منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > هتوف الرياضي > اخبار رياضيه - تصاريح رياضيه - نقاشات رياضيه > مقالات رياضية

مقالات رياضية مقالات رياضيه , مقالات جريئه , مقالات محمد الدويش , مقالات محمد البكر , مقالات عدنان جستنيه , والكثير من كتاب الصحافه السعوديه , تابع اجدد المقالات الرياضيه بشكل يومي



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-29-2008, 03:16 PM   #1
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية المقال الرياضي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 999
معدل تقييم المستوى: 14
المقال الرياضي is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي حتى لا نخسر أنجوس



نايل الحربي

قبل أن تصدر حكما معينا يجب أن تكون بحوزتك كل أوراق الحكاية من البداية حتى النهاية، لأن هذا الأمر سوف يساعدك في اتخاذ قرار عادل لكل الأطراف، بالأمس القريب خسر الأخضر السعودي الجولة الثانية في رحلته لبلاد (أولاد مانديلا) من نظيره الأوزبكي، ورغم مرارة الخسارة التي كانت بالثلاثة إلا أن البعض حمل المسؤولية كاملة للمدرب البرازيلي أنجوس حتى شعرت بأن الأخير قاد هجوم الأخضر أو لعب في الدفاع أو تولى حراسة مرمى الأخضر السعودي في موقعة طشقند، تحول المدرب في ليلة من بطل كان يشار له بالبنان لآخر غير ذلك، أجزم أن من انتقد لمصالحه الشخصية أو لحاجة أخرى لو كان في مكان أنجوس والظروف التي سبقت المباراة أو حدثت خلال مجريات المباراة لالتزم الصمت، نعم الأخضر لم يظهر بمستواه المعروف وبعض الأسماء نست المباراة واستمعت بأجواء طشقند وكل ذلك يحدث في أغلب المنتخبات العالمية ولكن التساؤل الكبير الذي يحتاج لإجابة واضحة تتمثل في من وراء اختفاء الروح العالية التي كانت الميزة والخصلة التي قادت الأخضر لنهائي كأس أسيا؟، أظن أن الأفضل قبل مساءلة المدرب عن الهزيمة معرفة السر وراء غياب الروح ولا يملك حق الإجابة سوى لاعبي الأخضر بعيدا عن الأجهزة الفنية أو الإدارية، لأن الخسارة إن لم تحدث اليوم فإنها لا محالة ستحدث ولكن الطامة الكبرى أن تحجب الروح التي تميز اللاعب السعودي عن غيره.
سدوس (جاكم)
لازلت أؤكد أن فريق سدوس سيكون أحد القادرين على خطف إحدى بطاقتي التأهل للدوري الممتاز عن فرق دوري الدرجة الأولى، وأجزم أن الخمسة التي مزقت شباك مدرسة الوسطي بأقدام لاعبي سدوس هي الانطلاقة الحقيقة للفريق في رحلة السباق على بطاقتي التأهل، فالإدارة بقيادة حكيم الدرجة الأولى محمد بن معمر لم تقصر في شيء للفريق وساهمت في تذليل كافة العقبات التي قد تواجهه في رحلته للدوري الممتاز ونفس الحال ينطبق على الجهاز المشرف على الفريق بقيادة عبدالله ابن معمر الذي يعتبر مكسبا كبيرا للنادي مع معاونيه من خلال العمل الاحترافي الذي يقوم به ويتركز على مبدأ الثواب والعقاب.
افهموها
ـ لا يزال الدولي السابق يحافظ على حضوره لناديه السابق لرغبته في ضمان مشاركة أحد أقاربه في خارطة الفريق كعنصر أساسي.
ـ قد يكون الحارس العائد للخارطة الأساسية وراء تردي نتائج الفريق الأخيرة، خصوصا أن الحارس لا يحظى بقبول كبير من زملائه لتعامله الجاف معهم.
ـ اختفاء اللاعب المبروك عن الأضواء وبقائه أسيرا لدكة الاحتياط قد يعجل برحيله عن الملاعب في حال استمراره بالفريق.
-->
من مواضيع المقال الرياضي

المقال الرياضي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:18 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir