منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > سيرة الرسول - تاريخ الرسول - غزوات الرسول > سيرة الصحابه - غزوات الصحابه - مواقف الصحابه

سيرة الصحابه - غزوات الصحابه - مواقف الصحابه سيرة الصحابه رضي الله عنهم , مواقف الصحابه رضي الله عنهم , غزوات الصحابه رضي الله عنهم , اقوال الصحابه رضي الله عنهم ,



Like Tree52Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-2011, 12:02 PM   #41


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
رد: في رحاب اسماء الله نبحر( متجدد)

[frame="15 95"]
لازلنا معا نبحر في معاني
أسماء الله الحسنى
اليوم سنبحر في معنى لاسمين رائعين
هما



و




اسم الله الكبير : قال الله تعالى: ( فَٱلْحُكْمُ لِلَّهِ ٱلْعَلِىِّ ٱلْكَبِيرِ)
اسم الله العظيم: قال الله تعالى: ( فَسَبِّحْ بِٱسْمِ رَبِّكَ ٱلْعَظِيمِ )
اسم الله الكبير والعظيم : يقصد بها أي الذي له الكبرياء نعتاً والعظمة وصفاً ..
وان الكبرياء والعظمه نوعان:
الأولى : يرجع إلى صفاته سبحانه وتعالى من أوصاف العظمة والكبرياء حيث أن من عظمته وكبريائه أن السموات السبع والأرضين السبع في يد الله كخردله في يد أحدنا كما قال الله تعالى: ( وَمَا قَدَرُوا۟ ٱللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِۦ وَٱلْأَرْضُ جَمِيعًۭا قَبْضَتُهُۥ يَوْمَ ٱلْقِيَـٰمَةِ وَٱلسَّمَـٰوَ‌ٰتُ مَطْوِيَّـٰتٌۢ بِيَمِينِهِۦ ۚ سُبْحَـٰنَهُۥ وَتَعَـٰلَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ )
فله سبحانه الكبرياء والعظمة هذان الوصفان اللذان لايقدرهمها قدرهما ولايبلغ كنانهمها ...

الثاني : أنه لايستحق أحد التعظيم والتكبير والإجلال غيره لهذا نجد أن شرعت التكبيرات في الصلاة في افتتاحاتها وتنقلاتها حتى يستحضر العبد معنى تعظيمه في هذه العباده التي هي من أجل العبادات حتى أن التكبير ليس في الصلاة فقط بل في عبادات وطاعات عديدة مثل الصيام .... قال الله تعالى: ( ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ماهداكم ولعلكم تشكرون )
وفي الحج قال الله تعالى: ( لن ينال الله لحومها ولا دماؤها ولكن يناله التقوى منكم كذلك سخرها لكم لتكبروا الله على ماهداكم وبشر المحسنين)
وبه نتبين أن معنى


أي من كل شيء فلا شيء أكبر ولا أعظم من الله سبحانه وتعالى .... وكما قلنا التكبير معناه : التعظيم لكنه ليس مرادفاً له فالكبرياء أكمل من العظمة لأنه يتضمنها ويزيد عليها المعنى ...

قال شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله : في قوله (الله اكبر) إثبات عظمته فإن الكبرياء تتضمن العظمة ولكن (الكبرياء) أكمل لذلك جاءت في الصلاة المشروعه (الله اكبر)
فإن ذلك أكمل من (الله أعظم)...
حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم : يقول الله تعالى في حديث قدسي ( الكبرياء ردائي والعظمة إزاري فمن نازعني واحداً منهما عذبته)
حيث جعل العظمة كالإزار والكبرياء كالرداء..
وهذين الاسمين لهم مدلول على أنه على العبد يجب أن ينكسر بين يدي الله ويتقرب إلى الله في العبادات مستطاع..ومن عظيم القبح أن يعطى حقه لغيره وأن يشرك به ويتخذ له أنداد لأنه وحده هو الذي عنت له الوجوده وخشعت له الأصوات ووجلت له القلوب من خشيته وذلت له الرقاب تبارك الله رب العالمين

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كونوا معنا إخوة العقيده في اسم اخر من أسماء رب العزة
[/frame]
-->
من مواضيع حزن الشمال n


التعديل الأخير تم بواسطة - سُقيَا - ; 11-30-2011 الساعة 11:17 PM
حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2011, 10:47 AM   #42


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
رد: في رحاب اسماء الله نبحر( متجدد)

[frame="15 95"]
اسمين جديدن من اسماء رب العزه
هو اسم الله
"
"
"
"
"






و






جاء اسم الله القوي في عدة مواضع في القران الكريم : قال الله تعالى ( إِنَّ رَبَّكَ هُوَ ٱلْقَوِىُّ ٱلْعَزِيزُ )
وجاء اسم الله المتين في موضع واحد وكان مقرونا بوصف الله بأنه ذو قوة : قال الله تعالى ( ان الله هو الرزاق ذو القوة المتين)..


ومعنى اسم الله المتين : هو شديد القوه
ومعنى اسم الله القوي: هو الذي لايعجزه شي ولا يغلبه غالب ولايرد قضاءه راد ينصر من يشاء ويرزق من يشاء ويعز من يشاء فالقوة لله جميعا .. قال الله تعالى ( إِن يَنصُرْكُمُ ٱللَّهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ ۖ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا ٱلَّذِى يَنصُرُكُم مِّنۢ بَعْدِهِۦ ۗ وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ )
وقال الله تعالى ( ولو يرى الذين ظلموا اذ يرون العذاب ان القوة لله جميعا وان الله شديد العذاب)


ومن شواهد قوته ونصره هي :
1_ قوته لانبيائه وتأبيده لاوليائه:وفي قصص الانبياء خير شاهد قال الله تعالى ( كَتَبَ ٱللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا۠ وَرُسُلِىٓ ۚ إِنَّ ٱللَّهَ قَوِىٌّ عَزِيزٌۭ )


2_ قوته اهلاكه للظالمين وانتقامه من المجرمين:قال الله تعالى
(كَدَأْبِ ءَالِ فِرْعَوْنَ وَٱلَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۚ كَذَّبُوا۟ بِـَٔايَـٰتِنَا فَأَخَذَهُمُ ٱللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ ۗ وَٱللَّهُ شَدِيدُ ٱلْعِقَابِ )



3_ قوته قيام لسماء والارض بأمره وحفظه لهما ولما فيها بقدرته فلا يعجزه شي :قال الله تعالى ( وَلَا يَـُٔودُهُۥ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ ٱلْعَلِىُّ ٱلْعَظِيمُ)


4_ قوته ان الرزق بيده يؤتيه من يشاء :قال الله تعالى ( ٱللَّهُ لَطِيفٌۢ بِعِبَادِهِۦ يَرْزُقُ مَن يَشَآءُ ۖ وَهُوَ ٱلْقَوِىُّ ٱلْعَزِيزُ ) ولاحول للعبد في جلب نفع او دفع ضر ولاقوة الا بالله .. قال الله تعالى ( ولولا اذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لاقوة الا بالله)


5_ قوته انه لامفر الا اليه ولا ملجأ للعبد ولا منجا الا اليه قال الله تعالى ( وانا ظننا ان لن نعجز الله في الارض ولن نعجزه هربا)


6_ قوته انه هو الفعال لما يريد ولايقع شئ في هذا العالم من حركة او سكون او خفض او رفع او عز او ذل او عطاء او منع الا بأذنه يفعل مايشاء ولا يمانع ولا يغالب بل قهر كل شي وان له كل شي .. قال الله تعالى ( يدبر الامر مامن شفيع الا من بعد اذنه)


وان الايمان بهذين الاسمين يثمران:
حسن التوكل على الله
استسلاما لعظمته
تفويض الامور كلها اليه
التبرء من الحول والقوة الا به


ولهذا كانت كلمة لاحول ولا قوة الا بالله .. جليلة الشأن كبيرة القدر عظيمة الاثر
حتى قال الرسول صلى الله عليه وسلم لاابي موسى الاشعري رضي الله عنه ( باعبدالله بن قيس قل لاحول ولاقوة الا بالله فأنها من كنوز الجنه)


وهي كلمة اسلام واستسلام وتفويض والتجاء وتبرؤ من الحول والقوة الا بالله وان العبد لايملك شي من امره
ومن قال هذه الكلمه محققا مادلت عليه من التوكل والتفويض
كان اقوى الناس قلبا
واحسنهم حالا ومالا
وفي الاثر قيل..
ومن سره ان يكون اقوى ى الناس .. فليتوكل على الله
ومن سره ان يكون اغنى الناس .. فليكن بما في يد الله اوثق منه بمافي يده
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كونوا معنا مع اسم اخر من اسماء الله الحسنى
[/frame]
-->
من مواضيع حزن الشمال n


التعديل الأخير تم بواسطة - سُقيَا - ; 11-30-2011 الساعة 11:21 PM
حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2011, 02:25 PM   #43


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
رد: في رحاب اسماء الله نبحر( متجدد)

[frame="15 95"]
اسمين من اسماء الله الحسنى هما




و





اسم الله الشهيد : ذكر في مواضع عديده في القران الكريم قال الله تعالى ( وَٱللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ شَهِيدٌ )

اسم الله الرقيب : ذكر في ثلاث مواطن واحدها قرن بالرقيب قال الله تعالى ( وَكَانَ ٱللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ رَّقِيبًۭا )

واسم الله الشهيد يقصد به : اي المطلع على كل شي الذي لايخفى عليه شي سمع جميع الاصوات خفيها وجليها وابصر جميع الموجودات دقيقها وجليلها صغيرها وكبيرها واحاط علمه كل شي الذي شهد لبعاده وعلى عباده بما عملوه...

اسم الله الرقيب يقصد به : اي المطلع على مااكنته الصدور القائم على كل نفس بما كسبت رقيب للمبصرات ببصره الذي لايغيب عنه شيئ ورقيب بالمسموعات بسمعه الذي وسع كل شي رقيب على جميع المخلوقات بعلمه المحيط بكل شي...

ومن يتأمل هذين الاسمين يجد بينهما شي من الترادف قال الله تعالى (وَٱعْلَمُوٓا۟ أَنَّ ٱللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِىٓ أَنفُسِكُمْ فَٱحْذَرُوهُ ۚ وَٱعْلَمُوٓا۟ أَنَّ ٱللَّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌۭ ) فمن تأمل هذه الايات تتحرك في نفسية العبد مراقبة الله عز وجل في كل اعماله وجميع احواله .. اذ المراقبه ثمرة من ثمار علم البعد بأن الله سبحانه وتعالى رقيب عليه ناظرا اليه سامع لقوله مطلع على علمه في كل وكل لحظة وكل نفس وكل طرفة عين ....

اذا ماخلوت الدهر يوما فلا تقل ... خلوت ولكن قل علي رقيب


حيث ان هذه المراقبه تحتاج من العبد حضور القلب
واجتناب الغفله .. ودوام الذكر .. وهذا يثمر
سرور القلب
انشراح الصدر
قرة العين بالقرب من الله وهو نعيم معجل يناله العبد في دنياه قبل اخراه...

قال ابن القيم رحمه الله : فأن سرور القلب بالله وفرحه به وقرة العين به لايشبهه شي من نعيم الدنيا البته وليس له نظير يقاس به وهو حال من احوال اهل الجنه ...

حتى قال بعض العارفين .. انه لامر بنا اوقات نقول فيها ان كان اهل الجنه في مثل هذا
انهم والله اذا لفي عيش طيب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ
لاتذهبوا بعيدا اخوة التوحيد
كونوا معنا مع اسم اخر من اسماء الله الحسنى[/frame]
-->
من مواضيع حزن الشمال n


التعديل الأخير تم بواسطة - سُقيَا - ; 11-30-2011 الساعة 11:25 PM
حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-13-2011, 03:07 PM   #44


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
رد: في رحاب اسماء الله نبحر( متجدد)

[frame="15 95"]
معنا اليوم : اربعة اسماء من اسماء الله الحسنى هم ..





و

المحيط

و


و




اسم الله المهيمن يقصد به : هو المطلع على خفايا الامور وخبايا الصدور الذي احاط بكل شي علما الشاهد على الخلق بأعمالهم الرقيب عليهم فيما يصدر منهم من قول او فعل لايغيب عليه شي في الارض ولا في السماء ... وقد ذكر هذا الاسم في موضع واحد في القران الكريم قال الله تعالى
( هُوَ ٱللَّهُ ٱلَّذِى لَآ إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ ٱلْمَلِكُ ٱلْقُدُّوسُ ٱلسَّلَـٰمُ ٱلْمُؤْمِنُ ٱلْمُهَيْمِنُ )


اسم الله المحيط : ورد هذا الاسم في عدة مواضع من القران الكريم قال الله تعالى ( إن الله بما تعملون محيط ) وهو اسم دال على احاطة الله بكل شي علما وقدرة وقهرا ..
قال الله تعالى ( لِتَعْلَمُوٓا۟ أَنَّ ٱللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ قَدِيرٌۭ وَأَنَّ ٱللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَىْءٍ عِلْمًۢا )
ومعنى كل من :
احاط الله بكل شي علما اي : لايعزب عنه من خلقه مثقال ذرة
احاط الله بكل شي قدرة اي : لايعجزه شي في الارض ولا في السماء
احاط الله بكل شي قهرا اي : اي لايقدرون على فوته او الفرار منه

اسم الله المقيت : ورد هذا الاسم في موضع واحد في القران الكريم قال الله تعالى ( مَّن يَشْفَعْ شَفَـٰعَةً حَسَنَةًۭ يَكُن لَّهُۥ نَصِيبٌۭ مِّنْهَا ۖ وَمَن يَشْفَعْ شَفَـٰعَةًۭ سَيِّئَةًۭ يَكُن لَّهُۥ كِفْلٌۭ مِّنْهَا ۗ وَكَانَ ٱللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ مُّقِيتًۭا )
ذكر اسم الله المقيت في معاني كثيره ..
فقال ابن كثير رحمه الله : قوله تعالى ( وَكَانَ ٱللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ مُّقِيتًۭا )
قال ابن عباس رحمه الله : مقيتا اي حفيظا
ومجاهد قال : يعني شهيدا وفي روايه حسيبا
وقال سيعد بن جبير والسدي وابن زيد : يعني قديرا
وقال الضحاك يعني الرازق ..

وهنا نقول اذا لايمنع ان يكون هذا الاسم متناولا لجميع هذه المعاني بأ يكون معناه
1_ الذي احاط علما بالعباد واحوالهم ومايحتاجون اليه
2_ احاط بهم قدرة فهو على كل شي قدير اي تولى حفظهم ورزقهم
3_ الذي يقيت الابدان بالطعام والشراب ويقيت القلوب من شاء من عباده بالعلم والايمان

وكما قيل ...
فقوت الروح ارواح المعاني ......... ولبس بأن طعمت وان شربنا

اسم الله الواسع : ذكر في عدة مواضع في القران الكريم قال الله تعالى (َأَيْنَمَا تُوَلُّوا۟ فَثَمَّ وَجْهُ ٱللَّهِ ۚ )

ومعنى اسم الله الواسع : اي الواسع الصفات وقال الله تعالى ( والله واسع عليم)
النعوت ومتعلقاتها بحيث لايحصى احد ثناء عليه بل هو كما اثنى على نفسه واسع العظمه والسلطان والملك واسع الفضل والاحسان عظيم الجود والكرم ....

اما في بيان سعة علمه : فقال الله تعالى ( وَسِعَ رَبِّى كُلَّ شَىْءٍ عِلْمًا ۗ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ)
اما في بيان سعة رحمته : فقال الله تعالى ( وَرَحْمَتِى وَسِعَتْ كُلَّ شَىْءٍۢ ۚ )
اما في بيان سعة رزقه : فقال الله تعالى ( قل إن الفضل بيد الله يؤتيه من يشاء وكان الله وسع عليما )
اما في بيان سعة مغفرته : فقال الله تعالى ( إن ربك واسع المغفره )
اما في بيان سعة ثوابه : فقال الله تعالى( والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم)
اما في بيان سعة على عباده في دينهم فلم يكلفهم ماليس في وسعهم : فقال الله تعالى ( لايكلف الله نفسا إلا وسعها ) وقال ايضا ( يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر)

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
كونوا مع معاني اسماء اخرى من اسم الله الحسنى
[/frame]
-->
من مواضيع حزن الشمال n


التعديل الأخير تم بواسطة - سُقيَا - ; 11-30-2011 الساعة 11:28 PM
حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:58 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir