منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-18-2011, 01:40 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 12
معدل تقييم المستوى: 0
أنا إنت has a little shameless behaviour in the past



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي الحـــــــب \\ ..

بحثت عن مايجسد الحب , أو قد يعبر عن ماهيتهـ


ولم أجد أفضل من ربطهـ بالحياه ..


والوعي ..



مدخل لحب وحياه اكثر تماسكاً , ووعياً..





دموعُ الحبّ حبرٌ بنفسجي /



كم تشبه الرغبةُ برجَ بيزا. إنها آيلةٌ للسقوط على الدوام /



الحب جسدٌ لا تتعاظم حياته إلا بالجنس /



القبلة أول طبعة من الحب /



الحب يقرأ صفحات الأجساد بطريقة براين/



المرأة في الحب سفينة في ماء الرجال /



الولهُ قطٌ برّي بسبع لغات /



الحب مادة يُستخلص منها الأفيون /



الذكرُ خيطٌ طويلٌ من دخان الحب. والأنثى ولايةُ جنس التاريخ /



الحالمون قطاراتٌ تبحثُ في الحب عن سكك لها لتستمر /



الحب الاسم الحركي للنار /



يلتقطُ الحب لنفسه الصورَ بالشفاه /





فما هو الحب يا ترى …؟



حيث أننا عرفنا أن الحب يؤثر بل ويغير فيسيولوجيا الكائن الإنساني باتجاه صحةٍ أفضل وحيويةٍ أكبر ، فإن الوقت مناسبٌ إذن لطرح السؤال القديم المتجدد : ما هو الحب ؟ .حاول الشعراء والفلاسفة وفي كل الأزمان ، وبما أوتوا من مواهب ، أن يجدوا سرّ الحب ، وكان لكلٍ منهم رأيه وبقي الحب عصياً على التفسير .هذين الحرفين ، وفي كل لغةٍ من لغات العالم ، لم يعفيا أحداً من التأثر بهما ، وما من كلمةٍ في كل معاجم اللغة ، من ليس هناك ولا حتى فرداً واحداً ، لا يحمل لها عاطفة خاصة ، ويراها تعنيه ويتذوقها بلهفة … إلا وهي كلمة …حب …!إنها تعني كل واحد منّا بشكل شخصي ، وكل واحدٍ منّا يحمل آثارها وبصماتها في قلبه وعقله ، ذكريات ورغبات وشغف وألق . يرى الكثيرون منّا ، إن الحب ما هو إلا شعورٌ أو عاطفة متلفة للفكر والجسم ، وهذا حكمٌ ظالم ، لأن العكس هو الصحيح لأن الحب حالة تسامي في الوعي إلى مستوى راقٍ ينجم عنه رقيٌ في الخيارات وتغيير كبير في المفاهيم والأفكار .عندما تحب ، تختفي كل أنواع التوتر والقلق والخوف وتغدو إنساناً أكثر انفتاحا على الحياة وتجاربها ، بحيث يمكن لوعيك أن يغتني ، وكما إنك تغدو شفافاً حساساً ، فإنك بذات الآن تصبح أقوى من حجمك وكفاءتك وقوتك الحقيقية ، حتى لتبدو أحياناً وكأنك عصيٌ على الهزيمة .في ظلال الحب تلدُ إنساناً جديداً ، ممتلئ بالسعادة والرضا والحماس . الحب يفضي بكٍ إلى أن تقصي متاعبك وقلقك ، بحيث تبدو وكأنها لا تؤثر فيك مهما كانت عسيرةٌ على الحلّ أو التجاوز ، وبذات الآن يتفتح وعيك لسحر الحياة وغموضها الجميل الذي لم يعد يخيفك ، ولم تعد تكتفي من الحياة بالسلامة والأمان .بل وإن الحب يحرضك على أن تفعل أشياء كبيرة . قوة الحب تمنحك القدرة على الدخول إلى عالم كنوزك الإبداعية والمعرفية الداخلية وكنوز الطاقة الحيوية التي كانت تستهلك عبثاً في توافه القول والرخيص من الفعل .في كل ثقافات العالم وأساطيرها ، هناك حكايات حبٍ رهيبْ ترسخ في أعماق العقل الجمعي الباطن للشعوب المختلفة ، حتى إنه صار المهماز المحرض للأجيال لتجربة هذا الحب ومحاولة تكرار إنتاجه بذات القدر وذات المواصفات .قيس وليلى ، روميو وجولييت ، آمور وسيكا ، راما وسيتا ، بل وسبنسر تراسي وكاترين هيبورن .نماذج رومانتيكية لجحيم الانفصال وجنة التواصل والتوحد في الآخر ، عاشها أناس في أفياء الحب ، والحب وحده …!تلك الحكايات الخالدة هي المفاتيح التي تفتح بوابات الحب الكوني الخالد الذي يربط كل عناصر الكون ببعضها في انسجام وتوافقٍ هرموني عذب .



حبٌ فرديٌ كحب كونيٌ مركزْ :



الموروثات الروحية العظمى في كل الثقافات الإنسانية ، تعبر عن أن الوحدة هي الحقيقة العظمى لكل ما هو موجود .الروح الوحيدة التي لم تجزأ من قبل ، تقسم نفسها إلى ما لا يعد من المخلوقات . لكن حين تتم التجزئة تعود تلك الأجزاء للالتقاء والتوحد ببعضها بمساعدة قوى أساسية خالدة في جواهر المفردات ، تنحو بها ثانية منحى الوحدة .الجزيئات الذرية الصغرى تجهد في سبيل أن تتحول إلى أجزاء أكبر ، الكواكب التائهة تسعى لتكوين مجاميع شمسية ، الإنسان يسعى للتوحد مع من يحب .جوهر الحب الخالد ، سعيٌ حثيثٌ لبلوغ الروح ، وشوقٌ ملتهبٌ للتوحد مع نصفه المفقود . الحاجة لإشباع هذا الشوق للتوحد لها في ذاكرتنا الجمعية مكاناً مركزياً ، ومع كل جهدنا والعناء الذي نبذله لغرض التوحد خارج كينونتنا الفردية ، فإننا نعرف وبوعيٍ مسبقٍ أن نبع الحب الخالص الصادق موجودٌ في جوهر ذواتنا ، في أرواحنا .وكلما زاد تواصلنا مع جوهرنا الروحي ( ذاتنا العليا ) كلما امتلأنا حباً وغدونا أكثر تواضعاً وتحناناً وغدت كل تصرفاتنا موسومةٌ بخاتم الحب الصادق .والمدهش أن للطبيعة الذكية حكمتها ورحمتها فينا ، إذ… لأن القلّة منّا يشعرون بتوافقٍ مباشرٍ مع أرواحهم ، لذلك كان من رحمة الطبيعة أنها منحتنا ذلك السعي المتلهف المنبثق من شوقٍ قدسي للبحث عن الحب في الخارج ، ومن ألق الحب تأتلق الروح ، فتشمخ وتزداد جمالاً وإبهاراً وقوة وشفافيةٍ وإنسانية ، وبالتالي يغدو بمقدورنا أن نؤثر في تكويننا الجسماني وأعمارنا ذاتها .الحب الفردي يعطينا قطعةٍ صغيرة من الحب الكوني ، نتذوقها فنعرف بقية ما على مائدة الكون من أطباق الحب الشهية .والمدهش أيضاً ، أننا …ومع كل ما نشعره من عظمةٍ وقوة ونحن في صميم حالة الحب ، فإن هذا ليس بكافٍ ، إذ نشعر ومنذ لحظة الحب الأولى أننا نريد المزيد والمزيد من هذا الحب .مزيد من القرب ، مزيد من التحولات العجيبة التي تحصل في حياتنا ، لماذا ؟لأن نفوسنا تتوق بقوة للوحدة مع الروح ، ومتى آمنت بأن الحب والروح هما ذات الشيء ، فإنك ستنظر لاشتياقك للحب على إنه جوعٌ لمزيدٍ من الوعي ، مزيد من المشاركة ، مزيد من التواصل مع الذكاء الكوني الخالد الذي هو القوة الأصلية خلف نشوء وتطور هذا العالم واللحمة التي تشد عناصره ببعضها .لقد صدق حكماء العصور القديمة إذ قالوا أن كل الأفعال التي تنبع من الحب هي أفعالٌ إلهية ، والأفعال الإلهية تعبير عن الروح .ومتى تسنى لك أن تؤمن بهذا ، فإنك لا مندوحة ستحيل الإيمان إلى عمل وبالتالي ستصمم مع نفسك على أن تعتبر كل الأفعال الناتجة من الحب تعبيراً صادقاً عن الروح .إن نظرة حنونةٌ مشجعةْ لطفلٍ صغير ، أو نفحة نقودٍ لفقيرٍ أو عونٍ لعجوزٍ في الطريق أو مراعاتك لأبيك أو أمك في الشيخوخة ، شريطة أن يخرج الفعل من القلب لا الخوف أو الطمع ، كما والمشاركة في المؤسسات الخيرية ، ومساعدة المرضى أو المقعدين بغير ثمن ، جميع هذه أفعالٌ روحية تمنحك سعادةٍ كبيرة ، بتوسيع مداركك وإغناء وعيك بكينونتك ، كما وإنها تمنحك ثقةٍ أكبر بأخلاقك وقيمك وتوجهاتك الجادة للتسامي الروحي .الحب يمنحنا القدرة على أن نعيش لحظة الحاضر وكأنها لحظةٍ أبديةٍ خالدةٍ لا تنتهي ، وكلما عشنا الخلود ، كلما غدونا أكثر شباباً وحيويةٍ .وكلما تعمقنا في الاغتراف من كنوز الروح ، كلما غدونا اكثر شفافيةٍ ورقةٍ وعاطفة وحرية ، وكان حبنا للآخر أصدق وأعمق وأقوى .فكر بالحب .تحدث عن الحب . أبحث عن الحب . صمم مع نفسك أن تعبر في كل أفعالك عن الحب . بمثل هذا تذكرّ نفسك دوماً بالكمال الذي تتشوق إليه وترجوه .كل حكمة العصور كانت عن الحب ومن أجل الحب وبحثاً في كنوزه وحضاً للناس على الاستهداء بنوره ، لأن الحب هو هدف الحياة وحقيقتها الأزلية .



أن اتصال تلفوني من الممرضة العاملة في عيادة أمراض القلب ، خصوصاً إذا كانت من النوع الطيب ذو القلب المليء بالحنان والعاطفة الصادقة ، يمكن أن يضاعف عمر مريض القلب إلى الضعف



------------------



قوة الحب تمنحك القدر...ة على الدخول إلى عالم كنوزك الإبداعية والمعرفية الداخلية وكنوز الطاقة الحيوية التي كانت تستهلك عبثاً في توافه القول والرخيص من الفعل



------------------



الحب يمنحنا القدرة على أن نعيش لحظة الحاضر وكأنها لحظةٍ أبديةٍ خالدةٍ لا تنتهي ، وكلما عشنا الخلود ، كلما غدونا أكثر شباباً وحيويةٍ .وكلما تعمقنا في الاغتراف من كنوز الروح ، كلما غدونا اكثر شفافيةٍ ورقةٍ وعاطفة وحرية
-->
من مواضيع أنا إنت


التعديل الأخير تم بواسطة ! ~ تركي بن عبد العزيز ; 02-18-2011 الساعة 05:00 AM سبب آخر: مسح الصورة المخالفة
أنا إنت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-18-2011, 03:17 AM   #2
هــبآلي عـآلم مـن آخـتيآري
 
الصورة الرمزية شـــقاوه بس حـــلاوه
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: فــي الجنــه بــإذن اللـــه
المشاركات: 473
معدل تقييم المستوى: 131259
شـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond reputeشـــقاوه بس حـــلاوه has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الحـــــــب \\ ..

يسلمووووو
-->
من مواضيع شـــقاوه بس حـــلاوه

شـــقاوه بس حـــلاوه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-18-2011, 11:53 PM   #4

 

 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: الطائف
المشاركات: 1,302
معدل تقييم المستوى: 0
سمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond reputeسمـــــــــــــــــــــــ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: الحـــــــب \\ ..

يسلمووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ياحلو
-->
من مواضيع سمـــــــــــــــــــــــ

سمـــــــــــــــــــــــ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من قال لك ما الحـــــــب الا للــــحبيب الاولــــــي؟ دفى المشاعر خواطر و قصائد 5 09-22-2010 06:39 AM
تدري وش اللــــي يقتل الحـــــــب بسكآآت هواها جنوبي خواطر و قصائد 10 01-11-2009 07:21 PM
يلعنـــــبو ذا الحـــــــب لاذل إنســـــــان !! دلوووعه خواطر و قصائد 2 07-21-2008 01:02 AM


الساعة الآن 08:06 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir