجانب النافده حتى انظر الى بزوغ الفجر وطلوع الشمس وفعلا جاءو بسريره امام النافده وفي ذلك اليوم أخذ يتأمل في الخارج ينظر للاشجار وبزوغ الشمس وصوت العصافير وبداية الحياة وقدر الله تعالى له الحياة ولم يمت وشفي هدا الانسان وأصبح عند هذ
ا الانسان حب الجلوس امام النافده والتأمل في الحياة فأصبح من برنامجه اليومي الجلوس امام النافده فكان يجلس كثيرا ويتأمل كثيرا وفي نفس الوقت كان يعطي نفسه بعض الايحائات الايجابيه وكان يقول لنفسه انا استطيع ان امشي انا استطيع ان اتحرك انا استطيع ان اقوم وفعلا لاحظ بيوم من الايام ان اصابع رجليه بدأت تتحرك وتدب الحياة فيها من جديد
وكان ينظر الى اخته الصغيره التي بدأت تتعلم المشي وهي تقف وتتحرك وتمشي وتجري وتسقط وفعلا في يوم من الايام قام وتحرك ومشا بعد ذلك ... ماذا كان؟ .. كيف اصبح؟ ...


* ثم التقو بإمرأة وباحثه وعالمه وطبيبه اسمها (فرجينيا ساتير) وتلقب بالطبيبه العالميه لمعالجة مشاكل الاسره كان اذا حدثت مشكله بين الزوج وزوجته أو بين شخصين يأتون عند هذه الطبيبة
وفعلا تستطيع بخبراتها ان تحل المشكله بينهم ويخرجون من عندها وقد انتهت المشكله وقد تصالحوا وتصافوا حتى لقبت بهدا اللقب - الطبيبه العالميه لحل مشاكل الاسره-


فقالو لها يا دكتورة فرجينيا ما
ذا تعملين فقالت لهم عندي انماط معينه وسلوكيات معينه
فقالو هل ممكن نجلس معك ونتعلم هذه الانماط فقالت تفضلو وفعلا جلسو معاها واستطاعوا ان يتعرفو على الانماط التي كانت تستخدمها فرجينيا ساتير.

كانت تستخدم مايسمى بالأنماط السلوكيه وكانت تصنف الناس الى انماط خمسه:

فمن الناس من هوا لوام من يلوم الناس - انتم وانتم وانتم يلوم الاخرين فهذا نمط في الحياه موجود وقد يكون الزوج مع زوجته بهذه الطريقه

وقد تكون الزوجه او المقابل يتكلم بطريقه مسترضيه يسترضي الناس ا
ذا تريدون نفعلا نفعلا اذا ماتريدون مانفعلا على راحتكم وهوا يسترضي الاخرين وهذا هو النمط الثاني

ومن الناس وهو النوع الثالث النمط المفكر الذي قبل ان يتكلم او يتحدث يفكر كيف ان هده المحادثه تؤثر عليه وكيف هدا الكلام سيسير وماهي الأفكار التي سيطرحها ويحلل كلام الآخرين

النوع الرابع النمط الواقعي الذي يريد ان يتحدث بواقعيه والذي في قلبه على لسانه يحب الصراحه يحب أن الناس يتكلمون بدون مجاملة وقد يكون هذا النوع مكروه من الناس بسبب صراحته الزائدة.

النمط الخامس هوا النمط المشتت الدي يتبدل من نمط الى آخر من استرضاء إلى لوم وتفكير وواقعية.



بعد ذلك صار ملتون من الرجال الذين ينسب اليهم مايسمى بالتنويم الايحائي او التنويم المغناطيسي- بالعبارة التقليديه-

ه
ذا العلم أي علم التنويم الإيحائي - يعتمد على بعض الكلمات (الملتونية) وليس على مغناطيس ولا بندول ولا شي من هذا وانما كان يستخدم كلمات معينه بقولها للناس فتؤثر فيهم وبإذن الله تحل مشاكلهم

كان ميلتون اريكسون (Milton Erickson) من أشهر علماء النفس الأمريكان في زمانـه، وكان خبيرا بارعا في التنويم الإيحائى، وكان أعجب ما في أمره أنه يمتلك قدرة لغوية هائلة، لقد كان يستطيع بالكلام وحده أن يعالج كثيرا من الأمراض بما في ذلك بعض حالات الشلل وذلك باستخدام تقنيات التنويم بالإيحاء.
وهذا العلاج يقوم على إحضار المريض النفسي وكافة أفراد أسرته وإدارة حوار مع الجميع، ومن خلال هذا الحوار تتمكن ساتير من إصلاح النظام الأسري كله ومن ثم يتم القضاء على المشكلة النفسية لدى المريض ! سمع (جريندر) بـ (ميلتون) و(ساتير)، ولاحظ أن الجامع المشترك بينهما هو أنهما يستخدمان (اللغة) فقط في تحقيق نتائج علاجية مذهلة وفريدة.


بدأ جريندر يتساءل عن السر في لغة هذين ؟ وما الفرق بين كلامهما وكلام الآخرين ؟ وهل ثمت طرائق أو أساليب معينة يستخدمانها بوعي (بقصد) أو بدون وعي في تحقيق هذه الإنجازات ؟ ثم ـ وهذا أهم ما في الأمر ـ هل يمكن اكتشاف هذه الأساليب وتفكيكها ومن ثم تعليمها للآخرين لتحقيق نفس النتيجة ؟
عند هذه النقطة الأخيرة توقف (جريندر) طويلا، هل يمكن تفكيك هذه الخبرة اللغوية ونقلها إلى الآخرين ؟ بمعنى آخر : هل يمكن نقل نجاح ميلتون وساتير اللغوي إلى غيرهما ؟ " وإذا أمكن هذا فهل معناه أن كل نجاح في الدنيا يمكن أن تفكك عناصره ومن ثم ينقل إلى أشخاص آخرين ؟" سمع (جريندر) بعالمٍ حاسوبيّ بارع يمتلك قدرة فذة على تقليد الأشخاص يدعى (ريتشارد باندلر)والذي كان حينها دارسا لعلم النفس السلوكي ، والتقى الرجلان في جامعة (سانتا كروز) بكاليفورنيا.

في هذه اللحظة كان (باندلر) قد بدأ يضع يده على مبدأ الـ NLP الأول، وهو (النمذجة) أو (محاكاة الناجحين) أو (نقل النجاح من شخص إلى آخر).من خلال محاكاة فرتز بيرلز (صاحب نظرية العلاج الكلي).
وهناك اتفقا على أن يقوما بتفكيك خبرة ميلتون وفرجينيا.. وفي النهاية استخرج الرجلان ثلاثة عشر أسلوبا لغويا لميلتون، وسبعة أساليب لساتـير، وعند تطبيق هذه الأساليب من قبلهما وجدا نتائج مذهلة !! لقد استطاعا إذن أن يقوما بعمل جليل.. أن يفككا الخبرة وينقلاها إلى الآخرين. وهذا ما سمي فيما بعد بـ
(النمذجة). " لقد قام هذان العبقريان بأكثر من مجرد تزويدنا بسلسلة من الأنماط الفعالة القوية لتحقيق التغيير. والأهم من ذلك أنهما زودانا بنظرة منتظمة لكيفية تقليد أي شكل من أشكال التفوق الإنساني في فترة وجيزة جدا ". هكذا تم اكتشاف فكرة (النمذجة) فلننظر الآن كيف اكتشف (باندلر) فكرة البرمجة العقلية.
بعد وضع المبدأ الأول بدأ باندلر يتساءل :

إذا كانت برامج الحاسوب هي التي تحركه وتوجهه فما الذي يحرك العقل ويوجهه ؟ وإذا كانت لغات البرمجة الحاسوبية هي الطريقة التي نتعامل بها مع مفردات المنطق الحاسوبي (الواحد والصفر) فما هي اللغة التي نتعامل بها مع مفردات المنطق العقلي (السيالات العصبية) ؟ باختصار : هل يمكن أن نقول : أن هناك برامج عقلية تتحكم في سير العقل كما أن هناك برامج حاسوبية تتحكم في سير الحاسوب ؟ لم يكن باندلر أول من طرح هذا التساؤل، لكنه كان أفضل من أجاب عليه.

رأى باندلر أن مسلك علم النفس في التعامل مع منطق هذه السيالات العصبية مسلك قليل النتائج، بطيء الثمار، فأراد أن يقفز قفزا إلى النتائج... أثناء نمذجة ميلتون وفرجينيا كان باندلر لا يكتفي بملاحظة الأساليب اللغوية بل كان يسأل المنمْذَج : بماذا تشعر ؟ وبماذا تفكر ؟ ماذا ترى وماذا تسمع ؟ أي أنه يتتبع أحداث ما وراء السلوك ،ومن خلال هذه التساؤلات وجد باندلر أن لكل فعل برنامجا عقليا ذا خطوات، ومتى تتابعت الخطوات بنفس الطريقة كانت النتيجة نفسها، ومتى اختل ترتيب الخطوات تغيرت النتائج.
ولنشرح هذه الفكرة :

عندما أريد أن أشرب قهوة فإن هذا يتم من خلال برنامج قد تكون خطواته على النحو التالي :
1. إحساس بالعطش أو نحو مما أريد معالجته بشيء حار.
2
. تخيل صورة كأس في العقل على هيئة معينة.
3. إحساس بملمس الكأس وحرارته.
4. الدخول في عملية البحث عن الكأس المتخيّل.
5. إذا وصلت إلى نتيجة مماثلة لصورتي المتخيَّلة (التركيب المقارن) فسوف ينتهي البرنامج، أما
.
إذا وصلت إلى نتيجة مختلفة فسوف أستمر في البحث حتى أصل إلى ما أريد أو أضطر إلى تغيير تركيبي المقارن حتى يتوافق مع ما هو موجود. وبالتالي ينتهي البرنـامج


الحقيقة أن كل أفعالنا وممارساتنا في الحياة تصدر عن برامج عقلية متكاملة. وإذا كان البرنامج ناجحا فسيكون العمل ناجحا، وإذا كان فاشلا فسيكون العمل فاشلا.
هذه النظرية التي انتهى إليها باندلر يمكن ـ نظريا ـ أن تنبني عليها آثار هائلة:

1. يمكنك أن تعدل في برامجك العقلية.
2. يمكنك أن تحذف من برامجك العقليـة.
3. يمكنك أن تستعير برنامجا عقليا من غيرك(النمذجة) أو (المحاكاة).
4. بعض العقول قد لا تتقبل بعض البرامج. (الفروق الفردية)
وبهذا نجد أن (باندلر) قد أضاف شيئا جديدا هو البرامج العقلية.






* و اقرؤاو لعالم ألماني اسمه (فرتز برلز) .. وهدا العالم أحد أقطاب المدرسة القشتاليه وماينسب اليها العلاج بالقشتالية

ومبدأ العلاج بالقشتالية:
ان السلوك الذي يظهر على الانسان هوليس مجرد سلوك خارجي لكن ما
ذا يحتوي هذا السلوك من اين أتى هذا السلوك ماهي الخلفيات وراء هذا السلوك
فالمدرسه القشتاليه تبحث عن الحدث من الداخل وتقول ان الانسان والاحداث تمر في مراحل معينه وتكديسات معينه فإ
ذا استطعنا ان نكسر ونحطم هذه التكديسات السلبية من الاسفل ومن أصل وجودها
استطعنا ان نغير ه
ذا
الانسان ونخرجه من الألم الذي يعاني منه.
فالسلوك ليس مجرد سلوك وانما له خلفيات داخليه سببت له ه
ذه الحاله.

ان هذه المدارس وهؤلاء الناس الذين استفاد منهم علم البرمجه اللغويه العصبيه
* في عام 1973 ظهرت في البرمجه اللغويه العصبيه مثل

وظهر الكتاب الاول: التركيب السحري

والكتاب الثاني : الضفادع الى الاميرات
كل ه
ذه الكتب كانت تتكلم عن البرممجه اللغويه العصبيه


*وبعد ذلك في الثمانيات انتشر هدا العلم في امريكا وكل ولايات امريكا وانتشر كذلك في كندا وانتقل بعد الى اوروبا وبعد واستراليا
واصبح له
ذا العلم مدارس واتحادات ومعاهد وجمعيات كثيره واصبح هناك جامعه تدرس علم البرمجه اللغويه العصبيه


* وبعد ذلك بفتره معينه تقريبا 1996 ظهر ه
ذا العلم وانتشر في الخليج وبالاخص بالمملكه العربيه السعوديه واقيمت اول دوره بجده 1996 وحضرها عدد معين من الناس المثقفين
وطلبة العلم واستفادو من ه
ذا العلم وبعد ذل
ك انتشر في الدول العربيه بسوريا وفي مصر والاردن واليمن وفي دول الخليج بطبيعة الحال انتشر انتشار كبيراً



هذه هي الخلفيه عن البرمجه اللغويه العصبيه


اذاً هو يعتبر علم جديد ظهر عام 1973


والذي اكتشف هذا العلم هو ريتشارد باندلر و جون قرندر الأول كان لديه الموهبه لبرمجة الاخرين فقام هو وصديقه ببرمجة ملتون إريكسون و فرجينيا ساتير واستفادوا من المدرسة القشتالية

في الثمانيات انتشر هذا العلم بالولايات المتحده و كندا و بريطانيا و كثير من الدول الاوربيه




[]







__________________









السوري مرفوع الجبين و دمه ما يروح خسارهـ


و مع كل روح شهيد ترتقي لـِ سماء خالقها يتحسب الشعب السوري
حسبي الله ونعم الوكيل

.
-->
من مواضيع ؛اشتياق؛

؛اشتياق؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 06:58 AM   #487
صانع حرف
 
الصورة الرمزية ؛اشتياق؛
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: ســـراب الـــعـــشـــق
المشاركات: 3,118
معدل تقييم المستوى: 9804746
؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: راوي منتدى هتوف / مع [ ؛اشتياق؛ ]



اقتباس:



وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآو من جد ياسبحان الله !!!
تصدقييين ان كنت متوقعه ان البطيخ،اقصد الحبحب بصراحه نقوله حبحب بس الست تتفلسف >خخخخ
لأني اول ماكلها ع طووول ع الحمآآآآم > خخخ دآخله خارجه لأنها كلها مويات ، اما اختي الصغيره
والحمام /حدث ولا حرج >هعععع .....


تصدقين سألت امي عن فوآئده قالت: ماعندي خلفيه بس اتوقع انه يفتح المسالك البوليه وهيكا ،تعرفين لانها مويات ..
وبعدين رجعت وقالت: ماظن فيها ذيك الفوآئد ، بس تنعشكي بفصل الصيف وكذا > ،

اما فوآئده اللي ذكرتيها بالقصه ، ماقول غير سبحان الله ، الله ما خلقها عبث!، ولكل ثمره فائده ..


مشكووره حبيبتي ع التوضيح ..





ربي يسعد قلبك هاجس

صح له مضار أحياناً بس فوائده تمنعك أنك تفكري فيها

سعادتي لا توصف بأني أضفت لمعلوماتك شيء جديد

تشرفني متابعتك

كوني بالقرب []




__________________









السوري مرفوع الجبين و دمه ما يروح خسارهـ


و مع كل روح شهيد ترتقي لـِ سماء خالقها يتحسب الشعب السوري
حسبي الله ونعم الوكيل

.
-->
من مواضيع ؛اشتياق؛

؛اشتياق؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 07:55 AM   #488
صانع حرف
 
الصورة الرمزية ؛اشتياق؛
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: ســـراب الـــعـــشـــق
المشاركات: 3,118
معدل تقييم المستوى: 9804746
؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute؛اشتياق؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: راوي منتدى هتوف / مع [ ؛اشتياق؛ ]













أعلم أن الكثيرون لا يفضلون طرييقة السرد المتواصل المطول وفي ذات الموضوع

لذا سأخرج عن موضوع علم النفس إلى الأعجاز العلمي في القران والسنة



حقيقة في البداية لم يخطر ببالي ليوم أني سـأكون شغوفة بهذا العلم

لكن تغيرت نظرتي بفضل والدي حفظه الله

كان من أشد المعجبين بالدكتور زغلول نجار وعبد الدائم كحيل وغيرهم
وبما أني أقضي أغلب وقتي معه عندما تجمعنا الأيام به

أستطاع التأثير علي وأصبحت بين الأسبوع والأخر

أبحث في بعض المواقع عن كل مايثري رصيد معلوماتي في هذا العلم الرائع







بسم الله نبدأ






الأعجاز الغيبي في السنة النبوية الشريفة :




زخرفة المساجد


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى يتباهى الناس في المساجد) [رواه الإمام أحمد].

انظروا إلى الزخارف والأموال التي تُنفق على زخرفة المساجد، مع العلم أننا نقدس بيوت الله ونجلّها،

ولكن ليس من المنطقي أن نجد الفقراء لا يجدون ما يأكلون، ثم ننفق الملايين على زخرفة مسجد، والله ليس بحاجة لمثل هذا الإسراف!

نعم إن بيت الله يجب أن يكون بيتاً لائقاً ويحوي كل متطلبات الراحة للمصلين، ولكن هناك مساجد تضم زخارف ما أنزل الله بها من سلطان ولا دعي لها،

بل إن النبي صلى الله عليه وسلم لو لم يكن رسولاً من عند الله لما علم بأن هذا الأمر سيحدث من بعده!






إشارة إلى ضعف المسلمين وتخلفهم


يقول صلى الله عليه وسلم: (يوشك أن تتداعى عليكم الأمم كما تتداعى الأكلة إلى قصعتها... ولكنكم غثاء كغثاء السيل).

سبحان الله! إنه تشبيه دقيق وبليغ، والله، يعجز أبلغ البلغاء عن وصف وتصوير هذا الواقع الذي تعيشه اليوم الأمة الإسلامية،
كما صوره لنا الحبيب الأعظم صلى الله عليه وسلم.

فقد استهانت الأمم بنا وأصبح المسلمون أكثر شعوب الأرض تخلفاً بعد أن أعزهم الله بالإسلام،

وسبب ذلك أننا ابتعدنا عن تعاليم هذا الدين الحنيف، نسأل الله العافية للمسلمين وأن يعودوا إلى رشدهم وإلى دينهم.





وسائل جديدة للركوب

عن ابن عمر عن صلى الله عليه وسلم قال: (يكون في آخر الزمان رجال يركبون على المياثر حتى يأتوا أبواب المساجد،
نساؤهم كاسيات عاريات على رؤوسهم كأسنمة البخت العجاف العنوهن فإنهن ملعونات،
قيل يا رسول الله وما يرخص الفرس؟ قال: لا تُركب لحرب أبداً) [رواه ابن حبان، وابن ماجة].


انظروا كيف تحدث النبي صلى الله عليه وسلم عن وسائل نقل جديدة غير معروفة في زمنه، وهي المياثر،
ويمكن أن نقول إنها السيارات التي انتشرت، وأصبحت الخيول للهو والرفاهية فقط.
وانظروا كيف تنبأ النبي صلى الله عليه وسلم بأن هذه الخيول لن تستخدم في الحروب أبداً،(لا تُركب لحرب أبداً)
وفي هذا إشارة إلى اختراع وسائل جديدة مثل الطائرات الحربية والدبابات والأسلحة النووية والليزرية...
فمن الذي أخبره عليه الصلاة والسلام بكل ذلك؟؟



[]





__________________









السوري مرفوع الجبين و دمه ما يروح خسارهـ


و مع كل روح شهيد ترتقي لـِ سماء خالقها يتحسب الشعب السوري
حسبي الله ونعم الوكيل

.
-->
من مواضيع ؛اشتياق؛

؛اشتياق؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية أقسى المشاعر إذا حسيت بالوحده الناس واجد لكن وحدك تعاني / بقلمي بحـةة ! ‏¬» β7ђ ≈ قصص و روايات 430 06-26-2012 02:44 PM
ودك تناميـن نـآمي(روعه)كاااااااااااااااااااااامله رنين الزاحم قصص و روايات 6 07-29-2011 11:45 PM
الي بيحب منتدى هتوف يدخل~~~~~~~~ جـ،ـواهر البـ،ـحار المنبر الحر 9 06-26-2011 04:53 PM
رواية (خآني ذليتـه) خياليه~جريئه~رومانسيه <<كـــآمله رنين الزاحم قصص و روايات 12 05-10-2011 03:23 PM


الساعة الآن 07:14 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir