منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > قصص و روايات

قصص و روايات قصص , قصص طويلة , قصص رومانسية , روايات , روايات طويلة - تحميل روايات ، روايات طويلة رومنسية



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-30-2010, 04:24 PM   #1
 
الصورة الرمزية MaLeKaT Al-e7SaS
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 58
معدل تقييم المستوى: 0
MaLeKaT Al-e7SaS is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي رواية ضد القدر .. روايتي الأولى ..

سلااااااام
شحااااااااااااااااااااااااااااااالكم ؟
ادري ان غبت عنكم كثيير .. بس للضروف
ودحين رديت وآنه مقرره اكتب رواية
وباللهجة السعودية ..
وحاليا آنه كاتبة منها .. وبنزل اللي كتبته حالياا
___________________-




























الى عالم الكتابة سأبتدي


بما يحوم في افكاري سوف أصغي


ولن اخجل في بوح خيالاتي


وبعد الماضي القديم سأقتحم الأوراق


ومن مساحاتها سوف اسرق


وبين عمق كتاباتي سوف اغرق


لا اعلم إن كنت عن الكتابة سوف أفترق


وليس لي دخلا لو رأيتم ورق احترق


فعلا الماضي يتغير ويصبح بعيدا


ولحضات تبتسم الى الحاضر قريبا


عندما نفجر احساس يغلي افكارا


على نحن تحقيقه رغبة بمستقبل يفقع احلاما


درب سرت عليه الى التقدم


وانا اسير اراقب ورود تنعدم


لو حدث ماتمنيت


لن اترك ورودي تموت


سأجعلها في تبوت


ولا اعلم ان كنت سأنهي نهاية الاعراق


واخيرا الى مجالات الماضي سأنتهي


الى بعيد البعد او ربما الى الغد ..
****


قطفت اوراق الشجره بغرابة


وسكبت على كل ورقه جزيئات


جزيئات كنت قد سكبت عليها الماء


لتكبر وتكبر لأنثرها بين طيات الأيام


وجاء الوقت الذي قررت ان ارتبها


واضعها بين ايديكم


حين ماجمعتها وكونتها من مقطتفات اوراق


سأجعلها لكم رواية لتنتشر كالأعراق


****


سأقدم لكم روايتي الأولى " ضد القدر "


للكاتبة " وردة متساقطة " اللي هي آنه


_______


" البارت الاول "


" بين المجهول "


{ الشخصيات .. بس مب كل الشخصيات }


_______


هيام " البنت الثانية في عائلتها .. عمرها 18 .. بتدرس اول سنة جامعه .. بتدرس تخصص نظم معلومات .. ماعندها هدف بالدراسة وهي عطول راسبه .. اخدت هالتخصص تسلية بس .. رسامه وطول يومها ماسكة الفرشاة والألوان وقبالها اللوحه .. كل حياتها غموض ومن الصعب احد يدخل قلبها .. هيام بنت وحدانية .. عايشة عالمها لوحدها .. ماتشارك اهلها الجمعات .. ومالها اي علاقة بين اخواتها واخوها الوحيد .. بارة بأمها وابوها يمكن .. لأن ماتحكي معاهم كثير .. تهتم بشغلات التصاميم مثل تصاميم الفساتين .. وعندها فن بتصميم الفساتين .. يمكن يكون اللون الأسود لونها المفضل .. شكلها يدل ع الكئابة دايم .. ماتهتم لشكلها او اي شي ممكن يكون يحليها .. ورغم ذا الا انها تضل حلوه .. ماعندها اي خيال لمستقبلها .. ماتؤمن بالحب وشغلاته حتى لو بعد الزواج .. الرومانسية ماتشغل اي حيز في حياتها .. ومن ناحية شكلها .. بشرتها بيضا مثل الأجانب وعطول جسمها بارد مثل الثلج .. جسمها طويل ورشيق مثل جسم عارضات الازياء .. شعرها ناعم لنهاية رقبتها ولونه غريب مثل الأحمر ع اشقر .. ورموشها طويلة وسودا وكثيفه بغير ماسكرا .. لون عيونها ازرق غريب مثل لون البحر .. ولها لمعان غريب يجذب الناس ان تناظر عيونها .. خشمها سله سيف ويبين ع الغرور .. بس كلش مب من صفاتها الغرور .. شفايفها صغنونه ومورده .. يعني جمالها يميل للأجانب .. بنت غامضة ولاتزال غير مرئية .. "


مهند " الولد الوحيد .. عمره 23 .. مخلص الجامعه بتخصص هندسة كهربائية .. واشتغل بأحد شركات ابوه اللي تناسب تخصصه .. كان متفوق بكل شي ودرجاته زينه .. رغم انه كان شخص صايع .. اما احين فطول وقته منكب ع شغله .. مايجلس مع اهله كثير او في البيت .. الا في اوقات الأكل بس بعد مب معناه ان مايجلس معاهم بوقت ثاني .. مهند شخص فرفوش ومزوح بس وقت الجد جد .. قلبه دايم مفتوح لأمه .. وهي الأقرب له من خواته .. واللي اقرب له بالعمر هنوف .. بس ماشي مجال يتقرب منها .. يحب الجمعات مع اهله عكس هيام .. رغم انه ينشغل كثير بالشغل الا ان يجلس مع اهله وتارك لهم مجال ان يشوفوه .. من ناحية الجمال فهو جميل او وسيم .. والكل يتمنى منه نظرة وحده .. ويهتم لشكله كثير .. قبل كان مغازلجي بس احين راح وقت المزح وبدى يعيش حياته بجدية اكثر .. رومانسي وعنده حالمية ان تتكون بينه وبين شخصية حب ويكون بعدها زواج .. ومن ناحية شكله .. بشرته سمره سمار بدوي .. جسمه طويل ولاهو ضعيف ولاسمين .. شعره ناعم طويل لنهاية رقبته بشوي ولونه اسود غامج .. ورموشه طويلة وسودا وكثيفه .. لون عيونه عسليه ناعسه تطيح الطير .. وهم لعينه لمعان غريب بمثل هيام .. خشمه سله سيف ويبين ع الغرور بمثل تقاسيم هيام .. بس هالمره ماجدب خشمه وصج من صفاته الغرور .. شفايفه وساع شوي .. تقريبا جماله بدوي خليجي بس بعض الملامح بمثل هيام .. شخص مغرور تقريبا شلون بتكون تصرفاته ؟ .. "


هنوف " البنت الأولى .. عمرها 25 والبجر .. متزوجة من لما كان عمرها 23 .. بس ماعندها عيال لحين .. وتشتغل مع زوجها بشركته الخاصة .. هنوف جدية بكل شي تسويه .. ناجحه بشغلها وكل اللي يهمها بهالوقت اهو زوجها .. لما كانت عند اهلها كانت هادية بطبيعتها وجدية .. وقريبة الأكثر لأمها .. وماكانت تحكي مع خواتها واخوها كثير .. وكانت بارة بأمها وابوها وتحترمهم وتلبي كل طلباتهم .. ممكن نقول ان تزوجت غصب احترام لرغبة ابوها .. بو زوجها كان رفيج ابوها .. وابوها عشان العشرة اللي امبينهم ماكان حاب يرد لرفيجه طلب .. وخصوصا ان كان سبب في ارتفاع مستواه المادي للأفضل .. وابوها اقنعها وهي وافقت .. وحاليا تعيش مع زوجها بأحترام مثل اي زوجة ممكن تعامل زوجها .. وماتدري لحين شو مشاعرها تجاهه .. من ناحية الجمال فجمالها عادي .. لا اهي حلوه ولا قبيحة .. بس يحليها جمالها الداخلي وجمال القلب .. هنوف بنت طيوبة وتحب الخير لناس .. وانسانه مؤمنة بربها وقدرها .. وماتدري لمتى بيكون ايمانها موجود .. ممكن تكون هنوف ماعندها عقل اذا فكرت ان تبدي سعادة غيرها ع تعاستها .. وهي شي من صفاتها .. ويكتمل جمالها بتواضعها .. هنوف رغم طيبتها الا ان ماتعرف تتصرف بالمواقف العاطفية .. وهاللشي اللي يتركها ماتفتح قلبها لأخوانها .. هنوف ماتحب سوالف البنات هالأيام .. مثل اللي تكشخ وتحب تتفاشر بشكلها .. يعني ماتهتم لمظهرها الخارجي كثير الا بالمناسبات الخاصة مثلا .. بس تحرص ع ان تهتم بمظهرها الداخلي .. ومن ناحية شكلها .. جسمها مب طويل ولا قصير .. نعني متوسط .. ولاهي سمينة ولا ضعيفة .. وبشرتها سمره وبرونزية .. شعرها كيرلي طويل لنص ظهرها ولونه اسود غامج مثل الليل .. ورموشها عاتية .. لون عيونها حلوه واللي تحليها اكثر العين الرصاصية بنفس عين ابوها .. خشمها صغنون وطويل .. شفايفها مثل حبة الكرز الأحمر .. نعني جمالها بدوي خليجي بس بعض الملامح اللي تختلف عن اخوها .. متزوجة وماتعرف مشاعرها والطيبة تكسيها .. تقريبا شلون بتكون حياتها وشو مخبي لها القدر ؟ .. "


ابرار و اسرار " توم .. اصغر البنات .. اعمارهم 15 بيروحو اولى ثانوية .. ومايختلفو عن بعض .. سواء بالشكل او الشخصية .. واهما ع طول مع بعض ومايتفارقون .. مثلهم مثل حالهم .. من اللي خلصو فترة المراهقة بالمتوسطة .. وحينتقلو للمرحلة الثانوية .. اللي فيه تبدي عليهم الملامح الشبابية .. سواء بالشكل او التفكير .. ابرار واسرار نسباتهم ودرجاتهم مب لهناك .. بس درجات زينه عشان يضمنو مستقبلهم .. ومقررين يدرسو علمي لأن نسباتهم تقبل ع الحافة .. ابرار واسرار بطبيعتهم مشاكسين .. وهم اللي يملون البيت بالفرحة ابحركاتهم وحكيهم .. بالمثل اهم شمعة البيت اللي يعمه الهدوء ع طول .. رغم انهم مايزالون بسن مبكر .. الا ان تفكيرهم عاقل وفاهمين الحياه ومافيها .. وبناحية الجمال .. فأهم ملكات جمال .. ولصغر سنهم .. وكل مايكبرو يزداد جمالهم اكثر .. اجسامهم حلوه يعني رشيقين .. واجسامهم طويلة بطول هيام .. ويشبهو لها كثير بالملامح الأجنبية .. واللي يشوفهم يفكر الثلاث توم ! .. بشرتهم بيضا مثل الثلج .. وشعرهم لبداية ظهرهم .. بنفس لون شعر هيام الغريب .. الاحمر ع اشقر .. رموشهم طويلة وكثيفة وسودا بغير ماسكرا .. عيونهم زرق بنفس عين هيام تقريبا بس افتح شوي ومايل للون الرصاصي بمثل عين ابوهم .. وخشومهم طوال سله سيف .. وطبعا فيهم غرور شوي .. ومحد يقدر يميز بينهم الا اذا ابتسمت ابرار .. لأن فيها غمازتين عند خديها .. وشفايفهم صغنونين مثل الكرز الاحمر .. بس اسرار يخرب عليها رجليها .. اسرار مقعده ع الكرسي .. لأن لما كانت بعمر الـ13 صدمتها سيارة .. وللأسف ماعرفو صاحبها لأن شال عليها .. والضربة ماكانت عادية .. حتى رجلها نزفت بشكل .. وهالشي يحسس ابرار لأختها بالشفقة .. مشاكسين العايلة وتحت المرحلة الشبابية .. شلون بتكون حياتهم ؟ .. "


امهم " حنان .. عمرها 45 .. درست لين الثانوية وبعدها تزوجت .. وكانت تبي تشتغل .. بس لما حملت .. تركت احلامها ورى ظهرها .. عشان تربي عيالها وتهتم فيهم قبل لايفوت الاوان .. حنان ام تتفجر منها الحنية .. حنونه ع عيالها وطيوبه وتخاف عليهم من نسمة الهوى .. وبنفس الوقت قايمة بواجبها لزوجها كزوجة .. ولها 3 اخوات بعرفهم والخ .. "


ابوهم " حمد .. عمره 47 .. درس لين ما تخرج من الجامعه وبعدها تزوج ام عياله حنان .. واشتغل مع ابوه وجاهد .. ليما اصبح اسمه مرفوع بين الناس .. وصارو من العائلات الغنية المعروفة .. وبمساعدة باقي اخوانه طبعا .. وحمد اب صارم وبنفس الوقت الطيبة موجودة بقلبه .. ويحب عياله وينفذ لهم اللي يبونه .. اذا كان الشي صح طبعا .. واذا الشي يناسب ع حسب تفكيره .. وهم يحب ام عياله وقايم بواجباته نحو زوجته وعياله .. وله اخوين واختين .. بعرفهم مع عيالهم والخ .. "


زوج هنوف " رائد .. عمره 25 .. رائد من العائلات الغنية والمعروفة طبعا .. وله شركة خاصه فيه .. و طبعا عايلتهم مشهورة وغنية فلهم اكثر من اشياء .. من شركات ومصانع ومطاعم و,,الخ .. رائد كان يحب وحده بس توفت لما عرفت ان عندها سرطان .. وماكان لها امل تعيش .. فأطر رائد يوافق يخطب هنوف .. عشان رغبة ابوه .. بس رائد عنيد وبدرجة كان بمقدوره يرفض ظلب ابوه .. بس كان خايف ع صحة ابوه .. لأن عنده السكري .. رائد شخص جدي وغامض .. مايحب يقول لأي احد خصوصياته .. وهم مايعرف شمشاعره اتجاه هنوف .. بس اهو يحاول يبعد عنها اكثر بالشغل .. رغم ان اهي تشتغل معاه بشركته .. بس كان عشان لايتعلق بها وتروح مثل ماراحت حبيبته .. وهو ان لسه مشاعره لحبيبته موجودة ومب متأكد .. ومن ناحية الشكل فهو وسيم وله هيبة ترغم الواحد يحترمه .. جسمه عريض شوي وطويل ومعضل لأنه مشترك بنادي عشان ينشغل اكثر .. بشرته بيضا مثل الثلج ..وشعره لنص رقبته ومايل لونه للبني ع اسود .. ورموشه كثيفة او عينه واسعه .. لونها بني فاتح مايل للعسلي .. وخشمه طويل عاتي .. وشفايفه قصديي فمه واسع شوي .. وشخصيته متواضع حيل .. له اخوين واخت .. بعرفهم .. شخص معشريكة مايعرف وش مشاعره تجاهها .. والتواضع من صفاته .. شبتكون حياته من البداية او وش نهايته ؟ .. وبعرف اهله والخ .. "


______


في بيت حمد , او قصر ..


كان وقت الغدا , والكل نزل غرفة الطعام ..


و ع طاولة الطعام , ماكان فيه غير صوت الملاعق , والكل كان ساكت ..


وقطع الهدوء صوت رنة التيلفون ع موسيقى تصدح مع صوت هيام ع اغنية غرقان لراشد الماجد ..


جيت وش جابك حبيبي .. من بعد طول المغيبي ..


الكل اللتفت لجهة هيام , وهي ارتبكت , وقطعت الصوت بهدوء , ورسمت ع ويهها ابتسامه بلا معنى ..


قال ابوهم : يله كملو الغدى ..


ورجع الكل للصمت وكملو الغدى بهدوء , وبعده كل واحد انسحب لحاله ..


****


بغرفة هيام ..


كانت مشغله لها موسيقى حزينه , واللوحة قبالها وهي ترسم ..


الموسيقى :


كانت ترسم صورة وحده من رفيجاتها , وكان قبالها صورتها باْطار .. كانت بنت بقمة الجمال , وباين ع ملامحها التعب ..


بغير إرادية نزلت دموع هيام بحزن , وحرقت خديها بهدوء , كانت تتذكر ايام قبل , لما كانت طفلة بالمدرسة ليما الثانوية الاولى , اللي جمعت بينها وبين رفيجتها المقربة ذكريات وذكريات ماتقدر تذكرها كلها , وتذكر كيف اخد القدر اعز رفيجاتها ..


رن موبايلها , وسكرت الموسيقى , وردت


هيام بصوت مبحوح : الوو ؟


: سلام ..


هيام : عليكم السلام .. من معاي ؟


: احد مايعرف خالته ؟ .. آنه حلا !


هيام بهدوء : آهاا .. هلا حلا .. آمري تبين شي ؟


حلا بمزح : احترمي خالتك لا اعلم عليكي عند امك


هيام بملل : اوف حلا .. مب فاضية ليكي , وسكرته بويهها بلا مبالاة , وظلت تكمل الرسمه ..


{ العلاقة بين هيام وحلا جدا عاتية , بس حلا حابة تقوي علاقتها بين بنت اختها عشان تكتشف همومها وتقدر تحلها }


****


بالصاله التحتية ..


كانت صاله واسعه وفخمه , ومرصعه بالألماس والنقوش القديمة والرسمات الفنية وووالخ ..


كانت حنان جالسه مع حمد يتقهوون ومعاهم مهند , ويسولفون , وبأثناء سوالفهم ..


حمد يناظر ولده بجدية : مهند ..


التفت له مهند بعد ماكان يسولف مع امه بسالفه , قال بأحترام : هلا يبه ..


حمد : انت متى ناوي تكون نفسك ؟


مهند بأستغراب : شلون يعني يبه .. مب آنه اشتغل معاك بالشركة وسوالف قبل تركتها و .....


قاطعه ابوه : مب قصدي جيي .. قصدي متى ناوي تخطب ؟


مهند بصدمه : اخطب ؟ .. بس يبه بدري .. آنه لحين صغير ع الزواج ..


حمد : لامنت صغير .. ليه ناوي تخطب لما تصك الثلاثين .. ومن اللي بتقبل فيك هذاك الوقت ؟


مهند : لا يبه .. بس ع الأقل اوصل الـ25


حمد : وش بيفرق؟ .. هذي اختك تزوجت بالـ23 .. وزوجها بعد عمره كان 23 ..


مهند : رائد غير .. وآنه غير .. واساسا هنوف ماكانت موافقه ..


تنهد حمد بتعب : لاحول ولاقوة الا بالله العظيم .. ياوليدي آنه ابي افرح فيك قبل لا اموت .. ع الأقل بس عشان اطمن .. يعني ماتبيني اشوف احفادي ..


وقف مهند وهو حاس ان الموضوع بيشتد بينه وبين ابوه , وقال : جعل عمرك طويل انشالله .. يصير خير يالغالي , وباس راسه .. وقال : يله يبه آنه رايح الشركة .. تامرون ع شي ؟ , والتفت لأمه ..


حنان وحمد : سلامتك ..


اخد مهند سويجه من ع الطاولة وطلع ..


قال حمد يكلم زوجته : حنان .. شوفي لمهند وحده تناسبه


حنان : بس الولد لحين مافكر بالزواج .. شلون ادورله ..


حمد : مب المهم يفكر .. بالأول انتي شوفي له بنت اخلاق وتربية ..


حنان : يصير خير انشاءالله .. بس يمكن في باله وحده


تنهد حمد بتعب وقال : كل ماقلت لك شي تتبسبسين لي .. سوي اللي قلته لك وخلاص !


حنان : والله آنه في بالي وحده ..


بانت الفرحه ع ويه حمد , وقال : منو ؟ ..


حنان بأبتسامه : رفيجة حلا .. جوليا .. بنت حلوه ماشاءالله .. ودام ان رفيجة حلا اكيد اخلاقها اوكي ..


بان العبس ع ويه حمد , وقال : جوليا ! .. تبين تزوجين وليدي اجنبية ماندري شدينها !


حنان بأستغراب : هااو ياحمد ؟ .. شنو اللي ماندري شدينها ! .. البنت مسلمة .. بس امها الأجنبية .. وابوها بحريني وعايشين بالسعودية لأن يدتها ام ابوها سعودية .. هاي اللي اعرفه من حلا .. وآنه كذه مره شايفتها .. وماشاءالله عليها اخلاق وجمال ..


حمد : مادري ياحنان .. انتي ادرى بمصلحة عيالك ..


حنان : دام انك تدري ان آنه ادرى .. اترك كل شي علي ..


هز حمد راسه بهدوء , وكمل شرب القهوه , او وقف وقال : يله آنه رايح الشركه .. تبين شي ..


حنان : سلامتك ..


اخد حمد سويجه وطلع للشركه


{ عندهم مليون سايق بس مايطلع اله بسيارته }


****


بغرفة اسرار ^ _ ^ ..


كانت جالسه مع ابرار ع النت , كل وحده بلابتوبها ..


قالت اسرار اللي كانت متسطحه ع السرير : بروور ! .. ياتني إضافة بالمسن ..


لفت عليها ابرار اللي كانت مندمجه باللي قبالها , وقالت : اقبلي خن نشوف منو ؟ !


اسرار بخوف : نو وي .. لا مارح اقبل .. مالي زاغر مشاكل ..


ابرار قطت عليها الموسده اللي جمبها وقالت : عيل ليه تقولي لي ! ..


اسرار : زين بس جب .. اكلتينه بقشورنه ..


ابرار : مالت ..


طالعتها اسرار بنص عين , وردت للشاشة ..


قالت ابرار : كم وصلت نقاطك بالجيم ؟ ..


{ جيمزر .. موقع مشهور } ..


اسرار : 23 ..


ابرار : بس ! .. مالت عيل


اسرار : اللي يشوفك يقول صاكه المئات .. طيري يبه .. قالولك فاضية لجيمزر وغيره .. مابقي شي ع السكول .. ولحين ماشرينا شي


ابرار : عاتي ! ..


لفت عليها اسرار : حلفي ؟ .. وعن يازعم علمي بعد هاا .. حبيبتي هاي ثانوية مب متوسطه .. عبالك اذا رسبتي بتنقبلين باليامعه ؟ .. بيشوتونك مع نسبتك ..


ابرار تناظرها بنص عين : لحد يشوفك .. نسبتك حطمت الرقم القياسي .. وبعدين لاتنسي آنه بنت منو .. وبسهوله يقبلوني غصبن عنهم ..


اسرار : تركينه من هالسالفه .. آنه وحده متملله ..


ابرار : وآنه شو اسوي لك ؟ ..


اسرار : قومي نطلع للمزرعة .. وحشتني كات ..


ابرار بقرف : وييع .. الله يقرفك .. قالت ايش قالت { تقلد ع طريقة كلام اسرار } كات .. وآنه اللي عبالي مثلا ميمع او ملاهي مثلا ..


اسرار بدت ملامحها تتغير , وقالت بحزن : تبين تطلعين هالأماكن سيري لحالك ..


ابرار : وليه ماتيين معاي ؟ .. اسير لحالي ؟ .. عشان تقصب ارقبتي حنان ..


اسرار : بالله ما تتفشلين وانتي تسيري مع وحده مقعده ؟! ..


ابرار وقلبها يعورها : ابرار ! .. انتي لمتى بتظلين حابسه نفسك بالبيت ؟ .. يا اختي اطلعي عيشي حياتك ..


اسكتت عنها اسرار وماقالت شي ..


قامت ابرار من ع السرير بتطلع من الغرفة , وقالت : آنه بسير تحت لماما .. تبين شي بطريقي ؟


اسرار : لا .. اذا ابي شي الموبايل موجود ..


هزت ابرار راسها وطلعت ..


****


كانت ابرار بتنزل وسمعت اصوات ناس بالصاله الثانية , قربت وسمعت صوت حريم , عدلت شعرها ودخلت ..


كانو حريم ثنتين ,..


سلمت بخجل : السلام عليكم ..


الكل : عليكم السلام


الحرمه الأولى : هلا وغلا بنيتي , وربتت لها ع الكنبة جمبها , وقالت : تعالي اجلسي هنا ..


تقدمت ابرار باْبتسامه وقعدت جمب الحرمه ..


قالت الحرمه الثانية : ماشاءالله .. اثاري عندك بنات حلوين .. من زمان ماشفناهم .. هذي هيام لو آنه غلطانه ؟


ابتسمت حنان , وقالت : لا هذي ابرار .. التوم ..


الحرمه الأولى : باليامعه ؟ ..


ابرار بقلبها " يه هاي شكلها حاطه عينها .. "


حنان : لا والله .. عمرها احين 15 وبتروح اولى ثانوية ..


بانت الخيبه ع ويه الحرمه الأولى , وقالت الحرمه الثانية بأبتسامه : ماشاءالله طويلة .. لايحسدونك بس ..


ابتسمت ابرار بخجل ..


الحرمه الأولى : اله عندك غيرها ع ما اعتقد هيام و ..


حنان : ايه عندي هيام .. و توم ابرار .. اسرار .. وهنوف متزوجة


الحرمه الثانية : او وين اهي هيام نبي نشوفها كيف صارت ..


التفتت حنان لأبرار وقالت : ابرار ماما قومي زهقي ع هيام تنزل ..


هزت ابرار راسها بهدوء وطلعت من الصاله ..


****


بغرفة هيام ..


كملت اللمسات الأخيرة للصورة وبقى تلونها , حست بالملل , وقامت ..


جلست ع كرسي التسريحة تناظر بالمراية بلا هدف ..


طق طق طق ..


كان صوت الباب , قالت بصوتها اللي طلع مبحوح : من ؟


ورا الباب ..


ابرار : في ضيوف يبون يشوفونك ..


عند هيام ..


قالت وهي مستغربة من اللي يبي يشوفها : طيب ..


سارت للدولاب وطلعت لها ملابس ..


{بلوزة سودا لنهاية الظهر وبوسطها جمجمه , وتنربط بسير ابيض , وجينز اسود سكني لتحت الركبة }


وسكرت مصباح الغرفة , واخدت المفتاح , وطلعت من الغرفة , وقفلت الباب , ودخلت المفتاح بجيب الجينز ..


****


رجعت ابرار الصاله لما قالت لهيام , وقعدت ع كنبة ثانية ..


التفتت حنان لأبرار , وقالت : زهقتي ع اختك ؟


هزت ابرار راسها بأي ..


التفتو الحرمتين للبنت الطويلة البيضا اللي نزلت , وكأن اغمي عليهم وتفحصوها من فوق لتحت ..


ابرار تقول بقلبها " بيي لا تصيدنه عين "


قالت حنان : هذي بنتي هيام ..


ابتسمت هيام ببرود وقالت : سلام ..


الحرمتين : عليكم السلام ..


سارت هيام لداخل الصاله وجلست جمب ابرار ..


قالت الحرمه الأولى وهي ماشالت عينها عن هيام : شخبارك يابنتي عساك طيبة ؟


هيام ببرود : طيبة ..


الحرمة الأولى مب قادره ع برود هيام ..


قالت الحرمة الثانية : اله اي صف انتي ؟


هيام سفهتها وماردت عليها , والحرمة حست بالفشله , وابرار ابقلبها تبي تضحك ..


ردت امها عشان تزيح الفشله : الله يسلمك بتروح اليامعه سنه اولى وعمرها 18 ..


ابتسمت الحرمه الثانية وقالت : الله يخليها لك ..


قالت الحرمه الأولى لحنان تخاف تتفشل مثل ماتفشلت الحرمه الثانية : ايش تخصصها ؟ ..


حنان : نظم معلومات , والتفتت لبنتها هيام : صح ؟


هزت هيام راسها بأي , او وقفت وقالت : آنه رايحه فوق , والتفتت للحرمتين مجامله : تبون شي ؟


قالت الحرمه الأولى : بدري ماقعدتي شي ..


قالت هيام يقولها تبي ترقعها : والله بودي اقعد بس وراي مذاكره ..


ابرار مب قادره تكتم ضحكتها ..


قالو الحرمتين بأستغراب : مذاكرة ؟ , وحنان طاح ويهها من الفشله , وهيام سارت من الصاله ببرود وسفهتهم , والحرمتين قلوبهم تحترق لأن مااقدرو ياخدو شي منها فظلو يسولفو بسوالف عادية , وبعدها انسحبت ابرار , وسارت لأسرار تخبرها باللي صار ..


****


بغرفة اسرار ..


كانت ابرار متسدحه امن الضحك , واسرار مستغربة , وظلت ساكته ليما توقف ابرار وتفهمها ..


بعد ماوقفت ابرار , قالت : فاتك .. ههههه ..


اسرار بأستغراب : احين انتي نزلتي الصاله ورديتي متكركره .. شصار ؟ ..


ابرار : نزلت تحت وكان في حرمتين مع ماما او الثنتين حطو عينهم علي .. او وحده منهم قالت لي اقعد جمبها وسرت .. ويفكروني هيام .. ويسألو ماما باليامعه ؟ .. هههه يعني يبون يخطبوني تخيلي ؟ .. وخابت ظنونهم لما قالت لهم ان بروح ثانوية اولى .. هههه اتخيل ويه الحرمه واهي متفشله واضحك ههههه


اسرار وهي عاوجه فمها : احين ان لما قالت لها ماما ان انتي بتروحي اولى ثانوية تفشلت ! .. وهي يضحكك .. صج ماعندك سالفه ! ..


ابرار : يه .. آنه ماكملت .. سكتي تركيني اكمل .. الموهم و قالو ان آنه طويله وايد .. وبعدين سألو عن البنات .. امي قالت لهم ان آنه وتوم اسرار .. وهيام .. وهنوف متزوجه .. وقالو يبون يشوفو هيام .. امي قالت لي اروح ازهق عليها .. زين ورقيت فوق ازهق عليها .. ونزلت .. عاد لما نزلت اغمي عليهم ! .. وتفحصوها من فوق لتحت .. الموهم سلمت عليهم هيام وبعدين دخلت وجلست جمبي .. وبعدين سألو عن اخبارها وكذا .. ههههه زين .. او وحده منهم سألتها اي صف ؟ .. وهي سفهتها وماردت هههه والحرمه طاح ويهها .. وبعدين امي ردت عليها .. وبعدين هيام وقفت وقالت بتروح فوق وعن يازعم تسالهم تبون شي ؟ .. قالت وحده منهم بدري ماقعدتي شي .. ههههه وهي عن يازعم تبي ترقعها قالت وراها مذاكره .. وهم قالو مستغربين مذاكرة ؟ .. ههههه بعد سفهتهم وسارت عنهم وطاح ويههم .. وامي تفشلت من بنتها .. هههه لو تشوفي ويههم تحفه ! ..


اسرار : هههههاي .. والله وتعرف لهم هالهيام .. عيل يفكرون يخطبوها .. ابراروو تخيلي هيام تتزوج ؟ .. ولا في الأحلام ..


ابرار : هووع هووع .. ماشفتي ويووهم مدري شلون يضحكني ! ..


ضحكت اسرار بهستيرية : هههه .. خلق الله شفيك انتي ..


****


تحت بالصاله ..


بعد ماطلعو الحريم , ظلت حنان تتابع التلفزيون , وسمعت طق الجرس , نادت الخدامه ريتا تشوف امن ياي , وبعد دقايق دخلت وحده متوسطه الطول والشيله ع كتفها ..


انتبهت لها حنان وفزت من مكانها , وعطول سارت لها وحضنتها .. !


قالت حنان بلهفه : نور البيت ياعيوني .. انتي وينك ؟ .. اسبوعين بالظبط مانشوفك , وبعدت عنها وناظرتها من فوق لتحت : هنوفه ماكأنك بعد ضعفانه ؟


ضحكت هنوف بخفه وقالت : يه يمه .. شفيك ماصارت ذي اسبوعين .. آنه ماسافرت .. وكاني ييت وبجلس ع كبدك يوم كامل .. والله يهديك يمه وين آنه ضعفانه ..


قالت حنان بأبتسامه : تفداك كبدي .. وآنه شودراني شو يأكلوك بيت ريلك


ابتسمت هنوف بحب , وباست راس امها , وقالت : يمه شكلك مابتعزميني ع الجلسه ؟


حنان : منتي بغريبة هذا بيتك ..


ابتسمت هنوف وسحبت امها معاها لصاله , وجلسو يسولفو , وبأثناء سوالفهم ..


قالت حنان : هنوف .. اله شرايك بجوليا رفيجة حلا ؟


{ هنوف علاقتها حلوه بينها وبين خالتها حلا }


هنوف بتفكير : جوليا ؟ .. حلوه واخلاقها زينه وبنت مرباية ع الأخلاق .. وامها اجنبية مسلمه قبل لا تولد جوليا .. فأكيد اخلاقها اوكي .. وحلا تعرف تختار رفيجاتها .. وآنه بعد كم مره جلست معاها وكانت مرره طيوبه وماتختلف عن حلا .. وهي بتفتح لها صالون .. وابوها غني و....


قاطعتها حنان : ماعلينه من ابوها وشغلتها .. بس اهم شي الأخلاق والجمال .. بعد رياييل هالزمن مايريدون غير الحلوه ..


هنوف بأستغراب : يمه .. ليه تسألي عن جوليا ؟ .. ليه في احد يسأل عنها ؟ ..


حنان : افكر فيها لمهند .. شرايك ماتناسبه ؟


ضحكت هنوف بأستهزاء , وقالت : من يخطب ؟ .. مهند ؟ .. هههه ..


حنان بعصبية شوي : ليه شناقص وليدي ؟ ..


هنوف : لا لا مب ناقصه شي .. غير ان جميل او وسيم .. ومرقم السعودية كلها ..


حنان : مهند ترك كل هالسوالف .. شفيك تبين تخربين فرحتي ..


هنوف بجدية : اي فرحة يمه ؟ .. مااتوقع ان مهند يفكر يخطب دحين .. او ان يفكر بوحده بمثل جوليا .. ولا اعتقد ان جوليا تبي واحد كان مغازلجي ..


حنان بمشكلجه شوي : ليه شناقص وليدي عشان ترفضه .. او اهي مفكره ان ماكو غيرها جميله ..


ضحكت هنوف ع امها , وظلت تسولف معاها بسوالف ثانية ..


****


بغرفة هيام ..


كانت جالسه ع السرير ومتسطحه , واللاب قبالها , وجالسه تشارك بأحد المنتديات ..


دخلت موضوع الشعر اللي نزلته من شوي تشوف الردود ..



حان وقت الوداع


الى الماضي الذي دفن بين طيات الضلوع


حان وقت الفراق


ايقضتني طعنات الأقدار


بين ما كان الزمن يدور كان يعطيني انذار


قال لا تحلمي كثيرا


فأنا القدر لا احمل من الرحمة عبيرا


لم ارى مع القدر الا دموع تبلل التراب


لا تسقط دموعي الا بسبب القدر والعذاب


شلالات امطار تساقطت منها دموع


جلدات حكمت بها محكمه القدر والمعنى الخضوع


انا بين دموعي المتراكمة اتجرع ألم جرعات


ماهو الحل ؟ اناظر القدر مكتوفه وانا بشتات ؟


ام افرغ كل دموعي و اشهق بين الآهات ؟


هل القدر يقدر ان انتظر لحظة فتات ؟


القدر : لحضة صمت , لحضة سكون , لحضة موت !


ماذا افعل بين هذا الكون ؟ هل في انفاسي استخدم الكبت ؟


دروبي تشهد كم من احلام تحطمت تحطيمات


وانا لا اعلم الى متى يرغمنا القدر على لطم الوجه لطمات


دائما يقال هذا مافي الحياة هو دائما مجرد سراب ..



لقت اربع ردود ..


الرد الأول كان ريال : شعرك وايد حلوو ماشاءالله , يناسبك تكوني شاعره , صراحه شفت كل اشعارك وكلهم اشعار حزينه , ياريت تتحفينه بشعر من شكل ثاني , واتمنى لك التوفيق , اخوكي الـ ...


الرد الثاني كانت بنت : اشعارك ع طول روعه , نستنى جديدك ..


الرد الثالث كان ريال ومب كاتب الا يسلمووووو , قالت هيام بقلبها " شفيه ذي "


الرد الرابع كان ريال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , انشاءالله اختي تمام ؟ , والله وبصراحه شعرك وايد حلوو , ومعروفة انتي بأشعارك دايم فنن , وياريت مثل ماقال اخونا الـ.... تكتبي لنه شعر من نوع ثاني , واتمنى لك التوفيق الدايم , ونستنى جديدك الرائع ..


كتبت هيام لهم رد : افكر بهالشي .. وتسلمون ع مروركم الطيب .. نورتو ..


حست بالملل وسكرت المنتدى كله , وسكرت اللابتوب كله ..


التفتت للساعه ع الطوفه , لقتها 4:00 , فكرت تنام ليما الأذان ..


خلت لها منبه , وطارت بالنوم ..


_____


تعريف اخوان حمد واخواته ..


اخو حمد الأول " حامد .. عمره 44 .. اب صارم وقاسي .. يحبهم بس دايم عامل لنفسه هيبه عشان محد يرد له طلب .. ولكذا يعاملهم بالقساوه والشده .. وبخيل لدرجه .. ولعياله دايم يقول يبي مصلحتهم .. الا ان مايدري ان اهو يدمرهم .. ويشتغل بشركته الخاصه من ورث ابوه اللي عطاه "


زوجته " اسماء .. عمرها 44 .. ام لاهية بطلعاتها وكشخاتها .. وامشية الزوج خاتم باصبعها .. تقول له يمين راح يمين .. تقوله يسار راح يسار .. والقساوة كلها تروح لما تكلمه .. وتاركته ينفذ لها كل طلباتها .. اسماء انسانه مغروره تقريبا ومب هامنها غيرها .. ومب مهتمه لعيالها .. ورعم انها بسن كبير تقريبا .. الا ان تظهر بشكل صغير من عمليات التجميل .. "


امجد " عمره 21 .. شاب صايع ومغازلجي .. اهم شي عنده يرقم .. ماتهمه الدراسه الا ان يغش وينجح .. بس اهم شي يكون الأفضل بين الكل .. ومصلحجي .. شخص مغرور .. اهم شي اهو .. يدمر سعادة غيره عشان مصلحته .. واهم شي شكله .. عشان يجذب البنات .. مب بار بأمه ولا ابوه .. رغم ان ونعم الام والاب .. وان ابوه عصبي وعقولته يسميه بو نرفزه { خخخخ } .. امجد بايع الدنيا .. واللي يبيه يسويه .. اجيبه عقولتهم .. وبجماله يزيد غروره .. شعره بني ناعم لنهاية رقبته بشوي .. وعنونه خضر ناعسه .. ورموشه تدنن .. والخشم سله سيف مرفوع بفخر .. وفمه واسع والغريب بشفايفه محمرين واللي يشوفه يفكر قلوز او حمره مثلا .. بشرته اسمراني بدوي خليجي بعد .. جسمه معضل ومتوسط مب طويل ولا قصير .. وضعيف مرره .. واذا احد سأله ليه ضعيف كذا .. قال عشان يجذب البنات وعشان الرجيم { خخخ } .. وبنفس الوقت فرفوش والبياخه واصله لتحت ويحب ينرفز هيام بشكل .. وبنفس الوقت طيوب ويموت في اخته .. "


اسيل " عمرها 18 .. بنوته ماتختلف عن اخوها .. مغرورة وبنفس الوقت طيوبه .. وبايعة الدنيا بمثل اخوها .. وماكو ابيخ منها .. عطول مزاجها رايق .. واللي يحبب الناس فيها رغم غرورها .. وبالظبط نفس امجد بكل شي .. الشكل والملامح والشعر والعنون والشفايف ووالخ .. حتى الشعر لنهاية رقبتها بشوي وبني ناعم .. حتى المشية بالظبط .. حتى احيانا تنقلب بوية .. ماتحب حركات امها اللي اهي الشابة ماسوتها .. "


****


اخو حمد الثاني " راشد عمره 35 .. متزوج .. وماعنده عيال لحين .. وكان مغصوب بسبب اخوه حمد .. بس شكله صغير مره بعضلاته او وسامته .. يشتغل بشركة ابوه .. مارح اعرفه كامل .. نكتشفه بالرواية .. "


زوجة راشد " كترينا .. عمرها 33 .. وماكانت تشتغل لان ماكان عندها نسبة زينه .. وكانت تقريبا راسبة .. واحين اشتغلت بشركة بو راشد مع راشد .. اصل امها هندية وابوها سعودي .. بنت جميلة جمال خليجي ع ابوها .. ورغم عمرها الا ان ملامحها صغير وجميلة .. وفيها من ملامح امها .. وهي بعد كانت مغصوبة ولأن حالتهم المادية السيئة جدا .. ابوها اطر يغصبها .. بس اهي الوحيده وابوها مدلعها .. بس النعمه ماتنرفس .."


****


اخت حمد الاولى " سراب .. عمرها 23 .. بأختصار ايمو .. كانت ملكة جمال بس خربت شكلها بالستايل اليديد = ايمو .. وتشتغل مع راشد بشركة ابوها .. "


اخت حمد الثانية " وهم .. عمرها 19 .. وبأختصار بوية .. جمالها كان اجنبي غريب .. ورغم ان حركاتها مثل الرياييل وستايلها .. الا ان ملامحها نعومه .. وتدرس هندسة حاسوب .. ضامنه الشغل بشركة ابوها .. "


_____


تعريف اخوات حنان ..


حنين " اخت حنان الاولى .. عمرها 30 .. ومب متزوجة .. .. طبعا ابوهم غني وعنده شركات .. ومقسم كل شي ع بناته بالتساوي .. وحنين عندها شركة تديرها .. تهتم بشغلها وطول وقتها في الشركة .. وماتفكر تزوج حاليا .. ويمكن فكرة الارتباط مب موجودة بمخها .. حنين رغم عمرها الا ان جمالها فتان .. واللي يشوفها يفكرها بالعشرين .. حنين تهتم لشكلها كثير .. وبالبيت وبكل شي يتعلق وجودها فيه .. يمكن نقول ان مغرورة .. وهلا عفلا من صفاتها .. ورغم شكلها اللي يبهر الناس .. الا ان الناس تكرهها من تصرفاتها المغرورة اللي اخدتها بغير عن عن خواتها .. حنين كتومه وغامضة احيانا .. وبالحقيقة .. . محد يحب يفتح قلبه لها .. لأن يشوفو تصرفاتها المتفتحه والغرور .. ماينطبق ع تفكير الناس هالوقت .. وصعب من الممك يفهموها .. حنين جميلة بطولها ورشاقتها .. وبشرتها الحنطاوية البرونزية .. وشعرها البني الفاتح .. اللي قاصته قصة الفراولة .. ومناسب ع ملامحها .. وعيونها الخضرة اللي تلمع بغرابة .. ووساعة عينها .. وخشمها المرفوع بغرور ... وفمها اللي واسع شوي وشفايفها حمره مثل الكرز .. مغرورة وافكارها متفتحة شوي .. شلون بتكون حياتها .. وهل يمكن تتزوج ؟ .. "


حلا " الاخت الثانية لحنان .. وىخر العنقود .. عمرها 23 .. مخلصه الجامعه .. وفتحت لها محل تعلم فيه عزف الموسيقى ع البيانو .. ولأنها متدربة ع العزف وتموت في الموسيقى .. وفي بنات كثير حابين يتعلمون العزف .. وفكرة ان تفتح محل كذا فكرة غريبة .. ولها كم موسيقى مسجلتهم بكاسيت ونشرتهم ع نسخ .. والكل عجبه عزفها .. حلا بطبيعتها بنت فرفوشة .. ومزوحة حتى وقت الجد .. تحب تغير الجو وقت اللي يكون متوتر بمزحها الخفيف .. يعني خفيفة دم .. وهي اللي يحبب الناس فيها .. وحلا بنت ماتحب تكتم عن احد اللي بقلبها .. واللي اقرب لها ولروحها رفيجتها الروح بالروح واللي ماتخفي عنها اي شي .. وعشان لا يبقى هم بقلبها تحب تشكي لها .. بتظهر من خلال الرواية .. وحلا ماتحب تكون غامضة وتحب تبين نواياها .. حلا بنت عاتية وجمالها عاتي .. جسمها لاهي طويلة ولاقصيرة .. نعني متسوطه .. ولاسمينة ولا رشيقة .. جسمها حلو نعني .. وبشرتها بيضا مثل الثلح .. ورموشها سودا عاتية .. ومكحله من ربي .. وعيونها بنية غامجة .. وشعرها اسود غامج ليلي كيرلي لنص ظهرها .. خشمها صغنون نعني عاتي .. وشفايفها مليانه وموردة .. وفمها صغنون .. بنت فرفوشة .. وتحب الموسيقى .. وبنت تقريبا بايعة الدنيا .. وش كاتب لها القدر ؟ .. "
-->
من مواضيع MaLeKaT Al-e7SaS

MaLeKaT Al-e7SaS غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل روايه الزواج من غريب كامله رابط مباشر تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 712 09-21-2011 04:38 PM
تحميل روايه صاحب الظل الطويل تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 335 08-18-2011 02:48 PM
تحميل رواية سعوديات في بريطانيا كاملة لمتكحلة بدم خاينها تمـَرٍدْ ~ً قصص و روايات 311 08-11-2011 11:29 PM


الساعة الآن 02:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir