منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > قصص و روايات

قصص و روايات قصص , قصص طويلة , قصص رومانسية , روايات , روايات طويلة - تحميل روايات ، روايات طويلة رومنسية



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-17-2011, 06:14 PM   #1
مجنونة المـلآيين
 
الصورة الرمزية رنين الزاحم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: السعوديه
المشاركات: 118
معدل تقييم المستوى: 0
رنين الزاحم is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
Htoof19 رواية (خآني ذليتـه) خياليه~جريئه~رومانسيه <<كـــآمله

السلام عليكم ..
مسائكم صبــاحكم //عسســل ^^
هذي اول روايه اكتبها بقلمي وحبيت انزلها لكم ....
روايتي //خــانـي وذليته // روايه جريئه // فيها من الواقع والخيال //
للكاتبه // مشاعل الراشد ...
انا منزلتها في منتدى ثاني .. وحبيت انزلها لكم كمان ....
ان شاءالله تنال اعجابكم ....
للمعلوميه ( مارح اسامح اي احد ينقلها وينسبها له الله لا يسامحه ولا يحلله )....

البارتي الاول :::
الجزء الاول
******************************
خاني وذليته :: للكاتبه مشاعل الراشد
**********************************

6:30 ص/
في الريـــاض //

عائلة ابو رائد ...
في طاوله الطعام المطله عــ الصاله ...
ابو رائد :صباح الخير(ابو رائد شخصيه حكيمه متزنه يشتغل مستشار قانوني في شركة عقاريه كبرى في الرياض )
ام رائد:صباح النور (زوجة ابو رائد من جماعته طيبه تحب زوجها وعيالها لكنها شوي شديده ع عيالها من ناحية التعليم لانها موجه فا طبيعي تخاف ع عيالها وتبيلهم المستقبل الباهر )
ام رائد: حياك تعال افطر .
ابو رائد وهو يجلس وياخذ الجريده من ع الطاوله : ماقامو العيال
ام رائد : الحين يصحون .))ع آخر كلمه شافت رائد ينزل وماسك السماعه في اذنه ويكلم
رائد :: اوكيه يله باي (رائد عمره 26 وسيم يدرس ماجستير اخر سنه جسمه رياضي اسمراني عيونه كبيره وناعسه لها سحرها شعره ناعم واسود لحد اذنه
يحب الستايل والتغيير مشكلته انه كتوم وغامض مايعرف له الا صديق عمره جاسر )
رائد:: صباح الخير .
ام رائد : صباح النور
ابو رائد وهو يشيل الجريده :صباح النور
رائد : انا طالع
ام رائد: اصبر كلك شي
رائد : لا الحين الرياض زحمه ع مااصل الجامعه الا الساعه 8 وانا صاحي متاخر كله بسبت بنتك الهبلا
البندري من وراهـ:: والله ما الاهبل الا انت اذا كنت مو قد السهر ليه سهرت ؟ ولا بس لعانه ترمي بلاويك علي
//كانو سهرانين امس ع فلم رعب ماخلص الا الساعه ثلاث الفجر //
(البندري عمرها 23 اخر سنه لها في الجامعه قسم انجليزي ملامحها حاده <<خشمها دقيق ومرتب مناسب مع وجهها وفمها صغير والمليان في نفس الوقت ( شفايف توت) وبنفس الوقت جذااابه بشترها برونزي وصابغه شعرها بني طالع شكلها مع الصبغه جنان شعرها لحد ظهرها وعيونها وعيونها مو كبار ولا صغار رموشها كثيفه طبعا مو طويله مره يعني 165 ونحيفه )
رائد التفت بسرعه عليها : بسم الله
البندري بمسخره : ياقلبو خوفتك
رائد مارد عليها وطلع : ....
البندري ناظره الساعه وتوسعت عيونها يووه تأخرت :باي
ثامر( وهو نازل من الدرج ع اقصى سرعه لان مايحب يتأخر ع المدرسه الاخ دافور في المتوسط سنه ثالث يحب القنص والبر وعلوم الرجاجيل بشكل جنوني اكثر من رائد يحب يطعس <<لدرجه يعيرونه يا الطعس )
بصراخ ويركض ماسك شماعه بيد واليد الثانيه ماسكه بثوبه ::: تأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأخرت
ابورئد: وجع اذني اذلف احد ماسكك
ام رائد :حمدالله والشكر حتى صباح االخير مافيه
ثامر مارد عليهم وطلع بسرعه ::.......
ريوف(عمرها 19 اخر سنه ثانوي نعووومه وهاادئه ملامحها بيبي قصه شعرها فكتوريا معطيها انوثه وبرائه لون شعرها اسود مو طويله 150 وكل شي فيها صغير انفها عيونها )
حطت ايدينها في اذنها
:: أي أي اذوووني خير وش ذا الصراخ من الصبح
(نازله ولابسه المريول الموف لانها اهليه وحاطه قلوس وبلشر وماسكرا )
ابورائد:صباح الخير
ريوف جت وحبت راس ابوها : صباح النور
وباست امها : صباح الخير ..
ام رائد :صباح النور تعالي افطري سويتلك توست مع جبن شرائح
ريوف جلست بهدوئها الي يعجب ابوها :وبدات تاكل : ثانكس
ابورائد :ماوصل باصك
ريوف : لا انا اخر وحده يمرني
هذي عائله ابو رائد عايشين في بيت مو قصر لكنه انيق وتنسيق راقي من اثاث وديكور مو كبير مره ع عدد افراده طبعا في الحديقه في خيمه مسويها ثامر لربعه
***********************************
في مكان ثاني في الشرقيه في احد ارقى الاحياء هناك
ابو عبد العزيز ماشي بشموخ وهيبه :صباح الخير
جلس ع الطاوله وساميه تصب له القهوه التركيه لانه تعود عليها منها او حبها لانه تحب ساميه تشربها حبها منها ...
( ابو عبد العزيز حازم يحب النظام يعني كل شي يمشي ع الساعه وهذا احد اسباب نجاحه ::: فيه سر بحياته ومخبيه عن الكل )
ام عبدالعزيز:: ساميه:: اهلين ابن عمي صباحك عسل تأبشني (سوريه ماخذه ابو عبدالعزيز عن حب )
ابو عبدالعزيز : يله انا ماشي عندي اجتماع في الشركه
ام عبدالعزيز : ايه بحفظ الله انتبه ع حالك اييه
ابو عبد العزيز ناظرها كانت لبسه بنطلون اسكيني مع بلوزه طويله بدون اكمام:ماشاءالله شنو ذا الحلاوه ع الصبح
ساميه :شوو عجبك اللبس (طبعا محافظه ع جسمها )
ابو عبدالعزيز :عجبني لانك انتي الي محليته
ساميه حمرت اخدودها : .....تسلملي
ابو عبدالعزيز يبتسم : انا اقول اروح الحين احسن
ساميه :ههههه يله باي
(((((((((((((((((((((((((((((((((
نزل عبد العزيز :صباح الخيرات (عمره 28 سنه مغرور وغامض ومع كيذا الا انه طيب ويحب الفله والجمعات بس مايلاقي وقت بسبب شغله مع ابوه وسيم ملامحه تشبه سلمان حميد نفس سماره بس يختلف ان عيونه لونها رصاصي جاي ع سماوي <<من امه .يكره جنس حواء لانه تعقد حب وخانته حبيبته وهذي السالفه صار لها اربع سنوات .. وبعدها ماصار يفكر غير با الشغل )
ساميه : اهلين ابني صباحو بدك اهوه ولا عصير )قهوه
عبد العزيز : لا تسلمين بس انتي عارفه اني ماافطر بدري ..
ساميه : ايه صح
عبدالعزيز : ابوي راح ؟
ساميه : ايه تأبرني هلأ طلع)قبل شوي طلع
عبد العزيز باس امه : يله يا الغالي هانا طالع تبين شي
ساميه :لا سلامتك حبيبي...الله معك
في نفس القصر لكن في مكان ثاني في جناح اجوان
مانامت طوال اللليل ومقهوره (22 سنه ثالث جامعه جذاابه بشكل رشيقه القامه وبيضى وشعرها ناعم بني فاتح طويل خشمها سلت سيف. متمرده في تصرفاتها تحب الجمعات فيها خصلة اخوها الغرورطبعا يحقلها كل شي متوفر لها )
شافت الساعه لقتها 8:15 :امممم خليني اروح اخذلي شور وادق عليه ...
دخلت الحمام واخذ تشور ع شان تصحصح ولبست بنطلون جينز وتي شيرت اسود وفيه رسمه با الوسط فوشي ونشفت شعرها وخلته مفرود ولبست طوق فوشي
وحطت مسكرا وقلوس زهري ع شفايفها التوت لبست باليه فوشي اخذت العبايه الي اشك انها عبايه وطلعت :
:::: هاااي ماما صباااحو
ساميه : اهلين حبيبتي شوو متأخره اليوم مو ع العاده
::: لا بس المحاظره ماتبداء الا 9:30
:: اهااا تعي افطري معي
::لا مو مشتهيه يله بروح الحين باااي
::: باي

طلعت ركبت مع السايق حقها في السياره بنو راما من البيت مستعجله ودقت ع فيصل
اجوان : الوو
فيصل : صباح الخير
اجوان : وينك
فيصل : الناس اول تصبح وانتي من الصبح تنافخين
اجوان : يوووه ترا ماني رايقه لحكيك الباصق بسرعه
وينك ..
فيصل : اوك انا في الطريق
اجوان: اوكيه
وسكرت من دون ماتسمع رده وقفت سيارتها في
مكان الي اتفقو عليه من البارح : الوو وينك
فيصل ينزل من السياره ويتوجه لها
فيصل وش ذا السياره ايه يحقلك يا بنت ابو عبد العزيز : جنبك ياقمر ,,افتحي الدريشه

نهــايه الجزء الاول

******************************
خاني وذليته :: للكاتبه عيونك دنيتي ...
**********************************
البارتي الاول الجزء الثاني .....
المعلمه :ريوف قومي حلي المسأله الي ع الصبوره <مقومتها لأنها تسولف
ريوف : طيب( قامت ومسكت القلم وبدت تحل
المعلمه :ممتازه يله ارجعي صبا قومي كملي
ريوف : واهي تجلس ههههههه جاك الموت يا تارك الصلاة
صبا:وجع اسكتي مالت عليك عارفه مو مركزه مثلك يا دفره تسولفي فوق راسي
المعلمه بصوت عالي : صبـــا
صبا : جيت وطبعا ماعرفت تحل المسأله
المعلمه : خلي السوالف تنفعك
&&&&


صفرت وبدت الفسحه .....
صبا : ياربي اااااووف
ريوف واهي تشتري:وش فيك
صبا : مادق علي فوفو
ريوف بتفكير : من فوفو ؟؟!!
صبا :يوووه يااريوف وش فيك صايره تنسن واجد مين يعني ماغيره
ريوف واهي تتذكر : اهااا فيصل
صبا تحط يدها في فمها لان فيه بنات قريبات منهم بصوت هامس: اااووش فضحتينا
ريوف تبعدها : يووه خلاص وش فيك
صبا بنفاذ صبر : اقول اخلصي اشتري وانا بروح اجلس في مكانا لحد ماتجين
ريوف : اوكيه
*********************************

في الجامعـــه
رائد جلس ع الكرسي:اوووووووووهـ تعبت مابغى يخلص هذرته
جاسر يشرب عصير : يابن الحلال هانت مابقى الا سنه ونخلص
رائد:وانت من متى في الكفتريا ؟
جاسر :لي ربع ساعه
رائد:روح اطلبلي عصير فرش مالي خلق اقوم
جاسر :قل قـ بس(يعني قل قسم با مختصرها)... سلامات يابوو
رائد :خير وش كلنا كفرنا وحنا ماندري
جاسر : اقول بس قوم اخدم نفسك ..
رائد : مالت عليك خويي ع شنو
جاسر وهو يرفع حاجب: لك الشرف ..اكون خويك
رائد يبتسم ع الغرور الي في جاسر : هههههههه والله انك مكبر نفسك بزياده
جاسر : Stand up just stand up= قم بس قم
رائد وهو يشوف حمدان يقرب من عندهم ومعه كاسين عصير : منت الله ولا منتك
جاسر : هلا والله بحمتوو وش الاخبار
حمدان يفصخ النظارات الشمسيه ويعطي العصير لرائد ويحط الكتب ع الطاوله (حمدان صديق جاسر ورائد ,,,,,امه سعوديه وابوه اماراتي جاء يكمل الماجستير في السعوديه لانه اشتاق لامه طبعا ابوه وامه منفصلين ): والله كل شي ماشي عادي
جاسر : افاا وش ذا الاحباط
رائد : وش فيك
حمدان يناظر فيهم : ههههه وش ذا الحنيه ترا مافيه شي بس طفشان شوي
رائد : اهاا اشواا تعال اليوم عندي
جاسر : انا بمرك
حمدان يبي يقهر رائد: وش بنسوي عند ك يا حظي من طفش لاطفش
رائد عارف انه يمزح: مالت ع الي يعزمك
حمدان يوجه كلامه لجاسر : متى بتمرني
رائد : ومن قال انه بيمرك
جاسر يأشر لحمدان با يده بمعني هات اذنك :تعال حمود برمسك
حمدان :هههههه تكفى لا تتكلم اماراتي خلي اللهجه لاهليها
جاسر: شوف حبيبي انا كل اللهجات ماتحلا الا ع لساني
حمدان :: احلا شنو عندك رافع العيار حبتين <قصده الغرور
رائد :هههههه مدري عنه اليوم انا مدري مين الغبيه الي مادحته اليوم ونافخ ريشه علينا
جاسر: مو شغلك انتي وياه الهوو في انفسكم
حمدان : اكشخ بعد صار عندنا اسرار
رائد يحط ايده تحت دقنه : لالا تطورات بس وين بتروح مني اليوم بنشبلك لين تقول
جاسر وهو يقول :اقول بروح الحين محاظره بدت
******************************

البندري :عبور
عبير:ماسكه الجوال وتكلم بمياعه :لحظه شوي <<للمتصل
::نعم
البندري متعوده ع جرائة البنت هذي : بدت المحاظره مارح تدخلي
عبير : ع بالي عندك سالفه ..
البندري بلا مبالاه : براحتك باي
عبير تناديها : تعـالي
البندري : هاا وش تبين
عبيره تمد لها الجوال : اعجه صوتك تبين تكلمينه ؟
البندري : في احلامه
يله تشاو
عبير : كيفك ... ايوه وين كنا
المتصل : من هذي المغروره
عبير: لا مو مغروره بس اهي ماتحب تكلم
المتصل : اهاا تعرفين تدافعين بعد
عبير: افا عليك وفيه للصداقات
المتصل : طيب وللحبايب
عبير : هههههه وللحبايب ولا تزعل
(هذي عبير حياتها ماخذتها با الطول والعرض ماعليها من احد الي في راسها تسويه كل شي عندها يزي ... ماتنلام من الدلال الي هي فيه وغير كيذا محد حولها )

*********************************
انفتح شباك السياره وتفوح منها ريحه العطر الي جذبته حيل ويشوفها متلثمه وحاطه النظارات الشمسيه ع عيونها.. فيصل سرح لبعيد : .........
اجوان تناظر من فوق لتحت وكانها موعاجبها : ياهووو وين رحت لي ساعه اتكلم
فيصل يرجع لارض الواقع : هاا وش قلتي
اجوان تلتفت يمين ويسار خايفه احد يشوفها واهي وافقه معه في نص الطريق : اقولك شي
فيصل : هلا
اجوان :ارجع اركب سيارتك خلينا نروح كوفي احسن
فيصل : انا اعرف كوفي قريب من هينا
اجوان : اوكه انت روح سيارتك وانا الحقك
فيصل : طيب
*****************
ريوف وهي تجلس :ها وش فيك .
صبا تاخذ منها العصير والكرسون :..اسمعي البارح مادق علي فيصل وانا بصراحه خايفه يكون صار له شي .....
ريوف واهي تشرب العصير : ع بالي عندك سالفه ..........
صبا :يووه يا الغبيه اقولك مو بعادته .. با العاده اربع وعشرين ساعه يدق واذا رديت مايقفل ع سيره
ريوف : امم يمكن مشغول!!
صبا : تستهبلين واذا مشغول عادي يدق واهو في مكتبه يشتغل مو هذا الي كل يوم يسويه مو جديده عليه
ريوف بتفكير : يمكن تعبان
صبا خافت : لا الله لا يقوله لا تخوفيني
ريوف : انا اقول يمكن وش فيك
صبا : الله يستر
ريوف تفكر واهي حاطه اصبعها بيدها : اممممم
وقالت بخبث : يمكن لقى وحده احسن منك وتعطيه الي يبيه بسرعه
صبا عصبت : ع تراااب احسن اصلا من وين يلاقي احسن مني
ريوف تبتسم : تيب شوي شوي ليه كل هذي العصبيه ولا حنينا
صبا : اقول قومي بس ندخل الفصل نسيتي اليوم من عندنا شكيره >> مسمين المعلمه لانها مأخرتها شوي كبيره .. مشيتها كأنها ترقص
ريوف : ايه صح عاد وش يفكننا منها ام لسانين
***********************************

في احدى شركات الشرقيه , الكبرى ,,
عبدالعزيز : سلطان ماتبي تفطر الحين وقت البريك
سلطان جالس في مكتبه وغرقان في الحسابات يرفع راسه ع صوت عبدالعزيز : غريبه مو با العاده تجي با العاده انا الي كل شوي ناط عليك
عبدالعزيز : تغيير ...
سلطان :وين نفطر فيه ؟
عبدالعزيز يفكر: اممم
سلطان : انا اقول ناخذ الفطور ونروح للبحر نفطر هناك ؟ وش رايك
عبدالعزيز : والله كنت بقولها
سلطان : زين يله مشينا
(سلطان صديق عبد العزيز من ايام الدراسه تخرجو مع بعض وبعدين تعين عندهم في شركه ,, اسمر وشعره عادي قاصه تواليت عيونه ناعسه وله غمازه من اليسار تقدرون تقولون مملوح //عايش حياته ببساطه )
في السياره طلبو الفطور وع طول راحو البحر :
عبدالعزيز يستنشق النسيم نسيم البحر : اااهـ مدري احس اني فااضي من جواا وطفشان
سلطان يمد العصير لعبدالعزيز : قلتلك تزوج وانت رافض الفكره
عبدالعزيز :من جاب سيره العرس الحين
سلطان : مو تو تقول احس اني فاضي
عبدالعزيز : واذا ..!!
سلطان : هذا علاجك \
عبدالعزيز : يا شيخ روقنا
سلطان : كيفك .. طيب شوف الاسبوع الجاي بروح الرياض بجلس الاربعاء وخميس وجمعه با الليل بجي .. مو تقول ماقلتلي ..
عبدالعزيز : مع مين رايح
سلطان : مع الاهل بيرحون يزورون القريب وش رايك تجيب اهلك معك وناخذ لنا شاليه ومنها يتعرفون ع بعض
عبد العزيز : الفكره مهوب شينه
سلطان : زين اجل شاورهم وبلغني
عبدالعزيز : يصير خير

*********************************
فيصل وقف عند الكوفي نزل ودخل الكوفي ..
اجوان نزلت بشموخ ومشت بخطوات واثقه تخفي جواتها خوف من المجهول تناظر حولها الكوفي مو مليان فيه بس مو كثر دقت ع فيصل : .. وينك
فيصل فتح الستاره قبل مايرد عليها واشر لها : تعالي هينا ..
اجوان مشت وجلست قباله : هآ شنو قول ؟؟!!
فيصل يفصخ نظارته ببتسامه : العسل شنو تبي اطلبلها
اجوان تهز رجلها بنفاذ صبر. بصوت حااد : فـــصل ..
فيصل :: عيووونه
اجوان : يوووهـ
فيصل : خلاص هدي ترا نبيك احنا شوي شوي ع نفسك ....
اجوان مافهمت قصده :هآآه شنو قلت
فيصل ابتسم بخبث قام من مكانه وجلس با الكرسي الي جنبها وقرب منها :عادي ترا انا ماوراي شي افمهك وحده وحده ..
اجوان دفته ابعدت عنه بسرعه واشره بيدها : هيييه اصحى يا بابا انت تعرف انا مين... شنو الي تسويه معي
فيصل رفع حاجب :شوي .. شوي علينا يا بنت الاصول (بصوت ساخر)
اجوان : غصب عنك فاهم (واهي تأشر با السبابه ).. >> بعد الكلمه هذي طاحت اللثمه منها ...
فيصل وهو مبلم يناظرها قال من غير شعور:يالبيه ماتوقعتك لهدرجــه
اجوان واهي مقضبه حواجبها مو مستوعبه الي يقوله : وبعدين بتقول ولا اروح .. لا تحسبني فاضيه لك
فيصل يتنحنح : احم
اجوان :يحوول شنو بتقول ولا لا
فيصل :مافي شي اقوله لك
اجوان : نعم نعم.. كيف يعني
فيصل وهو يحط رجل ع رجل : زي ماسمعتي
بس كيذا حبيت اطلع معك وابي أي شي علشان انه فيه اشوفك
اجوان : تــافه اجل ليش تقول فيه احد ناشر عني في البلوتوث وماينفع الحكي ع التلفون ومدري كيف
فيصل : عادي كانت حجه علشان تجين وانتي صدقتي علطول..
اجوان واهي تأخذ شنطتها :اهم ماعلى البنت سمعتها كيف اذا كانت من عائله معروفه زيي
فيصل : واهي تسويه الحين شنو ..

اجوان تبي تقهره :ابد حبيتا غير جو معك مع انك مو كفوو بس يله تعبر<< قالت كلمتها وطلعت
(فيصل يعرف اجوان من وحده من صديقاتها كان له علاقه معها وكانت تتكلم عنها ويوم عرف انها من عائله غنيه .. بداء يجمع معلومات عنها علشان يتقرب منها ...لحد البارح يوم يدق عليها وبدا يخوفها كل هذا حب استطلاع ...فيصـل //شخصه ع قولة السعوديين داااجه لبعد حد انسان يحب السهر والبنات و المزاج وحيد امه وابوه يمكن من كثر ماهو مدلعينه ومايحبون يزعلونه صار كيذا مايتحمل المسؤوليه ..//الي يساعده على انجذاب البنات له اهو شكله وسيــم حنطي وسكسوكه مسح وعيونه غزليه ..شعره كثيف ..جسمه حلو والي محليه زياده غمازاته ..مايحب الرسميات يعني اكثر لبسه بدل وسبور)
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
نــهــــــــــــــااااية البــــارتي الاول ...
هذي المقدمه اتمنى تنال ع اعجابكم ....
تحياتي ..
مشاعل الراشد

البـــــــــــــارتــي الثــــاني ,,,,
الجزء الاول ....

عبدالعزيز دخل البيت شاف امه تشرف عند اخدم ع طاوله الطعام :السلام عليكم ...
ام عبدالعزيز ساميه : أهلين ابني وعليكم السلام ..روح حبيبي بدل وغسول دياتك وتعى = تعال ..
عبد العزيز متوجه للدرج : اوكيه وصلت اجوان (وقال بصوت ساخر) وسالم ؟!
ام عبدالعزيز فهمت عليه بس ماحبت تعلق خصوصا الوقت مو مناسب : أيه كلون وصلو هلئ بينزلوا ..

في جناح اجوان...
كانت جالسه ع الكنبة الريش البنك ومعها لوشن وتدهن يدينها ..في نفسها تقول :انا الغبيه صدقته ..بس حتى ولو مارحت مارح يكون بالي مرتاح زين رحت وعرفت السالفه وانه كذاب ..مالت عليك يافيصلوه على بالك اني كيذا بخق معك مسكيين كـان غيرك اشطر ....

عــــلى الغداء .... الكل جالس ياكل بهدوء...
عبد العزبز كسر حاجز الصمت وقال :يبه اذا ماعندك مانع ودي نروح للرياض مع الاهل .
ابو عبد العزيز وهو يشرب المويه وبعدين نزل الكاس :ماعندي ماعندي مانع بس لا تطولون ..
ام عبد العزيز تناطر ولدها وفي نفسها تقول شوو هيدا مألي شي :.....
عبد العزيز فهم نظرت امه :...
سالـم عادي عنده الوضع ماتفرق يروح او لا ...علشان كيذا ساكت ويأكل بهدوء:.....
أما اجوان كــانت ســرحااانه ومو معاااهم اصلا ولا تدري وش جالسين يتكلمون فيه
في نفســها ::
اااخ يا القهر من جد يبيلي اعلمه قدره قال ايش ابي اشوفك .. ولد الفقر هذا مقيوله عيال الفقر مايعقلون الا بطقه ع روسهم ..((.

*********************************

في الــريآآآض ...
الـكل تغداء وراح يريح في غرفته ....
رائد ماسك جواله ودق: جاسر ..
جاسر رد عليه وهو ع السرير يفرك عيونه : هـلا وش عند يابـو داق الظهر ماتدري ان ها الوقت وقت قيلولتي ..
رائد وهو ممدد ع السرير ويفصخ بلوزته : عارف بس حبيت ااكدلك اليوم لاتنسى تمر حمود اذا جيت
جاسر :طيب خليني اقيل الحين ..
رائد : خلاص يله سلام ..
........................


ريوف جالسه في الكنبه الي في الصاله وتحط مناكير :أأأف >> تنفخ يدينها
ام رائد واهي تشرب الشاهي : تبيني اصبلك
ريوف : لا معاي ببسي ..
ام رائد : شكلك رايقه اليوم ..
ريوف : لا والله احس نفسي طفشاااانه حدي ..ودي اطلع اغير جوو
او رائد :وين تبين تروحين تغيرين جوو؟
ريوف أي مكان بس نطلع احس روحي متملله ..
ام رائد :اليوم دقت علي خالتك تقول انهم حاجزين شاليه ويبونا نجي ...ايش رايكـ ..
ريوف بفرح ::والله يااااي ونااسه خلينا نروح تكفين ..
ام رائد : انا ماعطيتها خير قلت اشاوركم واشوف اذا مااعندكم اختبارات نروح ..
ريوف : لا ماعندي شي ..
ام رائد: خلاص اجل ادق عليها واقولها اننا جايين
ريوف تنط عى امها : يالــبى قلبك انتي احلا ام في العالم ..
ام رائد : أي وخري عني وجعتيني ..ااه بس يا ال مصلحه مو لله ..
ريوف : حرام عليك( وتأشر ع نفسها) انا اكذب عليك في مشاعري الجياشه
ام رائد : اقول بس قومي قولي للبندري خليها تجهز نفسها بكرا ..وسأليها اذا عندها اختبار ..
ريوف : ان شاءالله ماميتوو ووقفت في اخر الصاله وارسلتلها بوسه
ام رائد ردتلها البوسه ..

....................
البندري منسدحه ع السرير وحاطه ماسك ع وجهها :
دقـ دقـ ...
البندري تعرف طريقه طرق باب اختها :ادخلي ..
ريوف تسوي نفسها خاايفه بصراخ : أأأأأأ ياامااامي مرره تخوفين ..
البندري : ريووفوهـ بلا سماجه ترا مايليق عليك
ريوف وتتخصر وتشوف شكلها في المرايه با القميص القصير السماوي :مسكينه يليق ونص ..
البندري : هههههه والله انك حاله مستعصيه ..
اخلصي ليه جايه وش تبين .
ريوف : عندك شي بكرا
البندري :بكرا ايش
ريوف : الاربعاء
البندري تحاول تتذكر : اممم..
ريوف تلفت اعصابها خايفه يصير عنها شي وتخرب السالفه :: لا اكيد ماعندك شي >> ومشت تبي تطلع
البندري تبيت هبل فيها بصوت عالي :الا عندي اختبار
ريوف : يا سخيفه من جدك
البندري : لا من عمي ليه وش عندكم
ريوف وهي مبوزه: ماتضحكين .. بنروح مع خالتي للشاليه
البندري مبتسمه مانقدر تضحك علشان الماسك : خلاص لا تصيحين . ماعندي شي
ريوف : اقول بس لا يتشقق وجهك > وطلعت

...........................
عبد العزيز يدق ع سلطان : الوو وينك هذي المره الثانيه الي ادق فيها .؟
سلطان وصوته كله نووم :هلا عزوز بغيت شي
عبدالعزيز : آها نايم . لا بس اقولك متى بتمشي بكرا
سلطان :طيارتنا بكرا
عبد العزيز :اها خلاص يله اخليك
سلطان : سلام <<ورجع يكمل نوومه
عبد العزيز يدق ع السكيرتير : الو ..بندر .
بند: نعم .. طال عمرك
عبد العزيز : احجزلي تذاكر لبكرا الصبح للرياض
بندر : لكم .؟
عبد العزيز :اربع اشخاص .
بندر : ان شاءالله بتكون عندك التذاكر اليوم في الليل .
عبدالعزيز :اوكيه .
بندر :بحفظ الرحمان
عبد العزيز سكر الخط : ..
تمدد عند المسبح ولبس النظارت وحط في اذانه السماعه ع اغنيه ....خيـانه .نبيل شعيل ..
وسرحـــ مع كلمــات الاغنيه يحسها الكلمات إنكتبت له
وكل الم وجرح في قلبه ينولد من جديد ..
مشاعره من القهر والم ..عــ كل اللحظات الي حصلت معها بكذب...

*¤ô§ô¤*~كلمات اغنيه خيانه لنبيل شعيل~*¤ô§ô¤*~
خيانه وانتهت اخر سوالف عشقي المجنون
سوالف عشق ياما الناس قالتها وعادتها
حكوا عني وحكوا عنها وعن الحب ملا هالكون
وصاروا يحلفون بحبنا وصدقي وطيبتها
وكم واحد تمنى لوخذا من لون حبي لون
وكم وحده تمنت لوتشابهنا حكايتها
انا وياها كنا حلم بالمعنى وبالمضمون
لكل اثنين قصه حبهم تعلن بدايتها
وفي الليله بكى فيها الوفا من ظهره المطعون
بدايتها جروحي والوفا مات ابنهايتها
في ذيك الليله كان اهون علي احيا بدون اعيون
ولا اشوف الي شفته من حبيبه قلبي ساعتها
بعيني شفتها وياه تضحك له واهو مفتون
سعادتها في قربه تشبه في قربي سعادتها
واهو طاير ابفرحه ولايدري بأنها تخون
يمكن يدري وساكت ولاتهمه حقيقتها
ابعيني شفتها ماهو حكي واشي وخيال وضنون
بعيني ليت عيني عمرها مايوم حبتها
وقفت لسان حالي تقول ليه ومن متى واشلون عسى ألقى سبب واحد يبرر لي خيانتها
وادور للجريمه ثغره في كل مذهب وقانون
لكني عجزت ألقى عذر يغفر لي جريمتها
خيانتها عطت حجه لكل الي يبي يخونون ومن هالليله كل خاين يتعذر ابقصتها

عبد العزيز النظاره الشمسه تخفي دموووع تنزل بقهر ..ع كل لحظه صدقها فيها ... وصار فيها غبي ...
اكثر شي كرهـ في نفسه انه صدقها وصار مغفل ..
زيه زي غيره ...
يتذكر كلامها له ...
فتون :انا مستحيل احب احد كثرك
عبدالعزيز وعيونه تلمع حب للانسانه الي قدامه : وانا بعد مستحيل اعشق احد غيرك ..
........
رجع لارض الواقع ....
ابتسم عبد العزيز ع نفسه وهو يقول :انا مستحيل احب مره ثانيه منك ..
وقام فسخ التيشيرت ورمى نفسه في المسبح يمكن كيذا يقدر يطفي النار تشتعل جوات صدره :....
.................................................. ......
فـي الليــل ؛؛؛ المغرب
ريوف :ماما بندوري تقول ماعندها شي
ام رائد : زين طيب قلتي لرائد ..
ريوف : لأ
ام رائد : روحي قوليله يمكن حاب يجي معنا
ريوف : تيب ...
ابو رائد دخل البيت ومعه كيسة حلويات بيدهـ : السلام عليكم
ريوف :: وعليكم السلام (وعيونها ع المالتيزارس)
ام رائد : هههه عطها الكيسه لتآكلك الحين ..
ابو رائد بنذاله :لا مافيه اصلا انا جايبها لبنتي الغاليه البندري وينها ..
ريوف بوزت: افاا ماصار لنا مكان
ابو رائد يجلس : ماادري انتي اذا تبين لك مكان فيك تقرري
ام رائد تنادي الخدامه : مايري ..
مايري : نعم مادام
ام رائد : روحي جيبي القهوه
مايري : حاضر
ريوف :يوووبهـ ابي
ابو رائد يستعبط : وش تبين .
ريوف : ابي شوكلت
ابو رائد ببتسامه : عطيني بوسه
ريوف قامت وطبعت بوسه ع خد ابوها .... ع دخلت رائد ...
رائد : خير ان شاءالله وش ذا الدلع لبعض الناس وحنا لنا الله
ام رائد تفتح حظنها لولدها : تعال يا حبيبي ولا تزعل
رائد يستهبل (ويروح لمه )::مااامووو
ابو رائد : ههههههه اقول قوم بس ترا مو لايق عليك الدلع خليه لاهله
ام رائد تناظر فيه : ماموو في عينك وش ماموو ذي
رائد : وش فيك يا الغاليه لازم ادلعك
ثامر دخل : السلام عليكم .الكل وعليكم لسلام
ثامر :: هييه يابوو الشباب استح ع وجهك
رائد يحرك شعره بيده يبي يقهره: ليه استحي شنو مسوي يا طعس
ثامر :ابي افهم ليه مطول شعرك من زينه يعني
رائد : محد طلب رايك ..
قطع عليهم الحكي الخدامه
دخلت الخدامه وحطت القهوه ...<<<
ثامر قام يصب القهوه : سـم يبه
ابو رائد : تسلم .
ثامر :ريوفـ وش فيك لازق في ابوي كيذا ابعد شوي
ريوف : مو شغلك
رائد شاف الكيسه .. مع ابوهـ وعرف ليه جالسه كيذا : ههههههه مدمنه ...
ريوف : مو شغلك
ثامر :بلاهي من معلمك الكلمه
ريوف : مو شغلك ..
دخلت البندري :اااه مشتهيه شوكلت
ابو رائد يحط الكيسه في الطاوله :..
ثامر :رائـد <<<فهم رائد عليه
قام رائد اخذ الكيسه وطلع من الغرفه ..
ريوف قامت ولحقته بصوت عالي : راااااااااااااااااائد
البندري ركضت ورآهم ..: رائد يا سخييييييف
ابو رائد : هههههههه مهبل مارح يركدون ابد
ام رائد :ع فكره دقت اختي ام تركي
ابو رائد : خير ان شاءالله ؟
ام رائد: الخير بوجهك ابد عازمتنا ع الشاليه بكرا
وش رايك ..؟؟
ابو رائد : زين تغيير جوو
ام رائد : زين اجل خليني اقوم ابلغها بجيتنا بكرا ..
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

نــــــــــــــهاية الجزء الاول من البارتي الثاني ..^^
يتــبع

البارتي الثاني

// الجزء الثاني ..

في الحــديقـه >>


رائد رفع رده فوق ومعه الكيسه : لالا صغيرين القامه مالهم شي عندنا ..
ريوف تنطط تبي توصل الكيسه : رئووود يا سخيييف عطني القيسه ..
رائد :لأ وش عندك
البندري جايه من بعيييد ونطت وسحبت الكيسه بطريقه فاجئه فيها رائد وركضت ناحية الفيلا : هههههههههأأي مساكييين
ريوف جلست ع الارض متحطمه :يوووه الحين اذا رحت الشوكلت عندها مارح اشوف منها شي
رائد :ههههههه والله كسرتي خاطري
ريوف تزيد :اذا فعلا كاسره خاطرك جيبلي زيها
رائد : من عيوني بس مو الحين ربعي بيجون
ريوف : اجل متى
رائد :بكرا
ريوف بتفكير وهي حاطه اصبع يدها ع شفتها:يكون احسن
رائد :ليه وش عندك بكرا
ريوف :ايه صح انا ماقلتلك عاومتنا خالتوو للشاليه .
رائد :آها
ريوف :بتروح ؟
رائد :بدق ع بدر اذا بيروح بجي .
ريوف :زين .
.........................
فيصل في السياره :ايوه ووين السهره اليوم
محمد وهو يدخن : في استراحه
فيصل يبتسم بخبث :اقول فيه بنات ؟
محمد يغمزله :افاا هذا سؤال ..
فيصل وقف السياره عند محطة بزين بصوت عالي :20 ريال 95 <نوع البنزين
محمد :فيصل
فيصل : هآآهـ
محمد :شوف هذي الي مع السايق مبين عليها بنت عزك
فيصل :دقيقه .>>ونزل من السياره
محمد : هييه وين رايح تعال لا نتأخر ع الربع
فيصل يطق زجاج السياره :هلاااااا وغلاااا منوره محطت البانزبن
افتحت نص الدرشه >>والتقت عيونهم ...
اجوان :مره مكبر حالك ..روح يابابا شوف وحده تناسبك
فيصل :يحقلك تقولي كيذا مو انتي طالعه با الدنيا وفمك ملعقة ذهب .
اجوان :زين منك عرفت قدرك
السايق : مدام خلاص
اجوان : يله امشي >>عطت فيصل نظرة استحقار وراحت ..
فيصل في نفيسه :بعلمك قدرك معي وبتشوفي .
من وراه محمد :فيصلووه يا صايع ماقلتلي انك تعرف ها الاشكال الكاش
فيصل يبتسم نص ابتسامه : لا تحطها في بالك هذي وحده يبيلها ترويض ,,\
محمد : انا بصراحه ماانصحك اتركها احسن
فيصل : لا مو الحين > وراح ركب السياره ..
ولحقه محمد ...

....................................
من قال أن قلوبنا في ذلك السوق تباع
من قال أن تائه في شارع العشاق ضاع
من قال أنك مركب وأنا مع الريح شراع
فلتسمع يا عزيزي إن كنت أحببت السماع
فأنا أحب فراقنا وأموت في وقت الوداع
عقلي قصور شيدت وعلت حصونه القلاع
لم يلتوي في عمره لا لن أصيبه بالصداع

اجوان : الوو هلا قلبوو .يله انزلي
هيفاء : اوكيه
في السيـــاره <<
هيفاء : هاي
اجوان : هايات كيفك ؟
هيفاء : تمامو وانتي ياقمر
اجوان تبتسم : الحمدالله
هيفاء : وينك تأخرتي تقول 5 دقايق ولك نص ساعه
اجوان : ايوه الغبي نسي يملئ السياره بانزين
هيفاء:آها ..
وقفت السياره عند مولـ ..
نزلت اجوان وهيفاء وخدامة اجوان علشان تشيل الاغرض ///
هيفاء :خينا ندخل بوتيك هذا .
اجوان : ابي اشتري ساعه لماما
هيفاء : شنو المناسبه
اجوان :ذكرى زواجها من بابا .
هيفاء : وابوك ؟؟
اجوان : شاريه له من قزاز ..
هيفاء : شنو شاريه له
اجوان : علبه فيها ميدليه وقلم .
هيفاء: ناايس ..
خلصوا من مشترياتهم بعد ساعتين <<<<
هيفاء :ابي موكاا
اجوان :اوكيه انتي روحي انتي وسونيا للكوفي وانا بروح للتواليت
هيفاء : اوكيه بس لا تتأخرين ..
اجوان : تيب ..

................................
طلعت من دورات المياة ..
فجأه...
الا يد تسحبها مع خصرها واليد الثانيه في في فمها
بشكل سريع ..
تحاول المقاومه لكن دون جدوا ..
في سيب يكاد يكون خاالي من الناس :.
لزقها في الجدار وهو قبالها ويده للحين في فمها اجوان وعيونها مصدوومه من الجرائه : بس حبيت اقولك انك انتي قدري..
اجوان تحاول تدفه بقووه لكون اهو كان اقوى منهاا
فيصل وخر ايده من فمها .. اجوان : حقـــــــير
ووطت بكعب رجلها ع رجله وراحت ..
فيصل مسك رجله : ااهـ طيب بوريك يابنت العز انتي ماتدرين مين تلعبين معه .

***********************************
يــــــــــــــــــــتبــــــــع

هذا حبيبي بس .. لا نفع لافود .. طلعت من حبك بسعر التكلفة
ماني بقايل لك عسى الله يهنيك .. الله يحرمك كل ماكان هناك
مو مشكله كذبّتك ياسيدي اليوم .. المشكله وشلون أصدقك بكره ؟
أنا بليت بحبكم من هبالي . . ولا انت ظلِ مالنا فيه مقيال
حسبي عليك إن كنت مغرور وأبديت .. مودتي والغدر .. يازين نيه
غضبت وما دريت ان الغضب ياصاحبي إنسان..وسيم
مثل سلّة سيف.. وقلبه أسود بالي



اجوان :صباح الخير
عبد العزيز : صباح النور نزلو الخدامات الشنط
اجوان : ايه
ام عبد العزيز : جوني شفتيلي سالم اذا ئأم او لأ
اجوان : ايوه شفته قايم .وين بنجلس هناك .
عبد العزيز : بناخذ شاليه
اجوان تتذكر الي صارلها البارح ..صدق انه حقير بس وش قصده هذي قدرك ؟؟!! يوه وانا ليه شاغله بالي فيه : ........
ام عبد العزيز تأشر بيدها ع وجه اجوان : شوو لوين رحتي
اجوان ببتسامه : لا ماكو شي
ام عبد العزيز : حبيبي عزوز ..
عبد العزيز : هلا ياقلب عزوز
ام عبد العزيز :لمتى تأبرني وانت ع ها الحال ..
عبد العزيز :وش فيه حالي .
ام عبد العزيز :ياحبيبي اليم تلك هلأ عندون اولاد وانتا ..>>قطع كلامها
عبدالعزيز : يمه كم مره قلتلك ها سيره لا تفتحينها ..
اجوان > عارفه شنوفي اخوها ..
رن الجوال :هلا اوكيه
عبد العزيز :يله مشينا
...........................


في الطـــيارهـ /// مدة الرحـله ساعه فقط ..


اجوان جنب عبدالعزيز وساميه جنب سالم
سالم حاط سمعات الايبود
ساميه تقراء مجله .
اجوان من ناحيه الشباك وتتأمل الغيوم .
عبد العزيز :يناظر البودي قارد الي جنبه وهو كل شوي يايدق ع زوجته يا تدق عليه <لانه توه متزوج
عبد العزيز يبتسم بسخريه :يا مسكين تلقاها ماخذه راحتها الحين وانت ياغافليلكم الله .
اعلن الكابتن عن وصول الطائره للرياض وطلب من الركاب ربط الاحزمه >طبعا الطياره خاصه
في المطـار ..
عبد العزيو دق عـ سلطان <<<سلطان رفض عرض عبدالعزيز انه يكون يسافر معه في الطياره ..
سلطاان : هلا عزوز
عبدالعزيز : متى توصل
سلطان :العصر ان شاءالله
عبدالعزيز:اجل شو فانا بتكفل في الشاليه
سلطان بأحرج: يابن الحلال ماله داعي اهلي مارح يجلسون في الشاليه لانهم بيروحون لعمي ع طول
عبد العزيز : زين اجل اذا انتهو من الزياره حنا عازمينهم ع الشاليه خليهم يجون بكرا خلاص عاد مالك حجه .
سلطان : صار
عبد العزيز :يله سلام
سلطان : فمان الله
^^^^^^^^^^^^^^^^


ريوف تركض : ماما ترا اخذت معي لبس السباحه مو تقول مافيه
ام رائد : والله ع حسب الجوو
رائد يدق ع بدر :هلا بدور شخبارك ؟
بدر : انا كم مره قلتلك لا تقولي بدور
رائد : مالت عليك هذا وانا ادلعك
بدر : مانبي تدليعك .
رائد بخبث : ليه من يدلعك غيري
بدر :هههه لا يكثر بس وقلي بتجي .
رائد :انا داق اسألك نفس السؤال هههههه
بدر :حريص الاخ ع الوناسه
رائد : ايه افاا عليك بس
بدر:تعال ترا انا جاجز شاليه بعيد شوي عن الحريم مجمع فيه العيال ..قل لحمدان وجاسر يجون
رائد : اوكيه ..
بدر : يله اشوفك
ثامر :قالك بيجي متعب
رائد يأشر بيده ع جواله : وهذا ليه مخترعينه دق عليه واسأله

*****************************

نهـــــــــــــــــــــــــــــــــــاية البارتي الثاني ....
توقعاااتـــكم !!!^^

البـــــآآآرتـي الثالث
الجزء الاول //
في الشــــــــــــــــالــــيـه >>>>

ام بدر بصورت عالي : بدووور
بدر : انا كم مره قلت لحد يناديني بدور ..
ام بدر : اقول بس بلاهذره زايده ورح لمحل الحلويات جيب لنا خمس صحون
بدر : ااوف 5 ليه من عازمين عاد مافي ا لا خالتي
ام بدر : قل ماشاءالله انت ناسي انك عازم اخوياك
بدر: ولوو ثلاث يكفي
ام بدر :5 انا قلت ولاتكثر الكلام
بدر : طيب لا تعصبين الحين اروح
سمر :بدور لا تنسى تجيب الشبسات ومشروبات معك لزوم السهره
بدر لف عليها :حره مارح اجيب علشان مره ثانيه تقولي بدور < وطلع
سمر عصبت وجلست ع الاريكه المطله ع المسبح :يوووه يماااهـ شوي ولدك ..
ام بدر :انا مالي شغل فيه قومي عدلي كشتك لتجي خالتك تهج الحين اذا شافتها
سمر : تعرفين تنكتين
ام بدر :نعــــم وش قلتي
سمر خافت : هآآآه لالالا ماقلت شي < وانحاشت
(سمر كبر ريوف رجه وتحب الهبال والونااسه دايم شعرها مكدشته ولايق عليها لانها سمره وملامحها حلووووووه
الا انها دبدوبه حبتين )
ام بدر تدق ع بنتها :الوو هلا وينك تأخرتي
سحر :هلا يمه وصلت انا عند الباب
ام بدر سكرت السماعه يوم شافت بنتها داخله <<<
سحر تحط بنتها ع الكنب :ااهـ تعبت
ام بدر : بسمله عليك وش فيك
سحر :جننتن يليان طول الطريق تصيح
ام بدر : وش فيها
سحر :تبي ايسكريم ..و نايف رافض لان الجو اليوم هوى وخايف تتصخن
ام بدر تشيل ليان :حبيبت الماما تبين حلوو
ليان واثار الدموع ع خدودها الحمرى :أيه ابي
ام بدر بصوت عالي :ياتي جيبي الحلو من الثلاجه
ليان وبدت الابتسامه تشرق في شفايفها :....
ام بدر : واااهـ وفديتوو اناا
سحر : اقول يمه بدر وينه
ام بدر : راح يجيب حلا
سحر : زين <تفسخ العبايه وكانت لابسه فستان نااعم لونه سماوي قصير ..
ام بدر : ماشاءالله وش هزين ..
سحر استحت : هذا اختيار نايف
سمر من وراها : ياعيني
سحر :بسم الله سلمي اول
سمر تبوس اختها واهي حاطه روج احمر فاقع مع مكياج برونزي وطالع شكلها مع البروموده والتيشرت والتجعيد <مكسيكيه ...
سمر تضغط ع خد سحر علشان يطبع الروج ويخرب مكياجها <نذاله بس
سحر :ابعدي ياحمارهـ
سمر بعدت :ههههه مايمديك انطبع
سحر تاخذ مرايتها الي في الشنطه تناظر : بااايخه خربتيه
سمر :احسن <وتروح تشيل ليان
اهليييين بقلب خالتوو
ليان ومعها الحلو :ههههه انتي حلوهـ
سحر : توني ادري ان بنتي حولا
سمر : قولي طالعه ذوق زي خالتها
متعب : السلام عليكم << جلس ع الكنبه بعربجه
الكل وعليكم السلام <<<
متعب : شخبارك سحر
سحر :الحمدالله ...كيفك؟؟
متعب وهو يحط رجه فوق الثانيه بشكل معربج :والله الحمدالله ماشي الحال
متعب يناظر سمر :يا الخبله وش مسويه في وجهك
كنك رونالدنهوو <لعب في سيميلان
سحر :هههههههه تعرف تشبه
سمر ركضت للمرايه : مالت عليك كل ذا الحلا ... صدق انكـ <قطع كلامها وهو وراها وماسك شعرها بيده
متعب :اني ايش ؟؟!!
سمر بخوف : هآآه لا ماكنت اقول شي
(متعب مع انه اصغر من سمر الا انه اجبر منها واطول منها وعربجي بشكل يلبس ثوب والطاقيه ع جنب والشماغ في كتبه <)
متعب: ايه ع بالي بعد

^^^^^^^^^^^^

يتـــبع

تااابع

سلطان في الكوفي :شخبارك
عبد العزيز :الحمدالله بخير كيف امورك
سلطان : تمام
عبد العزيز :هآه متى الجيه للشاليه
سلطان : العصر ان شاءالله نكون عندكم
عبدالعزيز : ترا بتناموون
سلطان: صار
********
في الليــــــــــل <<<
الشـــــــاليه عباره عن بيوت جنب بعض والبيبان مرقم عليها >>>>
ام عبد العزيز : سالم حبيبي اطلع من البرسيم = المسبح لتبرود
سالم يطلع وتعطيه الشغاله الفوطه :.....
ام عبد العزيز: بدك عصير ..
سالم : يس ماما ...
اجوان :واو الجو الحين يجنن ..
(الجو هوى والسماء مليانه نجووم والقمر بدر )
ام عبد العزيز :أيه بيجنن .. الا صحيح بكرا عازم اخوكي ضيف .
اجوان : من ؟
ام عبدالعزيز :اهل صديقه سلطان
اجوان :آآها
اجوان : سالم بروح اتمشى تجي معي
سالم : لا بروح البس الحين
اجوان :.....<< اخذت الايبود حق سالم وراحت
فيه مساحه كبيره وراء وفيه عشب ....
عبد العزيز شافها لوحدها تتمشى :مرحبا
اجوان تلتفت للي جنبها :هلا عزوز
عبد العزيز يحط ايده في كتفها : وش عند القمر يتمشى لوحده..!
اجوان : ماكو شي الجو حلو ...
عبد العزيز يناظر السماء :اليوم بدر..
اجوان :.....
اجوان :ممكن سؤال ؟
عبد العزيز :تفضلي
اجوان تحط عينها في عينه :ليه تكرهـ جنس حواء ..
عبد العزيز يستوعب دقايق السؤال بعدين :هههههههه...
اجوان :خير فيه شي يضحك ..
عبد العزيز :بلاه وش ذا السؤال .من قال اني اكرهـ
اجوان : تصرفاتك ورفضك الارتباط
عبدالعزيز:مو معنى اني ارفض الزواج اكون اكره جنس حواء مهما كان حواء اختي وامي
<قطعت كلامه
اجوان :وزوجتك ..
عبد العزيز :لا تفتحين جروح خلاص انا غلطت وماابي اكرر غلطتي
اجوان :تسمي الفشل غلطه
عبدالعزيز :ماله داعي نفتح الماضي الحين حنا جايين نتونس سكري الموضوع .
اجوان احترمت قرارهـ خاص ان الوقت مو مناسب للمواضيع هذي :.
ام عبد العزيز بصوت عالى : عبد العزيز ...
عبد العزيز يروح عندها : هلا ..
ام عبد العزيز تمد جولها له :كلم هيدا ابوك بدو يتطمن
عبدالعزيز :ياحليله ابوي
*****************
في نفس المكـــان ......
لكن في شاليه اخر ......
سمر تصرخ وتضمها :هلاااااوغلاااااا ريــوف من زماان عنك ..
ريوف :هههههه سمور ابعدي شوي خنقتيني
سمر بعدت عنها واهي تسوي نفسها زعلانه :يعني مااشتقتيلي ؟
ريوف :بموووت من الشوووق
سمر تمس ايدها بجفاسه : اجل تعالي ...
سحر : حياالله خالتي شخبارك
ام رائد :الحمدالله بخير انتي كيف حالك ؟
سحر: الحمدالله تمام
البندري تجي تجلس جنب سحر :وش عندك محلوه اليوم انتي وذا السماوي
سحر وخدودها حمرت :هههههه من زمان وانا كيذا حلوه
البندري : مشكله الثقه احيانا
سحر:هههههههه هذا اختيار نايف
ام رائد : والله عنده ذوق
البندري :مو هين
سحر تمد الحلا لام رائد : تفضلي خالتي
ام رائد : زاد فضلك
ليان تنطط : ابي وحده ابي وحده
سحر :طيب شوي شوي لا تطيحين
ام رائد :ياحليلها كم صار عرها الفصعوونه
سحر :داخله 5 >صار عمرها 5سنوات
البندري :ياسرع الدنيا
سحر :والله دايم احس اني امس كان زواجي وشوفي الحين معي ليان عقبالك يارب
البندري :آمين ..
دخلت ام بدر واهي تحضرم ع نفسها :ااف يا شين العيال والغثى طفشني .
البندري تقوم تسلم ع خالتها :هلا خالتي وش فيك ؟
ام بدر :هلا بك عيوني مافيني شي بس ذا العيال يجيبون الشيب يازين البنيات
سحر +البندري >احــم
ام رائد:لا يكبر روسكن بس
البندري :هههههه
ام بدر: وين سمر وريوف
ام رائد:مدري تو كانو هينا وراحوو
سحر:يعني ماتعرفين بناتكم اذا تقابلوا ماينشافون الا اذا قلنا يله مشينا للبيت ..
البندري :عطيني الدله خلوني اصب
سحر :تسوين خير هذي الي برجلي مو مخليتني اتحرك >تقصد ليان
******************
سمر تعبت من كثر ماتدق ع بدر وهو سافها ويلعب بالوت مع الربع :ااف الله ياخذه بدروه مايرد علي
ريوف :خليني ادق ع رائد يمكن يحن علينا ويودينا
سمربنفاذ صبر :دقي عليه يله بسرعه
*************
رائد جالس بين بدر وجاسر دق جواله رفع الجوال :...
بدر :من ؟
رائد :ريوف مدري وش تبي .؟؟
بدر:اكيد داقه عليك علشاني مارديت ع سمر
رائد:هلا
ريوف تتميلح :اهليين كيفك ..؟؟
رائد :ماكني قبل شوي كنت عندكم وش تبين
ريوف خايفه يرفض :اممم رائد
رائد:يحوول ترا اقفل بسرعه تكلمي
ريوف :لالا اصبر .. ابي تودينا للسوبر باركت انا وسمر
رائد :ليش؟
ريوف:نبي نشتري اغراض
رائد :وشي الاغراض
سمر هينا طفشت منه وبحركه سريعه منها سحبت الجوال من ريوف :: الحين انت بتودينا ولا وشلون ...تحقيق اهوو ..
رائد يحاول يستوعب صوت مين وبعدين عرف انها سمر بس ماقدر يتكلم لان جنبه اخوها اضطر يقول :اوكيه جهزوا نفسكم دقايق وجاي
سمر:كفوو ولد خالتي
رائد يبتسم ع عربجتها :لاتتعودون عاد
سمر :اخر مره
رائد:يله سلام
سمر سكرت الجوال وبدت تنطط :ييييس وااافق
ريوف :وناااسه ياليتني معطيتك الجوال من زماان
عشان تكلمينه
سمر :اقول اخلصي خلينا نروح تستأذن من الحريم ونروح بسرعه
ريوف بحماس :يللله ...

نـــــــــــــهايه الجزء الاول من البارتي الثالث

البارتي الثالث الجزء الثاني

عبد العزيز :بتروحين
ساميه لبسه العبايه :ايه بدي كم شغله من السوق مابتأخر سالم بدو يجي معي ...جوني بدك تجي معي
اجوان :لا ماما روحي انتي ..
عبدالعزيز روحي غيري جو معها
اجوان :لا عاجبني المكان مالي خلق اطلع للسوق ولويته
ساميه :براحتك يله باي
(ع فكره ساميه تحب الشوبتق بشكل جنوني )
عبدالعزيز يدق جواله :هلا بندر << ويقول يدخل دخل
اجوان يرن جوالها اخذته من الطاوله قضبت حواجبها :مين ..؟؟ رقم غريب مارح ارد
رجع الرقم دق <<اجوان اخاف وحدته من صديقاتي
اجوان ردت بس ماتكلمت :.......
المتصل :الوو
اجوان :هلا اختي
المتصل :شخبارك
اجوان :الحمدالله بخير بس مين معي ؟؟
المتصل :بنت خالة هيفاء
اجوان :آآآها هلا والله السموحه ماعرفتك
سيهام :لالا عادي ..بس عرفت انك موجوده في الرياض وقلت لازم اشوفك
اجوان :ياحياتي مشكوره بس ماراح اطول الجمعه بروح الشرقيه ..
سيهام :لالا مو شغلي تجين لازم اشوفك ..
اجوان :خلاص تعالي للشاليه
سيهام :اوكيه
اجوان :انتظرك بكرا العصر
سيهام :ونااسه بروح ادق ع هيووف واحرها
اجوان :ههههههه حرام عليك يادوباا
سيهام:يله بس سلاااام
اجوان :باي
عبدالعزيز :مين كنتي تكلمين ؟
اجوان عارفه ان اخوها ماصار يثق في العالم من بعد الي صارله ..
اجوان بضيق من تصرفه واهي تقول تروح عنه :صديقتي ... تبي اعطيك الرقم تتأكد
عبدالعزيز يمسك بيدها :وين رايحه ؟
اجوان :بغير ملابسي الجو بداء يبرد ..
كانت لبسه شورت ابيض مع تيشيرت ليموني ..وكاب ابيض ...
الشاليــه كبير مرهـ ,,,
فيه مساحه خضراء كبيره وفيها كرت السله ..
وبعدين فيه المسبح ع جنب كبير وفتحته مرسومه بشكل حلو قلبين جنب بعض ...
فيه 7 غرف ..
كل واحد ماخذله غرفه ...ديكور غرفة النوم خشبي والفرش لونها احمر ويختلف الفرش من غرفه لغرفه ..
وفي كل غرفه شباك كبير بدون حامي >حديد..
الغرفه الئيسيه طبعا لساميه ..
اجوان دخلت الغرفه وسكرت الباب وراها مشت ناحية الدولاب ...فتحت الدولاب....
فجــأه <<<<
تسكرت اللمبات ..اوعــم الظلام لكن لاتخلو الغرفه من ضوء القمر
اجوان سكرت الدولاب ..وراحت ناحيه مفاتيح اللبات ..
شوي الا تحس بأنفاس عند رقبتها ويد تمتد ناحيت خصرها بتملك ...
اجوان جت بتصرخ الا يحط يده في فمها ويمسك يدينها ويعكفها في ظهرها .... قيد حركتها
من الخووف تجمعت الدموع في عيونها بس مانزلت >>
فيصل يهمس عند اذنها :ابي اعرف نوع عطرك الي تحطينه ...جنني
اجوان تحاول تميز من صوته هذا : .....
فيصل يقرب من رقبتها بصوت زي الفحيح :آآآآآآهـ انتي كلك عـلى بعضك تجنني
اجوان بخوف من الي بيصير تحاول تتصرف بسرعه
///عضت يدهـ وسحبت نفسها منه بسرعه وبعدته وفتخت اللمبات علشان تعرف مين...
ماقدرت تطلع من الغرفه لانه عند الباب ...
اجوان بصدمه :فيـصـل
فيصل يبتسم :بشحمه ولحمه ...
اجوان باستحقار : انت وش جابك هينا ..
فيصل : الي جابك جابني ...
اجوان :ليه جاي لغرفتي الدنيا سايبه ...
فيصل :بس معي
اجوان :كيف دخلت
فيصل يقرب منها وماصار يفصل بينهم الا كم خطوه ويبتسم بخبث...:مو موضوعنا الحين
اجوان تبعد وتأشر با السبابه :اقول اطلع احسلك ..
ولا والله لاعلمك قدرك ..
فيصل :محدب يعلمك قدرك غيري يا بنت الاصول
اجوان بعصبيه :غصب عليك بنت اصول قاهم
فيصل :فاهمي اقمر
دقـــ دقـــ >>الباب
فيصل التفت بسرعه ناحيه الباب وهذا اليم احسب حسابه ان احد يدخل ويخرب عليه >>
اجوان تشكر ربها في نفسها بصوت عالي :ميـــن
الخدامه :بابا عبدالعزيز يقولـ بسرعه البسي انتا تأخر عليه
اجوان :اوكيه استني عند الباب ...
فيصل :خير وش ناويه تسوين ترا مو من مصلحتك ..
اجوان :اذا ماطلعت الحين لاخلي الخدامه تنادي عبدالعزيز واهو الي بيتفاهم معك ياحقير
فيصل :المره هذي بمشيها بس المره الجايه وين بتروحين مني ...
>>>بحركه سريعه من فيصل طبع بوسه في شفتها
اجوان كاردت فعل طررررررررررررق <<<كف ع وجهه
وعيونها كلها استحقار :حقـــير ..كيف تتجراء
فيصل صح الكف مو قوي بنسباله ..مسك زندها وقربها منه وصارت عيونهم قبال بعض ..
فيصل :تذكر هذي اللحظه لانك راح تندمين عليها ..>>وراحـــ
اجوان صدرها يرقى وينزل بشكل سريع <تتنفس بسرعه من الخوف تحس نفسها فحماانه <راكضه اميال
وحرارة جسمها مرتفعه وعطشااانه حيل ....
دقـ دقـــ >> الباب
اجوان تذكرت الخدامه انها عند الباب ليكون سمعت شي ...
راحت فتحت الباب ...
الخدامه استغربت شكل اجوان !!!
اجوان :سمعتي شي....
الخدامه زاد استغرابها :ايس فيه مادام انا مافي اسمع شي ..
اجوان: خلاص روحي جيبيلي موويه وقولي لعبدالعزيز شوي وجايه ..


نهايه البارتي الثالث الجزء الثاني ....

البارتي الرابع
الجزء الاول ///


سمر ماسكه يد ريوف وسحبتها وركض عند الحريم ..
سمر بصوت ترجي :يمااهـ خالتي ..ممكن نروح مع رائد للسوبرماركت ..
ام رائد :وش عندكم هناك .
ريوف :بنشتري اغراض السهره
ام بدر:ايه صح اليوم بدر معاند سمر ورفض يجيبلها الي تبيه
سمر :هاهـ نروح
ام رائد :لاتتأخرون ..
ام بدر :انتبو ع انفسكم ..
سمر اريوف <<رقض ع باب الشارع
لقوا السياره مشغله <<
ركبت اريوف +سمر <وراى علشان يسولفون ع راحتهم
جاء رائد ركب بعدين التفت :وحده تجي قدام مو سواق عند ابوكم انا ..
سمرتقبص ريوف وتهمس لها :روحي اركبي قدام ليهون الحين
ريوف :أأأي طيب <نزلت وركبت قدام
رائد :فيه سوبر ماركت قريب من هينا ..
ريوف :مو مشكله
سمر:لا نبي بندهـ
رائد يناظرها من الشباك :انتي مايطلع لسانك الا للاوامر بس !!
سمر انـــحرجت في نفسها ااف ياليتني ماتكلمت ...
>>>>وصلو لبندهـ بعد ساعه ونص لان كان الطريق زحمه ...
نزلت سمر وبعدين اريوف <<ومشوا ع طول ..
رائد بصوت عالي:خير خير ماكن في احد معاكم ...
ريوف لفت عليه :هاااااهـ
رائد :استنوا لما احط السياره في الموقف .. >وراحـ
سمر:اف اخوك ذا ياكثر شغالاته ..
ريوف :لايكثر وش قال عاد...ع الاقل احسن من اخوك العنيد ..
سمر بضحك وصوت شوي عالي :عنيد ولا الرهيب >اسماء جولات
من وراها شاب :ياقدمكـ الحيـن الناس طايجين في بلاك بيري << ومشى
سمر طــاح وجهها //
ريوف :هههههههههااي <<في لحظه هذي جاء رائد ...
رائد : يـله ندخل ...>>ومشوا وراهـ

***************
اجوان لبست اقرب شي قدامها بسرعه واخذت جاكيت وطلعت لخوها برا<<<
عبدالعزيز :تأخرتي..كل هذا لبس!!
اجوان مرتبكه :هاآآ ايه لا بس كنت في الحمام
عبدالعزيز :اجوان فيك شي .
اجوان :لا وش يكون فيني مثلا ابد سلامتك
اجوان (مستحيل اقولك يا عبدالعزيز اعرف انت ماتثق في الحريم اخاف لوقلتلك الي صار ماتصدقني وتكذبني وتبداء بسين وجين وكيف عرفته يوووه وادخل في متاهات معك مالها اول من تالي لازم اشوف حل بنفسي اخلص من ذا الحقير بدون ماتعرف .. حسبي الله ع الي كان السبب )....
عبدالعزيز يأشر بيده ع وجه اجوان :ياهووهـ نحن هونا الي اخذ عقلك يتهنى فيه ..
اجوان :هـلا معك ليه قلت شي ..
عبدالعزيز:لا اليوم انتي فاصله
اجوان تحاول تصرف :احس اني جوعانه ... منت جوعان ؟؟!!
عبدالعزيز : توني طالب دلفري ... شوي ويجون ..
اجوان :مادقت امي ..
عبدالعزيز :لا مادقت ..هي قالت مارح تطول..
الا ع فكرهـ دق سلطان علي وقال بيجي اهو واهله العصر الله با الاستقبال السنع ..
اجوان :هههههههه اهم جايين يتونسون ولا يخطبون
عبدالعزيز :ياليت صراحه سلطان رجال والنعم فيه ..
اجوان :لاتقلب السالف جد ترا كنت امزح ..
عبدالعزيز :بس حبيت اقولك

************
ريوف معها كيسه كبيره كلها حلويات وشوكلت<<
وسمر معها كيسه كبيره كلها شبسات من كل الانواع<<
رائد شيل كيسه كلها مشروباات <<<
رائد يدخل الاغراض معهم للشاليه :حشى كل هذا بتكلونه
ريوف :قل ماشاءالله بس
رائد : ماشاءالله لا تخافين عيني بااردهـ
رائد يدق جواله:هلا جاسر ..
جاسر :ياخي وينك تأخرت ..
رائد :يله جيت افتحلي الباب .
عند المسبح مطفين الانوار ومغطسين رجولهم وجالسين يسولفون ///
سحر :تخيلي قهرتني اوريها فستاني تروح تخيط زيه ..
واتفاجأ في الزوج انها لبسته ..
البندري :طنشيها ذا الاشكال بس تبي تحركـ ..
سحر :ااف دايم تسوي حركات تبي تنرفزني .. بس احترام لنايف مااسويلها شي واسكت ..
البندري :انا مدري اخته مين طالعه عليه ماتتعاشركيذا
سحر:احمدربي اني ماسكنت عندهم ولا كان علوم ..
البندري :.......
سحر:كيف الجامعه ؟؟
البندري :الحمدالله ماشي حالها .
ريوف تمد يدها لهم :خوذو وادعلولي <<معطتهم ايسكريم جلكسي ..
سحر :وااهـ يالبا قلبك ..شكرا
ريوف ابتسمت :عفوان ..لا تخلصون السوالف كلها ترا وراكم بكرا ...
البندري :ههههه يا ملغك ..
ريوف << راحت
وكملووو السهره ضحك واستهبال <<<< البــارتي الربع
الجزء الثاني ///

=============== شــروق الشـمـس ===========
في كل نهار تطل علينا الشمس بازغة مضيئة تملاء الكون نورا وإشراقا ,
ميلاد يوم جديد مع حياة جديده نودع الأمس ونقبل بايوم وغد بأمل في لقاء شروقها
تستيقظ الأرض وما عليها .,,
كأنها تنفض عن غبارها ...
كيف ولا وهى تشرق نورا بل تكاد عيني أن لا تخفا من جمالها ..
الشروق معنى للأمل والصفاء والتواضع أمام كبر الحياة وعظمتها وعظمة خالقها تمدنا بدفئها وحنانها بأشعة ذهبيه ...
فهل هو شروق الشمس ....
خرجت من غرفتها لتشاهد شروق الشمس
الــكل نايم في هذا الوقت ...
حتى الخدامات مايقومون الا الساعه6:00
ريوف تناظر في الي نايمه جنبها تقول في نفسها
:ااف منك سمور يادوياا يعني ماتقدرين تصبري شوي لحقه ع النوم//
قامت شافت نفسها في المرايه <كانت لبسه برموده جينز وبلوزه توب سوداء عليها رسمه في الوسط ميكي ماوس <اخذت نظارتها الشمسيه <وطلعت ...

*********************
في نفس الوقت عبد العزيز توه واصل للشاليه
كان في السياره ....يرتب الاوراق الي معه ..
دق تلفونه حط الاوراق في السياره ودخل الشاليه //
**************
ريوف تتمشى عـ الزرع (الثيل ) وعـ شفاتها احـلا ابتسامه ....
فتحت باب الشارع تويق (تطل ) فضول لا اكثر ولا اقل ...
ريوف شافت بسه(قطوه ) واقفه قدامها تبعد عنها كم خطوه كان شكل البسه مره يجذب عليها فرو كثيف ونااعم وصغنوونه وعليها فيونكه عـ رقبتها :ينااااس تدنن ... (تأشرلها )بس يبسي تعالي هينا >>ريوف مندمجه عـ الاخر مع البسه ...
ريوف :شكلها ضايعه ...(ريوف تتلفت يمين وشمال تشوف اذا فيه احد اولا )
جذبها منظرها وهي تتدلع امامها وتناوي //
ريوف في نفسها :مافيه احد خليني اروع اخذها شكلها مو ناويه تجي !!
استجمعت شجاعتها وطلعت بسرعه اول ماوصلت للبسه ..
حملتها بين ذراعيها ....
في اللحظه هذي ///
وصلت سيارهـ مسرعه عــ الاخر وصوت الاغااني ملئ المكان ....
ريوف خافت ورجعت عـ ورا خطوتين يوم شفت السياره تعدتها ...
ارتاحت ....
جت بتمشي الا السياره رجعت ع ورا ايضاء بشكل سريع //
الشاب الاول يطل مع الشباك السياره ::ااف اسفيين ..ياالعسل ماشفناك ..
ريوف كان وجهها محمر وعيونها تجمعت الدموع فيها
وتاشر براسها بمعني لالا ابعدو // ويدها ترتجف لان البسه تهتز معها ...
الشاب الثاني : يالبيــه عــ الي يستحوون ... اروح مندي انا عـ شارع القريات
الشاب الاول :تعالي خلينا نكمل السهره مع بعض
ريوف في نفسها ياربي ساعدني ..انا وش طلعني ذا الوقت ..(وقالت كل الادعيه الي حفظتها ...)
الشاب الثاني :استح عـ وجهك وانزل ركبها هذي برنسيسه لازم نفتحلها الباب ...>>
الشاب الاول نزل لها ..وعليه ابتسامه خبيثه ///
ريوف ماتحملت تتخليل الي ناوين يسونها فيها
اول ماقرب منها الشاب صرخت بوجهه .وركضت
الشاب فز مو مستوعب الحركه وقف يناظرها لوين بتروح
الشاب الثاني :هههههه شكلك وانت مروع تحفه
ريوف تركض بلا هدف اهم شي انها تبعد عنها البسه من كانت متمسكه في ريوف
دخلت الشاليه وصكت الباب وراها وتسندت على الباب
ناخذ انفاسها الي ارهقها الركض ..
عبد العزيز نسى اوراقه في السياره ...
اول ماوقف عـ باب الداخلي للشاليه ..
استغرب من شكل البنت الي واقفه ومعها بسه وتتنفس بقوه وكانها هربانه من احد ماقدر يركز بملانحها لبعدها عنه :
بس مين هذي !!!
ريوف شافت الشاب من بعيد يقرب منها قضبت حواجبها / في نفسها:مين هذا ليكون واحد من العيال جاي ياخذ فطور
بس شكله غريب اول مره اشوفه ..
بعدين تذكت ان رائد عازم اخوياه "يمكن هذا واحد منهم طيب وش جابه هينا ...
يوم شافت ان الشاب بدا يقرب اكثر لها ..
ركضت للساحه الخلفيه للشاليه ..::........
عبد العزيز زااااد استغرابه :!!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟
كاردت فعل منه راح ركض وراها يبي يشوف مين هذي ....ووين بتروح ومن تبي تشوف او تقابل من اهله لانهم كلهم في الوقت هذا نايمين!!
ريوف تلتفت واهي تركض وتشوفه وراها ::
يمااامي هذا للحين يلحقني والله مااخليه للاعلم عليه رائد الوسخ وش يبي مني ..
وصلت الي مكان مسدود ....وقفت ركض ...
وعبد العزيز وقف وبدا يمشي بخطوات واثقه لها ...

///لحظـــة هـــــــدوووء/////

اول ماوقف قبالها والتقت عيونهم مع بعض عيونه مليانه مشاعر متضاربه استغراب مع اعجاب مع عطف عـ حالها الغريب اما عيونها كلها خوف وتعب وارهاق لكن لا تخلو من البريق تجمدت اطرافه وحس بقشعريره ...
ريوف اخذت حجر مرمي جنبها ومسكته بيدها ..
وشكلها مرره ينرحم كانها طفله تدافع عن لعبتها ...
من طريقه مسكتها للحجر...
عبد العزيز يناظرها (ياالله ايش البرائه هذي شكلها مادخلت العشرين )يحاول يطمنها :لا تخافي انا بس حبيت اقولك انك غلطانه ..
ريوف مافهمت :غلطانه !!
عبد العزيز يحاول يبعد عنه الافكار الي بدت تتسلل في مخه غض البصر عنها شوي وهو مو قادر يصد عنها اكثر من كيذا :ايه مو هذا شاليهك
ريوف وبدت الدموع تاخذ مجراها في خدها الناعم
من الاهاق الي تحسه من امس مانامت وسهرانه والمجهود الي بذلته رخت رجلينها وجلست ع الارض ..

:...لـلا لـلا ..انـا ضعت !
عبد العزيز رحمها :ماصار شي لاتخافين انتي بس عطيني رقم الشاليه وانا اوصلك
ريوف بعدم ثقه وش ضمني انه بيوديني لشاليهنا :هــااه
عبدالعزيز حس انها مو واثقه منه :مارح اسوي فيك شي لا تخافي ...
ريوف مالك الا هوو هذا هو الحل:تيب
عبدالعزيز مسك جواله ودق عـ الخدامه : علشان تكوني واثقه اكثر..
عبدالعزيز :تعالي بسرعه ..
ريوف مافهمت وش قاعد يسوي بس الي قالته لنفسها ياليت الارض وتبلعني ولا يصير لي هذا ....وبدت تبكي .....
عبدالعزيز سمع شهقاتها ...:: .......
عبدالعزيز مو عارف كيف يطمنها بس فضل الانتظار وهو ودهـ يخليها مرتــاحه ومايبي يشوف دموعها ..تنزل وهو مو قادر يسكتها ...
رئيسة الخدم المصريه :نعم يابيه ..عايز حاقه ..
عبدالعزيز التفت عليها :ايوه روحي للبنت الي هناك وشوفي كم رقم الشاليه حقها ووصليها له ...
<راحت لها
كانت ريوف تسمع الكلام الي يدوم بينهم ...
كانت ملتمه عـ نفسها ... تنتظر مصيرها الي با النسبه لها مشئووم !
الخادمه رحمت شكلها ...قربت منها تحاول تطمنها :اسمك ايه ..
ريوف !!!!:وانتي وش دخلت وش اسمي
عبدالعزيز ابتسم هذي وش فهمها انا اقولها اساليها كم رقم الشاليه مو اسمها ياحبها للقافه ..
الخدامه تفشلت تبتسم : طيب قومي معي اوصلك
ريوف قامت وهي خايفه مع ان شكل الخدامه يطمن بس لابد الخوف من اشخاص غريبين عنها :...
عبدالعزيز ارتاح يوم شافها تستجيب للخادمه....
الخدمه تمسكها من خصرها : حبيبتي هوو كم رقم شاليه؟
ريوف واهي تحاول تتذكر: اممم 11
الخدامه :دا اريب اوي مايحتقشي سياره
عبدالعزيز شكها لخبطت في الارقام ...
(شاليه عبدالعزيز رقمه 10 , )
اخذتها ووصلتها لشاليه ....
اول مادخلت ريوف :شكرا ..
الخدامه ببتسامه :ياحببتي نحن في الخدمه .. انتبهي بائه لما تطلعي ...(انتبهي لما تطلعي )
علطووول ... راحت الغرفه >>> وشافت سمر في سابع نومه قالت في نفسها لو تدرين وش صارلي يا سمور ...
حطت راسها في المخده بارهاااق ونااااامة ::........

*****************
نهـــــــــــــاية البارتي الرابع ...
توقعـــــــــــــــاتكم ..^^
تحياتي مشاعل الراشد

البارتــــــي الخـــــــامس ///
الجزء الاول///



الســاعه 10 ص ...

ام بدر :تبين اصبلك حليب ..
ام رائد :ايه الله يعافيك ..
البندري تدهن التوست با الزبده :ليوونه حبي تبي اسويلك
ليان جنب سحر:لأ ماما تسويلي ..
البندري :مالت عليك وين تحصلين البندري بكبرها تسويلك ..
ليان حطت راسها في حضت امها :.........
سحر:قربيلي الجبن ..
البندري تمده لها ..
ام رائد :وين سمر و ريوف ماصحو للحين !
ام بدر:ياحليلك ياوخيتي الكل نام الا هم كل الليل ضحك وسوالف ..
ام رائد:كـم الساعه الحين ..
سحر تشوف الساعه الي بيدها :اممم 10 وربع ..
ام رائد :قولي للخدامه تصحيهم من النوم ...
ام بدر :ارتاحي ارسلت الخدامه الحين يصحون ..
******

عنـــــــد الاولاد//

حمدان صحى من بدري ,,,
حمدان يدخل عـ العيال يصحيهم ..
كل اثنين في غرفه ....
دخل عـ جاسر ورائد ...
فتح الستاير وقفل التكيف ...وسحب المفرش وطلع ...
جاسر فاتح نص عين ويناظر في الباب المفتوح :ااهـ لو اعرف من الي امه داعيه عليه مصحيني كيذا
رائد يتمغط :بلا تهديد وقوم الساعه الحين 10 ونص ..
جاسر طنشه وحط المخده عـ راسه وكمل نووم ...
رائد قام ودخل الحمام .. ولبس تيشيرت وبنطلون جينز .بعدين
رائد دق عـ امه علشان يرسلون الفطور لهم ...
حمدان دخل عـ غرفة ..
متعب وثامر <
بس لقاهم قايمين !!
حمدان : وين وراحو ذولي ؟؟
دخل غرفة /
بــدر ...مع صديقه تركي ..
وسوى نفس الحركه الي سواها عند جاسر وبدر لكن لما جاء يطلع جته المخده طايره صقعت في راسه
حمدان التفت :وجع خير احمدوو ربكم اني بنفسي جاي اقومكم .. صدق موكفوو
بدر:اقول سكر الباب لتجيك الثانيه ..
تركي صحى :صباح الخير ..ماشاءالله عليكم من متى صاحي ..
حمدان : صباح النور ...يااخي خلي خويك يعطيك شوي من ذوقه ..(موجه الكلام لبدر) من 9 ونص ..يله انتظركم برا <طلع
بدر:يووه طار النوم ..
تركي يبتسم :..ليه ليكون ناوي تكمل يابووو يله قوووم <<سحب المخده منه ودخل الحمام بسرعه لتجيه ضربه من بدر ...

**********
ام رائد :تعال مافيه احد .. غريب ادخل ...
سحر تغطت با الجلال
رائد :صباح الخير ..
ام بدر :صباح النور ها شخبار سهرتكم البارح عساكم استانستوو ..
رائد : الحمدالله تمام .. مانقصنا الا انتي ..
ام بد تستهبل عليه : هوو يا وليدي كان دقيت علي ..
رائد :شفت انك مندمجه مع امي قلت اخليها بوقت ثاني .
ام بدر: لالا وييه طفشت من امك وحكيها ابي اتشبب شوي
سحر :هههه ماشاءالله عليكم وانتي الحين عجوز .. توك .
ام رائد :عاد من زين جلستك انتي وحكيك احمدي ربك متحملتك ..
ام بدر :وش نسوي يا وخيتي الاخت لازم تتحمل اختها اذا مااتحملك ولا تتحمليني من يتحملنا !!
البندري :: ههههههههه محد ..
ام بدر وام رائد : وجع لا تصدقين ترا نمزح .. معكم ..
رائد:لا عااد انا بصدق هبالكم ههههههههه
رائد : ثامر ومتعب وينهم ..
ام بدر : صحو من بدري وافطرو وطلعوا
ام رائد : ماقالولك وين ؟
ام بدر :لا ..
رائد : خلاص ادق عليهم اشوفهم وين ..
دخلت في الحظه هذي سمر ماغسلت وجهها وواضح عليها علامات النووم وكشتها طايره وتغمص عيونها
سمر :يووه يماااهـ ليه صحيتيني بدري حرررام ابي انام.... ماشبعت <<وراحت لمها وانسدحت في حجرها ونااااامت ...
ام بدر تأشرلهم انهم لا يضحكون :طيب ياحبيبتي ناامي ..
رائد مو مستوعب عـ طول قام وطلع :........
البندري بهمس واهي شوي وبتضحك :حرام عليكم ياخاله بموت من الضحك انتي مو شايفه شكل رائد تخرع المسكين وطلع ..
سحر ماقدرت تمسك نفسها :هههآآآآآي
سمر فوت من النوم ع الضحكه العاليه : وجعووه محد قالك ضحكتك عاليه زيااده عن اللزم فقعتي اذني ماتشوفين اني ناايمه !
البندري :هههههههه اول مره اشوف وحده نايمه تتكلام
سمر :هـ هـ هـ خلاص اسكتي
البندري : هههههه والله انك مسخره ..
ليان قامت من حجر امها وراحت عند سمر : حاله تمر تو كان فيه رئد شافس وانتي هينا (خاله تو كان فيه رائد شافك وانتي هينا )
سمر مو مستوعبه :نــعم >وتوجه الكلام لسحر<هيييه انتي وش تقول بنتك ...ماني ناقصده هبل ..عـ ذا الصبح ..
سحر :ماقالت شي رائد كان هينا وتخرع المسكين وطلع ..
سمر نقزت من مكانها ووقفت :رائــــــــــــــــــد ...
صار وجهها احمر من الفشيله : متى انا ماشفته ..
ام بدر :هههههههه انتي كنتي صاحيه اصلا علشان تشوفينه ....
ام رائد:لا تهبلون با البنت ماعليك منهم روحي يا حبيبتي بدلي البيجامه وتعالي افطري ..
سمر تناظر البيجامه الخضراء وعليها رسمه كرتونيه ..
سمر استحت وطلعت برا عـ طول ...
البندري:هههههههه والله مو لايق عليها الحيا.
ام بد :لا يغرك عربجتها ترا بنتي كلها انوثه ...

دخلت الغرفه وسحبت الغطى من ريوف بصوت عالي :ريووووووووووووووف الحقي علي
ريوف قامت مفزوعه :بسم الله ....وش فيك ؟؟
سمر :اخوك شافني كيذا ..
ريوف :أي واحد فيهم ..
سمر واهي تجلس ع السرير : واااي فشللللله ... رائد
ريوف تشوف شكلها وكشتها وتخيلت الموقف :ه
سمر تناظرها : ياحمااره تضحكي علي
سمر قامت عـ ريوف تقبيص وضرب با المخدات

**********
ام رائد تدق ع رائد :تعال خذ الفطور.
رائد :ان شاالله .
اخذ الفطور من المطبخ ورح للشباب <<<
بدر :بدري يابوو كان تأخرت شوي
رائد : اقول احمدربك ان جايبه
حمدان : تاخرت علينا
رائد :وش اسوي ماسلمت ع خالتي امس ودخلت اسلم عليها ..
جاسر توه طالع من الحمام : الطيب جيت زين في الوقت المناسب .. مماعليك منهم وصبلي الشاهي ..
رائد : اقرب .. هذولي مو وجه نعمه ..
تركي : اقول بس صبولي ولا يكثر انت وياه
جلسوا الشباب يفطرون ,,,

نهايه الجزء الاول من البارتي الخامس

الجزء الثاني من البارتي الخامس

الساعه 30 :10
عبد العزيز :صباح الخير ..
ساميه : صبااحو .
اجوان : صباح النور .
جلس ع الطاوله: وين سالم
اجوان: يكلم في الجوال ..

**********
سالم : شوف انا حجزت شاليه قريب من هينا نادي الشباب عـ الساعه 9 في الليل اوكيه
محمد :ياعمري والله تسلم مضبط الوضع كويس
سالم : علشان تعرفون انا موسهل .
محمد : كفوو والله يله اشوفك عـ الساعه 9
سالم : باي
*********
ثامر ومتعب <<< مجمعين عيال الشاليهات كلها وجالسين يلعبون كوره ...
شاب : ماتعرفنا ايش شنو اسمك ؟
متعب :متعب
شاب : ميتوو
متعب :بلاحركات دلع يا رجال ولا اصكك با الكوره الي ومعي ..
شاب : يووه شنو قلنا هذا جزاي ادلعك انت حر ..
متعب وش ذا المايع : ...........
شاب : امممم فيه سهره اليوم عـ الساعه 9 رقم الشاليه 55 اذا حاب جي ...
متعب : مشكور بس انا مرتبط مع الاهل ..
الشاب : براحتك يله بااااي
جاء ثامروهو فحماان من الركض ..
ثامر : متعب وجع وينك ..
متعب : خير وش تبي ماتشوفني منزرع هينا .
ثامر يناظر الشاب الي ابعد عنهم : مين هذا الي كنت تهذر معه؟؟
متعب : واحد مدري وش اسمه بس عازمني عـ سهره
ثامر : بلااه والله ونااسه خلينا نروح وننبسط قبل نجي
متعب :لا انا مارتحت .. من طريقه كلامه
ثامر : يا شيخ لا توسوس ... خلينا نروح اكيد فيه شوي وسمره وعلوم رجال ..
متعب: مدري بس ..
ثامر :اسمع بنروح بس بنشوف الاوضاع اذا عجبتنا ولا طلعنا .. خلاص
متعب : طيب ..
ثامر : بس لا تعلم العيال لا يدرون ..
متعب : والله البلشه وشلون نصرفهم وش نقولهم ..
ثامر : ماعليك خلها علي ..
متعب يناظر الساعه 12:30
متعب : امش خلينا نروح نصلي مذن

************
اجوان :ماما شنو البس في السهره اليوم !!
ساميه : البسي الاحمر كتير بيجنن عليكي..
اجوان :لا ماابي البسه .. غيرهـ ..!
ساميه : اجل لشوو تسأليني ايزا مابتأخذي برايي ؟؟
اجوان :تيب شو رايك با الاسود ..
ساميه : كتير حلووو ..
اجوان : اوكيه اجل راح البسه ...
**********
في المطبخ ريوف وسمر يفطرون لانهم تاخرو في القومه ...
ريوف : يوووه يا سمور لو تدرين وش صارلي اليوم ..
سمر تاكل كرسون : اممم شنو ..
ريوف : بغيت انخطف ...
سمر غصت في الاكل : كـح... كـح
ريوف تمدلها المويه بسرعه : يادوبااا شوي شوي مارح يطير الاكل ..
سمر مطيره عيونها عليها : وش تقولي انتي ..
ريوف حكتلها السالفه من الف للياء <<<
سمر : اهم شي الي شفتيه زين يستاهل قزته فيك ..
ريوف : وجع ياوصخه ...
سمر : يوجعك ..اخلصي قوليلي اهو وسيم ..
ريوف : تتذكر : اممم مو شين كيذا تحسينه له هيبه ورزه ...
سمر تناظر بحالميه : اااهـ ايوه كملي ..
ريوف : هييه خير .
سمر : الخير بوجهك يعني الواحد مايعرف يحلم شوي ...حتى في الخلم تناشبيني فيه ..
ريوف : الله والاحلام عاد ..
سمر : مالك شغل ..
ريوف : اخلصي كولي علشان نروح نسبح ..من امس وانا متحمسه ..

**********
نهــــــــــــايه البارتي الخامس
اشوفكم بكرا ع خير ..
توقعاتكم ...

البارتي السادس .....
الجزء الاول
الخدامه المصريه اسماء :اهلا وسهلا تفضالوو.. منورين
ام سلطان : زاد فضلك ..
العنود :هلا فيك ..
اسماء : حروح انادي المدام .. ارتاحو هينا
العنود تجلس :مشاءالله يمه يشتغلون عندهم مصاريا !
ام سلطان :ايه هذي رئيسة الخدم ..
العنود :اهاا حتى الشاليه صراحه مرره ذوق ..
ام سلطان :ايه مشاءالله ...
دخلت الخادمه: You want to drink What
ام سلطان :!!!
العنود :2 Juice
<<راحت الخادمه
ام سلطان : وش تقول ؟
العنود :تبي تعرف وش نبي نشرب ..
ام سلطان :اهاا ..
اجوان تنزل بكامل حلتها بفستان مره ناعم اسود ..
وفارده شعرها ...
اجوان : مرحبا
العنود :مرحبتين .
اجوان تسلم عليهم ...
ام سلطان : شخبارك يا ...
اجوان : اجوان ياخاله ..
العنود :مره اسمك حلو
اجوان : من ذوقك .
ام سلطان : الا وين امك !
اجوان : الحين تنزل .
ام سلطان : شخبار الدراسه معك .
اجوان الحمدالله ماشيه .
ام سلطان : شنو تخصصك .
اجوان : انجليزي ..
ام سلطان : زين ماشاءالله ربي يوفقك
اجوان : تسلمي
اجوان : ماتعرفت ..عليك
العنود : اسمي العنود ..
اجوان :عاشت الاسامي ... تدرسي ؟
العنود : ايوه في نفس جامعتك
اجوان :وااو معاي .. بس ماقد شفتك
العنود: امم يمكن لاني مو نفس تخصصك
اجوان : ليه انتي شنو تخصصك .
العنود :علم اجتماع .
اجوان : اهاا نايس
سامه :مرحبتين يااهلا وسهلا
ام سلطان : ياهلا فيك .
سلطان : عبد العزيــز
عبد العزيز : هلا
سلطان : وش فيك ياخي من اول ماجلسنا وانت ماتتكلم !
عبدالعزيز : وش تبيني اقول ؟
سلطان :لالا فيك شي
عبد العزيز :مافيني شي ..اقولك قم بس خلينا نشوي ..
سلطان : فكره حلوه يله .
***********
عنـــــد المسبح ...
جاسر : ايوه .
حمدان :وبس
جاسر : وش وبس
حمدان : انتهت السالفه .
جاسر : وانت كيف وش بتسوي .
حمدان : بتزوجها .
جاسر : بسرعه هذي .كيذا
حمدان ينفض شعره من المويه : ايه كيذا
جاسر : طيب اسأل عنها ..
حمدان : البنت عاجبتني وابيها .. كيذا او كيذا
جاسر : الحين انت بس شفتها مره ودخلت مزاجك وعلطول تبي تتزوجها خبط لزق .. يا شيخ سلاماات .. من جد شكلك فاصل ..
حمدان : انا ماقلتلك السالفه هذي علشان اخذ رايك بس حبيت اقولك لانك نشبت فيني وش فيك ووش السالفه بس البنت اخذت تفكيري ليه اعقد السالفه ..
جاسر : والله هذي حياتك .. بس مو تجيني بعدين وتقولي ساعدني وش اسوي
حمدان بلامبالاه :مارح يصير شي ..
جاسر : بكيفك .
جاء رائد وجلس معاهم :اقول شباب شفتو المبزره .
جاسر : خلك منهم وشف خويك بيعرس .
رائد : مين .
جاسر : حمدان .
رائد : مبررروك ماشاءالله بتودع العزوبيه ..
حمدان يبتسم : الله يبارك فيك بس تونا مابعد خطبنا .
رائد : مين .
جاسر :وحده مقابلها في المطعم .
رائد مو مستوعب :؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جاسر يكمل :وش رايك ...
رائد : من جدك انت حمود صاحي !
حمدان : ابي افهم هذي مو حياتي كيفي
رائد : ماقلنا شي بس حنا نبي مصلحتك .
حمدان نفذ صبره : انا اعرف مصلحتي اكثر منكم .. فا بليز لحد يتدخل بحياتي انا اسوي الي ابي فاهمين .
لا تخلوني اندم اني قلتلكم .
جاسر : .......
رائد مو مستوعب :..........
******************

نهايه الجزء الاول

الجزء الثاني
دخل ثامر ومتعب عند الشباب المجتمعين الحديقه ..
متعب : السلام عليكم ..
بدربصوت عالي : متعبوووده وين كنت نص اليوم .
متعب يجلس في الكرسي ..ولا كان احد يكلمه ..
بدر عصب : هييييه رد علي لاعفسك الحين.
متعب بكل برود : تكلمني .
بدر : لا ظلالك ..
متعب : حسبت ..
بدر: ياولد احترم نفسك لا اقوم عليك الحين
متعب : هدي اعصابك لا تتنفجر علينا ..
ثامر يهدي الوضع : كنا برا في الساحه نلعب كوره مع العيال .
رائد : أي عيال؟
ثامر:عيال الشاليه .
جاسر: مجمعين عيال الشاليه
ثامر :ايه ..عـ فكره ترا اليوم عندنا مبارات معهم بنروح عـ حدود الساعه 9 .
رائد : بروح معكم .
متعب خاف : لا ماتصلح لان كلنا نفس عمر بعض
بدر : ياخي وش تبي با المبزره
رائد: احسن .. كنت بفيدكم بخبرتي .
ثامر : ياشيخ يابو خبره اقول بس استريح .
بدر: شباب تشمون ريحت شوي ..
حمدان : ايه ..
رائد: تتوقع عندالحريم .
بدر: لا ماتوقع ماقالو انهم بيشوون ..
رائد : وش دراك يمكن يشوون الحين .
ومسوين حركة نذاله ولا علمونا .
جاسر :لا تهذر واجد وقم شف اهلك وش عندهم .
رائد : ولي شانا الي اقول شف المبزره الي قدامك ليه مايقومون .
جاسر : والله هذولي اذا راحو ماينضمنون يمكن ياكلون الشوي قبل مايوصل لنا .
رائد وهو يوقف يبي يروح : ايه والله من وجيههم مايطمنون ...
***********

ريوف تركض .. طفشششششششششش << طبت في المسبح .
سمر :ه قووويه
البندري جالسه في الكرسي الي عند المسبح هي وسحر لانهم مايقدرون يسبحون : وجع مليتيني مويه
سمر : حررره للي مايطول العنب حامض عـ بوزه .. هلا هلا > ترقص في المسبح ..
ريوف :سمر روحي جيبي النظارات خلينا نغوص كويس
سمر: روحي انتي .
ريوف : مااعرف مكانهم ..
سمر: طيب ..<< طلعت من المسبح ولفت عـ نفسها فوطه من تحت ..
*******
رائد دخل الشاليه يدور الريحه
رائدفي نفسه : هههههه والله لو اني كلب جالسه اشم كيذا ...
سمر مستعجله تركض ...طررررررررررررخ ....>>>صدمت فيه
رفعت عيونها تشوف من !!!
(رائد في نفسه اااف عليها جســم .)
سمر بعربجه :انت مره ثانيه وش ذا الحظ .. انت ماتشوف
رائد :ليه وش فيه حظك
سمر تمشي عنه :عوج
رائد في نفسه .. البنت هذي تبي من يقص لسانها
رائد بصوت عالي :شعور متبادل ...>>وطلع من الشاليه لما تأكد ان الريحه مو منهم من شاليه ثاني ..
******
سلطان:ااااوهـ عندك مهاوات في الشوي
عبدالعزيز : احـم علشان تعرف من مخاوي
سلطان : لا جد عجيييت ..
عبدالعزيز :تعال خذ هذ الصحن عطه الخدامه تعطيه الحريم .
البدي قارد : ان شاءالله.
**********
عند الحريم :ساميه تقدم الشوي لام سلطان : تفزلي
ام سلطان : ماشاءالله الشباب يشوون.
اجوان : ايوه
ام سلطان : اممم يازين طعمه ..
العنود: من مسويه
اجوان : عزوز
العنود : اهاا ..
يدق جوال اجوان : هلا سهووم وينك
سيهام :مااقدر اجي سوري امي رفضت
اجوان : ليه خساره
سهام:معليش اشوفك مره الجايه ..
اجوان : اوكيه ياقلبي
سهام : يله اخليك باي
اجوان باي
*************
نهاية البارتي السادس اشوفكم بكرا ان شاءالله في احداث اكثر مشوقه
تحياتي مشاعل الراشد

البارتي السابع
الجزء الاول

رائد في نفسه : البنت هذي غريبه ماقد شفت زي لسانها وجرائتها .. بس صراحه فيها شي يجذبني ...رائد وش فيك ...جالس تفكر فيها كيذا ...معقوله افكر فيها .. !!!
(رائد مو عارف شنو الشعور الي ينولد فيه لانه مايعرف الحب )
حمدان :رائد ...
رائد : هلا ..
حمدان : ياخي وش فيك كيذا مسرح من يوم ماجيت من الشاليه الحريم....
رائد: ها لالا مافي شي ..
حمدان :هههههه طيب ماقلنا شي
جاسريغمز له : الي ما خذ عقلك يتهنى ..
رائد :رمى عليه فنجان القهوه عليه بس ماجته لانه بحركه سريعه منه بعد عنها:مالت عليك وانت وتفكيركم المنحرف ...
جاسر :ههههههه با العافيه ..
رائد : عـ شنو
جاسر : الي ماخذته تتهنى فيه
*********
"الضيــــــــــــاعــــ"

وصلو للشاليه الي فيها الحفله ///
عنــــد الباب //
ثامر : يابو الشباب امش خلينا ندخل
متعب:يووه ماادري ليه احس اني موو متطمن ..
ثامر : وش خسرانين بس بنشوف وش فيه داخل اذا عجبنا جلسنا واذا لا ,, طلعنا ..خلاصنا .
متعب :يله سرينا..
داخل الحفله ........
الاضاءه خافته .... وفيها بعض الانوار الملونه ...
والاغاني في كل مكان ... محد يسمع احد ....
وناس يرقصوو ... والي جالسه يتفرج ..
ثامربصدمه :اااااف فيه بنات...
متعب يحاول يشوف زين من الاضاءه :استغفر الله هذولا خكاريا ..مهب بنات
ثامر يشوف كل اثنين يجلسون يسولفون وبعدين يرحون دخل غرفه : اقول متعب هذولا وين يروحون !!!
متعب يسحب ثامر من يده : انا اقول جيتنا من الاساس غلط ..امش بس
ســالم :هيه انتا ماتشوف
متعب يشوف من صدم فيه باستحقار يناظره من فوق لتحت :استغفر الله انا اقول تروح تغير ذا الخلاقين وتمسح الي في وجهك احسن لك ..
سالم (كانت ملابسه ضيقه وحاط قلوس ومكحل عيونه وربطه عـ راسه زي الطوق لونها احمروخصل من شعره طايحه عـ وجهه... للمعلوميه الكل خاق مع سالم .. بس سالم مايعطيهم وجه ...وفيه واحد لزق فيه يبيه اسمه مشاري .وماعطاه وجه..)
سالم اول مره احد يتجرء وينقد على لبسه طول عمره يسوي الي يبي ومحد يقدر يقوله كيذا الكل يمدحه (محد يتجرء لانه عنده فلوس وابوه ماسك اكبر الشركات في الشرقيه )
سالم :انت عارف انت من تكلم ..
متعب : لا مو عارف .. خلينا نتعرف مع ان هذا مايشرفني ...
سالم عجبه قوة متعب وثقته بنفسه :سالم عبدالعزيز الرميح ..ليكون ماتعرف العائله هذي .. مشكله اذا كنت ولد فقر وماتعرف ..
متعب :ولا اتشرف ..
ثامر :ااااف انت ولد عبد العزيز..صاحب اكبر شركه في الشرقيه والشرق الاوسط ...
<بعدين ناظره بأسى <بس ياخساره اذا كنت انت ولده
سالم : وليه ياعيوني ..
ثامر :انت روح تأكد انك ولد با الاول بعدين نتفاهم ..
مشاري جاء ومسك خصر سالم من وراء :خير يا الاخو بغيتو من سوسو شي ..
للمعلوميه (سالم عمره 15 اما مشاري 22)
سالم تضايق من تدخل مشاري في ذا لحظه :...<<
.تأفأف ومشى
مشاري لحق سالم >>
متعب : يله امش خلنا نطلع من المكان ..
ثامر : يله احس نفسي بختنق ...
*************
مشاري ينادي سالم بس سالم لا حياة لمن تنادي :سوسو وش فيك ماترد علي ...
سالم جلس وحط رجل ع رجل :اااف ياخي افهم مالي خلق لك ...
مشاري يقرب منه : افااا اهون عليك ..
سالم : ابعد مالي خلق لك
مشاري : قلي بس من عكر مزاجك وانا اتوطى في بطنه .
سالم يتذكر كلام متعب : خلني لوحدي ...
مشاري بنفاذ صبر :اااف طيب بروح اجيبلك شي علشان تروق << وراح
*****************
نهاية الجزء الاول من البارتي السابع ...

توقعـــاتكم .. للجزء الجاي ...

الجزء الثاني ///من البارتي السابع

اجوان :خلاص شلتي كل اغراضي
الخادمه : يس مدام...
اجوان : سويلي عصير فراوله .. كويكلي ..
عبد العزيز وهو يجلس عـ الكنبه يكلم عـ الجوال: ايوه لا مافيه انا حجزة خلاص ..
سلطان باحراج : والله مدري وش اقولك بس مشكور ..
عبدالعزيز : مابينا ها الحكي .. عـ فكره الطياره اليوم العصر ... انتظرك في المطار ..
سلطان :اوكيه
اجوان :اهل سلطان بيكونون معنا ..
عبدالعزيز :ايوه ...
الخدامه تقدام لها العصير : صراحه ماتوقعت اندمج مع اهله ..
عبدالعزيز بأرتياح من كلام اجوان: الحمدالله هذا المطلوب ...اهم شي استانستو ..
اجوان رن جوالها برقم عارفته زين : احـم هذي .. صديقتي ..
عبدالعزيز : ردي عليها ...طيب
اجوان :ايه برد عليها بس لزم اسوي شي با الاول
عبدالعزيز قضب حوجبه : !!؟؟
اجوان قامت بسرعه للحمام تكرمون ::دخلت وسكرت الباب ووراها
عبدالعزيز وهو يشوف وين متوجه له :ههههههههه عليك حركات ..
سكرت اجوان باب الحمام واستندت عليه وردت عليه ..
ماتقدر ماترد خاص ان عبدالعزيز هينا واكيد بيشك فيها
وهذا فيصل حقير وممكن يسوي أي شي يقلب السالفه عليها ..
اجوان بصوت زي الهمس : وش تبي ..
فيصل : وه وه وه يالباا الصوت يناااس ..
اجوان : اسمع لا تدق علي مره ثانيه فاهم ..
فيصل :مو مني اصبي الي حافظ رقمك عن ظهر غيب ويدق .. ولا انا وش ابي فيك شيفه ماادري ليه شايفه نفسك كيذا ...
اجوان علطول تروح للمغسله تشوف وجهها : ....
فيصل :شفتي انك شيفه ..
اجوان بقهر : عــ تراب ...اذا شيفه ليه ان شاءالله تدق >بصوت ساخر< وتسمعني صوتك العندليبي ..
فيصل : كيذا عبط مني عندك شي ياحلوه .
اجوان طفشت منه : ظف وجهك ..وسكرت الخط ...
فيصل :تسكري الخط بوجي اوريك ...
رجع دق عليها مره ثانيه :
اجوان بسرعه ردت لان الصوت صار عالي مره وخافت احد يسمع :نعـــم اااف
فيصل : اجل طيارتك اليوم العصر ها ..
اجوان وعلامات الصدمه بدت توضح : كيف عرفت ..
فيصل : اشوفك في الشرقيه يا عسل ..
اجوان :.....
فيصل : ايه صح وقبل ماانسى ... لا عاد تسكري السماعه في وجهي لان المره هذي بعديها بمزاجي والمره الجايه مارح يصير لك طيب يا حلوه ..<وسكر السماعه بدون مايسمع ردها
اجوان <<<<؟؟؟؟؟؟؟
هذا كيف يعرف معلومات عني وين اروح ووين اجي ...
ياررربي كيف اخلص نفسي من ذا لزقه ...
عبدالعزيز يطق باب الحمام :جوني فيك شي طولتي في الحمام ..
اجوان بارتباك : ايوه دقيقه اغسل وجهي ..
عبدالعزيز :لا خذي راحتك بس خفت جاك شي يله انا طالع ...
اجوان : اوكيه ...
***********
رائد : الوو لي ساعه اتنظر بسرعه اطلعوو
ريوف : يله جينا ....ماما رائد ينتظر في السياره بسرعه
ام رائد : يله مع السلامه .. اشوفكم هاا لا تقطعون ..
ريوف تدور جزمتها : يييوووه هذي وينها مو وقتها تضيع ..
البندري : وينها جزمتك ...
ريوف : مدري بروح ادورها ...
^^ <<<< يتبع
نهاية الجزء ...الثاني ....
اشوفكم في بارتي الثامن

البارتي الثامن
الجزء الاول

الحب مايستئذنك ياحياتي
يلحق عـ راعيه لو الصبر طال
الساعه
3:1م
رائد : الوو لي ساعه انتظر بسرعه اطلعوو
ريوف : يله جينا ....ماما رائد ينتظر في السياره بسرعه
ام رائد : يله مع السلامه .. اشوفكم هاا لا تقطعون ..
ريوف تدور جزمتها : يييوووه هذي وينها مو وقتها تضيع ..
البندري : وينها جزمتك ...
ريوف : مدري بروح ادورها ...
*****
ام بدر راحت ..للبيت مع السايق ..بعد ماراحت ام رائد
ركبت البندري السياره ..وام رائد .
رائد عصب ساعه تركبون ودعس على البانزين ومشى:..........
البندري تكلم في الجوال : ايوه لا أي ملزمه بلاهي متى نزلها ...< تكلم زميله لها في الجامعه ..
ثامر ماجاء معهم بيجي معي الشباب ..
ريوف الي الان في ع عملية البحث ...
واخير لقت الجزمه ...عند المسبح ..
طلعت للشارع وسكرة باب الشاليه وراها ....
ريوف بخوف: وين رائــد ..؟؟؟ ليكون راحو ونسوني .. ياربيه وش اسوي الحين ..
ريوف فتحت شنطتها تدور جوالها::
وينه ذا بعد ياااربيه مافي بطاريه ..وش ذا اليوم المنحوس من اوله .
ريوف وقفت عند باب الشاليه تنتظر لعل وعسى يرجعون ياخذونها ...
في ذا الحظه طلع عبدالعزيز بي الزي الرسمي (الثوب ) ونظارات سوداء...
ريوف :هذا اهو ..
البدي قارد يفتح باب السيارة :..
عبدالعزيز يلفت انتباهه البنت الواقفه قدام الشاليه :..؟؟ ليش هذي واقفه ..
قال للبدي قارد : شوف هذي البنت يمكن تبي مساعده .
ريوف :هذا ليه يطالعني كيذا؟؟
ريوف تشوف واحد جسمه عضلي يقرب منها :
ريوف جتها ام الركب ساعتها من الخووف :..
البدي قارد : لو سمحتي اختي تحتاجي مساعده ؟
ريوف :ها ..
البدري قارد:يقول عمي عبدالعزيز تحتاجي مساعده ؟
ريوف في نفسها :عمك ؟؟؟اهااا هذا يشتغل عنده
ريوف :أأ ,,, لالا مشكور انتظر احد .
البدي قارد >> راحـ
عبدالعزيز : وش قالت .؟
:ماتبي شي
عبد العزيز انتابه فضول يروح لها ويسألها بنفسه :
نزل من السياره وتوجه لها بخطوات واثقه اربكت ريوف
ريوف من الخوف تبي أي شيي يحسسها با الامان ضمت شنطتها بحضها
عبدالعزيز وقف قبالها :.........
ريوف.ورمشت عيونها ببراءه مستغربه ليه ساكت !! وماتكلم :....
عبدالعزيز بيتكلم لكن سكت وفضل يناظر عيونها كأنه شفها تذكر البنت الي البارح ... ايوه هي نفسها من عيونها عرفتها ...حس انه للحظه وده العالم توقف بس يظل يشوفها رموش عيونها شدته تكفيه ..بعدين مره في مخيلته لحظه ماتمنها ابـــد ماتمنى يتذكرها فتوون
مدخل ستار بكس <<
عبد العزيز :هلا سلطان يله وصلت باي
عبدالعزيز كانه سمع صوت ضحكه مو غريبه عليه ابد ويعرف زين وقف يحاول يستوعب :معقوله تكون فتون بس هي تقول مارح اطلع اليوم !!
فضل يوقف لحد ماطلعت ...
فتون متلثمه .. ماسكه يد شاب :ههههههههه يا قلبي انت .. فديتك
انصدمت يوم شافته<
عبدالعزيز ماقدر يتمالك اعصابه مشى لها بخطوات سريعه لها ..
فتون ركضت وطلعت للمواقف .. وعبدالعزيز لحقها
مسكها من زندها :ياحقير .. انتي وحده مثلك ماتستاهل تعيش ..
طررررراخ ..
:تفووووو مااتشرف تكوني زوجتي <بصق عليها ومشى
ريوف حست انه مطول مارح يتكلم :نعم اخوي.
عبدالعزيز تحولت نظراته لستحقار :سلامتك <ومشى عنها
ريوف :؟؟؟؟؟ وش فيه هذا
*****
عبدالعزيز ركب السياره ومشى للمطار طبعا اهله سابقينه من ساعه ..
شغل كسيت رابح //
الحكاية
الحكاية باختصرها باكلمتين
أنا حبيتك وإنت خنتني
وأعتقد في فرق بين الحالتين
قلبي داق المر وقلبً مهتني
آهـ ياليتك تصورة الحنين
والعذاب الي بي غيابك مرني
شايفك تضحك وانا بهم وانين
يا هني للقلب ليتك شفتني
صورتك ذكرا على الرف الحزين
فيها شي برمش عيني شدني
نظرتك ذيك البرئه والجبين
الي من روعة جماله هزني
يالي انهيت الحكاية بطرف عين
واختصرت سنين حبي وبعتني
ماصدق حتى لو مرة سنين
مستحيل يكون قلبك حبني
*********
ريوف :لا هذا شكله مجنون رسمي ..
ياربيه ليكون مطوله وانا انتظر ..<<شوي الا جت سيارت رائد مسرعه وباين عليه العصبيه ..
ريوف خافت وارتاحت بنفس الوقت ..
رائد : اركبي بسرعه لاخليك مفطح الحين
ريوف ركبت بهدوء...
***********
في المطار ..
اجوان : يوه يا عزوز .. تأخرت اخيرا جيت
العنود تناظر في عبدالعزيز باعجاب : ..
اجوان جلست جنب العنود <<وسوالف
سامي وام سلطان << وسوالف ..
عبدالعزيز جنب سلطان
اما سالم جالس وحاط سماعات الايبود في اذنه ويتذكر كلام متعب له ...
عبدالعزيز :......
سلطان : فيه شي..
عبدالعزيز : لا ..
سلطان ماحب يضغط عليه فضل السكوت :....
**********
نهاية الجزء توقعااتكم

البارتي التاسع
الجزء الاول

##القدر##
منسدحه عـ السرير وتلعب في شعرها وتكلم في الجوال:ايوه
فيصل :ايوه ايش قوليها .
صبا بحياء: ايوه وحشتني
فيصل :ياقلبي حتى انتي ماغبتي ولا لحظه عن بالي
صبا:......
فيصل : فيك شي حياتي .
صبا:لا
فيصل :ليه ساكته
صبا:أأ
فيصل :قولي كل الي في خاطرك اسمعك
صبا:انا مو مرتاحه
فيصل : من شنو
صبا : من المكلمات ..
فصيل :ياقلبوو انتي كم مره قلتلك انتي الحين بمثابت خطيبتي وكلها كم شهر واجي اخطبك رسمي (طبعا صبا مو من نوع البنات الي يحب يكلم . فا جلس فتره يقنعها ان الي يسونه صح وانها بمثابت خطيبها وهذا طبعا غير صحيح بس يبغى يكلمها ويلعب عليها من المنطلق هذا اسم خطيبه )
صبا :.....
فيصل : ياعمري لا تخافي وانا معاك .
صبا:......
فيصل بزعل: يعني ماتحبيني.
صبا:لا
فيصل :تحبيني .
صبا انحرجة :...
فيصل :اهااا تموتين فيني
صبا : فيصــــــل
فيصل :ياقلب فيصل عيون فيصل خشم فيصل .. وش تبين يا بعدهم
صبا بحياء :..ابي انام
فيصل : واحد ماسكك ..ولا تبي تنامي في حضني ..
صبا انقلب وجهها طماطم :..........
فيصل :هههههه ترام قلنا شي..
صبا بحياء :تصبح عـ خير
فيصل : وانتي من اهله .. باي
فيصل بعد ماسكر من صبا طفى اللمبات انسدح عـ السرير وفتح الابجوره اخذ الجوال ودق ع اجوان ...
لكن ماردت عليه ..
فيصل ابتسامة سخريه :مسكينه وين بتروحين مني ..عـ بالك اذا مارديت عليك يعني مااقدر اوصلك ياقمر ..ههههه مشكلتك حطيتك في بالي وهذا قدرك ..
*************

$حيــرهـ $
طلع من الحمام نشف شعره لبس بنطلون البيجامه بدون البلوزهـ <متعود ينام بدون بلوزه ..
انسدح في السرير <
فيه شي يجذب.. البنت هذي .. فيها شي يخليني ارتبك مااعرف ايش اقول عيونها برائتها نعوومتها ...
..
معقوله حبيتها .. لالا وين يا عبدالعزيز..تحب انت ماتبت من الحب خلاص جربت وفشلت فيه بعد عندك نيه تجرب ..! اااااهـ ..ياربي وش فيني عليها ..ماادري ليه لما شفتها من ذاك اليوم مو قادر تغيب عن بالي .
فتوون فتوون عـ قدر ماحبيتك في الماضي عـ قدر مااكرهك الحين ...
عبد العزيز استسلم لنوم بعد ماتعب من الشعور الحيره الي في قلبه ...
*************

في المدرسه ....>>>
ريوف : صباحووو
صبا : صباحوو
ريوف : فاااتك نص عمرك هذا اذا مو كله بعد ..
صبا : ليه وش صاير ؟
ريوف بحماس :رحنا للشاليه ونمنا انا وبنات خالتي وفليناها وناسه ومسبح ..وسهر
صبا :يا شيففه وليه ماقلتيلي ..
ريوف بخبث : انتي خليك نايمه في العسل مع فوفو
صبا: وش دخله فوفو الحين
ريوف بخبث: مو انا دقيت عليك بس كان Waiting
صبا حمرت خدودها من الحيا تصرف الموضوع : ايوه وايش عملتوفي الشاليه
ريوف فهمت عليها بس سلكت لها : صار شي يا صبوو يوووه خساره ماكنتي معي
صبا بحماس :ايش صار
ريوف قامت تقولها عن مواقفها مع عبد العزيز ..
ريوف : وقف وفضل ساكت
صبا :؟؟ ماقال شي
ريوف :لا بس يسبل عيونه فيني
صبا : وبعدين .
ريوف : راح
صبا : هذا وحده من الثنتين يا مجنون او مجنون
ريوف : ههههههه مافي خيار ثالث
صبا : مجنون هع
دخلت المعلمه وقطعت عليهم حكيهم ...
المعلمه :.. هدوووء <وبدا الدرس

*********
في الكفتريا //الجامعه
العنود : Excuse me One juice
الفلبينيه تمد لها العصير ..
العنود اخذت العصير ومشت وشافت اجوان داخله الكفتريا ..
العنود : اهلييين
اجوان : هلا اا عنوده
العنود :شخبارك .
اجوان : الحمدالله تمام انتي كيفك .
العنود : تمام .. عندك محاظره الحين ..
اجوان تشوف الساعه : امممم بعد نص ساعه .
العنود :حلو اجل تعالي نفطر سوى ..
اجوان : اوكيه نو بربلم
العنود:اهاا بدوو بنات الانجليزي يهايطون
اجوان : هههههههه امشي بس ..

********
نهاية الجزء الاول من البارتي التاسع^^

الجزء الثاني من البارتي التاسع

عند طاوله مكان الشله ... في الجامعه //
البندري : هااي صبايا ..
ساره: هايات اخيرا جيتي طفشت من هذي <تقصد عبير لانها جالسه تكلم ..
البندري با مبالاه : ها فطرتي ..؟
ساره : لا لسى ..
البندري : قومي خلينا نروح الكفتريا .
وهو يمشون متوجهين للكفتريا ...
تصدم البندري با اجوان ...
البندري تلتفت : سوري ..<وتمشي
اجوان تكمل مشيها : نو بربلم ..
البندري دخلت الكفتريا :امممم ايش نفطر ..
ساره :انا ابي دونات وكبتشينو ..
البندري : اوك وانا زيك <اخذو فطورهم وجلسو في طاولات الكفتريا..
ساره : بقولك شي ..
البندري : شنو
ساره : بصراحه انا طفشت من حركات عبير الي تسويه غلط وانا مليت من كثر مااكلمها ولا فيه فايده..
البندري تأكل الدونات : .....
ساره : انتي معي ..
البندري : ايوه كملي ..
ساره : انتي عارفه انها تكلم واحد ويبي يتزوجها ..
البندري : من جدك !!
ساره : هذا الي صاير .. وانا خايفه عليها الي تسويه غلط ..
البندري :اصلا عيبر .. بايعه حالها من البدايه !!
ساره : ماابيها تضيع حالها ..
البندري : انتي كلمتيها ..
ساره : ايوه وقالت انها ماتفرق معها .. واهو الي يبيها
البندري : طيب هي تبيه ..
ساره : تقول لا ولا تفكر فيه .. بس تسلك له لحد ماتخترع لها أي حجه علشان تتركه ...
البندري : عقلها في راسها .. تعرف خلاصها ..
ساره : عـ قولتك انا خلاص مليت منها ..
**********
في الشركه ///
# بــــدايـة هـــم #
ابو عبدالعزيز جالس في مكتبه الفخم ..
ابو عبدالعزيز : عسى استانستو في الشاليه ..
عبدالعزيز : الحمدالله .. رحله ضربتها مرتين منها رحت ابسطة ومنها خلصت كم شغله للشركه ..
ابو عبدالعزيز : كفو والله ..
عبدالعزيز : تربيتك ..
ابو عبد العزيز :مامليت من الجلسه لوحدك ..
عبدالعزيز : !!
ابوعبدالعزيز : ياولدي ابي اشوف عيالك ..
عبدالعزيز مايدري ليه با لحظه هذي جت في باله البنت الي شافها قي الشاليه :......
ابو عبدالعزيز .:انا كبرت وانت بعد ياولدي مارح تفضل كيذا علطول ...
عبدالعزيز يقطع النقاش : تامر ع شي .
ابو عبد العزيز باستسلام :...تفضل ..
طلع عبد العزيز من المكتب <قابل سلطان
سلطان :انت هينا وانا ادورك
عبدالعزيز : بغيب شي
سلطان يمد له الاوراق : هذولي يبيلها توقيع ..
عبدالعزيز :ارجعها .. واوقع ..<وراح لمكتبه ..
سلطان يناظره وهو يمشي : ااه يا خوك كل وحد وعنده هم ..
سلطان يتذكر اجوان يوم يشوفها في الشاليه ...
كانت واقف في لحظتها عند باب الداخلي للشاليه ...
وهو توه داخل للشاليه ..طاحت عيونه عليها واهي ماانتبه له ..واهي لابسه الفستان الاسود .. سحرته بأنوثتها الطاغيه ونعومتها..
قلبه تعلق فيها وروحه لقها معها .. كثر مااشتاقلها وتمناها ..
لكنه تحطم يوم تذكر انه مستحيل ابوها يوافق لانه مهما كان واحد يشتغل عندهم مامعي لا شركه ولا فلوس ولا ولد تاجر ... اااهـ ..يارب ساعدني خليني انساها...
....سلطان ضحك بسخريه عـ الدنيا الغريبه : بدايه هـم <ومشى يكمل شغله
********
*********
البارتي ///العاشر//
الجزء الاول ....

#لعبة الذئاب #
صبا تكلم في الجوال : منوره الرياض
فيصل : وش الفايده منوره بدون شوفتك
صبا :.....
فيصل : ابي اشوفك ..
صبا : ...
فيصل : لمتى وانا اكلم وحده مااعرف شكلها ..
صبا :...
فيصل:صبا
صبا :مقدر.
فيصل بصوت يعذب سامعه : احبك
صبا قلب وجهها طماطم وارتفعت حرارت جسمها : ....
فيصل :اذا تحبيني تعالي اليوم في المول .. انتظرك واذا ماجيتي .. بعرف انك ماتحبيني .. وراح اروح وانا زعلان منك .... باي <سكر بدون مايسمع ردها ..
صبا :ياربي وش اسوي ماابي ابتعد عنه ولا ابي زعله ..
يعني شلون اشوفه ... بس كيف اخااف وكيف اطلع لوحدي .. لا صعبه ..
يوووه صبا فكري كيف تحلين الموضوع...
صبا ايوه مافي الا ريوف تطللع معي ..
اخذت الجوال ودقت عليها ..
صبا : هلا وغلاا ..
ريوف : هلا والله .
صبا : شخبارك .
ريوف الحمدالله انتي كيفك .
صبا: الحمدالله بخير..
ريوف : تطلعي معي اليوم .. للمول ..ابي احد يروح معي الدوبا البندري عندها اختبار ,,
صبا وااو جت من الله : ايوه ماعندي مشكله بس انا اختار المول ..الي بنروحله ..
ريوف : اوكيه .. بمرك المغرب ..
صبا بحماس :اوكيه ..
ريوف : هههه كل هذا متحمسه تطلعي معي ..
صبا : ههه اكيد يله سلام ..
ريوف ؟؟: باي
*********
عند طاوله مكان الشله ... في الجامعه //
البندري : هاااي صبايا ..
ساره : هايات ... تفطري .. توني طالعه من المحاظره وكل شوي اقول للشينه هذي <تقصد عبير >ابي افطر تقولي افطري احد ماسكك ماادري متى بتبطل حركاتها البايخه
البندري: من تكلم
ساره بلا مبالاه : واحد من الامارات..
البندري :هذي وصلت للامارات
ساره : قريبا توصل لليابان
عبير كا العاده تكلم وسافهتهم : ايوه حمود <
البندري عصبت من حركتها: عبير ..
عبيرولا كأن احد يكلمها: لا مااتوقع
حمدان :ليه يااروحي ابييك تكلمي اهلك .. علشان اقدر اجي اتقدم ..
البندري نفذ صبرها سحبت الجوال منها: انت ماتستحي عـ وجهك ... جالس تلعب عـ عقول البنات ماتخاف ربك..
حمدان مو فاهم بهدوء :لوسمحتي رجعي الجوال لصاحبته .
البندري : واذا مارجعته !!
حمدان :بترجعينه .
عبير عصبت : البندري هاتي الجوال مالك شغل فيني اسوي الي ابي ...
البندري انجرحت منها : ........<<<راحت
ساره قامت من الكرسي : مالك حق تسوي كيذا معها <<طبعا كل شي سمعه حمدان
اهي تبي مصلحتك .. كافي مكلمات مع فلان وعلان خلاااااص ....
عبير فقدت اعصابها : محد له شغل فيني اسوي في حياتي الي ابي هذي حياتي فاهمين ..
ساره:..... << راحت عنها خافت من الفضايح لان اصواتهم علت والبنات انتبهوو
عبير رجعت كلمت : الوو
حمدان : صحيح الي سمعته ..
عيبر بنفاذ صبر خلاص تعكر مزاجها : ايوه ..
حمدان انصدم من جرائتها توقع ترقع تنكر بس مو كيذا بكل بساطه تقول انها تكلم غيره : يعني انا زيي زي غيري ..
عبير حطت حرتها فيه : ايوه بس تفرق عنهم انك غبي .. وتبي ترتبط فيني ...
حمدان بقهر ويحاول يضبط اعصابه : صح انا غبي لاني صدقت وحده حقيره مثلك ... <سكر السماعه في موجهها ..
عيبر : با الي مايحفظك .. قال ايش قال زواج يا شيخ طير
(عيبر تحب الحريه وتحسب ان الزواج راح يطوق حريتها ..تبي تعيش حياتها بطول والعرض )
****************************
****************************


#خيبة امل #
في الكوفي شوب ..
جاسر توه يجي : السلام عليكم .
حمدان رائد : هلا وعليكم السلام ..
جاسر : ها شحباركم ...
حمدان مسند راسه ع الكرسي ومتضايق :... ماشي
رائد يشرب الكوفي ويحطه ع الطاوله :تمام
جاسر !!!: حمدان ..
رائد : خله ترا ماله خلق .. لشي ..
جاسر : وش صاير ..
رائد : بعدين اقولك ..
جاسرمو فاهم :....
حمدان طفشت وحس نفسه مخنوق قام من عندهم :....لحد يلحقني ..<<راح
جاسر قام يلحق لكن رائد مسك ايده : اجلس
جاسر : وش فيه ..
رائد :الي كان ناوي يخطبها ...
جاسر :وش فيها ..
رائد:مدري ماقالي ...
جاسر : اجل ليه مسوي فاهم ..
رائد : يااخي واضح ع الرجال مايبي يتكلم فا لا تضغط عليه ... خله ع راحته.
*************
توقعاتكم @@
نهايه الجزء الاول من البارتي العاشر
...

خــــ,,,انــ,,,ي وذلــ,يـ,,تــه // للكاتبه مشاعل الراشد ^^
البارتي العاشر ..
الجزء الثاني //

#مايعرف الحب معدوم الحنان#-

في السياره //
حمدان يلف في الشوارع وندمان ع كل شي عـ مشاعره الي اعطاها لوحده ماتستاهل وندمان عـ كل لحظه من وقته ضيعها عليها معها ...
حمدان : ااااهـ ..يا القهر ..كذابه تلعبي بمشاعري ياعيبر..
مارح اخليك راح تندمين عـ كل شي سويتيه معي ..
مو حمدان الي يلعب عليه وتخلينه مهزله قدام رفيجاتج..
اصبري علي اذا ماربيتك مااكون حمدان ...
وقف السياره ونزل ...
دخل البيت ..
ام حمدان : هلا يابعدي تبي عشاء ..
حمدان يمشي لغرفته : لا بروح انام لحد يزعجني ..
ام حمدان : عسى الله يهديك وتتزوج وتملى البيت كله عيال ..
حمدان طنش ودخل الغرفه ونسدح ع السرير ويناظر السقف ويفكر كيف ينتقم من عبير ؟؟
*************
في المول ///
#الرغبه #

فيصل : هلا حبي وينك ..
صبا : امم دقيقه وجايه .
فيصل : لا تطولين .انتظرك عـ احر من الجمر ..
ريوف دخل محل إكسسورات <<
ريوف بصوت عالي : صبا تعالي ليه واقفه عند الباب ..؟
صبا : الو فيصل شوي واكلمك < وسكرت
صبا : معليش بروح الحمام .. دقايق وجايتك ..
ريوف استغربت تصرفات صبا .. من بداية دخولهم المول : ... تيب لا تتأخري ..<
صبا تتلفت يمين ويسار :يوه وين ستاربوكس ..
رن جوالها با الحظه هذي فيصل : حياتي انتظرك .
صبا : وينك .
فيصل :با الدور الثاني ..
صبا : تيب انت ايش لبس ..
فيصل : تيشرت سماوي .
صبا : دقايق وجايه يله باي
صعدت الدور الثاني في اللفت او الاصنصير .. واهي للحين مرتبكه .. اول مره بحياتها من كلمت فيصل وهو يحاول دايما انه يشوفها لكن اهي ترفض ..
والحين بتقابله لاول مره ...بحياتها ..//
***********
عبد العزيز يرجع ظهره لورا ويتسند عـ الكرسي الفخم
عبدالعزيزبتعب : اااهـ ..اخيرا خلصت ..
دق دق < الباب ..
عبدالعزيز : تفضل ..
سلطان : ها للحين في الشركه الموظفين طلعو من ساعه ..
عبدالعزيز : وش اسوي جالس اراجع الملفات .. توني مخلص
سلطان ببتسامه : يله تعال معاي ..
عبدالعزيز : وش عندك .
سلطان : عازمك ع العشاء ..
عبدالعزيزبستهبال : دامه ع حسابك موافق ..
سلطان :هههههه يا البخيل ..
عبدالعزيز يقول من الكتب وياخذ الاوراق : خذ هذي الاوراق خلصتها ..
سلطان : ماشاءالله عليك سريع ..
عبدالعزيز : عن العين عاد .
سلطان : قلنا ماشاءالله ..
*****
#فساد#
في الحديقه///
طاوله من الخزف .. والورود عـ جنب ..
ساميه جالسه تشرب عصير وكيك ..وتقرئ مجله ازياء
سالم وهو يمشي متوجه للسياره:مامي . انا طالع ..
ساميه تلتفت : سوسو لوين تأبرني بعد شوي العشاء لوين رايح ؟
سالم يناظر الساعه 9:30 : ماابي عشاء يله باي .
<<< وركب مع السايق ...
رن جواله بمشاري ..
تاظر شاشة الجوال : اااف هذا لزقه ..<طنش ولا رد ..
السايق : عمي سالم
سالم يناظر الشباك : نعم
السايق : وين تبي تروح طال عمرك
سالم :للشقه ... << طبعا سالم عنده شقه بدون علم اهله ..يخليها للحفلات والسهرات الشباب انواع الفساد ..وسكي واغاني للصبح ...ومن هذا القبيل ..
السايق : ان شاءالله ...
*******

نهاية البارتي العاشر //
اشوفكم ان شاءالله في البارتي الحادي عشر ...
توقعاتكم للبارتي الجاي ...

البارتي الحادي عشر //
الجزء الاول ..


في ستار بوكس //
ريوف تتلفت بارتبارك .. تدور احد لابس تيشيرت سماوي ...
لكن مالقت .. قررت تروح لريوف ...
لفت بترجع لقت واحد قبالها ...
صبا بارتباك: ممكن شوي لوسمحت
فيصل :امممم انتي صبا ..
صبا رفعت راسها له :فيصل ,
فيصل :وين رايحه ..
صبا :لا ماني رايحه لمكان بس
فيصل يمسك يدها بجرائه ويدخل للكوفي
صبا تفاجاة من حركته بس ماقدرت تقول شي لانهم في مكان عام......
جلست وجلس اهو قبالها..
فيصل :شخبارك.
صبا بصوت اشبه با الهمس :تمام
فيصل يبتسم :ما اسمع شي .. كل هذا حياء .
صبا منزله راسها : ....
فيصل :ماتبين ترفيع راسك تشوفيني.
صبا :...........
فيصل ابتسم بخبث : ااهـ أي أي بطني يوجعني .
صبا رفعت راسها بسرعه تشوف شنو الي صار له فاجئه :فيصل فيك شي.
فيصل يتابع التمثيل ماسك بطمه ومنزل راسه : بطني ..اااهـ
صبا ؟؟؟: ..<قامت من مكانها وراحت جنبه .. : تبي اجيبلك شي مسكن أي شي .. <خافت وحست نفسها مو قادره تستحمل بكت ...ماهي عارفه وش تسوي
صبا ودموعها ع خدها وصوتها يرتجف : فـ يـ صل
فيصل يوم حس انها خلاص صدقت الكذبه رفع راسه بتعب وناظر عيونها وكانه بيودي الدنيا فتح حظنه لها : تحبيني
صبا واهي تبكي ارتمت في حظنه :... احبك لا تتركني ..
فيصل ابعدها عن حظنه وصارت قريبه منه فك نيقابها
شاف عيون مليانه دموع .. وخدود حمراء من الحياء وخصلات شعرها البني طايحه ع وجهها .. برائه فيها تسحر. وشفايف صغيره ....<< صبا مو ملكة جمال لكنها نعومه وملامحها هاديه ...
فيصل مايدري ليش خطرت في باله ها لحظه اجوان وبداء يقارن بينهم ..
صح صبا مو شينه لكن اجوان احلا بكثير بنظر فيصل ..
ابتسم لها وباسها من خدها ..
رن جوال صبا في اللحظه هذي ..
صبا : هلا
ريوف بعصبيه ..: وينك لفيت كل حمامات المول مالقيتك .. طفشت
صبا : انا نازله جايتك يله باي ..
صبا قامت تلبس نقابها وتاخذ الشنطه بتطلع :.
فيصل مسك ايدها :عـ وين بدري ماشربتي شي
صبا : لا شكرا .. باي
فيصل : والله وطلعت ممثل بارع .. هههههه يا حليلها ماتوقعت انها كيذا توقعت اني بنصدم من شكلها .. بس طلعت مو شينه ..
*****
ريوف واقفه عن السلم المتحرك : وينك يا انسه ..
صبا بهدوء : طلعت من الحمامات وشفت محل عجبني ودخلت اتفرج ..
ريوف : وانا ليه جايه معك .. موعلشان نتفرج مع بغض ..
صبا : خلاص ريوفتي امشي ندخل هذا المحل ..
ريوف بملل : لا ماابي امشي نشرب شي ..
صبا :اوكيه

&&&&&&&&&&&&
في القصر ..
في احدى الغرف ..اضائتها خافته .. وشموع في كل مكان وموسيقى هاديه ..
وورود حمراء منثوره في كل مكان ..
كانت اجوان منسدحه عـ ظهرها شبه عريانه ..
والفلبينيه حقت المساج .. تدلك لها ظهرها ...
اجوان مسترخيه ...
قطع الاسترخاء جوال اجوان : ..
الفلبينيه تمد الجوال لاجوان .. اجوان ردت بدون ماتشوف الرقم ..بصوت هادي ومسترخي : هـلا
فيصل خق ع صوتها : هلا وغلا ..
اجوان تعكر مزاجها : اااف ,,
فيصل : افاا تونا كنا حلوين ..
اجوان بدون نقاش قفلت الجوال بوجه :....ناس ماعندها ذوق ...تاشر للفلبينيه تكمل ...
*************
في احدي المطاعم الفاخره..//
عبد العزيز :بكرا لزم انزل للرياض ضروري .
سلطان : عسى خير ..
عبدالعزيز : فيه كم شغله للشركه لازم اخلصها .
سلطان : اروح انا بدالك .
عبدالعزيز : لامايحتاج ..
سلطان : براحتك
***
جاسر يدق ع حمدان : مايرد .
رائد : محد قالك في حياتك انت نشبه .
جاسر يستغبي : تصدق لا محد .. انت اول واحد يطربني با المعلومه هذي ..
رائد : ياخف دمك يااخي .
جاسر :انا مو متطمن عليه اخاف يسوي شي يندم عليه بعدين ..
رائد : لا تخاف حمدان مو غبي لهدرجه ..
جاسر : اقول رئوود ..
رائد يعرف اذا ناداه رائد كيذا يعني يبي شي : خير وش تبي ..
جاسر :يعجبني الذكي..
رائد يبتسم :..
جاسر : ماودك تعشيني ..
رائد : غلطان في العنوان ..
جاسر: ليه
رائد :شايفني زوجتك اعشيك وافطرك ..
جاسر بصوت حنون : اااه ومتى تجي الي تفطرني وتعشيني ويعمز لرائد وتنومني ...
رائد :ههههههه قم الله يقطع ابليسك ...
جاسر : لوين ..
رائد : وش اسوي فيك ابتلشنا فيك ...يله ولا يهمك عازمك في بيتنا ... عـ صنيت مكرونه با البشمل ..
جاسر : بعدي والله ..هذا الصديق الوفي ..
رائد يضرب بخفيف كتف جاسر :هههههه امش يا المصلحة ...


***********
نهاية الجزء الاول من البارتي الحادي عشر

البارتي الحادي عشر الجزء الثاني
في البيت ابو رائد....
البندري ماسكة كتابها : ها وش شريتي ..
ريوف واهي تجلس ع الكنبة : ااف صبا خلتني اشتري شي ضيعت وقتي ...
البندري : خلاص اطلعي معي .
ريوف وتهي تفصخ عبايتها : متى راح تروحي .
البندري :بعد بكرا ...
ريوف : حلو ..
ام رائد جايه ووراها الخدامه معها القهوه والحلا : ها جيتي ..شريتي شي
ريوف :لا ..
ام رائد : قبل شوي رائد داق يقول معه صديقه يبي يتعشاء هينا ..
البندري : أي واحد .
ام رائد :اتوقع جاسر ..
البندري : اهاا ...
ابورائد توه دخل للبيت : السلام عليكم
الكل وعليكم لسلام //
ابورائد : حبيبتي ريوفي شريتي شي من السوق ..
ريوف : لا ماشريت ..
البندري قامت رقت فوق ..لغرفتها تحس با الغيره من ريوف وماتحب تشعر با الشعور هذا لانه كل الاهتمام من يوم ماجابت امها ريوف واهم ماكنهم عندهم بنت الا ريوف والبندري تحاول تتهرب من الشعور هذا لان مهما كان هذا ابوها واهي تحبه ....<<
ابو رائد : تبغى اويك ..
ريوف: لابابا انا بروح مع البندري ..
ابو رائد :براحتك ..

في الصــاله <<<<<


كانت ساميه جالسه مع ابو عبدالعزيز تحاول تقنعه انها تبي تسافر لسوريا لانها مشتاقه لاهلها ...
ساميه بدلع وترجي : شوو حبيبي ..
ابو عبدالعزيز : اوكيه بس ماابيك تطولين ..
ساميه:مارح اطول كلها اسبوع راجعه ..
ابوعبدالعزيز : اجوان وسالم بيرحون معك ؟
ساميه : لا شو نسيت انو لسى الدنيا عم تدروس ..
ابوعبدالعزيز : ايه صح ..
دخل عبدالعزيز //
عبدالعزيز وهو يجلس : مساء الخير ..
ابو عبدالعزيز :مساء النور .. وينك ماتعشيت في البيت اليوم ..
عبدالعزيز :سلطان عزمني ع العشاء ..
ساميه : با العافيه ..
عبدالعزيز :الله يعافيك ياالغاليه .. سمعت انك بتروحي لسوريا وتتركينا ..
ساميه : لا شو اتركم كلها اسبوع وراجعه ..
عبدالعزيز : ترجعي بسلامه متى طيارتك ..
ساميه : اممم يمكن بكرا العصر ..
عبدالعزيز : يبه ..
ابو عبدالعزيز: هلا .
عبدالعزيز : بكرا بنزل للرياض عندي كم شغله في الشركه لازم اقضيها بنفسي ..
ابو عبدالعزيز : الله يقويك ..الا وين اجوان وسالم
ساميه :جوني عم تعمل مساج .. وسالم طلع ..
ابو عبدالعزيز : انا بروح انام راسي مصدع تصبح ع خير ..
<<<قام وراح
ساميه قامت وراه ...
****
عبدالعزيز دق ع جناح الخدم : سوناتي تعالي ابيك..
جت الخدامه : يس ..
عبدالعزيز : حضري شنطتي ..واعملي حساب ليومين


دخل غرفته وفصخ ملابسه ولبس شورت وانسدح ع السرير .. حس نفسه مخنووق ..طفشان من حياته ....
عبدالعزيز :ااه احس با الوحده .. مافي شي يشغل هذا وياشر ع قلبه ..خطر في باله علطول البنت البريئه الي شافها في الرياض ..اه لو اعرف مكانها او حتى اسمها ..
*************
رائد : حياك تفضل .
جاسر : الله يحيك ..
رائد : دقايق وجايك ..
جاسر: خذ راحتك ..

*****
البندري كانت تذاكر في الحديقه .. راحيه جايه في الكتاب ...كانت قميص قصير لونه تفاحي رافعه شعرها بطريقه عشوائيه ..
ولابسه نظارت طبيه ...
جاسر حس ان المجلس مخنوق قام بيفتح الشباك .. لمح بنت تتمشي راحيه راجعه ومعها كتاب وباين عليها انها تذاكر ..
جاسرحس بقلبه ينبض بقوه :من هذي مااتوقع ريوف شكلها البندري ..<< استحي من نفسه لانه مهما كان هذا بيت خويه ولزم يحترم حرمته .. رجع جلس مكانه بس كان باله مشغول با اللي برا ....
**********

نهاية البارتي الحادي عشر ...

البارتي الثاني عشر
الجزء الاول ///

مطار الملك خالد //في الرياض ..
وصل عبدالعزيز خرج من البوابه وكان في انتظاره سياره سوداء اللون .. ركب وع الفندق الرياض فورسيزونز.. علطول ..
عـ الساعه 4 العصر نزل يتمشى في المملكه ///
طبعا ماكان المكان مزحوم فيه قليل من الناس ..//
***
ريوف نزلت للملكه مع البندري /
البندري : ريوف انتي ليه كيذا بطيئه با المشي ..
ريوف تمشي وراها بكم خطوه تبعد عنها: انتي السريعه ليه مستعجله شوس شوي مارح تطير المملكه
البندري واهي تمشي : اهي صح مارح تطير لكن الي بيطير الوقت ....
في اللحظه هذي ريوف شمت ريحه مو غريبه عليها ريحة عطر رجالي .. تعرفه زين ومميزه كمان ..
التفتت .. ع اللي جنبها يمشي .. بغرور ..
ريوف !!!:: ايوه هذا اهو
في اللحظه الي التفتت فيها ريوف التفت عبدالعزيز لها وتعلقت العيون ..
عبدالعزيز: هذي اعرفها زين ..
ريوف : ليه كيذا يناظر .. ليكون عرفني ..
البندري بصوت عالي : ريوف تعالي ..
ريوف تداركت نفسها وراحت لها ..
عبدالعزيز : ايوه هي المشي والجسم والعيون : اكييد اهي انا حافظها .. اجل اسمك ريوف ..
اشر للبدي قارد حقه يلحق البنتين ويعرف كل المعلومات عنهم


لاتنتفخ ولا يكبر فيك راسك
ولاتحسب اني ما أقدر بكلمه اطيحك
يعني عشاني ضحكت شوي ارتبكت اعصابك
لاتصغرني بعينك وتحسب انك عرفتني
انا لو بغيت اسكتك وانادي لك الهم جالك

اجوان تجلس ع الاريكه بممل: ااف طفش ماما رحت لسوريا وسالم مدري وين ذالف .. وانا ايش اسوي لوحدي حتى عزوز مدري وينه ..
قررت تروح لسوق مع وحده من صديقاتها كا تغيير جوو ..
دقت عـ وحده من صديقاتها .. لكن للاسف اتعذرت ..
انها ماتقدر تطلع اليوم ..
قررت تطلع لغرفتها ..وتفتح ايميلها ..
اخذت الابتوب وحطته ع السرير
جتها اضافه اول مافتحت الايميل قبلتها ..
اجوان مقضبه حواجبها : مين هذا خليني اقبل اشوف مين ؟؟
قامت اخذت كريم تدهن يدينها ..
الاتشوف تم تسجيل الدخول ..من نفس الايميل الي قبلته اضافته قبل شوي ..
جلست ع اللاب.. تبي تعرف مين ..
توها تبي تتكلم لكن اهو كان اسرع منها ..
%^%^جنون العشق ^&^&
مساء الخير ..
Mis joony
مساء النور مين معاي ..؟
%^%^جنون العشق ^&^&
اللزقه ..ع قولتك ..
Mis joony
مافهمت ؟؟
%^%^جنون العشق ^&^&
فيصل ..
Mis joony
انت !! كيف عرفت اميلي
%^%^جنون العشق ^&^&
فيه احد مايعرف ايميل زوجته ..؟؟
Mis joony
لا تخليني اضحك ترا يا بابا الناس مقامات
انت وبعدين معك من لاعب في مخك وقايل لك اني زوجتك ..
%^%^جنون العشق ^&^&
وانا مقامي معك وقدك كمان
محد ياحياتي .. انتي .. بس هذا قدرك مااكون فيصل اذا ماخليتك من نصيبي
Mis joony

ههههه حامض ع بوزك .. يابابا
لا تتحديني ياحلوه ..انتي مو قدي
Mis joony

تخسي اكون لك
%^%^جنون العشق ^&^&
طيب يا اجوان اذا ماكسرت خشمك المرفوع هذا مااكون فيصل ..وبتكوني من ممتلكاتي ... خلي الكلام هذا في بالك ..
Mis joony
با احلامك .. باي << سوت له دليت
اجوان سكرت اللبتوب بعصبيه ..
ااف منه هذا وش يبي فيني .. كرهني حياتي مايفهم ماابيك خلاص ضف وجهك ..ااه << انسدحت ع السرير ..وهي تفكر بكلامه معقوله ذا الحقير جاد بكلامه .. لالا مااتوقع اكسر راسه لو سواها ..
بالامبالاه :اقوم بس اخذي شور بلا فيصل بلا هم ..
***********
نهايه الجزء الاول .. من البارتي الثاني عشر

الجزءالثاني من البارتي الثاني عشر
#صفحه جديده بحياتي #

عبد العزيز كان جالس في اللوبي حق الفندق يشرب قهوه وينتظر رجل اعمال ..علشان يتفقون ..
وفي باله للحين ريوف وسرحان ..:...
ااه يا كثر السنين الي ضيعتها .. بسبتك يا فتوون ..
في اللحظه هذي جاء رجل الاعمال ...
والحمدالله صار كل شي برضى الطرفين ..
سلمو ع بعض ... وبكيذا انتهى شغل عبدالعزيز با الرياض ..بس عبدالعزيز مايبي يروح الشرقيه الحين يبي يضل فيها كم يوم
عبدالعزيز ...<<طلع من الفندق وركب السياره حب يتمشى .. لوحده بدون قيود وبدي قارد ...
شغل السيدي ...
عــ اغنية شرين احمد ....
كلمات اغنية براجع نفسي شيرين
انا مش هفضل كده على طول مش هستني العمري يعدي
انا مش هسكت لازم اقول اد ما هاخد اد ما هأدي
انا مش هفضل كده على طول مش هستني العمري يعدي
انا مش هسكت لازم اقول اد ما هاخد اد ما هأدي
انا دلوقتي براجع نفسي قبل ما الايام تفوت
وعشان حاجات تعيش حاجات كتير لازم تموت
مش كبرياء لكن بصلح كل شيء فيا انكسر
ومن الغباء انك تعيش زي الملاك بين البشر
مش كبرياء لكن بصلح كل شيء فيا انكسر
ومن الغباء انك تعيش زي الملاك بين البشر
يعنى براجع نفسى
واللى زمان انا عشته لغيرى
أنا دلوقتى هعيشه لنفسى
دق جواله ..
عبدالعزيز : هلا
بندر : طال عمرك .. عرفنا عن البنتين الي طلبتهم
عبدالعزيز بحماس : ايوه شنو ..
بندر : كل شي اسمائهم .. مكان سكنهم وايش يدرسون ..
عبدالعزيز : حلو .. عطني عنوانهم ..<اخذ العنوان ..
سكر الخط ...
عبدالعزيز في نفسه .. وش فيك متلهف تبي تشوفها ..
اصبرشوي ..موكيذا ..ليه تبي تروح يمكن ابي اشوف مستواهم او مكان البنت الي اخذت تفكيري ..!! اهم شي اني بروح .. ماابي افكر كثير ..
وعلطول راح للبيت ...
شاف شخص ينزل من سياره ويدخل البيت ..
عبدالعزيز ملبق بعيد شوي ... : مين هذا ..
دق ع بندر: الو اهي عندها اخوان ..
بندر : ايه طال عمرك اسمه رائد يدرس ماجستير ..
عبدالعزيز : اوك سلام ..
عبد العزيز :حلو .. عندها اخو ..كيذا اقدر اقرب منها اكثر .. << شغل سيارته ومشى ...

**********
ريوف توها طالعه من الحمام ماخذه شوره طالعه با الروب وماسكه منشفه تجفف شعرها القصير وتغني شرين بطمنك(صوتها مره حلو واهي تغني بحته مره جنان كثير يجونها بنات في المدرسه علشان تغنيلهم ) :
امنتك عليه عشان لقتني مصدقاك
وعدتك في وقت الجد جنبك حتلاقيني
بسهر على راحتك وراضية اتعب معاك
وان متشيلاكش الارض انا اشيلك فعيني
بطمنك ياحبيبي من اولها
سكتنا لو عاندتنا نكملها
دنيتنا لو تعبتنا من عمايلها
بلصبر انا وانت حنستحملها
على قدنا حنعيش مع بعضينا
وحبنا من الدنيا بيكفينا
دة انت وانا ولاعمرنا تمنينا
غير بيت صغير وباب مقفول علينا
انا طول حياتي كنت بحلم ليك وبيك
ومابين ايديك كملت حاجة ناقصة فية
من الدنيا مش طمعانة الا فحبي ليك
واديني جاية بوعدك دلوقتي بية
بطمنك ياحبيبي من اولها
سكتنا لو عاندتنا نكملها
دنيتنا لو تعبتنا من عمايلها
بلصبر انا وانت حنستحملها
على قدنا حنعيش مع بعضينا
وحبنا من الدنيا ديبيكفينا
دة انت وانا ولاعمرنا تمنينا
غير بيت صغير وباب مقفول علينا
وقفه عند التسريحه تجفف شعرها با الاستشوار .. وتفكر في الرجل الي شافته في المملكه ..
لبست البيجامه ..
وانسدحت في السرير .. ماتدري ليه حست انها تتمى قربه وتتمى يكون اهو نصيبها ...
ريوف تضحك ع نفسها .. من جد تحلمي واحد زي مستواه المادي كيف يفكر فيني انا ...
مسكت دبدوبها .. وضمته وابتسمت ع افكارها .. الحالمه ...

************
عيشتني با الوهم ..قتلتني با الالم عودتني ع الدموع عرفتني عن الندم ##

عصبت من امها .. ومن تطنيشها لها ..وكلما تجي تبي تحكي لها تقولها انها مو فاضيه الحين اجلي كلامك ..
عيبر طلعت من البيت وهذي عادتها اذا عصبت يا تغير ستايل شعرها او تدور في المول وتشتري أي شي بس تغير مودها ...
طبعا ماتطلع الا مع الخدامه علشان تشيل الاكياس لها
ماترجع من البيت الا مخلصه حوالي 6 الاف ريال .. ع بس بلوزه او ساعه ..
عيبر تتمشى<< في المول ..
وكاشفه وجهها طبعا محد هامها ..
دخلت مل الساعات السويسري ..
كان في بعض الرجال ..
مااهتمت .. واهي تتمشي بمخطره ودلع وتشوف الساعات ..
مسك احد يدها وجرها لخارج المحل .. :: انتي ماتستحي
عبير رفت راسها بغرور تشوف من الوقح هذا .. تفاجأة : حمدآآن
حمدان : ايه حمدان الغبي
حمدان يوم شاف عيونها .. الي سحرته
ماعرف ايش يسوي حن لها ايوه حن لحبه الاول يبيها ايوه ابيها ماني قادر اكذب ع نفسي واقول اني مااحبها انا اعشقها .. ضحك ع نفسه يوم فكر ينتقم فيه احد ينتقم من قلبه ! ليه تكذب ع نفسك يا حمدان ...
جرها معه ,,, لخارج المول عند مواقف السيارات
عبير ..: حمدان يا المجنون وش فيك وخر عني وين موديني ..
حمدان مطنشها ركبها السياره حقته غصب عنها ..
ومشي بأقصى سرعه ..
شغل اغنيه عبدالمجيد ..
لا زاد فيني الحزن
اكتم دموعي واون
واقول ابد ما ابيك
واذكر هوانا واحن
وين انت عني انا
وكلتني للعنا
ماكني اللي هويت
ولا كننا نفسنا
عيشتني بالوهم
قتلتني بالم
عودتني ع الدموع
عرفتني ع الندم
قلبي معك رجعه
كلامك بيسمعه
قله يشوف الحياه
وان انت ماتنفعه
لحظة هدوووء<<<<<<
حمدان وقف السياره .. ع جنب ..
ونزل راسه لدريكسون
عبير حس تبا الذنب وانها ماتستاهله نزلت راسها : .........
حمدان رفع راسه لها وظل يناظرها :........
عبير بصوت هامس :اسفه ..
حمدان ابتسم باستهزاء : ع شنو
عبير مااستحملت انها تكون با الموقف هذا صح اهي لعبت با المشاعره بس خلاص هذا الي صار .. اول مره تعتذر لحد .. < كاردت فعل منها فتحت باب السياره بتنزل ..
حمدان مسك يدها : عبير .
عبير لفت وجهها له : نعم ..
حمدان :تتزوجيني ..
عبير انصدمت ماتوقعت كلامه .. : من جدك ..
حمدان : ايه ..
عبير : لو سمحت رجعني للمول ..
حمدان شغل السياره ومشي :برجعك لكن بعطيك مهله تفكري اسبوع ...
***********
نهاية البارتي الثاني عشر ..
توقعاتكم ///

البارتي الثالث عشر //
الجزء الاول //

صباح جديد يشرق ع ابطال قصتنا ...

في الجامعه <<

داخل قاعة المحاظرات ..8:30 ص
البندري : صباح الخير ..
ساره : صباح النور
جلست البندري جبب ساره : كيفك .؟
ساره : الحمدالله .. وانتي شخبارك .. مع المذاكره ..
البندري ببتسامه : تمام
بدت المحاظره ....مع الدكتوره ..
والكل يسال عن الاختبار وكيف طريقة الاسأله ومن هذا القبيل ..
انتهت المحاظره...10:00
ساره بتعب : ااه راسي يوجعني من قرق ذا المصريه
البندري : احمدي ربك ان اليوم ماعندنا الا ذا المحاظره ..
ساره واهي تاخذ شنطتها وتقوم من المقعد :ايه والله انك صادقه ولا كان علوم ...
البندري : يله خلينا نروح نفطر ..
ساره :يله ..
ملاحظه (في البارتي التاسع قلت ان اجوان والبندري في نفس الجامعه ..طبعا هذا غلط مني اسفه .. اجوان في جامعه الملك فيصل با الدمام .. اما البندري في جامعه الملك سعود)



************
في مدرسة اهليه ///
ريوف جالسه تفطر مع صبا كا العاده ..
صبا : ريوف ..
ريوف : هلا
صبا : وش فيك .. اليوم بس مسرحه
ريوف بفهاوه: انا
صبا : لا الكرسون الي معك .. ايه انتي ..
ريوف : ولا شي
ريوف حست انه ماله داعي تتكلم
عن شخص ماله وجود في حياتها ...
*********
ام رائد : هلا ام بدر عاش من سمع صوتك ..
ام بدر : الله يسلمك .. شخبارك.؟
ام رائد : الحمدالله بخير انتي كيفك
ام بدر : الحمدالله تمام.. عندك شي اليوم ..
ام رائد : لا والله ..
ام بدر : اجل بجيك اليوم ان شاءلله
ام رائد :حياك الله في أي وقت ..
ام بدر : تسلمين يا بعدي ..
انتهت المكالمه ...
ام رائد .. : خلني اروح للسوبر ماركت ... << استأذنت من الدوام وطلعت ..


************
وقت الخرج //
ريوف تلبس عبايتها ..

وتركب الباص مع صبا ..
جلسوا اخر مقعد في الباص كا العاده
مشي الباص .. وريوف وصبا سوالف ...
صبا واهي تضحك .. التفتت لشباك ..
قضبة عواجبها مستغربه مين هذا من بدايه المدراسه للحين يلحقهم ؟؟...
صبا : ريوف ..
ريوف : ها.
صبا : شوفي السياره السواء الي تلاحقنا .. من بداية المدرسه ..
ريوف بلا مبالاه : وانتي وش عليك منه يمكن طريقه زي طريقنا عادي
صبا رفعت كتوفها : يمكن ..
وقف الباص ..عند بيت ريوف
قامت ريوف : باي ..
صبا : باي ..
نزلت ريوف من الباص تناظر السياره السواء .. ومستغربه ليه وقفة ...
دخلت البيت .. وطلت من الباب .. تشوف اذا السياره راحت او لا ..
ثامر من وراها ماسكها من كتفها : هييه وش قاعده تشوفين ..
ريوف تخرعت لانها كانت منسجمعه صرخت : أأأأأأأأ..
ثامر يبعدها : وجع قص لسانك يا الحماره وش ذا اللسان
ريوف تمشي عنه بارتباك خايفه ان السياره للحين موجوده ويشوفها ثامر وتصير سالفه : مافي شي ..
ثامر يفتح الباب يستطلع باستغرب : ...مافي شي ..
ريوف بارتياح : ....<< دخلت داخل ...
*********
عند بوابة الجامعه //
البندري كانت تنتظر .. السواق .. لكنه تأخر عليها
ساره تلبس عبايتها .. : البندري تعالي معالي اوصلك ..
البندري : لا حبيبتي مشكوره .. الحين يجي (تناظر الساعه 3:00 )
ساره ببتسامه : تعالي بس خليني اوصلك اهلك مطولين .. اتصلي عليهم قولي انك جايه معاي ..
البندري ماله الا ذا الخيار لان راسها مصدع وتبي تناام خلاص مو قادره تنتظر اكثر من كيذا : اوكيه يله ..
برا الجامعه .. فيه سيارات كثير..
ساره تمشي جنب البندري لماوصلت سياراتهم .. قالت للبندري تنتظر شوي علشان تكلم اخوها ..
ساره تفتح باب السياره : جاسر .. ممكن توصل صديقتي ع طريقنا ..
جاسر : من صديقتك هذي
ساره بعبط :وش رايك اعطيك اسمها
جاسر يجاريها :يكون افضل ..
ساره طلعت راسها من الشباك : تعالي :..
البندري ركبت وراء اول ماشافت من يسوف تفاجأة .. هذا مو جاسر صديق اخوي وااي فشله : اسفه ع الازعاج ..
ساره : لا ازعاج ولا شي ..
جاسر : وين العنوان ..
ساره :مدري .. البندري .. وين بيتكم ..
البندري بصوت هامس لساره : مخرج 15 .. يمين .. اخر بيت لونه بيج ..
جاسر ابتسم ....يا صغر الدنيا اخت رائد معي .. البندري :......
وقفت السياره .. نزلت البندري : يعطيكم العافيه ..
ودخلت البيت ..
معصبه ع اخر حد ...رمت عبايتها ع الكنبه والشنطه ..
دخلت الصاله ... مالقت احد لفت لقت امها توها جايه ومعها اكياس..: البندري .. من جابك ..
البندري بقهر وصوتها مخنوق : ليه هامك مين جابني . تاركيني انتظر ولا احد كلف خاطره يرد علي او يشوف اذا انا وصلت اول لا ...
ام رائد مقضبة عواجبها : هذا السايق راحلك الجامعه قبل شوي ..وبعدين ليه الصراخ هذا ..
ام رائد تجلس ع الكنبه تنادي الشغاله : تعالي شيلي الاكياس ودقي ع السايق خليه يجي ..
البندري بقهر ضربت ع الارض وصعدت فوق لغراتها :......
دخلت غرفتها ... طاحت ع السرير بكي ...
محد يحبني .. محد يبيني ..ليه احس نفسي مو مرغوب هبا البيت هذا ... اااااااه : ...
بكت وبكت لحد مانامت ....//
صح ابوها ماقصر عليها ويعطيها أي شي تبيه لكن اهي بنت وحساسه وتشوف الاهتمام لناس وناس ,,
***********




نهاية الجزء الاول .....

الجزء الثاني من البارتي الثالث عشر

عبير تنادي الخدامه : وين ماما ..
الخدامه : فيه سفر..
عبير بلامبالاه : خلاص روحي ...
عبير في نفسها : وانا اصلا متى جلست معها كل همها نفسها .. وابوي .. مااشوفه نهائي والله اهل ..
عبير اذا تضايقت من احد او حس با الوحده .. تكلم عـ طوال ..
اخذت جوالها الثاني من فوق الكميدينا ..ولقت فيه 55 مس كول
اول رقم شافته دقت عليه
عبير بدلع : هاي
المتصل بصوت رجولي : هلا وغلا با الصوت ..
عبير بغنج : هلا فيك ..
المتصل : كيذا يا لوجين < اسم المغازل < ماتدقين ولا تسألين ..
عيبر مكتوم : ايش اسوي انشغلت ..
المتصل : وش فيك يا حياتي متضايقه
عبير بدات تفقش عليه : ماما دخلت المستشفى .. وتعبانه حيل
المتصل : ماتشوف شر لا تخافي عليها كلها كم يوم وترجع لكم با السلامه
طق باب غرفتها ..
عبير : اوكيه ياقلبو اكلمك بعدبن ..
المتصل : انتبهي ع نفسك باي
عبير مسترخيه ع السرير : تفضل ..
الخدامه : ماما ع التلفون ..
عبيربزعل : قوليلها ماابي اكلمها ...

*********
اجوان جالسه تحظر عيد ميلاد امها ..
تبي تفاجأها لما تجي من سوريا ..
اجوان جالسه في الحديقه تفكر كيف تسوي الحفله ومين تدعي .للحفله ...
سوت كل اتصالاتها
وضبطةكل شي... من بوفيه والقتوه ..وتزيين .. وتقديم ودي جي ...
طبعا كل شوي يدق ابوها عليها يسألها ايش سوت ويضيف عليها كمان .. ويقوللها لا سوي كيذا ولا تسوي كيذا ... وهو في مكتبه في الشركه
اجوان تكلم ع الجوال ابوها : ياعيني ع الحب ..
ابو عبدالعزيز : احم توك صغيره ع الكلام استحي يا بنت
اجوان : ههههههههااي الله يرزقنا
ابو عبدالعزيز : بيجيك ان شاءالله الي يشيلك في عيونه ..
اجوان استحت : ايوه قلتلي وين احط البوفيه ..
ابو عبدالعزيز : ههههه تعرفي كيف تصرفي ..
اجوان : بابا .
<<<< وانتهت المكالمه لما اتفقوا ع كل جاحه
اجوان دخلت غرفتها ودقت ع عبدالعزيز : ..
******
في الفندق ///
5:23م
جالس ع الاريكه كان لبس .. تيشرت لونه بيج وعليه كتابات انجليزي لونها اسود ..وبنطلون اسود .. كاب بيج .. وعليه ...
قباله التلفزيون البلازما .ومعه كوب كبتشينو ...يقلب في القنوات ...
جت اغنية .. حسين الجسمي

.....
احترت اعبر
احترت اعبر عن شعوري من غلاك
واحتارت ابيات في حقك قليله
كيف الحكي يقدر يوصل مستواك
يا اللي غلاك الكون عيا يشيله
سبحان من ابدع وصوفك وسواك
من غزني في قلب ما به مثيله
لك حق تتغلا وتتباها بمحياك
ياللي معك تقصر دروب طويله
خذت بايدي واسكنتني وسط دنياك
علمتني اصبر وروحي عليله
من عـ ذليل ودهم بفرقاه
بس ما بيديهم يا غلا اي حيله
من ود حياتي اقضي العمر وياك
تبقى حبيبي وروح قلبي وخليله
واكون لك قلب يدور على رضاك
في صبح وقته وفي نهاره وليله

طفى t.v وطلع من الفندق ..
لحقه بندر >البدي قارد ..او سكرتيره ..
عبدالعزيز وهو يمشي بشموخ اشر بيده وهو يركب الاصنصير بمعني لا احد يلحقني :.....
**********************
ام رئد : حياك هلا وغلا ..
ام بدر : هلافيك يا وخيتي من زماان عنكم ..
ام رائد : وش نسوي يا وخيتي الدنيا تشغل الواحد ...
ريوف تركض وتضم سمر : هااااي حووبي ..
سمر تترجع ع وراء من الضمه :هههههه يا لباا مشتااقتلك...
**********
رائد في الكوفي شوب مع ربعه ..
رائد وعيونه تدمع :ههه خلاص الله يقلع ابليسك بطني ..
جاسر يكمل/// ماسه عليه ينكت اليوم :لا اصبر يابو الشباب مابعد خلصت ..
هذا واحد قروي بغى يودع فلوس في البنك المهم لما راح لقى البنك مسكر حط الوديعه تحت الباب
حمدان :ه صج تضحك ... اسمع هذي سكران سأل واحد قال له هو حسن مر من هنا ؟؟؟؟قال له ايوه...قال السكران طيب انا كنت معاه؟؟؟؟؟؟
رائد رن جواله :ههه خلاص .. كح كح ..
جاسر : ههههههه رد ع جوالك
رائد رفع الجوال وهو يكح :كح كح ..الوو
ام رائد:بسم الله عليك فيك شي ..
رائد : لا يمه سلامتك بغيتي شي ...
ام رائد : ابغى تجي للبيت خالتك موجوده ابيك تجي تسلم عليها ...
رائد : ان شاءالله شوي وجايكم ..
*******

نهايه البارتي ...
اشوفكم في البارتي ... الجاي
توقعاتكم ///

البارتي الرابع عشر ////
الجزء الاول ...

في غرفة ريوف ...
ريوف:شفتي كيف الصدفه ماتوقعت اني اشوفه في المملكه......
سمر تحاول تستوعب :كل هذا يصيرلك .. ولا تقوليلي ..
ريوف:وانا اهذر من الصبح للحين لك ليش.
سمر بزعل :لا المفروض تقوليلي ..قبل .
ريوف تجلس جنبها في الكنبه : يوه يا سمور لاتزعلي والله اهي جت كيذا ..
سمر بتفكير : اممم تبيني ماازعل ..
ريوف غمزت لها :جلكسي لسمور الحلو .. بروح اجيبلك< طلعت من الغرفه...
سمر جلست في الغرفة تلعب باغراض ريوف ...
سمر حس ان ريوف جت لانها سمعتها واهي تصعد الدرج <
خطرت في بالها فكر ..قفلت اللمبات بسرعه وراحت وراء الباب ..
دخل الشخص الي في بال سمر انه ريوف..
سمر بحركة سريعه قفلت الباب ورمت الشخص في السرير ...وضرخت ..ورمت نفسها فوقه وحس تبا نفاس حاره في وجهها ..
سمر استغربت جسم مو جسم ريوف .. ريحه مو ريحة ريوف ...
سمر انصعقت ....... ؟؟؟!!! :
ميييييييييين هذا لالالالالالالا ..
قامت بسرعه وفتحت اللمبات .
رائد كان هادي يبي يشوف اخرتها مع ريوف .. لكن تاكد انها سمر بعد ماصرخت ورمته ع السرير.. عرف انها غلطانه فا ماحب يحرجها وفضل الصمت لحد ماتعرف اهي بنفسها : ...
سمر لمافتحت اللمبات شهقت بس علطول عملت حالها طبيعه ..في اللحظه هذي تمنت ان الارض تبلعها ولا تكون في الموقف هذا ..!!
رائد للحين منسدح في السرير .. يوم شافها واقفه قدامه ماانحرجة او مااهتمت ولا كن شي صار ولا اعتذرت .. تمغط في السرير ...
رائد ابتسم بخبث .. وغمز لها : ليش قمتي تعالي نكمل ..
سمر عصبت من تفكيره فيها بحركه سريعه منها رحت للتسريحه واخذت كريم ورمت عليه وطلعت من الغرفه :...
رائد جت في جبهته بصوت شبه عالي :اااااي ..يا مجرمه .. هين اوريك مردوده
سمر في نفسها : احسن ..
سمر تركض في الدرج .. صقعت في ريوف .. :
ريوف : وين راحيه .
سمر مسكت ريوف وجرتها معها تحت ماتبي تخليها تشوف ارئد في الغرفه وتفهم غلط : تعالي معاي بس
عند الحريم //

ام بدر : وين البندري مااشوفها ..!!
ام رائد : من يوم ماجت من الجامعه وهي نايمه ..
ام بدر : محد يعرفلها الا سحر ..
ام رائد : ليه ماجت ..معكم ؟؟
ام بدر : الحين بتجي توها داقه علي بس تبي تلبس ليان وتجي ..
ام رائد : زين ..
دخلت سمر وريوف ..
وجلسوا .. ع الكنبه ..
ام بدر : وش فيكم ..
سمر : هاا لا مافينا شي بس يمكن من الركض ..
ام رائد : انا مدري متى تركدون ..
سمر : بدري ياخاله ليه العجله ..
ام بدر : ايه والله انها صادقه خلاص كبرتو خففو هبل .. بكرا تتزوجون نفرح فيكم ..
سمر باعتراض : لالا انا توني بدري بروح اكمل دراستي بدبي ..
ام رائد : هوو من متى مقرره ..
ام بدر : غثتنا تبي تكمل بدبي .. ماعندنا بنات تسافر .. بلحالها ..
ام رائد : ليه وش فيها جامعاتنا عن الغير؟
ام بدر : علميها غديها تركد .. ازعجت راسي .. مابعد تخرجت وللحين تفكر تسافر ..
سمر تصب لنفسها قهوه وتاخذ الجلكسي من ريوف: تونا يمديني اقنعكم الحين ... الا وش رايك ريوفتي با الفكره ..
ريوف بتفكير واهي رافعه راسها لسقف وحاطه اصبعها بشفتها : فكره مو شينه ! يمكن اروح معك ..
ام بدر : هذي الي بذبحها الحين بدال ماتعقلينها .. تصيرين معها ..
رائد عند الباب .. يتنحنح : احم احم يا ولد ..
ام بدر : ادخل مالمك احد ..
سمر مالها خلقه ميلت شفتها ورمت شيلتها براسها في نفسها .. الي يشوفه يتنحنح ماكنه شافني وحافظني بعد وش اقول غير شباب اخر زمن ....<
رائد يروح يبوس خالته : كيفك ياخاله .. ان شاءالله امورك تمام ..
رائد كان لبس برموده لونها بني وبلوزه خضراء وعليها نقش .. وشعره محيوس كانه توه قايم من النوم وطالع شكله خطير ..
ام بدر تجره وتجلسه جنبه :وه فديتك وش ذا الحلا
رائد اسحى وحك خشمه .. : عيونك الحلوه
ام رائد بفخر : وه ماخذ الحلا مني ..
ام بدر : ههههه لا وانتي الصادقه مني انا ..
ريوف : ههههه لا انتي ولا هو انا احم
سمر ترجف رجل ريوف : حرام عليك لا تظلمي نفسك انتي احلا ..
ريوف : أي هههههه..
رائد شاف الحركه بس ماسمع ايش قالت ... ابتسم ..
ام رائد : بس عسى الله يهديه ويعرس .. واشوف عيالها ..
رائد : ان شاءالله بس موالحين ..
ام بدر : خلنا نخطبلك .. علا بال ماتخلص دراستك ..
رائد يحاول يصرف : تو الناس .. وش فيكم مستعجلين
في اللحظه هذي دخل ثامر ..
ثامر يسوي نفسه منصدم : لالالا الزين كله عندني .. ليه محد قالي علشان اذبح خارف ..
رائد : ههههه بلا حركات وتعال سلم
ام بدر :هههههه يابعدي حيي .. المره الجايه اقولك ولا تزعل
ام رائد ترجف ام بدر من يدها : بلاخساير ترا يسويها محد بال شبا الذبيح الا انا
ام بدر: ههههههههه
ريوف :هههههه
ثامر يسلم ع خالته : شخبارك كيف العيال..
ام بدر وتدف رائد وتجلس ثامر مكانه : كلهم بخير
ثامر بنذاله : قم بس قم راحت عليك دام الغلا كله جاء
رائد :هههههههه اجل طاح كرتي ..
رائد دق جوال وراح <<

الجزء الثاني ///



دخلت في اللحظه هذي سحر ماسكه بيدها ليان : السلااااااام ..
الكل ..وعليكم السلام ...
ثامر استأذن قام وراح للخيمه مع ربعه ...
ام رائد : تاخرتي ..
سحر : وش اسوي بليونه ساعه ع ماتلبس ..
ام بدر تاشر ع ليان : تعالي ياروح ماما ..
سحر :كيفك ريوف ..
ريوف : الحمدالله بشوفتك ياقلبي بخير ..
سحر تتلفت : الا وين بندوري ..
ام رائد : شفيها بغرفتها قلت محد بينزلها غيرك ..

*********
في المطعم //
عبدالعزيز : هلا وغلا ..
اجوان : هلا فيك .. وينك يا اخي ..
عبدالعزيز : في الرياض ..
اجوان : ماشاءالله عليك ..
عبدالعزيز : ليه بغيتي شي ..
اجوان : متى ترجع ..
عبدالعزيز: اممم مدري ليه ..
اجوان : ناسي بعد بكرا عيدميلاد ماما
عبدالعزيز يضرب راسه ع خفيف : ايه صح ...
اجوان : الي ماخذ عقلت يتهنى ..
عبدالعزيز : محد ماخذ عقلي غيرك ..
اجوان :هههههه لا يكثر بس مبين من كثر اتصالاتك علي ..
عبدالعزيز : مشكلتك اذا ماصدقتي .. يله الحين تبين شي ..
اجوان : سلامتك بس لا تتاخر ..
عبدالعزيز : اوكيه .. يله باي ..
اجوان : باي ...
***********

في مكان ثاني في نفس المطعم ...
حمدان مدري الي سويت هانا صح او لا بس كل الي اعرف ان هذي الانسانه الي اخذت قلبي .. ماابي اندم ع اني في يوم تركتها ...
جاسر يطق الطاوله باصابعه : ...
جاسر : مطول ...
حمدان تنبه له : هلا ..
جاسر : لا حالتك صعبه ..
حمدان : ياشيخ خلني في همي ..
جاسر : الكل عندهم هموم .. بس لا تسوي في نفسك كيذا .. عندك حل من الاثنين
حمدان :شنو ..
جاسر : يا تسولف معي يا تطلبي خلينا ناكل ..
حمدان :هههههه الله يقطع سوالفك..
جاسر : ايه يابو خلك مبتسم مافي شي يخلك مهموم..
جاسر انتبه لشخص جالس بلحاله ..: حموود ..
حمدان : هاه .
جاسر : شف هذا مو عبدالعزيز..
حمدان يلتفت للطاوله الي وراه : من عبدالعزيز ..
جاسر :يوه نسيت انك مو معنا في المتوسطه ..
قام جاسر من الطاوله واتجه لعبد العزيز ..
جاسر : احم عبدالعزيز ..
عبدالعزيز التفت لمصدر الصوت باستغراب : ايوه انا
جاسر يمد يده : انا جاسر عرفتني ..
عبدالعزيز يقوم يسلم ومقضب حوجبه ويحاول يتذكر من جاسر : هلا وغلا بس مين جاسر ..
جاسر يحاول يذكره : كنت تدرس في المتوسطه ابن سينا ...
عبدالعزيز : ايوه درست فيها ..
جاسر يساعده ببتسامه : تتذكر مفتاح الصلصه ..
عبدالعزيز ببتسامه اوسع بينت وسامته : ههههههههه ايه جسوووور هلا وغلا وينك يا رجال زماان عنك < وضمه ..
حمدان من بعيد باستغراب: من هذا ؟؟
جاسر : هههههه شخبارك تغيرت عن اول ..
عبدالعزيز : الحمدالله والله حتى انت ..
تفضل ..
جاسر : تنتظر احد
عبدالعزيز : لا والله ..
جاسر : دقيقه < ياشر لحمدان انه يجي ..
حمدان جاء : السلام عليكم ..
عبدالعزيز : وعليكم السلام تفضل حياك ..
جاسر : اعرفت صاحبي حمدان .. من الامارات ..
عبدالعزيز : هلا وغلا باهلنا ..
دق في اللحظه هذي رائد : الوو وينك يابو ..
جاسر : هلا عندي لك مفاجأءه ..
رائد يستهبل : لا تقول ورده حمراء تبيها لي ترا مااقبل معجبين ..
جاسر : لالا احلا بكثير وينك انت الحين
رائد : في السياره
جاسر : تعال لمطعم سبازيو < في برج المملكه المملكه .
رائد : اوكيه دقايق وجاي ..
عبد العزيز : هذا رائد ..
جاسر : ايوه تذكره ..
عبدالعزيز يذكر رائد لكن مو كثر جاسر لان ثلاث ارباع الهبال كان مع جاسر : ههههه ايوه وهل يخفي القمر
دخل رائد المطعم :وشاف جاسر ياشر له ..
رائد متفاجاء : عزووووز ..
عبدالعزيز تفاجاء اكثر من رائد .. لانه توه يركز في ملامحه ... هذا رائد اخو ريوف .. سبحان الله الدنيا صدق صدف ...
عبد العزيز يقوم يضمه .. : ههههههه هلا وغلا شخبارك ... .
رائد يضرب كتبه : وينك يارجال ..
عبدالعزيز :هههههه موجود انت وينك ..
رائد ستهبل : مخيس في الريا ض ..
جاسر : لا لزم سهره اليوم محترمه علشانك ..
عبدالعزيز: تسلمون الا وش تسوون الحين
حمدان : كلنا ندرس الماستر .. وهذي اخر سنه لنا ..
عبدالعزيز : ماشاءالله في ايش ..
حمدان : ادارت اعمال ..
عبدالعزيز : موفقين ان شاءالله ..
جاسر: بكر السهره عندي ..ها وش قلت ..
عبدالعزيز :تسلم والله صار ,,
وانتهت السهر هبا الذكريات الحلوه ... ولا تخلو من الضحك ...

**********
سحر صعدت فوق طقت الباب .. لكن ماسمعت رد ..
دخلت الغرفه لقتها بارده ..
فتحت اللمبات .. وقفلت التكييف ..
شافت البندري بسابع نومه :..
سحر تجر المفرش من البندري : يله قومي يا كسلانه كل هذا نوم ..
البندري تتمغط في السرير : سحر !!
سحر تجلس ع السرير : ايوه سحر ..
البندري تتبسم : هلا وغلا ..من متى جايه ..
سحر : توني جايه .. يله قومي غسلي وجهك .. وصحصحي ..
البندري تقوم بكسل وتدخل للحمام : وين الحلوه ليونه .
سحر : تحت مع امي
البندري تفتح الدولات تغير ملابسها : طيب التفتي للجه الثانيه خليني البس .
سحر تلتفت : .. ايوه شخبارك .
البندري واهي تغير ملابسها : الحمدالله تمام ...انتي كيفك (حست انه ماله داعي تتكلم البندري بطبعها شوي كتومه ماتتكلم علطول مع ان سحر حاسه ان فيها شي بس طنشت ماتبي تزعجها )
سحر: الحمداله بخير يله تعالي خلينا ننزل نتقهوي ترا ماتقهوية انتظرك ..\
البندري تضمها مع خصرها واهي تمشي تنزل لتحت : ياحياتي ... يله < ونزلت معها ..ولا كن شي صار ...



نهاية البارتي الرابع عشر
توقعاتكم ^^

*******

// البارتي الخامس عشر//
//الجزء الاول //
في الفندق //
يوم الاربعاء //



عبدالعزيز دخل ورمى نفسه في السرير ..
والابتسامه ع وجهه ...
::اااهـ.. احـلا صدفه وجت في الوقت المناسب
كيف ماعرفته يوم اشوفه يدخل للبيت ذاك اليوم !
من جد تغيرت ملاحه ..
لكنه اهو ماتغير في تصرفاته واسلوبه .
يالبا قلبك جسور ..
يتذكر:: ايام مع جاسر في المتوسطه كان معهم رائد لكنه يخاف يسوي أي شي يسببله مشاكل مع ادارة المدرسه اذكر ان امه شديده عليه في الدراسه ..
كان عبدالعزيز يسمي جاسر مفتاح الصلصه لانه يعرف يفتح قوارير الببسي والكولا.. بدون مفك..
عبدالعزيز دخل راسه في المخده ونااااااااااام ...

***********

المغرب 6:00
جاسر يدق ع رائد لكنه مايرد ::
جاسر دق ع البيت :
البندري دخلت الصاله وجلست ع الكنبه ومسكت الريموت تقلب في القنوات .. سمعت التلفون يرن ناعم:: الوو
جاسر ارتبك هذي البندري اعرف صوتها زين :احم السلام عليكم ..
البندري :وعليكم السلام .
جاسر : موجود رائد ..
البندري : لحظه ..
قامت وراحت لنص الصاله بعدين رجعت وجلست .تكيسلت تصعد الدور الثاني علشان تنادي رائد <
البندري تجلس ع الكنبه بكسل : الو
جاسر : هلا ..
البندري :مو موجود
جاسر باستغراب : وينه انا ادق عليه من اليوم ع جواله مايرد
البندري يوه هذا بيقصلي قصةحياته :عاتي دق مره ثانيه ..
جاسر عرف انها اصلا ماكلفت روحها تنادي رائد :طيب ..مشكوره .
البندري بدون ماترد عليه <سكرت الخط ..
جاسر : شف الحركه طيب يا بنت ابوك ..
جاسربملل رجع دق ع رائد : ...
رائد من الظهر وهو بغرفته نايم .. وبساابع نوومه لان امس مانام كويس .خصوصا بعد سهرت امس مع عبدالعزيز في المطعم . وبعد مااخذ قيلوله الظهر...
والغرفه بااارده وظلام دامس ..
رائد بكسل يرفع يده وياخذ الجوال بصوت كله نووووم :ليه الازعاج ..ياخي قدر خويك تعبان يبي ينام..
جاسر :كلل هذا نوم بل عليك .. كافي يله صحصح .. نسيت اليوم انا عازم عبدالعزيز عندي ..
رائد يتمغط في السرير :اهاا خلاص بعد صلاة العيشاء عندك ..
جاسر بتحذير : مو ترجع تنام ..
رائد يقلب جسمه ع الجهه الثانيه :نعم .. لا تكثر حكي
جاسر : يله انتظرك سلام ..
رائد <سكر علطول ..وكمل نوم ..

****************

جاسر شاف الساعه 7:30
جاسر لا هذا بيفشلي عنده لزم اروح واجره من كشته ..
(طبعا عبدالعزيز مارح يجي الا 8:30 ..م )
حمدان توه واصل لبيت جاسر نزل من السياره وقف قدام باب بيتهم بيرن الجرس الا جاسر يفتح الباب ..
حمدان :لهدرجه مشتاقلي ..
جاسر:لاتصدق نفسك واجد..
حمدان : افاا هذا وانا جاي افزعلك ..
جاسر : امزج معك يا رجال والله انك ابرك من الي انا رايح له الحين ..
حمدان : وين رايح .
جاسر : بروح لرائد .. تدخل دقايق وانا جايك لا تستحي مالمك احد..(جاسر ينادي اخوه الصغير عمر 11 سنه
احمد
احمد يلعب كوره في الحوش : نعم ....
جاسر : وصله للمجلس ..
احمد: طيب
جاسر طلع <

*****
في كرنيش ..الشرقيه ///8:00م
فيصل متسند ع السياره ..من قدام ...
ويفكر كيف يكسر خشم اجوان ويعلمها قدرها ...
:: ااه يا اجوان ..كيف اخليك تبوسي الارض الي امشي عليها ..انا مو من مقامك .. طيب بتشوفين مقامك .. وابتسم ابتسامة مكر ..:..

جواء السياره كان محمد في حالة سكر ..
محمد بصوت شبه عالي ومتارجح :يا الاخوو
قطع افكاره والتفت لمحمد بملل :انت للحين هينا ..!
محمد بنص ابتسامه : لا هناك ..
فيصل : تعرف تنكت انت وجهك ..
محمد :طالع عليك ..
فيصل : اذا انت مو قدر الشراب ليه تشرب يا الدرج ( توهم طالعين من حفله كلها سكر وبنات وقلة ادب .. )
محمد : وااه وش اسوي الي شفته شوي بنات قموور ابي اعرف وين عيونك ولا وحده اثرت فيك ..
فيصل يكفي الي شاغل بالي وحده :اخلص وش تبي مناديني ..
محمد : مطول ع ذا الحاله من يوم ماطالعنا من الحفله وانت كيذا ..
فيصل بطفش : وش فيني .
محمد : مسرح وتفكر الي يشوفك ع ذا التفكير بتحرر فلسطين هع ..
فيصل : يا ملغك ..اقول بس امش خليني اوصلك لبيتكم .احسن ..
محمد: انا اقول كيذا بعد ..

**********
الجزء الثاني //
وصل جاسر ابيت رائد وكان طول الطريق يدق ع رائد لكن لا حياة لمن تنادي ..
وقف قدام الباب .. ورن الجرس ...
ترن .. ترن ..
فتحت الباب الشغاله ..
الشغاله : نأم =نعم ..
جاسر : بابا رائد موجود .
الشغاله : ايوه فوق نايم ..
جاسر: الله يقطع ابليسك يا رئؤوود
الشغاله : ايش قولي ..
جاسر : ولا شي طيب وين ثامر ..
الشغاله : عند عيال في الخيمه..
جاسر : شوفيلي الدرب ..
الشغاله : ايش درب .
جاسر : ااف هذي الي بتجنني ..
الشغاله :!!!
جاسر : اقول روحي نادي ثامر بس..
الشغاله : تيب ..

********
في الخيمه ..//
ثامر كان جالس مع اخوياه ..
عند باب الخيمه //
الشغاله :بابا ثامر ؟؟
ثامرقام وراح : نعم ..
الشغاله: صديق انتا عند باب
ثامر باستغرب ؟؟:خلاص روحي داخل ..
عند الباب //
شاف ثامر متجه له ..
جاسر : وينك ساعه .
ثامر: جاسر ؟ هلا وش بغيت .
جاسر : كيس طماط ..
ثامر :هههههه حلوه .. بس لا تعيدها ..رائد نايم ..
جاسر : روح قومه .. ضروري يصحصح ويجي..
ثامر : خلاص ولا يهمك بنفضه لك واجيبه برسم الخدمه
جاسر : يله انتظرك ..
ثامر : لا حياك دخل في الخيمه لحد مااجي ..
جاسر : لاتطول ترا بروح
ثامر : ربع ساعه وعندك .
****
دخل ثامر ع اخوه رائد الي نااااايم ...
ثامر يقفل التكييف .. ويجر الغطاء ..
لكن رائد ماتحرك ..
ثامر دخل الحمام وجاب مويه ورشها ع رائد ..
رائد قام مفزوع ..
ثامر ماتحمل الموقف ومات ضحك :هههههههه .. عليك وجه ..
رائد بعصبيه : اوريك يا الطعس
ثامر : قم بسرعه جاسر ينتظرك تحت ..
رائد يتذكر : يييوه نسيت < وقام بسرعه وتروش ع السريع ولبس وطلع ..
جاسر : بدري ..
رائد يحب خشمه : اسفين ..
جاسر يمسك ايده ويروح للسياره : قلبي طيب وبسامحك .. بس لا تتعود مو كل مره يصير ابيض ..
رائد يغمز له :هههههههه ليكون احيانا ينقلب احمر
جاسر : ع حسب المزاج هههههههه

*********
في بيت جاسر ..
جاسر : عسى ماطولنا عليك ..
حمدان : لا .. وشلون قام عمنا
جاسر :الله يعافي اخوه ولا هو ماعنده نيه يقوم
رائد : اقول بس لايكثر انت وياه من اليوم مستلميني ..
في اللحظه هذي رن الجرس ..
جاسر : وصل عزوز وكيذا كملت الجلسه .
طبعا عبدالعزيز جاي بلحاله ومحذر البدي قارد يلحقونه .. مايبي يحسس ربعه انهم اقل منه ..
عبدالعزيز : السلام عليكم ..
الكل وعليكم السلام ..
رائد : شخبارك عقب امس .
عبدالعزيز : والله اني نمت نوومه ..
رائد : نفس الحاله ..
جاسر : هههههههه خيشة نوم .. اجل انت وياه ..
عبدالعزيز : لا يا خفيف ..شخبارك حمود
حمدان : الحمدالله بخير ..
عبدالعزيز : الحمدالله .. دوم ..
حمدان : تسلم
دق جوال رائد في اللحظه هذي شاف الرقم واستاذن .
رائد : هلا
ريوف : اهلين كيفوو
رائد يجاريها : تمام .. الانسه وش تبي داقه ع معزبها..
ريوف :وااي انت مره واثق ..
رائد : وش بغيتي ..
ريوف : ماماا تقول بتجي ع العشاء ..
رائد يقلد دلعها بصوته: لأ..مو جاي ..
ريوف : ممكن اعرف ليه ..
رائد : معزوم ..
ريوف : ع شنو
رائد يقلد صوتها : مالك شغل يا قلبوو
ريوف : اف تيب باي ..
رائد :باي ..
دخل مره ثانيه للمجلس ..
جاسر بلقافه : مين ..
رائد : الاهل ..
عبد العزيز: ايش ناوين تسوون اذا تخرجتو ..
رائد : والله انا ودي اطقطق في السوق .
جاسر : حتى انا زيه ..
عبدالعزيز : وانت يا حمدان ..
حمدان : انا بتخرج من هينا وبروح للامارات مع الولد ..
عبدالعزيز : اهاا زين ..
وكل السهره..
لا تخلو من
.. ضحك ووناسه .. .

*********
نهايه البارتي

البارتي السادس عشر //
الجزء الاول //


احلا صدفه بحياته ///

بعد سهره كانت طيارة عبدالعزيز .. للشرقيه //
الساعه 3 الفجر رجع للشرقيه ..
دخل القصر .. كان هادي الكل نايم ماعدى الحراس ..
دخل ناحه واسترخي .. في الجاكوزي ..
وقام يفكر با الصدفه الي جمعته با جاسر ..
اااخ جسور انا ممنونك .. اختصرت علي مسافات كنت ناوي اقطعها لعيون ريوف ..


***********
الظهر 2
ام رائد با استغرب : للحين ريوف ماقامت من النوم ؟؟
رائد : مدري عنها ..
ام رائد : بروح اشوفها ..
دخلت الغرفه ..
فتحت الستاير وقفلت التكيف//
ام رائد : ريوف ..
ريوف لا رد ..
ام رائد تجلس ع طرف السرير .. وتحط يدها ع خد ريوف علشان تقومها ... لكنها تفاجاءة انه يغلي من الحرار .. ووجهها احمر
ام رئد : يمه بنيتي ..
تقوم تنادي بصوت عالي : رائــد ..
رائد كان في الصاله بصوت عالي : نعـم
ام رائد : جهز السياره ..
رائد صعد فوق مستغرب ودخل غرفة ريوف : وش فيك ..
ام رائد كانت تحاول تقوم ريوف :ريوف تعبانه ..بسرعه ساعدني ..
شالها رائد وركبها السياره ..
وام رائد راحت معه .

..
في المستشفى ....//



كانت ام رائد تسأل الدكتور:ها كيفها انخفضت الحراره
الدكتوره : ماتخفيش عليها .. الحمدالله انكم قبتوها ع طول لهينا ...الحمدالله الحراره انخفضت لكن بعد ساعه ممكن تاخذوها للبيت ..ووصف لهم ع ادويه خافضه للحراره ..
رائد :الحمدالله انها جت ع كيذا ولا صار فيها تشنج ..
ام رائد : بسمله ع بتني ..
دخل ام رائد الغرفه تتطمن ع ريوف ..
وبعد رائد دخل ..
ام رائد تجلس في طرف السرير : الحمدالله ع سلامتك ..
رائد : خوفتينا عليك
ريوف مالها حيل تتكلم من الصداع الي فيها :تتبسم وبس ::
رائد في اللحظه هذي دق جواله : هلا عزوز ..
عبدالعزيز : هلا فيك شخبارك ..
رائد : الحمدالله بخير ..< النيرس تنادي رائد ...
رائد : دقيقه ....<النيرس تعطي رائد ورقه يعبي بيانات لريوف علشان يفتحلها لف ..
رائد : خلاص اوكيه ..
رجع كلم عبدالعزيز : ايوه وشخبارك
عبدالعزيز : الحمدالله بخير .. عسى ماشر
رائد : الشر مايجيك هذي اختي تعبانه شوي..
عبدالعزيز نغزه قلبه : ماتشوف شر ..
رائد : تسلم ..
عبدالعزيز : ابيك بموضوع..
رائد : خير ان شاءالله ..
عبدالعزيز : لا ماينفع في التلفون ..بجي انا الرياض الاسبوع الجاي ..
رائد : اوكيه ..
**********
اليـــوم الخميس //


الساعه .. ص 7:00
وصلت طياره ساميه للسعوديه ..
كل الخدم صافين طابورفي الصاله علشان يسلمون عليها ..
دخلت .. ووراها من يشيل شناطها عنها ..
ساميه : مرحبا ..
رئيسة الخدم :الحمدالله ع سلامتك ..
ساميه تتبسم : ثانكس ..
اجوان تركض في الدرج : مامااامي ...
ساميه تضمها : اهلين حياتي .. كيفك ..
اجوان :الحمدالله شخبار سوريا وخوالي هناك
ساميه :كلهم بيسألو عنك ..
عبدالعزيز ينزل من الدرج : هلا هلا با الغاليه منور البيت ..
ساميه: ياحبيبي منور فيك..
ابو عبدالعزيز توه جاي للبيت دخل بشموخ وبتسم ببشاشه يوم شاف زوجته : هلا وغلا با الغاليه ..وجلس جنبها في الكنبه ..
شخبار اهلك هناك ..
ساميه : كلون بخير .. الا وين سالم ماعم شوفوو
عبد العزيز :مدري والله..
ابو عبدالعزيز يمسك ايد ساميه :يله قومي ارتاحي شكلك مرهقه بعد السفره ..
سامه ابتسمت باحراج : اوكيه ..
اجوان :الله لنا مابعد شبعنا منها ..
ساميه :هههه ياالبي ..



***********
الجزء الثاني //

عبير : ماما ..
ام عبير : نعم .. ترا انا مو فاضيه لك ..
عبير تبتسم با سخريه :ومتى فضيتي ..
ام عبير :اخلصي تبين فلوس ..
عبير حس انها ثقيله ع امها .. وقامت تركتها ..
دخلت غرفتها واهي تحس ان مافي احد يهتم لها ويحس فيها .. تعبانه ولا متضايقه ..بس همهم بحياتهم الفلوس... (هذا كله يجول في مخيلت عبير لانها طفشت من روتينها اليومي.. )
رن جوالها :الو
حمدان : فكرتي ..
عبير :تحبني ؟
حمدان تفاجأء من سؤالها :ليه سؤلج .. بدري ..للحين ماتعرفين..
عبير : تحبني ..
حمدان :احبك ..
عبير : تجي الحين ..
حمدان :وين اجي..
عبير : بيتنا ..
حمدان يحاول يفهم : ليه ..
عبير : اذا تحبني زي ماتقول .. تجي وتجيب معك الملاك ... ونتزوج الحين ..
حمدان : بس لزم نروح نكشف قبل ..
عبير : تعال خذني للمستشفى ونكشف مع بعض
حمدان :انت ماتأكده .. انك فكرتي ..
عبير : ايه ..
حمدان : طيب دقايق وجايك ..
سكرت السماعه عبير وانسدحت تبكي ع نفسها ...
كل الي سوته هذا تبي تحرق دم اهلها عليها ..





**************
القصر ///
كله منور .. اضاءة في كل مكان المسبح .. مزين با الورد والشموع.. كل عوائل الطبقه الراقيه جايين ..
والموسيقى الهاديه تطغى ع الجوا ..
نزلت ساميه بفستانها العنابي الفخم الطويل وعليه قصة صدر واسعه ... وكلها ابتسامه فخر وغرور:منورين كلياتكم ..
وبدت تسلم بشموخها ..
وجاء اجوان جنب امها ضمتها من وراء :كل سنه وانتي بالف خير ..
ساميه تلف وتبوس اجوان : حبيبتي مشكوره ع الحفله الرائعه ..
اجوان تقلد امها : ولووو حنا بمرسوم الخدمه ..
جاء وقت تقطيح الكيك او الكدوو ..
طفو الانوار .. وبداو الحضور ..: هبي بيردي تيوو هبي بيردي تيوو هبي بيري .. سنه حلوه يا ساميه سنه حلوه يا ساميه سنه حلوه سمووو .. هوووووه ..
وطفت الشموع وقطعت الكيك ..

*****
بعد انتهاء الحفله جاء ابو عبدالعزيز وقبل راس ساميه :كل سنه وانتي بخير( وعطاها هديتها )
فتحت الضرف .. صك بيت في النمسا بأسمها ..
ساميه تفاجاءه وضمت ابو عبدالعزيز : مشكور يا حبيبي ..
عبدالعزيزو اجوان وسالم : احم احم تحن هنا ,,
ساميه باحراج:ههههه
عبدالعزيز تقدم وباس راس امه : كل سنه وانتي سالمه )وعطاها علبه فتحت العلبه سواره الماس
ساميه دمعت عيونها باست خد عبدالعزيز: مرسي حبيبي ..
سالم تقدم وضم امه : كل سنه وانتي احلاا ام في الدنيا ..وعطاها علبه كبيره :شو هيدا
سالم: افتحيه وبتعرفين.
ساميه فتحت العلبه فستان رووعه من تصميم ايلي صعب .. لونه سكري ..
ساميه : واو ..ماشالله لك عندك ذوق يا فصعوون ..
ابو عبدالعزيز : هههههه مو هين ..
اجوان :صراحه ذوق ..
سالم : احم ..
عبدالعزيز : لايكبر راسك ترا مو انت الي صممته هههههه
اجوان تقدمت لمها وباستها مع خدها وعطتها علبه :ان شاءالله تعجبك ..
ساميه : كل شي من ذوقك حلو ..
فتحت العلبه لقتها ساعه .. ماركت قوتشي مرصعه با الالماس .. : طول عمرك صاحبه ذوق ..
اجوان : يسلموو اهم شي عجبك .

************






نهايه البارتي ...
اشوفكم ع خير ..
سوري ع التاخير ...
تحياتي
مشاعل الراشد

البارتي السابع عشر ///









في هذا البارتي حبيت ان اوضح .. مشاعر بعض ابطالنا .. الي اجتاحها الحب....










"الحب ليس أعمى ولكنه مصاب ببعد النظر فهو لا يدرك الأخطاء إلا عندما يبتعد""









حمدان قفل السماعه من عبير وهو مو مستوعب .. معقوله تقبل بسرعه هذي .. انا اعرف عبير عنيده والي في راسها تسويه... بشوف نهايتها .. يا عبور ..
قام وغير ملابسه وطلع ...
وقف قدام فلاتهم .. ودق الجوال عليها..
حمدان : انا عند الباب ..
عبير : جيت ..
خرجت من الفيلا وركبت السياره ..
عبير : ع اقرب مستوصف .. اسرع .
حمدان يلتفت لها :انتي عارفه شنو تسوين
عيبر :لا تخاف بكامل قواي العقليه ..
حمدان : انا ماابي اجبرج عن شي ..
عيبر ابتسامه سخريه : مافي شي راح اخسره .
حمدان مافهم عليها بس كان فرحان انه راح يتزوجها واهم شي انه تاكد انها مو جابره نفسها عليه :.. اوكيه ..واهلج
عبير : مارح يعترضون خلهم علي..
حمدان : زين ..بكرا انا وامي عندكم ..
<<<<راحو للمستوصف وحللو وطلعت التحالين بعد ساعه والحمدالله .. مطابقه ...
بعد ماركبو السياره .. مد لها كيسه
عبير باستغرب : ايش هذا
حمدان : جوال مع شريحته ..ابيكج تنسين شريحتج الاول ومن اليوم هذا جوالج
عبير: من اليوم تتحكم فيني ...
حمدان : انا مو أي احد ..
عبير :.....
وصلت الفيلا<<
جت تنزل من السياره مسك يدها حمدان : ابيج ماتخافين من اليوم بنبتدي صفحه يديده ...وننسى الماضي..
عبير خنقتها العبر ونزلت علطول :......
حمدان استغرب الحركه :شنو فيها ؟؟!!







***********
بداية الحب نهاية العقل



















عبدالعزيز
4:00م
في مطار الملك خالد ...//
اول ماوصل دق ع رائد علشان يقابله في اللوبي حق الفندق ..
رائد :هلا وغلا الحمدالله ع السلامه ..
عبدالعزيز :الله يسلمك.. شخبارك ..
رائد: الحمدالله بخير .. شخبارك انت..
عبدالعزيز : الحمدالله الامور طيببه .. اكيد مستغرب .. وش ابي فيك ..
رائد : مااخفي عليك صراحه ودي اعرف وش الموضوع الي مايتحكى با التلفون ..
عبدالعزيز :بدون مقدمات ..ابي اجي اليوم المغرب للبيت ..
رائد زاد استغربه : حياك الله في أي وقت ..
عبدالعزيز يكمل : ابي ايد اختك ريوف ..
رائد :تستاهل رجل والنعم فيك بس لزم نسأل البنت ..
عبدالعزيز : هذا حقها ..
*************












*************
حبنا لشخص لجماله ليس حبا ، ولكن عندما نحبه رغم عيوبه . . فهذا هو الحب بكل


















فيصل ...
جالس في البلكونه ويفكر با اجوان وكيف بيوصل لها ..
وفجاء جته فكره .. دق ع وحده من البنات الي يعرفهم ..
رشا بصوت دلع : هلا قلبووو
فيصل : هلا وغلا برشروشت قلبي
رشا : فديتوو اخبارك
فيصل : مو تمام ..
رشا : افااا ليه ..
فيصل : ابغى منك خدمه .
رشا : شنو
فيصل : بعطيك رقم وحده تعرفينها زين ..
رشا : ايوه
فيصل : وابغاك....الخ (وقالها كل الملعوب)
رشا : من عنوني
فيصل : كفوو
سكر الخط وابتسم بخبث : اذا ماجبتك خلال هذا الاسبوع مااكون فيصل ..
***********





عندما تفكر با الهروب من حياتك اسهل طريق هو الحب ....






عبير ..
دخلت البيت وراحت عند امها
ام عبير كانت جالسه تحط متكير :
عيبر : لا تطلعين برا .. بيجون ضيوف
ام عبير بدون ماتلتف لبنتها : من ؟
عبير : بتعرفين بكرا
ام عبير :بس انا مشغوله بكرا
عبير : مارح يضرك لو تفرغتي لبنتك يوم < وطلعت
عبير في غرفتها وحاسه نفسها مخنووقه محد يحبها محد يهتم فيها محد يحسسها بحنانه .. صح اني سويت اشياء كثير ماانكر اني اكلم شباب .. لكن من يهتم ا نصعت او التزمت محد يوجهني .. ااه يا القهر اشك اني بنتهم... انا كنت بقهرهم وبتزوج من دون علمهم بس عارفه انا حمدان مارح يوافق ... لكن ماابي اهين نفسي قبل مااهينهم ..


************

بذور الحب تنمو على مهل ، أما الثمار فبسرعة




ريوف ...جاء في بالها الشخص الي شافه في الشاليه وتكرر شوفته قبل كم يوم في المملكه ///
ابتسمت لذكرى ورجعت مسكت الكتاب...
كانت جالسه تذاكر لان الاختبارات النهائيه بعد اسبوع
دخل رائد : ابي وينه
ام رائد : في مكتبه ..
رائد : تعالي ابيك
ريوف : ليه في اجتماع بجي احضر
رائد : خلك في دروسك اصرف
ريوف مالها خلق تناقره كملت مذاكره ...













في المكتب///
ابو رائد : تفضل << دخلت ام رائد ورائد وقفل الباب وراه .
ابو رائد مستغرب : وش فيك
ام رائد : مدري اسال ولدك انا زيك مو فاهمه
رائد : فيه واحد من اصدقاي متقدم لريوف ..
ابو رائد :انت عارف ان ريوف توها تدرس ..
ام رائد : طيب نعطيه البندري ..
رائد : لا اهوخطبها با الاسم ..
ابو رائد : من هذا جاسر ..!!
رائد : لا هذا ولد الرميح ..
ابو رئد تفاجاء : عبدالله عبدالعزيز الرميح ..
رائد : ايه هذا ولده عبدالعزيز ليه يبه تعرفه
ابو رائد ارتبك : هاه لالا
ام رائد زادت الابتسامه وفرحت لبنتها : انا ماعندي مانع .. بس نسئل عنه
ابو رائد يناظرها يعني اسكتي :..
ام رائد فهمت وسكتت :...
رائد : ع فكره الرجال يبي يجي اليوم .. المغرب
ابو رائد : يصير خير













******
للمعانه طرق كثير ومنافذ شتى ولكن اصعب انواع
المعانه هي من طرف واحد ..














في ملحق كبير وشاشة بلازمه .. والاثاث متوضع ..
جاسر جالس يفكر با البندري ...
ليتك تحسي فيني شوي ..يا البندري ... اهـ .. ماافي بيدي شي غير الانتظار .. لزم خصوصا انتي للحين ادرس ..ومابيدي شي اااه خايف تروحي مني ..
دخلت ام جاسر ومعها صنيت الشاهي : وش مسلهم فيه
مسلهم = مسرح
جاسر : هلا والله با الحامل والمحمول ..
ام جاسر تحط الصينيه : لا تصرف الموضوع ..
جاسر : مااصرف ولا شي يا الغاليه .. اكلتي حبوب السكر
ام جاسر : ايه قبل ساعه ..
جاسر : الحمدالله ..




























********
نهاية البارتي //

البارتي الثامن عشر //

*

*


*


العصر ...
في غرفة النوم .. كان ابو رائد يتناقش مع ام رائد ع الي صار اليوم ... ويحاولون يلاقون حل ..
ابو رائد :الزواج هذا مارح يتم ..ع خير
ام رائد : لا تتشائم .. الموضوع مايستاهل كل هاتعقيد ..
ابو رائد ينزل راسه :كيف مايستاهل وانا اخاف ان الزواج هذا يسبب مشاكل للكل ..
ام رائد : طيب والحل
ابو رائد : مافيا لا نتحجج ان مايصلح تتزوج الاخت الصغيره قبل الكبيره ..
ام رائد : نقطع رزق الصغيره علشان الكبيره .. با العقل ..
ابو رائد: انا معك بس هذا الحل الوحيد ..
ام رائد : وش بنسوي للي بيجي المغرب ..
ابو رائد: خليه علي ..
ام رائد : طيب وريوف لازم ناخذ رايها ..
ابو رائد انسدح وهو يتأمل السقف :مو لازم تعرف ..
ام رائد : بس هذا حقها ..
ابو رائد :ع الاقل اليوم ..لما نشوف وش بيصير ..
ام رائد تنهدت بتعب : الله يعين ..
*

*


*

*

*
حمدان دق يتطمن ع عبير وكيف استعدادها اليوم :..
عبير توها طالعه من الحمام وشافت الجوال يدق ..
حطته ع الصامت ونزلت تحت ..شافت امها تنتظرها .. في الصاله ...
ام عبير :انتي ماتقوليلي .. من بيجي اليوم ..
عبير :ليه مستعجله .. بتعرفين اليوم ..ولا منقهر انك ماطلعتي اليوم
ام عبير بصوت عالي :عبير لا تنسين اني امك ..
عبير :اذاانتي امي فعلا اثبتيلي اليوم ...<وطلعت لغرفتها ..
ام عبير جلست بعصبيه با الكنب واهي تهز رجلها ..
*

*


*


*

*
جاسر وقف بسيارته عند محطة البانزين يعبي رن جواله ...
:: هلا حمود ..
حمدان : هلا اممم بغيب ابلغلك اني اليوم بخطب ,
جاسر : مبررروك .. واخيرا فيه احد بيعتزل العزوبيه..
حمدان : الله يبارك فيك ..
جاسر : ها تبي فزعه خدمه حنا في الخدمه ...
حمدان بصوت متضايق : مشكور يا خوي ماتقصر ..
جاسر : افا عليك حنا في الخدمه .. فيك شي وانا اخوك
حمدان : لا بس متوتر شوي .
جاسر : طبيعي ..محد قدك بتروح تخطب اخاف البنت اذا شافت خشتك .. تنحاش ..
حمدان : مالت عليك ليه قالولك عميانه مثلك ..
جاسر :هههههه حلوه الله يوفقك ..
حمدان : عقبالك ..
جاسر تذكر البندري : اامين .
حمدان : يله اخليك مع السلامه
جاسر : مع السلامه ...
حمدان ارتاح شوي بعد اتصاله لجاسر ...
دخلت عليه امه .ومعها البخور ...
ام حمدان : دقيت ع ابوك .
حمدان : ايه
ام حمدان : بيجي ..
حمدان : يقول مشغول بيجي اذا اتفقنا ع كل شي مع الجماعه ..
ام حمدان والعبره خانقتها : الله يعينه..
حمدان : يمه فيج شي ليه الدموع ..
ام حمدان تمسح دموعها وتتبسم : طول عمري وانا انتظر اللحظه هذي..مبروك .
حمدان :الله يبارج بعمرج .. يله تاخرنا خلينا نروح ..
*


*


*


*


ريوف كانت جالسه عند شباك غرفتها وتشوف غروب الشمس ...
شافت سياره سواء توقف عند باب بيتهم وباين ان السياره مره فخمه ومو غريبه عليها .. حاولت تدقق في الي فيها ..
نزل منها شخص لابس ثوب وغتره .. حاولت تشوف ملامحه لكنها مو واضحه لانه معطيها جنبه يا ربي هذا مو جاسر ولا اتوقع حمدان لانه مايلبس الا الزي الامراتي اذا كان كاشخ .. الشخص نفسه لف للجهه الثانيه وبانت ملامحه ... ريوف : لالا مو معقوله هذا هذا اهو نفسه مستحيل وش السالفه ليه جاي لبيتنا ..
نزلت بسرعه تحت لقت امها في المطبخ ..
ريوف ياربيه وش اقولها !! : ماما ..
ام رائد تشرف ع الشاي والقهوه والخدامه تسويها :نعم .
ريوف يووه وش اقول :اممم ابوي وينه ..
ام رائد : وش تبين فيه ..
ريوف !! يوه توهقت : لا بس كيذا لمين القهوه والشاهي ..
ام رائد : لضيوف الي عند ابوك ..
ريوف : اهاا ابوي في الجلس ..
ام رائد طفشت من بنتها واسئلتها واهي الي فيها من توتر كافيها : يوه يا ريوف انتي وش منزلك من فوق روحي كملي مذاكرتك مابقى شي ع الامتحانات ..
ريوف :تيب لا تعصبي بروح ..
*

*

*

*

*
اجوان كانت في الكوفي شوب مع هيفاء ..
هيفاء : والله اني محتاره في الفستان مدري ايش اسوي في زواج اخوي ..
اجوان : متى زواج اخوك ..
هيفاء : بعد اسبوعين ..
اجوان : يوه مافي وقت ..
هيفاء : انا عارفه ومدري شنو بسوي ..
رن جوال اجوان ...
هيفاء :من
اجوان مقضبه حواجبها :هذي رشا
هيفاء كشرت لانها ماترتاح لها : وع وش تبي منك ..
اجوان ع نياتها : مدري عنها..
هيفاء : ردي عليها ..
اجوان : هلا
رشا : هلا وغلا بجوني .. كيفك ياقلبي ..
اجوان مستغربه من متى تدق عليها اصلا كل الي بينهم جامعه وبس وماتدق الا اذا فيه شي عن اختبار : تمام ,,,
رشا : جوني طلبتك قولي تم ..
اجوان !!: شنو تيب
رشا بمسكنه: بلييييييز لا تخجليني اول مره اطلبك
اجوان باحراج : تم ..
رشا:بكرا انا مسويه بارتي في الشاليه بلللللييييز جوني تعالي ..
اجوان : امممم
رشا : بلييييييز ابيك تجي والله راح تكتمل فرحتي
اجوان : اوكيه ,.
رشا بانتصار : يسلمووو حياتيووو انتظرك ..باي
اجوان : باي..
هيفاء : شنو تبي..
اجوان : مسويه بارتي وتبيني احضر ..
هيفاء : اهاا ...
*

*

*

*
نهاية البارتي ..
اتمنى اشوف توقعاتكم .. وارئكم في البارتي ...


البارتي
التاسع عشر ///
+

+

+


المغرب ....
في مجلس الرجال ...
اثاثه مره انيق ... الكنبات ملكيه لونها سكري فااتح وحويفها ذهبي ...والديكور . السقف منقوش بشكل ناعم يدل ع رقي صاحبه ...<ان شاءالله قدرت اوصلكم الفكره ..
+

+

+

كان موجود فيه رائد ..وابو رائد ... وثامر ..
ثامر بفرح : اخيرا فيه احد بيتزوج .. من خواتي ..
ابورائد ناظره نظره حاده :ليه ليكون انت الي تصرف عليهم ..
ثامر ماقصد كلامه انب بيفتك من وحده منهم .. لانه فرحان لهم... استغرب ردت فعل ابوه الجافه :يبه ماقصدت الي انت تقوله ...
رائد حاس بربكت ابوه وانه متوتر من يوم قاله اليوم عن عبدالعزيز وهو شاك ان الموضوع فيه إن : خلاص يا ثامر روح جب القهوه ...
في اللحظه هذي رن الجرس يعلن وصول عبدالعزيز :
دخل بهيبته المجلس.. عبدالعزيز: احم السلام عليكم..
الكل وعليكم السلام ..
رائد : حياك الله تفضل ..
عبدالعزيز يجلس : الله يحيك ... شخبارك عمي ..<يقصد ابو رائد
ابو رائد انصدم من الكلمه هذي هذا دليل انه واثق إنا مارح نرده او نرفضه :الحمدالله شخبارك امورك ..
عبدالعزيز ببتسامه : الحمدالله تمام ..
دخل ثامر ومعه القهوه ...صب فنجال قهوه ومدها لبوه :تفضل ..
ابو رائد صدها : لا عط الضيف اول ..
ثامر مد الفنجال لعبدالعزيز : تفضل ..
عبدالعزيز اخذها وقعدها في الطاوله الي جنبه :تسلم ... وجه كلامه لبو رائد::: ....بس مارح اشربها الا اذا وافقت ع طلبي ...
ابو رائد ضاقت حيلة وانحرج : تفضل ...
عبدالعزيز يتكلم بثقه : اكيد عندك خبر عن الموضوع لاني بلغت رائد عنه ...
ابو رائد : ايه بلغني ..
عبدالعزيز : وبعيده لك ... انا ابي القرب منك ..ابي يد بنتك ريوف ..
ابو رائد ارتبك :ونعم فيك ...رجال وماعليك قاصر بس ...
رائد التفت ع ابوه يشوف ايش بيقول :.....
ثامر نفس الحكايه :...
ابو رائد يحاول يلاقي حجه : مايصلح نزوج الصغيره قبل الكبيره ..
رائد مااقتنع بكلام ابوه وحس ان فيه شي ثاني لانه يعرف ابوه :يبه لا تقطع رزق الصغيره علشان الكبيره
عبدالعزيز بعقلانيه :ايه ياعمي الكبيره بيجيها رزقها ..
ابو رائد حس نفسه انحط في موقف ماتمناه في حياته ابد .. تمنى ان اللحظه هذي تكون حلم ... لانه يوم يقول كلامه مو مقتنع فيه هو اصلا كيف بيقنع غيره اذا هو مو مقتنع .. اااه مالقى نفسه الا يقول : يصير خير ونشاور البنت واذا لك نصيب فيها بتاخذه ...
عبد العزيز ارتاح :بس ياعمي ماابيك تتاخر با الرد علي ..
ابو رائد : ان شاءالله ...
+


+


+


+


دخلت ام حمدان كان لبسها بسيط جدا ومحترمه سنها ...كانت لبسها عباره عن تنوره بني وبلوزه وسيعه وفيها ورده عند الكم لونها بيج لمجلس الحريم :السلام عليكم ....
ام عبير تناظرها من فوق لتحط ..طبعا ام عبير مادخلت مزاجها ام حمدان بس جاملة : وعليكم السلام تفضلي
ام حمدان استغربت النظرات: زاد فضلك ...
جت الشغاله وقامت تصب القهوه :...
ام حمدان ببتسامه :شخبارك ..
ام عبير رازه عمرها : الحمدالله بخير كيفك انتي يااخاله ..
ام حمدان تفاجأة من كلمة يا خاله ميلة خشتها ع جنب وقالت في نفسها وانتي وش تصيرين ياحسره جده عاد الله يعافي الشد الي سوته في وجهك : ...
ام عبير : فيك شي ..
ام حمدان : ها لا سلامتك ..
ام عبير : الله يسلمك ..
ام حمدان :انتي اكيد مستغربه جيتي لك
ام عبير : حياك الله ..
ام حمدان : تسلمي ...انا جايه اطلب يد بنتك لولدي حمدان ...
ام عبير تفاجأة : ها..
ام حمدان :!!!
ام عبير :أأأ نسأل البنت ونشاور ابوها وويصير خير ..
ام حمدان :من حقكم



عندما نتخذ القرار بدون تفكير فا إننا يجب ان نتحمل عواقبه ...
عبير كانت عند المرايه تزبط اللمسات الاخيره ... \
كانت لابسه فسان تحت الركبه لونه اصفر هادي .. وعليه حزام ذهبي من تحت الصدر...
طقت الباب الخدامه تبلغها عن وصول الضيوف ...
قربت عبير من المرايه وحطت الروج الاحمر ,,,
وابتسمت بثقه .. : كيذا انتي اوووكيه ..
كان شكلها قمه الانووووثه ...::::
+


+





+



+

دخلت عبير مجلس الحريم ... تتمخطر
راحت لام حمدان وسلمت عليها ببرود : اهلين ..
ام حمدان عجبتها عبير جسم وجمال لكن مااستلطفتها بس كل شي يهون علشان حمدان :هلا فيك يا حبيبتي
عبير ترجع تجلس ع الكنبه وتاخذ شعرها الطويل الاسود وتحطه بدلع ع الجنب الثاني
ام عبير تناظر بنتها بفخر : هذي بنتي عبير
ام حمدان اذا هذي بنتك ماينشره ع الام:: ماشاءالله ربي يحفظك لعين ترجيك ..
حمدان كان يدون في نفس الحاره رايح جاي ع اعصابه ينتظر تلفون من امه بس شكلها مارح تدق عليه
دق حمدان ع امه يبي يتطمن :...
ام حمدان :الو هلا
حمدان : ها وش صار ..
ام حمدان تصرف .. انحرجت : ايوه خلصت تعال
عبير بدلع وصوت عالي لانها عارفه انه حمدان : لالا بدري يا خــاله ...
حمدان سمع صوتها وااه يالبا قلبج: ... يله دقايق وجاي ...
+


+


+


+



بعــد خروج عبدالعزيز //
ابو رائد بتحذير : لحد يفتح الموضوع ..
رائد باستغرب : يبه فيك شي ...
ابو رائد تنهد وقام : لا بس زي ماقلتلكم ..
ثامر : ان شاءالله ...
+

+


+


+



في الصالــه ...
جالسه ام رائد والبندري و ريوف ....
ام رئد تهز رجلها بتوتر : ...
البندري : يمه فيك شي ..
ام رائد ببتسامه توتر : ها لا مافيني شي..
ريوف بتموت وتعرف ليه جاي الشخص الي تعرف لبيتهم :.....
دخل ابو رائد الصاله وناظر ام رائد بمعني تعالي وصعد الدرج :.....
ريوف زااد استغرابها :....
البندري مستغربه :.........
ام رائد علطول لحقت زوجها :........
ريوف :وش فيهم ..
البندري:مدري ..
مر ثامر من عندهم متوجه لغرفة نومه :..
ريوف بصوت شبه عالي: ثامر
ثامر التفت : نعم ..
ريوف : من كان في المجلس ..
ثامر :وانتي وش عليك .. < ودخل لغرفته وماترك مجال لها تسأله ..
في اللحظه هذي دق جوال البندري : هلا سارونه ..< وقامت دخات غرفتها

ريوف ضرب رجلها في الارض : ااف ...محد راضي يتكلم ..

+

+

+
نهايه البارتي //

البارتي العشرووون ////
*
*
*

انتي ملكي ///
*
*
*
الساعه 8:00م
اجوان لبست فستان قصير احمر وعليه حزام من الكرستالات كحليه ... فتحة الصدر سبعه والكم حفر .. ولبست مخملي لونه كحلي ....وحطت شعرها بوف ..والباقي مفكوك ... كانت في اللبس جذابه وانيقه جداا ..
دقت ع السايق حقها يجي..
وراحت للشاليه ...///
دخلت اجوان واهي تتلفت تدور احد تعرفه ...
كان طبعا الحفله كلها بنات ...وجايبين رجل ينسق الدي جيه لكنه في غرفه خاصه ...
كانت الحفله صاخبه وماتسمعين احد من كثر الضجه الي صايره ...وكانت الاضائه ملونه ..<

اجوان راحت وجلست ع الكنبه الوحيده الي فاضيه ...
رشا اصلا شايفتها من اول مادخلت الشاليه ...
رشا كانت لبسه فستان فوق الفخذ والصدر توب ..::: هاي جوني ...
اجوان :اهلين ...
رشا مسكتها من يدها :تعالي خلينا نرقص ...
ماخلت مجال للخيار عند اجوان ...
رقصة اجوان مع رشا الي كانت ترقص باغراء ...
واجوان الكل معجب بشكلها واناقتها ورقصها الي يدل انها من طبقه راقيه ...:خلاص كيذا كافي ..
رشا باعتراض : لالا لسى ...
اجوان : سوري تعبت ..
رشا تسوي نفسها حزينه :جوني ابغى اكلمك في موضوع ...
اجوان تحاول تسمع بصوت شوي عالي :شنوو ..

رشا تمسك يدها وتصعد فوق لدور الثاني بعيد عن الصاله وازعاجها ..
دخلتها في غرفه عباره عن سرير في النص ابيض .. ودولاب وتسريحه .....
جلستها في نص السرير :بروح اجيب شي نشربه قبل ...
اجوان مستغربه :اوكيه ...
دخلت رشا بعد دقايق بسيطه الغرفه معها صينيه وكاسين ليمون فرش مع مزاز : تفضلي <وتمد لها الكاس ...
اجوان :ثانكس
رشا :خلينا نشرب وبعدين اقولك ...
اجوان شربت نصف الكاس وحطته ع الكميدينه وتسنده ع برواز السرير بارتخاء :ايوه تكلمي ...
رشا تتبسم بانتصار وتمسك جوالها :ايوه ياقلبي بقولك الحين <تسايرها ..
اجوان حست انها مو قادر تفتح عيونها <<< وغاابت عن الوعي .....
رشا..<<ضحكه شيطانيه :ههههههههه والله انك مطيعه ماتوقعت الموضوع بسهوله هذي ...
رشا دقت ع فيصل ... بصوت مصري : تمام يا معلم ..
فيصل : بعدي والله فديتك
رشا :ها لا تنسي الاتفاق ..
فيصل : افا عليك الفلوس من اليوم في حسابك ...
رشا : اهم شي
رشا قامت وقفلت نور الغرفه :تصبحي ع فيصل يا حلوه ... هه
وراحت تكمل سهرتها

بعد 10 دقايق :: دخل فيصل الغرفه بهدوء فتح الابجوره ..وصار مقابل السرير ... كان يتأمل شكلها وهي متمدده ع السرير وانفاسها المنتظمه الهاديه وشعرها في جهه وحده ,,,
شكلها مغرئ جدا بنسبالها خصوصا الفستان الاحمر مطلعها في قمة الانوثه.........
فيصل يتنهد :اااه يا اجوان ....ماخليتي فيني عقل ...
فك ازارير قميصه الوحده تلوى الاخري ..ورمها بعشوئيه...
انسدح جنبها وقرب منها حيل ...وقام يشم ريحتها بستمتاع ...
قرب من اذنها وهمس فيها :
انتي من الحين ملكي انا وبس .... محد ياخذك مني ..
قربها منه حيل وضمها بتملك .... ونااااااااااااااااام في حضنها .....
*
*

*
ام رائد :طيب وش بتسوي ...
ابو رائد:اه والله مدري ...
ام رائد:قله ان البنت تبي تكمل دراستها ... ومافي نصيب ...
ابو رائد : وع بالك انه رافض دراستها ... مو حجه له ..ومااتوقع يقتنع ...
ام رائد : مافي حل غير كيذا ..
ابو رائد : هذا الي ماحسبت له حساب ...في يوم من الايام ...رائد عاجبه عبدالعزيز ....ولو برفضه بيستغرب واكيد .. مارح يعدي الموضوع كيذا ...
ام رائد :والحل الحين وش بنسوي با المصيبه هذي ...
ابو رائد :مافي الا اني اروح من بكرا للشرقيه ...
ام رائد :بس
ابو رائد :مافي ا لا كيذا ...
*

*

*
في بيت جاسر
في اللحق ...
دخل رائد :السلام عليكم ..
جاسر :وعليكم السلام ....
رائد جلس بتعب :اااهـ
جاسر : سلامات ...شكلك مكروف اليوم...
رائد : من الصبح مانمت ..
جاسر :ليش مانمت ..
رائد يستهبل :مقدر حاسس بوحده فضيعه ..
جاسر يجاريه : سلامتك من الوحده ...
رائد يستعبط : اااه جاسر الحقني ...
جاسر يناظره :هاه .
رائد : الحين اقولك الحقني تقولي هاه ..
جاسر :ههههههه غلطان وانا اخوك في العنوان <يغمزله مو انا حبيبت ويأشر ع قلبه :...
رائد : وع من زينك انت مره واثق ...
رن جوال رائد : هلا حموود ...
حمدان :هلا وينك ..
رائد : عند جاسر ..
حمدان في سيارته كان واقف عند ماك : تبون اجيبلكم عشاء ..
رائد : من شاور ماعطى ...
حمدان :ههههههه دقايق وجاي ...
رائد : ننتظر العشاء ..
حمدان : والله ينخاف منك اخاف تاكل جاسر الحين ..
رائد : اجل استعجل قبل مااكله صدق ...<< سكر الخط
جاسر : اليوم حمدان خطب رسمي ..
رائد : بلاهي ماقالي هو ووجه..
جاسر : الا وش عندك لابس اليوم ثوب ...
رائد :هههههه ايه صح نسيت اقولك كانت اليوم خطبت اختي
جاسر ناظر وجه رائد وسرح ... حس ان اطرافه تجمدت وماعرف وش يقول .. انصدم ... معقوله البندري راحت مني بسهوله هذي كيذا حتى قبل مااعترف لها اااه يا القهر .....:.......
رائد :ياهووه مضيع شي بوجهي ..ولا هذا من كثر وسامتي خاق علي ...
جاسر رجع لارض الواقع : هاه
رائد : مافي مبروك ..
جاسر :اا مبروك ..
دخل في اللحظه هذي حمدان ...
حمدان : السلاااام العشاء وصل ... هجوووم ..
رائد :ه . ياعيني ع الرايق.. ايه ياعم من قدك اليوم خاطب
حمدان يرفع صوت التلفزيون... كان ع قناة روتانا كانت ع اغنيه رابح صقر تعبت من طول السهر وانتظاره ....الخ ..
وقام يرقص ...
رائد :ههههههه عاشووو ...حمووود ...<وقام يرقص معه ...
جاسر كان جالس معهم جسد بس روحه مع البندري .. يحاول يكون طبيعي .:هههههههه ...لالا حموود شكلك زايد الجرعه اليوم ...
*

*

*
في الفندق ///
كان جالس ع الاريكه .. وقدامه ع الطاوله 8 طقوم من الالماس ... وكان يحاول ينقي واحد لريوف ... وحتار ايش يختار ...
مندوب محل : طال عمرك .. تبي اساعدك ..
عبدالعزيز : ااه يا ليت ..
مندوب المحل : وش المناسبه ..
عبدالعزيز : ملكه ..
::: مبروك طال عمرك
عبدالعزيز : الله يبارك فيك ..
:::: في أي طقم محتار فيه ..
عبدالعزيز اشر ع ثلاثه طقوم :هذولي ..
::: اممم ع حسب خبرتي في الزباين .. بيفضلون الطقم الناعم والفخم بنفس الوقت ..
عبدالعزيز : اها .. انا اقول عطني هذا وهذا ...
::: ان شاءالله
عبدالعزيز اخذ طقمين من الاماس وتتخيلها ع ريوف :::
*

*

*

ريوف :ماما ... ناقصني اغراض .. ابي اروح للسوق بكرا ..
ام رائد : روحي ..
ريوف:ثانكس ماما
ام رائد : تبين تروحين يا البندري
البندري :لا ماابي ...اروح ..
ام رائد : طيب انا بروح انام ...
*
*

*نهاية البارتي ...//

ادعولي <عندي اختبار ><.....

البارتي الواحد والعشرون //....
قراءه ممتعه
^^
*
*
*


اشراقة صباح جديد ....

قد تكون مألمه لبعض ابطالنا .... والبعض مفرحه ... والبعض يكون في انتظار ...
6:00ص......
*

*

*

//بفضل رافعه راسي ... حتى لو غيري يسعى لذله ..

الغرفه بارده ... لكن تحس انها مرتاحه في النومه وتحس بمصدر يدفيها ..ابتسمة لاحلامها فتحت عيونها ببطئ ..حست بانفاس شخص موجود وراها ...التفتت ...للخلف ..
اجوان صرخت وقامت من الفراش بسرعه ولزقت في الدولاب .:::لــــــــــــلاااااا ....
فيصل قام مفزوع من صراخها يوم تذكر انها اجوان هداء ورجع تسند ع برواز السرير .. :فيك شي حياتي .
اجوان مو مستوعبه الي صاير تحاول تتذكر ايش صار لكن ماتتذكر الا انها راحت للحفله وراحت مع رشا بس خايفه من الاجابه قالت بصوت يقطع قلب سامعه :انـ تـ وش سـويــ تـ ..
فيصل ابتسم : كنتي لليلة امس روعه ...< ارسلها بوسه طايره
اجوان خلاص مو قادره تستحمل كانت مسنده ظهرها في السرير وانسلحت = نزلت تدريجيا .. لحد ماجلست ع رجولها بدون ماتتكلم عيونها كفيله بانها تعبر عن الجرح الي فيها طلعت منها تنهيدة تعب مدري قهر او حسره ع عمرها انها طاحت بيد واحد مايخاف من ربه :اااااااااااااهـ ...
قامت اجوان من مكانها فجاءه ... لدرجة ان فيصل استغرب تصرفها ... قامت بغرور ...وشموخها المجروح ..ماتبي تذل نفسها لانها اجوان ايوه اجوان مستحيل تسمح لاي شخص انه يستغلها او يهينها ... مهما كان ...مصلحتها معها..ماتحب تبين ضعفها لحد ..::
اجوان راحت لفيصل وقفت قدامه ابتسمت بسخريه : حلم اكون في يوم لك ..
يا حقير <تفلت او بصقت في وجهه ...
قام فيصل بحركه سريعه لفها من يدها وصار ظهرها قدام وجهه ..
فيصل : للحين فيك حيل تستحميل بعد كل الي صارلك ...
اجوان :اااي يا حيوان بعد عني ... مو اجوان الي تنذل لاشكالك
فيصل لفها لجهته وصار وجهها مقابله ..مسكها من كتفها : بنشوف يا بنت العز ... من بيربح في النهايه ..
اجوان نظره حاده : ....... <<فكت يدينه عنها اخذت شنطتها ..وفتحت الباب وسكرته باقوى ماعندها ...
فيصل انسدح ع السرير وهو يفكر فيها وكيف هي عنيده :ااه منك يا اجوان بعد كل الي صارلك ..للحين مصره ورافعه خشمك ...وهذا الي عاجبني فيك ويخليني ازيد واستمتع اكثر ..
*
*

*

كفي الدمع يا عيني ....اشد انواع الحزن عندها تفقد اعز ماتملك الفتاه///
لقت السواق ينتظرها ... لكنه متسند ونايم من كثر ماانتظر ...
اجوان طقت الشباك تصحيه ..::
قام بسرعه ونزل فتح الباب لها : تفضلي ...
اجوان دخلت السياره وكانت لابسه نظارات تخفي تحتها ضعفها وقهرها ..
اااااااااااه يا ربي ماني قادره استحمل الله ياخذه الحقييييييييير .. ../تركت دموعها تنزل ع راحتها .. وجهها صار احمر لكن مو زي قلبها الي تقطع .. لالالالالالالالا خلااااااااااااص اناااا ضعت ...لالالالالالا اااااااااهـ شنوا سوي بحالي ...
السواق لحظ ان اجوان تبكي وخاف عليها : طال عمرك فيك شي ..
اجوان صوتها مو قادر يطلع من كثر ماتحس انها مخنوووووووووووووقه اااااااااه وش اقول ...حاولت تتكلم لكن مو قادره الكلمه تطلع ...<اشرت بيدها انها بخير ..
فتحت الشباك تحاول تخفف ع نفسها لكن حست انها انخنقت زياده : روح للبحر ...
السواق : ان شاءلله ..
وقفت السياره ... نزلت من السياره ..ومشت بخطوات تعب حزن قهر يعجز قلمي عن تعبير ذالك الشعور ... سوي كلمة اااااهـ
كان الجو روعه ومافي احد ..وهوى عليل وريحه البحر تنعش كل شخص
الا اجوااااااااااااااااان اجوووون لالالالا اجوان الي في داخلها بررررررراكين ... من يطفيها ....ميييييييين مييييييييييين .....
ماكان فيه احد ..غيرها ...رمت الطرحه وخلتها تطير مثل ماطار اعز ماتملك بسهوله ... وشعرها يتطاير مع كل نفحة هوى ....ومشت للبحر دخلت رجلينها في المويه وباالتدريح المويه ترتفع لجسمها ....
واجوان تحاول تطفي الي في قلبها مالقت نفسها الا تصرخ : اكـــرهــــــــــك ..<
بعدها غابت عن الوعي ....
*

*

*
في نفس الوقت وصل ..ابو رائد الشرقيه ....
اخذ فندق ... انسدح في السرير يرتاح بعد مسكت الخط..
ابو رائد يتذكر الي صار قبل 30 سنه ....:::

في المستشفى ....
ابو عبدالعزيز :ماابي احد يدري با السالفه ...مصروفها راح يجيك كل شهر ...
ابو رائد كان فرحان لانه ماعنده بنت خصوصا انه يموت با البنات وماعنده الا رائد وطولت زوجته ع ماجابت الباقي لانها كان عندها مشاكل في الكليه ... كان ابو رائد يشتغل عنده لكن بعدماصارت السالفه قرار ابو رائد يبعد عنه علشان البندري : ان شاءلله .. محد راح يعرف با السالفه ...
ابو عبدالعزيز يناظر الطفله البريئه حديثة الولاده وماتعرف وش الي صاير حولها ... متمدده ع السرير ..
ابو رائد شالها ومشي بيطلع من الغرفه :...
ابو عبدالعزيز :ابورائد ..
التفت ابورائد :سم طال عمرك ..
ابوعبدالعزيز حن عليها لكنه حاول يقسى ع نفسه :ابيك تسميها البندري ع امي الله يرحمها ..
ابو رائد ابتسم : .....
ابو عبدالعزيز :اعتمد عليك ....
صحا من ذكريات الماضي ع صوت جواله يدق : هلا
ام رائد : وصلت ..
ابو رائد : ايه توني واصل ...
ام رائد : الحمدالله ... حبيت اتطمن عليك ..
ابو رائد : تسلمين ...
ام رائد بتوتر : متى بتقابله ..
ابو رائد :بروحله للشركه بعد ساعه ..
ام رائد :طمني ...
ابو رائد : ان شاءالله ..
ام رائد : انتبه لنفسك ..
ابو رائد ... حس انه شايل هم ويبي يرتاح:انشاءالله فمان الله ...
*

*

*

في الجامعه ///
سحر دقت ع البندري : الوو ...
البندري : هلا وغلا ...شخبارك ..
سحر : الحمدالله .. كيفك انتي ..
البندري : تمام ...
سحر : وش عندك اليوم ..
البندري : ماكو
سحر : اجل تعالي اليوم عندي ..
البندري : اوكيه ....
سحر : اوك باي اشوفك ..
البندري : باي ..
ساره : منوو
البندري :بنت خالتي ..
ساره :يله ياحلوه المحاظره بدت ..
البندري : يوه مالي خلق .. احظر ..
ساره : سوري مارح اقدر اجلس معك ...عندي غياب 3 ساعات ..
البندري بستهبال : وانا قلتلك اجلسي معي ..يله يا مصريتنا روحي للمحاظره..
ساره :هههههه هين يا بنووو
البندري تمشي عنها : هههههه يله بس
صدمت في عبير التفتت لها : اا
عبير :زين لقيتك ..
البندري :....
عبير :بتزوج ..
البندري انصدمت بحياتها عبير مافكرة با الزواج :بتتزوجين ..
عيبر : مافيه مبروك ..
البندري :لا موقصدي ... مبروك ...
عبير : ع العموم ... حبيت ابلغك . ...
البندري حست انها ندمانه ع الي سوته فيها :اوكيه..
عبير ودها تتكلم معها بس شي يمنعها مشت وخلتهها <<
البندري استغربة الحركه :....
*

*

*

في المدرسه ///////

صبا معصبه ضربت بيدها با الطاوله وقامت طلعت برا الفصل ..:....
ريوف استغربت تصرف صبا :هذي وش فيها من الصبح معصبه ...
خلين اقوم اروح اشوف وش فيها : .....
قامت لحقتها ...
في دورات المياه ///
دخلت ريوف تدورها : صبا .. صبا ...
طلعت صبا من واحد من الحمامات ...وكل عيونها دموع ... شافت ريوف ضمتها علطول ...
ريوف خافت ع صبا اول مره تشوف دموعها : صبا حبيبتي وش فيك ..!!!
صبا بصوت كله حزن ويائس : فيصل ..
ريوف خافت : وش فيه ...؟؟
صبا : له فتره مادق علي واذا دقيت صرفني ...<وبدت تبكي....
ريوف ارتاحت : اشوا ع بالي سوا لك شي ..
صبا : ريوف افهميني انا مشتاقتله فيصل حب حياتي ...تغير علي يا ريوف تغير ...مو فيصل الي اعرف قبل ...
ريوف محتاره ..كيف تواسي صديقتها :اذا يبيك بيخطبك من اهلك لمتى وانتي تكلميه
صبا : واذا ماجاء ..اقولك مايرد ع اتصلاتي ..
ريوف : مافي حل غير انك تنسينه...
صبا :مقدر ..
ريوف : حاولي ..
صبا باصرار مسحت دموعها: مارح اتركه لحد مايبررلي ليه متغير علي....
ريوف : براحتك ..
*

*

*

في الشرقيه ////
عندما يعود الماضي ///
في الشركه ///
ابو عبدالعزيز جالس في مكتبه رفع السماعه :طال عمرك فيه وحد يبيك ..
ابو عبدالعزيز : عنده موعد ..
السكرتير : لا ..
ابو عبدالعزيز : قله مشغول ..
السكرتير : يقول يبيك ضروري ...
ابو عبدالعزيز :من ..
السكرتير : يقول انك تعرفه زين ... اسمه ابو رائد ..
ابو عبد العزيز يحاول يتذكر بس كان ناسي تماما الاسم زي مانسى بنته : ااهاا .. خلاص خله يدخل .........
*
*

*

*

نهاية البارتي ...///توقعاتكم ...؟؟
اشوفكم ان شاءالله يوم الثلاثاء ...
نزلت البارتي هذا حق الاثنين ..
تحياتي لكم حبايب قلبووو

***********************
البارتي الثاني والعشرين ////
*
*

عندما يجتاحنا الالم من مكان او من مصدر لا نعلم اننا في يوم قد يصيبنا ...فهو الالم ...

في الشركه ....///
غرفه .. حجمها متوسط و السكرتير يكلم ابو عبدالعزيز ... جالس ابو رائد ينتظر .. ...
وفكر شارد لبعيد .... في نفس الكرسي هذا كان اهو جالس فيه ..
رجع فكره لقبل ....
ابو عبد العزيز طالع من المكتبه ....
وجه كلامه لابو رائد ...
:::احجز اليوم ع تذاكر لصين ...
ابو رائد يوقف له : ان شاءالله طال عمر ...
صح من ذكره ع صوت السكرتير : لو سمحت تفضل ... المعزب ينتظرك ..
ابو رائد تنهد ووقف متجه لمكتب ابو عبدالعزيز ...
سيب طويل ... وفي اخره باب كبير من الخشب منقوش .. افتح الباب غرفه كبيره من اليمين طاوله طويله وحولها الكراسي <طاوله الاجتماعات ...
وطقم كنب في اليسار فخم .. وقدامه طاوله كبيره واهي المكتب وخلف الطاوله كرسي طويله لونه اسود ...
...
السكرتير : طال عمرك وصل ..
ابو عبدالعزيز خلف الكرسي جالس رفع يده بمعنى انصرف ....
طلع السكرتير ..:::.....
ابو رائد ظل واقف ...وينتظر ابو عبدالعزيز يلتفت ....له ..
ابو رائد : احـم ..
ابو عبدالعزيز التفت .بغرور : استريح يا عبدالله ...
ابو رائد تفاجأء انه تذكره بسهوله : ......
ابو عبدالعزيز ببتسامه خفيفه : مافي احد ينساك...انت لك فضل علي...
ابو رائد :..........
ابو عبدالعزيز :شخبارامورك ..وكيف الـبنـدري,,,
ابورائد رفع راسه له : الحمدالله بخير ..
ابو عبدالعزيز يناظره باسستغراب :فيه شي جديد صاير ...
ابو رائد :انا جيت .. بغيت اقولك.. ان
في اللحظه هذي رن جوال ابو عبدالعزيز ..ابو رائد سكت ..
ابو عبدالعزيز : لحظه ...
::الوو
:: طال عمرك ... معك المستشفى ...
ابو عبدالعزيز قضب حواجبه : خير فيه شي ..
::بنتك ...
ابو عبدالعزيز بخوف : وش فيها ..
:: لا تخاف طال عمرك تفضل عندنا في المستشفى ...
:: اوك
ابو رائد مستغرب : ان شاءالله خير ..
ابو عبدالعزيز وهو يقوم من الكرسي مستعجل : خير ان شاءالله ...
ابو رائد لحقه لمكان ماراح ....:: جاي معك ...
سياره سوداء امي بي دبليو سوداء اللون تنتظره خارج الشركه ..:: تفضل ..
ركب ابو رائد مع ابو عبدالعزيز السياره وتوجهوا المستشفى .....
*

*

*

حمدان دق ع ابوه ...:::هلا يبه
ابو حمدان : هلا حمدان ايشحالك .
حمدان :الحمدالله بخير...شخبار الامارات..
ابو حمدان : مشتاقتلك ..
حمدان: حتى انا والله ابشرك ..
ابو حمدان : شنوا قول مبروك ..
حمدان بفرح : ايه يبه ... قول مبرروك ...
ابوحمدان : مبرروك ...من بكر ا بجي علشان تملج عليها ..
حمدان : ايه ان شاءالله ..
ابو حمدان : يله سلملي ع امك ..
حمدان : بحفظ الرحمن
دخلت في اللحظه هذي ام حمدان..
حمدان : يسلم عليج ابوي..
ام حمدان : الله يسلمه ها بيجي للملكه ..
حمدان : بكرا ان شاءالله ..
ام حمدان وهي تجلس : الله يسهل ان شاءالله ..
حمدان :فيج شي ..
ام حمدان : لا وانا امك ... بس
حمدان : بس شنو
ام حمدان ..: انت عاجبتك البنيه ...
حمدان : ايه يبه ...
ام حمدان ماتبي تنكد ع ولدها فرحته سكتت : اجل خلاص اهم شي عاجبتك ...
حمدان : الله يحفظج لي يارب ...
*
*

*

في الصاله ///

ابو عبير توه جاي من سوريا :السلام عليكم ...
عبير :وعليكم السلام ...
ام عبير جالسه اليوم علشان زوجها جاي : وعليكم السلام الحمدالله ع سلامتك ..
ابو عبير :صدق الكلام الي قلتوه في التلفون ...
ام عبير : هذي بنتك عندك ... انت جيت كلمها وع فكره ترا ردت ع الجماعه انها موافقه ...
ابو عبير : ليه مستعجله ع الزواج ...غريبه ما كان حلمك ...
عبير بلا مبالاه : والحين صار حلمي ..
ابو عبير يكلم بنته الوحيده : انتي عارفه انك راح تسكنين بعد عنا ...
عبير بتفرق معكم بعيده ولا قريبه عمركم ماكنتو عندي وقابلتوني ..: المسافه تقرب البعيد ...وين بروح الامارات ...مو بعيده ...
ام عبير :انتي متاكده ..
عبير قامت مشت عنهم : هذا قراري ..
ابو عبير يوجه كلامه لزوجته ::عبير مو صغيره وتعرف مصلحتها ...
ام عبير :...............
*
*
*
جاسر كان جالس في السياره ومقهور .. من نفسه من حاله ... مو معقوله ترروح مني بسهوله هذي قدام عيني ..
وانا الي توني احس بطعم الحياة ... اااهـ يا جاسر وش سويت بعمرك ... ليه خليك هذا يدق .. ياشر ع قلبه <<
دق رائد في اللحظه هذي ع جواله رفع الجوال وتنهد بتعب من امس وهو يفكر فيها بصوت تعبان : هلا رائد
رائد متعود ع جاسر المزح وخفة الدم طول الوقت بس استغرب صوته:وش فيه صوتك تعبان ..
جاسر يحاول يكون عادي وكل ماتذكر ان رائد اخو البندري يرجع يتكدر :...لا
رائد : اقولك شي تعال البيت الحين .. انتظرك ..
جاسر : لا يارائد ابي اكون لحالي ..
رائد باصرار : انتظرك <وقفل الخط

*

*
*
حياة الظــلام ...///

في الشقه /// الاضاءه الخافته

والشباب مليانين المكان .... الي جالس والي يرقض والي سكران والي استغفر الله يتعطى المخدارات ...
سالم منسدح ع الاريكه ....وبيده كاس ..وسكي ....وجنبه ع الارض مشاري ومعه جره الوسكي وكل ماخلص كاس سالم صب له ثاني ...
كل ماقرب له مشاري دفه سالم بطفش .بصوت يتأرجح .من السكر:: مشاري وبعدين معك...
مشاري : خلاص بحاول مااضايقك ...
جاء واحد من الشباب او الخكر يمشي بمياعه ويتمايل ويجلس عند سالم في حافة الاريكه : سوسو .. ايش رايك نغير جو الشرقيه ..
سالم بصوت سكر:وين نروح ..
الخكري :ايش رايك نسوي بارتي في الثمامه .. في الرياض .. واااو راح يكون ناااايس .. وسوسو وافق وربي راح ننبسط ...
مشاري: فكره حلوه ...
سالم : ماعندي مانع ...
الخكري اسمه خالد يسمونه خوخه : واوو كل الترتب ع انا ...
قام بصوت عالي شوي يحاول يلفت انتباه الكل : يا جماااعه ... الاسبوع الجاي راح مسوي لكم بارتي في الرياض ... في الثمامه ... راح يعجبكم المزاج هناك ...
الكل : واووو نااايس ...
*

*

*

عندما تحب المرأة لا تفكر في الخيانة ,
و عندما يخون الرجل لا يفكر في الحب ! !
*
*
*
*
كانت في غرفتها ... وطول اليوم تحاول ترتب كلامه تقوله لفيصل .. ومحتاره ايش ممكن تقوله ...
اخر شي تجرائة وضغطت الخضراء ع اتصال غمضت عيونها بصوت هاامس :...فيصل ..
لكن جاها صوت مو صوت الي متعوده عليه هذا صوت نسائي كله نووم :اممم ليه الازعاج ..
صبا عيونهاانصدمت عيونها اتسعت ع كبرهم .. مو مصدقه رجعت شافت شاشة الجوال تتاكد من الرقم لكن اهو ايه هذا رقمه متاكده بصوت متردد :أأ هذا ,,مو رقم.. فيصل ..
رجع نفس الصوت الناعم :ايوه ياقلبي هذا رقمه ...
صبا بخوف : أأ .. انتي مين ..!!؟؟؟
ضحكت ضحكه مايعه : ههههه ولا شي بحياته ... لكن حاليا اسوى نور عيونه ...
صبا مافهمت :وش تخربطين انتي ..
في اللحظه هذي سمعت صوت فيصل :حبيبي... شنو جالس يسوي..
صبا تسمع وتحس ان سكاكين تطعن قلبها :....
البنت ::يا حبي تعال هينا عطني بووسه لحبيبت حياتك ...
صبا صارت عيونها تنزل دموعها لا شعوريا : .....< ماتحملت سكرة الخط ..
صبا رمت الجوال بقوه في الارض وتفرقت اجزاءه ....
وطاحت في السرير تبكي قهر ... مو معقوووله هذا الشخص الي حبيته لالالالالالا... خااااااااااااااااين .... اااااااااهـ ..
*
*

*
أول جرح وأصعب دمعه
طعم الأحزان جنب ايديه
اللي أمنته وعمري ما خنته
عشقته وصنته وخفت عليه
اللي في ضعفه نصفته ظلمني
اللي بأيدي بنيته هدمني
اللي اخترته حبيب أيامي
وياما دويته جرحني المني
قلبي اتعلم لما تألم
مش كل الأحباب بتصون
غلطة عمري اني أنا صدقته
واني عشقته بكل جنون
خد من عمري خد من قلبي
خد من حبي فوق المسموح
هان على قلبه اللي ما بنا
وسبني بقلب وحيد مجروح*
*
*


نهاية البارتي .....////

الثالث والعشرون ////.....
*

*

*

ابو عبد العزيز دخل بهيبته للمستشفى والكل كان يسلم عليه لكنه مو معطي احد وجه .. ماشي بخطوات سريعه ... كان خلفه ابو رائد الي مو فاهم ايش الي يصير حوله .. السالفه..
وصل لحد غرفة الدكتور ..

الدكتور قام من الكرسي اول ماشاف ابو عبدالعزيز : حياك تفضل ..
ابو عبدالعزيز بعصبيه : قلي وش صاير وش فيها بنتي ...
الدكتور يحاول يهديه : لا تخاف طار عمرك حالتها الحين مستقره .. ومافي خوف ان شاءالله ...
ابو عبدالعزيز : وش فيها بضبط ...
الدكتور يشرحله حالتها :انهيار عصبي و...
ابو عبدالعزيز مقضب حواجبه : انهيار ..
الدكتور يكمل : هي بلعت قدر من المويه لكن الحمدالله قدرنا نسحبه ..
ابو عبدالعزيز : شنوو ..
الدكتور : السايق يقول انها كانت في البحر يوم تفقد وعيها ..
ابو عبدالعزيز يسب ويشتم السايق ...
الدكتور :تطمن عطينها ابره مهديه واليوم راح تكون في الملاحظه .. علشان نتطمن ع حالتها ...
ابو عبدالعزيز : اقدر اشوفها ...
الدكتور : تفضل ..معي ..
ابو رائد كان خارج المكتب وينتظر ابو عبدالعزيز يطلع من عند الدكتور يبي يتطمن .. اول ماشاف ابو عبدالعزيز ومعه الدكتور راح عنده ,,
ابو رائد : بشر عسى خير ..
ابو عبدالعزيز : الحمدالله ان شاءالله مافي الا العافيه ..
ابو رائد : الحمدالله .. اجل اناا بروح واجيك في وقت ثاني ..
*
*
*
دخل ابو عبدالعزيز الغرفه ولقى بنته من ثمرة حبه ساميه مستلقيه ع لسرير ووجهها شاحب ولبسه لبس المستشفى .. وبيدها المغذي .. ونايمه بسلامه ..
الدكتور بصوت منخفض: هي الحين نايمه ...
ابو عبدالعزيز :زين اجل نطلع خليها ترتاح افضل ...
*

*

*

في الرياض ...
////////
ريوف تركض في الدرج :لالا تطلع ابيك توديني للمول ...

رائد ولا كأنه يسمع:......
ريوف :رائد ...
ام رائد : رائد روح مع اختك للسوق .. ماابيها تروح مع السواق .. وغير هذا هي بلحالها ..
رائد وهو يفتح باب الفيلا الوسطي :ثواني اذا ماجيتي بروح ....
ريوف تركض فوق تجيب عباتها وبوكها ... صدمت في البندري :ااي ماتشوفين
ريوف :بيروح عني رائدوه ...
البندري : بتروحين للسوق ..
ريوف وهي تلبس عبايتها : يب ..
البندري : اممم لحظه بروح معك ..
ريوف: بسرررعه ... تعالي < وراحت
ريوف طلعت في الشارع وراحت عند سيارة رائد لكنها كانت مسكره ..ريوف : يوه وينه هذا مستعجلني وواخر شي ماركب السياره....
تقدمت سياره من عندها ... فتح الدريشه رائد: اركبي
ريوف مقضبه حواجبها من سيارته هذي ..!!... ركبت يوم شافت الي يسوق عرفت انه جاسر ..: رائد ..
رائد : نعم ..
ريوف خايفه يفشلها : البندري بتجي ...
جاسر سمع اسمها صار قلبه يضرب طبول خاف لدرجه خاف احد يسمعه حاول يصرف نفسه في أي شي .......
رائد دق ع البندري : وينك ..
في الحظه هذي طلعت البندري ... : كاني جيت ..
ركبت السياره خلف جاسر : السلام عليكم..
جاسر يالبا الذوق ارتبك اول ماشاف عيونها ونطق : وعليكم السلام <<<لكنه انحرج لان محد رد عليها الا اهوو ..
صرف نفسه علطول .. ومشي ...
البندري تهمس لريوف : هههه ياحليله جاسر ,,,
ريوف : هههههه اقول وش عندك غيرتي رايك ع اخر لحظه .. وجيتي معي ,,
البندري : طفشانه من البيت قلت يمكن استانس اذا طلعت معك ..

وصلو للمول ..///


نزل رائد وريوف ... من الجهه الثانيه نزلت البندري وجاسر ...
طاحت شنطت البندري .. التفت جاسر علطول ... واخذ الشنطه وعطاها اياها ..
البندري انحرجت :.. شكرا ..
جاسر : ..... << وراح ...
البندري ؟؟؟!!: ......رفعت اكتافها ومشت وراهم ....

اول مادخلو للمول تفرقوا ...
رائد :ها مارح تقولي شنو الي مضايقكك ..
جاسر يتصنع الابتسامه : ... مافي شي ...
رائد : لا تكذب علي ..
جاسر ااه وش اقولك يا رائد اقولك ان حبيبت عمري وحبي الاول معي في نفس المكان وقريبه ومااقدر اقولها شي والمصيب هاني عارفه انها مو لي ومخطوبه لحد ثاني غيري : .....
رائد : ياهووو ...
جاسر : تبي قهوه ...
رائد : اوكيه ...

في مكان ثاني .....>>
البندري : واااو هذا جوونااان ...
ريوف : وريني ... ياااي هذا بيطلع عليك شي ..
اخذت الفستان وراحت للكاشير ... وطلعت ..
البندري : ع فكره اليوم عازمتني سحر عنها ...
ريوف : النذله وليه ماعزمتني ..
البندري تقهرها : وش تبين انتي البزارين نونو
ريوف : مالت عليك ...بدق ع سمر تجيني اليوم ...
البندري : تعالي ندخل المحل هذا ....

ريوف : يله ...
........

مرت ساعتين ع دخولهم المول ///.

رائد يناظر الساعه : لا هذولي نسوا انفسهم ..
جاسر : خلهم ع راحتهم خصوصا ان البندري مخطوبه واكيد تبغى تنقي فستان ع مزاجها ...
رائد مستغرب ايش جالس يقول هذا : جاسر .. وش دخل البندري با الخطبه شكلك فاهم غلط ..
جاسر :كيف .
رائد : ريوف المخطوبه مو البندري... لكن محد قالها انها مخطوبه لانها اوامر الوالد ...
جاسر حس نفسه بيطير من الفرحه .حاول يضبط نفسه.. : اهااااا مبرووك ..
رائد :ههههه والله شكلك فاصل اليوم ....
دق رائد ع البندري : ها خلصتو ...
البندري : امممم
رائد : لا الدعوه فيها تفكير ... يله بس انتظركم عند البوبه ...<وسكر الخط
البندري : ااف من اخوك هذا ..
ريوف : من قال انه اخوي لحالي ..
البندري : يله بس امشي ...
طلعت البندري معها اكياس ...وريوف بعد زيها ...
البندري تتلفت تدور وين السياره ...
شوي تسمع بوي .. وراها ...
شافت جاسر :...
فتحت الباب وركبت ...وريوف ريوف وراها ...
البندري عادي عندها الوضع ..:وين رائد ..
جاسر :راح يشتري له بطاقه شحن ..
ريوف : انا ابي بطاقه ...
البندري : دقي عليه يجيبلك ...
دقت ريوف ع رائد : الوو رئودي حبي جبلي بطاقه وانتي جاي ..
رائد : وانا اقول حبي وشوله ... طيب ...
بعد دقايق من الانتظار .... جاء رائد ...
ركب : ها تأخرت عليك ...
جاسر : لا عادي..
رائد يعطي ريوف البطاقه ....
طول الطريق جاسر يحاول يضبط نفسه ... ولا يحط عينه ع البندري ...
البندري ماجابت خبره ...
اول ماوصلو البيت نزلت البندري و ريوف ...
في الصاله ... ع الساعه 7:00م
البندري بتعب .. تصوت للشغاله تشيل الاكياس ..: تعالي شيلي الاكياس...
ريوف تجلس جنب البندري في الكنبه:اااااهـ تعبت ...
البندري : من ذا الكعب الي لبسته ..
ريوف : تفصخ الكعب وتتسند ع الكنبه: وش اسوي ...
دخلت ام رائد : ترا دقت عليك سحر ..تقول وين الي بيجي ..
البندري : يوه صح بروح اخذ شور والبس ...
ريوف تسحب التلفون عندها :...
ام رائد: لا ينقطع السلك ...
ريوف :تيب ...
دقت ع سمر ...

سمر : هلوووه ريوفتي ..
ريوف : وش دارك انها انا ..
سمر : قلبي دليلي ...
ريوف : ههههههه تيب يا ام قلب ... تعالي عندي اليوم ... عازمتك ع فلم وااااه يهبل توني شاريته ...
سمر : بلاهي ... شنوو
ريوف : لا مفاجأه ..
سمر : يا البايخه قولي ولا ماراح اجي ..
ريوف : تيب .. اسمه ذا..
سمر تصارخ : لالا ذا موووون يا خطيييره ...
ريوف : هههههههه ييس..
سمر : وين لقيتي الجزء الثاني ..
ريوف : بلا حكي واجد وتعالي وتعرفي ..
سمر : اوك ربع ساعه وجايتك ..
ريوف : اوك باي <<<
ام رائد : سمر بتجي
ريوف وهي تقوم تروح لغرفتها ... : يس ماماي ... بروح اخذ شور ...
*
*
*
*
نهاية البارتي ....

البارتي الرابع والعشرون .........

في القصــر...///

تحديدا في الصاله ....//
كانو جالسين ..
..
سامه بصدمه ..وقفت : بنتي ...
ابو عبدالعزيز يحاول يهديها :لاتخافين عليها بكرا ان شاءالله بتطلع ..
ساميه :شوو مابأدر استنا .. خلينا نروح عندها بدي شوفا
ابو عبدالعزيز : ممنوع الزياره الحين ... بكرا من الصبح نروح لها
ساميه :ااهـ ياحببتي ..
ابو عبدالعزيز : مارجع عبدالعزيز ..من الرياض
ساميه :مابعرف ...
+
+

+
في الفندق كان عبدالعزيز ينتظر الموافقه ...
فجأه دق جواله ...
رفع الشاشه شاف رقم ابوه : هلا يبه ..
ابوعبدالعزيز بحزم : شنو جالس تسوي ..في الرياض كل ذا الوقت ..
عبدالعزيز :فيه شي ..
ابو عبدالعزيز : يله تعال .. اختك في المستشفى .. وانت غاطسلي في الرياض ..
عبدالعزيز متفاجأ: وش فيها ..؟؟!!
ابو عبدالعزيز : اذا جيت تعرف ..<وسكر الخط
عبدالعزيز دق ع بندر <مساعده : يله بنمشي للشرقيه ..
بندر : ان شاءالله .....
+

+

+

سمر توها واصله لبيت خالتها ام رائد : هاااي خالتوو ...
ام رائد : هلا وغلا ... حبيبتي .. شخبارك ..
سمر : تمام .. الشينه وينها ..
ام رائد : ماعندنا شينات ...
سمر : هههههه طيب وين المزيونه ..
ام رائد : شفيها فوق تلبس ..
سمر : اوكيه باااي >> وصعدت فوق تركض ...
شافت ثامر في الصاله العلويه : اهلين ثوثو ...
ثامر كان واقف قدام مرايه ..معلقه في جدار الصاله ...يضبط شماغه....
ثامر التفتت : سمررووه كم مره قلتلك تغطي عني..
سمر : من من ليكون انت انت توك قداصبعي ..
ثامر عصب : انا قد اصبعك .. والله يبيل من يكسر اصبعك علشان تعرفين ...
سمر بلا مبالاه : يا شيخ ولي ..< وراحت ..
ثامر عصب حده :طيب يا سموور اذا ماوريتك ..
*
*

*

دخلت سمر الغرفه ... :: وينك يا دووبا ..
طلعت ريوف من الحمام : ههههه هلا بدري ..
سمر : ع تبن.. طرده هي ..
ريوف : ههههه امزح معك ...
سمر : اصلا مالي خلق اعصب .. يكفي الامتحانات .. مطلعه عيوني ..
ريوف : ااه لا تذكريني ... خلينا نفلها اليوم ..
سمر بحماس :اول شي نبي اغراض السهر ...
ريوف تأشر ع الثلاجه صغيره في غرفتها: كل شي جااهز ..
سمر : بعدي والله ..
ريوف : بروح اجيب جوالي من الصاله ..
سمر : اوكيه بسرعه بعدل الجلسه لحد ماتجين ..
سمر راحت فتحت الثلاجه وطلعت الاغراض منها من شبسات و من شوكلت ..و مشروب ...
سمر : يمي ..
سمر حست ان شي يمشي في كتفها وخرته بيدها لكن يوم طاح في الارض .. وشافته .. صرخت صرخه سمعها كل البيت :اااااااااااااااااااااااااااااااااااا...
ولزقت في الجدار :..
ثامر كان وراها انسدح في السرير من الضحك:هههههه هههه ه
ريوف جت تركض من الخوف .... : وش فيك سموور ..
سمر بتموووت من الخرعه والخووف : فاااااااااااااار ..
ريوف شافت الفار يروح ويجي يحاول يتخباء :......صرخت : اااااااااااااااااااااااااااا ماااااااااااااااااااااااااميييي
ثامر خلاص مو قادر يستحمل من الضحك :ههه كح كح هههههه
ام رائد جات تركض : يمه وش فيكم ........
ريوف : فاااار ...وتأشر عليه ..
ام رائد تكره شي اسمه فار : شنوو فار ... <رحت تركض تنادي الشغاله تشوفله صرفه....
سمر توها تنتبه لثامر : ثامروووه .... ليه تضحك ..
ثامر تعب من الضحك : هههههه اااهـ( يحاول يتكلم من الضحك حس انه تعب من كثر الضحك)....علشان مره ثانيه .. ماتتغطي مني هذي اخر مره اشوفك فيها فاهمه ...
سمر :مسوي رجال يا مال الحكه ..
ثامر قام واخذ الفار : شنوو ماسمعت ..
سمر تخرعت : ااا خلاااص اخر مره والله ..
ريوف : خلاص ثامر .. ااف شيله ..
ثامر : اذا شفتك ماتغطيتي عني مارح يصيرلك طيب ..
سمر : خلاص بتغطي من وجهك الشيفه
ثامر يقرب منها : وبعدين عن الغلط
سمر خافت : يووه ثامر خلاااص
ثامر يطلع من الغرفه ...
ريوف : ثامر عليه حركات ..
ام رائد جايه تركض ومعها الخدامهوالخدامه معها مكنسه : وينه وينه .. خليها تمسكه ..
سمر وريوف : هه
*

*

*
سحر: واااي من زمان ماجيتي لبيتي لك وحشه ..
البندري تفسخ عبايتها : مو مني انتي البخيله ماتعزميني الا با السنه مره ..
سحر:ههههههه طيب ماشي ..نشوف اذا اعرستي ..
البندري : وييه والله انتي فاضيه ...
سحر تغمز لها : فاضيه هااه
البندري : ههههه لا يكثر
سحر : وش عندك في السوق ...يا دواجه ..=كثيرت الطلعات
البندري : ماشاءالله توصلك المعلومات ..
سحر : لا تصرفي ..
البندري :ابد شريت كم غرض ...
سحر : اهاا دقيقه بروح اجيب القهوه ...
*

*

*

يمشي في الاسياب بحذر وهدوء ...ومعه باقه ورد ...فتح مقود الباب بهدوء ..ودخل ...
لقاها نايمه ...حط الورد في الطاوله ...تأملها لبرهه ..
ااهـ يا اجوان ...يا كثر ماتمنيتك ... لكن من اليوم انا لزم اتقدملك ...
مااقدر اخليك تروحي كيذا من بين ايديني وانا اتفرج عليك ...
حس انها تحاول تفتح عيونها بسرعه خرج من الغرفه ... لكن بقى فيها ريحه عطره الرجالي ..اجوان ..مستغربه من هذا الي زارها في ذا الوقت المتاخر .. خافت يكون فيصل جاي يسوي فيها شي ... لكن التعب رجعها تنام مره ثانيه ....
*

*

*

اليوم الموعود :://

المجلس الرجال الشيخ : تفضل خلي البنت توقع ونادها علشان اسمع الموافقه الله يجزاك خير ..
ابو عبير : ان شاءالله


عند الحريم .


ماكان فيه احد الا ام حمدان وام عبير حسب طلب عبير ...........
ام عبير طول الوقت تتأفأف مو عاجبها الوضع ..
ام حمدان تجامل علشان ولدها ولا اهي ودها تقوم وتعجنها ...
ابو عبير ينادي : ياولد ..
ام عبير قامت له : هلا ..
ابو عبير : نادي عبير ..
ام عبير : طيب ..

عبير كانت في غرفتها ... لبسه فستان سكري وعليه شريطه فضيه من الصدر ومن الصدر..بلاسيه .. وماعليه اكمام..وفارده شهرها زحاطه طوق فضي ...كانت ففي قمة الروعه والنعومه ..
دخلت ام عبير بعصبيه يله انزلي خلصينا من البلوه لي تحت ..
عبير مااهتمت: اوك ... <وراحت..


عند الشيخ : هل تقبلين با الزواج من حمدان بن راشد
عبير :ايوه اقبل ..
الشيخ: ع بركة الله
ابو حمدان يسلم ع ولده : مبروك ياولدي
حمدان : الله يبارك فيك
رائد : مبرروك حمود ..
حمدان يأشرله بعيونه : بلاش حمود الحين لا تفشلني ..
جاسر : ع شنو تتساسرون ..
حمدان : ههههههه لا تهرج إماراتي مو ليقلك ..
جاسر : مالت عليك اجل انت ليقلك السعودي ..
حمدان بغرور : طبعا ..
جاسر : مبروك ..
حمدان : عقبالك..
جاسر : امين ..
عبير وقعت .... وراحت تجلس في غرفه بعيده شوي عن الرجال والحريم ..
ابو عبير : تفضل يا حمدان معي ..
رائد يدفه ع خفيف : من قدك بتروح تشوفها ..
حمدان :اسكت فضحتني عن عمي ..
جاسر : موفق ..

ابو عبير وصله للغرفه وسلم ع عبير وبارك لها وخرج ..
تقدم حمدان لها وهو منبهر فيها:انتي كل يوم تزيدين حلا حرام عليج يا معوده ..
عبير رفعت راسها بثقه :شفت كيف...
حمدان يتبسم :مبروك ..
عبيرتكمل : عليك انا .
حمدان مسك يدها دخل الخاتم ..وباسها بنعومه :.....
عبير اخذت العلبه من الطاوله وتطلعت منها الخاتم ومسكت يده يجرائه ودخلت الخاتم فيه : كنت خايفه مايكون مقاسك..
حمدان :انتي عارفه اننا بنسكن في الامارات ..
عبير : موافقه ..
حمدان مستغرب تصرفات عبير :اهاا طيب متى نسوي الزواج ..
عبير : متى ماتبي
حمدان زاد حيرته :اوكيه انا بااقي لي شهرواتخرج ..
عبير : اوكيه بعد ماتخلص اختباراتك نسويه ..
حمدان : حبي
عبير تناظره ..
حمدان : فيج شي
عبير : ليه تسأل ..
حمدان :حسيت فيكج..مو مبسطه
عبير قامت ومشت : اشوفك بعدين باي <وطلعت ..
حمدان استغرب حركتها .
*

*

*
نهاية البارتي ...

البارتي الخامس والعشرون


*

*

*

*

...
في القصر /// الصباح الساعه 7

ساميه كانت تنتظر ابو عبدالعزيز في الصاله .
..
فتح باب القصر ودخل سالم واتجه لدرج ...
ساميه تناظر الساعه باستغرب : لوين رايح ... لك مابتشوف الساعه كم صارت .. ولهلئ جيت ... شو عم تعمل كل هلوأت .. برا ..!!! هلوأت = الوقت
سالم ماله خلق ويحاول يجامل : صباح الخير .. ماما سوري .. بس كنت سهران مع اصحابي ..
ساميه بحزن : مابتعرف ان جوني في المستشفى ..
سالم استغرب : شنوو جوني في المستشفى <مااستوعب ..
ابو عبدالعزيز وهو ينزل من الدرج بخطوات ثابته : بدري كان نمت عند ربعك لمتى هايت انت .. ليكون علشاني ماامنعك يعني اني راضي ع تصرفاتك ..
سالم يؤ بابي استلمني وشلون افتك منه الحين : بابا خلاص الحين حنا بسالفة جوني .. شنو فيها ..!!
ابو عبدالعزيز:تبي تعرف تعال معنا ..
سالم : اوكيه ..
وهم توهم بيطلعون الا ناداهم عبدالعزيز : وين ... انتظروني ..
ابو عبدالعزيز باستغرب : متى جيب ..
عبدالعزيز يلبس النظارات الشمسيه : البارح كنتو نايمين مابغيت اصحيكم ..
ابو عبدالعزيز : يله مشينا ....

****************
في المستشفى ...//


فتحت عيونها وكان الكل حولينها ..
ساميه تضمها : يا حبيبتي ... سلامتك يا ألبي ..
اجوان تحس نفسها مخنوقه لكن مو قادره تنزل دموعها .. : ماما ..
ابو عبدالعزيز بحنان : ماتشوفي شر ..
عبدالعزيز :الحمدالله ع سلامتك ...
سالم باستغراب :من شنو كنتي مصدومه ..؟؟!!
ابو عبدالعزيز ناظره بنظره حاده سكتته ..
اجوان :......
عبدالعزيز : ع العموم اليوم راح تطلعي ...
اجوان هزت راسها بمعني الرضا ... وبقلبها تتوعد فيصل الحقير ....
دق جوال ابو عبدالعزيز : هلا ابو رائد
ابو رائد :هلا فيك كنت ابغى اخذ منك موعد ..
ابو عبدالعزيز : خلاص انتظرك اليوم ..
ابو رائد : اوكيه ... يله استأذن ..
ابو عبدالعزيز : مع السلامه ..
عبدالعزيز : منو الي بيجي اليوم
ابو عبدالعزيز : صديق قديم ..
عبدالعزيز : ....
ساميه تنادي الشغاله علشان تشيل اغراض بنتها ....
خرج عبدالعزيز من الغرفه ...
قابلته النيرس :لو سمحت انت تقرب للمريضه ..
عبدالعزيز : اخوها ..
النيرس : تفضل معي الدكتور يبيك ...
في غرفة الدكتور متوسطه الحجم وع جنب سرير ..للكشف ... دخل عبدالعزيز بعد ماطق الباب : ...
الدكتور : تفضل ..
عبدالعزيز : مرحبا انا اخو المريضه اجوان ...
قام الدكتور وسلم عليه خلف مكتبه :استريح ...
عبد العزيز بخوف : فيه شي يا دكتور ..

الدكتور :لا الحمدالله اجوان بخير ...بس كنت حاب اقولك ان اجوان تعرضت لصدمه وهذا ناتج عن شي في حياتها صار لها ... الحمدالله انها بخير .. لكن حبيت اعطيك بعض النصايح .. ارجو منكم ان تراعون حالتها وماتضغطون عليها ... ماهي ناقصه صدمات ..الصدمه العصبيه الي جتها كانت قويه .. بعطيكم بعض الادويه تستخدمها .. لفتره معينه ...
عبدالعزيز يتفهم الوضع لكن محتار ايش ممكن يصدم اجوان القويه كيذا : ان شاءالله ...


******************
في الليــل .../// 8:00 م
وصل ابو رائد للقصر ... لكنه جلس ينتظر ساعه ع بال مافتح باب القصر ....
دخل ابو رائد با السياره لحد ماوصل لمدخل القصر .... تخيل لو بنته تسكن في القصر هذا ...ابتسم ...:ماكل مايتمناه المرء يدركه ...

نزل ابو رائد ودخل القصر استقبلته الشغاله ببتسامه : ابو رائد تفضل معاي..
ابو رائد مشى وراها وهو يشوف بأنبهار الديكورات الفخمه والسجادات باهضة الثمن ولوحات راسمها اشهر الفنانين في باريس حس نفسه صغير او ولا شي قدام الي يشوفه هذا خاف زياده كيف بيفتح معه الموضوع .. :.....
وصل للمكتب الخاص با ابو عبدالعزيز ...
ابو عبدالعزيز ماسك سجاره عريضه وجالس ع احدى الكنبات:تفضل يا ابو رائد حياك
ابو رائد ابتسم :عسى ماازعجتك ..
ابو عبدالعزيز : لا تفضل ...
ابو رائد جلس وسكت ...وطول با السكوت
ابو عبدالعزيز : لا تخاف قل الموضوع بدون مقدمات
ابو رائد رفع راسه :السالف ان ..
ابوعبدالعزيز :ان شنو ..
ابو رائد :ان ولدك متقدم لبنتي ريوف ..
ابو عبدالعزيز مقضب حواجبه : لبنتك !!؟؟اهو اصلا رافض الزواج كيف غير رايه فجأه ..!!!
ابو رائد بخوف: والله يا طويل العمر اني انا نفسي مستغرب بس هذا الي صار ..
ابو عبدالعزيز : انت عارف ان الزواج هذا ممكن يكشف الماضي ..
ابو رائد: علشان كيذا جيت .. ابيك تشوفلي حل
ابو عبدالعزيز :......
ابو رائد وده يتكلم في شي بداخله لزم يقوله علشان يبري ذمته : ابو عبدالعزيز ..
ودي اقول شي واتمنى تسمعني ...ابيك تحكم ضميرك ....
ابو عبدالعزيز : قول ..
ابو رائد : قبل 30 سنه .. انت طلبت مني اني اخذ البندري عندك لان ممكن انها تكون عثره امامك في زواجك من ساميه ... وماتبي ساميه تعرف انك متزوج قبلها وجبت بنت ..لكن هذا الواقع ..لزم ساميه تعرف وتتقبل الوضع اذا اهي تحبك فعلا ..ومااتوقع بعد العشره هذي تخليك ..بنهايه البندري بنتك ولزم تعترف فيها ....
وهذا طلبي اتمنى ماترفضه...
ابو عبدالعزيز حس ان المواجهه صعب قدام عياله خصوصا في الفتره الحاله :يصير خير ..
ابو رائد ارتاح لان الي في قلبه طلعه :.طيب وش اقول لعبدالعزيز ..
ابو عبدالعزيز :اذا مصر ع الزواج ... ع بركة الله ..
ابو رائد ابتسم : ..........

**********************


بعـــد مرور شهر كامل ... وبداية العطله الصيفيه ...
الساعه 8:00م ...
من الصبح قدم اوراقه في احد الشركات الكبري في الرياض .. وخطط لحياته .. بيشتغل وبيفتح مشروع صغير لانه في بدايه حياته ...

جاسر في سابع نومه .مجهد :.....
ام جاسر تدق باب غرفته تصوت عند الباب : جاسر يمه قوم صل وارجع نم ..
جاسر يتقلب نصه نوم كانه يسمع احد يناديه بس مو مركز .... دق جواله لكن كانت النغمه مزعجه بشكل كانت طق لموضي جاسر فتح عيونه بسرعه مفزوع :اااف... رائود الغبي اكيد حاطلي النغمه البايخه ...
رفع الجوال بكسل وراسه غايص في المخده : مزعج...
رائد:هههه عجبتك النغمه مخصوص لعيونك...
جاسر معصب ونعسان :اخ لو انك قدامي الحين..
رائد(يستهبل) مسوي نفسه منصدم :لا تقول انك شاذ...
جاسر :استغفرالله ....الله يلعن شكلك يا شيخ انت روح شف خشتك با الاول ......
رائد : يله عن الهذره الزايده وقوم...ترا حدي طفشاان ابي اطلع ..
جاسر :وين حمود ليه ماتطلع معه ..
رائد :مو فاضي مشغول بزواجه..
جاسر :ليكون بتنشب فيني اذا تزوجت.. ترا ببطل سهرات من الحين اقولك ..
رائد :بلاهي ..يصير خير ع ذاك اليوم ...ترا انا في الطريق ..جايك
جاسرماله مفر من رائد :طيب


**********
عبير.. لبسه الفستان الابيض ورافعه شعرها شنواه مزين في نص الراس با تاج ...وتنتظر ان يفتح الباب لتبداء .. الزفه ..
انفتح الباب .. ع موسيقى هاديه ... انزفت ع خطى شامخه .. وصلت للكوشه ..التي عباره عن ورود في كل الجانبين لونه ابيض واريكه متوسطة الحجم لشخصين فضية اللون ...
جلست عبير وبداء تالمطربه با إبلاغ النساء بان يتحجبن لدخول الرجال الان ....
دخل حمدان بكامل وسامته.وعوارضه الي زايدته حلا . مع الثوب الاماراتي ... ومعه ع اليمين ابوه واليسار ابو عبير ...
اول ماوصل لعبير كان وده يضمها لانها من يوم ملكته ماشافها ولا مره وترفض ان تتصل فيه او يسمع صوتها ...وقف قبالها وباس جبينها ومسك يدها وصار جنبها وبداء الناس با السلام .. عليها من المعارف ...
تقدام ابو عبير وقال لبنته: مبروك.. انتبهي ع نفسك..
عبير ابتسمت ابتسامة سخريه يوم صرت ببعد عنكم قلتولي الكلام هذا وين انا يوم كنت في حضنكم محد حوالي ولا قدام الناس مظاهر اهل اخر زمن :.....
المطربه تبلغ الحريم عن العشاء ..جات المصوره باخذ صور للمعاريس ...
وبعد التصوير ..خرجو من القصر ..بعد وداع بارد بين عبير واهلها
في السياره ...::
كان الصمت سيد الموقف ....حمدان يحاول يكسر الصمت :شحالج..
عبير كانت وجهها باتجاه شباك السياره وسرحانه :......
حمدان :عبير ...
عبير التفتت له : هلا ..
حمدان يا حليلها شكلها مستحيه مني :فيج شي اناديج ماتردين في شنو مسرحه ..
عبير :ماكو ..
حمدان ابتسم : ......

وصل المعارس للفندق ..::::
حمدان نزل من السياره يساعد عبير لان فستانها طويل ..
عبير :لا تساعني .. اعرف كيف امشي ..
حمدان فهم حركتها انها خجلانه منها : براحتج...

فتح السويت ... وكان عباره عن صاله منوسطة الحجم وفيها اريكه وt.v وغرفة وحده فخمه وستايرها عنابي طويله والسرير مرتفع شوي والمفرش عنابي محدد ذهبي ...وحمام في الغرفه النوم ..
حمدان : تفضلي ..
عبير :....
فسخت العبايه ...ومشت ودخلت غرفة النوم .. حمدان كان يشوفها وهو منبهر فيها كانت بانسباله مع ذا الفستان ملكه :انا بروح دقايق واجي
عبير فسخت الفستان والتاج ودخلت الحمام اخذت دوش وطلعت لبست قميص نوم ناعم مره لحد الفخذ حرير لونه سكري فاتح وعليه كلفه ع الكتف شكل فله وع وفتحه الصدر متوسطة الحجم ...نشفت شعرها ... وماحطت ولا شي في وجهها ..(ملامح عبير هاديه ومملوحه بدون مكياج وناعمه في المكياج تصير اكثر اثاره )
عبير طلعت من الغرفه لقت حمدان جالس ع الاريكه ومشغل التلفزيون باين عليه انه كان ينتظر ..اول ماطلعت عبير التفت حمدان لها وقف واتجه لها ,,
عبير بارتباك بعدت عنه وجلس ع الاريكه :....
حمدان دخل الغرفه وبدل ملابسه ببيجامه كحليه مقلمه وخرج ...
في اللحظه هذي جاء العشاء ...كان محطوط في الطاوله قبال الاريكه مافي هي وحده تتسع لشخصين ...
حمدان :: ممكن شوي ...... فحزتله عبير بهدوء
غبير ماكانت مشتهيه شي بس جلست لانها تبي تشرف عصير بس .. وتروح تنام ..
عبير اخذت العصير وبدات تشربه بهدوء ...
حمدان :ماتبين تاكلي شي..
عبير : لا ..
حمدان حط يده ع فخذها الناعم وبدا يدلكه بهدء:اليوم طالع قمر ..
عبير اقتشعر جسمها ...: .....
حمدان حس في الششعريره الي فيها وعجبه الوضع ....:
عبير مسكت يده تبي تبعدها لكن حمدان اخذ يدها وباسها ...
عيبر ارتفعت حرارت جسمها ووقفت حمدان بحركه سريعه مسك يدها ....
حمدان :ع وين ...عصيرك بعده ماخلص
عبير: خلاص شبعت ...<ومشت علطول ...عنه ..
لحقها ودخل وراها الغرفه ...
عبير : انا تعبانه وابغي انام...
حمدان :وانا بعد ابغى انام ..
عبير مااهتمت له وراحت انسدحة ع السرير وعطت كل نفسها ...
حمدان طفى النور وفسخ بلوزته وانسدح ع السرير ..قرب من عبير وحط يده ع خصرها لكن عبير مسكت يده وبعدتها ... احترم حمدان رغبت عبير ...وتركها ....

*******************
ابو رائد دق ع عبدالعزيز وبلغه با الموافقه لكن بشرط ان ريوف تكمل دراستها ..
عبدالعزيز حس ان الدارسه ماله داعي تكملها ريوف اذا هذي رغبتها ماعنده مانع ..:...
طبعا عبدالعزيز طلب يشوف ريوف لكن ريوف رفضت وماحب يصر عليها وتركها ع راحتها ...لكنه تضايق من تصرفها ...


*****************

في الليل.... في بيت ابو رائد ..........
با التحديد في غرفة ريوف ... كانت اكياس السوق في كل مكان ومرميه بعشوائيه .. سمر مهدده الخدم ان محد يشيل شي .. لانها بنظرها مرتبه الاشياء ... ع مزاجها وماتبي احد يضيع شي..
ريوف كانت منسدحه وجنبها سمر بتنام معها اليوم ....بعد يوم طويل في السوق وحوسه ولويه ..
ريوف : يا الله يا سمور مو مصدقه ان بكرا ملكتي ..
سمر :شفتي انك جاحده العشره والصداقه بسرعه كيذا توافقي ع اول واحد يتقدملك ..
ريوف بصوت شبه عالي : انا جاحده..؟؟؟ شفتي كيف النصيب
سمر بسرعه نطت فوق ريوف وصارت ريوف تحتها ...
ريوف : ااه حرام عليك بكرا بيبي بيشوفني
سمر تسوي نفسها ماسمعت : من من شنو قلتي اسمه ...
ريوف بصوت انعم واكثر دلع :بيبي..
سمر قامت عنها وعطتها ظهرها <مسويه زعلانه ...
ريوف مسكت كتفها تبي تشوف وجهها ..: سمور بلا استهبال ليكون زعلتي
سمر التفتت لها :بسرعه تصدقين انا اصلا انتظر الفكه منك ..
ريوف تناظرها ...
سمر ماقدرت تخفي اكثر ضمتها حيل ...
ريوف : حبيبتي ..
سمر : مبروك ...
ريوف : عقبالك ...
سمر : يوه بدري ..اذا ماطلعت عينه ..
ريوف :هههههههه اقول يله خلينا ننام وراي بكرا قومه من الصبح ..
سمر : ايه وانتي الصادقه...
بعد مرور ساعه ....
ريوف نامت ... لكن سمر مجاها نوم ..وحست انها مخنوق بسسب ريوف راح تتزوج مو غيره لا با العكس فرحانه لها لكن راح تسكن بعيد عنها في الشرقيه ومارح تقدر تشوفها متى ماتبي ...
خرجت سمر بقميص ريوف القصير الحفر وشباشب بيت ع شكل ارنب اخذت جلال تحطه ع راسها من الغرفه بهدوء ...وصعدت فوق .. <لسطح .. تشم هوي .. ماتبي تنزل تحت خوفها تصادف احد وتكون في موقف محرج معاهم ....
في اللحظه هذي كان رائد يصعد الدرج... شاف ظل احد يصعد الدرج العلوي ... استغرب مين ممكن في ذا الوقت يروح لسطح ..!!
سمراول مافتحت باب السطح وهب الهوى دخلت اكبر قدر من الهواء في رائتيها وهي تشوف القمر يضوي المكان..مشت بخطوات بطيئه ...لحد ماصار الجدار قبالها ... كان جدار السطح قصير يعني بأمكانها تشوف السيارات الي رايحه وجايه كويس ...صارت تتأمل الناس الي واقف والي عند البقاله دمعت عيونها يوم تذكرت ريوف ابتسمت وقالت في نفسها ربي يوفقك ..مسحت عيونها بهدوء
دخل وهو يتلفت يمين وشمال مشى لحد ماشاف ظهر الشخص ..ابتسم وحط يدينه الدافيه في عيونها سمر ارتعش جسمها من الخوف بصوت هامس :مـن ..!
رائد كان مفكرها ريوف لان هذا قميص ريوف لكن بعد ماسمع صوتها عرف انها سمر فا بداء يستهبل عليها لان يعرف ان سمر جريئه شوي ومايهمها احد ..بصوت هامس .:حبيبكـ...
سمر ارتبكت : رائد ..
رائد بعد ايدينه عنها وصاراهو وراها با الضبط : عيون رائد ..
سمر عارفه انه يستهبل : مايليق لك ..
رائد :شنو
سمر : الرومنسيه خلها لاهلها .<والتفتت تبي تمشي عنه لكنها صدمت فيه لانه وراها با الضبط وماتحرك من مكانه زي ماهي فاكره ..
رفعت راسها له كا ردت فعل ..وتقابلت العيون رائد لمح بعيونها بريق حزن (سمر كانت متلثمه في الجلال والجلال قصير ماغطى جسمها )...
رائد : كنتي تبكين..
سمر ارتبكت :ها لا <وبعدت عنه وهي تركض تنزل تحت ...
رائد يشوفها وهي تركض ... اول مره بحياته يشوف شكلها كيذا ... حسها نعووومه حيل .. ابتسم لافكاره ...

**********************

في صباح ...................
عبير تتمغط في السرير التفتت جنبها مالقت احد قضبت حواجبها : هذا وين راح ..؟!
قامت دخلت الحمام فرشت اسنانها وغسلت وجهها وطلعت للصاله ..لقت التلفزيون مشغل لكن ماعنده احد ...
راحت ووغيرت قميص النوم .. ولبست فستان اخضر طويل وفتحت الصدر كبيره ع شكل سبعه وماسك شريطه سخيفه ع نهاية الصدر ...والظهر تقريبا كله طالع.....
ومسكت شعرها الطويل الاسود ورفعته كله بشكل انيق ع فوق وحطت روج احمر وكحل اسود يبرز انوثتها ...
دق جوالها برقم حمدان ..
عبير بصوت ناعم : هلا ..
حمدان :حبيبتي جاهزه بروح نشوف امي وبعدين نمر اهلج.
عبير : اوكيه بس اهلي بلاش نمرهم ..
حمدان : ليه ..
عبير تحاول تصرف :ماما دقت وقالت انها عندها موعد با المستشفى .. و ..
حمدان استغرب : اوكيه برحتج ..
بــعد مرور ربع ساعه دخل حمدان الجناح : ...شاف عبير جالسه في الصاله .. تتفرج ع اليسا ...
حمدان يتأملها :با السرعه هذي خلصتي ..
عبيرابتسمت ابتسامه خفيفه :.... وهي تقوم تجيب العبايه .من فوق السرير ...
لحقها حمدان وفتح درج الكمدينه وطلع علبه وفتحها عباره عن عقد ذهب ناعم : شنو رايج .
عبير : اممم حلو.
حمدان اخذ العقدو وصار خلفها لكن عبير بعدت عنه شوي حمدان مسك خصرها وقربها من صدره وهمس تحت اذنها :بس بلبسج ...
عبير سكتت :......
حمدان باس رقبتها بشويش ...
عبير بعدت عنه بسرعه ..
حمدان : ماتلاحظين ان لبسج شوي اوفر ..
عبير راحت تشوف نفسها في المرايه ...:لا عادي لبسي كيذا من زمان ..
حمدان مايبي يفرض عليها شي هي متعوده عليه قال في خاطره با التدريج راح اخليها ع مزاجي ...:طالع عليج العقد يجنن ..
عبير بغرور :انا الي محليته ..
حمدان ابتسم : اكيد .. يله مشينا ...
في السياره ...
حمدان : ع فكره اليوم طيارتنا ع دبي ...
عبير : الساعه كم..
حمدان ...:7 في الليل..
عبير : اوكيه ..
وصلو ...
استقبلتهم ام حمدان با البخور والزغاريت ... وسلمت ع ولدها بحراره ...سلمت عليها عبير ببرود .. ام حمدان طيبه مابينت شي قدام حمدان ...
فسخت عبير العبايه ... تفاجأت ام حمدان بلبسها مو متعوده ع كيذا ... لكنها سكتت وماتكلمت ... جلسوا ساعتين ام حمدان تسولف مع ولدها .. وعبير طول الوقت ساكته .. واذا تكلمو عليها ووجهو الكلام لها ابتسمت وبس ...لحد ماقال حمدان : يله حبيبتي مشينا .
قامت عبير بهدوء ولبست عبايتها ...
ام حمدان تسلم ع ولدها بحراره خصوصا انه بيسافر للامارات وراح يستقر هناك ويشتغل مع ابوه بعد ماخلص الماستر في السعوديه : انتبه ع نفسك ...
عبير حسدت حمدان ع امه الحنونه الي تخاف عليه ... : مع السلامه خاليتي ..
ام حمدان جرتها وضمتها تفاجـأة عبير با الحركه ..:.... اكتفت فقط با الابتسامه ...
ابتسم حمدان لطيبة امه وحنانها ..........


************************
الساعه3 الفجر ...

كان جناح يجتاحه الهدوء و الظلال الا من نور القمر ....
كانت اجوان نايمه بعد اجهاد ...
رن جوالها ... عسى ربي يخليك لعيوني حبيبي عسي ربي يخليك لعيوني حبيبي دنيتاك صعبه بدوني ولا شي دنيتي تسوا بدونا كانا مغرم ..الخ ...
اجوان تتقلب يمين يسار تنتظر المتصل يطفش ومايدق لكن مافيا مل مسكت الجوال تبي تعرف مين المزعج ....فيـصل
آجوان :الحمار له عين يدق بعد ...
اجوان عطته مشغول ....
جاها مسج ...فتحت المسج بكسل ...
صباح الخير حبي ...
موقادر انا من دون حضنك ..
اممم عشان كيذا حبيتا بلغك ان بكرا لزوم اشوفك يا حلوه .. في حي العليا شار11 شقه رقم 33 ..اشوفك ....
اجوان : حقير يحسبني زي زبالته الي يقابلهم ... واثق الاخ ..
(

*

(

*

(

النهـــايه ... البارتي ... اشوفكم ان شاءالله الخميس ...
توقعاتكم ..؟؟؟
كيف راح تواجه اجوان فيصل ..؟؟
حمدان وتصرفات عبير الغريبه ... هل ممكن يصبر عليها ..؟؟
البندري كيف راح تواجه اختها في الملكه ..؟؟ مع انها ماتعرف الحقيقه الي الان ..؟؟!!
سمر ماتفكر في الزواج ابد وطلع عليها رائد هل ممكن تتقبله ..!

هاااي <<انا بـاك ...^^
بنزلكم البارتي اليوم الاني بكرا بكون مشغوله ....
احوووبكوووم
*
*

*

البارتي السادس والعشرون
الساعه3 الفجر ...///
كان جناح يجتاحه الهدوء و الظلال الا من نور القمر ....
كانت اجوان نايمه بعد اجهاد ...
رن جوالها (ودي ابكــي لين ما يبقى دمــــوع
من جروحٍ صارت بقلبي تنـــــوع
انطفت في دنيتي كل الشمـــــــوع
غربتي طالت متى وقت الرجـــوع
ان شكيت للحال محدٍ لي سمـــوع
طال صبري والزمن عيّ يطــــوع
ودي اشكي لين ما يبقى كـــــــلام
ومن همومٍ احرمت عيني المنـــام.....)....
...
اجوان تتقلب يمين يسار تنتظر المتصل يطفش ومايدق لكن مافي أمل مسكت الجوال تبي تعرف مين المزعج ....
آجوان تصغر عيونها عشان تشوف المتصل لان نور الجيهاز قوي..:الحمار له عين يدق بعد ...
اجوان عطته مشغول ....
جاها مسج ...فتحت المسج بكسل ...
صباح الخير حبي ...
مو قادر انام من دون حضنك ..
اممم عشان كيذا حبيت ابلغك ان بكرا لزوم اشوفك يا حلوه .. في حي العليا شار11 شقه رقم 33 ..اشوفك ....
اجوان : حقير يحسبني زي زبالته الي يقابلهم ... واثق الاخ ..
حطت جوالها ع الصامت .. وكملت نوم ....
في الامارات ......//
طبعا في الطياره طول الوقت ساكته وماتكلم الا لشي ضاروري ....

................
وصلت السياره لمقر بيتهم في احد احياء دبي الهاديئه ...
9:00م
حمدان يبتسم : تفضلي لبيتج اليديد..
عبير ببتسامه خفيفه :........<ونزلت ...
دخلت الفيلا ...كان اثاثها مره انيق ....وديكوراتها ناعمه ...
حمدان يفرجها ع الفيلا : هذي المطبخ ....وهذا مجلس الرياييل وهذي الصاله ومن هني تطلعين ع الحديقه....تفرجي ع باجي الغرف فوق وانا بسير مشور ..
عبير : اوكيه < وصعدت فوق ....
صاله صغيره با الوسط بعدين سيب
..فيه
غرفتين نوم ... الغرفه الاول غرفة نومهم كبيره وفيها ع جنب اريكه وشاشة بلازما وحمام داخلي ....والثانيه مابعد فرشت ...استغربت ليه هذي للحين مااثثها .!
وفيه غرفه في اخر السيب باين عليها غرفة الضيوف ...
دخلت عبير غرفة النوم ...فصخت عبايتها ...ودخلت الحمام تاحذلها شاور ....
عبت البانيو ... وواسترخت فيه ....
دخل حمدان البيت واخذ العشاء وحطه في طاوله الطعام ...
التفت يمين يسار ..ماشافها ... صعد فوق ..::
دخل غرفة النوم ... هدوء ...: غريبه وين راحت!!....
فصخ ملابسه ... وحط الفوطه ع خصره ... وتوجه للحمام ....حط يده ع مقبض الباب بيفتحه الا ينفتح قبل مايضغط عليه ...
عبير كانت لافه ع جسمها الوطه وتفوح رائحة الزكيه الشامبو ...
حمدان ابتسم بخيث:ليه .طلعتي خليج ابيج تدلكيني ..
عبير ارتبكت وبعدت عنه بسرعه :... تفضل الحمام جاهز ..
حمدان تنهد يارب صبرني :......<ودخل الحمام ...
*****************

في الصباح ....
في الشركه...... 9:00م
دخل عبدالعزيز : مرحبا يا اغلا اب في العالم ..
ابو عبدالعزيز خلف مكتبه : ههههه ها المزاج رايق اليوم
عبدالعزيز وهو يتوجه لبوه : يله يا الغالي الطياره تنتظرنا للرياض
ابو عبدالعزبز يناظر الساعه : تو الناس بري باقي ساعه
عبدالعزيز : لالا اخاف نتأخر ع الملكه ...
ابو عبدالعزيز : شكل ريوف من الحين بتتحكم فيك ..
عبدالعزيز بغرور :انا عبدالعزيز محد يمشيني ع هواه ...
ابو عبدالعزيز : بعدي .... < وطلعو من الشركه بعد ماوصو ع بعض الموظفين ع الشركه متوجهين للمطار ..
في السياره رد عبدالعزيز ع سلطان ...
عبدالعزيز : هلا سلطان ..
سلطان : هلا والله ...ها كيف الاستعدادات اليوم بتود العزوبيه
عبدالعزيز ببتسامه : تمام ...
سلطان : اجل اشوفك هناك..
عبدالعزيز : اوكيه يله سلام .

*************

ساميه تقوم آجوان : يله بنتي أومي تأخرنا ..
آجوان تتمغط في السرير :اااه مو كنه بدري ..
ساميه: لا بدري ولا شي يله أدامي ابوكي واخوكي سبأونا للمطار ..
آجوان: الخدمات ججهزو شنطتي ..
ساميه : ايه من بدري وهي تحت ..
قامت اجوان وغسلت وجهها .. ولبست جينز مع بدي تفاحي وكاب لونه احمر .. ونظارت سودء لانها ماحت مي كاب وغير كيذا توها صاحيه من النوم .. اخذت عبايتها الكتف المطرزه ... وشنطتها الكبيره شوي وكل الوان الطيف فيها .. ونزلت وركبت السياره ...
فتحت جوالها .. شافت 22 مس كول 4 مسجات ..
آجوان بدلع : من جد في ناس نشبه ..<مسحت المسجات من دون ماتقراهم....
ساميه : ههههه حبيبتي لشو الكلام هيدا ..
آجوان : وحده حقير اربع وعشرين ساعد تدق ..
ساميه : طنشيها حبيبتي ..
آجوان : لك وهيدا الي بدي اعملو هلأ ...
سايمه تبوس بنتها من شفتها : لكت أبريني ان شالله ...

********************
في المطار //

عبداللعزيز ينتظر امه واخته يجون
سالم يدق ع مشاري : الو
مشاري : هلا والله با الغالي ..
سالم : اسمع اجل سهرت الثمامه لبعد يومين ..
مشاري : ليه ..
سالم : مشغول ومااقدر احظر..
مشاري : اوكيه ياقلبي ..
سالم : باي

*********************
في بيت ابو رئــد ...
الكل يشتغل ... كأنه خلية نحل.....
رائد ينادي الخدامه بصوت عالي : سنتاري كويتي شماغي ...
ام رائد وهو ماسكه فستانها : مو فاضيه هي روح انت اكوه عند الكواي ...
رائد : اف ...
البندري ماسكه منشفتها وداخله للحمام تاخذ شور قبل ماتروح للمشغل: رائد روح الحلويات نقي ع ذوقك وخله يرسلون لنا في للقاعه ...
رائد : اوكيه ..
في غرفة ريوف ... حوسه واكياس مرميه ... وفوق السرير كيسه حاطتها سمر فيها اغراض ريوف واغراضها بياخذونها للمشغل.
سمر لابسه عبايتها :بسرعه البسي أي شي خلينا نطلع للمشغل ...
ريوف تلبس البلوزه : تيب دقايق
ام رائد لابسه عبايتها ووقفه عند باب الغرفه: يله انا في السياره مع السايق انتظركم ...
سمر : اوكيه خالتي ...
طلعت سمر وريوف ومعهم الشغاله للسياره ... وتوجهو للمشغل ... ام رائد ارسلت السايق للمطعم يأكد حجز البوفيه ... عشان تطمن ...
اول مادخلت ام رائد للمشغل ...: ريوف وين البندري ..!
ريوف بصدمه : يؤ نسيناها كانت تأخذ شور ...
********************

في بيت ابو رائـد ....

البندري طلعت من الحمام ... كان البيت مره هادي استغربت : هذولي وينهم ... خليني البس الحين واطلع اشوف وش فيهم ...
اخذت جينز وتيشيرت ... نشفت شعرها با الفوطه ع السرير وخلته رطب وطلعت بسرعه تدورهم ...في البيت ... مالقت احد : اكيد رايحين ..
سمعت جوالها يدق ...
لا زاد فيني الحزن
اكتم دموعي واون
واقول ابد ما ابيك
واذكر هوانا واحن
وين انت عني انا
وكلتني للعنا
ماكني اللي هويت
ولا كننا نفسنا
عيشتني بالوهم
قتلتني بالم
عودتني ع الدموع
عرفتني ع الندم
قلبي معك رجعه
كلامك بيسمعه
قله يشوف الحياه
وان انت ماتنفعهردت البندري بضيقه : الو ..
ام رائد : ويه نسيناك ... شوفي دقي ع رائد او ابوك خليهم يجبونك ..
البندري : اوك...
دقت البندري ع رائد بعد 4 رنات رد : الوو
البندري : تعال خذني للمشغل ..
رائد : لا وين مشغول حدي الحين ..
البندري : تستهبل انت اجل من يوديني
رائد: دقي ع السايق يجي ولا ابوي ...
البندري ارتفع ضغطها :ع تبن تجي يعني تجي تعرف انا ابوي مو فاضي ..
رائد : وجع تكلمي عدل .. خلاص تجهزي وبدبر احد يجيبك ...
ماسمع رد من البندري لانها قفلت الخط في وجهه ... رائد ارتفع ضغطه من البندري ....

************
**للمعلوميه الرياض زحمه مره وبين كل مشوار ومشوار ساعه هذا اذا ماكان ساعتين ....***
عنـد رائد ...يوه الحين من يجبها مافي وقت ! ..تذكر ان جاسر في نفس الحي .وخوي عمره ويثق فيه.:...
جاسر كان توه طالع من الحلاق متوجه للبيت بياخذ شور وبيتشخص عشان الملكه ... وهو في السياره متوجه للبيت دق جوال ...
يا حظ عينك تنام الليل مرتاحه
ما كنها اللي خذت ممساي من عيني
ما كنها اللي خذت من قلبي الراحة
من يوم شفتك نوت بالحيل تشقيني
علقت الآمال في نظرات مزاحه
طويلة الرمش تبعدني وتدنيني
مرة تسلهم و مرة حيل ذباحه
ومرة تواعد ومرات تجافيني
وشلون تسلب شجي النفس وافراحه
وتعلقه بالأمل حين ورى حيني
عذر المودة ومن نظرات لماحه
شفت أسود الرمش رغم الخوف يغريني
رد جاسر وهو يلمس السكسوكه توها مضبطها طالع روعه : هلا رئود ..
رائد : الو هلا والله جاسر طلبتك...
جاسر مسوي كاش ... يستهبل : كاش مني ماعندي ...
رائد :هههههه لا
جاسر : اذا كيذا قل وش عندك..
رائد : ابيك تمر ع البندري في البيت وتوديها للمشغل ..
جاسر :شايفني سواق ابوك انا ..
رائد : افا هذي الفزعه ..
جاسر : لا تصدق .. اوكيه يله سلام ...
جاسر فحط للبيت واخذ شور سريع وتكشخ ...ووقف قدام البيت ورن الجرس ...


***********
عند البندري جالسه في الحديقه..لبسه العبايه ومعها شنطتها وكيس اغراضها وحدها مولعه نار وتهز رجولها وكل شوي تشوف ساعة الجوال ...
رن الجرس ... قامت بسرعه بعصبيه وراحت فتحت الباب من بصوت غاضب : بدري كان.....سكتت متفشله .
لحــظه صمـت ... كل واحد يتأمل في عيون الثاني ....
..وغطت وجههابسرعه با الشيله او الصنافه ..=غطى راس
جاسرمستغرب ... نزل راسه بسرعه :...اسف ع التاخير....شاف كيس بيدها اخذه منها وقال: انا الي بوصلك ...
البندري بصوت مرتبك :أأ لا بيجي رائد .
جاسر :هو موصيني عليك ..
البندري :.........<مشت وراه .. حست نفسها صغيره قدام جسمه
ركبت السياره ... خلفه كل ماترفع راسها البندري تلتقي العيون وتضطر هي تنزل عيونها بسرعه ...طول الطريق وهي ساكته حست ان المسافه طويله ..
شغل اغنيه ... على كثر القصيد وكثر ما جاب الخيال أفكار تعبت وما لقيت إلا ثمان أشياء تشبهلك *** لون الشمس لون الغيم طهر الماء وصمت النار لين الورد فجر العيد ملك وإنسان يا سهلك
أنا وش عاد أقول أن صرت في وسط الغلا محتار شعور ما قدر يوصل سماك وقلت اسم أهلك *** ورثتي مجد أبوك وجاك منهو زبنه المنجار أبو خيرين لماح الخطأ والعمر مدهلك
على كثر القصيد وكثر ما قلنا من الأشعار عجزت وما لقيت إلا سموك بس تشبهلك......
وقفت السياره فجأه ...:..
البندري باستغرب : وصلنا ..
جاسر وهو يناظر قدامه..ولا التفت لها:لا ...بسألك سؤال .اتمنى تجاوبي..ممكن ...قبل مااوصلك..
البندري !!: تفضل ..
جاسرقلها وهو خايف من الجواب :بقلبك احد...؟؟
البندري صدمها السؤال وارتبكت :.......
جاسر : افهم انه فيه احد بقلبك ..من صمتك..
البندري :لا مافيه ...ليه السؤال
جاسر :بتعرفين قريب...
البندري ماحبت تكثر الاسأله .. كافي احراجات من اليوم :....فضلت السكوت

*********************

المــــــــلـــكه .......
في فندق ..//في احد الصالات المخصصه للحفلات الفخمه
كان الحظور من الطبقات الراقيه ... ومن بعض معاف ابو رائد ... طاولات من الجهتين اليمين واليسار ... وعليها مفارش لونها موف والورد الابيض .. وشموع .. وبعض الحلويات .. اما الشاهي والقهوه ومشرورب كان فيه مضيفات .. يكونون عند الطاولات للخدمه ... كان جدا ولا اروع التقديم .. وفيه مطربه ...
آجوان كانت ولا اروع ... فستان لونه خربزي ..توب ..وطويل .. وتحت الصدر فيه كرستالات ... رفعت شعرها كله وحطت بوف من قدام يزينه التاج السخيف ..
كانت تمشي بشموخ بين الحظور وتوزع ابتسامات ع الي تعرفهم ...
الكل كان يناظرها .. ويتكلم ... كانت جدا روعه ....
وحده من الحظور من طرف معارف.. ابو رائد: شوفي هذي الي رافعه شعرها ...
الثانيه : ايه هذي ماشاءالله عليها تهبل ... تتوقعي من بنته
الاول : هدي بنت ابو عبدالعزيز ...اخت المعرس ..
الثانيه بأنبهار : ماشاءالله عليها .. بس باين عليها مغروره شوفي كيف تمشي ..
الاول : يحقلها مال وجمال ودلال ..

في احد الغرف .. في نفس المكان ...///

ريوف .. كانت فستانها لونه سكري ... وفتحة الصدر مربعه وحويفها كرستالات
لونه فضي ناعم والاكمام سير والفستان مخصر الي الركبه ومن تحتها وسيع وطويل زيل .. زي قصة السمكه ...والظهر نصه طالع .. ومكياجها..لبناني ..بارز انوثتها اول مره.... وشعرها طبعا قصته فكتوريا .. حاطه بوف وتاج صغير ..
ريوف تلتفت للبندري يتوتر : بنوو شوي حلو..
البندري ملت من سؤالها ميت مره تعيده من يوم المشغل :ميت مره تسألين ..
ريوف : اخر مره ..هااا
البندري بأستسلام : والله حلو تجنني تخبلي ..
البندري كانت لابسه اسود وفيه قصه صدر والفستان طبقا طالي الاخر ... وكمه جوبنيز ... وحاطه بروش ع جنب فتحت الصدر ..ومكسره شعرها .. زي التسريحات الكلاسيكيه ... وحاطه مكياج دخاني .. وروج احمر ... كانت جدا مذهله صارخ الانوثه منها ..خصوخا ان ملامحها حاده شوي زي ابوها ابو عبدالعزيز ....))
البندري : انا بروح اشوف التجهيزات ..
ريوف بخوف : لا بنو لا تتركيني ...
البندري ابتسمت لختها وراحت لمها وضمتها وقالت :حبيبتي والله اني فرحان هلك حيل ... اتمنى لك الخير ..
ريوف تجمعت دموعها .. بعدت عنها البندري :لالا مانبي دموع لا يخرب الميك اب ..وتفشلينا عند زوجك ..
ريوف ابتسمت : ...
فتحت الباب سمر فجأه : هاااي ...
كانت لابسه فستان قصير احمر ... توب وشعرها خلته مفرود وحطت بوف ..
مره طالعه نعوومه .. وجذابه بنفس الوقت ((
البندري بفزع : بسم الله شوي شوي ع الباب خرعتيني
وكملت ...:: زين جيتي في وقتك تعالي .. اجلسي معها وانا بروح اشوف الزفه ..وساعد ماما ..
سمر : اوكيه ...
طلعت البندري ...من الغرفه شافت قدامها آجوان ...كان باين عليها انها كانت بتدخل الفرفه ..
البندري تبسمت : مرحبا ...
آجوان : اهين...
البندري بعدت البندري عن باب الغرفه : تفضلي ..
آجوان بغرور : انتي اخت العروسه ..
البندري :ايوه ...
آجوان : اها < ودخلت الغرفه ..
البندري في نفسها يوه هذي رافعه خشمها .. الله يعين اختي المسكينه عليها :.....

في الغرفه ///

ريوف التفتت لمصدر الصوت الانثوي : هلا
آجوان ..:كيفك ..؟
ريوف : تمام,, ببتسامه .. شخبارك ...
آجوان : الحمدالله ...<<< ولا عبرت سمر ولا سألت عن احوالها
رن جوال اجوان ...
سمر عصبت منها : ردي ع جوالك ..
آجوان قامت :... يله باي تشرفت ...
طلعت من الغرفه ///
وشافت الرقم ..الحقير يتصل بك ....
آجوان : ااف ... منه من بكرا راح اغير رقم جوالي .. <قفلت جوالها ....

في الغرفه ///
سمر : صراحه حلوه بس عليها غرور ودي اتوطى في بطنها ..الله يعينك عليها
ريوف :هههههههه ..حرام عليك ..
سمر :والله انتي الهبلا الي ع نياتك ..
ام رائد دخلت عليهم ومعها الدفتر :وه وه يازين بنيتي ..(.وتضمها
سمر : ياعيني ..
ريوف : ماما لا تبكيني ..
ام رائد :لا ماتبغى دموع ... خذي وقعي
ريوف :......
ام رائد : حبيبتي .. يله وقعي ...
ريوف مسكت القلم ويدها ترتجف ووقعت بصعوبه :وقعت ..
ام رائد بحنان : الحين صرتي حرم عبدالعزيز عبدالله ..الرميح ..
ريوف ضمت سمر :.....
ام رائد : يله تجهزي لزفه ...
تطفت الانوار .. وصار ضوء وحد ع ريوف ... والشموع في كل مكان ..
وبدت اغنيه حسين الجسمي سيرت العشاق زفه .... ..
سيرت العشاق....
قرينا سيره العشاق بألف كتاب.... وذقنا الحب في صفحات ذكراها قريت ان الحلا هيا حلاها ما يجابه شبيه ....ولا انخلق زيه.... قريت ان القمر معها يطيح و ينكسر ضيه وحال من البدر يطلع مع طلعت محياها ..و في صفحة أهل الشيمه قريت المجد والهيبه.... قرينا سيرت العشاق بالف كتاب... وذقنا الحب في صفحت ذكراها ....
الكل كان منبهر فيها ...
كانت وولا اروع ......
قالت المطربه :... الرجال الحين بيدخلون ..< الحريم تغطو .
دخل بهيبته وشموخه با البشت الاسود .. عبدالعزيز... وفي يمينه ابو عبدالعزيز واليسار ابو رائد ....
الكل كان يطالع عبدالعزيز ..بأنبهار ...
وحده من الحضرين : وي وي وي قلبي بيوقف من جد جوووح
الثانيه :اااه يالباا الاسمراني ولا عيوونه مدري وش لونها ..شوفي رزته هيبته طوله وعرضه ااخ قهر البزر هذي بياخذها ...
الاول : ههههههه قولي مشاءالله ليطيح قبل مايوصل ...
وصل لريوف وقفت ريوف له.. ... وقف قبالها للحظات ... وهو يطالعها.... لكن عند ريوف حستها دهر وجهها صار طماطه من الحياء ...صغيره حيل قدام جسمه الرياضي ورزته ...
رفع راسها بيده .. وباسها من راسها ....ريوف تمنت الارض تبلعها ...الكل تصفير ..
وحده من المضيفات فلبينيه ... تقدمت ومعها عربانه مزينه بشكل رائع .. ذهبيه وفيها طقم الماس ...
اخذه عبدالعزيز وبداء يلبسها وصل للخروص او الخماخم ..هينا تمنت ريوف تصرخ من الحياء ....
عبدالعزيز .. قرب منها حيل ولبسها بهدوء ... ريوف من حياء غمضت عيونها عبدالعزيز ابتسم ع حركتها البيبي ...واخيرا لبسها الخاتم ومسك يدها وباسها بلطف ..
جاء دور ريوف ..اخذت علبه فيها خاتم ولبسه اياه ....

الكل كان مبسوط ... وفرحان لهم ... ماعدا شخص واحد كان يناظرهم بحسد ...
بعدين راحو لغرفه منعزله عن الضيف من بعد مابارك لهم الاهل ..





في الامارات ... في الليل ... الساعه تقريبا 11 م
عبير طلعت من الغرفه ونزلت تحت ...شافت حمدان منسدح في كنب الصاله....
حمدان :تعالي ابي اتحج وياج..
عبير تقدمت له وجلس في الكنبه الي جنبه : شنو
حمدان عدل جلسه وكان خايف من ردة فعلها:اكيد بخاطرج نسافر شهر عسل .. سكت شوي يشوف عيونها مافهم منها شي ... كمل :: مانقدر نروح
عبير : ليه
حمدان : مافي احد يساعد الولد في الشغل
عبير بلامبالاه : اوكيه
حمدان استغرب ردها البارد :......<وقف ...مشي لحد الدرج التفت عليها
حمدان : مارح تنامين !
عبير :لا
<<مشي وتركها وهو محبط

********************

في الملــكه ///
في الغرفه .....
جلست ريوف وجلس عبدالعزيز جنبها ...
عبدالعزيز :مبروك
ريوف وهي منزله راسها بصوت مايسمعه الا هي :الله يبارك فيك ..
عبدالعزيز ابتسم :مااسمع ...
ريوف :..........
عبدالعزيز رفع وجهها بيده والتقت العيون العطشانه لحظه صمت ......بعدين نطق....:.......ليه رفضتي اشوفك ...
ريوف ارتبكت ونزلت عيونها بسرعه ... كانت نظرات عبدالعزيز جريئه :....كنت مـ..
عبدالعزيز :كنتي ايش..
ريوف : كنت متفشله منك عقب ذيك السالفه,,,
عبدالعزيز :مو عذر ..
ريوف :....
عبدالعزيز بغرور : يله عطيني بوسه ولا ..
ريوف رفعت راسها بسرعه: ولا ايش...<وباسها مع شفايفها ...
عبدالعزيز بعد وجهه بهدوء عنها :ابي الزواج بعد اسبوع ....
ريوف وجهها صار طماطه ... مع الصدمه ماقدرت تتكلم :....
عبدالعزيز بخبث: ماعندك مانع ..
ريوف منزله راسها مو قادره ترفعه ...وتحس جسمها مولع نار تبي تطلع وبس : ...
عبدالعزيز : اوكيه .
ريوف خافت يصير الموضوع جد: لا مايمديني اجهز نفسي ...
عبدالعزيز : كملي معي ...
ريوف : بس
عبدالعزيز مسك خشمها زي الطفله : اذا قلت كلمه تقولي حاضر ...
ريوف بوزت : ...
عبدالعزيز : ههههههه شكلك تحفه ... يله الحين بطلع بين اتصال ...
وقف ووقفت معه...اشر بأصبعه عبدالعزيز بمعنى بوسه ....
ريوف ابتسمت وباسته تبي تخلص وتطلع... حدها منحرجه :..


**********************
في احد الشقق .... في الشرقيه ..
في غرفه اضائتها حمراء ...
يعلق الصور بحذر ... وهو مبتسم بخبث.... ::وين بتروحي مني يا آجـوان .. انا تسكري السماعه بوجهي وماتردي على اتصالاتي وتجي لموعدك ..... هين ....الوعد قريب ....

*

*

*


اشوفكم ان شاءالله يوم الاحد ....

توقعاتكم ^^


ثــانكس حبايبي ع التفاعل ..^^

البارتي السابع والعشورن

*
*
*

في احد الشقق .... في الشرقيه ..
في غرفه اضائتها حمراء ...
يعلق الصور بحذر ... وهو مبتسم بخبث.... ::وين بتروحي مني يا آجـوان .. انا تسكري السماعه بوجهي وماتردي على اتصالاتي و ماتجي لموعدك ..... هين ....الوعد قريب ....
*

*

*

في الليــــل ..الساعه ص6:00.
البندري تتقلب مو راضي النوم يجيها لها ساعتين :ااف ياربي ....
كل شوي يخطر في بالها جاسر ... وكلامه معها في السياره ياربي وش يقصد ليكون معقوله يبي يتزوجني بس هو ماقال يا غبيه اجل شنو غير كيذا ...!!
صراحه شكله اليوم غير جنتل مان اااهـ ماتوقعت بيوم جاسر يفكر فيني ...
الباب طق طق الشغاله : الجامعه ...يله قووم بسرعه ...
البندري تناظر الساعه 8:اووف كل هذا وانا افكر ههههههه والله اني مطفووقه ... خليني اقوم ...
البندري تطل مع الدرج : ريوف داومت اليوم ...
ام رائد جالسه في الصاله تلبس عبايتها : لا
البندي اجل خلينا اروح انكد عليها :..... <دخلت ع ريوف شافتها نايمه راحت وفتحت الشبابيك وقفلت التكييف ودخلت الحمام وطلعت ومعها مويه ورشتها ع وجه ريوف
ريوف قامت بسرعه :ياحمااااااااااره ....
البندري : ههههههههه ... احسن ليه مو مداومه اليوم ولا بس انا ..
ريوف : تستهبلي انتي كيف اداوم وامس ملكتي والله فشله ...
البندري : عادي ...
ريوف قامت تبي تضربها لكن البندري اسرع منها وطلعت وسكرت باب غرفتها ...
ريوف : هين اوريك وين بتروحين ...
*

*

*

الامارات//
صحت عبير من النوم مالقت حمدان قامت ولبست ونزلت تحت للمطبخ ....
سوتلها ساندوشت ...وعصير وجلس عند التلفزيون ...دق وجوالها ...
على ايش احرق أعصابي وأكل بنفسي أكل *** مضمونكم واحد بس اختلاف الشكل
ألف من يشهد معاك وألف واحد يستفيد *** قصدهم ما هو رضاك قصدهم تبقى وحيد
عبير : هلا حمدان
حمدان : هلا حبي صحيتي ..
عبير :ايه
حمدان :حبي اليوم ترا معزومين عند ابوي ..
عبير : اليوم
حمدان :ايه عندج شي
عبير : لا خلاص اوكيه ...
حمدان : يله باي ..
عبير : باي
*

*

*

في الشركه //
ارسل ظرف الصور للشركه عشان يشوفها ابوها واخوها ...وبكيذا ينتقم منها ويعلمها كيف ماترد ع تلفوناته ...
وصل الظرف في يد احد الموظفين ....الاستقبال ...
سلطان كان خارج من الشركه لكنه رجع للاستقبال يبي يترك رساله لعبدالعزيز انه بيطلع الحين : خالد
الموظف في الاستقبال خالد مسك الظرف الصور بإهمال وحطه ع جنب : هلا
سلطان شاف الظرف وقضب حواجبه باستغرب :ابيك تقول لعبدالعزيز اني طالع بعد ساعه بجي
خالد :تامر
سلطان وهو يأشر ع الظرف بعيونه : شنو هذا .!
خالد مايدري اذا اهو ظرف صور او لا لانه مو باين عليه اي علامه ... :جاء رجل وعطاني الظرف وقال سلمه مسؤول الشركه وطلع بعدها مستعجل...
سلطان مايدري ليه جاه فضول .. اخذ الظرف : خلاص اعتبره تسلم مسؤول الشركه ...
وخرج ومعه الظرف .....
*

*

*
في احد الشركات ...في الرياض ...
جاسر جالس في مكتبه طبعا هذا شغله بعد ما تخرج وغرقان في الملفات الي حولين مكتبه ... دق جواله ..: يا حظ عينك تنام الليل مرتاحه
ما كنها اللي خذت ممساي من عيني...الخ
جاسر : هلا رائد ..
رائد مابعد دور له ع شغل : هلا جاسر وينك ..
جاسر يستعبط سؤاله : في البقاله ...
رائد : من جد اجل مادومت اليوم ..
جاسر :ويني يعني في الدوام منقع ..
رائد : اف اف ياعيني ع النفسيه شكلك مكروف لين قلت امين
جاسر يفتح يفتح ازارير الثوب : ايه والله .ها ومت ان شالله بتدورلك ع شغل ...
رائد : يا شيخ حرام عليك خليني ارتاح شوي لحق ع الكرف ...
جاسر : طيب بسكر الحين اشوف المدير يدور ع المكاتب..
رائد :ههههه طيب ياالله باي ...
جاسر :باي ...
*

*
*
*
في الثــمامه .10 الصباح ...///
كل الشباب ... مجتمعين ... وجهزون لسهرت الليل ..يرفعون الخيمه ... ويجهزون اغراض السهره ... الخ ...
مشاري لبس نظارت السودء عشان الشمس :هلا سوسو ها ترا السهره اليوم في الثمامه لا تنسى تجي ...
سالم كان جالس ع السرير في غرفته : اوكيه اليوم العصر طيارتي ..
مشاري : خلاص انتظرك ...
طق طق ..<باب الغرفه ...
سالم : منو ..!
الخدامه : Madame Wants You <مدام تريدك
سالم : I come<انا أتي
في الحديقه ...
نافوره قدام الفيلا كبيره وحولها الورود ... الملونه ... من الجهتين مسطحات خضراء واشجار زينه ع الجوانب ..ورا الفيلا موجود مسبح ... كانت ساميه جالسه ع طاوله قدام المسبح ... وتشرب العصير وتكلم اهلها في سوريا ...
شافت سالم متوجه لها ...
ساميه : أيه امي .. سلميلي ع اخواتي ... يله باي ...
جلس سالم قبالها وحط يدينه ع الطاوله مستند فيها :هاي ,,
ساميه مبتسمه: اهلين كيفك .
سالم : تمام ..شنو ..!قالولي تبيني ..؟
ساميه :دريت انك حاجز الطياره ع الرياض ... شو عندك ؟
سالم :مسوين الشباب بارتي في الثمامه وعازميني ..
ساميه :انتا بتعرف لو بيك يعرف ع طلعاتك هي شو يعمل فيك
سالم بدلع : ماما البرك فيك .. ضبطيلي وضعي ..
ساميه :لا ..
سالم قام وراح عند امه وجلس يبوس فيها : ماما بلييز عشان خاطري ..والله الشباب مسوينه البارتي عشاني ..
ساميه :هههههه خلاص بعد عني ...
سالم : يييس يعني بتضبطيني ..
ساميه : بس ها المره ..
سالم : ثانكيووو ماما <وراح
*



*

*

في بيت ابورائد ...
الخيمــه ...//
كا العاده الشباب مجتمعين كلهم فيه طبعا اصدقاء ثامر .... الي يلعب بالوت والي ع البليس تيشن والي يسولف .. <جلسه شبابيه بمعني ...
متعب : تدري من شفت في الملكه حقت اختك ..
ثامر وهو يشرب الشاهي : منو
متعب : تتذكر يوم نروح الشاليه الي فيها الحفله ...
ثامر : ايه ...وش فيها
متعب : الشاب هذا الي حاط ربطه في راسه ... كنه بنيه ..
ثامر :اهااا ايه ايه تذكرته
متعب :ايووه هذا هو شفته
ثامر :غريبه ..
متعب : يمكن يقرب لبو عبدالعزيز
ثامر : انا بعد اقول الاشكال الي زي هذي ماتصيرلنا ..

متعب بطفش :اف .. ياخي ملل ...
ثامر : وش ودك فيه ..
متعب: مدري بس ودي اغير جوو
دق الجوال ثامر ..نغمة سامري أهل الحــب ويش أنتـم تســـون
أخاف أموت ما به من وصيــه
ياشــين الــــونين ألــي تكنــون
سمعتـــــه و عيـــــا ينتهنـــــي...الخ ..
ثامر : يامرحبا بي سعد <واحد من ربعه ...كل المدرسه اخوياه .... حتى راعي البقاله مصادقه <هوع
سعد يصارخ في السماعه عشان يسمعه ثامر لان الصوت يروح ويجي مو واضح : هلااا ثامر شخيارك ...
ثامر :الحمدالله تمام ... وينك انت ..!!
سعد :في الثمامه ... اقول تعال انت والي يبي يجي معك ... والله وناسه ...الجو خيال ..
ثامر :خلاص بشاور الشباب وبدق عليك ...
سعد : اوكيه سلام ..
متعب : وش يبي ؟
ثامر :يبينا نجي لثمامه ..
متعب : والله فكر موهب شينه .. قم خلينا نقولهم والي يبي يجي .حياه الله
+

_

_

_

في الاماراتــ ///
حمدان في الصاله ينتظر عبير تخلص من لبسها ..عشان يروحو لابوه...//
عبير تنزل من الدرج فاله شعرها ولبسه فستان لتحت الركبه لونه عنابي وفتحت الصدر واسعه بشكل دائري ...
عبير : خلصت ...
حمدان يتأملها بأعجاب :اوكيه يله مشينا ..
في بيت ابو حمــدان ...
فتحتله الخدامه الباب ...
حمدان جلس في الصاله ..مع عبير الي تتأمل البيت كان البيت يدل ع ان ساكنه عندهم ذوق راقي من خلاص الاثاث .. السقف ..والسجاد ...كانه لون الكنبات بني ع بيج فاتح وداخل عليه الوان .. زيا الاخضر والعنابي ...
دخلت مرت ابو حمدان بجلبيه ..انيقه:هلا وغلا شحالكم ...
حمدان : هلا خالتي تمام الحمدالله ...
::: شحالج ...أأ يا ...
عبير : اسمي عبير يا خاله ..
::: ايه عبير ..
عبير : تمام الحمدالله ..
حمدان : وين ابويه..
:: الحين بيي..
الا ع دخلت ابو حمدان ...
قام حمدان وباس راس ابوه :تبوس الجنه ..
حمدان : شحالك ابويه.
ابو حمدان :تمام ...يناظر عبير /:شخبارج يابنتي ..
عبير ارتاحت من كلمت يا بنتي ابتسمت :تمام
ابو حمدان : ها شدو حيلكم ابي اشوف عيالكم
عبير ارتبكت وحمر وجهها : ....
حمدان يناظر ردت فعلها ااه ودي بس هي ماتخليلي ومجال المسها :.....
زوجة ابو حمدان :شفيك يا ريال احرجت البنيه....
*
*

*
*

في الكوفي شوب ...
رائد : ها شنو الموضوع ...
جاسر :وش فيك تحن انتق لتلك بكرا اذا جيتكم المغرب .. بتعرف ..
رائد :يا شين الرسميات ...
جاسر : ادق ع حمدان مايرد علي ..
رائد : انت صاحي تدق عليه مو فاضلك الحين تلقاه نايمم في العسل ...
جاسر :هم السابقون ونحن الاحقون..
رائد:اقول كم الساعه
جاسر :8
رائد يقوم ..وياخذ مفاتيح سيارته والجوال : يله انا ماشي
جاسر : وين بدري
رائد : معزوم عند بدر
جاسر : اها ..ولد خالتك
رائد :ايه <وطلع ...
*

*

*

آجوان جالسه مع امها في الحديقه ويسولفون ...
ساميه :غيرتي رأمك !<رقمك
آجوان : يب...
ساميه :لشوو
آجوان :أأ بس تغيير ...وين بابا وعبدالعزيز مو جايين للعشاء..!
ساميه : ايه بس بدهون يتأخرون شوي في الشركه
*

*

*

نهاية البارتي ... توقعاتكم !!

البارتي الثامن عشر ..


انكسار ///

آجوان جالسه مع امها في الحديقه ويسولفون ...
ساميه :غيرتي رأمك !<رقمك
آجوان : يب...
ساميه :لشوو
آجوان :أأ بس تغيير ...وين بابا وعبدالعزيز مو جايين للعشاء..!
ساميه : ايه بس بدهون يتأخرون شوي في الشركه...
اجوان اه يا ماما لو تعرفي الي فيني ... مابقى شي مني الا الجروح ماني عارفه ايش اسوي ... :....
ساميه : آجوان شو بيك ... لوين رحتي ..
اجوان : ها لا انا بروح ارتاح في غرفتي ...<دخلت غرفتها وانسدحت في السرير ... دق جوالها ..
اجوان بصوت مخنوق:هلا هيفا
هيفا :ياحياتي الى متى وانتي في ذا الحاله ...
اجوان : مارح ارتاح الين اخذ حقي من الحقير ..هذا ..
هيفاء:الله يكون بعونك ...
اجوان :هفوو بسكر الحين ..
هيفا:انتبهي ع حالك يله باي
******************
في بيت ابو رائد المغرب ///
في مجلس الرجال ..///

ابو رائد :انت رجال والنعم فيه لكن بنسأل البنت
ابو جاسر :اكيد من حقها ..
رائد يضرب جاسر ع خفيف بصوت خافت :يا الملعون اثر السالفه فيها اختي ..
جاسر ابتسم بأحراج وبصوت منخفض : بتذلنا الحين .
رائد : لا وش دعوه يا النسيب
*********
في غرفة ابو رائد ...
ابو رائد :لازم تبلغه وتقوله ان بنتك جاها عريس ...
ام رائد : والله قهر .. حنا الي نربي ونتعب وهو بس يتامر علينا .. ابي اعرف اذا اهو تارك بنته ومو داري عنها لشنو لزم نقوله عنها ..
ابو رائد: هذا ابوها مهما سوى يضل ابوها ..
ام رائد :....
ابو رائد اخذ الجوال ودق ع ابو عبدالعزيز :
**************

البندري واقفه قدام شباك غرفتها وتشوف جاسر يركب السياره مع ابوه .... كانت متوتر ...مو مستوعبه هل فعلا هذا الي كان يبي يقوله لي معقوله جاسر يحبني وانا.ماانتبهة..كل الفتره هذي ..
+++++++++++++


في الثمامه//
الجو كان ولا اروع ..
.
ثامر ومتعب في الجيب يطعسون..راحو بعيد شوي .: ههههه يابو ادعس
متعب : هههه تمسك بس لا تهبد = تطيح
ثامر لفت انتبهه صوت اغاني لبوب قريب شوي :متعب تسمع!
متعب ينصت :امم صوت اغاني ..
ثامر :لف تكفى خلينا نشوف من وين
متعب : ياحبك للقافه
ثامر :يله يابو ..
وقفو السياره ونزلو قريب من الخيمه ...<حب استطلع ..
في الخيمه ..///

مشاري : ها كيف عجبك البارتي
سالم وقف وناظره :ماعليه ...
مشاري : ع وين ؟؟
سالم :بروح اركب دباب ..
مشاري : بجي معك ..
سال اف ذا النشبه :.....
متعب يمسك يد ثامر : شف شف ..
ثامر :منوو...... اووف... هذا م والي كان في ملكة اختي و...!!
متعب : ايه اهو .. تعال خلينا نشوفه ...
ثامر : يوه شوف من معه الباصق الثاني <يقصد مشاري
سالم لمح متعب وثامر بس ماركز زين لان كان ظلام شوي :..انا اعرف الفيسات هذي بس وين شفتها .
توجة متعب وثامر لسالم الي كان واقف قبال الدباب ويناظرهم :...
متعب : السلام ..
سالم اول مابينت ملامحهم تذكرهم: وعليكم السلام ..
ثامر :انت ساكن في الرياض...
مشاري مستمع:.....
سالم :لا
متعب :اجل وين
سالم: في الشرقيه .ليه السؤال
ثامر:انت تقرب لعبدالعزيز الرميح
سالم : هذا اخوي
متعب بدهشه :انت اخوه والله فرق
ثامر :تشرفنا يا النسيب .. ليه كنت هادي با الملكه وما عرفا ع نفسك ..\
سالم : ماكان لي مزاج
ثامر يناظر لبسه :انت متأكد انك سعودي
سالم ناظره بلا مبالاه :... وش راايك ..
متعب بصوت مو واضح : اشك ..
ثامر : عندك شي بكرا ..
سالم : ليه..
ثامر : عازمك ..
سالم مستغرب الحين هذا معاديني ولا مخاويني :.بكرا بروح للشرقيه ..
ثامر : متى بتمشي ..
سالم : المغرب ..
ثامر : زين غداك عندي ...قل تم ..
متعب يا حليلك يا ثامر عاد هذا من الرجاجيل ... والله بعد مايستاهل .. :....
سالم وش فيه هذا متحمس : اوكيه ..
ثامر : عطني رقم جوالك ...
سالم : 05000 الخ ...
ثامر : زين اجل انتظر اتصال مني
ركب سالم ورى مشاري ومشي
متعب : وش تبي فيه ..
ثامر :يااخي هذا نسيبي صح انه يفشل .. بس بحاول اعدله ..
متعب :ههههههه ليكون صرت مصلح اجتماعي ...
ثامر : هههههههه حلوه بس لا تعيدها .. بكرا تعال للبيت لا تنسى ابيك تكون موجوداذا جاء سالم
متعب :طيب..يله نروح للشباب
+++++++++++++++++++

الغلا بعضه تنفس وبعضه اختناق ///

جلس ع السرير من هول الصدمه وهو يشوف صور اجوان في السرير مع شخص مجهول ... تجمع الدم في راسه ...معقوله اجوان لا لامستحيل ااه ياحسافه ..كيف وشلون .. كل السنين ملكت تفكيري ...البنت الي دخلت قلبي تكون استغفر الله .. اااهـ مستحيل اصدق لزم اتاكد بنفسي ..لكن كيف ...اااه يا اجوان ...ذبحتيني ..نزلت دمعه حاره ع خده ..
طق طق ... <االباب ..
ام سلطان من خلف الباب: سلطان ..الشركه تبيك ..
سلطان شاف جواله الي يهز حاطه ع الصامت ..:.....
وقف بجمود خالي من الاحاسيس بدون تعبير .... وفتح الباب ..
ام سلطان باستغرب :سلطان وش فيك يمه ...
ناظرها بهدوء ... وخرج من البيت ...
ام سلطان :بسم الله ع وليدي ربي احفظه
العنود من وراء امها : وش فيك ..
ام سلطان : سلطان .. مدري وش فيه
العنود : يمه لا توسوسين مافيه الا الخير.
في السياره ..///
2 الفجر ///
يدور في السياره لين وصل فيه الطاف الي ان ينزل قدام البحر ...
نزل بثوبه وشعره المسرح بشكل عشوائي ... من التعب والتفكير..شغل السيجاره وبداء يدخن وترك دموعه تنزل بألم ... حسايف ليلي اللي سهرتــــــــــــه..
منت بكفو قلبن له سنين صــــــــــانك..
منت بكفو اللي من اجلـــــــــــــك فعلته..
غدار .. خاين خنت قلبن مأمنـــــــــــــك..
قلبن عطـــــــــــــاك الحب وبيدك ذبحته..
وش موقفك لوكنت انا اليوم خاينك
وش شعورك لو فؤادك غدرته
++++++++++++++++++++


في غرفته ....منسدح ع السرير ومشغل الابجوره
عند عبدالعزيز :لا تقولي انك ما مشتاقلك
ريوف بخجل : انت مره واثق من نفسك
عبدالعزيز : احم يحقلي
ريوف : عبدالعزيز ..
عبدالعزيز : عيونه روحه .قلبه
ريوف بخجل : مقدر ع الحكي هذا انا .
عبدالعزيز : اه
ريوف : سلامتك
عبدالعزيز :طويل الاسبوع
ريوف : هههه حرام عليك مابقى شي ..
عبدالعزيز :بقولك سر ..
ريوف : شنو
عبدالعزيز بصوت هايم :لا اذا صرتي عندي قلتلك ..
ريوف بدلع: عزوز ..
عبدالعزيز:لا تحاولي
ريوف باحباط :تيب لازم اسكر الحين ..
عبدالعزيز :بدري ..
ريوف :وين بدري شوف الساعه ..
عبدالعزيز يشوف الساعه 3:88ص :اف ماحسيت
ريوف:بشتاقلك..
عبدالعزيز :وانتي اكثر ..
ريوف :باي حبي ,
عبد العزيز ببتسامه : بحفظ الرحمان ..
طبعا كل يوم عبدالعزيز يكلم ريوف من يوم الملكه.. ))

**********
في نفس في مكان ثاني //

في الامارات..

منسدح ع السرير ...وعينه ع باب الحمام ...
طلعت عبير من الحمام ..الله يكرمكم ...والتقت عينهم ..لحظة صمت .. حمدان قطع الصمت : الى متى وانتي تتهربي مني!
عبير ايش تبيني اقولك اقولك اني ماابي اجيب اولاد واكون انا امهم ..لاني مااتوقع انجح في دور الام تبيني اقولك اني وافقت عليك بس عشان اطلع من الوحده الي انا عايشتها في بيت اهلي انت الوحيد يا حمدان الي يهتم فيني من بين كل العالم نزلت راسها تخفي ألم في جوف صدرها :اهـ
حمدان ليه ماتبيني اشاركك همومك ليه عدتني مثل الغريب:براحتج مارح اضغط عليج ...
مشت عبير وسكرت اللمبات ... وانسدحت من الجهه الثانيه تعطي حمدان ظهرها .. وخلت دموعها تنزل بأمان
*******************


في بيت ابو بدر ...العصر//

مابقى ع زواج ريوف وعبدالعزيز الا يومين ..<<
ام بدر : سمر يله البسي عبايتك رائد تحت .. ينتظر مع ريوف والبندري ..
سمر وهي تطلع من غرفتها وتلبس العبايه بعجه وتركض ع البوابه ...: السلام عليكم ..
ريوف : وش فيك مطيوره .. شوي شوي
سمر : مو انا عارفه ان بعض الناس مايحبون الانتظار ..
البندري :هههههه ايه صح وانتي الصادقه
رائد عارف انه هو لمقصود :زين انكم عارفين ..
البندري : ها شنو بتسوين بعد الثانوي ..
ريوف : ليكون للحين تبين تكملين القاهره ..
سمر : ايه بكل هناك ...
ريوف بحماس: وافقت خالتي ..
سمر : ايه مو رافضه بس عندها شرط ..
ريوف :شنو ..
سمر بضيقه :تقول لازم احد يروح معك..
البندري : بدر .. اكيد بيروح معك ..
سمر : المشكله لا بدر راضي يروح ولا الغبي الثاني متعبوه ..
ريوف : والله مشكله .. وش تبين تسوين ,,,
سمر :والله ماادري بس انا رايحه رايحه مالي شغل ... ولا تقولي كمان اذا اعرستي روحي بكيفك
رائد عنيده وراسك يابس :.وهي الصادقه اذا اعرستي اطلبي من زوجك يوديك تكملي هناك...
سمر انت اخر واحد يتكلم اف : لا والله ..وانا من وين اجيب عريس الغفله الحين
البندري بهبل :هههههه لقيت الحل
ريوف : انقذينا
البندري : رائد انت مو تقول تبي اعمال حره وتبي تروح للقاهره عشان بضايع ومدري شنو .. خلاص تزوج سمر
قطع كلامها سمر : هيه هيه هيه شنو تزوج سمر
رائد : والله فكره مو شينه بس تعرفين انا رائد اخذ سمر الشينه هذي
سمر : مالت عليك من زينك انت وخشتك الي كنها كفرات سياره معفنه .
ريوف :ههه
البندري :هه
رائد هين تضحكين خلق الله علي اوريك :بنشوف من بيسافر ..
ريوف : وافقي يا الخبله ترى بي يسافر بعد شهر ...
رائد بغرور: بسرعه لك اليوم .. تفكري ولا اكنسل..
سمر الله ياخذك :........
نزلو للسوق وحاولو يخلصو اغراض ريوف .....سمر عليها تجيب العطورات المكياج ..
البندري الملابس الداخليه ...ريوف الفساتين وبعض التيورات ...
****************
في الشركه ..///

عبد العزيز يحاول يضبط اموره لان زواجه بكرا ويحاول يخلص شغله بسرعه ..//
دخل سلطان بهدوء وجلس ع الكرسي:.....
رفع راسه عبدالعزيز : وينك انت من البارح ادق عليك ماترد ...
سلطان فيك شي...
سلطان : بطلب منك طلب وابيك تقول تم ...
عبدالعزيز استغرب : انت تامر
سلطان : انا اطلب ايد اختك اجوان ع سنة الله ورسوله
عبدالعزيز بفرح : هذي الساعه الباركه اكيد ماعني مانع انت اخوي ..
سلطان وهو منزل راسه :عبدالعزيز ابي املك عليها اليوم
عبدالعزيز بصدمه :بس انا لازم اخذ راي اجوان في الموضوع ولا تنسى ابوي وامي
سلطان وهو يوقف :اتمنى ماترفض طلبي ابي اجوان الليله تكون زوجتي واذا ع اهلك كلمهم اليوم واجوان مارح ترفض ..
عبدالعزيز مو مرتاح : سلطان فيك شي..
سلطان : انتظر اتصالك عشان املك <وطلع ..
وترك عبدالعزيز بحيره ...
*******
سلطان ارسل مسج لاجوان ...
اجوان كانت جالسه تشرب عصير ..
سمعت مسج جاها ع الموبايل فتحت المسج ....
صوره لها اهي مع فيصل في السرير ...
اليوم ملكتك لا ترفضين ..هذا مو طلب امر ..
سلطان ::
طاح الجوال من يدها وهي ترتجف لالالا كيف وشلون ..صور.. الحقير فيصل .. ليكون عبدالعزيز يعرف .. اااه يا فضيحتي ااه يا فضيحتي .. أي ملكه الي يتكلم عنها ....
في اللحظه هذي دخل عبدالعزيز مع ابوه للصاله .. :
ابو عبدالعزيز : اجوان تعالي ..
اجوان ميته خوف مو عارف ايش يصير حوليها:هلا يبه
ابو عبدالعزيز : اليوم تقدملك شخص تعرفينه زين ..سلطان صديق اخوك ..
عبدالعزيز : وهو يبي ملكته اليوم
أجوان :اليوم
ابو عبدالعزيز : اذا تبين اخذيلك كم يوم تفكري فيه...
أجوان تذكرت المسج وقالت بسرعه : ها لا مايحتاج سلطان والنعم فيه ..
ابو عبدالعزيز : اجل بركة لله...
*

*
*
*

نهاية البارتي توقعاتكم

البارتي التاسع والعشرون ...

+
+
+

سلطان ارسل مسج لاجوان ...
اجوان كانت جالسه تشرب عصير ..
سمعت مسج جاها ع الموبايل فتحت المسج ....
صوره لها اهي مع فيصل في السرير ...
اليوم ملكتك لا ترفضين ..هذا مو طلب امر ..
سلطان ::
طاح الجوال من يدها وهي ترتجف لالالا كيف وشلون ..صور.. الحقير فيصل .. ليكون عبدالعزيز يعرف .. اااه يا فضيحتي ااه يا فضيحتي .. أي ملكه الي يتكلم عنها ....
في اللحظه هذي دخل عبدالعزيز مع ابوه للصاله .. :
ابو عبدالعزيز : اجوان تعالي ..
اجوان ميته خوف مو عارف ايش يصير حوليها:هلا يبه
ابو عبدالعزيز : اليوم تقدملك شخص تعرفينه زين ..سلطان صديق اخوك ..
عبدالعزيز : وهو يبي ملكته اليوم
أجوان :اليوم
ابو عبدالعزيز : اذا تبين اخذيلك كم يوم تفكري فيه...
أجوان تذكرت المسج وقالت بسرعه : ها لا مايحتاج سلطان والنعم فيه ..
ابو عبدالعزيز : اجل بركة لله...


**************

سلطان ارسل مسج لاجوان ...
اجوان كانت جالسه تشرب عصير ..
سمعت مسج جاها ع الموبايل فتحت المسج ....
صوره لها اهي مع فيصل في السرير ...
اليوم ملكتك لا ترفضين ..هذا مو طلب امر ..
سلطان ::
طاح الجوال من يدها وهي ترتجف لالالا كيف وشلون ..صور.. الحقير فيصل .. ليكون عبدالعزيز يعرف .. اااه يا فضيحتي ااه يا فضيحتي .. أي ملكه الي يتكلم عنها ....
في اللحظه هذي دخل عبدالعزيز مع ابوه للصاله .. :
ابو عبدالعزيز : اجوان تعالي ..
اجوان ميته خوف مو عارف ايش يصير حوليها:هلا يبه
ابو عبدالعزيز : اليوم تقدملك شخص تعرفينه زين ..سلطان صديق اخوك ..
عبدالعزيز : وهو يبي ملكته اليوم
أجوان :اليوم
ابو عبدالعزيز : اذا تبين اخذيلك كم يوم تفكري فيه...
أجوان تذكرت المسج وقالت بسرعه : ها لا مايحتاج سلطان والنعم فيه ..
ابو عبدالعزيز : اجل ع بركة لله...
صعد ابو عبدالعزيز فوق لغرفته .. اما اجوان جلس ع الكنبه تحاول تجمع افكارها ...
عبدالعزيز :وش فيك .. اذا تبين وقت تفكري مافي مانع ..
اجوان ساكته وسرحانه ومو معاه :.....
عبدالعزيز : اجوان !!
اجوان : ها .. ايش قلت ..
عبدالعزيز توه بيتكلم الا يدق جواله برقم سلطان :هلا سلطان ..
اجوان سمعت اسمه ماتت خوف بس تماسكت وحاولت ماتبين شي ...
عبدالعزيز : ايوه.. خلاص .. اتفقنا .. مبروك مقدما ... مع السلامه ..
اجوان قامت تبي تروح لغرفتها سمعت صوت عبدالعزيز يقولها : آجوان تجهزي المغرب بيملك عليك سلطان ..
آجوان صعدت علطول لغرفتها بدون ماترد عليه .:....

***********
في بيت ابو رئــد ..///

ثامر : يمه اليوم عندي ضيف بيجي احسبي حسابة في الغداء ..
ام رائد في المطبخ مع الشغاله :منوو
ثامر : اخو عبدالعزيز سالم ..نسيبنا ..
ام رائد باستغرب : سالم !
ثامر :ايه شفته صدفه في الثمامه وعزمته ..
ريوف و البندري كانو في الصاله ..
البندري معها مجله وتتفج ع الازياء :.... لكن فكرها سارح في جاسر الي للحين اهلها ماكلموها عنه !!
اما ريوف ماسكه جوالها وتكتب مسج لعبدالعزيز ...
ابو رائد دخل عليهم :مشاءالله عليكم وين الغداء ..
ريوف تشوف الساعه 2:3م كله من ثامر وضيفه اكيد امي انشغلة معه وتأخرت علينا .. قامت ريوف تشوف الغداء : بروح اساعدهم ..
البندري توها بتقوم تلحق اختها الا ابو رائد مسكها من يدها وقالها :اجلسي ابيك في موضوع ..
البندري :سم.
ابو رائد :سم الله عدوك ..فيه واحد متقدملك
البندري:......
ابو رائد يتذكر مكالكة ابو عبدالعزيز :اهم شي ياابو رائد انه رجال ونقدر نأمن بنتنا عنده ..وانا مالي حق ارفض او اقبل ...
ابو رائد :الي تشوفه ..
البندري شافت صمت ابوها طول قالت :منو!
ابو رائد انتبه :صديق اخوك جاسر
البندري: ايش رايكم !
ابو رائد :والله هو رجال والنعم فيه ... وخصوصا حنا نعرفه من معرفة اخوك له ..الباقي عليك ..فكري براحتك هذا زواج وانا ابوك ...
البندري :......

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
في الخيمه ///
دخل ثامر ومعه تبسي الرز ...
ثامر : حيالله النسيب ..
سالم كان جالس ع المركه :الله يحييك
متعب قام:هات <اخذ التبسي وحطه ع الصفره ..
ثامر : حياك ...
(رائـد في ذا الوقت كان نــايـم في غرفته وحص انم حد يصحيه ع الغداء)
متعب من بداية الجلسه وهو وده يقوم يجلد سالم بس ساكت علشان ثامر :تفضل
ثامر بداء يسولف مع سالم ... <سالم اندمج مع ثامر في السوالف ...
***************

المغرب :::
في قصر <ابو عبدالعزيز ....
آجوان كانت جالسه وتفكر كيف با الصوره :......
معقوله سلطان يعرف فيصل ..بس سلطان مايعرف الاشكال هذي ..اوووف الله ياخذك يا فيصل ..راسي بينفجر ..
الخدامه : Wants You sir
اجوان :I come
وقفت قدام المرايه ...تنوره ميدي لونها رمادي محدده بسود وبلوزه سودا عليها كرفته ..زينة شعرها بطوق سخيف .. ولبست صندل ناعم لونه اسود كان شكلها مره كيوت ... ماحطت مي كاب كثير بس كحل وقلوس ...
نزلت وهي راضيه عن شكلها ...
عبدالعزيز في الصاله يعطيها الدفتر توقع ..:وقعي هينا .
اجوان مسكت الدفتر ووقعت بهدوء ومدته له مره ثانيه :....
عبدالعزيز :مبروك ..
اجوان ساكته ابتسمت مجاوله :....
ساميه :مبروك يا ألبي .. <وتبوسها ..
عبدالعزيز :اجوان قومي سلطان يبغى يشوفك ..
اجوان بس سمعت اسمه ماتت رعب من الربكه والخوف قامت وبعدين جلست ع الكنبه مره ثانيه :...
ساميه باستغراب:شو بكي ..متوتره هيك ماتخافي يا بنتي مافي شي بيخوف ..
اجوان في نفسها جوني وش فيك خايفه لهدرجه بس سمعتي اسمه خلك قويه انتي اقوى من كيذا ..اخذت نفس وقامت بخطوات ثابته شامخه تتبع عبدالعزيز الي سبقها للمجلس ..
في المجلس ///

للمعلوميه (ابو سلطان متوفي وسلطان قايم با المسؤوليه لحاله )

سلطان ينتظر اجوان دخل ...في نفسه انا ليش طلبت اشوفها الحين بجد بتصدق نفسها ... لا بس اذا ماطلبت اشوفها اخاف يستغربون اهلها .. كافي انهم مستغربين ليه تملكة عليها با السرعه هذي ... شم ريحة عطر نسائي حافظه من سنين ..رفع راسه باتجاه الباب وشاف اجوان تمشي بشموخ وغرور وتوقف قدامه ... سلطان :السلام عليكم .
اجوان مشت عنه تبي تطلع مسكها من ذراعها وبصوت منخفض محد يسمعه الا اهي : الظاهر رد السلام واجب ..
اجوان حست برعب وخوف وتوتر مو طبعي يمكن لانه عارف بسالفة فيصل .. رفعت عيونها له تحاول تطلع صوتها الي راح :احـم وعليكم السلام
سلطان اول ماشاف عيونها ارتبك ورخى قبضة يده عنها مما خلى اجوان تسمح لها الفرصه انها تطلع من المجلس ..
عبدالعزيز:ههههه شوي شوي ع اختي من اولها كيذا ..
سلطان كان ناسي ان عبدالعزيز موجود :ها .. انت هينا !!
عبدالعزيز :ههههه ع العموم مبروك
سلطان يبتسم مجاوله :الله يبارك فيك ..
+
+
+

في نفس الوقت لكن في مكان ثاني //
ريوف تدق ع عبدالعزيز من الظهر وهو مايرد عليها : اااف ياربي هذا وينه ..
ام رائد جالسه تتقهوى :منو !
ريوف وهي مبوزه : عبدالعزيز.. من الظهر وانا ادق مايرد علي
ام رائد : يمكن مشغول .. اصبري عليه اذا خلص بيدق عليك ..
رائد دخل وكان جاي من النادي الرياضي جلس وهو مجهد شوي شال الكاب حقه وحطه في الطاوله وانسلح في الجلسه = ارتخي في جلسته في الكنبه يعني سند راسه ع الكنبه ...
ام رائد : وعليكم السلام ..
رائد :معليش بس احس اني تعبت شوي ..
ام رائد :بسم الله عليك ...وش لك يا وليدي با الرياضه جسمك ماشاءالله حلو
رائد :عيونك يا الغاليه الحلوه.....يوجه كلامه لريوف ::عروستنا وش عنها مبوزه..
ام رائد :حبيب القلب ماكلمته اليوم ..
ريوف استحت :راسي يوجعني بروح غرفتي ارتاح ..
رائد :حلوه التصريفه روحي الله يسهل عليك ...
ريوف طنشت وراحت لغرفتها ...
رائد :ع فكره يمه جاسرينتظر الرد ..
ام رائد : خله يصبر كم يوم .. ابوك اليوم قايلها خليها تفكر شوي ..
رائد :زين ..
ام رائد :وانت يا وليدي ماعندك نيه للزواج ..
رائد جت في باله ع طول سمر :ليه مستعجله >وهويغمزلها.. حاطه في بالك وحده
ام رائد وهي تبتسم : وش رايك سمر بنت خالتك
رائد :ايه بس
ام رائد باستغرب :بس شنو ؟؟
رائد :شيــنه ..
ام رائـد تاخذ المخده الي جنبها وترميها ع رائد بس رائد مسكها :من قال انها شينه ليه انت شايفها !
رائد :هههههه ... امزح معك وش فيك تاخذي الامور بجد ..
ام رائد : لا تمزح مره ثانيه بالامور الي زي كيذا ... المهم بكلم خالتك بعد زواج اختك ..
رائد وهو يقوم ويتذكر كلام سمر : لا والله ..وانا من وين اجيب عريس الغفله الحين...::: ع راحتك ...
+
+

+

اليـــوم الموعود ///

كل الكل بأبهاء حله ..
كانت الصاله زحمه ... من معارف ابو عبدالعزيز وابو رائد ...
آجوان كانت لبسه فستان طويل مخصر مع فوق وقصة زيل من تحت .. والصدر كان مفتوح ويزينه اللولؤ الي مركب عليه ... كانت جدا روعه ... في قمة من الانوثه ... رافعه شعرها بوف من قدام والباقي مخليته ..والميك آب دخاني
مشت بغرور وجلست جنب امها الي كانت فخوره فيها ...//
في غرفة العروس ///

ريوف الكل كان مرتب شالي يعدلها الفستان والي يعطيها المسكه ...
البندري كانت لابسة فستان لونه كحلي وكرستالات ع الصدر لونها فضي وفارده شعرها وحاطه طاله قمة من الروعه والجذبيه : ترا بعد شوي بيدخلون الجال استعدي ... يله انا طالعه اشيك ع الزفه ...
سمر كانت لبسه فستان قصير توب لونه اسود طالع شكلها خطير وشعرها رافعته بشكل حلو : يله ياقلبي انا بطلع ...
سحر دخلت عليهم وهي لابسه فستان عنابي : هااي يا قلبي وااو ايش الجمال هذا ..
ريوف كانت واقفه قبال المرائه ولابسه فستان سكري فااتح مخصر مع فوق لحد الارداف وبعدين وسيع وذيل منتفش والصدر توب وفي نص الصدر شريطه في نهايتها فراشه ... كانت ولا اروع وشعرها علشانه قصير مستشورته ومسويه بوف بسيط عشان الطرحه ومكياجها كانت حاطه روج احمر والعيون راسمتها با الكحل لكن مخففه الشدو .. طالع ملكة جمال ... ::: هايات يا قلبي .
سحر : والله لو يشوفك عبدالعزيز الحين بيروح فيها ايش حامله طالعه تجنني الواحد ...
ريوف :ههههه عيونك الحلوه ..
سحر : يله تجهزي دقايق وتطلعي ...
ام رائد :يله انا بعد بطلع ها لا تبكين تحربين الميك اب ... <باستها وسمة عليها وطلعت
ريوف ابتسمت :....
في الصاله ///

قالت المطربه للحضور يتغطو لان الرجال بيدخلون :...
دخل عبدالعزيز ومعه ابو عبدالعزيز وابو رائد : ....
عبدالعزيز با المشلح الاسود والثوب الابيض والعقال طالع خقه خاصه انه اسمر وعيونه وساع الكل قام يسمي عليه :...
وقف عند الوشه ينتظر حبيبت القلب تنزل :...
بدات زفــة ريــوف ... انفتح الباب ومن الجهتين طلع البخار...
ألف صلي وسلم عليك يا حبيب الله محمد
ألف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمد
كلووووووووووووووش
كلووووووووش
وبعدين تبداء اغنيه ياقمر راشد الماجد /// مهديها عبدالعزيز لها >>
شعر بعدين .. يغني راشد ....

الف بسم الله عيها والف صلي ع الرسول كل حسن الكون فيها .....
ياقمر غمض عيونك قبل لا يشرق ضياها خايف انك لو تراها يستحي بك كل ضي مقبله ....واللليل يعزف خطوت النور بسناها يا قمر مالك مكان دامك جات با النور ريوف ...
وصلت ريوف للمنصه وتقدام عبدالعزيز يمسك يدها يوصلها معه للكوشه ..
وقف قبالها وباس يدها .. << الكل البنات تحسدها عليه
وبعدين تقدام ابو عبدالعزيز وهو مبتسم : مبروك ..
وبعدين ابو رائد جاء لمها وباسها :مبروك ها الحين صرتي مره مااوصيك عليها يا عبدالعزيز
عبدالعزيز : في عيوني ياعمي ...
ابو عبدالعزيز وابو رائد < طلعو برا عشان يخلون الباقي يسلم ..
جات آجوان :مبروك ياقلبي ..
ريوف :الله يبارك فيك
بعدين سلم ع اخوها عبدالعزيز :مبروك ...
عبدالعزيز : الله يبارك فيك ..
صعدت ام رائد تسلم ع بنتها : ويه يا قليبي مبروك ..
ريوف تبتسم :....
ام رائد : ها يا عبدالعزيز حطها في عيونك ..
عبدالعزيز :هي في عيوني ..
ساميه وهي مبتسمه :مبروك وتضم ولدها .. <الي يشوفها يقول هذا اخوها مو ولدها ...
وبعدين تتالت الحضور ورا بعض ...
شوي جاء وقت العشاء وفضت الصاله تقريبا ..:: وبدت المصوره تاحذ صور لعبدالعزيز وريوف ..
وعبدالعزيز كان جريء في حركاته .. والمصوره خاقه عليهم وتصوره اما ريوف بتموت من الحيا ...
خلصو تصوير .. ودعت ريوف امها با صعوبه ... وكان وداع حار ...
وتوجهو للفندق / \
في الامارات ..///
+

+
+

كانت عبير في الحديقه حاطه في اغانها السماعات وماسكه الايبود حاطه ع اغنية lovely day... من فرقة آنجل الكوريه ..
وتدور في الحديقه وترقص كانت لابسه برموده وتيشرت ومخليه شعرها ع راحته ...
حمدان كان واقف قدام باب الفيلا ويشوفها ...
وقفت عبير قدام الطاوله تشرب عصير .. :..
مسك خصرها حمدان من وراء: اليوم المزاج عال العال ..
عبير تتذكر القرار الي اتخذته امس انها حمدان ماله ذنب تعذبه معها ومفروض تجرب ابتسمت : تبي عصير اصبلك ..
حمدان استغرب ردت فعلها لا نها مارفضته :. اذا من يدينج صبيلي ...
حمدان :وش رايج اليوم نروح نتعشى برا !!
عبير ببتسامه مشرقه : اوكيه ..
حمدان : وهـ فديتج ..
+

+
+

في الفندق //
ريوف في الغرفه واقفه قدام المرايه تحاول تفصخ فستانها .. لكن مو قادر تفتحه لانه شرايط من وراء ...
وطولت وهي با الغرفه ...
عبدالعزيز كان برا ينتظرها استغرب لها نص ساعه في الغرفه ليكون نامت !:...
دخل وشافها تحاول تفتح الشرايط الي وراء ضحك ع شكلها :تبين مساعده ..
ريوف صار وجهها طماطه جلست تلعن با الفستان ياليتها مااختارته :ها لا شوي واجي..
عبدالعزيز ماسمع كلمها وتقدم وصار خلفها وبداء يفتح الشريط طبعا ريوف تشوفه لانهم قبال المرايه :لا تصيري عنيده ..
ريوف ياربييه فشله من اولها كيذا الله يستر من الباقي : ...
خلص عبدالعزيز وابتسم بخبث : لازم تتعشين ..؟؟
ريوف ماقدرت تستحمل اكثر احراج ارقضة بسرعه ودخلت للحمام .. اما عبدالعزيز طلع من الغرفه وهو ميت ضحك عليها ...
عندالباب :ون سيرفس ..بليز ابن ذا دور ..
عبدالعزيز قام وفتح الباب : وات !
عطاه باقه ورد حمرا وعليها كرت : ...
اخذ عبدالعزيز الباقه مستغرب من مين :...
فتح الكرت كان مكتوب فيه :::
بسرعه هذي نسيتني
مبروك ..
عبدالعزيز استغرب بلامبالاه رمى الكرت ع الطاوله اول ماشاف ريوف طالعه انبهر فيها .. كانت لابسه قميص نوم لنص الفخذ والظهر نصه طالع .. كان شكلها يجنن ...
عبدالعزيز راح لمها وشلها :
ريوف : هههههه عبدالعزيز نزلني ليش شايلني كيذا
عبدالعزيز حطها في كرسي حق طاوله الطعام: الاميره يشيلونها ويوكلونها بعد ... بلاه عليك وش الحلا هذا ..
ريوف ماتت حياء :عزوز ...
عبدالعزيز :هذي الي بتذبحني لا وبعد تدلع اقوول قومي مافي عشا ...
شلهامره ثانيه وسدحها ع السرير وريوف تصارخ : لالا عبدالعزيز مو الحين ..
عبدالعزيز وهو يبتسم بخبث : ليه في مانع شرعي ..
ريوف وهي مرتبكه :ها..
عبدالعزيز : هههههه فهمت اجل مافيه ...
وقرب منها حيــل ...
طوووووووووووط مشفر محذوف رقابه ....
+
_

+

+

عند بوابة القصر ..///

آجوان تبي تركب مع السايق بتروح للمطار .. شافت سلطان يراقبها من بعيد .. اقتشعر جسمها من الخوف ...ودخلت بسرعه السيار ه...
دق جوالها ::: ردت وهي متردده .. :الو
سلطان امشي اركبي معي ماعندي حريم يركبون مع سواقين ...
آجوان ماقدرت تتكلم :....
سلطان : تسمعين ولا اجي اجرك من شعرك ...
آجوان حاولت تكون قويه : ان بروح للمطار ايش تبغا ...
سلطان : امك بتروح معك ...
آجوان اف تحقيق : لا تبي تجلس وبكرا بتروح ,,,
سلطان :ماشاءالله وانتي بتروحي بعد لحالك ...
أجوان بغرور: انتهت المكالمه باي <وسكرت الخط بوجهه ...
+
_

+

+نهاية البارتي ...

..

البارتي 30 ///


**********
عند بوابة القصر ..///
آجوان تبي تركب مع السايق بتروح للمطار .. شافت سلطان يراقبها من بعيد .. اقتشعر جسمها من الخوف ...ودخلت بسرعه السيار ه...
دق جوالها ::: ردت وهي متردده .. :الو
سلطان امشي اركبي معي ماعندي حريم يركبون مع سواقين ...
آجوان ماقدرت تتكلم :....
سلطان : تسمعين ولا اجي اجرك من شعرك ...
آجوان حاولت تكون قويه : ان بروح للمطار ايش تبغا ...
سلطان : امك بتروح معك ...
آجوان اف تحقيق : لا تبي تجلس وبكرا بتروح ,,,
سلطان :ماشاءالله وانتي بتروحي بعد لحالك ...
أجوان بغرور: انتهت المكالمه باي <وسكرت الخط بوجهه ...
سلطان ثار وعصب توجه بسرعه لسيارتها لكن مالحق عليها لانها مشت .. ركب سيارته ولحقها :
آجوان تشوف سيارة سلطان وراها ويضرب فلاشر :يوه هذا وش يبي ..
السواق لبق ع جنب :...
سلطان نزل وبسرعه فتح الباب السياره الي من اتجاه آجوان ومسكها من زندها وسحبها بقوه وبصوت يحاول يتمالك اعصابه:انزلـــي بســرعه ..
آجوان وهي خايفه من شكله بس تكابر :أأي ابعد يا مجنون ..
سلطان وهو يركبها السياره غصب عنها ويسكر الباب ويركب اهو السياره حقته :عن قريب بصير مجنون منك ..
سلطان يأشر ع السواق بمعني
توكل = اذهب
آجوان :ودني للمطار >> طبعا اهي تبي تروح للشرقيه ..
سلطان يحاول يتمالك اعصابه لانه يسوق :مره واثقه الاخت ..ماعندي حريم يرحون لحالهم ..
آجوان عصبت :انت من اولها تتحكم
سلطان عطاها نظره خلها تنطرم =تسكت ..
سلطان :تبيني اخليك تروحي هناك عشان تشوفي حبيب القلب ..
آجوان هينا انجرحت وانقهرت بنفس الوقت بصوت مخنوق ومقهور:انا اشرف منك فاهم .
سلطان ابتسم بسخريه :.....
آجوان الله يخذك يا فيصل الكلب .. مارح اخليك تعيش متهني :....
وقف السياره قدام فندق :يله انزله ..
آجوان :ماني نازله قلتلك ودي للمطار
سلطان نزل من السياره وتوجه لبابها ونزلها با الغصب :ماينفع معك الا كيذا
آجوان :أي شوي شوي وجعتني ...
سلطان هذا ولا شي عند وجع قلبي :.....

آجوان جالس فيي اللوبي تنتظره .. اما سلطان كان عند الرسبشن ///
يخلص اجراءت الجناح ...
كانت اجوآن جالسه ومعصبه حدها وتهز رجلها بعصبيه .... جاء سلطان يله امشي ..قدامي وقفت بعصبيه ومشت تبي تشوف اخرتها معاه ...
فتح باب الجناح ودخلت ودخل وراها ..
لفت عليه
آجوان وهي للحين با اللثمه الي مبرزه عيونها الفتانه .. :وش تبي ...
سلطان تركها ومشي وقال وهو يدخل الغرفة النوم ...ببرود:لا تسوين ازعاج واذا سمعت صوتك ياويلك ..
آجوان طارت عيونها مستغربه : هييه انت >>طبعا سكتت لانها شافت باب الغرفه يتسكر ...
آجوان انقهرت :هذا صاحي ولا مجنون ...
فسخت عبايتها .. وحست نفسها عطشانه شافت ثلاجه صغيره فتحتها لقت فيها عصيرات ومويه اخذتلها مويه وشربت ..
آجوان :ااف الحين كيف انام با الفستان لا بعد من النحاسه الا غرفه ..
((طبعا مافي ا لا غرفه والحمام جواء الغرفه وصاله حجمها وسط وفيها كنب صغير ..((
راحت اجوان لباب لغرفه تبي تفتح الباب لكن خافت :ياربييه مااعرف انام با الميك اب ابي الحمام ..
فتحت الباب الغرفه بشويش طبعا فسخت الكعب عشان مايطلع صوت مع السراميك ...ومشت بطراف اصابعها لكن كان ظلام دامس وهي تمشي طيحت شي ماتدري وشو وطلع صوت بسرعه دخلت الحمام ..
سلطان فز من السرير وشاف طيفها وهي تدخل الحمام بسرعه :...
اول مادخلت آجوان الحمام تسندت ع باب الحمام الله يكرمكم براحه ... :ااوووف بغى يقوم ..<<ماتدري انه اصلا قام ..

***********
في بيت ابو رائـــد ///
الساعه 3:30 الفجر ::::
بعد مارجعو من الزواج
البندري جالسه مع امها : خلاص يمه كافي دموع ..
ام رائد وهي جالسه بفستانها وماسكه المنديل وتبكي : وهـ وش اسوي ..
البندري تواسيها : يا يمه ريوف ماراحت بعيد بعدين كل ماصادفة عطل بتجي عندنا ..
ام رائد :والله اني بشتاقلها
البندري خنقتها العبره عشان اختها :والله حتي انا << وضمت امها ..
دخل عليهم ثامر وجلس ع الكنبه بتعب:ااااه والله اني كرفت كرف اليوم بس علشان المفعوصه ريوفوه ...
انتبه انهم يبكون :يحوول وش ذا الفلم الهندي لا بعد اون لاين ..
البندري :هـ هـ هـ ماتعرف تنكت .
ثامر : لا تكفين اضحكي
البندري سفهته :....
ام رئد وهي تقوم :يالله بروح اغير واصلي مابقى شي ع صلاة الفجر ..
الله يوفق بنيتي يارب ...
البندري وهي تقوم معها :آمين ..
وطلعو من الصاله //
ثامر وهو يقوم بمصخره :حريــم..
***********
في الامارات // في احدى المطاعـم الراقيـهـ ..
عبير وحمدان يأكلون بهدوء ...
حمدان قطع الصمت :عجبج المطعم..!
عبير تبتسم :ايه حلو ..
حمدان : عبير ..
عبير : هلا .
حمدان وهو يناظر عيونها بحب:أحبج ـ ...
عبير سمعت الكلمه هذي من الف واحد قبله لكن لما سمعتها من حمدان غير حست يا القشعريره بكل جسمها ماتدري حمدان صادق بكلمته هل هو فعلا يحبها ولا ممجرد كلام علشان يوصل للي يبيه :......
حمدان :ها اليوم ابي صباحي ..
عبير استحت ووردة خدودها ونزلت راسها :,,,
حمدان : فديتج ..
حمدان : قلبي للحين متضايقه عشان شهر العسل ..
عبير : لا عادي
حمدان : ع العموم اوعدج ع اقرب فرصه نروح لأي دوله تبينها ..
عبير ابتسمت :تسلملي ...
بعـــد مارجعو من المطــــــــــــعم///
دخلت عبير للغرفه ..وكان وراها حمدان ... اول مافسخت العبايه ضمها حمدان من وراء ...
حمدان : انا اليوم اسعد واحد في العالم ..
عبير بخجل :ههههه
حمدان : وهـ فديت الضحكه ..
عبير وهي تبعد نفسها عنه ..
حمدان :ع وين ..
عبير :بغير ملابسي ..
حمدان : مافي داعي يا قلبي انتي بعيوني قمر ..
عبير وهي تدفه من كتوفه المعضله يدها ضايعه عند كتوغه برا الغرفه : لالا مافيه استنا برا...
حمدان :لا شنو استنا مالي داعي انا زوجج الحين.. وهو يغمزلها ..
عبير استحت : حمود بليز ..
حمدان خق ع صوتها وهي تدلعه : لا جذي مااقدر اطلع ..
عبير : بليز ..
حمدان بخيبت امل :طيب بس مو تطولين ..
عبير سكرت الباب بسرعه تخاف يتراجع عن قراره :دقايق بس ...
حمدان جلس في صاله الي فوق ينتظرها :....
اما عبير دخلت الحماماخذت شور سريع لبست قميص نوم كحلي قصير وفتحت الصدر كبيره وخلت شعرها مفرود ...حطت قلوز وكحل خفيف ..وتعطرت بعطرها شافت شكلها في المريه وابتسمت كا رضى ع شكلها .. كانت قمه في الجذبيه... بسرعه توجهة للدولاب واخذت الشموع الحمرا ووزعتها ع الكميدينه والتسريحه وطفت الانوار ...
صار الجوو في قمــة الرومنســـيــه //
حمدان نفذ صبره لها نص ساعه جوا كل هذا شور توه بيقوم الا يشوفها قدامه انبهر فيها:
عبير قربت منه ومسكت يده وتوجة للغرفه :ايش رايك ؟
حمدان شاف الجو خق زياده ..: ياعمري انتي .. لا كيذا انتي ناويه ع عقلي
عبير تضحك بخجل ومنزله راسها من الحيا : هههههه سلامت عقلك ..
حمدان قرب منها وضمها حيل واستنشق عبيرها : الله لا يحرمني منج
عبير :ولا منك ..
وتوجهو للسرير ... وبدو يمارسون الحب
طــووووووووووووط مشفـر مــــــــــــحذوف رقـــابــه .....
***********************
ترجع لسلطان وآجوان ...
اول ماخلصت اجوان فتحت باب الحمام .. لكنها تفاجأة ان سلطان جالس ع طرف السرير بدون بلوزه استحت من شكله كيذا قدامها وحاولت ماتشوفه
طبعا الغرفه ظلام لكن فيه نور الصاله ونور لمبة الحمام داخل ع الغرفه ... اول ماطاحت عيون سلطان ع اجوان الي لابسه فستان الزواج ..شكلها كان في قمة الجمال والجاذبيه ...
أجوان مسويه ماتخاف :فيه شي <ومشت بغرور من قدامه
سلطان ارتبك وحن لها لكنه نفض الافكار هذي اول ماتذكر شكلها مع فيصل قام بسرعه ومسكها مع شعرها من القهر
آجوان :اااااااااهـ سلطان بعد شعري..
سلطان :اذا شفتك تزعجيني مره ثانيه ماتلومين الا نفسك
آجوان وهي تتألم : اااي خلاص ..تيب ..
سلطان كان يتألم اكثر منها لكن من الجرح الي فيه مخليه يطفي ناره وغصبه عليها :....
تركها وتنفس بهدوء ودخل الغرفه وسكر الباب بأقوى ماعنده ...
آجوان ارتعبت من صوت تسكير الباب ... وجلس ع الارض تبكي بدون صوت من الالم من المعاناه الي شكلها راح تبتدي من الحين ...
اما سلطان ... اول مادخل الغرفه اخذ بكت السيجاير من الكميدينه وبداء يدخن ...بجنون..
***************
في الصبــآح //
ريوف تتمغط في السرير وهي تتذكر البارح وتبتسم بخجل التفتت يمينها شافت عبدالعزيز غاطس في النوم ..بدات تتامل ملامحه خشمه الدقيق وسمار بشرته وعيونه الواسعه رموشه الكثيه بصوت منخفض : وهـ فديته يهبل.. باسته من خده وقامت اخذت الروب ودخلت الحمام تأخذ شور ..
عبدالعزيز كان حاس فيها بس مسوي نفسه نايم ...رفع يده ع مكان بوستها وابتسم :,,,,
بعد دقايق .. طلعت ريوف با الروب وشافت عبدالعزيز بدون بلوزه وشعره الملخبط عشوائي بسبب النوم ..كان مبين عظلات جسمه المتناسقه متسند ع برواز السرير ..ويناظرها بكل جرائه :صباح الحب
ريوف استحت اول ماطاحت عينها فيه نزلت راسها بحيا: صباح النور..
عبدالعزيز يقوم من السرير با الشورت وياخذ المنشفه علشان ياخذ شور قبل مايدخل الحمام توجه لريوف الي كانت فاتحه الدولاب همس في أذنها :كنتي البارح روعــه ..
ريوف من الحيا دفته : لا تحرجني ..
عبدالعزيز وهو يتوجه للحمام :هههههههه
************
الساعه 9 صباحا في بيت ابو رائــد ...
ام رائد تبخر البيت لأن ريوف وعبدالعزيز بيجون بعد شوي : ميري رتبي المجلس ..
دخل ابو رائد :صباح الخير
ام رائد رايحه جايه علشان البخور يتوزع : صبا ح النور ..
ابو رائد :وين الفطور ...
ام رائد :اصبر شوي الحين بيجون ونفطر مع بعض ..
ابو رائـد :الا متى طيارتهم ..
ام رائد : يقولون 11:30
ابو رائد : ماقامو العيال..
ام رائد : قلت للخدامه تصحيهم ..
دخل رائد وهو يحك راسه كان لابس تيشيرت وبنطاون وهو يجلس:صباح الخير
ابو رائد :صباح النور ..
رائد :متى يجنون المعاريس ..
ثامر دخل :لا تقول مابعد جو ... اجل برجع اكمل نومي..
ام رائد : امشي وجع سلم ع اختك قبل ماتسافر ..
ثامر يجلس جنب رائد بكسل ..
رائد يوجه كلامه لثامر : مكتوب عليك الشقاء ..
البندري كانت في المطبخ تحظر الفطور لان الشغاله مشغوله با الترتيب
+
+

في الفندق //
لبسة ريوف فستان نعوومي حرير علاق لونه زهري حليبي وخصر ع جسمها وفيه ورده ع جنب صدرها ..طبعا شعرها كان حيوي وناعم ... حطت روج وردي وكحل و وشدو لونه اصفر هادي خفيف وبلاشر .. طبعا كان شكلها كان بيبي فيس ولا اروع في قمة الجمال ...
عبدالعزيز يدخل بهيبته :حبيبتي سكت لانه انبهر بشكلها ..
ريوف التفتت له :هلا
عبدالعزيز يقرب منها ويبتسم بخبث : لازم نزور اهلك ..
ريوف بخجل : حبي يله تأخرنا >تحاول تصرف بسرعه تخذت عبايتها وشنطتها ..
عبدالعزيز بخيبة امل :اهـ طيب يله وراح ياخذ مفاتيح السياره والجوال من الكومدينه
ريوف طلعت للصاله وشافت البوكيه الورد استغربه قربت منه وشافت كرت طايح تحته اخذت الورقه قرت الكرت ..
بسرعه هذي نسيتني ... مبروكـ
ريوف !!؟؟؟؟:......
عبدالعزيز :ها مانسيتي شي ترا من اهلك للمطار علطول ...
ريوف غبت الكرت بسرعه عنه :ايوه لميت كل الاغراض ...
دق عبدالعزيز ع السايق عشان يجي وياخذ الشنط للسياره ...
ركبو السياره وكانت ريوف تفكر با الكرت والورود ومن وين ... ياترا !!..
وصلوا لبيت ابو رائد ... \
ام رائد اول ماشافت ريوف راحت وضمتها : وه بنتي .. شخبارك وش مسويه ها نمتي كويس ..
ريوف:ههههه ماما ترا كلها يوم غبت عنك
ام رائد : ويه كنها شهر ..
البندري وهي خارجه من المطبخ شافت ريوف فرحانه : ريوف <وضمتها بلهفه
جلسو يسولفون اما عبدالعزيز كان في مجلس الرجال مع رائد وثامر وابو رائد
ابو رائد:الا وين بتسافرون !
عبدالعزيز :لجزار المالديف..
ثامر :اخس والله ريوف تروح لجزر المالديف رائد دعس مع رجله
بمعنى اسكت فشلتنها ...
عبدالعزيز ابتسم :...
عند الحريم ..:::
ريوف :ها لا احد يحتل غرفتي ..
البندري :هههههه ياطماعه غرفتك عند رجلك ..
بترد عليها ريوف لكن رن جوالها بنغمة
قـرّرت امـوت بحـبـّـك وامشي معـاك فـدربك
إنـتـا يا سـاكـن قـلـبي إسمحلي اعيش بقلبك
قـربـك تــرا يحــيينــي وصـوتك أنـا يهـدّينـي
وبُعــدك تـرا يبـكـّينـي لاتغــيـب عنـّي وربـّـك
بنسى معاك هـمـومـي واسهـر واخلّي نومـي
هذي خاصه لعبدالعزيز ::
ريوف :هلا حبيبي ..
عبدالعزيز :هلا قلبي يله مشينا تأخرنا ..
ريوف :اوكيه يله جيت ..
عبدالعزيز :انتظرك في السياره
ودعت اهلها ... وجاء رائد وثامر عشان يودعونها
ابو رائد : ماوصيك ع عبدالعزيز ..
ريوف : ان شاءالله ..
ثامر بجفاسه يسلم :بيضي الوجه ..
ريوف :أي شوي شوي ع يدي ..
رائد يجر ثامر من ثوبه ع وراء: وخر وخر خليني اسل عليها ...
رائد :انتبهي ع نفسك
ريوف والعبره خانقتها هزت راسها :....
بعدين ضمت امها والبندري .... وودعتهم وطلعت ....

+
+

+

+

نهاية البارتي ::

وهـــــــــــــــــــــــــــــــذا
البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــارتي وصل لعيووونكم ...."""
خـــــــــــــــــــــــــــاني وذلـــــــــــــــــــــــــــيته .....""""
vv

vv

vv
vv

البارتي 31
صباح جديد يشرف ع ابطــال قصتي ...
في بيت ابو رائد ::....
يوم الاربعاء الساعه 9 صباحـا )))))
صحى رائد من النوم وجلس ساعه يتمغط ع السرير ...
دخل الحمام وغسل وجهه ... ونزل تحت ::
ام رائد جالسه في الصاله وتتقهوى وتكلم في التلفون : ايه لا ..
رائد جلس واخذ الدله وصبله شاهي :....
ام رائد :والله انا اقول اصبري شوي ..
ام بدر : اخاف يفوتها التسجيل ..!
ام رائد وهي براسها الفكره انها تخطب بس لزم ماتتكلم الا اذا اخذت راي ولدها با الاول : لالا ابد .. مارح يفوتها .. قوليلها وش معجلها ع السفر ...
ام بدر : والله ياوخيتي ذابحتني .. مااقدر صراحه اسفرها بلحالها ..!
ام رائد : الله يعين ..
ام بدر : يله الحين بسكر تامرين ع شي ..
ام رائد : سلامة عمرك ..
ام بدر : مع السلامه .
رائد : يمه عطيني البسكوت الي عندك ..
ام رائد تمد له البسكوت القريب من عندها ... : اقول متى سفرتك لمصر ؟؟
رائد وهو متكي ع الكنبه : امم بعد ثلاث اسابيع ..
ام رائد:حلو .. طيب وش رايك نخطبلك سمر الحين وخلي شهر عسلكم هناك ؟؟
رائد عجبته الفكر .. :ماعندي مشكله ..
ام رائد : شنو ماعندك مشكله هذا زواج مو لعب ..
رائد :طيب انا قلت شي غلط ..
ام رائد : احسك منت مهتم !
رائد :من قال .. ليه داخله قلبي ..
قــطع عليهم الحديث دخول البندري ..
البندري مسويه نفسها متفاجأه : غريبه اخوي في لله صاحي ذا الحزه !!
رائد :ما الغريب الا الشيطان ...
البندري : طبلي بس ..>تقصد شاهي ..
رائد : عندك يدين الظاهر ..
البندري : اف ماحد يخدم في الله لله .. <<وصبت لنفسها ...
ايوه اخوي العزيز من الي في قلبك كمل سوري ع المقاطعه ..
رائد يقلد صوتها : سوري ع المقاطعه ... صباح الخير توك تعرفين
البندري : لاتصرف وكمل ...
ام رائد : خلاص انتي وياه ... صدعتو راسي ..توجه كلامها لرائد خلاص بكرا ان شاءالله نروح نخطبها رسمي ...
البندري : منوو ؟؟
رائد : ياشين اللقافه ...
البندري تطنش : يمه مين ...
ام رائد :سمر ..
البندري : ههههههه من جد لالا رئوود والله وكبرت ..<<
رائد يمسكها مع اذنها : رئوود بعينك مو اصغر عيالك وبعدين شنو كبرت هذي ...
البندري متعمده تقهره : أي ابعد وييه من زينك الحين الله يعينك يا سمور..
رائد يقوم من عندها ويتوجه لغرفته : والله ياحظها لو اخذتها ..
ام رائد : ياشين الثـقه...
**************
نرجع للامــارات ...++
صحت عبير ولفت للجهه الثانيه ومالقت حمدان ...
قامت واخذ تشور ولبست بنطلون وبدي وخلت شعرها مفرود ينشف من نفسه ...ونزلت تحت ..
رن جوالها :هلا حبيبي ..
حمدان : هلا وغلا ها كيف النومه ..
عبير انقلب وجهها من الحيا : حمداااان
حمدان : هههههه خلاص ..
عبير : متى ترجع ..
حمدان بهمس : يعني ماتعرفين متى ارجع تبين ارجع الحين لعيونك ؟
عبير تصرف:طيب ايش تبغى ع الغداء
حمدان :اممم
عبير : عاد لاتتشرط مااعرف اطبخ
حمدان يبي يقهرهاص: زين قلتيلي عشان مااتحمس واكل
عبيرانقهرت :بتاكل غصب ...
حمدان :هههههه فديتج لو فيه سم بعد باكله ...
عبير استحت : طيب الحين بسكر ..
حمدان : في امان الله
++++++++++++++++++
سلطان ظلع من الغرفه وشافها نايمه في الصاله وباين انها ماارتاحة وقف فوق :
آجوان حاطه راسها ع الكنبه وجسمها ع الارض تحس كل عضله وكل خليه في جسمها تألمها مانامت الا ساعه ونص .. تحس احد يهزها :اصحي يالله قومي ,,
فتحت عيونها ببطئ وطاحت عينها ع رجل سلطان الي كان يهزها قالت بتعب : بعد رجلك
سلطان يعاند ويزيد في هزت رجوله ع جسمها : لا يله اصحي وبلا دلع
آجوان قامت بتكاسل مالها خلق تناقش وراحت للحمام الي جوا الغرفه ...
سلطان لحقها ...
آجوان وهي تبي تسكر الباب شافت سلطان يمنعها من تسكيره :
آجوان :نعم ..
سلطان وهو يرفع حاجب : نعامه ترفسك ..
آجوان اففف ياربي صبرني طنشته وراحت للمغسله تغسل وجهها :...
سلطان متسند ع الباب وهو يناظرها :...
اخذت المنشفه : مطول ع الحاله < ومشت ومرت من عنده ...
سلطان مسك زندها :اسمعي
آجوان وهي تتالم من مسكنه بس ماحبت تبين ضعفها: خيـر
سلطان : من وين يجي الخير اذا انتي موجوده ..
آجوان : اقول احترم نفسك ..
سلطان ضغط ع يدها اكثر : كم مره اعلمك تصيري مطيعه ولا تقلي ادبك فاهمه
آجوان :آآهـ ابعد بتكسر يدي ...
سلطان تركها وتوجه للباب وقبل مايطلع من الجناح قالها /: دقايق وجاي القاك جاهزه ...
وطلع وتركها .....
+++++++++
في الشــرقيــه ....<<<<
وقف سيارته المرسيدسفي مكان بعيد شوي عن قصر ابو عبدالعزيز كا العاده وفتح شباك السياره..:
جاء لمه حارس القصر وهو متلهف ومسرع وخايف بنفس الوقت ويتلفت يمين ويسار : ها جبته ..
فيصل وهو يأشر بيده ع كيس صغيرالي ماسه وفيه بودره بيضاء :احس نوع ..
حمد بتوتر وهو يمد يده يبي ياخذ الكيس بس فيصل بعد الكيس عنه وقال :لا ياحبيبي اول قولي الاخبار
حمد خايف من الاخبار الي يمكن مارح تعجب فيصل :عمتي آجوان تملكة
فيصل عصب : شنووووو من مين ..؟؟؟؟
حمد خاااااف وارتبك:أأ ممم
فيصل : تكلم يا الحيوووان ..
حمد :قبل يومين
فيصل بنفاذ صبر : من مين ..
حمد : من سلطان الـ...
فيصل : جن جنونه وركى الكيس بوجه حمد ودعس فرامل ...


+++++++++++++






يتـــــــبــــع ؛

تابع البارت 31 ...




في جــــــــــــــزار المـــالديف ...

ريوف وعبدالعزيز ينزلون من درج الطياره اول ماوقفت ريوف لارض المالديف ..
وشافت سحر طبيعتها الرائع ... الجو الصافي ورمال الشاطئ البيضاء وامواج البحر المتتاليه ...

حست بشعور جدا رائع ...انبهرت طلعت منها كلمه : واو ..
عبدالعزيز كان لابس برموده وقميص عفر اسود ولاس نظارات سودء ابتسم ومسك ايدها وساعدها تركب اليخت عشان يروحون لجزيره الباروس :عجبتك الجزيره !
ريوف وهي تجلس با اليخت كانت لابسه بنطلون وتي شيرت فاتح وكاب لونه ابيض :روووعه ... في الفنــدق ...

كان الغرفه مفتوحه ع بعض يعني يتوسط المكان سرير وقبال السرير الشرفه اوالبلكون او النافذه الي تطل ع البحر فيها جلسه كرسين من الخزف يتوسطها طاوله ...
وطبعا حمام موجود في نفس الغرفه ...
اول مادخلت ريوف الغرفه اتجهة علا طول البلكونه وشالت الكاب من شعرها صار شعرها يداعبه نسمات الرياح ...
عبدالعزيز ابتسم وتقدم لها وضمها من وراء وحط راسه ع كتفيها :ااهـ
ريوف حس بقشعريره في كل جسمها :الله المكان هادي ورايق ...
عبدالعزيز بصوت زي الهمس يايد كلامها:اهممم ..
ريوف كأنها تذكرت شي : صح حبيبي خلينا ندق ع الاهل نطمنهم ع وصولنا ..




+++++++++

+++++++++
في بيت ابو رائد ...
ام رائد : بكرا اهل جاسر بيجون يشوفون البنت ..
ابو رائد : عندي علم لانه بعد اهو طلب مني موعد عشان يجون
ام رائد : الله يسهل ... كلمت رائد ماعنده مانع بكرا ان شاءالله نروح لاختي ونخطبها رسمي
ابو رائد : زين ...
رن التلفون ام رائد :الوو .. هلا وغلا
ريوف بلهفه وشوي تبكي: هلا كيفك .
ام رائد :الحمدالله بخير انتي كيفك وشخبار عبدالعزيز ..
ريوف وهي تشوف عبدالعزيز الي جالس جنبها ويشرب العصير : الحمدالله بخير ..
عندك ابوي عطيني اكلمه ..
ام رائد :ايه لحظه ... <ومدت السماعه له
ابو رائد : هلا يبه
ريوف : كيف حالك ...
ابو رائد : الحمدالله بخير ها وانا ابوك انتبهي ع نفسك وع رجلك ...
ريوف : لا توصي ... يله الحين بسكر ...
ابو رائد : فمان الله ..
في غرفــة البندري ....
البندري كانت توها طالعه من الحمام بعد شاور ساخن ... وهي تلبس القميص التفاحي لتحت الركبه وتنشف شعرها تذكرت انها مارحت تأخذ الملازم الي منزلينها البنات في المكتبه ..
البندرتكلم نفسها : ياربي من رائد الحين اقوله ابي اروح المكتبه ومطنش ... وذا السواق وقته يتعب .. اف ..
نشفت شعرها با المنشفه وخلته مفرود عشان ينشف
طلعت مستعجله من غرفتها ودخلت غرفت رائد مالقته .... البندري : يوه وينه هذا امممم شكله في الملحق ...
نزلت وراحت للملحق ودخلــت
وتفـــــــــــــــــــــاجأه :........

÷÷÷÷÷÷÷÷÷÷÷÷÷


توقعاتكم ..

البارتي 32



لبست عبايتهاوجلست ع الكنبه الي في الصاله واخذت جوالها تبي تدق ع امها تطمنها لكن شافته مقفل :ييوه هذا وقته تخلص البطاريه ...
دخل سلطان الجناح وهو معصب وتوجه لها ومسكها مع زندها وخلها توقف قباله بصوت شبه صراخ : ليـــــــه العناد ... لي ربع ســاعه ادق مقفل ؟؟
آجوان وهي خايفه من عصبيته بس متماسكه من الخارج :اقول بعد عنـي .ومااسمحلك تمد يدك علي مو عشان اني صرت ...(سككت شوي ) قالت ..تتحكم فيني .. ماكانت تبي تنطق الكلمه
(زوجتك ) لانها ماتحس انها متزوجه ..!!
سلطان حواجبه مقضبه زاد عليها وقال :اكسر راسك فاهــمه ... يله امشي قدامي
ركبت السياره وهي معصبه وسكرت الباب بقووهـ ..
سلطان : شوي شوي ع الباب ...
آجوان مقهوره ودها تكسر الباب فوق راسه تنهدت :اف..
سلطان :ماكو زواج ..بنسوي حفله صغيره .. وخلاص
آجوان بلامبلاه :مايهمني ...
سلطان انقهر وزاد سرعه السياره:....
آجوان بخوف : هيــه ترا انا مو بايعه عمري ..
سلطان لف با الدائري (تعرفونه الي في الرياض ) :.....
آجوان صرخت لانه مسرع وماقدرت تتحكم بجسمها لانه صارت بحضنه :أأأأأهـ
سلطان ارتعش جسمه :...
آجوان ميته رعب وخرت جسمها عنه وهي تمسك قلبها الي بيطلع من الروعه :يامجنوون ..
سلطان ابتسم بسخريه وسفها :...
آجوان باستغرب : وين رايحين مو من هينا طريق المطار !!
سلطان :هذا طريق الشرقيه ...
آجوان بإنفعال:انت فاضي ..ليه ماخليتنا نروح با الطياره اسرع وبعدين من قالك اني بروح معك ؟؟

++++++++++++++


البندري كانت توها طالعه من الحمام بعد شاور ساخن ... وهي تلبس القميص التفاحي لتحت الركبه وتنشف شعرها تذكرت انها مارحت تأخذ الملازم الي منزلينها البنات في المكتبه ..
البندرتكلم نفسها : ياربي من رائد الحين اقوله ابي اروح المكتبه ومطنش ... وذا السواق وقته يتعب .. اف ..
نشفت شعرها با المنشفه وخلته مفرود عشان ينشف
طلعت مستعجله من غرفتها ودخلت غرفت رائد مالقته .... البندري : يوه وينه هذا امممم شكله في الملحق ...
نزلت وراحت للملحق ودخلــت

وتفـــــــــــــــــــــاجأه :........



جــاسر غص بفنجال الشاهي :كح كح
البندري انحاشت :...
وصدمة بشي رفعت راسها :رائــد !!
رائـد الي كان معه كاس مويه لكنه انكب عليها :لا خياله ... وبعدين شاف الملحق وبذكاء عرف انها شافت جاسر :روحي ادخلي داخل ..
البندري بدون كلام طيران ع الفيلا ::..

في المــــلحق //


جاسر مو مستوعب الي صار للحين في تأثيره ضحك ع نفسه وهذا وهو بيجي بكرا بيشوفها رسمي ويتملك عليها هههههه ياحليلها شفتها بكل حالتها :..
دخل رائد مسوي نفسه معصب ويشوف جاسر يوزع ابتسامات في الملحق :الاخ مستانس يايف ست الحس ...
جاسر تزهق يوه هذا وش عرفه الحين وش بيفكني من لسانه الحين :هااه .
رائد :من قال ها سمع
جاسر يشوف بلوزت رائد المليانه مويه : اقول متسبح في الحوش ..
رائد تذكر المويه :يوه بروح اغير واجيك ..
جاسر افتك : خذ راحتك ..

+++++++++++++++
في الامارت ::


عبير كانت في المطبخ وحايسته حوس ... كل الدفاتر الطبخ فاتحتها ...
والطاولات كلها قدور وملاعق وصحون ... وهي رافعه شعرها بعشوائيه ...
وتحاول تقطع البصل ...::اف اااي عيوني ..
دخل حمدان البيت ورمى الغتره ع الكنبه وشم ريحة طبخ ابتسم وراح لجهت المطبخ وشاف عبير حالتها حاله ...
حمدان وهو يقرب منها ويضمها من وراء ويبوس رقبتها :..
عبير انفزعت... : يــمه .. خوفتني الناس يقولون مساء الخير با الاول ..
حمدان وهو يشوف حالة المطبخ المأساويه : مساء الشووق... شنو تسوين ..
عبير تحك راسها وبيدها السكير :اظن اني جاسه اسوي كبسه !
حمدان اخذ منها السكين وبعدها ومسك البصل وصار يقطع بمهاره :..
عبير استحت منه :حمدان خلني اكمل بدالك ..
حمدان :لالا انتي انتي سوي شي ثاني ..
عبير تفكر ايش تسوي : ...
حمدان : للحين واقفه ...
عبير بسرعه : خلاص بسوي سلطه ...

+++++++++++
الساعـــــه 9 با الليل


:: آجوان بإنفعال:انت فاضي ..ليه ماخليتنا نروح با الطياره اسرع وبعدين من قالك اني بروح معك ؟؟

آجوان اف اكلم نفسي : سلطآن ..
سلطان بدون لايلتفت ووهو يركز في السواقه : نعـم
أجوان خايفه مايعطيها وجه : ابي اغير ملابسي ..
سلطان : شايفتنا في البيت ..
آجوان :عارفه اننا با السياره بس ابي اغير .. مو مرتاحه بفستان ...
سلطان وقف عند محل قريب ونزل : انتظريني ..
آجوان تكلم نفسها : ااف الله يعيني عليك ...
سلطان جاء ومعه كيسه مدها لاجوان :خذي يله البسي ...
آجوان : !!!! وين البس ..
سلطان :انزلي والبسي باحمام الي قدامك ..
كانفيه محطه وفيها حمامات نساء الله يكرمكم ...
آجوان اخت الكيس ونزلت ...سلطان جأء بيركب السياره لكن آجوان مسكت يده سلطان :نعم ...
آجوان :اخاف اروح بروحي تعال معاي ..
سلطان يحقلك مو متعوده ع الاماكن العامه : ....
راح معها للحمامات ووقف جنب الباب وخلها تدخل ...
وجلس ينتظرها ...
أجوان اول مادخلت : واااي وش ذا الريحه الخايسه ...
لبست بسرعه بنطلوع وبلوزه بيضاء فيها نقش خفيف با الازرق وهي شوي ترجع ...
لبست العبايه قدام باب الشارع .. اجوان وهي تلبس العبايه : سلطان ..
سلطان انتبه عليها وراح لمها : خلصتني ..
أجوان: ايه كيف عرفت مقاسي ..
سلطان اخذ منها الكيس ومسك يدها : يله مشينا ورانا طريق طويل ...
آجوان شافت محل كوفي :ابي كوفي .. ودونات ..
سلطان ياليل حنا مارح نخلص اليوم :طيب اركبي السياره وجايك الحين ...
ركبت اجوان السياره شغلت الكسيت بدون ماتشوف اسم الاغنيه ...
جاء سلطان وعطاها الدونات والكوفي وركب السياره :....

اول ماشغل السياره تشغلت الاغنيه :::
اغنية ابرهيم الحكمي::
كلمات اول جرح
اول جرح واصعب دمعه
طعم الاحزان جنب ايديه
اللي امنته وعمري ما خنته
عشقته وصنته وخفت عليه

اللي فضعفه نصفته ظلمني
اللي بأيدي بنيته هدمني
اللي خترته حبيب ايامي
وياما دويته جرحني المني

قلبي تعلم لما تالم
مش كل الاحباب بتصون
غلطة عمري اني انا صدقته
واني عشقته بكل جنون
خد من عمري خد من قلبي
خد من حبي فوق المسموح
هان على قلبه اللي ما بنا
وسبني بقلب وحيد مجروح
أجوان عجبتها الاغنيــه وهي فاكه شيلتها وتاكل الدونات وتأخذ رشفه كوفي .. وماكانت حاسه با الي جنبها ....
اما سلطان كان هادي ويحاول يضبط اعصابه ,,,
حس بصداع في راسه ... كان ماشي 120 خفف السرعه 100
آجوان التفتت عليه : سلطان فيك شي ..
سلطان ساكت وهو يتنهد رجع شعره ع وراء بتعب : ... (سلطان كان لابس بنطلون وتيشرت زيتي )
آجوان شافت الكوفي حقها فيه نصه بدون ماتناقشه مدت الكوفي لحد شفته وقالت له : اشرب ..
سلطان ماقدر يمنع انه يشرب منه لانه كان بحاجته شرب رشفه وهو يتلذذ لانه عقبها : ....
آجوان بعدت الكوب عنه :خلاص عاد خلصته ...ليه ماجبتلك ...
سلطان ابتسم وبانت غمزته اليمين وطلع شكله رهيب :طيب كملي جميلك وعطيني قطعه من الدونات (سلطان كان جايب ثنتين من الدونات )

اخذت اجوان الدونات ومدتها لها : ....
سلطان : ماتشوفين اسوق ..اكليني .
آجوان ماعلقت قطعت قطعه حجم فمه ومدتها لحد شفايفه ووقفت : افتح فمك ..!
سلطان وهو يمثل البراءه تخفي وراها خبث:بعيد قربيها اكثر ..
آجوان قربت اصابعها الناعمه الملطخ هبا كريم الشوكلاته المايعه بأصابعها وماسكه قطعة الدونات :...
مجرد ماقرب ودخلت القطعه في فم سلطان سكر سلطان فمه بسرعه وصار اصابعها في فم سلطان جت بتسحبها لكن يده منعتها مصها مص وهو يتلذذ

آجوان ارتبكت ومن التوتر والحركه البايخه الي سواها ماقدرت تتكلم بصوت منخفض:قرف
سلطان وهو يبتسم بسخريه : قلتي شي ..
آجوان مالها خلق :ها لا ولا شي ... واخذت المنديل وقاروره المويه وبدت تمسح ايدينها ..
*
*
*




يـــــتــبع::

++++++++++++++


نرجع لعصفير الحب في المالديــف :::
معلومه صغنونه عن الجزار المالديف(دولة صغيرة الحجم وقليلة عدد السكان
لكنها اشتهرت عالميا بجمالها السحري الأخاذ
وأصبحت وجهة الكثير من السياح)

..
الســــــــــــأعه 9 في الليـــــــــــــــــــــــــل


قامت ريوف واخذ شور آما عبدالعزيز كان منسدح في السرير ::
ريوف طلعت وهي تجفف شعرها با الفوطه وهي لابسه الروب...:حبيبي خلصت ..
قام عبدالعزيز ودخل الحمام وسكر الباب رجع فتح الباب الحمام بعد دقائق :حيـاتي
ريوف كانت عند التسريحه مابعد لبست :هـلا حبي...
وراحت له وقفت عند باب الحمام بس بسرعه عطته ظرها وخجلت حيل لانه كان ماعليه شي قالت بصعوبه : بغيـت شـ ي ..
عبدالعزيز مسوي نفسه عصب : كيف تكلميني وانت معطتني ظهرك ...

ريوف يوه لا هذا من جده :أأ ....
عبدالعزيز بصوت حازم : التفتي ..
ريوف ميت حياء وتتمنا الارض تنشق وتبلعها :عزوز .. وش بغيت ..
عبدالعزيز بأصرار :قلتلك التفتي

ريوف لفت لجهته وهي مغمضه عيونها
تششششششششششششششششششششششششششششششششششش
ريوف بصوت شبه صريخ : لالالالالالالا عبدالعززييييز ....
عبدالعزيز :ههههه احسن عشان ثاني مره تخجلي من زوجك

ريوف : يوووه توني منشفه شعري ليه كبيت علي مويه ..
عبد العزيز يتبسم :اقول روحي جيبي لي المنشفه لأنقعك = اغطسك الحين في البانيو
ريوف خافت يسويها وراحت علاطول تجيبله المنشفه :تفضل ..
وراحت تعدل نفسها ...لبست شورت اسود مع بلوزه كت رماديه وفيها نقش با الوسط فضي ...
لبست صندل وخلت شعرها ع طبيعته طالع مره حيوي وقصير
وجلست تستنى عبدالعزيز يخلص شور علشان يسوون جواله استطلاعيه ع المنطقه :::...
شافت جوال عبدالعزيز يهتز عند التسريحه < اهو حاطه ع الصامت
اخذت الجـوال ...ريوف :هذا رقم بدون اسم !!
سمعت باب الحمام ينفتح تركت الجوال بسرعه ع التسريحه والتفتت له :نعيماا
عبدالعزيز وهو لاف الفوطه ع خصره وطالع جسم الرياض المتناسق وطالع جذااب ::انبهر بشكلها طالعه جناان كانت من جد فتنه :الله ينعم عليك ايش الحلاوه هذي
ريوف استحت من شكله وراحت علاطول للبلطونه وهي تقول: ملابسك في السرير انتظرك ...
عبدالعزيز يالبا الي يستحوون :ههههه طيب يامدام ...

لبس عبدالعزيز برموده سوداء وبلوزه رماديه ولبس كاب اسود وطلع لريوف الي كانت جالسه تتأمل النجوم وسرحــــأنه ...
وقف عبدالعزيز بعد خطوتين عنها وهو يتأمل كل شي فيها عيونها شعرها القصير لحد رقبتها الكثير الاسود الحيوي شفايفها الصغار جسمها الصغنون عند جسمه ....
قرب منها وقف جنبها وهو يشوف مكان الي تشوف كان بيقول شي بس سكت:...
ريوف انتبهة له وابتسمت براحــه : حبيبي كنت بتقول شي !!
عبدالعزيز حط يده ع كتفها وبداء يغني بصوت رائــع وعذب...

ماعندي شي اقوله الا اشتقت لك
لو ثاني تسألني بقول اشتقت لك

لاشفتك انساني واصير اتأملك
انت الوحيد اللي يخليني بذهول
ياحلمي اللي طول عمري اتبعك
والليل بغيابك على عيني يطول
احلم واطير بدنيتي واتخيلك
قصة عمر وانا معك باحلى الفصول
كل شي فيني ياحبيبي يعشقك
والقلب نبضاته عن احساسه تقول
في كل عرق من عروقي صار لك
قلب يحبك عنه حبك مايزول

ريوف دمعت عيونــها ودخلت راسها اكثر في صدره :حياتي انت
عبدالعزيز انتهاء من الغناء بصوت مبحوح :لهدرجه صوتي مو حلو ؟؟!!
ريوف بصوت ضعيف :أحبك ...
عبدالعزيز : ربي لا يحرمني منك ..
ريوف : ولا منك ...
عبدالعزيز :ها حياتي نروح نتعشاء ..
ريوف : ببتسامه رائــعه : اووكي ..
نزلو تحت كان فيه بوفيه مفتوح ...
اختارو الاطباق الي يبونها وراحو اتجاه طاولتهم الي مختارينها ...
لكـــن هيــــنا تفاجأت ريوف ....

++++++++++++

نرجع لارض الوطن الســعــوديه با التحديد ::
الــشرقيه :::

في قصر ابو عبدالعزيز ::
كان سالم جالس في غرفته وكاره حياته ويحس انه لازم يغير حياته ويغير نمطها ويلتفت لدراسته ومستقبله ....
بعد ماشاف متعب وثامر .. حس انهم قريب منه .. وصارت علاقتهم قويه ...
لدرجه ان سالم طلب من ابوه ينقل للرياض ... عشان يدرس فيها قريب من متعب وثامر الي في نفس عمره لكن ابوه رفض ...::
دخل سالم الحمام واخذ شور وهو با الحمام حس نفسه مخووق وظل يبكي يبكي يبكي تحت الرشاش لحد ماارتاح ...
خلاص مو قادر اتحمل نظرات الناس ... وهمسهوم ...
طلع من الحمام وهو مقرار ومارح يرجع لحياته الضــلال الي قبل ...
فتح الدولاب ومالقى شي يلبسه ...صبخ باب الدولاب بقوه وجلس ع السرير ..
تذكر انه شاري بنطلون جينز وتيشيرت اابيض اخذ الكيس الي محطوط عند التسريحه ولبس ورجع شعره الناعم ع وراء واخذ الجوال ودق ع السايق :
جهز السياره ...

نزل تحت وشاف امه مع ابوه يتقهون في الصاله :: .
سالم راح عند ابوه وباس راسه :السلام عليكم
ابو عبدالعزيز طلع في راسه عشر استفهامات ااول مره يدخل سالم عليه كيذا ويسلم ولا بعد يبوس راسه وغير هذا كله مرتب عمره لا حاط ربطه في راسه ولا لابس لبس ع قولت ابوه حريمي ضيق : هلا يبه وعليكم السلام !
ام عبدالعزيز مبسوطه من ولدها ومن التغيير الي صار له وماحبت تسأل ليه سوا كيذا او ليه تغير لانه عاجبها تغييره ولا ودها تضيق صدره وتذكره كيف كان قبل :اهلين وعليكم السلام بدك اصبلك شاي
سالم وهو يجلس وهو منزل راسه:لا يمه ..يبــه طلبتك لا تردني
ابو عبدالعزيز مبسوط انه صار رجال:شنو يبه تأمر انت قولي
سالم :الله يخليك لنا يارب ودي ادرس في الرياض ..
ابو عبدالعزيز :طيب قلي ليش ؟؟

سالم :هينا كل شي يذكرني في نفسي قبل ودي ابدا صفحه جديده بحياتي ...
بعيد عن المكان هذا ...
ابو عبدالعزيز:صار ولا يهمك بس بشرط
سالم فرح : امر
ابو عبدالعزيز :يروح معك سواقك الخاص وواحد من البدي قارد ..
سالم برضوخ : طيب ..يله ان استأذن
ام عبدالعزيز : لك وين؟؟؟
سالم : بروح للسوق ..وبمر الصالون
ام عبدالعزيز : الله معك تيسر ..
++++++++++++++++++++++++++++


وصلو الساعه 3 الفجر للشرقــيه ...

وقفت السياره عند فيــلا متوسطة الحجم ...
آجوان مستغربه : هذا مو بيتنا .. هييه وين موديني ..
سلطان كان تعبان ولا له خلق يتكلم طنشها ونزل :....
آجوان وهي با السياره :ااف هذا الي بيجنني ...
سلطان وهو يفتح باب الفيلا :منتي نازله !
آجوان يستعبط هذا : لا طبعا بروح لبيت اهلي ..
سلطان:وهو يدخل والله انا اقول تنامي اليوم عندي بعد ابيك تدلكي ظهري يوجعني
آجوان : والله عاد انت الي جايب التعب لنفسك لو رايحين في الطياره احسن ..
واخذت الجوال ودقت ع السايق حقها اول مره مارد رجعت دقت عليه رد ع اخر رنه :قم بسرعه وتعال حي الـ,,,
طبعا سلطان دخل الفيلا بس انتظرها تدخل بس مادخلت عصب وجاء يطلع ويشوفها تركب مع السايق ..
سلطان عصب حــده بصوت عالي:آجوااان
اجوان يوم سمعت صوته ركبت بسرعه افف شكله يبي يفضحنا با الحاره وقالت لسواق : بسرعه امش ايش تستنا !
سلطان مالحق عليها ضرب ايدينه ع بعض:طيب وين بتروحي مني
ودخل البيت وسكر الباب بأقوى ماعنده ...
طلعت ام سلطان لان باقي شوي ويذن الفجر :بسم الله شو شوي يا ولدي ع الباب الحمدالله ع سلامتك ..
سلطان : الله يسلمك حب راسها ومشي بدون نفس .. لغرفته ...


+++++++++++++++
الصبح الساعه 10
في بيــت ابو بدر ...
ام بدر تبخر البيت وتشرف ع الخدامه وهي ترتب المجلس وياما راحت وياما جت ... ومبسووط مره من الي بيصير اليوم
صحت سمر ع ازعاج الخدامه وهي تكنس با المكنسه الكهربائيه بكشتها وبجامتها الزيتيه وقالت بعربجه وقفت عند الباب غرفتها:ياليل القلق وش ذا الازعااج من الصبح
الخدامه الي تكنس قدامها : ماما يقول انزل يله خلاص نوم
سمر :كلمه ثانيه داعسه اعصا المكنيه في خشمه الي كأنه بوابة الملك فهد
الخدامه خافت منها ومسكة خشمها الكبير وبدت تكنس بسرعه ..
اما سمر رجعت نامت في غرفتها ....
ثامر كان تحت يتقهوى مع ابوه :اقول يبه .. من بيجي اليوم..
ابو بدر:ليه اللقافه من الصبح ..
ثامر :افا ماتقولي وانا ولدك الصغير الحبوب ...
ابو يدر :هههههه صغير رح شف شكلك طلع شنبك(ويقلد صوت ولده )ولدك الضغير..
ثامر : خلاص لا تقول ..
ابو بدر يستهبل : لا تكفى يابو الشباب بقول
ثامر :ههههههه يلا قل ...
دخل بدر وهو لابس البيجامه ويحك راسه ويتثاوب :اووووهـ
ابو بدر :سكر المغاره ليدخل فيها ذبان ونبتلش فيك
ثامر بعربجه :هههههههه قويه الذبه (يابو يمد يده لابوه ) كفك كفك
ابو بدر:استح ع وجهك خوي كانا ..
بدر :هه احسن عشان مره ثانيه تضحك علي
+
+

نهايه البارتي ///
اتمنى اشوف ردودكم ....
توقعاتكم :::

البارتي 33
+++++++++++++++
الصبح الساعه 10


في بيــت ابو بدر ...
ام بدر تبخر البيت وتشرف ع الخدامه وهي ترتب المجلس وياما راحت وياما جت ... ومبسووط مره من الي بيصير اليوم
صحت سمر ع ازعاج الخدامه وهي تكنس با المكنسه الكهربائيه بكشتها وبجامتها الزيتيه وقالت بعربجه وقفت عند الباب غرفتها:ياليل القلق وش ذا الازعااج من الصبح

الخدامه الي تكنس قدامها : ماما يقول انزل يله خلاص نوم
سمر :كلمه ثانيه داعسه اعصا المكنيه في خشمه الي كأنه بوابة الملك فهد
الخدامه خافت منها ومسكة خشمها الكبير وبدت تكنس بسرعه ..
اما سمر رجعت نامت في غرفتها ....
متعب كان تحت يتقهوى مع ابوه :اقول يبه .. من بيجي اليوم..
ابو بدر:ليه اللقافه من الصبح ..
متعب:افا ماتقولي وانا ولدك الصغير الحبوب ...
ابو يدر :هههههه صغير رح شف شكلك طلع شنبك(ويقلد صوت ولده )ولدك الضغير..
متعب: خلاص لا تقول ..
ابو بدر يستهبل : لا تكفى يابو الشباب بقول
متعب :ههههههه يلا قل ...
دخل بدر وهو لابس البيجامه ويحك راسه ويتثاوب :اووووهـ
ابو بدر :سكر المغاره ليدخل فيها ذبان ونبتلش فيك
متعب بعربجه :هههههههه قويه الذبه (يابو يمد يده لابوه ) كفك كفك
ابو بدر:استح ع وجهك خوي كانا ..
بدر :هه احسن عشان مره ثانيه تضحك علي
***********

في نفس الوقت لكن .....
في بيت ابورائـــد ....
في احد الغرف ... كان يسودها الظلام وتجتاحها البرودهـ ...
صحت من النوم مرهقـه ,,
تحس ان جسمها مكسر,,, تنهض من الفراش بصعوبه وتشعر انها سوف تتقيأ
بسرعه راحت للحمام لكن ماامداها توصل للمغسله ورجعت الي اكلته في الارض ...
البندري عند باب الحمام مستلقيه بتعت : أأهـ يمــه ...
قامت وهي مو قادره تتحرك من الم معدتها ... وراسها الي شوي وينفجر ...
فتحت باب غرفتها ....ونادت بصوت متقطع : يــ مــه .. أأهـ
انحنت وجلست ع باب الغرفه .... وهي تتألم ...
من نــاحيه اخرى ....
ثامر كان توهـ من الحمـام الله يكرمكم ... وهو يحك راسه ... فتح باب غرفته ...
وانصدمـ ...( غرفته قبال غرفة البندري ...
ثامر يركض وهو متروع من شكلها الي يتألم ..مسكها من كتفها ..:وش فيـك ..!!
البندري وهي تتألم وتمسك بطنها بألــم ..:ثامر ااهـ بطني مو قادره ..
ثامر ارتبش : طيب طيب .. بسيط هان شاءالله ... دخل بسرعه غرفتها وهو يتكلم بصوت عالي : وين عباتك !
البندري وهي مو قادر تحكي من الالم : .. اهمم ااهـ هنااانك ..
ثامر شاف العبايه عند الكومدينه مرميه :خوذي يلا ..البسيها ..
نزلها من ع الدرج ..
في الصالــه ام رائد وابو رائد ورائــد ::...
ام رائــد قامت بسرعه اول ماشافت ثامريساعد البندري ع النزول : يـــــــمــه بسم الله عليك وش فيها ...تمسكلها مع ثامر ..
ابو رائــد قام من مكانه بخوف : يلا ع المستشفى ...
رائد مسك يد البندري : تعالي ... سعدها ع ركوب السياره...
++++++++++++

في احــد المولات ......في الشرقيه ...
جلس في كوفي سالم واهي واقف وراها البدي قارد وماسكين الاكياس .. بعد ماتعب من كثر الملابس الي شراها ...
اخذ جواله ودق ع ثامـر لكن مارد عليه ...
رجع دق ع متعب ..بعد كم رنه ...رد عليه متعب : هلا والله
سالم :هلا فيك ...شخبارك ..
متعب :الحمدالله بخير .. ها كيف الاجودء عندكم ..
سالم :والله ماعليه .. الا وش فيه الاخو مايرد ..
متعب : انت للحين ماتعرف ثامر والله لو تجيب الطقاقه موضي بكبرها تطق فوق راسه وهو نايم ماقام ...
سالم:هههههههه ... الله يعينه ع نفسه ..
متعب : وين الاخو اسمع ازعاج ..
سالم : في السوق ..
متعب :ها عطني البشارهـ..
سالم : وافق الولد ..
متعب بفرحه: بلاااهي والله الله يبشرك ... وااااااااااهـ ونااااسه ...
سالم :هههههه... يلا بلغ ثامر سلام
متعب : مع السلامه

+++++++++++++++
في قصر ابو عبدالعزيز ...
10 با الليل :::
اجرح ع كيفك انــا بقايا جســــم ....ارفـع عني سيفــك ماصرت احس بألـــم
صحت من النوم متأخر ...اخذت شاور ... ونزلت تحت ...
...شافت امها وهي بتصعد للدرج :لك صحيتي
اجوان باستغرب: بتنامي
ام عبدالعزيز هي تتبسم :هههههه لك شوفي كم الساعه هلأ ... انتي يا ألبي الي أيمه متأخر (قايمه متأخر
اجوان ااهـ لو تدرين اني انحشت من سلطان البارح ولو تعرفين كيف كان يعاملني :....
ام عبدالعزيز : شوو وين سرح الحلو ليكون لعند حبيب أألب +القلب
اجوان ابتسمت ابتسامه مصطنعه :....
ام عبدالعزيز وهي تصعد:لا تتأخري با السهر
أجوان : اوك ماما
ضربت اجوان الارض برجلها...وهي تتذكر تصرفات سلطان لها البارح وكيف كان يصحيها من النوم كانها حيوان برجــوله اااهــ يا القهر ....

دخلت المطبخ ... سوتلها كبتشينو .. واخذت لها بسكويت وطلعت للحديقه ..
تتمشي .. وهي تفكر بحياتها .. وكيف انقلبت فوق تحت ... حست بقهر بحسره بضعف ... عافت نفسها تاكل شي ...
وصارت تدور في الحديقه وهي تحس نفسها تايه ...
:: اهـ يارب رحمتك والله تعبت .. ماني قادرهـ اتحمل ...ااااااااهـ ليه انا بس الي يصير فيني كيذا ...
خارت قواها وجلس تحسرهـ ع ركبتها .. وهي منزلها راسها ودمعه الم نزلت حااارهـ ع خدودها الناعمه ... بكت ...........وبكت
حست بأهتزاز الجوال وهو في جيبها رفعت شافت رقم غريب !!:مارح ارد ...
شوي سكت عن الهز .. واعلن عن قدوم ...مسج ....
محتوى الرســاله ))
ع بالك اذا تزوجتني بتتخلصين مني لا ياعيوني ...
انتي ملكي .. فااهمه ... واذا مانفذتي طلباتي والله لفضيحتك تكون بجلاجل ...
يا بنت عبدالعزيز_...(((
مسك الجوال بيدها بقوه ...
وهي خلاااااااااااااااااااااااص مو قادره تستحمل اكثر ....
يا ربي وش اسوي بعمري سلطان من جيهه وفيصل من جهه ...
++++++++++++++

في احد استراحات ... الشرقيه ...
حط الجوال ع الكنبه بأستهتار وهو يتخيل شكلها كيف مقهور ومرعوبه ...
طلع من جيبه كيس صغير ونثر محتوهـ ع الطاولها ... وفتح بوك جيبه وطلع منها 500 ريال ولفها بشكل اسطواني وبدأء يستنشق البودهـ ..
مسح انفه بطرف يدهـ ....
استرخى جسمه وانسدح ع الكنبه ....:ههههه اااهـ ...

يتبـع

في المستشــــــــــفى ...
الطوارئ<<<

في احد اسيارب المستشفى ينتظرون الدكتور يطلع ....ام رائد رايحه راده ... من التوتر ...
رائد وهو يحاول يهديها : يا يمه ان شاءالله مافيها الا العافيه ... يمسك يدها ويجلسها ع اقرب كرسي ....
ام رائد :البارح وش زينها مافيها شي وشلون كذا طاحت فجأهـ ...!!
ثامر : اااوف وهذا ليه تأخرو .. احد يطلع يطمنى....
ابو رائد واقف وهو ينتظر وكان صاامت .... ماتكلم ...
لكن قطع عليه الصمت رنين جواله ...
وهو يشوف شاشه الجوال... توتر ..
ثامر : يبه رد ...
ابو رائد وهو يشوف ام رائد : ابو عبدالعزيز ...!!
ام رائد من الخوف مااستوعبت وسكتت تناظره بتوتر : ....
راح ابو رائد بعيد شوي عنهم ورد: الوو
ابو عبدالعزبز وهو في مكتبه الفخم : هلا ابو رائد
ابورائد بتوتر : هـ لا
ابو عبدالعزيز :في شي؟
ابو رائد :ها لا مافيني شي
ابو عبدالعزيز :البندري فيها شي!!
ابورائد بيتكلم بس قطع عليه الكلام حظور رائد المتوتر والمستعجل فجأهـ ..
رائد : تعال يبه بسرعه وقع ع العمليه البندري ...
ابو رائد : عمليه ..شنو
رائد وهو يمسك يد ابوه ويتكلم معه وهم يمشون : أيه عملية الزايده ..
ابو عبدالعزيز انصدم :....الو الو ابو رائد ..
ابو رائد : هلا ..
ابو عبدالعزيز : في أي مستشفى انتم !
ابو رائد : في ال,,,,
وسكر الخط بعد مااخذ اسم المستشفى ......
+++++++++
في الامــــــــــــــأرات ....


كان جالس يطالع التلفاز ...
دخلت عبير عليه وجلست ... جلست ع الكنبه .. بكسل ..
حمدان التفت لها : شنو فيج..
عبير بضيقه : مافيني شي ...
حمدان راح وجلس جنبها وحط يده ع كتفها : اسمعج ...
عبير بقهر : تخيل محد تكلم ع نفسه ودق علي وتطمن انا حيه او ميته مأني مو بنتهم ...
حمدان حس فيها وحاول يكذب عليها بلطف :لالا تظلمينهم هم داقين وانا الي مكلمهم ويسلمون عليج...
عبير بصوت مبحوح :لا تكذب علي ...
حمدان : بحاتج ماتكلمتي عن اهلج ولا جبتي طاريهم ...
عبير : ولا ابي احكي عنهم ...
حمدان ماحب يضغط عليها ... وسكت يغير الموضوع : شوفي هذا الفلم رووعه..
عبير ابتسمت ابتسامه متصنعه :: ...
حمدان : بكرا اهلي حازمينا ع العشاء ...
عبير :اهمم ...
++++++++

في جزار الـــــــــــــــــــــــمالديف ....<<<
قلبك منحني دفء يسري في جميع انحاء جسدي... وحبا يجري في دمي ...
.
في الليــــــــــــــــــل :::
نزلو تحت كان فيه بوفيه مفتوح ...
اختارو الاطباق الي يبونها وراحو اتجاه طاولتهم الي مختارينها ...
لكـــن هيــــنا تفاجأت ريوف با المنظر ...
طاولة خشبيه فيها كرسيين .. ومفروش عليها قماش لونه احمر .. وشمعتين لونها ابيض ... جره موجود فيها وردتين جوري ... كان التنسيق جدا راقي ...
صار الكان ولا احلا رومنسي ... وهادي .. وبعيد عن الكل ...
سحب الكرسي عبدالعزيز وجلست ريوف ...وجلس
قبالها ..
عبدالعزيز طلع من جيبه علبة متوسطه الحجم ومدها لريوف :يارب تعجبك ..
ريوف بحيا... اخذت العلبة فتحتها لقت فيها عقد مرصع با الاحجار الكريه ...
ريوف بأنبها :واو...روعه ذوق ياقلبي
عبدالعزيز ابتسم : لكن ماتحلا الا اذا لبستيها ... اخذ العقد منها
ريوف اقتشعر جسمها من قربه لها وهو يلبسها العقد ..همس في اذنها : طالع روعه عليك
بعد عشر دقايق :::....
فجأه ::............
امطرت السماء ... بغزارهـ .... وبدات اصوات الصواعق ...
ريوف ماتت خوف ومسكت يد عبدالعزيز بخوف :......
عبدالعزيز :هههههه يا الخوافه ... يلا خلينا نروح للفندق افضل
ريوف تأيده:...


الصباح الساعه 10 ...
الجو ولا اروع ...
كانو يتمشون ع البحر ....
الجو صافي ... والطيرور تحلق في السماء ...وامواج البحر الهادئه ...
ونسمات الهواء المنعشه ...
والرمال البيضاء ...
ريوف كان واقفه قبال البحر (طبعا هذي جهه من لبحر مافيها احد (وهي لبسه شورت ابض وتيشيرت اخضر ...وشعرها يطيره نفحات الهواء ..
وواقف جنبها وهو لابس البرموده وتيشيرت ...يتأملها ...
خطر في باله فكره خبيثه ...
فجأه ...
ريوف شافت نفسها في السماء .... وعبدالعزيز شايلها ويطير فيها للبحر يركض
ريوف تصارخ وتضحك بنفس الوقت :ههههههه يا المجنون نزلني هههههه لالالالالالا عزوووووووز
تششششششششششش با البحر ...
عبدالعزيز :هه ... وركض يبعد عنها ...
وصارت ريوف تركض .. تلحقه .....
ريوف :هههههههه وين بتروح ...
................
جلس ريوف ع الرمال وفرد لجلينها: ههههه خلاص استسلم تعبت
عبدالعزيز يتراجع وجلس جنبها : ياالكسلانه ..وحط راسه ع فخذها.. ::ريوف
ريوف تتأملم امواج البحر ونسمات الهواء تلاعب خصلات شعرها :هممم
عبدالعزيز يمسك يدها :اوعديني ماتتركيني مهما صار.
ريوف :اوعـدك ...

+++++++++++++

فتحت عيونها بتعت وشافت نفسها بغرفه بجناح فخم ...رفعت يدها لجبينها وهي تحس بألم خفيفه : ابي مويه...!
ام رائد اهي كان جالسه جنبها بسرعه صبتها :الحمدالله ع سلامتك
البندري :الله يسلمك ..
دخل ابو رائد مع رائد وثامر وانبهرو با الجناح :السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام
رائد:الحمدالله ع سلامتك
البندري بخجل واسف:الله يسلمك اسفه خربت خطوبتك ...
رائد :وش دعوه اهم شي انتي وصحتك
البندري :يبمه الله يهداك وش له المصاريف ...<تقصد الجناح
ابو رائد يحك رقبته بعلامه توهق :افا عليك انتي الغاليه المهم انك بخير ..
ثامر كان يدور ويكلم نفسه :ااف توني ادري ان ابوي ماعليه وعدهـ خير ..
ام رائد :ثامروره تعال تحمدع سلامت اختك
ثامر انتبه لنفسه : ماتشوفين شر
رائد مسك يد ابوه وهمس بأذنه : تعال ابي اكلمك ...
طلعو برا الغرفه
في كفتيريا المستشفى <<
رائد :بدخل في صلب الموضوع...
ابو رائد :.........
رائد وهو يفرك يدينه ويناظر ابوه بشك:ليه ابو عبدالعزيز مهتم با البندري كل ها الاهتمام !!
ابو رائد :.....
رائد : يبـمه ..وش فيك ساكت
ابو رائد :شو ف انا الموضوع هذا ودي اكلمك فيه من زمان ...
رائد :اسمع
ابو رائد :البندري مو بنتي .. بنت ابو عبدالعزيز ...
رائد حس راسه مو مستوعب الي يتكلم عنه ابوه .. لكنه فضل السكوت لين يخلص كلامه :........
ابورائد :كنت اول ساكن با الشرقيه لاني كنت اشتغل بشركة ابو عبدالعزيز ... وصار معه مشاكل عائليه لكنه ماادري عنها شي محدد ...في الفتره هذي امك سقطت جنينها ومرت بحاله اكتئاب ..ولانها بت بعدك وانت صار عمرك 9 سنوات .كانت تحمل وتصقط...
يوم جبت لها البندري فرحت وتحسنت وبعد فتره جابنت ريوف ... وتحسنت نفسيتها ... امك رضعت البندري ...وصارت اختك
رائد مومستوعب :كيف رضعتها
ابو رائد :اذكر قبل مااجيب البندري امك كانت توها مسقطه باسبوعين ..وكان حالتها حاله لان هذي الثالثه الي يطيح منها ...
رائد:اها يعني البندري اختي من الرضاع ..
ابو رائد :ماابي احد يعرف عن الموضوع هذا سامع ..
++++++++++++

نهاية البارتي ...

البارتــــــــــــــــي 34 .............
قرائه ممتــعه ....في المستشفى ....

كان وجهها شاحب من بعد العملية وهي تحاول تعدل جلستها ...ام رائد قامت لها تساعدها ... :يـمه ..
ام رائد وهي تناظرها:....
البندري :ابوي ليه حاطني في الجناح هذا مو غالي عليه من وين له الفلوس !!
ام رائد توترت واخفت التوتر با العصبيه وهي تعدل فراشها وماتحط عينها ع بنتها .. : وليه من قايلك اننا ماعندنا ابوك ماعليه وعنده خير ...
البندري : لا بس ...
ام رائد :لا بس ولا شي ... انتي بس الي توسوسي ...
البندري فضلت السكوت :.......
ام رائد رن جوالها :الو هلا والله ...
المتصل : شخبارك ها بشري عسى ماشر وش فيها البندري ..
ام رائد وهي تناظر البندري نغزها قلبها واستحت يوم تذكرت جاسرشغلت نفسها بأي شي قدامها تخفي فيه ارتباكها ... : الحمدالله تمام ...لا الحمدالله بخير مافيها شي بس سوينلها عملية الزايدهـ
ام جاسر :الحمدالله زين ماتشوف شر ... ان شاءالله نزورها العصر ...
ام رائد : حياكم الله ماتقصرون ... مع السلامه ...
ام رائد تناظر البندري بعيون شك :ليه انقلب حالك كيذا .. كل هذا حياء...
البندري : يمــه ...
ام رائد :هههه امزح معك ...
البندري : كيف مارح تروحون لخالتي اليوم ..!!
ام رائد : كلمت خالتك واجلنا موعد الزياره الين تطلعين من المسنشفى ان شاءالله ..
البندري حست با الاحباط :متى راح اطلع !!
ام رائد :بعد بكرا ان شاءالله ...
___________

في الامارات ::........

نزلت بكامل اناقتها من ع الدرج وماسكه عبايتها بيدها وشنطتها متوسطة الحجم السوداء ....
تنوره سوداء قصيره لحد الركبه ومكسرت بتكسيرات خفيفه ع جنب مع بلوزه رماديه عليها قصه صدر وحزام من تحت الصدر اسود ....مع كعب اسود مخمل
وفارده شعرها وحاطه مكياج روعــه مخليها ولا احلا مثقله العيون والروج فاتح
حمدان كان جالسه في الصاله الي تطل ع الدرج اول ماشافها نازله ...
وقف حمدان : الله الله شنو ذا الزين لا جذي بغارون بناات الديره كلهم ..
عبير وهي تمشي بغروي :طبعا ...
حمدان :اووهـ بدينا با الغرور ....
عبير تلبس عبايتها الكتف .. ونحط الشيله ع راسها بأهمال : يله مشينا يا روحي ..
حمدان سكر لبات الصاله وطلعو متوجهين لبيت ابو حمدان ....

في بيــــــــــــت ابو حـــــــــــــــــــمدان :::::::::::::::

... كان البيت زحمه .لان حمدان عنده 8 عمان وثلاث عمات ...
وكل وحده عندها بنات وعيال .... مع ان البيت كبير لكن زحـمـه ...
دخلت عبير بعد ماعطت الخدامه عبايتها ....
حمدان كان وراها :وين بدشين جذي با اللبس هذا ...
عبير : ليه ايش فيه لبسي ..
حمدان ياخذ من الخدامه العبايه :فيه ريايل هني ...
عبير :وانا وش دراني ان فيه احد ...
حمدان لبسها العبايه بدون نقاش ومسك يدها ودخلو عليهم ...
ابو حمدان بصوت عالي لفت انتباه الكل للي جاي :هلا با الغــالي دج حياك ..
حمدان ابتسم بجاذبيه وراح سلم ع ابوه الي كان يتوسط الجلسه :هلا يبه شحالك ..
ابو حمدان : الحمدالله .. لفت انتباهه عبير الي واقفه بنص المجلس متوهقه اول مره تشوفهم كلهم ولا بعد
مجتمعين عبير في نفسها : واااي يا كثرهم ...
صحت من سرحانها ع صوت ابو حمدان : تعالي يابنتي شحالج
عبير تبتسم بارتباك من الموجودين : تمام يا عمي ..شخبارك !!
ابو حمدان: بخير ..
جاءت مرت ابو حمدان تسلم ع عبير : شحالج يا قلبي ..
عبير تذكرتها : الحمدالله بخير ..
مرت ابو حمدان :تعالي اعرفك ع الموجودين ..
وبدت تعرفها ع كل وحده موجوده اغلب الكبار لبشين جلبيات اما البنات متنوعين..
خلصت عبير من التسليم ... والتعارف ...
وجلست ع اقرب كنبه ... وهي تشوف الموجودين ازعاج والكل يسولف ...
تفرقو الرجال عن الحريم لكن للحين ازعاج البزارين والحريم موجود..
قامت من مكانها تبي تدور أي مكان هادي لان راسها صدع من الازعاج .. دخلت المطبخ لقت فيه بنتين
يسولفون ... ويضحكون بعد كل كلمتين يقولونها
جاءت بتطلع لكن سمعت وحده تناديها :هيــه انتي
عبير اف :اسمي عبير ..
البنت:اها عبير والله انك مسكينه ...
عبير : نعـم!!!
البنت الثانيه :ههههههه اتركيها يا فجر شكلها نايمه في العسل..
فجر بسخريه :هههه والله يا غاده انها تكسر الخاطر...
عبير انقهرت : هيه انتي وياها عندكم حكي تكلمو زين الناس ...ولا اطلع احسن
غادهـ :شوفي وين ريلج المصون وبتعرفين ((ومسكت ايد فجر وطلعو وهم يضحكون باصوات تنرفز الواحد...
عبيرراحت للصاله الخارجيه عند الريايل لكن لقت مكانه فاضي ... جت بتطلع ..
ناداها ابو حمدان : عبير
عبير بمجامله : هلا عمي ..
ابو حمدان : تدورين ع حد ..
عبير : شفتلي يا عمي حمدان ...
ابو حمدان : لا والله طلع من نص ساعه اتوقع..
عبير : طيب مشكور ..<< وطلعت من المجلس وفي بالها يتردد كلام البنات الي شافته في المطبخ ببالها << شوفي وين ريلج المصون وبتعرفين,,,,
طلعت برا الحديقه عشان تاحذ راحتها لانه ماحد فيها ...
مسكت جوالها بعصبيه ودقت ع حمدان :اااف ليه مايرد هذا وين راح
سمعت صوت ضحكات حمدان وهمسات ...:........
++++++++++++++
في قصــــــــر ابو عبدالعزيز ....
العصـــــــــــــــــــــر.....

كانت جالسه في الحديقه لبسه بنطلون سكيني اسود وبلوزه بيضاء عليها رسمه ميكي با الوسط حفر طويله شوي وفارده شعرها ومسويه بوف خفيف ولبسه طوق عريض لونه تركواز تتفرج ع مجله وسرحانه......
فجـــــــــــــــــــــــأهــ ....
طاحت المجله منها ...
حست احد مسكها بقوه و محاوطها مع بطبها واليد الثانيه ع فمها .. حاولت تصرخ بس ماقدرت حست بذعر ... وحاولت تفلت من يــده لكن ماقدرت ..
لانه اقوى منها ...
دمعت عيونها يوم شمت ريحته وعرفت انه فــــــــــــــــــــــــــيصل .... هذا ريحة عطره .......ياربي الطف فيني يارب احميني ...
سحبها ودخلها لغرفه في الحديقه بعيد عن القصر ...لكنه قريب من البوابة القصر ..
رماها ع الكنبه بصوت غاصب:تزوجــــــــــــتي هااااااااااااااااه,,
آجوان جاها زي الرعب ماعرفت تتكلم من شكله كان يخوف يمسح كل شوي انفه بعنف عيونه لونها احمر ...وكان يتحرك بسرعه زي المجنون
آجوان بتتكلم ماعرفت تنطلق حرف :.....
فيصل قرب منها ومسك شعرها بعنف:تكلمي تزوجتي ليــــــه...
آجوان تتألم بقوهـ:ااهـ <<وتحاول تبعده ,,
فيصل : يعني علشان مالمستك ذا اليوم ... تتزوجي لا ياماما حياتك بيدي ...
آجوان مو مصدقه الكلام الي ينطقه يعني انا بنـــــــــــــــــــت للحين احمدك يارب الحمدالله ....


يتـــــــــــــــــــــــــبع ....

في مكان ثاني ...

عنــــد بوابة القصر واقفه سيارة سلطان كان يدق ع اجوان لكنها ماردت عليه ضرب بوري اكثر من مره
سلطان : يوه ابي اعرف حراس ع شنو هذولي ليه مايفتحون الباب ..
نزل من السياره ودخل من الباب الصغير
سلطان تفاجأه :هذا شنو يسوي ....<شاف الحارس وهو يشم البودره الي ع الطاوله ...
يوم انتبه لسلطان قام بسرعه وخاف وارتبك ...جاء بيتكلم لكن سلطان ماعطاه مجال وراح عنه :....
..
نرجع لاجوان <<<

ترك شعرها فيصل ووقف قبالها وفسخ البلوزه قدامها ... اجوان تتراج للوراء بخوف ...
آجوان بصوت عالي جدا :لالالالالالا بعد عنــــــــــــــــــــــــي..
فيصل مسكها من كتوفها وسدحها في الارض وهي تقاوم وترجفه وتصارخ ...
آجوان تعبت من كثر مارجفت برجلينها ويدينها بلا جدوى حست انها خلاص هذي نهايتها ....نزلت دمــه حاره ع خدها ....
فجـــــــــــــــــــــــــــأهـ ,,,
شافت احد ضرب فيصل بوكس وطاح بعيد عنها .......
++++++++++



في احــــــــــــــدي جزار المـــــــــــــــالديف ....>>>>
بينما كانت الشمس تودع الدنيا بخطوط هادئه...والليل بروعــة ورقة ينسج..حيوطه ع الكون ...
في هذا اللحظه ....

كان عبدالعزيز وريوف يتمشون ع البحر ....
عبدالعزيز حاط يده ع كتف ريوف ...

ريوف وهي تتذكر كرت الورود و الاتصالات الي تجي في جوال عبدالعزيز احيانا يرد عليها واحيانا لا ... بصوت هامس:حبيبي ...
عبدالعزيز :هممممم
ريوف :ممكن تخوني بيوم ...
عبدالعزيز :ليه الاسأله البايخه الحين...
ريوف : جاوبني
عبدالعزيز يستعبط علها : والله اذا لقيت احلا منك ممكن ..
ريوف انقهرت :اهاا ...وانا بعد اذا لقيت احلا منك
عبدالعزيز وهو ينسك اذانها : شنو شنو ...
ريوف : أي أي .. خلاص ...
عبدالعزيز : عشان مره ثانيه تعدين كلامك ...
ريوف :متى نرجع ...
عبدالعزيز :بعد بكرا ان شاءالله ....
________

في المستشفـــــــــى ...
دخلت ام جاسر "ومعها صينية حـلا....

البندري تعدل جلستها عشان تسلم عليها :هلا خالتي ..
ام جاسر : ارتاحي ياقلبي لا تتعبي حالك ...
البندري : لا عادي ...
ام جاسر : ماتشوفي شر ...والله من يوم جانا الخبر وجاسر مانام للحين ...
ام رائد :ربي يحفظه ...مايقصر..
البندري ماتت حياء :......
ام جاسر : كيف ريوف ها للحين ماجاءت من شهر العسل ...
ام رائد وهي تقدام القهوه لام جاسر : الحمدالله بخير ... الايام هذي بتجي بس ماادري متى با الضبط ...
ام جاسر : توصل با السلامه ...
ام رائد : اامين ...
عنـد باب الغرفه ...
جاسر خلااص مو قادر يستنا اكثر حبيبته تعبانه ولا قادر يشوفها ... ورايح جاي عند الباب بتوتر مايدري هي بخير ولا لا يبي يطمن عليها بنفسه ......
وقف عند باب الجناح
وقف الباب وتنحنح ودخل .<.... واول ماشافة عيونه حياته وقلبه ,,,,<<

خايف عليك
ليت الزمن يجمعنى فيك
وان الليالى والجمر000
واحلا الاغانى والشعر 000
منك وفيك
لاتنحنى لصمت الثوانى
لاتنتحر فيك الـــــمعانى
اعرف مكانك
افتح نوافذك وزمانك
للهوى والنور
ترى الاسى تنور !
ياانته ياغالى000
ياكيد عذالــى
خايف عليك
ان الشعر وكل المعانى والجمر
يأسى عليك !
البندري اول بدت ضربات قلبها تسرع وتحس بمغص ببطنها
شافته حطت الطرحه ع وجهها ...:.......
حمدان وهو ناسي الي حواله ويطالعها وبس كأن الكون ظلم ومابقى غير نورها يشوفه :.......
ام رائد تقطع الصمت : هلا يمه جاسر شلونك ؟؟
جاسر تنبه :هلا هلا خالتي الحمدالله بخير كيفك انتي بشري عن صحتك ..
ام رائد : الحمدالله بخير
جاسر وهو يناظر البندري الي مرتبكه ووضح عليها لا نها قطعت شرشف الفراش من كثر ماتفركه بدون شعور قالها ..::: ماتشوفين شر يا الغاليه .. عساه فيني
ولا فيك....
البندري بصوت منخفض :لا تفاول ع نفسك ... الشر مايجيك...
جاسر كان بيتكلم لكن تذكر ان امه مجوده وخالته كمان ...جاسر : انا طالع انتظرك برا
ام جاسر : دقايق وجايه ...توجه كلامها لام رائد : شرايك نسوي الملكه يوم الخميس علاطول ..
ام رائد : ماعندي مشكله بشاور ابوها واقولك ...
ام جاسر : خير ان شاءالله يلا مع السلامه ...
ام رائد : حياكك..
البندري لا تعليق ::..........
_______

في الامــــــــــــــــــــارات ....

مشت بخطوات مرتجفه منصدمه خايفه من الحقيقه الي ممكن تبعثر كل احلامها وامالها...
وقفت عند شجره متفرعت الاغصان ... وعيونها ترمش مو مصدقه الي تشوفها عيونها لالا ... مستحيــــل هذا حمــدان الي بنيت معه
كل احلامي مستحيل هذا الي حبني ولحقني لحد ماوفقت ع اني اتزوجه ......!!!!؟؟؟؟؟؟
كل شي فيها يحترق ...من جوى ....
حمدان ماسك البنت مع خصرها ويهمس في اذنها وتضحك بصوت دلع ومياعه :هههههه حمووووود ...
حمدان : يا قلب حمـــ دا ن.... قطع كلامه ع الكف ...طرااااااااااااااااااااااااااااااخ
حمدان بصدمه وعيونه مفتوحه بقوه :عبير!!!!!
عبير بعصبيه : ودي للبيت الحين ....
البنت الي كانت معهم هجت :....
_______________

يتــــبع ....

في احدى كفيهات في الرياض ....

جالس وسرحان با الحقيقه الي سمعها قبل ساعات ....
معقوله البندري تصير بنت ابو عبدالعزيز ... اهـ من الدنيا فيها عجايب .. بس يا حرام المسكينه كيف بخبرها كيف بتعرف بعدين ااهـ ...الله يعين ...
حس باحد يهز كتغه صح من سرحانه ولف يشوف مين ...!
رائد :هلا جاسر تأخرت ؟؟
جاسر وهو يجلس : ايه كنت اوصل امي للبيت ... بعد ماوديتها للمستشفى تزور البندري ...
رائد تذكر البندري وحس بأسى علها وحزن : ....
جاسر : وش فيك ......؟؟؟؟ كأن هموم الدنيا فيك !!!
رائد :لا مافيني شي ...
جاسر : ههههه ليكون عشان خربت خطبتك ...
رائد يستعبط : اهئ اهئ كله بسبب البندري انا اوريها اذا رجعت البيت ...
جاسر :ههههه مايمديك تلمسها ...
رائد : وليه ان شاءالله !!
جاسر وهو يبتسم ابتسامه حلوه : ملكتي عليها الخميس ...
رائد :ماشاءالله حددتوو... مبروك ...
جاسر : ايه انا اقول اشوفها مره وحده ...
رائد بخبث : ايه ماكنك شبعت من وجهها ... < يقصد ذاك اليوم في الملحق
جاسر يصرف : اقو لانت وخشتك ماتبي تطلبلي ...
رائد : عاش مصرف ...
+++++++++++++

الخيمــــــــــــــــه الي في بيت ابو رائد ...
ثامر جالس بعربجه :يابوو صب القهوهـ لا تسوي نفسك ضيف ... تراك من اهل البيت يا النسيب ...
سالم حسس انه مرتاح معهم حيل :ههههه طيب ...<قام ومسك الدله من اليمين وصب له واخذ الفنجال ...
متعب : يا الحبيب من اليوم بعلمك قواعد المرجله ...
سالم يرفع حاجم : ليه مو معجبك ...
ثامر يبتسم يداريه : ايه عاجني بس خليني اعلمك احسن...
سالم : اوكيه يلا قلي شنو ..
متعب : اول قاعده ..
<<<<<<< وبداو +++++++++
في قصـــر ابو عبدالعزيز <<<

سلطان راح لمكتب ابو عبدالعزيز ...
دخل للمكتب بعد ماطق الباب : السلام عليكم ..
ابو عبدالعزيز : هلا وعليكم السلام .. حياك ..
سلطان : الله يحييك ..لا ابي نطلع برا فيه شي لازم نسويه اليوم ..
ابو عبدالعزيز : عسى خير ...
سلطان: خير ان شاءالله تعال معي ...
طلع ابو عبدالعزيز وسلطان من الفيلا الي للحديقه ...
يوم قربو لغرفة الحارس سمعوا جوان تصرخ ..سلطان وابو عبدالعزيز لحقوا مصدر الصوت ... بسرعه...
ابو عبدالعزيز : تسمع شي
دخل ابو عبدالعزيز الغرفه وشاف بنته ورجال يحاول يعتدي عليها ثار دمه وبكل غضب...عطاه بكس قووي ....
سلطان حس ان الدم تجمع في راسه :.....
حست ان ربها انقذها من الموت نفسه ... لكن من الي عطى فيصل بوس وخلصها من المتوحش !!
اول ماقامت وعدلت نفسها وفتحت عيونها ...شافت ...
ابوها ... وسلطان ....
فيصل ووهو يحاول يقوم ويمسح خشمه الي يصب دم:.....
ابو عبدالعزيز ينادي الحرس جاء واحد من الحرس :سم طال عمرك ...
ابو عبدالعزيز بعصبيه : كيف دخل هذا <يقصد فيصل ...
الحارس وهو خايف : والله ماادري ...<اول مادخل وشاف سلطان انرعب وعرف نهايته انه مطرود ...
ابو عبدالعزيز :شنووو يعني ماتدري شنو شغلتك هنيي تهش ذبان مثلا ...!!
الحارس منزل راسه وساكت :...
سلطان يحاول يكتم غيضه :عمي هد نفسك خليني اتصرف انا < وهو يشوف الحارس بنظره حاده
ابو عبدالعزيز وهو يمسك يد اجوان..: امشي خلينا نتفاهم برا
وهو يطلع من الغرفه...واثق من سلطان : اتصرف ..
سلطان : ان شاءالله عمي ...
فيصل قام بيلكم سلطان بوكس لكن سلطان بحركه سريعه منه مسكه من الخلف ودزه بقوه :يا الحقير نهايتك ع يدي ...
طلع سلطان من الغرفه وقفل الباب عليهم
ودق ع الشرطه ....
_______________

دخل ابو عبدالعزيز القصر مع اجوان ...
آجوان كانت بتصعد غرفتها خايف من الي بيصير لها الحين من ابوها وسلطان ...
ابو عبدالعزيز بصوت جاف :آجوان ..
آجوان وقف قلبها من الخوف :نعم..
ابو عبدالعزيز : اجلسي ..
آجوان تجلس ع اقرب كنبه :.....
ابو عبدالعزيز قطع الكلام دخل سلطان : السلام وجلس >
ابو عبدالعزيز : وش سويت ..
سلطان : عمي الحارس حقكم يتعاطي مخدرات ...والي كان يعتدي ع اجوان مروج مخدرات .. اتصلت ع الشرطه واخذوهم ...
ابو عبدالعزيز بصدمه : الحارس !!
سلطان : ايه ياعمي ...
ابو عبدالعزيز : الحقير زين سويت يا سلطان ...
سلطان :عمي ودي بطلب ... وهو يناظر اجوان الي تحاول تتصدد عن نظراته..
ابو عبدالعزيز : انت تامر امر ...
سلطان : نسوي حفله بسيطه بكرا واخذ اجوان لبيتي ..
اجوان : بكرا !!
ابوعبدالعزيز: خلاص صار ولا يهمك ...
سلطان : مشكور...



نهـــــــــــــــــــــايه .... البارتي >>>>>>>>>>>

35


ركضت لغرفتها وصكت الباب بقوه ورمت نفسها في السرير....
وبكت وبكت وبكت الم ظلـــم اجحااااف لحقها ليـــــــــــــه ,,,ليــه ...
ليه انا يصير فيني كيذا ...
آآآهـ يوم عرفت اني لسى بكر اتزوج وانا مغصوبه ومن ميـــن ....
من سلطــان الي يكرهني ...
اااهـ ....وبكت .. بكت ..
ليه يوم نورت دنيتها تظلم مره ثانيه بزواجها الي ماحبته
ولا تظن بيوم انها تحبه ليه لما تحس با السعاده بلحظه تنظلم بأرتباط بشخص يكرها ....ولا تظن بيوم راح تحبــــــــــــــــه ...!!!


**********
من جهه ثانيه
ركب سيارته وحط راسه ع الدريكسون بقهر مو متخيل
الي صار .....
ضغط ع اليريكسون بيده وهو يتذكر آجوان بحضان فيــصل الحقير ....
خاااااينه خاااينه خـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــاينه .....
دعس بانزين ............ وصارت السياره شبه ريح من سرعتها


***************
ام سلطان جالسه تتقهوى
ومجتمعين عندها بنات اختها وخواتها ....
ام سلطان:والله مدري وش فيه سلطان من يوم ماتملك ع بنت ابو عبدالعزيز وهو متغير ...
رنا وهي كارهه اجوان لانها اخذت منها ولد خالتها الي كانت تتمنى تاخذه لها :ايه يا خاله تلقينه قالبه راسه قلاب اسأليني انا في بنات العز اكيد شايفه نفسها علينا ..وتبي تحطه خاتب بصبعها
ام خالد تصير ام رنا واخت ام سلطان :وش ها الكلام يا رنا عيب ....
رانيا اخت رنا تايد اختها:وش قالت يمه خليها تقول الحقيقه سلطان من اخذ الي ماتتسمى وهو مو طبيعي ...
ام سلطان ضاق صدرها ع ولدها وخافت عليه من الكلام الي سمعته :....
في اللحظـه هذي دخل سلطان وهو معصب وصعد الدرج بدون سلام ...
رنا : شفتي شفتي يا خاله كيف صاير مايتحاكى ...
رانيا تايد اختها با الحكي ...
ام خالد : الله يهديه ويصلح حاله ...
ام سلطان قامت : بروح اشوف وش فيه متغير !!
في غرفت سلطان دخل الحمام الله يكرمكم واخذله شور عشان يهدي اعصابه ..
دخلت ام سلطان الغرفه ع طلعت ولدها من الحمام وبراسه المنشفه
سلطان : هلا يمه
ام سلطان وهي تجلس ع السرير : يا وليدي وش فيك متغير ذا الايام ومتاكل زين حتى ماسلمت ع خالتك تحت ...
سلطان : يمه خلينا من الكلام هذا بقولك شي ...
ام سلطان : وش فيه اهم منك ...
سلطان :بكرا زواجي من اجوان اتفقنا نسوي حفله بسيطه
ام سلطان باستغراب : هو يا وليدي وش ذا الزيجه المستعجله ...
سلطان : مافي فرق وليه تأخره خلاص كل شي جاهز ...
ام سلطان :هوو وين بتحط بنت الناس حتى غرفت نوم ماشريت ....
سلطان والله مو كفو اشتريلها غرفه :وش فيها غرفتي ...
ام سلطان تعرف ولدها عنيد وذا قال كلمه او حط براسه شي يسويه بدون ماياخذ راي احد :يصير خير ... طيب بتنزل تسلم ع خالتك ...
وهو ينسدح ع السرير : لا اعتذري لها تعباان ومالي خلق...
ام سلطان طلعت وهي تصفق ايدنها بعلامه الشكوى لله ....
++++++++++++



متحمس وحاسس نفسه بيطيييير من الفرحه مو متخيل ان حـــلم عمره بيتحقق معقوله خلاااص بتزوج حبيبت قليييبي ... اااه يا قلبي لا توقف من الفرحه...
طق طق ....
جاسر وهو منسدح ع السرير عرف انه اخته العنود من طقه يدها ع الباب : ادخلي
\العنود : جيت اتأكد ...
جاسر باستغرب : تتاكدين ؟؟
العنود : ايه موجود...
جاسر : وليه ان شاءالله ...
العنود:ع بالي انك طرت من كثر الفرحه ...
جاسر مسك اقرب مخده ورمها عليها .....:باايخه ..
لكن كانت اسرع منه وطلعت ع طول وهي ميته ضحك ع اخوها وفرحاانه له بنفس الوقت .....
_______________


ام بدر:دخلت ع سمر الي جالسه تكدش شعرها با الجل ...
ام بدر :سمر تعالي اجلسي ابيك في موضوع ..
سمر : شنو يمه ...
ام بدر: الحين تعالي اجلسي با الاول ...
سمر :ها وهذا انا جلست
ام بدر: انتي تبين تدرسين بمصر صح
سمر : ايه
ام بدر : وحنا رافضين لانك راح تكون لوحدك حناك
سمر :يوه يا يمه هذا الي قاهرني تكفين والله مارح يصير فيني شي وبهتم بنفسي وو
ام بدر : اصبري خليني اكمل كلامي..
سمر :....
ام بدر : عشان نخليك تروحين ومايفوتك التسجيل وتقدملك عريس
سمربدون تفكير :مواافقه ..
ام بدر : هووو طيب اصبري يابنت خليني اقولك مين ...
سمر : منو يعني يا يمه خلاص موافقه ... يلا الحين بروح معزومه مع صديقتي تاخرت <اخذت عبايتها وطلعت ...
ام بدر : ياربي يا البنيه هذي مطيوووره مدري متى تركد!!


++++++++++++++++++++++
في الاماراتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في السياره كان سيد المواقف الصمممممممممممممممممممممت
دخلت البيت وراحت ع غرفتها وحمدان يحاول يلحقها ....
دخلت الغرفه وقفلة باب الغرفه عليها ورمت نفسها ع السرير وهي تبكي بقهر بعد كل الي سوته عشانه يجازيها ب

الخيــــــــــــــــــــــــــــــــــااااانــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه


شده ع الفراش وهي تتذكر انه كان بحضان وحده ويضحك معها ...
طق طق .....
قامت واخذت مخدمه ومفرش وفتحت الباب له
وعيونها محمره وتناظره بقهر وغضب رمت عليه المفرش والمخده وصكت الباب بوجهه ...
+++++++++++++++++
صحت وراسها تحسه ماسكها من الالم ... مانامت كل البارح من البكي والتفكير بمصيرها ....
دخلت الحمام الله يكرمكم واخذ تشور بوديه بااارده تحاول تطفي فيها كل النياران الي بدت تشتعل فيها ...
نزلت تحت وشافت البيت مقلوب فووق تحت ....
ام عبدالعزيز : صباح الخير لأحلا عروس ..
اجوان وهي كانت تحاول تنسى الي بيصير اليوم :ماما تكفين قوليله خلي ياجل الزواج مو
قطع حكيها ابو عبدالعزيز وهو يوجه لها الاوامر : اجوان يلا روحي تجهزي
اجوان ودموعها تشارف ع النزول : بس يا بابا
ابو عبدالعزيز بحزم : خلاص عطيت الرجال كلمه .... روحي يلااا
اجوان ركبت الاصنصير وهي تلملم المها وحزنها ...
خلاااص ...مافي امل ... بكون له ...
ااااهـ يا القهر ... خلاااااااااااص
وصلت جناحها وشافت مصففت الشعر تنتظرها
عصبت عليها اجوان وبصوت كله غصب والم : من الي بابك هنيييي يلاااا برااا ضفي وجهك مابي اشوف احد ...
المصففه خافت وطلعت من الغرفه
اخذت الجوال تبي احد تشكي له همها :هلا هيفا ...
هيفا بصوت ملهووف : هلا حبي جوني شنو فيه صوتك ..
اجوان وهي تبكي ماقدرت تتكلم :....
هيفا : خلاص جايه الحين ...
بعـــــــــــــد ربع ساعه .... دخلت عليها هيفا .... وشافت حالتها حاله ..بس تبكي
هيفا :اجواان !!!!!!
اجوان قامت من الصوفا وضمتها وبدت تشاهق :.....
هيفا : ياقلبي خلاص هدي خليني اعرفي شنو فيك ..
اجوان بصوت يقطع القلب: اليوم دخلتي ع سلطاان ...
هيفا باستغرب : اليييوم ؟؟؟!!!
حكتلها اجوان السالفه كلها ....
هيفا وهي تهديها وتطبطب عليها وتحاول تحل الموضوع بحكمه : خلاص ياقلبي لازم الحين تتجهزين مافي وقت ...
اجوان : شنو فيك الحين اقولك بيعصبوني عليه اليوم وانتي تقولي تجهزي ...
هيفا : وش فيه سلطان رجال والنعم فيه ...
اجوان : ييوه هذي الي بتجنني...
هيفا : خلاص دام ابوك في الموضوع مالك الا انك تسمعي كلامه وبعدين مافي غير انك توافقي ...
اجوان :لالا مستحيل
هيفا : انتي اسمعي كلامي خلاص الموضوع طلع من يدينا ...
اجوان بصوت متألم: لا انتي ماتعرفي سلطان محد يعرفه قد هذا بيخليني عبده بين يدينه مارح يرحمني ..
طق الباب :....
هيفا : ميين ؟؟؟
الخدامه : Sir says quickly
هيفا : اووك ...
اجوان : يووه بابا ينتظرني تحت ...


هيفا فتحت الباب ودخلت المصففه وقالتلها تكمل شغلها ....
اجوان رضخت خوف من غصب ابوها عليها ...وهي مكره ...
هيفا راحت لدولاب وشافت وبدت تختار فستان يكون فخم وليق للحفلا ..
لقت فستان لونه سكري مخصر من فووق ووسيع من تحت وتووب وفيه فيونكه ع جنب لونها احمر ... عجبها واخذت كعب لونه احمر ...
خلصت اجوان من شعرها مارفعته خلته مفرود بس رفعه من قدام بسيطه والميك آب كان ناااعم مع روج احمر ...
هيفا ودمها تشرف ع النزول: واااااااو روووعه ... ياشيخه بيغى عليه اليوم من جمالك ...مبروك
اجوان ضمتها : الله يبارك فيك ....
شافت جوالها يهز : هذا بابا
هيفا : ردي عليه ..
هلا بابا
اابو عبدالعزيز يبي يطمن: خلصتي متجهزه ...
اجوان : ايه ..
ابو عبدالعزيز :شوفي يا حبيبتي سلطان رجال والنعم فيه وماابيك بيكون تحسبي
اجوان قطعت حكيه : بابا عارفه يلا الحين بسكر لاني بنزل للمعازيم ...
ابو عبدالعزيز : طيب يلا مع السلامه ...
طفت الانوار وبدت الاضاءه تصير ملونه ...
نزلت اجوان للحضور بزفه بسيطه من الدرج الي يتوسط القصر كانت الصالات ملينااانه ناااس ومن طبقات راقيه ....
اجوان يووه هذا الي يقولون حفله خاص (عمات اجوان ريما وغاليه )
بد الحضور يسلم عليها وهي تحاول تبتسم :....
جات عمتها ريما : مبرروك يا قمر .. ايش الحللاوه هذي ...
اجوان : تسلمين الله يبارك فيك ..
عمتها غاليه : مبررروك يا عسل
اجوان : الله يبارك فيك ...
ام عبدالعزيز ضمت بنتها وعطتها خاتم :مبروك ياقلبوو هيد الخاتم هديه من تيتا الله يرحمها ..
اجوان وعيونها تلمع : حبيبي ياماما
ام سلطان وهي منبهر بشكلها وهي ماالومك يا سليطين اذا تغيرت علينها :مبروك يا بنيتي
اجوان : الله يبارك فيه ...
رنا ورانيا منقهرين من اجوان ماتوقعوها با الجمال هذا من دون نفس : مبروك
اجوان ااف منهم ذولي : الله يبارك فيكم ...
اجوان ودعت الحضور وراحت تلبس عبايتها وتودع اهلها وهي تبكي ...
ريما : بسم الله عليكم خلاص جوني شوو كل هذا فرحه ..
اجوان : والله بفقدكم ....
ودعت الكـــل وطلعت لسلطان الي ينتظرها في السياره ...
طبعا سلطان ماطلب يشوفها يخاف ترفض او تسوي سالفه تخرب الحفله وخلهها ع راحتها ولا هي تبي اصلا ....
وصلو البيت ....
فصخت عبايتها في الصاله ماتبي تسأله وين الغرفه ولا تبي لسانها يجي ع لسانه با الحكي عقب الحركه الي سوالها فيها واحرجها تحديد يوم الزواج بدون ماتجهز صح عطاها مهرها بس هي ماتقضت ولا سوت شي<< ماشاءالله مايحتاج كل شي عندها ....
اجوان وهي تشوف الفيلا مو كبيره زي قصرهم متوسطه الحجم لكن مااتقارن مع الكان الي كانت عارشه في برفاهيه ...
اجوان كانت تتأمل البيت بقرف لان فرشته بسيط لكنه مرتب :يع ايش الذوق هذا
اجوان تتمشى با البيت ولا تدري وين راح سلطان ولا همها اصلا وين يروح
دخلت المقلط وشافته جلسه ارضيه مع شاشه بلازمه ماعجبها الجلسه نهائيا :جد ماعندهم ذوق...ولا بعد مسكني عند اهله
افزعها الصوت الي جاي خلفها :لا عاد انتي الي تفهمين با الذوق ..
لفت بسرعه وطاحت عينها عليه :يا ماماي
اول مره تدقق بملامحه طالع خقه با الثوب وعيونه الناعسه وغمازته الي ع اليمين
سلطان سكت وجلست يتأمل في فستانها السكري المخصر ع جسدها وقامتها الرائعه وبياضها الصافي وشعرها المفرود وملامحها الفاااتنه وعيونها الوسعاع ..
وريحة عطرها المميزه ...
سلطان بصوت هامس وهو يتقدم لها لا شعورين : خوفتك ..
اجوان وهي تبعد عنه لحد مالصقت با الجدار ماتبي تهرب منه عشان مايقول عنها خوافه لا تبي تبين قوتها من الحين :.....؟؟
لصف فيها لحد ماحست بأنفاااسه تلفح بوجهها وصارت العيون هي الي تتكلم ودخل اكبر كميه من عطرها في راتيه ..
سلطان مسك زندها وضغط عليه وعيونه تتطاير فها الشراره: اسمعيني زين ...اهلي تحطيهم فووق راسك وياويلك يا سواد ليلك ان شفتك تطولين لسانك علهم ...فاااهمه ...
اجوان :خلاص فاهمه بعد عني ...
سلطان بلهجت امر : يلا الحين روحي للمطبخ جهزيلي العشاء
اجوان باستغراب:اناااا !!!
سلطان :ايه انتي فيه احد غيرك با البيت ....
اجوان:ماتخاف احطلك سم وتموووت
سلطان بتسامه ساخره : ياحبي محد بياكله السم غيرك
اجوان اقتشعر جسمها من الكلمه صح ماقالها بحب بس حست فيها (حبي)ا
اجوان :بس انا مااعرف اطبخ ...
سلطان :عاد هذي مشكلتك ...جبيه للفرفه<وراح لغرفت النوم ....
اجوان ضربت رجلها با الارض بقهر : ااااووف بلاهي هذا ليله عرروس حتى فستاني ماغيرته ...
دخلت المطبخ وفتحت الثلاجه وبدت تعدد الي جوا الثلاجه : شنو فيه هينا جبن بيض عصير طماط قدر مادري ايش فيه شطه وووو.... يوووه ايش اسوي
سكرت الثلاجه باحباط فتحت الدولاب وشافت اندومي :لقيتك ...
وبدت تقرا المكتوب فيه كيفيت التحضير ... خلصت منه وحطته بصينيه مع عصير ..اجوان : يطلع مع خشمك ...حتى ماسألني اذا ابي اتعشاء او لا
صعدت فوق تدور الغرافه وشافت غرفه انوارها خافته فتحتها وشافته منسدح في السريرالنفرين بدون بلوزه ...اجوان توتره قبل ماتدخل اجوان يوووه هذا ليه كيذا عريان
سوت نفسها عادي ودخلت وحطت الصينيه ع الكمدينه بقووه :
سلطان : شوي شوي ...
اجوان متكتفه يدينها وتناظر الغرفه بقرف:شنو هذا ليكون هذي الي بنام فيها ...
سلطان ابتسم بسخريه : ليه مو قد المقام ...
اجوان :اقص يدي اذا كنت مغيرها اصلا...
سلطان : صح يا حلوه ماغيرتها ولا عندي نيه اغيرها ايش رايك ولا تصدقي نفسك كثير لان هينا مكانك لا تحلمي في يوم انك تنامي جنبي
شافت الفراش الي في الارض جنب رجوله ...
اجوان منصدمه وانقهرت ااه وبدت حياة المذله ياجوني وانجرحت من الصميم :هينااااااا اناااا ليه ترا اقدر اجيبلي بدال سرير عشر ...من قال اني ابي قربك
سلطان :هههههه لا تزاعقيت علشان مااجي اقص لسانك ..
اجوان لفت عنه وفتحت الدولاب استغربت وين ملابسها : ؟؟!!!!
سلطان وهو يشرب العصير : شوفي خلاقينك هناااك
اجوان شافت شناطها جنب الكنبه ع الزاويه ... سكتت وماعلقت وبلعت الاهانه وهي ساكته ...حتى مايبي يخالط ملابسي وملابسه ...
فتحت الشنطه واخذت منها قميص تحت الركبه لونه زهري وعليه رسومات في الوسط ....
دخلت الحمام الله يكرمكم وبدت تبكي تحت الدوش ....
اااهـ، ياماما ... كيف بعيش هينا ... احس نفسي راح اموت ....
....حاولت تتهدي نفسها ولبست وطلعت ...

وشافته مااكل الاندومي راحت للتسريحه وبدت تمشط شعرها وتمسح الميك اب :ليه مااكلت ...
سلطان مايحب الاندومي بس يبي يقهرها :اخاف ع نفسي يمكن حاطه سم فيه
اجوان انقهرت منه:اجل مره ثانيه لا تخليني اسويلك شي ...
سلطان قام من مكانه ومعه صحن الاندومي ووقف قدامها اجوان اسغربت الحركه هذا ايش بسوي قامت وقفت سلطان مد يده ومعه الملعقه : افتحي فمك
اجوان ااااااهـ لهدرجه مو واثق فيني :ماابي ..
سلطان يقرب اكثر : اقولك افتحي دخل الاكل با الخصب...
اجوان :يع مااحب الاندومي الله يقرفك ...
سلطان مسك شهرها المببلل:وانا بعد مااحبه ...لا تطولين لسانك مره ثانيه
اجوان وهي تتألم : بعد عندي يا حقير ...
سلطان انقهر منها : انا حقير ما الحقير الا انتي واشكالك ... ورمها ع فراشها وطفى الانوار ....
وراح لسرير : لا اسمع صوت فاااهمه بكرا وراي دوام ....
اجوان وهي تمسك راسها بالم وتفركه بدت عيونها تذرف الدموووع لبدايه حياااااة تعيسسسسسسسسسسسسسه
صحت الصباح ع صوت الجوال ...:::
::الوو هلا ماما ..
::اهلين حبيبتي بدي خبرك ان اليوم بو يجي اخوكي ..
::: اجوان استانست : وااو عزوز اليوم بيجي ... خلاص بجي ..
سكرت من امها وقامت من الفراش وشافت السرير مو موجود ....
شافت الساعه 9:33 ص
شكله راح الشغل لبست وجلس في الغرفه مالها خلق تخالط احد ومزاجها مقفل ..
دق ع سلطان :.. بعد اكثر من دقه رد ..
سلطان : نعم ...
اجوان :امممم بغيت اروح لاهلي اليوم ...
سلطان : لا << وسكر الخط ...
اجوان رمت نفسها ع السرير وبدت تبكي لحد مانامت ...



وصول عبدالعزيز وريوف....
في السياره ...كانت تتأمل القصر
منبهرهـ ع شكل القصر وتمشي وهي تتأمل شكل المكان كل شي مرتب بأناقه ورقي فائق ... ولا في الاحلام ....
نزلت وانفتح باب القصر ودخلت عبدالعزيز مسكها من يدها ...
رفعت راسها له بعيون لامعه وعاشقه للانسان الي جنبها وابتسمت ونزلت راسها ...
جات ام عبدالعزيز بأناقتها المعتاده :اهليين الحمدالله ع السلامه .
عبدالعزيز وهو يبوس امه : الله يسلمك يا الغاليه .!!
ام عبدالعزيز توه جهت نظرتها لأمها :شو اخبارك يا حبيبتي ..؟
ريوف : الحمدالله بخير ..
عبدالعزيز با ستغراب:يمـه عندنا ظيوف ...!
ام عبدالعزيز : أيه .. لك عملت لك حفلا بمناسبت أدومك ...
ريوف توهقت مابعت جهزت نفسها ولا استعدت وتحس نفسها تعباانه :...
عبدالعزيز :الله يهداك يمه كان خليتيها بكرا ...
ام عبدالعزيز : لك شو بكرا خلاص سويتا يلا روحو جهزوا نفسكم بستناكم <وراحت
دخلو الاصنصير وتوجهة للجناح ...الخاص فيهم ...
كان عباره عن غرفتين وصاله وبوفبه صغير فيه مكرويف وثلاجه صغيره وغلايه ماء...
دخل عبدالعزيز الغرفت النوم وتوجه للحمام الله يكرمكم ...
ريوف صارت تتفرج ع المكان بأعجاب ...جهزت ملابسه وجلس تنتظره يخلص عشان تدخل اهي بعده ....
طلع عبدالعزيز من الحمام وشاف ملابسه في السرير مجهزه ...
ريوف : نعيمن...اقول وين اجوان ماشفتها
عبدالعزيز: الله ينعم عليك ... امس كانت حفلة زواجهم .. احتمال ماتجي اليوم
ريوف وهي تدخل للحمام الله يكرمكم.....: الله يوفقها
في مكان ثاني في القصر ....
كان الكل موجود .....
وحده من صاحبات ام عبدالعزيز : اجل وينهم المعاريس
ام عبدالعزيز :هلأ وصلو ... راحو يتجهزو ونازلين علاطول...

ااف ابي اعرف هذولي للحين مانزلو وش جالسين يسوو فووق ؟؟
ام عبدالعزيز مشبه ع البنيه الي جالسه وكأنها تنتظر احد كان لبسها عاري :مرحبا
التفتت البنت وهي مستغربه :مرحبتين
ام عبدالعزيز اتضح لها الشخصيه : فتوون ...؟؟؟
فتون ببتسامه صفراء :اوه ع بالي ناسيتني ...
ام عبدالعزيز الي تضايقة من وجودها لكن ماتقدر تسوي فضايح دام الصاله زحمه :لك شو الي جابك ..؟؟
فتون تتمسكن :افا يا خالتي<للاحترام فقط ..> هانت عليك العشره
ام عبدالعزيز بصوت حاد ومنخفض مسكت يدها : لك اسمعي مابدي فضايح هوون فااهمه ولا واللهي مايصرلك طيب ...
فتون اووه لهدرجه خايفين من الفضايح ابتسامه ساخره : أن شاءالله ولا يهمك
شوي كل الحضور توجهة نظراتهم للاصنصير ....
خرج منه ريوف بفستان سكيني اسود سواريه وطالعه قمـه من الاناقه والجمال وعبدالعزيز بزيه الرسمي الثوب والغتره لكن روووعه عليه ...
كل الحضور ابتسمت بأعجاب الا فتون انقهرت وحقدت اكثر عليه وهي تتذكر الي سواه فيها ,,,,,
فتون ابتسمت بخبث : اووه والله ماعليها زوجته .....مارح تتهنى يا حبي ههههههههه....
عبدالعزيز القى التحيه ع الحظور وسلم ع عماته
طبعا عنده عمتين وحده اسمها غاليه 39 اكبر من ريما وعندها ولدين وبنت
بسام في كلية الطب ...
تيام في في جامعه ادارة اعمال000
ليان ثالث ثانوي صقتها اجتماعيه وحبوبه ... مملوحه
والثانيه ريما عمرها 33 ماعندها الا بنوته اسمها رهف تدرس1.. المتوسط....
عمته ريما وهي تحضنه بفخر : الحمدالله ع السلامه يا الغالي تو ماتنور الديره ...
عبدالعزيز : منوره بأهلها كيف كان شاءالله بخير ....
العمه ريما : الحمدالله تمام شخبارك ها مرتاح؟؟
عبدالعزيزوهو ماسك يد ريوف:فيه احد يكون معه القمر ولا يكون مرتاح
ريوف من الحياء توردت خدودها وضغطت ع يد عبدالعزيز بمعني احرجتني :...
عبدالعزيز ابتسم :الحين بتاكلني...
فتون الي تشوفهم من بعيد ومنقهره وحااقده وتتوعدوالله لاقلب حياتكم جحيم .استغلت انشغال الكل وراحت لجناحهم ....
بعد ماسلم وسوالف شوي مع عماته وامه عن السفره ...
قام عبدالعزيز : انتبهو لقلبي ..
ام غاليه :ههههه ولا يهمك
وطلع لقسم الرجال....
ليان :كيفك ..
ريوف : الحمدالله بخير ..شخبارك
ليان :تمام والله تصدقي عزوز عرف يختار ..
ريوف بحياء : عيونك الحلوه ...


<اندمجت ليان وريوف با السوالف وحبو بعض من اول لقى >
خلصت الحفله وصعدت ريوف فوق وهي مشتااااقه تدق ع البندري وصبا صديقتها وسمر ....
جلست ع صوفا وصدقت ع صبا صديقتها من زماان عنها من بعد اخر اتصال ...
صبا :هلاااااااوغلااا با القاااطه .... شخبارك يا دوبااا
ريوف :ههههه اهليين الحمدالله بخير كيفك انتي ...
صبا : الحمدالله بخيررر مشتااقتلك وينك الحين ...
ريوف : اليوم وصلت للشرقيه ...
صبا :الحمدالله ع السلامه ...
ريوف :الله يسلمك ها شنو الاخبار...
صبا :امممم تملكت ع ولد خالتي ..
ريوف : ياحمار ولا حزمتيني ..
صبا : والله وش اسوي انتي بشهر العسل ..
ريوف : أي صح مبررررررررروك ياقلبوو ...
صبا :الله يبارك بعمرك ....
ريوف شافت عبدالعزيز يدخل سكرت :يلا الحين حبيت اسلم عليكم
صبا : حياك <سكرت الخط ...
وهي تقوم لعبدالعزيز : اهلين حبي ... ها كيف السهره ...
عبدالعزيز وهو يجلس ع الصوفا ويحط يده ع كتفها:الحمدالله تمام ... قولي ها ارتحتي من اهلي انبسطي معهم ..
ريوف : ايه مره عمات عسل وطيوبات ... حبيت ليوونه ..
عبدالعزيز : ايه ليان اجتماعيه وحبوبه ... بس هااا ليكون تحبينها اكثر مني
ريوف :ههههه ياعيني ع الي يسوون انفسهم يغاارون ...
عبدالعزيز ببتسامه : ماودك تنامي ...
ريوف :لا والله مافيني نوم برتب اغراضنا با الاول وبعدين بنام ...
عبدالعزيز :خلي الخدامه تجي ترتب معاك ..
ريوف : لا مافي داعي انا اخلصها وبعدين ماابي خدامات يدخلون غرف النوم ..
عبدالعزيز : وااااهـ يا لبااا الفااهمين هاتي بوسسه قبل ماانام ..
ريوف وردت خدودها وباسته مع خده بوسه خفيفه :تصبح ع خير
عبدالعزيز : وانتي من اهله ...
ريوف غيرت ملابسها ولبست برموده مع بدي ومسحت الميك آب ...
وبدت ترتب اغراضها واغراض عبدالعزيز .....
_____________

نهاينة البارتي ......
ايش راح يصير في اجوان وكيف بتكون حياتها مع اهل سلطان وسلطان نفسه ؟؟؟؟
حمدان وعبير الي متى مارح تسمه وهل راح يفترقون ؟؟؟
سمر ورائد ايش راح يصير لما تعرف ان خطيبها رائد ..؟؟

هاااااااااي ...

كيفكم ان شاءالله بخير ....

البارتي وصل ...
اتمنى ينال اعجابكم ...
*

*

*

*

*

*

*

*

*

36



في الامارات ...

لها ثلاث ايام ماتكلمه ولا تسمعه ... مهي مستوعبه الي شافته ... هذا حمدان يسوي فيني كيذا خلاص وش تنتظر من الدنيا بعد ...
دخل الفيلا وشافها في المطبخ ...
حمدان يبي يلفت انتباها :احم احم
عبير مجرد ماسمعت صوته علاطول راحت تبي تطلع من المطبخ :...
مسك يدها حمدان :عبير
عبير :.......
حمدان : عبير اسمعيني ...ليه تسوين بروحج جذي ..
عبير :.....
حمدان :خليني اشرحلج ...
عبير سحبت يدها منه وراحت ع اقرب كنبه وجلست وحطت رجل ع رجل : يلا تكلم ..
حمدان كان متردد كيف يشرح لها :اا.
حمدان اخذ نفس طويل وراح جلس قدام رجولها :
البنت الي شفتيها معي ذيج المره مابيني وبينها شي ..
عبير : لا يا شيخ ... و الضخك والهمس و الحركات شنو معنها ...؟؟؟؟
حمدان :امم والله مابيني وبينها شي...كل السالفه اننا كنا نسولف ونضحك بس ...وانتي فهمتي غلط
عبيروقفت :اهاا ... تيب ...
حمدان :شنو؟؟ مو مصدقتني ..
عبير انقهرت من تبريره لها :لا مصدقه كيف مااصدق ....بروح لاهلي داقين علي .. >تكذب
حمدان يبي بس رضاها :ولا يهمك خلال الاسبوع هذا ننزل للسعوديه ..
عبير راحت وهي براسها شي راح تسويه في السعوديه :اوكيه يلا بروح انام راسي مصدع...
حمدان ضم خصرها :وانا والله تعبان وابي انام ..
عبيرماتبي قربه منقهره منه:...
دخلو الغرفه حمدان يقرب من عبير ...
عبير تكذب : سوري مقدر اليوم ...
حمدان جاهه شعور الاحباط :.........
+++++++++


المغــــــــــرب ....
ام بدر :سمر يلا قومي تجهزي...
سمر وهي تتمخط في الفراش : يووه يمه وليه من بيجي خالتي وعادي متعوده ع كشتي ..
ام بدر : اااف هذي الي بتفشلنا ...
سمر وهي تحط المخده ع راسها من صوت امها الي عكر صفو نومها :...
ام بدر تسحب المخده منها : يلا اشووه قومي خلصينا ...
سحر دخلت :اااف للحين نايمه قومي فشلتينا بسرعه بعد شوي بيشوفك رائد وانتي للحين نايمه ..مع ذا الكشه ؟؟
سمروهي تتمغط :بسم الله وانتي وش جابك ...
سحر : جابني خطبنك ...
سمر وهي تقوم وتدخل الحمام :زين جيتي ابيك تستشوري شعري مالي حيل ..
سحر :بسرعه بس بروح اجلس مع البندري من زمان عنها ...
سمر والله مادريت اني مهمه الكل حاظر خطبتي ياحليلها خالتي جايه تساعد امي ؛؛>> والله ماتدرين انها جايه تخطبك لولدها طلعت من الحمام الله يكرمكم جلست ع كرسي التسريحه : يلا يا هانم اشتغلي بكشتي
+++++++++++


في المجلس بدر ومتعب وثامر وابو بدر وابو رائد ...
بدر: والله وصرت نسيب ...
متعب : يستاهل ابو مشعل ..
رائد : هييه انت وياه خير والله وصرت نسيب ليه مو مالي عينك ولا الثاني يستاهل ابو مشعل من لاعب عليك وقالك بسمي مشعل..
ثامر :ههههه يتغشمرون والله باين عليك متوتر ..
بدر:والله ماالومه دامه بياخذ ست الحسن
قـطع عليه الجو .... ابو بدر ..
قوم يا متعب وصل رائد للمجلس الثاني ..
نزلت
سمر مع سحر ....
ام بدر كانت واقفه جنب الدرج ...:زين نزلتي كنت بقولك تروحي تشوفي خطيبك ...
سمر :الحين خليني اشوف اهله ...
سحر : شف هذا الي تستهبل .. انتي شابعه من اهله روحي شوفيه هو ...
سمر مافهمت شي مشت للمجلس مع متعب الي مستغرب شكل سمر :اقول سمور وش السالفه اليوم حليانه ...
سمر :بسم الله عليك من يومي اهبل ...
اول مادخلو المجلس ...
رفع راسه رائــد ..وسبلت عيونه ع شكلها اول مره يشوفها بتنوره وشعرها مفرود وجاي ع جنب بطريقه مرره كيوت...
اما سمر انصدمت ....
لالا هذا رائد ... لا شكلهم غلطانين معقولــه هذا خطيبي ..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حاولت تمسك اعصابها يوم قام رائد ومد يده يسلم عليها ...ضغط ع يدها ... رفعت عيونها لها
غمز لها مع ابتسامه تذوووب ...
وخرت يدها بسرعه وطلعت ...
متعب :هههههه وش سويت با البنت ..
رائد : مالك شغل ..

صعدت غرفتها وهي متفاجأه ومصدومه وترتجف بنفس الوقت ....
رائد رائد رائد رائد اهووو الي وافقت عليه ..لالالالا ....ياربي وش اسوي مقدر اتراجع الحين ..انا الغبيه الي ابي اعرس وبس عشان اسافر استاهل ...
++++++++

في بيت ابو رائد :...
البندري كانت جالسه في الصاله ....وهي سرحان
مابقى شي ع ملكتها بكرا راح تكون زوجته
دخلت عليها امها والابتسامه شاق الحلق :والفستان وصل<< الفستان هذيه من ريوف طلبته لها من فرنسا ...
البندري : والله بروح اشوفه ...
________






في الشركه ...

دخل عبدالعزيز ع مكتب سلطان وتفاجأء انه مداوم اليوم ....
عبدالعزيز:سلطان جاي اليوم ..
سلطان كان ماسك الاوراق وسرحان وقطع عليه سرحانه صوت عبدالعزيز : ها ...
عبدالعزيز وهو يجلس ..: اقول ليه مداوم اليوم ..؟؟
سلطان :يعني شايف الشركه كيف متراكم الشغل فيها انت مو موجود وعمي عبدالعزيز مشغول في اموره الله يعنيه .. مايقدر ع كل هذا ...
عبدالعزيز :والله مدري كيف اشكرك من جد تعبناك معانا ...
سلطان : لا يابن الحلال مابينا ها الكلام ...
عبدالعزيز : يلا انا استأذن ...
سلطان شاف الساعه ولقاها موعد الغداء ... دق ع اجوان لكنها ماترد .... قرر يروح للبيت ...
دخل للبيت وشاف امه كا العاده في المطبخ تسوي الغداء والخدامه تنظف البيت ...
سلطان وهو يتلفت ع البيت :السلام عليكم
ام سلطان والله ذا البنيه مهبله بولدي : وعليكم السلام ..يمه من تدور !!
سلطان انقهر لما ماشاف اجوان نازله وللحين بغرفتها :ها لا وولا شي ...
ام سلطان :ترا اليوم بيجون خواتك سعاد ونوره .. عشان يسلمون ع اجوان ..
سلطان وهو يتوجه للدرج :الله يحيهم ...
دخل الغرفه لقاها نايمه في السرير شعرها متناثر ع الخده ولامه روحها با المفرش لان التكييف عليها ...
سلطان راح وسكر التطييف وفتح الشبابيك ...
ودخلت شمس الظهر ع الغرفه ..
اجوان تتمغط في الفراش وتفتح عين وحده والثانيه مغمضه ...
اجوان :كم الساعه!
سلطان بالهجت امر :قومي الحين الفراش وعسلي وجهك وانزلي ساعدي امي في المطبخ ...
اجوان :المطبخ ..؟؟
سلطان :ومره ثانيه لا اشوفك نايمه اجي القاك صاحيه فاهمه ..
اجوان قامت ودخلت الحمام بدون ماترد عليه :...
سلطان انقهر من حركتها ودخل معها الحمام الله يكرمكم ومسك زندها ولفها عليه : اذا تكلمت ما تعطيني ظهرك تعلمي الاحترام ..
اجوان حست بغصه بحلقها ودها تنفجر بدموع بس بلعتها وحست بألمها با الصميم :تيب ..
سلطان ترا يدها بقرف وراح يفصخ ثيابه ويرميها في الارض لبس قميص <<تعرفونه حق الرجال ماغيره .... ونزل تحت :......
طلعت اجوان من الحمام وشافت ملابسه ع الارض :يووه ليكون فاكرني بنظف وراه زي الخدامات ...
راحت عند شنطتها وهي محتاره ماتدري ايش تلبس في صباحية عروس هههه عرس قال !!
انا ماادري شنو موقعي با الاعراب ....
اخر شي اخذت فستان ناعم حفر لونه ليلكي مع كسرات تحت الصدر خفيفه ...
_______


ترتب السرير شافت ساعه عبدالعزيز فوق الكمدينه فتحت درج الكمدينه عشان تحط الساعه فيه ..
لكن انصدمت من الموجوده في الدرج ....
اخذت الصوره ويدها ترتجف ...
عبدالعزيز ومعه وحده ماسك يدها وهو مبتسم مو غريب شكلها عليها ..!!
تذكرت انها كانت في حفلة الاستقبال وكانت نظراتها غريبه لها.!!
لالا معقولــه تكون لها علاقه فيه ...ليه محتفظ في الصوره للحين ..ليه ماتخلص منها ...
حست قلبها يعتصر جلس ع السرير وهي تشد ع شفايفها السفلا .والا فكار توديها وتجيبها ...
____________

نــهايه البارتي ....

37..
*

*

*
ليتك تموت الـــــــــــيوم وارتاح أنـــــــــــــا منك
رتاح قلبن بالخيانه طعنتـــــــــــــــــــــه ..
ليتك تموت وبلون الأســـــــــود أكفنـــــــــك..
واطوي معك صفحة عذابن رسمتــــــــــــه..
ليتك تموت وداخل القبر أنا ادفنـــــــــــــــك ...
وادفن مع الجثمان جرحن جرحتـــــــــــه..
ليتك تموت ومحدن درى عنـــــــــــــــــــك..
غير الخفوق اللي وفالـــــــــك وخنتــــــــــه..
ليتك قبل ماتموت في صدرك أطعنــــــــــــك..
وأصيــــح بأعلى صوتي وقول حقي اخذته..
يلعنك قلبي والاحاسيس تلعنــــــــــــــك..
يلعنك دمعن صادقن لك نثرتــــــــــه..
جننتني ياجعل ربي يجننـــــــــــــــك..
لا وحسايف ليلي اللي سهرتــــــــــــه..
منت بكفو قلبن له سنين صــــــــــانك..
منت بكفو اللي من اجلـــــــــــــك فعلته..
غدار .. خاين خنت قلبن مأمنـــــــــــــك..
قلبن عطـــــــــــــاك الحب وبيدك ذبحته..
وش موقفك لوكنت انا اليوم خايــــنك
وش شعورك لو فؤادك غــــــــدرته

+

+
+
+






صحت من النوم وراسها يألمها عقب امس من كثر ماتفكر مانامت الا متأخر ...
سمر وهي تتذكر ايش صار البارح ..
ام بدر : انتي صاحيه تبين تفشليني عند اختي يوم قلت انك موافقه لعب عيال اهو
سمر: يمه رائد ماابيه مانصلح لبعض..
ام بدر : اقول بس ملكتك بعد اسبوع وزواجك بعد اسبوعين وبعدها بتسافرون ع مصر وقرقر زايد ماابي ... ابي افهم اذا اهو المعرس او غيره شنو يفرق ..
سمر : يفرق انه رائد ..
ام بدر : اقول بس اروح انام احسلي .. اذا ماتبينه مافي سفر وانطقي هنا
سمر صكت باب غرفتها بقوه ورمت نفسها بسرير بقهر ...
استاهل انا الي استعجلت..
__________


جالسه في الصوفا من الصبح وهي تفكر والوساوس رايحه جايه في بالها ...
دخل عبدالعزيز الجناح وشافها سرحانه حتى ماحست فيه اخذ ورده من الجره الي قدامه وداعب فيها وجهها الناعم ...
ريوف :اوه ماحسيت فيك
عبدالعزيز : اكيد فيني سرحانه
ريوف :ههه مشكله الثقه ..
عبدالعزيز :يحقلي موو
ريوف وهي تتذكر البنت الي في الصوره تغيرت ملامح وجهها اخذت الشنطه حقة الشغل منه وحطتها جنب مكتبه :.....
عبدالعزيز استغرب بس سكت وراح لها حط يده ع خصرها:الحلو شنو شاغل باله
ريوف ماتدري ليه ودها هلحضه تذبحه شعور غريب يتسلل دخلها
الغيــــرهـ واحساسها با الخيـــانه <اصعب شعور تحسه المرأهـ
ااه ايش تبيني اقولك خليني ساكته لين اشوف اخرتها :لايا روحي مافي شي خلينا ننزل نتغداء..
|____________

جالسين بعد الغداء ...عباره الغرفه عن جلسه ارضيه
يشربون الشاهي ...
ام سلطان :يلا انا بقوم اريح شوي ..
سلطان :خذي راحتك
سلطان مدد رجلينه :اجوان
اجوان :هلا
سلطان : تعالي همزي رجليني ..
اجوان بأستغرب اشرت بسبابه ع نفسها :آنـا
سلطان :شايفه حد غيرك يلا تعالي
دخلت ام سلطان اجوان سكتت وقامت لسلطان :أي لا تنسى ان فيه عزيمه اليوم مو تقول عندي شغل ماني جالس
سلطان :لا تطمني بكون موجود .
طلعت بعد ماسمعت رد ولدها ....
اجوان جلست جنبه :ليه ماقلتلي عن العزيمه
سلطان : هذاك عرفتي ..
سلطان مسك يدها اجوان ارتبكت ماتدري ليه ..
حط يدها ع رجلينه :يلا دلكيني ..
اجوان:كيــف ؟؟
سلطان وهو يرفع حاجب : نسينا انك بنت عز يعني يا ست هانم سويلي مساج ...
اجوان :تيب .. بس مو هينا...
سلطان بعناد: الا هينا ..
اجوان هذا يبي يذلني كيف اسويه هينا اخاف احد يشوفني وانا تحت رجلينه والله احراج قدام اهله...
سلطان :مطوله الهانم ...
أجوان :ها <توها بتقوم الا تدخل مره ثانيه امه ..
ام سلطان : اقول لا تنسى تودي الشغاله للمكتب<وراحت ..
سلطان وهو يقوم : ان شاءالله اليوم ...
اجوان :ليه بتودونها
سلطان وهو يرفع حاجب : مالها داعي دامك موجوده ..>يقهرها
اجوان بصوت شبه عالي : شنووو
مسك يدها سلطان وضغط عليها : لا ترفعي صوتك فاهمه...
اجوان وهي تحس بألـم : بعد عني < وركضت لغرفتها ...
+++++++


منسدح وسرحان ياحلوها ماتوقعتها بتطلع بنووته هههه وش فيك اجل قالولك ولد ... لالا بس اليوم طالعه غير بس غريبه باين بعيونها الصدمه ؟؟
طــق طـق
رائد : ادخلي يا بندووري ..
البندري ببتسامه :هههه كيف عرفت ؟
رائد : وهل تخفى طقه الباب ...
البندري وهي تجلس ع السرير :.....
رائد : وش فيك ؟
البندري :لا مافيني شي بس احس اني متوتره شوي ...
رائد :ههههه لا تخافي جاسر مايعض ..
البندري اخذت المخده ورمتها عليه :رااااائد بلا سخافه ...
رائد/ههههه خلاص امزح وش فيك ...
البندري :الله يعين بكرا ملكتي وريوف مارح تجي الا الظهر .. الله يعين بنات خالتي ع التنظيم ..
رائد : اجل بنات خاله ببلاش ...
البندري : والله انهم مايقصرون ...
رائد:ايه بذات سمر ..
البندري :هههههه من الحين مسوي تدافع ..
رائد: يا شيخه نتعلم من يوم مااشوفها وحنا نتناقر خليني ادافع عنها شوي ..
البندري :صحيح يا رائد ترا سمر طيبه حطها بعيونك ...
رائد : لاتوصي حريص
من قلب ينبض غلا ومن روح مسؤوله ...
رائد وهو يرفع حاجب ويناظر البندري بنظرات خلتها ماتقدر تحط عينها عليه :حبيب القلب يدق ..
البندري طبع وجهها احمر: ييوه يا رائد خلاص رد عليه < وطلعت بسرعه ..
جاسر :الو
رائد : هلا ياابو النسب ..
جاسر : شخبارك ..
رائد : الحمدالله ..
جاسر : اقول ابيك تجي معي
رائد :وين ع ذا ظهر ..
جاسر :نشتري ذبايح ...
رائد وهو ماله خلق : لاياشيخ
جاسر : يلا دقايق وانا عندك <وسكر الخط
++++++

جلست اتبكي لحد ماارتاحت يا ربي مسستحيل اتحمل معاملته لي ...
شافته داخل وهو يرمي نفسه ع السرير ...
تأملت ملامحه .. جسمه المتناسق وبشرته القمحيه وغمازته اليسرا الي تموت بس عشان تشوفها
سلطان : وش تطالعين ... فيه شي غلط ..
حست ع نفسها ولفت وجهها وهي مكشره : اف
سلطان : اسمعي الحين مافيه شغاله وامي حرمه كبيره وماتستخمل الشغل.. فهمتي
اجوان : ....
سلطان : لا تسوين ازعاج بنام وصحيني العصر ..
اجوان بصوت مايسمعه الا هي : فومت اهل الكهف ان شاءالله
++++++++


ع طاولــه الطعام ...
عبدالعزيز : يبـه بكرا ملكة اخت ريوف
ابو عبدالعزيز : ايه عرفت ان شاءالله بكرا نكون حاظرين هذولي الحين يعتبرون من الاهل
ريوف :تسلم يا عمي
الخدامه خلف عبدالعزيز : You have a visitor
عبدالعزيز : اوكيه ... I come استأذن ... وراح يشوف من الضيف الي جاي في الوقت هذا
ريوف مستغربه بعد مارح عبدالعزيز جاها فضول تعرف مين : الحمدالله شبعت
ام عبدالعزيز : لك شوو مااكلتي شي لسى ..
ريوف وهي تتبسم : لا اكلت الحمدالله < وقامت
صارت تتلفت يمين وشمال حول الصالات الثلاث ومالقت احد .
خرجت من بوابه الفيلا تطل وشافت عبدالعزيز واقف وقدامه وحده تعرفها زين ايووه هذي الي في الصوره ....
لالا وصلت فيه الوقاحه يشوفها في البيت
اااه ويضمها كمان تجمعت الدموع في عيونها وحلقها فيه غصه رحت بسرعه وصعدت غرفتها
+++++


عبدالعزيز بصــدمه : فتوون؟؟
فتون ببتسامه فيها شوي سخريه : يا عيون فتون ..
عبدالعزيز : ايش الي جابك هينا انتي ماتستحي...
فتون: ليه مااشتقتلي ...
عبدالعزيز : اقول استهدي با الله وراكبي سيارتك ولاعاد اشوفك ..
فتون لمحت احد خرج من الفيلا وعرفت انها ريوف رمت نفسها بحظنه :....
عبدالعزيز وهو يبعدها ويدخلها السياره :اذا شفتك مره ثانيه مارح يحصلك طيب ..
+++++++++++


اليـــوم ملــكة البندري ....
الكل كان ولا اروع وفي ابها حلــه ,,,,
مسكت القلـم وهي ترتجف ووقعتــ
الحين هي زوجـــة وحرم جاااسر ...
ماهي مصدقـــه وفرحانه بنفس الوقت كانت لبسه فستان ضيف لحد الركبه ووسيع وله شوي ذيل لونه تركوازي ع فضي وتوب ...
ريوف لبسه فستان اخضر حرير علاق مخصر وهي تضمها : مبرووك يا الغاليه
البندري : الله يبارك فيك
سحرلبسه فستان ليلكي وفيه شك من عند الصدر وهي تبكي : ياحياتي مبروك
البندري : لا تبكي الحين ابكي معك ويخرب الميك اب
سحر :دموع الفرح ...
سمرلابسه فستان ليموني حراير تحت الركبه مع فيونه تحت الصدر لونها ذهبي : مبررروك يا عسووله
ببتسامه : عقباله ..
سمر كشرت :...
ام رائد وهي تضمها وتبوسها : يلا ياروحي ينتظرك جاسر
البندري توترت وابتسمت وخرجت له
ريوف كانت جاليه وتحس نفسها مخنووقه ..تذكرت ان كل امس وهي تحاول انها تتجنبه
ااه ناار جواتي ماهي قادره تنطفي ...
سمر : حبيبتي فيك شي ..
ريوف : لا مافيني شي مبروك عليك خيوو
سمر : تكفين اسكتي والي يعافيك ..
ريوف :افا ليه ؟؟
سمر :مالي نفس اتكلم الحين امشي خلينا نرقص
++++++

احس اني بحلم مو مصدق خلم عمري تحقق
واخير يا البندري صرتي زوجتي ااهـ يا نعومتها وجمالها ...
ربي يحفظك من العين ... ويحرسك .. لو تدرين اني اخاف من الهوى عليك ...
البندري ميته حياء ياربي لمتى وهو يبحلق كيذا من دخلت وماتكلم : احم ..
جاسر : مبررروك يا الغاليه
البندري بصوت خافت : الله يبارك فيك
جاسر : البندري ...
البندري رفعت راسها :...
جاسر بهيام وحب واضح من عيونه : احبــك
البندري ولع كل جسمها وصار وجهها احمرر ..جاسر :ربي يخليك لي ...

+++++++
لهم يومين واصلين للسعوديه رفضت عبير تنام في فندق ونامت في بيت اهلها ...
حمدان كان نايم بغرفت عبير شاف الساعه : الله كل هذا وانا نايم ... التفت مالقى عبير ... تذكر كيف ذا الايام تتفاداه باين عليها للحين زعلانه منه ...
غسل وجهه وبدل ونزل : غريبه وين اهل البيت ..
شاف مجلس مفتوح نوره دخل
انصــــــــــــــــــــــدم ...
ووقفت كـــــــــــــــــــــــــل خليه بجسمه ...
*

*

*
*






38 ...


من يوم ما عرفتك
وطبعك الخيانة
لكن ما توقعتك
تخون اللي يعاملك بشهامة


لهم يومين واصلين للسعوديه رفضت عبير تنام في فندق ونامت في بيت اهلها ...
حمدان كان نايم بغرفت عبير شاف الساعه : الله كل هذا وانا نايم ... التفت مالقى عبير ... تذكر كيف ذا الايام تتفاداه باين عليها للحين زعلانه منه ...
غسل وجهه وبدل ونزل : غريبه وين اهل البيت ..
شاف مجلس مفتوح نوره دخل
انصــــــــــــــــــــــدم ...
ووقفت كـــــــــــــــــــــــــل خليه بجسمه ...
مشى بخطوات سريعه وشدها مع شعرها وصرخ بأعلى صوته : تخووونيني انا انا ياعبييييييييييييييييريا حقيـــره يا كلبـــ**** يا ***** ....
الطرف الثالث انحاااش :......
عبيرمسكت يده بصعوبه من الالم وبعدتها وصارت مواجهه له بصوت ساخر : الحين يا حبيبي صرنا متعادلين ...
ماحست الا بكـــــــــــــــــــــــف حاااار طبع اصابعه ع خدها وطيحها من قوته ....
حمدان وهو دمـــــــــــه فاير مو قادر يركز حاسس انه اليوم راح يرتكب جريمه فيها سحبها مره ثانيه من شعرها وجرها لغرفتها: والله واللله يا حقيــره مااكون حمدان الـ اذا ماربيتك ...
رمها ع الارض وبدء فيها ضرررررررب ضرررب ,,,لحد ماتعب
وعبير تصارخ وتون من الالم والضربات الي تجيها من كل الجيهات ...لحد مافقدت الوعي
حمدان يشوفها مرميه في الارض
وانصدم في الدم الي خرج
تحـــت ...


... ++++++++++++++++
جالسه في الغرفه ومالها خلق تنزل اخلاقها مقفله ودها تحط حرتها في احد لكن نزلت اجباري دام لهاالعزيمه ...
لبست فستان ناعم وضيق بارز انوثتها .. وخلت شعرها مفرود وحطت ميك اب خفيف اساسا مايحتاج تحت شي لانها جميله واي شي يكون روعه ع جسمها الرشيق وقامتها الفاتنه ...
توها بتفتح الباب الا يكون اخر انسان تمنت تشوفه الحين ..سلطان يطالعها من فوق لتحت بصوت مستهتر :لا كان طولتي شوي يا اميــره <شد ع الكلامه الاخيره ...
اجوان عيونها محمره من العصبيه ودها تعجنه بيدها وترميه من الدريشه لا شعورينا مسكت يده ووخرته من طريقها ومشت بسرعه عنه بدون كلام ...الحركه هذي استفزت سلطان وقهرته هين يا اجوان محد بيربيك غيري
نزلت وشافت انظار الكل عليها سلمت ع الموجودين ويوم وصلت عند رنا
رنا تشوفها من فوق لتحت بحتقار و من طرف خشمها :اهلين..
اجوان من غير نفس : هلا < وراحت عنها ...
جلست ع الكنبه وهي مالها خلق ...
وبداء السوالف وكل شوي احد رامي عليها كلمه تقهرها وهي ساكته ولا كأنها سامعتهم ولا هي اصلا معبرتهم
سلطان :احم احم يا ولد ..
ام سلطان : حياك يا وليدي مالمك احد ..تأشر ع البنات تغطو يا بنات ..
سلم ع الموجدين وبد يسولف مع خواته الثنتين وخالته ....
رنا من اول ماسمعت صوته وهي كل شوي تتميلح : هلا سلطان كيفك ..
سلطان عارف ان بنت خالته رنا تحبه بس اهو مطنشها من زمان لكن يوم شاف انها تتميلح معه حب يقهر اجوان ويحرق دمها مثل ماحرقت قلبه ناظرها بجراءه : تمام الحمدالله ...شخبارك انتي يــا << اول مره يدلعها وشدد ع اخر كلمه وهو يناظر اجوان..< رنوو
ابتسم بسخريه وهو يشوفها تهز رجولها وباين انها متضايقه ...:
رنا هينا طارت اول مره يعطيها وجهه ناظرته بحياءمو ليق: تمام الحمدالله بشوفتك ...
ام سلطان : تبي يا وليدي اصبلك قهوه
رنا : لالا عنك يا خاله انا اصبله ..
آجوان تهز رجلها بعصبيه ولا كأنها موجوده والعبره واصله حدها مااحترم وجودها ولا الثانيه رنا تتميلح معه انقهرت حيل ولا بمعنى اصح حست بنار الغيره والخيانه قدامها ... حست ان بلعومها او حنجرتها فيها غصه المتها لانها حاجره البكيه وماودها تبين انها اهتمت لكنها من اليوم وهي تتحمل وتتحمل مو قاادره ... اااهـ ياربي صبرني ....
رانيا اخت رنا تدزها ع خفيف وتهمس لها : هههه شوفي الحرمه بتذبحك الحين <تقصد اجوان..
رنا بهمس : احسن ولسى ماشافت شي ...
اجوان ماتحملت الجو حست نفسها مخنوووقه وقامت من مكانها متوجه لغرفتها اول مادخلت سكرت الباب وتسندت عليه وبدت دموعها تعاندها في النزووول ...






بعـــد المــلكه


اخذت دوش سريع ولبست بيجاما مريحه وانسدحت ع السرير حست بصوت عند الدريشه او الشباك ..
فتحـت الشباك وشافت جاسر واقف عند السياره وهو يرمي ع شباكها حجر عشان تفتح ..
اول مافتحت وشافها جاسر ابتسم وعطاها بوسه ع الهوى
البندري حمر وجهها وابتسمت
جاسر وهو يأشر ع الجوال بمعنى ردي عليه
راحت عند جوالها الي تذكرت انها مقفلته واول مافتحت الجوال جاها اتصاله ... توترت بصوت ناعم :: الو
جاسر بجرائه : هلا وغلا بعمري
البندري ماتت خجل : هلا فيك
جاسر : افا ليه مسكره جوالك
البندري :نسيت افتحه بعد الملكه
جاسر شاف ثامر جاي : خلك شوي معي
ثامر توه جاي من برا وشاف جاسر :هيييه يا النسيت عسا مضيع الطريق
جاسر في نفسه وليييه هذا وش جابه الحين :هلا ثامر شخبارك
ثامر وهو يغمزله :لا تضيع السالفه ماكني قبل ساعه شايفك
جاسر وهو يركب سيارته :يابن الحلال قلت اسلم عليكم قبل مااروح البيت
ثامر :اقولك شي
جاسر وهو يشغل السياره : شنو
ثامر وهو ماسك ضحكته: ماتعرف تصرف
جاسر :ههههههه والله انت الي جيت فجأه دون سابق ميعاد ... يلا سلاااام
ثامر :هههههه طيب طيب بمشيها سلااام
جاسر :هههه يعرف يهدد ذا البزقه = البزر
البندري بخوف : منه والي يهدد
جاسر :لا ولا شي
البندري: اهاا
جاسر : كيفك غلاتي
البندري : تمام الحمدالله
جاسر :واخيرا يا روحي صرتي لي
البندري بحياء: جاسر
جاسر :يا روح جاسر
وكملو سوالف كل العشاق واحلامهم وامنياتهم

نسيت حبي لك في ثواني
نسيت كل الشوق والأماني
بسهولة حبيت غيري
خاين و بسببك أنا أعاني


في الفندق في الرياض بعد ملكة اختها البندري <<<دموعها ع خدها الناعم وهي تتذكر الي صار..الصوره وجيت فتون له ... لالايا عبدالعزيز مو انت مو انت الي تسوي فيني كيذا وين حبك وين وعدك لي وين الوفــــاء .... وين كل هذا نسيته بعد ماشفت حبيبت القلب ....
دخل عبدالعزيز الغرفه وشافها توها طالعه من الحمام
عبدالعزيز :حبي ليه وجهك كيذا كنتي تبكين؟؟
ريوف ودها تذبحه ولا كأنه مسوي شي : لا
عبدالعزيز بشك : اجل ليه محمر وجهك؟؟
ريوف : ااف مالك شغل يحمر ولا يصفر
وراحت عند الدولاب وتحت ملابسها في الشنطه
عبدالعزيز بأستغراب : ع وين
ريوف: بروح لأهلي
عبدالعزيز : طيب خليها بكرا ..
ريوف بعناد بصوت عالي : لا يعني لا
عبدالعزيز حاول يتمالك نفسه وراح رن جواله رفع السماعه وبد يتكلم : الوو
...
اما ريوف رمت الشنطه بعصبيه وقهر الحقيره تدق عليه يا وقااحتها
....


في بيت ام بــدر


لها ساعتين تقنع بنتها الي رافضه تروح السوق
ام بدر : لا تجننيني بعد بكرا ملكتك
سمروهي تشوف التلفزيون : ماابي اروح للسوق كيفي
ام بدر: شوفي يا بنت بتروحين وبتشترين فستان غصب عنك وعناد فيك بدق ع رائد اهو الي يجي ياخذك
سمر وهي مصدوومه من امها : لالالا يمه شفييك انجنيتي \
ام بدر بعصبيه : انا تقولي عني كيذا طيييب يا سمروووه ... اخذت السماعه بعد نزاع مع سمر ...
رائد : هلا خالتي ام بدر كيفك
ام بدر : الحمدالله اقول رائد
رائد :هلا امري
ام بدر: ابيك تجي توصل سمر للسوق
رائد استغرب طلب خالته بس يوم سمروهي تصايح وتهدد ابتسم وعرف انها رافضه : ولا يهمك العصر اكون عندكم ...
سكر السماعه وهو ميت ضحك سمر ومتأكد ملييون با الميه انها بتنتحر الحين ....
قام يتروش وهو يقول في نفسه :ههههههه والله انك تعجبيني يا خالتي محد فاهمني غيرك...






39


في المستشفى لها اربع ساعات من جابها للطوارئ ماقدر يدق ع اهلها خايف من ردت فعلهم صح ابوها مسافر لكن لو دق عليه بيجي مسرع وامها مايدري وين رايحه فيه اصلا متى جلست في البيت ....
رايح جاي مو قادر يوقف من التوتر ...دخل يده في شعر وهو يتخيل كيف ضربها بدون رحمه
زفربقهر وبغضب وخيانتها مو قادر ينساها محفوره بقلبه ودمه .. وهو يتخيل شكلها جالسه تضحك بدلع وهو يمسك يدها ويبوسها بحب ...اهـ يا عبير انتي الي حديتيني اسوي الشي الي ماابيه استفزيتي رجولتي ايش ممكن تتوقع اسوي فيك احمدي ربك اني ماذبحتك ساعتها ومسكت نفسي ..
قطع افكاره صوت الدكتور :انت زوج المدام
حمدان بأرتباك : ايه انا زوجها ... بشر يا دكتور
الدكتور:تفضل معي للمكتب...
حمدان متوتر حيل وخايف من الي بيسمعه وقف وهو يشوف الدكتور ويترجاه يتكلم بسرعه قبل ماتتلف اعصابه ...
الدكتور اشر له يجلس ع الكرسي :انت اكيد انك عارف ان المدام حامل لها شهرين ..
حمدان كان الخبر مثل الصاعقه عليه قال بصوت يرتجف :حــ..امـ,,ل
الدكتور :وهذا الشي خلها تفقد دم كثير بسبب النزيف الي جاها وتفقد الجنين ..
حمدان بسرعه : طيب هي يادكتور بخير
الدكتور : مااكذب عليك هي الحين في الملاحظه هي احد معتدي عليها لان واضح فيه اثار ضرب متوحش
حمدان توتر وحاول يصرف الموضوع :والله مدري وش اقولك يا دكتور هي طاحت من الدرج ..
الدكتور :اهاا طيب هي بتجلس في المستشفى اسبوع او اكثر لين تتحسن حالتها ..
+++


العصر
جالس ينطرها في السياره لبس تيشيرت اسود مبين عضلات جسمه المتناسقه وجينز غامق ومرجع شعره ع ورا ولبس نظارات ريبان والسياره وسماره الي محليه زياده تفوح بريحة عطره المميزه
فتحت الباب الخلفي وهي معصبه ودخلت وسكرته بقوه ...
رائد : شوي شوي ع السياره ..
سمر سافهته ::...
رائد وهو يشوف عباتها الكتف والشيله الي حاطتها بأهمال ع وجهها كيف مرفعه اكمامها وحاطه سورا ت كثيره ع اليمين واليسار ساعه سبور ماسكرت العبايه زين لان باين التيشيرت والبنطول والشوز السبور وجلستها العربجيه ...رائد : الناس اول مايدشون يقول السلام ..
سمر وييه عشتوو يبيني اسلم وهي سافهته وتطالع الشباك :...
رائد حب ينرفزها نزل تظارته شوي ع عيونه ورفع حاجب وبانت عيونه العسليه مع رموشه الكثيفه :اقول يا الحبيب ليه ماتجي قدام لاني مو سايق عندك <قاصد يتكلم بذكوري لانه قاهره لبسها كأنها صبي مو بنت
سمر الي من يوم مادخلت السياره وهي تحس بطنها يمغصها وتحس بتوتر ماتدري ليه ولا الي زاد عليها بعد ريحت عطره الي خنقت انفاسها ....كانت بترد عليه وبتزفه زفه بس يوم رفعت عيونها عشان تتطالعه ضاع الحكي ماقدرت تتكلم ععنبوه هذا ناوي علي عليه عيون لا اصكه عين عليها ماشاءالله ... ااف
رائد حس بأرتباكها بس قاهر سكوتها ليه وين لسانها الي قبل بس انبسط انه يمكن يقدر :.....يغيرها
لها ساعه تتمغط في الفراش مدت يدها لساعه تشوف كم قامت بسرعه وهي مفزعه :ااف كل هذا نمته حسبي ع ابليسك يا جاسر الي سهرتني ماخليتني انام ... اااووه خليني اقول اصلي الظهر والعصر ...
قامت واتوضت وصلت .. ونزلت تحت تاكل شي لانها مييت جووع ... شافت امها جالسه تكلم
ام بدر وهي ميت ضحك عليها ...
ام بدر : ايه احسن تستاهل ياخي ذا البنت بتموتني ناقصه عمر ..
ام رائد :ههههه والله احيانا عليك افكار تموت ضحك اجل راحت مع رائد ...وانا اقول وشفيه الرجال متكشخ
ام بدر :هههههه ايه وش اسوي تعرفين سمور عنييده ومايكسر راسها غير ابوها وبدر قلت مالي الي رائد ...
ام رائد :عسا الله يهديها ويسر امورهم ..
ام بدر : امين يا وخيتي ...
ام رائد : يلا الحين بسكر اكلمس بعدين
ام بدر : مع السلامه ...
البندري وهي تطلع من المطبخ ومعها صينيه فيها حمضيات وصحن فيه مرق ورز ..
البندري : السلام عليكم ..
ام رائد : وعليكم السلام .. وش عندك اليوم قايمه ماتأخر مو با العاده ...
البندري بحيا: ها أأ لا بس كنت صرفت الا وش عندها خالتي تكلمك
ام رائد الي تذكرت السالفه وماتت ضحك وقالتها للبندري الي ماقدرت تاكل وهي تتخيل شكل سمر معصبه وتمشي مع رائد اجباري ...


دخلت عليهم ريوف ومعها شمطه صغيره : السام عليكم ..
ام رائد تفاجأت : هلا وعليكم السلام غريبه مارحتي !!!
ريوف : لا قلت اجلس معكم كم يوم لاني مشتاقتلمك وراحت تضم امها ...
البندري :وااي وناسه زين انك بتنامين والله اني محتاره وش اسوي وانا لازم اخلص بعد شهر تجهيز
ريوف :زين اجل يله قومي خلينا نروح للسوق
البندري وهي تشرب حمضيات : الحين
ريوف وهي تقومها : يلا يلا يا الكسلانه ماعندنا وقت ايه الحين اجل بكرا
البندري رحت تلبس عباتها اما ريوف جلست تنطرها تحت وهي ودها تغير جو ..
ام رائد :يمه شفيج ؟؟
ريوف : مافيني شي يا الغاليه وهي تحضنها ..
ام رائد ماتدري ليه ناغزها قلبها بس ماحب تتكلم


++++++++
اول مانزلت من السياره مشت ع طول من دون ماتنتظر
رائد شف المطفوق راحت وخلتني لبق السياره وراح لها ...
دخل السوق معها ومسك يدها بجرائه :وين طايره شوي شوي
سمر حست بكهربا بكل جسمها سحبت يدها منه : انت هييه ناسي عمر خير
رائد ببتسامه اربكت سمر : الخير بوجهك مافي شي خطيبتي وامسك يدها مو عيب ولا حرام
لهم ساعتين وهم يفترون السوق كله .. سمر بس عناد فيه تبي يحرم يجيبها لسوق لانها مو مالت سوق وخربيط كثيره اسواقها محدده وبسرعه تاخذ الشغله وتطلع ...
دخلت محل فساتين سهره ...
رائد شاف فستان لونه تركوازي وعليه شك من الصدر وعلاق وفيه ذيل لين تحت وفخم مره :شوفي هذا مرره عجبني ...
سمر تقهره عشانه عاجبك مارح اشتريه: انا البس هذا ويييع ماعندك ذووق..
رائد انقهراخذ الفستان وحاسب عليه ووقف عند المحل ينتظرها :
سمر ولا كأنه موجود حاقرته اخر شي اخذت فستان لونه اخضر وعليه شك ذهبي مو مره فخم بس عناد فيه بتاخذه :خلصت
رائد :شنو هذا ليكون هذا الي بتلبسينه بملكتنا ..
سمر :ايه عندك مانع..
رائد ايه هين اذا لبستيه : طيب يلا مشينا
جت بتركب ورا لكنه مامنه ... سلطان لعانه فيها يبيها تركب قدام ...
رحت وفتحت الباب الي قدام وقالت: افتح الي ورا
رائد مسوي نفسه مو يمها ولهي با البيبي :....
طفشت ودخلت السياره :اااف ..
علاطول مشت السياره خاف ترجع ورا...
سمر اختلف عليها طريق بيتهم : وين ريحين
رائد : للمطعم بنتعشاء بعدين اردك للبيت يامدام << وشدد ع الكلمه ..

ياللي نسيت الحب مثلك نسيناهـ
جرحي يهون ولا مذلة خضوعي

قصرك بقلبي طاح وانهد مبناهـ
لاتنتظر منــي لحبــــــك رجوعي

من عافنا ننسى غرامه وذكراهـ
لا واحسايف في غيابك دموعي

الغدر في نظراتك اليوم شفناهـ
اليوم نظراتــك لقلبـــــي تروعي

مليت حب ضاع عمري برجواهـ
وهديت من زود الغرابيل روعي

يامن قطع حبل الرجاوي بيمناهـ
من دمعتك أشعلت طافي شموعي

11 في الليل ...<<


طول اليوم وهي في الغرفه ماطلعت حتى بعد مانادوها للعشا وهي مانزلت لبست بيجامتها الي عباره عن بنطلون مريح قطني مقلم بزهر وتيشيرت عليه رسمة فراشه لونها بعد زهر ورافعه شعرها الطويل كستنائي ومحلها اكثر خاصه انه مناسبها رفعته بربطه زهريه ذيل حصان جلست ع الكنبه وماسكه البلاك بيري وتتكلم في البيبي (ماسنجر(...
تخاف تتكلم بصوت يسمعونها فضلت المسنجر :هيووف والله مو قادر اتحمل
هيفا : اصبري عليه شوي يا جيجي لا تنسين ان سلطان طيب وممكن يسامحك
اجوان تكابر : يسامح ولا مايسامح ماهمني اصلا
اجوان وهي تتذكر كيف اهله ياكلون بدون ملاعق وهي تحس با القرف مو متخيله نفسها ابد ماتبي تتكلم مع هيفا عنهم وتسبهم فضلت السكوت :
دخل وشافها جالسه ع الكنبه وبيدها البلاك كانت في البيجاما جذابه حيل وريحت الغرفه كله عطرها لكن لبس قناع الجمود ووقف فوق اسها:عطيني الجوال
اجوان رفعت راسها بأستغرب : ها
سلطان :من قال ها سمع اقولك هاتي وسحبه من يدها ورجع قال :هذا تنسينه يا ماما فاهمه ..
اجوان تنرفزت :شنو الي انساه اقول هات الجوال احسن لك وقامت بتسحت الجوال منه ..
لكنه بعد يده عنها ومسك شعرها وقرب شفايفه من اذنها وانفاسه تلفح في وجهها ويده الثانيه محاوطه خصرها وضاغط عليه يعني اجوان وهو يقاوم رغبته لا يتهور فيها لان عطرها حسسه برغبه اكثر ضغط ع خصرها اكثر وقال بصوت واضح :اذا قلت مافيه جوال يعني مافيه جوال واذا شفتك تعاندين مره ثانيه راح تشوفين تصرف ثاني
اجوان وهي ترجف من قربه لها وحاسه با التوتر وخوف بتفس الوقت : ااهـ خلاص تيب بعد عني سلطان ماتحرك وكل كلمه تقولها يضغط اكثر عليه
وهو يتحسس نعومة رقبتها ويشم شعرها وارتباكها زاد رغبته اكثر ..
اجوان خلاص موقادره تستحمل اكثر ضغطت ع رجله اليمنى بقوه اول ماتركها ركضت للحمام لانها مو قادره تمسك نفسها اول ماسكرت باب الحمام بكت وهي تتسند ع الباب ليه يا سلطان تسوي فيني كذا ليه تذلني وتتحسسني اني زي الخدامه لكـ ..
تذكرت كيف اليوم يشوف رنا وشوي بياكلها با النظارات انقهرت حيل ماتدري ليه اااهـ يا قلب ليكون حبيت وانا ماادري ....
اما سلطان صحيت من غيبوبتي ع رفسه برجلي بعدت عنها من الم ... انقهرت يوم انحاشت مني ايه مقيوله للحين ميت حب وهيام لفيصولوه النذل ااخ انا اوريك يا اجون ان ماخليتك تركضين وراي مااكون سلطان ولد ابوي .. بنطلون بيجاما بدون البلوزه طبعا ونسدح وطفى النور وبدا يدخن بتوتر وهو يتذكر شكلها بقربه
وكيف ماقدريحكم بنفسه ااهـ ياقلبي للحين احبها ومو قادر انساها الله يلعن القلب الي مايعرف يختار عارف انها للحين في الحمام وماطلعت وده يطق الباب يطمن عليها بس مايدري ليش مو قادر يقوم يروح لها كأنه وده يعاقبها ...
جلس ينتظرها لين ماشافها طلعت
جلست نص ساعه في الحمام انقهرت لانه ماحس فيها ولا في زعلها ولا كلف عمره يطق الباب عشان يطمن عليها ....
فتحت الباب بشويش شافت الانور مطفيه طلعت وراحت لفراشها الي في الارض ..انسدحت عليه وهي كاره نومت الارض ومو متعوده عليها ابد
اجوان من بكرا بشتري لي سرير ولا اني اتعب واكسر ظهري لسواد عيونه ....
خلوني شوي اتكلم عن سلطان (عمره 26 طوله 180 جسمه متناسق يعني مو يربي عضلات لا بس عريض من عند الاكتاف شعره بحياته ماطوله
كتـوم عنيد يحب القنص والبر بس من يوم ماحب اجوان وهو موفاضي يروح او انه يبي اكثر وقت يجلس فيه معها ويتلذذ بتعذيبه لها يحب يلبس اكثر شي الثياب <اتوقع عرفتو كيف شخصيته من حبه للبر )
+++++++++


عبير للحين ماصحت من البنج ...
ام عبير جايه تركض بعباتها الي باين عليها جايه للزواج : ويييه يمه حمدان قلي وش فيها ..
حمدان : مافيها الا الخير .. بس نزلت الجنين ..
ام عبير بحسره : يابعدي عمري يابنتي ويييه الله يعينها ... اقدر اشوفها ..
حمدان : للحين في تأثير البنج ..
ام عبير وهي تجلس ع لكرسي :خنت حيلي ماقالتلي انها حامل
حمدان :ليه هي ماتدري عن حملها ..
ام عبير : والله مااتوقع تدري ولا كان بشرتني
حمدان :اقول خالتي
ام عبير : هلا شنو
حمدان : ماله دعي يدري عمي ع الي صار لها
ام عبير : ايه ليش
حمدان : لا بس اخاف يقطع سفرته ويتعب روحه وهي ان شاءالله انها بخير
ام عبير : ايه الي تشوفه ...
____________


في بيت ابو عبدالعزيز ...
منسدخ في غرفته وهو فاقدها حيل مو متعود ع فراقها اخذ مخدتها وضمها له وهو يشم ريحتها اااهـ يا ريوف انا مدري ليه العناد وليه تبين تجلسين عند اهلج وش فيك يا عبدالعزيز خلها شوي مسكينه ماشافتهم لها مده ...
قطع عليه رساله الجوال ...(اهليين حووبي مشتااقتلك حييل حييل متى تعطف علينا وترد ع جوالك .... حبيبتك فنوون ..)
عبدالعزيز : هذي وبعدين معها ماتفهم ...
خليني انا بكر وراي قومه من الصبح ....
وناام وهو ضام المخده ....
____________




بعد مرور اســـبوع ....
الصبح 8 ...
ابو عبدالعزيز وهو يجلس في الكنبه الي في غرفته ... وهو من امس مو جايه النوم ومجافي عيونه من يوم حضر ملكة البندري بنته وقطه منه وهو احساس تأنيب الضمير ذاابحه وقرقر يعترف لسامه بكل شي واي يصير يصير المهم بنته ترجع لحضن ابوها مايدري ليه توه يفكر با هشي يممكن ابتعاد اجوان لها فتره عنه وانشغالها بزوجها فيض مشاعره زياده وحسسه با الفقدان خاص هان البيت صاير هااادي جداا سالم في الرياض وعبدالعزيز لهي با الشركه ومرته في الرياض الي مستغرب جلستها هناك واجوان ماترد ع جوالها ...
ساميه : حبيبي ليه ماغيرت تيابك ...
ابو عبدالعزيز وهو يأشر لها انها تجي تجلس معه ..
وهو مقرر يقولها اليوووم ...>>>

ق1 ق1
.

.

.

.

(40)


.

.
قرأهـ ممتعه ....

.



.



.









(40)















اليـــــــــــــوم ملـــــــــــــــــــكة سمــــــــــــــــر ...


جالسه ساعه تتطاق مع الكوافيره عشان التسريحه


والمكياج ولعوزت الكوافيره الي عصبت منها ...

سمر وهي تتحلطم يوم تذكرت امها وهي تغصبها وحلفت عليها وقسمت وبزعل ......الخ
كل هذا عشان تلبس الفستان الي اختاره رائد لانه اعجبها وافخم من الي جايبته لها :ااااف الله يخذك انشاءالله وافتك.... من الحين وامي وقفه بصفك الله يعني بس هين يا رائد اذا ماجننتك مااكون سمور ..
سحر الي سمعت اخر كلمه وفهمت ابتسمت وتقدمت لها : الله الله أيه الحلاه دي يا عرروسه ..
سمر : ااف جتنا هذي ..
سحر : افاا وش دعووه ماده البوز شبرين ...
سمر :ابعدي عني الحين ولا والله لأرتكب فيك جريمه .
البندري الي دخلت :اافاا الاخلاق مقفله وش دعوه ياحافظ
سمر ساكنه وتميل بوزها :....
سحر وهي متضايقه من تصرفها :اقول خلينا نطلع لتنفجر علينا الحين ..
ريوف دخلت بعد ماسلمت ع سحر ...
ريوف : اهللللين سمووره مبروك ياعسل ...
سمر ساكته :...
ريوف :افااا ...شفيك
سمر : ماكو
ريوف جت لها وقبصت خدودها :ابتسمي يا الخبله اليوم بتخذين رجال ولا كل الرجال ..
سمر تحلطم :أي عشانه اخوك

ريوف ماسمعت زين :شنو
سمر وهي تبتسم :لالا ولا شي...
عند الرجال ..
جاسر ببتسامه :ها يابوعبدالله شخبار النفسيه <وغمز له
رائد متوتر بس مو مرهـ :والله ماشي ...
جاسر بلعانه :قبل شوي مقفل من البندري تقولي ان البنت مدري وش فيها ماتبي توقع ...
رائد الي خايف من هاشي طلعت عيوونه :شنوو ...
جاسر :ههههههه اووح اثر الغلا من الحين ..ليه تحبها ..
رائد وهو يدزه من كتفه :الله يقطع بليسك ..خرغتني ,,
جاسر وهو يرفع حاجب يقلد تصرفات رائد : ليه مو واثق من نفسك ..
رائد:ههههههه ترا مو لايق عليك خل الغرور لأصحابه ..



بدت الشبكه والكل تجمع حولين سمر ورائد عشان يلبسها الطقم الالماس


سمر الي من بداية الحفل وهي مكشره وموع اجبها العجب ولا الصيام برجب ... <هع


اخذ تام رائد الشبكة وقدمتها بحب لولدها :مبروك يمه ..لبسها ..>سمر


سمر شنو يلبسني ليه بزر عنده اعرف البس بروحي <مولم الرومنسيه ..


رائد يتأمل سمر الي طالعه غير با الفستان والميك آب الي بارز انوثتها ونعومتها وغير الي قاهره انها قاصه شعرها البوي ....تذكر يوم راحت قبل امس مع ريوف المشغل مع انه محذر ريوف من انها تقصره زياده لكن ريوف ماقدرت عليها صح ليق عليها كثير لكنه الي قاهره انها كسرة كلمته ولا اهو ماهمه ولا الي عاجبه الصبغه البنبي الفاتح محليها تفاجأ من الزمام الي حاطته في خشمها ...تقدم يلبسها العقد يوم جاء يسكره مسكت يده وبعدتها وسكرته هي ..رائد تضايق من الحركة يووه هذي كيف بلبسها الخماخم (او الخروص )


ام بدر حاطه قلبها ع يدها خايفه بنتها تسوي أي حركه تفشلها فيه:الله يعدي الليله ع خير ويحنن قلبها ويركدها ...


سمر بهمس : انت هييه انا بلبسها عطيني ولا تسوي نفسك..


رائد بهمس وهو يبتسم للموجودين :هاتي اذنك وبلا فضايح


سمر جت بتسوي حركه فيه لكن شافت امها بعيونها الخوف رحمتها وسكتت قرب رائد من اذنها لدرجه حست انفاسه تخنقها وجسمها صار حار ماتدري ليه هآ شعور يجيها ماصدت خلصت وبد با الخاتم والحمدالله لبسها اياهـ ع طول وهي بعد مدت له الخاتم بجفاسه بس تبي تخلص ...


لكــن الي فاجأها ,,,


حركته وهو يبوسها من جبينها قــدام الكـــل ..


خجلتها كثيرررر ..


وصارت من دون شعور خدودها حمرر وعيونها تتنقل بكل مكان تبي تثبت ..


واخيـــر ,,,


الكـل بارك لهم ودعالهم با التوفيق ,,وطلعوو ..


سمر تحك رقبتها بتوتر من وجوده :......


رائد :سمر ..


سمر :هلا


رائد بغرور : مبروكـ عليك آنا...


سمر عشتو ببتسامه صفر :ومبروكـ عليك آنا


رائد عرف انها تتطنز فيه بس عداها بمزاجه :يلا قومي


سمر بأستغرب : وين !!


رائد :الحين انا صرت زوجكـ صح


سمر :يعني


رائد:زين عدلي وقفتك .حس انه مافي امل كمل <.. يعني انتي عليك الطاعه وبس


سمرواقفه بشكل مايل وقفة العرابجه : لا يا شيخ ...


رائد : ايه يا شيخه ...<ومسك يدها وطلع معها


اخذها غصب عنها وركبها السياره ....>>



ريوف جالسه وتفكر بحالها لها يومين في بيت اهلها ..مشتاقتله وودي ارووح له واضمه واقوله احبكـ


رن جوالها حبيبي يتصل :هلا


عبدالعزيز : هلا حبي شخبارك ..


ريوف :تمام


عبدالعزيز : يلا انتظرك في السياره ..


ريوف :لا ماعليه مو جايه معك


عبدالعزيز بضيق: ليه ..!


ريوف تبي تجلس لوحدها تبي تعيد حسباتها بكذب : امي تعبانه شوي ودي اجلس عندها كم يوم ..


عبدالعزيز :امم طيب مو مشكله يا قلبي ...مع اني بشتاقلك حيل


ريوف : تشتاقلك العافيه


عبدالعزيز :فيك شي


ريوف :لا مافيني يلا الحين حبيبي بسكر البنات جو عندي ..


عبدالعزيز بدون حيله : طيب مع السلامه ..



البندري جايه ومعها العصير : واااي وش ذا الحر ياشينهم ليه حاطينه في استراحه لو فندق احسن ...


ريوف سرحانه ولا تدري وش تقول :.....


البندري الي دق عليها جاسر ابتسمت وقامت ع طول : برجعلك ..


+++++++




في افخم المطاعم في الرياض...


وقفت السياره..: يلا نزلي وصلنا ..


سمر ياحليله عنده ذوق ذا المغرور : ...


نزلو وجلسو ع طاوله قبالهم قزاز يكشف الشارع ...


كشفت سمر وبانت ملامحها الناعمه الي تخفيها بعربجتها :ايوه وش بتوكلنا ..


رائد :من اوكل؟؟


سمر وهي تعدل الصيغه : قصدي شنو بتوكلني ...


رائد :كل هذا شفاحه ...


سمر: ايه وانت وش هامك مو انا طول الصبح مقابلت ذا الكوافيرات لوعو كبدي .


رائد: تسلم اياديهم شغلهم شي ...


سمر تصرف : وين المنو بس


رائد:ههههه طيب خذي لا تأكليني الحين ..


مرت بنت وباين عليها الكشخه لان لبسها باين وواضح من عبايته المزينه المفتوحه وشافت رائـد با الثوب والغترهـ والساعه القوتشي وانهبلت عليه راحت له بمياعه متجاهله الي قباله


قالت بوقاحه بمياعه وهي تأشر ع قلبها :وااي يا قلبي بيموت اذا فيه رجاجيل زي حلاتك في المملكه


سمر الي غصت با اللقمه وتنرفزت حيل ماتدري بس كتمة بقلبها وقالت خليه يولي من زينه هو اصلا وافق شن طبقه :.....


رائد تفاجأ من جرائة البنت جاء بيرد لكن بشوف ردت فعل سمر شافها تأكل ولا كأن احد واقف اصلا عندها انقهر حيل قال بأحراج :مشكوره، من ذوقك ..


البنت :لا تشكر هذا الصدق ياقلبي ..


سمر اااف لهينا وبس : انتي هيييه يا الهايته يا بنت الشوارع


اقلبي وجهك واذلفي لا والله ارسم بوجهك الي كله اصباغ با الشوكه الي معي


رائد ضحك في نفسه لانها ماسكه الشوكه وفرح انها سوت شي هذا دليل انها تغار عليه >>>:


البنت علاطول راحت ماتبي الفضايح

>>



سمر وهي ترجع تكمل اكها قالت : وانت عاد لا تصدق اني ميته فيك وكمل اكلك


رائد الي تحطم هين اوريج انا : وليه ان شاءالله مو انا زوجك وغصب عليك مو بكيفك ..


سمر بجفاء :تدري شلون ودني لبيتنا


رائد : لا تتهربين ..


سمر :ع ايش اتهرب انا واضحه وضوح الشمس


رائد مو وقته نتناقش الحين : اهااا ايه طيب




الشرقيـــــــــــــــــــه’



بعد مرور اســـبوع ....
الصبح 8 ...





ابو عبدالعزيز وهو يجلس في الكنبه الي في غرفته ... وهو منامس مو جايه النوم ومجافي عيونه من يوم حضر ملكة البندري بنته وقطه منه وهو احساستأنيب الضمير ذاابحه وقرقر يعترف لسامه بكل شي واي يصير يصير المهم بنته ترجع لحضنابوها مايدري ليه توه يفكر با هشي يممكن ابتعاد اجوان لها فتره عنه وانشغالهابزوجها فيض مشاعره زياده وحسسه با الفقدان خاص هان البيت صاير هااادي جداا سالم فيالرياض وعبدالعزيز لهي با الشركه ومرته في الرياض الي مستغرب جلستها هناك واجوانماترد ع جوالها ...

ساميه : حبيبي ليه ماغيرت تيابك ...
ابو عبدالعزيز وهويأشر لها انها تجي تجلس معه ..
وهو مقرر يقولها اليوووم ...>>>








ساميه : لك شبك وجك اصفر حبيبي مانمت كويس أبارح ...؟؟


عبدالعزيز بجديه : سامي هانا بقولك سر محتفظ فيه من سنين ..وابيك قبل مااقوله تتفهمين ليش سويت جذي ..


ساميه : الله يستر .. ألي شوو


عبدالعزيز : طيب بقولك لكن لما يجي عبدالعزيز با الاول ..خلينا نروح للمكتب


عبد العزيز الي من اول ماصحى من النوم وجاه اتصال من ابوه يبلغه انه يبية ضروري

دخل المكتب شاف ابوه وامه جالسين ينتظرونه مايدري ليه حاس انه مو مطمن للموضوع امول مره ابوه يجتمع فيهم با طريقه هذي ..
الله يستر يا عبدالعزيز ليكون يجيبون طاري ريوف ليه جالسه عند اهلها لاني حتى انا ماادري ليه ؟؟!!صح قلت لها متى ماحبيتي وشبعتي تعالي بس ولو صراحه اشتقت لها ..
لكن انشاءالله اليوم بروح لها خلاص كافي جلسه عندهم ...
عبدالعزيز وهو يجلس : السلام عليكم ..
ابو عبدالعزيز وساميه : وعليكم السلام ..
وعـم الصمت المكان ....لثواني ...
كل واحد وافاره توديه وتجيبه ...
ابو عبدالعزيز لف الكرسي الفخم عشان يكون مقابلهم :كان بودي اجوان تكون موجوده وبعد سالم لكن الكل له ضروفه ...
عبدالعزيز : يبه شفيك تكلم ..
ابو عبدالعزير:طيب .. لا تقاطعوني لين اخلص ..
++++++++++++++

في نفس الديره لكن في مكان ثاني ...
صحت من النوم وجسمها متكسر حطت يدها ع رقبتها تدلكها ألتفتت ع السرير مكان سلطان مالقته عرفت انه راح للدوام ...
قامت واخذت الروب ودخلت الحمام مااخذت ملابسها معها لانها بتاخذ راحتها في الغرفه دامه مووموجود! ,,,
واخذ شور دافي ..طلعت با الروب وهي منزله راسها وتجفف شعرها با المنشفه....
فتحت الشنطه حقتها وطلعت لها شورت ابيض وتي شيرت تفاحي وجلست بنص السرير واخذت اللوشن وبدت تدهن سيقانها ويدينها ..
رجف الباب بقوهـ حست ان الغرفه جاها زلزال ودخل الغرفه طاح اللوشن با المانجو من زهور الريف من يد اجوان لكن ارجعت مسكته ...
سلطان انبهر بشكلها وريحة اللوشن با المانجو لكن قال بسخريه من منظرها : مساء الخير توك تصحين بدري كان نمتي شوي ..
اجوان وهي ترفع حاجب بملل:اف..شتبي انت مارحت للدوام..

سلطان الي يناظر الساعه :مالك شغل رحت ولا مارحت ...
قامت اجوان وراحت للتسريحه تمشط شعرها المبلول وتجففه با الهوى ...:اقول بس عني جوالي مااعرف اعيش من دون جوال ..
سلطان بعده وقف بمكانه ومتنحه ع شكلها لكنه يصتنع الجمود :قلنا انسي شي اسمه جوال ...
اجوان رشت عصر سكادرا وهي تمر من عنده تبي تطلع من الغرفه مطنشه كلامه او تحاول تطنش ماتبي تجادله لانها توها قايمه ومالها مزاج والي رابكها نظراته الوقحة لها :...
سلطان مسكها من زندها : هيه هيه وين وين
اجوان :شنو بنزل تحت
سلطان بأستغراب :كيذا ...وهو يأشر ع ملابسها ..
اجوان يووه بعد معقد والله حاله :ايه كيذا عندك مانع ..
سلطان : اقول ارجعي وغيري الي عليك احس لك...
اجوان بتحدي تطالع عيونه: واذا ماغيرت
سلطان ضعف من شافها بس حاول يكون طبيعي :اجوان هي كلمه وحده ادخل وغيري ملابسك اذا حابه تنزلين ...
اجوان وهي ترفع حاجب وبسرعه مشت عنه:لا

سلطان بعصبيه :اجــــــــــوان
اجوان وهي باالدرج سمعت صوته وهو معصب اخترعت وحست ان بطنها يمغصها وجسمها يرتجف انا قويه ومحد يمشيني ع كيفه خله يولي ...شافت ام سلطان با الصاله تتقهوي تركتها وراحت المطبخ تسوي لها كبتشينو ...
اخذت الكوب وجت بتطلع...
الي تشوفه وقف قدام باب المطبخ.........
فزت بخوف وقالت بدلع:يا ماما ..
سلطان مسك يدها بقوه وهي تقاوم وصعدها الدرج با الغصب..
اجوان :يووه بعد ماابي اصعد
سلطان بنظره ناريه سكتتها وهو يصك اسنانه لتسمعه امه: امشي معاي فوق لا والله يااجوان اادبك هينا..
صعدت معاهـ..
دخلها الغرفه بقوهـ ودزها لين طاحت ع الارض...
اول ماطاحت انكب عليها الكوب وحرق رجلينها
اجوان بألم وهي تحاول تتماسك ودموعها متحجرهـ ماتدري ليه مو قادره تنزل يمكن لانها متوقعه كل شي من سلطان:اااااااهـ حااار ااااااي ...صكت
ع اسنانها تقاوم الالم ..


سلطان اخذ غرشة مويه بارده وصبها ع رجلها اليمين ..
سلطان : عشان مره ثانيه لما اقولك شي تسمعينه ...
اجوان صارت تناظرهـ وهي مسبله عيونها عليه ماتدري شتسوي فيه ...
المشكله هو السبب في الم رجلي ولا هو الي يركض يداويها ...
اااااخ يا سلطان الي متى بعيش بحيره ...



سلطان يقومها ويجلسها ع حافت السرير ..
اجوان وهي تحاول تتناسى رجلها وتتحمل الالم قدامه عشان مايتطنز عليها لان ماجاها كثير بس بقايا:خلاص روح مافيني شي
سلطان بجفاء : ومن قالك بكنسل شغلي ع حسابك ..
اجوان انقهرت بصوت شبه عالي قالت:لا تنسى انك تشتغل عندنا جيت ولا رحت انت مجرد موظف بشركتنا فاااهم ..
سلطان استفزه كلامها ماحس الا:طررررخ ..
اجوان حست خدها حااار وانقهرهـ والدموع بدت تنزل من نفسها ...
اجوان وهي تقاوم :انت هيييه لا تنسى نفسك ترا اقص يدك لو مديتها مره ثانيه فااااااااااااااااااهم >وصوتها مبحوح ..
سلطان بعصبيه : واكسر راسكـ <وطلع وخلها بعد مارن جواله >الشركه .. وهو كارها بعد كلامها له
اجوان انسدحت وبدت تصيح وتشااهق وتدخل راسها با المخده عشان محد يسمعها ....
اااااااهـ انت الي حديتني اسوي كيذا ..تعبت اتحمل تتتعبببت ..اهئ اهئ اهئ اااهـ وينك يا يمـهـ اااهـ وينك يا يبـــه تشوف بنتك شصار فيها انا انذلييييت بعمري محد ضرربني كف يجي اخر شي وحد زي سلطان يضربني وانا الي محد قد رفع يده ولا يسترجي يرفع يده علي ..ااهـــ...
ابو عبدالعزيز وهو يشوف وجيههم وباين عليها الصدمه من الكلام الي قاله :......
عبدالعزيز بعصبيه : ليه يبـه ليه تسوي جذي انا يصير عندي اخت .. اخت الا بعد سنين طويله
ساميه الي متفاجأه من تصرف ابوعبدالعزيز ماتوقت بيوم ممكن يخبي عنها سر بحياته ..
ساميه قامت من الكرسي :انا بستأزن <وطلعت
ابو عبدالعزيز جلس ع الكرسي ونزل راسه :...
عبدالعزيز :وش ذا المصيبه ..
ابوعبدالعزيز بعصبيه : مو مصيبه ولا شي وكون بعلمك هذي اخت مثل مأنت ولدي فاهم .
عبدالعزيز :طيب سؤال ..
ابوعبدالعزيز:اسأل
عبدالعزيز :ليه توك تتكلم ...
ابوعبدالعزيزبصوت مجروح :لان ضميري يا وليدي مو مريحني وبا النهايه هذي بنتي من لحمي ودمي ..
عبدالعزيز :مااقدر اقول شي شي صار والعتاب مامنه فايده .. لكن الشي الوحيد الي بقوله الله يعين المسيكينه
ابو عبدالعزيز وهو يتأمل النافذه بعيون مليانه دموع :تتوقع تسامحني ..
عبدالعزيز راحم حال ابوه مو قادر يلومه ولا قادر يعاتبه بنهايه هذا ابوه الي يقدره ويحترمه:الله كريم يبه ...
.......
طلع من المكتب ووجه اصفر فتح ازارير قميصه وجلس في غرفته مو مصدق الخبر معقوله
يصير عندي اخت ... اخت .. اخت
اااهـ الله يستر من الجاي ...
حاسس نفسه انه مخنووق ومتضايق ..
سمع جواله يرن ...رد من دون مايشوف الرقم
فتون بصوت يقطع القلب : الـحقني الله يخليك

عبدالعزيز با استغرب : شصاير ...


فتون وهي تبكي موقادره تتكلم :امي ..اهئ اهئ عزوز الحقني وسكرت الخط ..


عبدالعزيز عطول راح لبيتها يشوف شصاير

*****


من جهة ثانيه


وقف سيارة الموزين عند القصر مسويه مفاجأه لعبدالعزيز بجيتها


توها بتنزل الا تشوفه نازل ومستعجل ركب سيارته وشخط .. حتى انه ماانتبه لسياره اللموزين الي وقفه


ريوف :لو سمعت الحق السياره الي قبل راحت


البارتي 41


41



طلع من المكتب ووجه اصفر فتح ازارير قميصه وجلس في غرفته مو مصدق الخبر معقوله
يصير عندي اخت ... اخت .. اخت
اااهـ الله يستر من الجاي ...
حاسس نفسه انه مخنووق ومتضايق ..
سمع جواله يرن ...رد من دون مايشوف الرقم
فتون بصوت يقطع القلب : الـحقني الله يخليك
عبدالعزيز با استغرب : شصاير ...
فتون وهي تبكي موقادره تتكلم :امي ..اهئ اهئ عزوز الحقني وسكرت الخط ..
عبدالعزيز عطول راح لبيتها يشوف شصاير

*****
من جهة ثانيه
وقف سيارة الموزين عند القصر مسويه مفاجأه لعبدالعزيز بجيتها
توها بتنزل الا تشوفه نازل ومستعجل ركب سيارته وشخط .. حتى انه ماانتبه لسياره اللموزين الي وقفه
ريوف :لو سمعت الحق السياره الي قبل راحت
في نفسها ياربي شنو صاير حتى ماانتبه لي ...
الله يستر والله ماني مطمنه ...
وقفت سيارتا لتكسي
الهندي : خلاص ماما وصل
ريوف :خلاص انتظر هينا وراح اعطيك دبل المبلغ
الهندي ببتسامه : حاضر ..
ريوف طلعت من السياره وهي تشوف الفيلا الي قدامها باين ع الناس ماعليهم وعندهم خير من شكل الفيلا ...وقفت قدام الفيلا نص ساعه ماتدري شتسوي اواهي ليه با الاساس جايه .. خافت ماتدري شنو الي مخليها تنتظر ...
(بدات الافكار تلعب في مخيلت ريوف)
ياربي من بيته هذا وليه تأخر داخل شيسوون !!
ريوف انتي شفيك مو واثقه من زوجك ليه تراقبينه خايفه من شنو ...والله خايفه يكون رجع لها ليه انتي مو واثقه من نفسك ومن حب عبدالعزيز لك ..!!>
الهندي بملل : مادام يلا انا في تأخر
ريوف خلي اروح البيت احس :اوكيه يلا

.................

رن الجرس فتحت الخدامه له


عبدالعزيز :وين فتون
الخدامه :جواء (داخل )ودخلته الخدامه ..
جلس ينتظر في المجلس ..
رفع راسه يوم حس ان احد دخل ...وقف :فتووون !!
كانت لبسه تنوره تحت الركبه سوداء وبلوزه نص كم بعد سوداء واثار التعب عليها ..
فتون اول ماسمعت اسمها ع لسانه راحت له
ووقفت قباله الدموع تغسل وجهها بصوت يقطع القلب :ابوي ...
عبدالعزيز وهو عاقد عواجبه : شفيه ؟؟؟
ريوف وهي تحط راسها بتعب ع صدره وبدت تبكي بحرقه :ماااااااااااااااااااااااااااااااااات راح عزوتي با الدنيا رااااح مصدر قوتي راااح الغالي راح الاماان اااااهـ تكفى خلك معي لا تخليني ااااهـ كح كح...< وبدت تبكي اكثر من قبل
وبدت تبكي ... اكثر من قبل ...
عبدالعزيز ماتفاجأ كثير لان عارف ان ابوها فيه مرض القلب وله شهرين في المستشفى من كلام ابوه عنه .. وماعرف شيسوي ...سكت وتركها تطلع كل الي فيها راحم حالها :لا حول ولا قوة الا با الله...
(اتكلم لكم شوي عن فتون وحيدة اهلها ابوها تاجر من تجار الشرقيه عنده شركه لكن مايجي مكانته زي ابو عبدالعزيز في الاملاك ...
بنت دلوعه وطلباتها مجابه ماتحسب حساب لتصرفاتها المستهتره عشان كيذا تركها عبدالعزيز ...
ام فتون هاديه تحب بنتها دوم تنصحها لكن لا حياة لمن تنادي.. فاتحه لها مشغل وهي الي تديره يمكن هذا الي خلها تنشغل لان فتون هي الي نصحتها تفتحه كانت نيتها تبعدها عنها شوي وعن نصايحها لان الي براس فتون مستحيل يتغير والي تبيه تجيبه هذا الي عودها عليها ابوها ...
في التجاره يا ربح او خساره واخذته مبداء لحياتها كمان
طولها متوسط ... بشرتها برنزاج وشعرها اشقر لحد اكتافها ناعم ...
مملوحه ...))
عبدالعزيز راحم حالها لان ماعندها الا عم والحين هو برا السعوديه ...
......
في المستشفى

فتحت عيونها بتعب وشافت امها جالسه جنبها
عبير :يمـهـ
ام عبير وهي تقوم من الكرسي : هلا يمه
عبير : ابي مويهـ
ام عبير تمد لها المويه : سلامتك ماتشوفين شر
مره ثانيه انتبهي وانتي تنزلين الدرج ..
عبيرفهمت ان حمدان كذب عليهم بأبتسامه سخريه :الدرج ..
ام عبير : لا تزعلين البيبي يتعوض ..
عبير بأستغرب : البيبي !!
ام عبير : ليه انتي مو عارفه انك كنتي حامل بشهور الاول؟؟!!!
عبير انا كنت بصير ام حزنت ع حالها بصوت واطي :لا ماكنت ادري
ام عبير : لا تزعلين فديتك ربي بيعوضك انشاءالله ..
عبير وههي تتأمل شباك بصوت مبحوح: مااعتقد..
ام عبير :يلا الحين بروح انادي حمدان المسكين برا جالس
عبير:يمهـ ماابي اشوفه ..
ام عبير :ايه ليه ..؟؟
عبير : كيفي
ام عبير تعرف بنتها اذا كان مزاجها مو رايق سكتت : علا راحتك

.....
العصــــر س4 ..


قامت من السرير وخذت دوش ينعشها ويطلها من جوها الكئيب الي ماتعردت عليه نهائيا ..وهي مقرره تروح لبيت اهلها مشتاقه لهم حيل ..
لبست تنوره سكيني رماديه وبلوزه واسعه وفيها كسرات تحت الصدر وحزام ع خصرها سخيف مع حذاء السندريلا اسود
في قــمة اناقتها رفعت شعرها بشباصه ولا حطت ميك اب تبي تمر المشغل قبل ماتروح لبيت اهلها... اخذت شنطتها السوداء..وعبايتها الكتف وطلعت ...
نزلت شافت ام سلطان قدامها ..
ام سلطان بأستغراب : ع وين
اجوان : بروح بيت اهلي
ام سلطان تميل خشتها :اييه سلطان يعرف ..
اجوان : اممم اتوقع يلا الحين انا مستعجله باي

الساعه 5:00 العصر

ساميه وهي تحظن بنتها :اهلييين والله اني اشتأتلك .ياليتنا مازوجناكي وخليناكي معنا لك البيت ماإلوو طعمه بدونك ...
اجوان ماتحركت نم حظنا مها تحس انها حييل محتاجته :وااهي ماما حتى انا كثير مشتاااقه
ساميه : شو اخبارك
اجوان : الحمدالله
ابو عبدالعزيز دخل عليهم .. من ذاك اليوم الي قال فيه سره وساميه ماتكلمه زعلانه عليه ...
وهو يحاول يرضيها بس هي ماتكلمه
::: السلام عليكم
اجوان قامت وحظنته : بابا وحشتني
ابو عبدالعزيز : هلا وغلا وين الناااس اثر الزواج كيذا يسوي فيك
اجوان بحيا : شخبارك
ابوعبدالعزيز : الحمدالله تمام
ابو عبدالعزيز : انتي شخبارك وشخبار سلطان معاك..
اجوان سكتت :...
ابو عبدالعزيز : فيك شي
اجوان : لا .. الحمدالله
ابو عبدالعزيز :دامك انتي هينا ابيك تتوسطيلي عند الغاليه تسامحني
اجوان بأستغرب : متزاعلين ..اوووو بكتبها باالتاريخ .. غريبه!!.. بغنج <عصفير الحب مو با العاده
ساميه ساكته :...
ابو عبدالعزيز وهو يجلس جنبها :ساميه والله اسف هذا شي مو بيدي ..
ساميه : انا مازعلت الا لأنك كزبت علي ..
ابو عبدالعزيز :وانا الحين اعتذر .. سامحيني كفايه انك ماتكلميني لك يوم كامل وانا مااتحمل
ساميه بحياء: يعني لساتك بتحبني
ابو عبدالعزيز :افاا تشكين ..
اجوان :هههههه ياهووو .. ع الحب .. خلاص صافيي يالبن ...
ساميه : حليب يا أشطه
سولفو شوي ... << بعدين
نزلت ريوف: السلام عليكم ..
الكل << وعليكم السلام بأصوات متفاوته
اجوان :اهلين بمرت اخوي ... شخبارك
ريوف : الحمدالله ..
شخبارك انتي
اجوان : بخير
ابو عبدالعزيز : طولتي في الرياض ..شخبار اختك
ريوف وهي تفرك يدينها بتوتر : تعرف عمي ملكة اختي وصعه اخليها بروحها وهي تجهز
ابو عبدالعزيز : اسمعي قوليلها العشاء والقصر لها مني هديه ..
ريوف مستغربه الاهتمام فيها كل مايشوفها يسأل عن اختها احيانا تقول اختها الي تزوجه عبدالعزيز مو هي الي مفروض يهتو فيها :: لا عمي مانبي نكلف عليك مايحتاج ..
ابو عبدالعزيز : لا كلافه وهي شي ..
اجوان : استأذن
ريوف : بدري وين
اجوان تهمس لها : تعالي خينا ندردش شوي
ريوف : اوكيه ..

في الحديقه ..<<<
جالسين وكل وحده معها عصير فرواله ..
اجوان :ايوه مشاءالله حلو راح تبدين الدراسه السنه هذي
ريوف : ايوه انشاءالله ..
اجوان :سوري لاني ماجيت حفلة الاستقبال
ريوف : لا عادي ياقلبي معذور اكيد عروس ..
ومشغوله في شهر العسل
اجوان شهر عسل ابتسمت للفكره بأستهزاء ااه لو تدرين : صح لكن هذا مايعفيني عن هديت زواجك تفضلي ..عطتها كيس متوسط الحجم فيه طقم الماس ناعم ..
ريوف بأحراج: مشكور ليه كلفي ع نفسك وقامت باستها ع خدها
اجوان : انت زوجت الغالي تستاهلي ياقلبي
بدو يسولفون عن كل شي ماعنداء ازواجهم ...
....
دخلت ريوف القصر بعد ماودعت اجوان في الحديقه شافت ابو عبدالعزيز وساميه جالسين في الصاله ...
ابوعبدالعزيز :ها يبه وين اجوان
ريوف :تسلم عليكم راحت تقول عندهاشغله بتسويها قبل ماتروح لبيتها
ابوعبدالعزيز :ايه زين <ورن جواله
ريوف :خالتي ترا اخذت اجوان الخدامه سنتيا تقول تبيها تساعدها اليوم
ابوعبدالعزيز :لا حولا ولا قوة الا بالله انشاءالله من اليوم بنكون عندهم
عبدالعزيز :طيب يبه بسكر الحين عشان بسوي اوراق الدفن
ابوعبدالعزيز :الله يقويك
ساميه :خير شو فيه
ابوعبدالعزيز : هذا عبدالعزيزيقول ابو فتون عطاكم عمره اليوم توفى
ساميه :اوو الله يرحموو
ريوف :لا حول ولا قوة الا با لله
ابوعبدالعزيز :بكرا اول العز لا تنسون ترحون لهم
ساميه :ولوو مابيحتاج تخبرنا هيدا الواجب
ريوف تفاجأة ابو فتون !! :استأذن بروح لغرفتي
ساميه : خذي راحتك
................


ام بدر تكلم سحر بنتها:يارررررررررربي البنت هذي بتموتني تعالي شوفيلها حل زواجها بعد اسبوع وهي للحين تتمطط حضرتها
سحر :خلاص لا تعصبين الحين اجي واخذها معي للسوق ونخلص كل شي ...
ام بدر : ااه طيب يلا مع السلامه ...
ترن تررراااان |<الجرس
دخل رائد بعد مافتحت له الباب الشغاله :السلام عليكم ..
ام بدر(تعتبره ولدها وترتاح له حيل) : هلا وغلا شخبارك
رائد:الحمدالله ..بخير كيفك ياخاله
ام بدر:الحمدالله
رائد:وين سمر ابي اسوي جوازها عشان السفر
ام بدر وهي تدخل المطبخ :شفها في غرفتها خذ راحتك مالمك احد ..
رائد صعد فوق شاف غرفتها مفتوحه طق الباب محد رد عليه ...دخل ماشاف احد لكن رحم حال الغرفه المعفوسه فووق حدر
من وراه لبسه الروب ورافعه شعرها بمنشفه :انت هييه شمدخلك غرفتي
رائد التفت لها وهو في نيته يهزئها ع الغرفه المكركبه واسلوبها الهمجي لكن جذبه ريحة الشابو ويوم شافها ضاعت علومه قرب لها
وقال وهو رافع حاجب :كيفي غرفت زوووجتي وانا حر ادخل وقت ماابي
سمر تراجعت وراء وتوترت من نظراته لها بلعت ريقها :أأ .. أيه طيب اطلع برا ببدل هدومي
رائد :عادي غيري قدامي انا زوجك
سمر ماااااااااتت حياااء لا هذا ناسي عمره مسكت يده وجرتها برا الغرفه بعربجه :اقول هناااك بس
رائد ههههههه ياحلوها تستحي:.........
يصوت من عند الباب : ترا مارح اتحرك من هينا انتظرك..بسرعه خلصي
سمر من ورا الباب متسنده تاخذ نفس :ااف شنو هذا مايستحي ع طول ماصدق تزوجنا قام يوطوط عندي ..<
.................................


الساعه 7 مساء <<
ام سلطان تكلم في التلفون اختها ام رنا :
ام سلطان : ايه شوفيها مدخله عمال البيت يركبون لها سرير .. والله لو يدري سلطان ان فيه عمال في البيت من دون علمه ليكسر راسها
:: الله يعينك عليها وريها العين الحمراء عشان تتأدب وتتربى ..
::: ويييه وليدي بسم الله عليه مايعطيها الا العين الحمراء ...مدلعه والله اني قايله ماتصلحلك بس اهو مدري شنو معجبه فيها ..
......

في نفس البيت
الدور العلوي <
اجوان واقفه ومعها الشغاله حقتها جايبتها من القصر عشان تساعدها في ترتيب الغرفه خصوصا انهاشرت لها سرير نفرين :
سنتيا خذي الفلوس وعطيها العمال وتعالي عشان ترتبي الفراش
سنتيا : اوكيه ..
ام سلطان : مشاءالله شنو شاريه سرير جديد !!
اجوان :ايه خالتوو شرايك
ام سلطان تعوج فمها (باين ع السرير الفخامه )
:: ايه زين ماعليه الا يدري سلطان عنه
اجوان شدخله يدري ولا مايدري مارح اكسر ظهري عشان خاطر عيونه : بيدري
ام سلطان :طيب ياحافظ وشوله سريرين با الغرفه !!
اجوان :هاا ايه انا بطلع السرير حقه اكيد بس لما يجي سلطان
ام سلطان :طيب انا بروح لجارتي تبين تروحين معي
اجوان :لا مشكوره مره ثانيه
ام سلطان : براحتك يلا مع السلامه
اجوان تشوف الساعه خايفه يجي ويشوف الدنيا مكركبه كيذا تناظر الساعه غريبه مفروض الحين جاي وينه للحين <يووه وانا ليه احاتيه :سنتيا كويكلي ...
..................

في احد مقاهي الرياض ...
جالس وقدامه الكوفي وماشرب منه شي بس يحرك الملعقه فيه طول الوقت مايدري شيسوي بحياته حاسس انه تسرع وحاسس ا ن الي سواه تهور مايدري شفيه ... تستاهل يا سلطان انت الي جبتها لنفسك اخر عمري وحده تجي تشوف نفسها علي اااهـ مو مني والله مو مني هذا القلب وهذا اختيارهـ مااقدر اشوفها مع غيري اجوان لي بمووت لو شفتها مع غيري ... تذكر كلامها وهي تذله بكلامها انه يشتغل في شركة ابوها ....شاف جواله وهو يدق <عبدالعزيز يتصل بك
مارد ماله خلق ...
مسح يده بوجهه بتعب ااهـ
اخذ مفتاح سيارته ودفع الحساب <


الشغاله ..
حطت المفرش الابيض ع السرير والمخدات وبخرت الغرفه ونضفتها وبعدين راحت تنضف الدور التحتي كله ع حسب طلب اجوان
اما اجوان راحت اخذ تشور ولبست ولبست شورت ابيض مع بدي ابيض حرير
نشفت شعرها وخلته ع مفرود لبست شريطه فوشيه ع شعرها حطت قلوس وكحل ورشت عطرها المفضل
ونزلت تنطط ع الدرج مودها اليوم مررره مضبوط خصوصا بعد ماشافت ابوها وامها . , ,(التلفزيون مفتوح ع اف ام والشغاله معليه ع الصوت شوي )
...

ضايق صدره
انفتح باب الفيلا ودخل شافها قدامه تنطط ع الدرج وتغني مع راشد وتتمايل بغنج..
دخل البيت ويتأملها تنطط قدامه وصوت راشد الماجد وهو يقول :::
مـــــن قـــــلـــــبـــــي
من قلبي ينبض غلا ومن روحي مسؤولة
ما ابالغ ان قلتلك اني الين الحين كل ما اشوفك تصد عيوني مذهولة
من كبر حبك في قلبي وخاطري و العين
اي حب هذا الذي ينقال واقوله مدري احيد في قلبي ولا الله يعين
معقولة كل هالغلا ياربي معقولة بعدين يعني معك يامهجتي بعدين
من قلبي ينبض غلا ومن روحي مسؤولة
ما ابالغ ان قلتلك اني الين الحين كل ما اشوفك تصد عيوني مذهولة
من كبر حبك في قلبي وخاطري و العين
ماتدري انك في قلبي ومن سكن حوله من كثرك في صدري خايف لا تجيني عين
وان قالو اطلب شي اتمنى وتنوله بتمنى حبك كثر ما الله عطاني سنين
معقولة كل هالغلا ياربي معقولة بعدين يعني معك يامهجتي بعدين
من قلبي ينبض غلا ومن روحي مسؤولة
ما ابالغ ان قلتلك اني الين الحين كل ما اشوفك تصد عيوني مذهولة
من كبر حبك في قلبي وخاطري و العين
ويش ابغي اكثر ياذوق القلب وميوله واكبر هدية في عمري هالشيين
مكانك اللي في قلبي ماحد يطوله وقدري عندك عساني ما خلى آمين
اي حب هذا الذي ينقال واقوله مدري احيد في قلبي ولا الله يعين
معقولة كل هالغلا ياربي معقولة بعدين يعني معك يامهجتي بعدين
من قلبي ينبض غلا ومن روحي مسؤولة
ما ابالغ ان قلتلك اني الين الحين كل ما اشوفك تصد عيوني مذهولة
من كبر حبك في قلبي وخاطري و العين
... وينك أنت يا ساكن فؤادي
فى عيوني ألف دمعه لك تنادي
ذبحني با الله ها الزمان القاسي
وبغيابك زاد هم فوق همومي
دامك تدري إني أحبك
والغلا اللي بقلبي حلالك
ليه تبعد وتترك لي همك


في السياره ..متوجه للبيت ...
ضايق صدره مايدري شا المصايب الي نزلت عليه من كل صوب ... اااه وينك يا ريوف
اول شي طلعت له اخت توها يدري عنها والحين فتون ا لي كل يوم تدخل حياته غصب عنه وبعد حبيبت قلبه بعيده عنه...
اااهـ ..
.........

دخل شاف الجناح مسكر انواره وفيه شمورع في كل مكان استغرب شوي حس احد مسك يده
ابتسم لانه عرف ريحت عطرها المميز ..
عبدالعزيز بشووق وهو يتأمل قميص النوم الاسود القصير مخليها مثيرهـ :حبيبتي احلا مفاجأه
ريوف بحب :اشتقتلي
عبدالعزيز بصوت منخفض :ااهـ حييييييل
ريوف تحط راسها بصدره وهي ندمانه انها تركته :وانا اكثر
باسها مع رقبتها وشم ريحتها وضمها حيل لصدره ..
يبي يرتوي منها حاسس انه له دهر ماشافها
<<<<مشفر محذووف رقااابه





نهاية البارتي ^^
البارتي 42

سكتت عن الغناء اول ماشافته قدامها ويناظرها بنظرات مافهمت مقصدها بس اكيد الي تعرفه وباين عليه انه تعبان ومتضايق ...
لحظة سكوووت .... كل واحد يطالع الثاني والعيــون تعاتب من الفراقـ الظروف الي فرضة نفسها عليهم ...
مشت من عنده تكابر مشاعرها ولا هامها شي وراحت للمطبخ مهما صار كرامتها ماتهون عليها بعد الكف الي جاها اليوم الصبح . . .
اما سلطان مسح ع شعره وتنهد وصعد للدرج من دون كلام وهو حاس انه محتاج يرتاح
دخل الغرفه وحس بأنتعاش والنبض والروح ردت له ريحتها في الغرفه تكفيه تحسسه انه للحين عايش بهمس:: آآآهـ يا انا محتاج لهـا حيـل . . .
فصخ وانسدح
ع السرير
وشغل الابجوره التفت يمين وشاف السرير الاضافي . .
. . . . . .
كانت جالسه ولامه رجولها جنب بعض بطريقه مره نعومه ومشغله الtvوتشرب العصير رفعت عيونها وشافته بدون بلوزه بس سروال البيجامه والشراره تطلع من عيونه ..
أجوان بلعت ريقها وحاولت ماتناظره هذا ليه نازل كيذا مايدري ان الخدامه موجوده :..
سلطان لا بعد جالسه ولا كأنها مسويه شي : هييه انتي
أجوان :لي اسم نعم شتبي
سلطان مقهور من برودها:نعامه ترفسكـ
أجوان :ترا ساكته لك من الصبح
سلطان :لا بعد تعرفين تهددين. من الي جاب السرير !!
أجوان تستغبي :أي سرير
سلطان :اجوان ..
اجوان :انا . .
سلطان مسك زندها وقومها وصارت قريبه من صدره العاري تحس انها بتمون من الحيا مهي قادره تقاوم :كيف دخلتي السرير!!
اجوان :انت شفيك مثلا انا الي بشيله العمال طبعا
سلطان ضغط ع زندها : ياعيني رجاجيل يدخلون البيت بدون علمي !!
اجوان بتوتروخوف اربك سلطان : شدراني مادريت >ماعرفت شتقول ؟وهي تبعد نظراتها عنه عشان مايبين خوفها ...
سلطان ماقاوم ضعفها بين يدينه وعيونها الخايفه يتمنى يبعد كل الخوف من عيونها ويملها حنان وحب وغرآآم ...
اجوان حست انفاسه تلفح وجهها والهوى خلص ماصار يملى جوف صدرها غير هواه
ماتدري ليه مو قادره تبعده حست انها محتاجته قــرب لحد مالمس شفته شفايفها وتحسسها لــــــــكنــ قطع عليهم ام سلطان وهي تقول :سلطان
اجوان ماااتت حيااء وطلعت بسرعه >
سلطان بعد بسرعه وارتبك من الموقف المحرج : هلا يمه بغيتي شي ..
ام سلطان وشفايفها مبتسمه :لا يمه سلامتك بس بغيت اقول اصعدو فوق لغرفتكم احس
. . . . . .
مــاقد طلبتك بس انا اليوم طلاب ابي على كثر الرمــل تكرهني لاني كرهتك صدق ولاني بلعـآآب صعبهـ ع مثلي خيانهـ حنيني
صحت من النوم براحه شافت مكانه وتحسست بيده فراشه ..
عبدالعزيز طالع من الحمام الله يكرمكم (وع خصره المنشفه :صباح الحب ويغمز لها ..مسرع اشتقنا ..
ارتفع حارارت جسمها ودفت راسها با المخده بصوت مكتوم:سخيييف
عبدالعزيز:هههه يلا قومي بلاش كسل
>ودخل غرفة الملابس . . .
قامت وهي تتمغط وحييل فرحانه سمعت صوت جواله يرن اخذت الجوال تشوف منو
فتون يتصل بك . . .
ضغطت ع الجوال اخذت المنشفه وراحت للحمام. . .
. . . . .
وقفت السياره عند الفيلا . . .
انصدمت هذا بيت فتووون !! يعني عبدالعزيز كان عندها هي . . . !!!
مستحيل ليه كان عندها معقوله ليه علاقه فيها للحين معقوله وصل انه يروح لبيتها بدون علمي يستغل غيابي عشان يروح لها
حست ان صدرها ضاااق عليها ومنخنقه وعيونها امتلت دموع مو قادره تصدق الافكار الي تدور براسها سمعت احد يطق الشباك
ام عبدالعزيز تأشر لها تنزل لبت رغبتها ونزلت معها تأدي الواجب ..
وهي خلاص وعدة نفسها مارح تعدي السالفه ع خير مو انا الي يخوني اذا ماذليته ع كذبه وخياته مااكون ريوف طيب يا عبدالعزيز ..
كان البيت مليان معزيين وناس من الطبقات الراقيه لان المتوفي كان معروف با السوق ..
شافت فتون جالسه وباين عليها الحزن . .
ريوف راحت لها :عظم الله اجرك
فتون تناظرها بحقد :اجرنا وجرك
وخرت عنها عشان تسلم ع وحده من الضيوف ريوف شافت جوالها يرن ومكتوب عليه عبدالعزيز الـ يتصل بك ..
ماتكلمت بس تبي تسمع صوته تتأكد من شكوكها الي عذبت قلبها الصغير ..
بدون شعور مسكت الجوال وردت :هلا فتون شخبارك الحين ..!!
ريوف ودموعها نزلت معقوله للحين يحبها ويخاف عليها سحبت منها التلفون فتون بأنتصار وقالت:مو من الذوق تردي ع تلفونات غيرك ..
ريوف ماتحملت وطلعت بسرعه من الفيلا وركبت مع السايق ماتدري وين تروح بس تبي تبعد تبــــعد أي مكــان لكن با الاخير قررت تروح القصر ..
...
طلعت من المستشفى لها اسبوعين رافضه ومن ذاك اليوم ماشافت حمدان ورافضه تشوفه او تسمع صوته مع انه كل يوم يحاول يشوفها ويدق ع جوالها وماترد عليه . .
بعد ماعرفت ان الجنين طاح بسبت ضربه لها وهي نفسيتها زفت ومالها خلق احد
اما حمدان حاس نفسه ملخبط مو عارف شلون يوصل لها اكثر من مره يتصل ولا ترد عليه مقهور منها ولا يدري شيسوي وكل ماتذكر شكلها وهي بين احضان الشخص الغريب يشتعل قلبه غضب وغيره حاسس ان كرامته انهانة . .
...
اول مره تنزل للحديقه من بعد حبستها بغرفتها ماتبي تشوف احد . .
تتأمل حالها لوين صار يعني لو ماصارالي صار كان الحين عندها بيبي يكبر بين احشائها ويناديها ماما . .آآه يا عبير شفيك مو هذا الي ماتبينه مو انتي ماتبي يصير عندك بيبي لانك خايفه من المستقبل وانه يكون نسخه من حياتك مع امك وابوك . .
اهم شي اني بردت نار قلبي وخليته يذوق الكاس الي ذوقني اياهـ ..
رن جوالها :هلا سامي(يصير اخوها من الرضاعه وهي الي اقنعته انه ينفذ الخطه معها (عشان يتوهم حمدان انه حبيبها )
سامي : اهلين شخبارك اليوم
عبير: الحمدالله
سامي : بصراحه ياعبير الي سويتيه اكبر غلط عبير هو يحبك ولو مايبيك ماخلاك للحين ع ذمته ..
عيبر:سامي خلاص لا تفتح الموضوع مالك شغل انت سويت الي عليك . ..
سامي :طيب ابي اعرف شنو الي استفتيه !!
عبير :ذليتـــه واهنت رجولته وهذا الي ابيه يلا الحين بسكر ...
عبير تتمشى با الحديقه حست فيه احد وراها
التفتت : انت
باين ع وجهه التعب والهم ولحيته طايله
::لازم نتكلم
:: مافي شي نقوله
::الا فيه
:: لا مافيه حمدان
:: نعم
:: طلقني
:: سكت شوي وبعدين تنهد
:: هذا الي تبينه
:: ايه
::بشرط
::شنو
:: تقولي لي من الي كان معك!1
:: حبيبي
انقهر من ردها ولا معتبره له وجود وخاصه انها للحين زوجته كافي مذله واهناتها :عبير
عبير :مو مصدقني كيفك وانسى رقمي وانساا كل شي يخصني ولا عاد تدق علي او تجي تشوفني خلاص انتها كل شي بينا لا تذل نفسك اكثر ,,,
حمدان :صدقتي انا انذليت بما فيه الكفايه من يوم مااخذتك ماذقت طعم الراحه كافي الي صار
صح كلامك لازم نفترق ..
عيبر انتي طـــــــــالق ..
عبير بغصه غصب عنها راحت بسرعه عنه ..
دخلت الفيلا وسكرت باب الفيلا نزلت دمـعه حاره غصب عنها مسحتها بسرعه شفيك ياعبير ايه هذا الي تبينه الي في راسك وصار واهنتي كرامته زي مااهانها خلاص هو خاين وانتي ذوقتيه من نفس كاسه الي ذقتيه ...
عدلت بلاوزنها ومستح عيونها ومشت بشموخ ...
في احدى المطاعم في الرياض . . .
ابو رائد :انت متأكد من الي بتسويه !!
ابو عبدالعزيز وهو يناظر بعيد :لازم تعرف الحقيقه مهما كانت مألمه لها الى متى وحنا نخفي الحقيقه عنها هي بتتزوج الحين وراشدهـ ومارح تسوي تصرف متهور ..
ابورائد :الله يستر والله خايف عليها ..
::هذي بنتي ولازم تعرف اني انا ابــوها ..
انا ناديتك لاني ابيك تمهد للموضوع عشان اقدر اقابلها . .
ابو رائد :الله ييسر بكلمها واخبرك ..
>طلع ابو رائد من المطعم وهو خايف من الجاي وكيف بتكون ردت فعل البندري هو يعرفها عاقله بس خايف من ردت فعلها وكيف بتتقبل الموضوع !!
الله يجيب العواقب سليمه ..
. . . . . .
جالسه تتفرج ع المجله ورن الجوال ابتسمت ..
البندري :اهلين حبي
جاسر :هلا بغلاي
::كيفك
::تمام لماسمعت صوتك
::شخبارك ياقلبوو
:: الحمدالله
:::البندري
::عيونها
:: تسلم عيونك ودي اشوفك
:: حبي اليوم مقدر ..1
::ليـه
:: بكرا زواج سمر ولازم احضر نفسي مافي وقت
:: طيب ع راحتك
:: زعلت ياحبي
:: لا مشاقلك
::ياروحي وانا اكثر .. اوعدك بعد الزواج اشوفك
:: وعد
:: وعد ياروحي حبي عندي خط بسكر الحين
:: بحفظ الرحماان
سحر : خربت عليك الجوو
:: هههه ياشينه شخبار التحضيرات
:: الحمدالله بس تعرفي البنت هذي مطيره راسي مافي شي يعجبها بس الحمدالله خلصنا
::: تبغي مساعده ترا انا جاهزه
:: لا ياقلبي مشكوره الزواج بسيط محد بيجي غير الاهل تعرفي مافي وقت
::الله يوفقهم
:: آآمين ...
. . . . . . .
ام رائد : كيف بيقابها اليوم ..!!
ابورائد :هذا الي طالبه انه يشوفها مقدر ارفض هذي بنته وله حق عليها ..
ام رائد :بنته با الاسم بس حنا الي ربينا وتعبنا عليها ..
ابورائد :الي فيني مكفيني لا تزودينها علي ... لا تناقشين البندري لزم تعرف
ام رائد بترجي : والي يسلمك مو اليوم
ابورائد :لييش!!
ام رائد :بكرا زواج رائد وسمر وماابي شي يكدر خاطرها ..
ابورائد :خلاص بخليها بعد الزواج...
>>>>>>>>>>>
نهايه البارتي

43


+ريوف
دخلت القصر وتوجهة الجناح دخلت ورمت عبايتها وشنطتها بقهر وألــــــم ليـه يسوي فيني كيذا وين كلامه لي انه مايشوف غيري ومستحيل يخوني ولا كله با الهوى آآآهـ جابت كرسي وصعدت عليه تجيب الشنط السفر اخذتها ونزلت ورمت الشنطه في السرير وفتحت الدولاب ودموعها مو راضيه توقف حاسه بلحـظة الوداع سمعت جوالها يرن رفعته شافت المتصل ورمت الجوال ع السرير وصارت تكمل شغلها بتدخيل ملابسها في الشنطه ماقدرت تقاوم وانهـــــــــــأرت بكــــــي
وتحســـــــــ انها اظلمت مستحيل يصير فيني كيذا ليــــــهـ ليــهـ ...!.!
رمتـ كل الاغراض الي ع التسريحه وتكسرت العطور وبعض الاغراض انجرحت يدها ونزفت ماحست فيها ماتوجعها كثر وجع قلها
اهئ اهئ اهئ آآآهـ يا يمــه وينكـ الحين عني كانت ريوف محتاجه لحضن حنون في الوقت هذا حست ان القصر ع كبره وفخامته الا انه موحش بنسبالها تمنت تكون الحين بغرفتها الدافيه عن اغراضها البسيطه بفراشها كل شي اشتاقت له ...
+جاسر

توه صاحي من نومه ع العصر شاف جواله يرن رفعه :مساء الحب والغلا والمحبه
البندري بخجل :يؤ نايم وازعجتك
جاسر :حلالك تزعجي ع كيفك
البندري :شخبارك
جاسر :تمام دامك معي
البندري تحس با الاحراج منه دوم كلامه تغزل وجريئ :تسلملي
جاسر :هاحبيبي اشوفك اليوم
البندري :حبي بعد الزواج اشوفك شرايك
جاسر :اووك ياقلبوو بس مو تقولين مقدر بعد بكرا المغرب انا عندكم اوكيه
البندري :اوكيه ياحياتي ...
اخليك الحين ..
جاسر :بينا تلفون
البندري :اكيد
جاسر :بحفظ الرحمأن
_____________


+رائد العصر توه صاحي من النوم لبس تيشيرت رمادي وبنطلون اسود ونظارات سوداء حاطها ع شعره الكثيف الحيوي ::
نزل وشاف العائله كلها مجتمعين با الصاله
ثامر يصفر :جا المعرس احـلا وش عليك بتعرس قبلي ...
رائد يحك راسه ويجلس ويرمي المخدهـ ع ثامر بس ثامر مسكها ..:
البندري :ههههههه يا بخت العروس الي بتاخذهـ
ثامر يسوي نفسه حزين وخايف :بس تدري يا رائد اني خايف عليك من ذا العربجه الي بتاخذها... انت ناعم مسكين لو ترجفك من رجلك انكسرت
رائد كان يشرب الشاهي بعد ماقال انت ناعم رفع راسه :انت اليوم جاني ع نفسك يا ميت ياميت ع يدي تعاااال هيناااا
ثامر انحااااش وهوميت ضحـك ع شكل رائـد
ابورائد :ههههههه رائد اركد وهذا انت بكرا زواجك وتصدق كلام ذا الورع
ام رائد كان سارح فكرها با المصيب هالي بتصير بعد الزواج خايفه من رد فعل البندري ورحمه حالها . :الله يسهل عليه يارب ...
رائد :يلا انا طالع
البندري :وين !!
رائد :بروح اخذ اغراض من السوق
البندري :اجل بروح معك بطلع فستاني من عند الخياطه
رائد :يلا استناك لا تتاخري
البندري:هووى اصبر لا تروح


+عبدالعزيز
ماعاد تفرق لو تجي صدمتي فيك ..... صدمات عمري زودتني مناعة
متساوية عندي وأذا قلت ماأخفيك ..... كل شي أحبه أتوقع ضياعه
دخل الجنـاح فصخ الغتره وحطها ع الكنبه الي في الصاله ورمى نفسـه ع الكنبـه بتعب ..
::اه (مسح ع راسه وتوجه بكسل للغرفه لكنه انصدم با افوضى الموجوده عقد حواجبه بأستغرب ؟؟..
شاف ريوف ماسكه يدها وتبكي
عبدالعزيزراح بسرعه لها و خايف عليها :ريوف حبيبتي شفيــك
ريوف بصوت مبحوح:مافيــني شي بعــد عني لا تلمسني
اصر يمسكها غصب ويرفها للسرير وهي تصارخ اتركني مابيك لا تلمسني اهئ اهئ
فتح الدرج واخذعلبة الاسعفات ومسك يدها با الغصب وصار يعقمها
ريوف كذااب غشااااااااااش ليه يسوي نفسه يحبني وهو قلبه مع فتون اااااااااااهــ ياقلبي
انتبهة انه خلص من لف يدها با الشاش :..
عبدالعزيز جلس جنبها :ريوف قوليلي شفيك
ريوف : تبي تعرفف وش فيه الحين اعلمك ايش فيه ..> قامت واخذت الصور هالي تجمع بين فتون وعبدالعزيز
هذي شنوو هاااا شتسوي هيناااا ليه للحين تحتفظ فيها للحين تحبها لدرجه هذي مو قادر تنساها للحيت تلاحقها بعد ماخانتك للحين تبيهااااااااااااا لللحييييييييييييين هاااااا تكلم ليش ساكت لييييييه>وصارت تهز كتوفه وتضربها
وهو موعارف كيف يهديها او شنو يقولها
انصدم من الصوره ذكرته بأيام كان دفنها فتحت فيه مواجع كانت معذبته نساها بعد ماذاق طعم الراحـه مع ريوف ....
كل الي يدور في ذهن عبدالعزيز شنو الي جاب الصوره هينا هو تاكد انه تخلص من الصور كلها كيف هذي وصلت لريوف !!!
ريوف :رررد علي كلمني ...
عبدالعزيز مسك كتوفها وجلسها :ريوف هدي نفسك كل شي بينحل بس انتي اهدي ..
دق ع الخدم يجبون عصير ليمون يهدي من اعصابها شوي ...
خلها في السرير ودخل يغير ثوبه ويلبس بيجامه
طلع شاف الليمون عند الكومدينه اخذه وقرب لشفتها :افتحي فمك
ريوف :لا
:: افتحي
::لا
::اشربي العصير

تحجرت دموعها وقالت بعصبيه وانهيار :لالالالالالالالا كيييييييفي مااابي اشرررررررررب مو غصب ورمت الكاس في الارض مابي اشرب مابي اشرب وصارت تضربه في صدره >طبعا عبدالعزيز ماتوجعه الضربات ولا تأثر فيه ...
عبدالعزيز يحاول يهديها :خلااااص مو لازم تشربين اهدي .. >مع ضرباتها تعبت ريوف عبدالعزيز سحبها لصدرهـ وضمها غصب وهي مافيها حيل تبعدهـ استسلمت ..
وصار يمسح ع شعرها ويهديها ...
صارت ريوف زيا لطفله بين احضانه ..
شاهقت لحد ماانتبه لها انها نامت ... وضع راسها ع المخده بهدوء وطلع ع البلكونه ..
يشم هوى ضــاق خلقه مو عارف شسالفه وليـه صار الي صار وصار يفكر وهو يتأمها وهي نايمه بسرير بتعب
_______________

+سمر

طول اليوم وهي حايسه ومتوتره حاطه بوجهها ماسك وشعرها لفته با المنشفه لانه مبلول وياما راحت وياما جت .. جوالها ماوقف رن 20 مس كول من رائد وهي مطنشه ومو فاضيه له
::يووووهـ متى اوخر هذا ..
:: اصبري توك حاطه الماسك تبين تشيلينه الحين اجل مااستفدنا شي
::لا ياشيخه سحر وربي مالي خلقك بسرعه شيله ابي اعرف شفيها بشرتي تهبل
:: لو افهمك من هينا لبكرا مارح تفهمي خلصينا وسوي الي اقولك عليه وبلا كلام فاضي اف
دخلت عليهم ام بدر ...
ام بدر :شفيكم انتم بس تتناجرون

سحر وهي تشيل صحن الي فيه الماسك :بنتك مادري متى بصير بنت مهذبهـ وناعمه
ام بدر تميل خشتها :تعلميني فيها اعرفها مطلعه فيني الشيب ..
سمر تطلع من عندهم وهي مالها خلق :يوووه
نزلت من الدرج وهي والارض تهتز من خطواتها >لانها معصبه ومالها خلق شي >من كثر ماهي متوترهـ
فجأه وقفت بنص الدرج ..
وسبلت عيونها رفع راسه رائد وقال بخوف:يـمهـ
سمر :ليـهـ شايف جني
رائد :لا اخوهـ
سمر :هـ هـ ماتضحكـ
رائد يغمز لها: كل هذا عشاني تعبتي عمرك الصراحه
سمر :وييع مالت عليك لا تصدر واجد بس
رائد يحرك راسه بيده بدلع استفزازي :طبعا بصدق ولا انا اخذك انتي يؤ ظلم
سمر انقهر وراحت له ورفست رجله وانحاشت
رائد مسك رجله بألم:اااااااهـ ياالعربجيه هييين انا اوريك كلها يوم وتكون عندي وبعلمك اااهـ
ام بدر وهي نازله :بسم لله عليك وش فيك
رائد :ها لا مافيني شي بس جيت اسلم ع سمر
ام بدر :توي شايفتها نازله ماشفتها
رائد أي شفتها بغت تروح رجلي :ها لا توي داخل ماشفتها ..
ام بدر وهي تتوجه لصاله وتاخذ تلفون البيت تشيك ع البوفيه وتأكد الحجز بكرا :تعال حياك شخبارك ..
رائد :الحمدلله بخير كيفك ياخالتي عسا الامور تمام ؟
ام بدر :أي الحمدلله بخير ..
رائد:خلاص ان بمشي الحين
ام بدر :اصبر خليني اناديلك سمر
رائد :لا مافي داعي اتصل عليها
ام بدر :ع راحتك ...>وانشغلت با المكالمه
رائد وهو طالع بيركب السياره ..
بدر :هلااا بنسيب من زمان عنك.
رائد:هلافيك انت الي ماتنشاف ..
بدر مسوي مهم : والله تعرف الاشغال والشركات
رائد ضرب كتفه :بلاهي ..
بدر:أيـه من قدك بكرا ليلتك ياعريس
رائد :عقبالك يلا سلام >ركب سيارته وراح


صبـــــــــاح جديد يشرق ع ابطال قصتي ...
ماذا يخبئ لهم من حقائق قد تغير حياتهم ..

7 الصبح//


صحت من النوم شافته توهـ طالع من الحمام وينشف وجهه ..
سوت نفسها نايمه عشان تتفادى أي حوار بينهم
يعكر مزاجها .. قرب من سريرها وقف عند راسها حاولت انظم انفاسي وارخي جسمي لاني صار قلبي ينبض بسرعه خفت يحس فيه مدري ليـه ومتوتره حيل من قربه ..
شوي حسيت انه راح فتحت عيني شوي لقيته يسكر باب الغرفه وراهـ بعد مالبس وراح لشركـهـ
تسندت ع المخده
::ااهـ ياقلبي ..
سمعت رن جوالها .. تذكرت يوم يجي سلطان يعطيها الجوال ..
:: انا عطيتك الجوال مو عشان سواد عيونك بس لان اهلك قامو يسألون ليه مقفل جوالك ,,
بس انتبهي كل شي يوصلني يعني لا تلعبي بذيلك ..>وطلع بعد مارمى الجوال بحضنها (ااف مليت من العيشة النكد هذي انا مو متعوده ع المعامله اااهـ انا بس ماادري ليه صابره عليه ,, اذا حتى شهر عسل زي الخلق مافي (ضحكت بسخريه ع كلمة شهر عسل ...

رجعت للواقع بعد ماحست ان الجوال يتصل مره ثانيه .. شافت الرقم
:: صباح الخير يا الغاليه
:: اهلين بنتي ليكون لساتك نايمه
::لآ حياتي توني صاحيه
:: ايهـ كيفك
::تمام الحمدلله
::بدي اقو لان اليوم رايحين للرياض بدك تجي معنا
::مين رايح معكم ؟؟
::كلنا انا وابوكي واخوكي ومرتوو
::ليه شصاير ؟؟
::ما اليوم زواج بنت اخو ريوف وعازمينا نحنا كمان ..وابوكي بدو يروح للرياض ..
::اهاا اوك وانا ودي اروح
::أيهـ خبري سلطان وتعي =تعالي
سلطان لو تدرين انه حابسني بين اربع اطوف ::متى طيارتكم ؟
::الظهر ع 2
::اوكيه ماما ..
::يلا سلام يا ألبي ...

قامت ودخلت للحمام واخذ شور وبدلت ملابسها
وجلست تفكر تروح تغير جو او ماتروح بس اخاف سلطان مايوافق اروح ..>وهي تمشط شعرها ..يووه ياجوني واذا ماوافق اصلا ماانتظر موافقته بعطيه خبر بسس اذا وصلت للمطار وااو فكره روعه
اخذت عباتها وشنطتها ونظارتها الشمسه وهي نازله
ام سلطان: يالله صبح خير ..
اجوان :صباح الخير
ام سلطان ::ع وين العزم انشاءالله
اجوان :عندي مشوار ضروري يمكن اتأخر ..
ام سلطان :اهااا
اجوان طلعت بسرعه قبل لا تسأل مره ثانيه... اخذت تاكسي وراحت للمول تتقهوي وتلف شوي تشتري اغراض .. لها خاصه انها مااخذت شي خايفه تشوفها ام سلطان وتخبره وهي بعدها ماسويت شي...
شرت شنطه سفر متوسطة الحجم .. وفستان 3000 الاف ريال با الموت لقت شي عجبها لونه ليموني حرير ..ظهره مفتوح .. وطلعت متوجهه للقصر عشان تخذ اغراضها من كريمات وبيجامات ...
وبا المره تجلس مع امها شوي ومع ريوف الي حبتها وحست انها طيوبه ودخلت قلبها ...



نهاية البارتي ...
ريوف وعبدالعزيز .... هل ممكن عبدالعزيز يقدر يقنع ريوف بأن مافي با القلب غيرها ؟؟
وسلطان لما يعرف بخروج اجوان شنو ممكن يسوي ؟؟
ابو عبدالعزيز وروحته للرياض ممكن تجيب نتيجة وتتقبله البندري ايش رح يصير با المقابله ..؟؟

الـــ ج ـــــزء الـــثـــالـــث والـــ ع ـــشرون
فـــي قـــصــر ام فــيـــصــل
ام فيصل: كانت جالسه تناظر قناة المجد الا يدخلون جنان وجنى يركضون ويضمونها قالت هلا وغلا بورداتي
البنات: تركو ابوهم وجدتهم وجري فوق لغرفة هديل
فيصل: باس امه مع راسها مساءالخير يمه
ام فيصل: مساءك الله بالخير والعافيه
فيصل:البنات ادوخني نبي نروح لجدتنا وهديل قلت خلاص فكوني وجبتهم لا ومتشرطات علي اليوم اربعاء يعني مافيه روضه راح ننام عندهم هههههههه
ام فيصل: الساعه المباركه الي ينامون عندنا تعرف فصيل جيت البنات هنا كيف يفرح هديل واحسها تنشغل فيهم عن همها واحزانهامسكينه قد ايش متعلقه بالاطفال
فيصل: الله يعوضها يارب صح على فكره ذكرتيني يمه على سالفة هديل وان ربي راح يعوضها
ام فيصل:خير ان شاءالله ياوليدي
فيصل: تذكرين طبيب هديل الدكتور صلاح
ام فيصل: ايه اذكره
فيصل:احسه مرررره معجب فيها لانه من اول ماصار الحادث وهو يسالني عنها ويحاول يحتك كثير سويت نفسي مافهم لاني ابشوف ايش نهايتها لاني ماخفيك يمه اتمنى انه فعلا يبغى هديل لانه رجال كفو والنعم فيه واحس براحه لو اسلم هديل له لان مشعل الله يرحمه موصيني عليها واحسها امانه برقبتي مارتاح حتى اسلمها للي يستاهلها
فيصل: والنعم فيك ياوليدي وان شاءالله يكون يستاهل هديل ويعوضها عن كل شي لانها فعلا عانت كثيرررر في حياتها المسكينه
فيصل: صلاح كلمني اليوم ويقول الاسبوع الجاي انا واهلي جايين للرياض نبغى نزوركم ونتعرف عليكم قلت الله يحييكم وانا حاس انهم جايين يخطبون لانه لمح بس ماصرح يمكن ماحب يستعجل يبي يشوف راي اهله بهديل
ام فيصل: الله يوفقك يارب بس ان شاءالله هديل ترضى فيه
فيصل: وليه ماترضى فيه ايش يعيبه شاب ماتزوج ودكتور واخلاقه مره ممتازه ماراح تلقى احسن منه
ام فيصل: صح ياوليدي هذا لو كان تقدم لهديل قبل ماتجيها المصايب بس هديل الحين تغيرت موزي هديل الاولى واخاف انها ماتبغى تتزوج
فيصل: يمه الله يهديك ايش ماتبغى تتزوج هذي لازم تتزوج وتامن مستقبلها احنا ماراح ندوم لها
ام فيصل: الله يكتب مافيه خير وصالح يارب
فــــوق بـــ غ ـــرفة هــد يـــل
هديل: كانت جالسه تكتب بحث للجامعه شوي الا بابها يفتح بقوه وتدخل عليها جنان وجنى هي قامت لهم وضمتهم بقوه ايش هالمفاجاه الحلوه
جنان: انا قلت لبابا ودينا لخاله هديل وترا اربعاء نبغى ننام عندها
هديل: باستها يووووه احلى مفاجاه وربي اجل ابسكر جهازي ونروح للمطبخ الي فوق واسوي لكم شي تاكلونه وبعدين نلعب
جنى: مابغى اكل انا ابغى العب بس
هديل: حبيتي لازم تاكلين بعدين تلعبين
جنى: بوزت لا بس ابغى العب
هديل: تكتفت زيها وسوت نفسها زعلانه اجل انا زعلت
جنى: باستها خلاص اباكل
هديل: هه ضمتها بقوووووه
فـــي جــنـــاح نـــوره ونايــــــــف
سامي: صديقني يانوره اني ندمان مره واني تغيرت وماراح ارجع زي ا ول ان شاءالله بس ارجوك كلمي ندى وعمك بموضوعي
نوره: محتاره وساكته
نايف: نوره ترا سامي فعلا تغير وشاريك اختك ومايبيع فيها ماقول كذا علشانه اخوي ومتعاطف معاه بس سامي من جد تغير الحمد لله
سامي: مستعد اسعدها لو كلف هذا عمري ماتتخيلون ياناس احبها وماتخيل نفسي اتزوج غيرها لام خطبها مشعل بغيت انجن النوم جافني وعفت الاكل علشانها
نوره:لام سمعت كلامه رحمته لانها حست فيه انه صادق ان شاءالله راح اسال اول ندى بعدين اسال عمي عن رايه ان وافق فانتم تتدقمون لهم رسمي
سامي:كان كنوووز الدنيا بين ايديه قال الله لايحرمنا منك يام فارس وهذا جميلك ماراح انساه طول حياتي
نوره: مسوينا لا الواجب ياسامي
فـــي الـــ ج ــــا مـــ ع ــــه
ندى وهديل كانت ماسكات يدين بعض ويتمشون
هديل: عمتي قالت لي ا ناهل الدكتور صلاح راح يزورنا وانا ياندى مو مطمأنه لزيارتهم
ندى: ليه مو مطمأنه
هديل: احس ورا هالزياره شي
ندى: قصدك خطبه
هديل: هزت براسها بنعم
ندى: طيب ايش المشكله
هديل: قالت ايش المشكله الا كل المشكله
ندى: تفاجات ليه
هديل: لاني بالعربي مابغى اتزووووج
ندى: وليه ماتبغين تتزووووجين
هديل: سؤالك غريب
ندى: وقفت قدامها وحطت يدها على خصرها بس انا ماشوفه غريب هديل لاتعقدين المسائل وتخلين تجربتك الاولى تحطمك
هديل: وقفت وناظرت قدامها وبدت علامات الحزن تظهر على وجهها وهي ياندى تجربتي الاولى سهله طلعتني انسانه محطمه بقلب ميت ناظرت بعيون ندى وهي خلاص عيونها كلها دموع خلتني مو واثقه من نفسي ولاعندي استعداد اتلعق بانسان مره ثانيه بعدين يتركني ويرميني
ندى: مسكت كتوفها هدوله ماخبرتك الا انسانه حكيمه وعاقله
هديل: ومن الحكمه اني ماتزوج نهائي انا انسانه مطلقه تعرفين ايش معنى مطلقه أي محطمه
ندى: عمر الطلاق ماكان عيب ربي ماشرعه الا راحه وخلاص للانسانه الي تنظلم نص المطلقات كفو ومايعيبهم شي بس نصيبهم تزوجو من رجال ماعرفو قيمتهم لاتظلمين نفسك هديل
هديل: اظلم نفسي لو تزوجت ثانيه
ندى: طيب ليش كل كذا
هديل: نسيتي ندى اني عقيم نسيتي تبغين اتزوج واتعلق فيه بعدين يقولي ابغى ولد وحنيت على ولد
ندى: لاتنسين ان ربك كريم
هديل: نزلت عيونها ونعم بالله
ندى:حبت تلطف الجو وتنسي هديل حزنها مسكت يدها وكملو مشي قالت خلينا نتزوج سوا
هديل: التفت عليها كيف
ندى: تسوي نفسها مستحيه اختي نوره كلمتني قبل كم يوم بموضوع سامي وجلست تقنع فيني وانه تغير وانه شاريني
هديل: حلو وانتي ايش رايك
ندى: قلت ابستخير صليت كم مره صلاة الاستخاره ورتحت للموافقه وعلمت نوره وهي بعد كلمت عمي بالموضوع
هديل: طيب ايش راي عمك
ندى: قال حياهم الله خليهم يجون ومايصير الا كل خير ان شاءالله
هديل: التفت عليها اخيرااا راح افرح فيك ندوووش
ندى: وانا ان شاءالله راح افرح فيك
فــي قــصــر ام فـــيـــصـــل
ام فيصل: لاحول الله معقوله تاصل فيها الامور الى كذا
فيصل: ينتهد بضيق ايه يمه بس ارجوك لاتعلمين احد بالموضوع نهائي
ام فيصل: ان شاءالله ياوليدي اطمن
شوي الا يدق الباب
ام فيصل: هذا اكيد خالك ابو هديل روح افتح له وانا ابنادي هديل تقابله وانزل انا وياها نجلس عنده
فيصل: اجل ابدخله واطلع علشان هديل تجلس معاه يالله تامريني بشي يمه
ام فيصل: مابغى غير سلامتك وانتبه لنفسك ولبناتك
فيصل: باس امه مع راسها قال من عيوني وطلع
فـــي الـــمـــجــلــس
هديل: كانت مبسوطه مره لانها شافت ابوها الي بعد موت مشعل وهو متغير معاها حيل صار يغدق عليها من حنانه
ابوها: جالس وحاط يده على كتف هديل وحاضنها الا هدوله ماتشتاقين لابوك وتجين تزورينه بجده
هديل: تعرف الظرف ماتسمح يبه تقوله وهي حزينه
ابوها: بس اول كانت زيارتك تمنعك منها ام مشعل بس الحين هي الي مصره تشوفك
هديل: تشوفني انا
العمه: كانت عارفه بالموضوع وساكته تتابع النقاش بصمت
ابوها: ايه يابنتي تبغى تستسمح منك وتبغاك تسامحينها عن الي صار خصوصا بموضوع امك
هديل: رفعت راسها ايش فيه موضوع امي بعدموهي علمتني الحقيقه وعلمت زوجي قبل وفرقت بينا وارتاحت
ابوها: بس الي قالت لك موهي الحقيقه
هديل: كيف مافهمت
ابوها: لولوه الله يهديها ماعرفت ان ربها يمهل بس مايهمل ماصحت من غفلتها حتى فقدت جمارة قلبها وحتى جتها جلطه وشلتها
هديل: أي غفله يبه
ابوها:لولوه لام طاحت بينا وعرفت انهاخسرت ولدها وجمارة قلبهاو خلاص صارت معاقه ندمت مره ونادتني قالت ترا انا الي خططت على ام هديل وخليت الرجال يطلع من الحوش على دخلتك والا هي كانت جو بريئه وماتعرف شي عن الرجال والمرحومه ماشفت عليها أي شبهه بس الشيطان حريص خلاني اغار وانعمي واقذف مسلمه بريئه
هديل: قامت معصبه حسبي الله عليها بكل برود بعد هالسنين تعترف تطلق امي منك وتموت امي بحسرتها والحين توها تندم تطلقني من زوجي وتهدم بيتي وبكل برود تقول الحين ندمت وانت عادي عندك على طول سامحتهاماكنها سوت شي
ابوها: قام ياهديل ورب البيت ماتعرفين كيف عصبت عليها اصلا بعد ماعلمتك تراني طلقتها بس لام طاحت وجتها جلطه هناء ترجتني اني ارجعها وقسم وهي بحالتها مارحمتها ومافيه كلمه ماقلت لها وجلست مده ماقدر اشوفها وجلست ابكي على امك كاني توني فاقدها بس يابنتي ماتشوفين كيف تعبت اكثر ولام هناء جت لي وترجتني اسامح امها رحت لها على مضض ولام شافتني جلست تبكي وتقول ارجوك روح لهديل ارجوك اطلبها تسامحني عاقبني ربي بدنياي اخاف يعاقبني باخرتي اخاف اموت وهي ماسامحتني
هديل: مستحييييييييل اسامحها مستحيل الي سوته فيني موقليل انتم ماتحسون بالعذاب الي احسه عشت يتيمه بدون ام وابو مايعرف عني شي تزوجت واحد مغصوب علي لان زوجة ابوي ماتبغاني اعيش عندها نزلت دموعها بغزراه عشت معاه كسيره حسيره اتحمل كل شي منه لاني مالي احد في دنياي غير ربي ثم هو كل هذا ماعجبها راحت تسعى انها تدمرني اكثر حتى صرت بنت عقيمه ومطلقه التفت على ابوها بكل عصبيه وتجيني بكل سهوله تقولي سامحيها مستحيييييل اسامحها مستحيل
ابوها: بس هدوله انتي قلبك طيب ومايحمل حقد على احد
هديل: قلبي هو الي دمرني هو سبب عذابي خلاص انا تغيرت وماراح اسامح احد اغلط بحقي نهائي
العمه: هديل ماتبغين الاجر
هديل: الا بس من وراها لا
العمه: ماتبغين الجنه
هديل: الا ياعمه بس
العمه: ترا الجنه غاليه ياهديل وماتحصلها الا اذا اجبرنا روحنا على شي فوق طاقتنا هديل نبيك اصابه اكثر منك من قومه مع ذلك صفح وسامح هديل ربي اخذ حقك قدام عيونك خلاص يابنتي اعفي وادعي ربك اني ماسامحتها وعفيت الا ابتغاء لوجه الكريم وصدقيني ربي ماراح يخليك وراح يعوضك خير ثقي بربك انه مايخلي احد سبحانه
هديل: نزلت راسها ورحت لابوها وضمته وبكت بحضنه
ابوها: ضمها ونزلت دموعه وجلس يمسح على راسها
هديل: خلاص يبه قلها انا مسامحتها
ابوها: ليه ماتروحين لها انتي وتقولين لها بنفسك
هديل: يبه اكثر من كذا ماقدر خلها للزمن كفيل انه ينسيني شوي وانا كتب ربي ازورها راح ازورها بس الحين جراحي لسه نديه يبه ومالتئمت
ابوها: ضمها اكثرويتمنى ينسيها كل جراحها والامها قال خلاص اهم شي راحتك يانور عيوني
فـــــــي مــــ ج ــــــــــلس ابو ســــ ع ـــود
سامي كان متشقق من الوناسه خلاص ندى رجعت له ومابقى شي ويوافقون عليه رسمي وراح يطلبهم يعجلون بالزواج
ابو سعود: حيا الله من جانا
ابو نايف: الله يحييك ويبقيك
ابو سعود: دقايق بس يجون سعود وماجد تعرفون عيال عمها بحسبة اخوانها
سامي: انقهر ويقول بقلبه ايش دخلهم
نايف: اكيد يابو سعود خذ راحتك
ابو سعود: دق عليهم وحرصهم بسرعه يجون
سعود: شك من زيارة سامي واهله بس قال مابغى استعجل
ماجد: جاء وسلم عليهم وجلس
سعود: دخل عليهم بهيته وكشخته وجلس
ابو نايف: مادام العيال اجتمعو يابو سعود احنا جاينك نخطب ندى لولدي سامي
ابو سعود:انا عن نفسي موافق بس بقى شور عيال عمها وندى
التفت على عياله وناظر بسعود وماجد
سعود: سكت والتفت على ماجد قاله ايش رايك ياماجد
ماجد: اذا وافقتو انا موافق
ابو نايف: فرح وارتاح لانه خايف من ماجد يبغاها والا سعود متاكد انه ماله رغبه فيها لانه كبير وكان ومجروح من عمه بعد نوره قال حلو اجل انتم موافقين
ابو سعود: استغرب من سكوت سعود بس فهم انه سال اخوه انه ماله خاطر فيها مع انه يتمنى ان سعود يتزوج ندى بس قال ولدي مازال مجروح منهم ومستحيل يتزوج ندى رد مادام عيالي موافقين فانا موافق بس بقى شور ندى
سامي: ابتسم وفرح ونسي نفسه قال ندى موافقه
سعود: التفت وهو معصب وقال وانت ايش عرفك
سامي: تلخبط خصوصا لام شاف نظرات العتاب من ابوه واخوه قال انا وصيت اختها تسالها قبل نجيكم علشان مانحرجكم ونحرجها
سعود: بنفس عصبيته ومن متى البنت لها شور قبل اهلها
ابو سعود: خلاص سعود حصل خير ومابقى الا نشاورها وناخذ رايها رسمي
سعود: تاخذ رايها على زواجها من سامي او زواجها مني
الكل التفتوووووو وناظرووووه باندهاش
ابو سعود: فرح بس خبى فرحته برزانته وعقله قال ليه انت لك خاطر فيها
سعود: سكت شوي ولام شاف كلهم يناظرونه ناظر بنايف وسامي بنظرة نصر ايه وندى ماراح تتزوج غيري
سامي: قام معصب بس كانت تبي تتزوج مشعل الله يرحمه وانت سكت
سعود: وقف معصب تنازلت عنها لاعز اصدقائي بس انت لا
سامي: قال بعصبيه وليه انا ايش ناقصني
سعود: ناظره بعصبيه بكيفي اتنازل متى مابغى واتمسك متى مابغى
سامي: جا يبي يرد مسكه ابوه
ابو نايف: قام وهو زعلان قال الله يسعدك ويهنيك يا سعود يالله على اذنك يابو سعود
ابو سعود:الله يحفظكم وطلعو
فـــــي جــــــــنـــــــاح نـــــــــدى
ندى: كانت مبسوطه بخطبة سامي لها صح ماصارت تحبه زي ا ول بس اهم شي انه يطلعها من جحيم سعود ونسرين
ياسمين: ايوه يحق لك انك مبسوطه كذا رجعتي لحبيب القلب
نسرين: دخلت عليهم وتسندت على الباب وقالت من قال انها راح ترجع
ندى: ناظرتها وكتمت بس فضلت تطنشها علشان ماتخرب فرحتها
ياسمين: ليه ماسمعتي باخر الاخبار ان سامي جاي يخطب ندووو
نسرين: خبرك طلع منه غباااااااار ندى ماراح تتزوج بحبيب القلب
ندى: ناظرتها باستهزاء وليه ان شاءالله
نسرين: لانك زي العنكبوت عرفتي تنسجين شباكك حول احسن الرجال
ندى: اقول فسري كلامك وبلا كلام فاضي
ياسمين: نسرين تكلمي زين
نسرين: بنت عمك العقرب راح تتزوج اخو سعود
ندى: قامت من سريرها بعصبيه من قال مستحيل اخذه وربي لو تنظبق السماء على الارض
نسرين: سوي نفسك مستغربه وماتبغينه وانت مخططه عليه
ندى:اخذت غطاها ودفت نسرين ونزلت لعمها
نزلت تحت دورته ماحصلته وعرفت انه في مكتبه طقت الباب ودخلت بس انصدمت لام لقت سعود عنده
العم: هلا وغلا بعروستنا
ندى: عمي ممكن افهم ايش الي يصير
سعود: حط رجل على رجل ويراقبها لانه ينتظرها تثور وهو يتلذذ اذا شافها تعصب وتثور
العم: خاف شوي لانه حس ان ندى عندها علم وماتبغى ولده قال الي يصير يابتني ان سامي خطبك بس سعود رفض لانه هو الي يبغاك
ندى: ومن قال اني راح اوفق على هذا وتاشر عليه
سعود: اظن ماخذنا رايك
ندى: ياسلام يعني الزواج صار بالقوه
سعود: اوف اوف كل هذا علشان خربنا خطك مع حبيب القلب
العم: سعووود
ندى: انت مالك شغل فيني لو اعنس ماخذتك
العم: قرب لها ندى يابنتي هدي
سعود: ماراح تعنسين لانك قريبا راح تصيرن حرم المهدنس سعود
ندى: صرخت بوجه قالت مستحيل اخذك لو اخذ خريج سجون ماخذت واحد نذل وحقود زيك
العم: صررررررخ بقوه قال ندى وطراااااااااااخ
ندى: تناظره والدموع بيدينها تجبرني على ولدك ياعم وتضربني بعد ليه لاني يتيمه ماوراي اخو ولا ابو يدافعون عني وياخذون حقي بس ماقول الا الله يسامحك ياعم وطلعت ورقت فوق
العم: وقف ماتوقع انه بيوم يبي يضرب بنت اخوه بس هي نرفزته ندم مره انه مد يده عليها جلس وحط راسه بين ايدينه
سعود: ضاق صدره مره علشان ابوه وندى رحم ندى ورحم ابوه قام وجلس جنب ابوه وقال ليه سويت كذا يبه
ابوه: متاثر مره غصب عني وانا ابوك غصب عني مادري كيف الشيطان ركبني وخلاني اضربها واخذ يتنفس ببطء
سعود: حس بوجه ابوه تغير يبه ايش فيك وجهك تغير لونه
ابو سعود: يمسك قلبه لاماعليك وانا ابوك لي فتره واحس بالم شوي ويرووح
سعود: يبه خلني اطمن عليك مايصير كذا وجهك موطبيعي ابد
ابوه: قام بتعب ويالله وقف لاماعليك ابروح اطلع لندى اعتذر منها وارتاح شوي وان شاءالله مافيني الا كل خير بس مشى شوي الا فجاه يطيح على الارض
سعود: ركض لابوه ومسكه قبل مايطيح يببببببببببببببببببببه
ام سعود: ركضت تشوف ايش فيه الا تشوف سعود شايل زوجها وصررررررررررررررخت ابراهيم
البنات سمعو صوت الصراخ ونزلو بسرعه وينصدمون ان ابوهم مايشعر بين ايدين سعود لحقو سعود مع السواق وراحو للمستشفى
فـــي غــــرفـــة نـــــدى
ندى: جالسه حزينه وتنزل دموع غصب عنها على خدها وتلمس خدها وتقول معقوله عمي ذخري وسندي يضربني فجاه الا بابها ينفتح وتطيح عليها ياسمين تبيكي ندى ايش فيك خوفتيني
ياسمين: ابوي ياندى ابوي
ندى: وجعها قلبها ايش فيه عمي
ياسمين: مادري ايش جاه طاح فجاه عند سعود وراحنا فيه للمستشفى وهو الحين عندهم بالعنايه يقولن ارتفع عليه الضغط بقوه واحتمال تكون جلطه
ندى: حطت يدها على فمها قالت مستحيل مستحيل كله مني انا السبب انا غبيه انا انانيه عضيت اليد الي مدت لي خذلت الانسان الي حن علي قهرت الانسان الي قدمني على عياله انا نذله انا حقرره
ياسمين: كانت تبكي ولا انتبهت لكلام ندى وماحست ان ندى اخذت عباتها وراحت مع السواق والشغاله للمستشفى
فــــي قــــصـــر ام فـــيــــصـــل
هديل: لبست لبس ناعم بلوزه مورده موف مع رصاصي وجلايه رصاصي قصير وتنوره رصاصي وفكت شعرها بس شايله قصتها بتاج ناعم مناسب مع لبسها طبعا حطت مكياج ناعم مره ونزلت
ام صلاح: انبهرت بقصر ام فيصل وحست ان العايله موهينه ولام شافت هديل انبهرت بجاملها ونعموتها قالت بقلبها مو مشكله لو انها عقيمه بس اغنياء بقوه والبنت جميله وولدي ماراح يعيبه شي يتزوجها وبعد كم سنه تطفي شوقه اقنعه يتزوج عليها
سهى: تناظر بهديل وتقول مالومك ياخوي لو انجنيت عليها تجنن
هديل: سلمت بادب وهدوء وجلست وقامت تصب لهم القهوه
سهى: تقربت من هديل وصارت تسولف معاها وعجبت باسلوبها ورقتها بالكلام وادبها
تعشو عندهم لان ام فيصل وفيصل اصرو يتعشون عندهم
صلاح:لاتسالون عن حاله كان طاير من الفرحه
ام صلاح: شافت عشاهم وصالة الطعام والخدم الي عندهم وانبهرت اكثر لانه تحب الشكليات
فــــي ســــــــيـــــــــارة صــــلاح
صلاح: هاه ايش رايكم فيها
سهى: بعذرك ياخوي مالومك فيها تهببببببببببببببببببببببببببل
صلاح: وجع طخيتيها بعينك
ام صلاح: لا وعليهم قصر يجنن شكلهم عيال نعمه
صلاح: تضايق من كلام امه الله يهديك يمه انا ايش دخلني بحلالهم اهم شي عندي البنت عجبتكم اولا
ام صلاح: الصراحه من ناحية جميله فهي ملكة جمال بس لاتنسى ياولدي انها مطلقه وعقيمه وانت شاب ماتزوجت
صلاح: يمه الظاهر تناقشنا بالموضوع هذا وخلاص
امه: خلاص براحتك
صلاح: التفت لامه فرحان يعني افهم انك موفقه عليها
امه: الصراحه كنت رافضه بس لام شفتهم عيال نعمه وافقت
سهى: كلووووووووووووش
صلاح: خلاص ابتصل اذا وصلنا للشقه الحين على فيصل واخليه يشاورها وربي موقادر انتظر للصبح
طبعا كلم فيصل وفيصل وعده انه راح يردون عليه بالقريب العاجل
انتهى هذا الـــــ ج ـــــــــزء
هل راح يموت ابو سعود وايش راح يصير بالمستشفى بين سعود وندى؟؟؟
هل هديل راح توافق على صلاح وهو الشخص الي راح يسعدها ام لا؟
هل راح يندم سعود ويترك ندى بحالها وتتزوج سامي ام لا؟؟؟
انتظر توقعااااااااااتكم
اختكم [[[همووووووووسه]]] امي هي روحي

*



*




*





*



44
::هاااي ماما
::شوو اجيتي
::ايهـ بجي معاكم ..
::خبرتي سلطان
::هاا اقول ماما انا بروح اصعد جناحي بخذ اشياء ناقصتني
::تيب بسرعه باقي ساعه ع الطياره
::اووكيك

>وراحت علاطول وهي تصعد الانصنصير حست بأهتزار بيدها شافت المتصل معذب القلب>ع الصامت
مغصها بطنها وخافت بس قوت نفسها مابقى شي ..
فتحت دولابها وصارت تخذ كريمات وتحتها بشنطه متوسطة الحجم ..
لي الحين متزوجه سلطان شهرين ماادري كيف متحمله للحين ماانفجرت
الا انتي يا اجوان تغيرتي من يوم ماتزوجتي وهو محرك فيك شي جوى معقوله احبـهـ
قطع تفكيرها صوت جرس التلفون
::الوو
::حبيبتي يلا ركبنا السياره
::يلا جايه الحين دقايق
صحت من النوم وهي تحس ان راسها ثقيل شافت الساعه 12 الظهر قامت وغسلت وتوضت وصلت
التفت ع المكان مالقته شكله طالع ..
::يووووووووووه سموررر اليوم زواجها كيف راح عن بالي ياربي الحين شسوي
اخذت جولها واتصلت ع عبدالعزيز
::صباح الخير صحيتي من النوم
::صباح النور لو سمحت اليوم زواج بنت خالي
::عارف
::تيب
::مجهزه نفسك
::أي من كم يوم
::خلاص دقايق تجهزي
:: تيب
::ريوف
:نعم
:للحين زعلانه
:مابي اتكلم
:تيب ع راحتك
>رمت الجوال ع السرير وغطت وجهها بيدينها وبكت بقهرمسحت دموعها ولبست عباتها واخذت الشنطه زجلست تستناه
+


سمر ::هيييه انتي شوي شوي راسي ذبحتيه
سحر:خلي المرهـ تسوي شعرك زين
سحر تبتسم لنصففت الشعر :ماعليه تحمليها
ام بدر دخلت عليهم :سمر شفتي رائد اليوم
سمر توترت من سمعت طاريه:لا ليه
ام بدر :لانه جاء اليوم وسأل عنك
ام بدر :اسميعي يمه انت كبرتي الحين وصرتي مسؤوله عن بيت كامل ابيك تتحملين وتصبرين وتحافظي ع بيتك رائد رجال ومافيه عيب ابيك بس تفهمينه عشان تمشي حياتكم
سمر :ليه انا افهمه ليه ما اهو يفهمني
سحربتذمر:اووهـ بنتك هذي عمرها مارح تفهم
البندري :هههه لا تخافو اخوي بيعلمها السنع وتغمز ع سمر
سمر بدون شعور رمت عليها لفافت شعر :سخيفه
سحر :الله يعينه رائد من الحين صراحه رحمته
سمر :اقوول بس متى تجي ريوف ؟؟
البندري :كامتها تقول حنا الحين با المطار ع الساعه 3 بيكونو با الرياض
سمر :اشوا
في المطـــــــــــار...

في صالة الانتظار
ريوف +عبدالعزيز >ريوف للحين مطنشه وجودهـ
اجوان قلبها يدق مع كل اتصال يجيها من سلطان >يارب مايجي ...ليه طولو مانادو ع الرحله ؟
ابو عبدالعزيز متوتر وخايف من ردت فعل بنته وكيف بيكون مقابلتها له بكرا...
ام عبدالعزيز تحاول تطمن ابوعبدالعزيز
......
عند ســلطان في الشركــــــهـ
من الصبح يدق عليها ولا ترد عليه والمشكله الشركه مايقدر يخليها الحين .
بداء يزيد قلقهـ عليها دق ع البيت
ام سلطان :الوو
::هلا يمه اجوان عندك
::لا مو با البيت
:شنو ؟؟؟
:ماقالتلك انها طالعه؟
:ها الا خلاص خلاص بكلمها من الجوال
:زين مع السلامه
هذي ناويه اذبحها اليوم كييييييف تطلع من دون علمي وين تكون راحت ذا الوقت ..؟؟؟
دق ع عبدالعزيز :الوو
عبدالعزيز :هلا سلطان
::>هينا وقف شعر جسمها كله يوم عرفت المتصل
:: هلافيك
::كيف الشركه
:: تمام
::مشكور زين خليت المدام تجي معنا
اجوان >لالالالا انفضحت
سلطان سكت شوي بعدين قال بغباء:أي مدام
عبدالعزيز : شفيك مخك فصل فجأاه ليكون جايه بدون علمك
سلطان تدارك الوضع :هااا لا الا اعرف
متى بترجعون
::مدري بس مارح نطول
:زين توصلون بسلامه
اول ماسكر من عبدالعزيز صبخ الجوال با الجدار بقوه تكسر كله.
طفــــــــــح الكيل ...
________________



اجوان ياربي شنو سويت بنفسي وربي بيذبحني الحين بس خلاص فشله اتراجع بعد ماوصلت هينااا شبيقلون اهلي عني
استاهل اتحمل تهوري ...
ركبت الطياره وحست بعـيون تراقبها بس ماقدرت تطالع فيه ...
جلست ريوف ع المقعد .. وماعرفت تربط الحزام
مسك يدها وبعدها وركبه بدون مايعطيها مجال توافق او ترفض
>قهرتها الحركه .. بس هذا مو وقته


..........
بييييييييييييب بييييييييييييب >بوري كل الشباب جايين ..
بيرحون لصالون مع رائد ....
اخذ اغراضه ونزل علاطول
::هلااا والله با المعرس
::هلااااا حمدان شخبارك ويينك يااخي من اعرس وانت غاطس با العسل
تضايق شوي اه لو تدري شصار بس :هههه عقبالك
جاسر :مبروك منك المال ومنها العيال
رائد :الله يبارك فيك نحن السابقون وانتم اللحقون< ويغمز له
حمدان :مشاءالله صرتو نسايب
رائد بمزح:شفت القدر ولا انا رئود يصير هذا نسيبي
جاسر :مالت عليك لك الشرف اصلا يلا مسامحك بس لان اللليله ليلتك ولا كان فرمت خشتك بأزفلت الشارع
رائد :ههههههه لا والله فيك الخير\
بدر :ههههههه حلوه يلا يا شباب مافي وقت يالله يمدينها نفرك خشت المعرس ونلمعها كود اختي تحن عليه وتعطيه وجه
جاسر +حمدان :ههههه
رائد :ه ه هـ يضحك مره
جاسر : يلا مشينا ...
____________



الساعه تسع الليل الكــــل موجود ...
با القاعدهـ،\
سمر كان اليوم با ابهى حلــــــــــــــلهـ ...
شعرها مرفوع ونازل منه خصل ملفلفه ...
ريوف :وكلوووووووووووش
مبررررروك يا عسسل
سمر :هلااااا وغلااا والله اني مشتاقتلك الله يبارك فيك
ريوف :وانا اكثر ...



يتبع ...

*

*

*


*

*

تـــــــــــــــــابع ,,,




____________


الساعه تسع الليل الكــــل موجود ..
اجوان// لبسه فستان لحمي توب قصير لين الركبه وفيه كسرات ع الصدر وورده ع جنب .. مرره جذاابه فيه مكسره شعرها ورافعته منه ع جوانبه
سحر//فستان تركوازي فاتح فتحت صدرت واسعه وسير وطويل من تحت وعليه تطريزات من الصدر وحزام سخيف من تحته لونه بيج
ريوف// فستان اسود سير بلاسيه من عند الصدر وفيه ورده ع جنب
البندري::فستان ليموني توب و قصير وفيه تكسيرات من تحت
با القاعدهـ،\بغرفة العروس


سمر كان اليوم با ابهى حلــــــــــــــلهـ ...


شعرها مرفوع ونازل منه خصل ملفلفه كان فستانها ابيض جاي ع سكري فخم وبارز انوثتها ظهر ها فتحه منحنيه ومن قدام جاي كرستالات طايحه لاخر الفستان ...
دخلت ريوف :وكلوووووووووووش
مبررررروك يا عسسل
سمر :هلااااا وغلااا والله اني مشتاقتلك الله يبارك فيك
ريوف :وانا اكثر ...ع فكره يسلم عليك رئود ويقول هييين اوريك اليوم ..
سمر مغصها بطنها لانها مطنشته ولا ترد ع اتصلاته ...
ام رائد :مشاءالله مبروك ياعسسل
سمر بحياء :.....
دخلت ام عبدالعزيز واجوان
ام عبدالعزيز :اهليين لك شوو ها الحلا مشاءالله طالعه بتجنني
سمر:عيونك الحلوه
اجوان :مبروك ياعروسه
سمر:لله يبارك فيك
اجوان وام عبدالعزيز >استأذنو وراحوبعد ماعطو سمر هديتها


البندري :وااي حبيبتي شخبارك من زمان عنك
ريوف وهي تضمها :تمام الحمدلله وانتي اكثر ياقلبوو
سحر :يااختي لا تدقين ولا تسألين الزواج ماخذ كل وقتك >وتغمز لها
ريوف ابتسمت مجامله :....
عنـد الرجال //

جاسر :الله الله طالع احلا من توم كروز طبعا بعد السرفله الي سويناها لك با الصالون
مشلح الاسود الخفيف ع محدد با الذهبي والثوب الابيض مع الغتره طالع خطييير رائد :طول عمري وسيم من دون صالونات
بدر :ياربي يا الغرور الي فيك
رائد:هههه ليه منقهر
بدر :لا بس رحم اختي هي الي بتعاني منك
رائد :لا تطمن من الحين ...
حمدان :الله يسعدك انشاالله ..
رائد:تسلملي ايه هذا الي ابي اسمعه الحين مو مثل هذول
ابو رائد:مبروك يا وليدي .. عاد ها مااوصيك ع بنت خالك
رائد :الله يبارك فيك من عيوني
ابو بدر :مبروك لا اوصيك ع الغاليه
رائد :من عيوني ياخال
****************

ام بدر وهي تعدل الشرعة حقت سمر جلست تتأملها دقايق دمعت عيونها سمر ماقدرت تستحمل المنظر لمعت عيونها
ام بدروهي تمسك يدها :مبروك
سمر وهي تقاوم ماتبكي بصوت مقطع :الله يبارك فيك
ام بدر:عاد مااوصيك انتي الغاليه وهو بعد الغالي
سمر وهي تهز راسها با الاجابه :...
البندري +ريوف كلووووووووللووووووووووووووولوووووووش
دخل رائد وجنبه ابوهـ وبدر وابو بدر..
سمر قلبها بداء تتسارع نبضاته
رائد اول ماطاحت عيونه ع سمر سبهـ
ماتوقع بتكون بحلاوهـ هذي ماقد شافها حاطه ميك اب ثقيل .. بارز تفاصيل وجهها بنعومه
قرب لها وباس راسها وحس برجفتها وتوتره بس تسوي نفسها قويه وهذا الي عجبه
سلم ابورائد ع سمر وابو رائد بعد
واخذو صوره جماعيه وطلعو ...
مابقى الا سمر ورائد والمصور هالي شوي وتذبحها سمر لانها اكلت رائد با النظرات..
المصوره :خلاص باقي صوره اخيره
سمر :ااوهـ واخيرا يلا بسرعه
رائد ابتسم وحط يده ع خصر سمر وسحبها لصدره
سمر حست ان حرارتها ارتفعت همست له:والله بذبحك فكني عيييب
رائد يعاند بهمس: كيفي حلالي
سمر قلب لونها احمر.. بقلبها تقول :الله ياخذك
++++++++++

في القاعـهـ محد يسمع الثاني من صوت الدي جي
في احد الطاولات ...
جوال اجوان ماوقف رن :ااف ياربي منو هذا الي يدق المشكله رقم غريب ؟؟
ريوف :شفيك!!
اجوان :لا مافيني شي بس جوالي يرن
ريوف :ردي عليه..
اجوان :ازعاج كيف بسمع
ريوف :روحي برا با الاسياب تقدر تسمع هناك ..
اجوان :لا خلاص مو مشكله

................
البندري تكلم جاسر الي ناشب لها الا تطلعي اشوفك با الفستان ...
البندري :جسوور خلااص
جاسر :مالي شغل تطلعي ابي اشوفك
البندري : خلاص بعدين
جاسر :لا الحين ليه الناس تتهنى فيك وانا لا
البندري :تيب يلا تعال بس بسرعه
جاسر :جااايك هوووى ياروحي
>وسكر منها
بدر : وين ياالنسيب ..
جاسر :مالك شغل خلك بحالك ...
............

عدلت نفسها بمراية السيب ...
وراحت عند البوابه
جاسر دخل واول ماشافها انهبل با اليموني مع الروج الاحمر مخليها فاتنه وجذاابه
جاسر :لالا انتي نااويه علي اليوم
البندري مااااااات حياء وصارت تبعد عنه:جسور خلاص شفتني يلا روح
جاسر :طيب بروح بس قربي شوي
البندري:ليه
جاسر مسوي حزين:تخافي مني
البندري تبتسم :اخ منك >وقربت خطوتيت وهو كمل الباقي وسحبها من يدها لصدره ..
البندري قلبها صار يدق بسرررعه وحست ان الكل يسمع دقات قلبها بصوت هامس :جاسر
جاسر حاضنها ويستنشق عبيرها وريحتها :عيونه انتي
البندري تلخبطت بعد الكلمه ماعرفت شتقول :..
جاسر :احبك
>>قطع عليهم وصحاهم من الي هم فيه
صوت جوال البندري ..
بعدت منه البندري :خلاص حبيبي روح الحين
جاسر :طيب ياقلبي
<<<<<<<<<<


في نفس القاعة القصر بس في مكان ثاني ....
ريوف :: الوو
عبدالعزيز : هلا حبيبتي
ريوف :بطلب منك طلب
عبدالعزيز :امري
ريوف :ودي انام اليوم عند اهلي
عبدالعزيز:وانا
ريوف :.....
عبدالعزيز : طيب خلاص
ريوف ماتدري ليه سوت كيذا بس ودها تقهره ودها تعذبه ...
............
في الفندق ... 2ونص الليل >>
طبعا الكل ماخذله جناح منفصل عن الثاني
اجوان جالسه توخر المكياج ..بعد مالبست شورت مع بدي...
سمعت احد يضرب الباب ..
راحت تشوف مين ..
قبل لتفتح الباب طلت بفتحت الباب
وانصــــــــــــــــــــــــدمت وتجمدت اطرافها...!!
فيــــــــــــــــــــــصل !!!!
سمعت مسج جاها ..شافته ))ليه ماتفتحي الباب انا عارف انك صاحيه للحين))
هذا شيبي جاي كيف عرف مكان ..
صارت تروح وتجي خاايفه وماتدري شتسوي ..
ياربيه ليكسر الباب الحين وين اروح ..
يا ماااامي ,,
بدت ترتجف حست انه راح لان وقفت الحركه الي عند الباب وخفت ...
راحت تطل من البلكونه شافته يركب سيارته ..
ارتاااااااااااااحت ...
فجأه سمعت خبط قوي عند الباب .. استغربت ميييييين هذاااا ؟؟!!!!! ليكون جاء بس انا متأكده انه ركب سيارته وراح اااه ياقلبي والله بيوقف الحين من الخوف ..
مشت بأطراف اصابعها مع كل ضربت باب تهز خليا جسمها من الرعب ..
طلت من الفتح....
سلطـان ؟؟!!!
فتحت الباب ..
سلطان ناظرها من فوق لتحت وهوعاض ع شفته التحتيه دزها ودخل وسكر الباب
وطرااااااااااااااااااااااااااااااخ ....
اااااااااااااااهــ وطاحت ع الارض وهي ماسكه خدها

مسافره عشااان تقابلينه...... !!
:: مااقااابلت احد انت فااااهم غلط ..حرا عليك
:: بس ولا كلمه الشرها من عليك علي انا الي مداريك وساتر عليك ولا انتي مو كفوو احد يستر عليك عرفت لييه رحتي لحالك بدون لتشااوريني عشان تشووفي حبيبي القلب هااااااااااااه
:: بس بس بس خلااااااااااااااااااااص كااافي
:: لا مو خلاااااااااااص مو خلااااااااااص فاااهمه
مسكها مع شعرها وسحبها ع السرير
ورماهااا بقوه وبداء يفتح ازارير قميصه
:: لالالالا ســـ لطــ..اان الله يخليك >ودمعها ع عيووونها
واختلطت انفااسهم مع بعض .. .... >>>

نهاية بارتي 44

البارتي ماقبل الاخير .....
+

+

+

+

+

+

قرائه ممتعه ....
كل عام وانتم بخير ....


45

كان جالس ع طرف السرير بدون بلوزه دخل اصابع يدينه بتعب حاس ان راسه بينفجر من التفكيــر ...!!
مو معــــــقـولهـ اجوان بنت بنت بنت ....؟؟؟!!!!
مايدري يفرح ولا يحزن لانه ظلمها كل الفتره هذي ..
خجــــــــــــــــــــــــــلان من الي سويته فيها
دووم اهينها ولا اهتم فيها واقهرها ذليتها معي
اااااااهـ شسوي ...
اجوان منسدحه مسويه نفسها نايمه
حاسه فيه من يوم قام منها ..
نزلت دمعه حارهـ ع خدها الناعم مقهور من صدمته يوم عرف انها بنت لهدرجه انا زباله بعيييييييييينه
لهدرجهـ مفكرني عاااااااااااااااااهررر
مسكت طرف الشرشف ولمته ع جسمها بضعف وقهر
.............


في الفندق ...
جالسه ع طرف السرير بفستان الزواج وتهز رجلها بتوتر
ياربي هذا مطول يطالعني مايستحي ع وجه ويذلف عشان اغير :رائد
رائد الي فاتح الدولاب تخذ بجامه
سمر لا هذا شكله مطول مطلع منشفته ليكون ناوي يتفصخ عندي صدق قليل حياء :ليه ساكته !!
سمروهي تشوفه يفصخ قدامها ماعرفت شتقول مسحت بيدها ع رقبتها :هاهـ لا بس كنت ابي مويهـ ..
رائد : شوفيها في الثلاجه .
سمر :اهاا تيب
راحت...
فتحت الثلاجه الصغيره اخذت غرشت المويه وصارت تشرب بعطششش وترش بوجهها مويه تحس ان حرارتها ارتفعت هدت نفسها وفضلت اجلس بصاله لحد مايخلص عشان يفهمها ويطلع عشان تبدل
مرتـــــــــــــــــــــــ نص ساعه ...
اووف هذا شيسوي با للحين !!1
راحت بخطوات ثابته فتحت الباب شافت باب الحمام مفتوح عقدت حواجبها غريبه هذا وين راح التفتت يمين مكان السرير ماشافته !!!1
هذا وين راح !!!!
ماحست الا وهي با الهوى ...
يمــــــــــــــــــــــــــه خوفتني
رائد وهي بحضانه :اااااااااووووووه ماتوقعت انك ثقيله لدرجه هذي
سمر ببتسامه :بايخ
رائد شعره مبلول نفض شعره:وهـ وين راح اللسان >لان توقع بعد الحركه بتدفنه في الغرفه..
سمروهي تمسح وجهها من قطرات المويه :يووهـ رائد نزلني
رائد وهو يغمزلها : تدرين ان الفستاااان عليك روعه
سمر صار وجهها طماط :تنزلني ولا شلون
رائد يعاند :شلون!!
سمر :انت الي جنيت ع نفسك تحمل
سمر قربت من كتفه العريان وعضته بقوهـ
رائد:اااااااااااهـ متوحشه ووخرها عنه بسرعه..
سمر ركضت وسكرت باب الحمام عليها :احسسن ..
رائد وهو يمسح ع كتفه بالم :وين بتروحين مني هين
...................

قِلت : آلظآهر إن [ هذرتي ] زآدتْ وكًدرتكْ ..!
آهلي يقولون عني بِنت زنّـآنه
قآل : إهذريٍ وآملي عُروقيِ بـ ثرثرتكْ
هذآ هو المو و و ت ..! نبرة بنت نعسآآنهـ

جاسر منسدح بسرير ويسمع سوالف البندري عن الزواج
الساعه 3 الفجر....
البندري :الله يوفقهم ..
جاسر :آمين عقبالنا يارب
البندري استحت :انشاءلله
جاسر :قولي امين
البندري بصوت ضعيف : آمين
جاسر:اااهـ ياقلبي متى يجي اليوم هذا
البندري : قريب انشاءلله حبيبي
جاسر :لبيهـ
البندري :احس اني وجعت راسك بسوالفي وانت تعبان من الصبح وانت مع رائد
جاسر :انت عارفه انك راحتي وهناي وسعادتي انت كل شي بدنيتي
حياتي
البندري :عيونها
جاسر :ابيك معي طول العمر
البندري :انا معك لحد مااندفن با الثرا
جاسر :بسم لله عليك يومي قبل يومك مابيك تجيبين طاري الموت ع لسانك
البندري :جاسر
جاسر :ياعيونه انتي
البندري :احبك
جاسر :آآآآه ياقلبي وانا امووووت فيك
..........................


صباح جديد ///
سمر فتحت عيونها وهي تتذاكر كيف طولت با الحمام يوم طلعت شافته نام تسحبت ونامت بمكانها
حست بثقل من جنبها رفعت يدها لمست يد رائد وهو محاوطها من خصرها
بلعت ريقها حاولت تبعد يده بهدوء جت تقوم رجع حاوطها وهو مغمض عيونها :وين رايحه ياحلوه..
سمرتصرف :صباح الخير
رائد ابتسم وقام تسند ع السرير واكشف صدره:صباح النور
سمر صدت عنه :مارح تقوم تلبس
رائد :كم الساعه
سمر :ماادري
رائد يشوف ساعت الجوال: ااح تاخرنا
سمر :ليه متى موعد الطياره
رائد :12 الظهر يلا قومي الحين البسي بنروح نسلم ع الاهل ونمشي مناك علاطول
سمر :تيب
........


صحت البندري وغسلت وجهها بنشاط وروقاان وهي تدندن ترتب شعرها
انا مابدي تألي كلام يدووب ألبي حنين وغررررررام
بكفيني تألي بحبك هيدي الكلمهـ بتأتلني ....
حدي بيكون البك مشغول حتى نظرات عيونك مجنونه .
لاااااه للاااه ...>طربااانه ع الاخر
نزلت وهي تنطط ع الدرج شافت الكل مجتمع في الصاله ...
البندري ببتسامه :صبااااح الخييييير
الكل >صباح النور
ام رائد : ماشاءالله اليوم مبسووطهـ
البندري ببتسامه رضا :ماشاءلله صاحين بدري
ام رائد :ايهـ الحين بتجي سمر تسلم وهي ورائد عشان بيرحون لمصر اليوم
ثامر :ابي اعرف المطفوقه الي اسمها سمر هذي شلون بيخليها تدرس هناك انا لو منه خليتها تدري هينا احسن
ابورائد :يازينك ساكت ..
البندري وهي يطل من الشباك :هذي المعاريس وصلو ..
ام رائد فزت من مكانها بفرحه :بعد عمري
ثامر :طاح كرتي
دخل رائد وبعدهـ سمر رائد مسك يد سمر وضغط عليها
رائد :السلام علكم
ابورائد :هلا وعليكم السلام ...
ثامر سلم ع رائد وبارك لسمر وطلع عشان تاخذ راحتها سمر....
رائد باس راس ابوه وامه
شخبار الغالين !!
::بخير الحمدلله
ام رائد:شخبارك ياسمر
سمر راحت وباست راسها :بخير
البندري:شاالحلاااا ياسمور قمر بسم لله عليك ..
سمر :ياروحي تسلمين
رائد وهو يغمز لها : من يومها سمور الحلا ينقط منها ..
سمرصار وجهها طماااطم:.......
البندري :هههههه فديتك ياملحك كيذا
ابو رائد :ها يابوك متى طيارتك
رائد:بعد ساعه
ابورائد:عاد ماوصيك بسمر لا تزعلها ترا هي الغاليه رائد :اووهـ‘ الوالد مو بصفي
ام رائد :ايه يايمه هناك ماتدري شيصير فيكم انتبهو لانفسكم زييين
رائد :شدعوه ترا حنا مو بروح لمريكا ..
ام رائد :ولو الحرص زين...
رائد : من عيوني يا الغالين ها ماتبون شي من هناك
البندري :سلامتكم ها انت وياها تراب تحضرون زواحي ..
سمر : انشاءلله
رائد :حبيبتي يلا مشينا
سلمو ع الكل وبعدين مرو ع بيت ابو بدر ..
وطلعوو بعدها للمطار ...
......................


تمشت شعرها وسرحاه بعالمها ما تدري ليه تحاول تبعد عنه الفتره هذي ماتبي تشوفه منقهر للحين من الي صار
تحاول تتحاشاه بنظراتها كلما تذكرت فتون تحس با الخيانه <
رن جوالها ...شافت الشاشه عرفت انه عبدالعزيز ..

ريوف :الو
عبدالعزيز :انا تحت
ريوف :تحت !!
عبدالعزيز :ليه مستغربه !!
ريوف :مارحت للشرقيه !
عبدالعزيز :تبين تعرفين ليه مارحت للشرقيه
ريوف : ...
عبدالعزيز :انا انتظرك تحت !!
........

عدلت نفسها با المرايه ونزلت تحت ...
عبدالعزيز : ليه واقفه ..
ريوف جلست بكنبه منفرده :ايوه
عبدالعزيز :للحين متضايقه
ريوف :يهمك
عبدالعزيز :اكيد
ريوف:...
عبدالعزيز :ريوف !
ريوف :.....
عبدالعزيز :ناظريني
ريوف رفعت عيونها له وكانت مليانه عتب :...
عبدالعزيز :ريوف تدرين ليه للحين مارحت للبيت !
ريوف :ليه ..
عبدالعزيز :لاني راح اموت..
ريوف عقدت حواجبها :..........!...؟؟
عبدالعزيز :مقدر اروح وقلبي اخليه هينا مقدر اعيش بعيد عن قلبي..
ريوف تجمعت الدموع بعيونها :مو اول مره ابعد عنك
عبدالعزيز :انتي ع بالك روحتك الاخيره عند اهلك ماهمتني انتي ماتدرين كيف كنت تعبان بدونك وربي اشتاقلك كل لحظه انتي هواي الي اتنفسه حرام عليك تبعدين عني بطريقه هذي ....
ريوف وصوتها فيه غصه:وانت مو حرام عليك تخوني مع فتــ و ن
عبدالعزيز :ورب البيت والي خلقني انتي اغلا شي بقلبي ... وفتون ماتهمني
ريوف :اجل ليه رحت لها البيت !!
عبدالعزيز :رحت !! متي ؟؟
ريوف:نفس اليوم الي رجعت فيه كنت بسويلك مفاجأه لحقتك وشفتك وانت داخل لبيتها حتى ماكلفت نفسك تشوف من واقف وراك !!!
عبدالعزيز :حبيبتي وربي رحت لها بس اادي الواجب كسرت خاطري ورحت اساعدها صدقيني هذا الي صار
ريوف :بس
عبدالعزيز :ورب البيت بس هذا الي صار
حياتي تكفين خلينا نرجع زي قبل وربي انا احبك
عبدالعزيز قام وجلس قدام رجلين ريوف :هاياقلب عبدالعزيز شقلتي
ريوف نزلت دموع حاره ع خدها :...
عبدالعزيز رفع يده ع خدها ومسح دمعتها بصبعه :عمري انتي دموعك غاليه ع قلبي
ريوف :احبك
عبدالعزيز ابتسم بحب :اااهـ ياقلبي وانااموووووت فيك
طق طق ...>الباب

ام رائد :ماشاءلله عبدالعزيز هينا محد قالي
عبدالعزيز وقف ومسك يد ريوف :كنت بسلم عليك وباخذ ريوف معي
ام رائد:الله يسهل عليكم ...
عبدالعزيز :انا بسياره استناك ..
....................
زواج البندري بعد اسبوعين ....
طق طق ...
البندري :مين !!
ابورائد :ادخل !
البندري فتحت :هلا يبه تفضل ...
ابو رائد :شكنتي تسوين
البندري :لابس كنت ارتب اغرضي عشان ارسلها لبيتي
ابورائد جلس بكرسي التسريحه :اجلسي بقولك شي
البندري جلست بطرف السرير وقلبها ناعزها ماعجبتها ملامح ابوها الجاده :اسمع
ابورائد:والله ماادري من وين ابداء بس الي بقوله لك الحين ابيك بعد صلاة المغرب تنزلين للمجلس فيه موضوع يخصك
البندري وهي عاقده حواجبها : موضوع !!
شصاير يبه قولي لا تخليني احاتي !!
ابورائد :بتعرفيه انشاءلله بس بقولك شي حطيه ببالك
البندري :....
ابورائد :انتي غاليه عندي
البندري دمعت عيونها :الله يخليك لي ..

...........

الجزء الاول من البارتي الاخير ....

ارجو لكم قرائه ممتعه ....

بلييييز ابي ردود اكثرر...

وسامحوني ع التقصير ...

الفندق >

ريوف :حبيبي ليه مو مسافرين ...!
::الا ياقلبي بنسافر بس مو الحين ...
شافته يلبس غترته
::وين بتروح
::ايهـ مارح اتاخر
قرب منها وباس خدها :تطمني راجعلك هوى
ابتسمت براحه جلست في الصوفا وتذكرت ان لها شهر ونص ماجتها الدوره الشهريه استانست با الفكره الي خطرت ببالها معقوله تكون حامل !!
ريوف :آسيا >خدامتها الخاصه جابها لها عبدالعزيز خصوصا انها تعرف عربي احسن من الخدم الي في القصر لانهم يتكلمون اكثر شي انجليزي ..
آسيا :نعم مدام
ريوف طلعت فلوس من الشنطه :خوذي هذولي ابيك تروحي لصيدليه وتجيبي اختبار الحمل زين
آسيا : اوكيه
ريوف :بسرعه لا تتاخري ..

................
مصر ..موطن الفراعنــــــهـ
القاهره>


سمر :بموت من الربطوبه انكتمت لله يعين بس
رائد:متعوده ع الجفاف
فتح باب الشقه: تفضلي يا عروس
سمر تناظر الشقه كان ديكورها عصري:والله عندك ذوق مش بطال
رائد:افا عليك اعجبك تعالي افرجك ع الشقه >مسك يدها وحست ان كهربا مشت ع جسمها كله ..
رائد حس فيها وابتسم : هذي الصاله
كان ديكورها بسيط وانيق بنفس الوقت ..
عباره عن ثلاث كنبات لونها رمادي وعليها خدوديات ملونه وشاشة بلازما وصاله تتوسط المكان لونها اسود
::وهذا المطبخ >كان مفتوح ع الصاله لون المطبخ ابيض..
::وهذي غرفة الجلوس
كنبات مكسيكيه لونها عشبي ..
::واخيرا هذي غرفة النوم ..
غرفة النوم لونها اسود السرير ماكان مرتفع ..
والمفرش لونه ابيض ..
:ها شرايك با الاثاث ..
:: امم حلو
أيه زين طلعت منها:: ...
::شفيك ساكت ماتبي تبدل ؟
::هاهـ أي يلا عشان نتغداء ...

دخل رائد للحمام وهي توجهت للبلكونه المطله ع برج القاهره ااخذت نفس عميق وهي مغمضه عيونها وتتخيل كيف بتعدي السنين عليها وهي هينا ..
طلعت تحت وهي عاقده حواجبها شافت زحمة السيارات والباصات والشرطي الي ينظم السير رحمته شينظم لينظم ع العالم المستعجله والناس الي تمشي وتعدي السكك والكشكات الي ع الرصيف....
حست فيه يحاوط كتفها بصوت حنون :هذي مصر وزحمتها تطمني الجامعه قريبه من هينا ...
بصوت عالي طفل بسن المراهقه ::قيريده يابيه
سمروهي تطالع :هذا يأشر لنا
رائد يصوت له :مفريش لزمه مشكور
سمر :هذولي كل يوم كيذا
رائد :هههههههه بتشوفين اشياء بمصر ماقد شفتيها بحياتك...
سمر :ليكون هم صدق زي الافلام
رائد:ههه حلووه زي الافلام
سمر :هييه انت ترا مره عطيتك وجه خير تضحك
رائد:كيفي مو هذي شفايفي
سمر ميلة خشتها ومشت عنه :..........
رائد :مروضك مروضك
حسن بهز في جيبه ..: هلاوغلاااااا شخباركم ..
جاسر :تمام الحمدلله وينك ولا من لقى احبابه نسا اصحابه
رائد:ههههههه ولا يمكن
جاسر :حمار
رائد :ههههههههه لا تبرطم بس شخبار العيال
جاسر :والله تمام كلهم يسلمون عليك ..
رائد : اطمنك توي واصل
جاسر يمزح :لا ياشيخ سلملي ع المزاز الي بتشوفهم
رائد:هذاك اول
جاسر :ياشيخ شعدك
رائد:عندي برتقاله وحده تكفيني ..
جاسر :هههه حلوه يلا اخليك الحين
رائد: مع السلامه...
سمر كانت بتناديه للغداء لانه تأخر
.....................

تمهل ناظر الدمعه على خدي قبل لاتروح
واذاقلبك قدر يقسى حبيبي خذ معاك روحي
دخيلك لاتخليني على ذاك الطريق انوح
اعاني وحدة الغربه ألملم باقي جروحي
تبعتك لآخرانفاسي شهق بك صوتي المبحوح
عظيمه لهفتي صوبك أصوتلك ولاتوحي
كبيره لهفة العاشق يتيمه صرخة المذبوح
رحيمه كلمة منك تخفف بالغلا نوحي
عطيتك حب من قلبي كريم والليالي شحوح
سهرت الليل بغيابك سهرته كله بروحي
احبك يابعد عمري وحبك في حشاي جروح
أحبك لوعلى نفسي والله مسموحي
طلبتك اداري وضعي المفضوح
حزين في رجا نجمه سناها ليه مايلوحي
تمنيت القدر مره يغير ماانكتب في اللوح
عرفت ان القدر حكمه وربي يسمع لبوحي






رجعو للشرقيه بطياره >مشوار ساعه لكن كان الصمت سيد الموقف ..
سلطان مو قادر يحط عينه بعينها ولا يدري شبيقول لها :........
واجوان تحس نفسها مخنوقه وتبي تتنفس ....
اول ماوصلت الطياره ..
نزلت اجوان وهي مو معطيه لسلطان اعبار
وقفت عند اماكن تسليم الشناط ...
اخذ نفس ومسح ع شعره ووقف جنبها ينتظر الشناط
جت شنطة اجوان قبل شنطته
جت بتاخذها اجوان لكن سلطان اخذها عنها اخذتها من يده بغيض ..
::لا عاد تلمس شي مو لك ..
سلطان اااهـ يا اجوان الله يخليك لا تعذبيني اكثر :انا ..بس
اجوان قطعت كلامه :من المكان هذا بنفترق هذا اخر مره بشوفك فيــه ورقتي توصلني ...
عطته ظهرها بتمشي وقفه صوته
بصوت مبحوح :بس انا احبك
قشعر جسمها وحست ان نبضها رجع ينبض بشوق ولهفه له .. لسلطاااااااااااااااااااااان لحالــــه أي اهو سلطــــــــــان قلبـــــي .هذي الكلمه الي كنت محتاجه اسمعها منه آآآآآآآهـ
نزلت دمعه حاره حرقت كل شي تحملته عشـــانه
شعقبه عقب ماذوقتني الجروح والصد والذل
داست ع قلبها ومشت عنه :.........
سلطان يصرخ بداخلـــــــــــه عطيني فرصه تكفييين لا تروحي لا تتركيني حس انه مخنوووووووووووق
فتح ازارير ثوبه بتعب وهو حاس انه خســـــــــــــــر
خسر خسر قلبــــــــــــــــه وروحه الي عايش عشانهم
حس ان الدنيا تلف فيــــــــــــه مو قادر يسيطر ع نفسه مسك قلبه بتعب ضغط عليه حاول يمشي خطوتين مادرا عن نفســـــــــــــه الا فقــــــــــد الوعي





في القصــــــــــــــــــــــــــــر >>

الساعه 8 الليل ...
اخت عبايتها والطرحه لبستها بعشوائي بتطلع من الغرفه ماقدرت راحت واخذت النقاب الي شراه لها سلطان وهي تتذكر>
سلطان داخل ومعه كيس :خوذي
اجوان :ايش هذا ...
سلطان :نقاب ما ابي مره ثانيه تطلعي برا البيت بطرحه شفافه
اجوان يغار علي ابتسمت تعاند :ماابغى
سلطان مسك ذراعها وقربها له بصوت صارم:اجوان
اجوان اخذت نفس ماتدري ليه ماتقدر تقوله لا ..طلعت منها كلمه بدون لتحس:من عيوني...
سلطان ابتسم نص ابتسامه وتركها :.....
اجوان اخذت نفس ماتدري ليه قالت كيذا ...!!!الي عرفته ان قربه لها يريحها ..>ماتدري شألي يصير بقلبها ...
صحت لواقعها الاليــــــم<<
الي يصير يا اجوان انك تحبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــنه
اخذت النقاط ولبسته وهي تصارع دموعها وحبها المجروح واخذت
شنطتها ونزلت
وركبت مع السايق ...
::روح ع البحر
نزلت وفكت النقاب بعد ماتأكدت ان المكان خالي من الناس وخلت الطرحه ع راسها تطير مع كل نسمة هوى وهي تتذكر الي صار لها .
ااهـ تضرب ع قلبها الي تنشط عقب ماسمع الكله وبدا ينبض بقوه اقوى من قبل ....


حيِآنَ يغنيَ عن التعبيرَ /
( بلعِآتَ ريقَ ) * !
لآ صِآرَ فَ دآخلكَ زحمَه شعورَ ، وحكيَ !

‏‏‏‏‏سَاگتٍ أبيٌ أخذ نفسّ •.
لو مُو / عْميُقَ !!
محتاج اجمّع [مابقى منِي]
لو البَاقيْ : شتَاتَ . .!!
البْآرحٌهَ جنبَ البحَر•.
وأحسّ بِ إحسّاس / الغريق
ظنگ لو انزل•.
{فِ البحر} بحسّ بِ إحسْآسٌ الحيْآةَ ؟!


مرت ساعه كـــــــــــــامله وهي للحين واقفه وتفكر بحالها ..سمعت جوالها يرن برقم غريب !!
ردت وهي ساكته ...
::الوو يمه اجوان
::خالتي >ام سلطان
::شفيك تبكين
::الحقيني بموت ...
::شفييييييييييك
:: اااهـ سلطان جته جلــ طه با القلـ ب انا مالي احد با الدنيا غـــيره ...
الكلمات جت زي الصااااعقه عليها اليوم كانت معه ماكان فيـــــــــــــــــه شي ..طالح التلفون من يدها وخارت قواها وحست با الضعف.وجلست ع ركبها وهي تبكي بحرقــــــــــــه
اااااااااااااااااااااااااااااااااااهـــــ لالالالالالالا
موالي دخل قلبي يرووح مني بسهوله...
قامت بسرعه زي ا لمجنونه تركض لحد ماوصلت الرصيف وهي تاشر ع تاكسي يوقف لها ...
..........................

...." أنصدمت " بواقع الدنيا الحزين ....
...." وأنكسر في داخلي شي(ن) ثمين؟؟...
...." أظلمت شمسي ومالت للغياب "....
...." وفرحتي مدري خذاها الحزن وين ؟؟؟...

نزلت تحت وشافت اهلها كلهم مجتمعين ريوف ووامها
وام بدر وسحر وام عبدالعزيز في الصاله
طبعا تصلو بااجوان لكن ماكان احد يرد ...
البندري شسالفة الاسره كلهم مجتمعه:: السلام عليكم
الكل يناظرها وعليكم السلام
ريوف ماراحت وطلب ابو عبدالعزيز تكون موجوده هي وعبدالعزيز هي محتاره ماتدري شسالفه اما عبدالعزيز خايف من الي بيصير
البندري تناظر نفسها يمكن فيها غلط ولا شي : شفيكم
ابو رائد ينادي:البندري تعالي يبه با المجلس
البندري مغصها بطنها :انشالله
ريوف :يمه شسالفه ..
ام رائد يو تاكدت ان البندري دخلت المجلس :اسمعي ...>وقالت لها كل السالفه
والكل كان متفاجأ ومتأثر بنفس الوقت ..
ريوف وهي تبكي :يعني البندري مو اختي با الدم
بس هي اختي الي فتحت عيوني وهي تلعب معي وتهاوشني لخطيت ااهـ يابعد عمري شبتسوي الحين حرام عليكم بتنصدم باخر عمرها ..
سحر من الصدمه سااااكته :.........
دخلت شافت عبدالعزيز وابو عبدالعزيز واخوها ثامر
البندري طلعت برا بسرعه:يبه فيه رجاجيل شلون ادخل
ابو رائد مسك يدها : ماعليك انا معك
البندري شفيه ابوي جن :...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حمدت ربها انها لبسه شال رفعته وحطته ع راسها ودخلت ..
البندري واقف ومتوتره ماتدري شصاير وليه الكل مجتمع اليوم :.......
ابوعبدالعزيز رفع راسه وصار يتأملها فيها كثير من امها ورجعت ذاكرته لورا بعييد بعيييد قبل 22 سنه كيف شالها وسلمها لابو رائد كان شاب ويحب بجنون ولا يبي يضايق الي حبها من قلب بس كل هذا صار ع حساب بنته بدون ليحس انه قطع عنه شي من دمه ولحمه مايمكن في يوم يقدر يسامحه
يد عبدالعزيز تهز هـ صحته للواقع :يبـه ..
رفع راسه وقال بصوت كله ندم :ليه واقفهه استريحي يابنتي ..>قالها بصوت حنون
لدرجهـ ان البندري حست فيها وقشعر جسمها ماتدري ليـــــــه ...
البندري ناظرت ابوها >ابو رائد وثامر وجيههم ماطمن مهي عارفه شسالفه بس الي حاسه فيه ان مصيبه جايه بطريييييييق رجعت خطوتين وجلست ع اخر كنبه موجودهـ حضنت يدينها مع بعض بتوتر :....
هدوووووووء >لثواني كل واحد يناظر الثاني ينتظره يتكمل ابو رائد عبدالعزيز وابو عبدالعزيز حدهم متوترين ثامر مستغرب بس خايف من الي بينقال وينتظر يتكلمون مو عارف شصاير ...!!!!!
ثامر :شفيكم ...؟!!!
ابورائد يناظر ابو عبدالعزيز بمعنى تكلم :......
ابو عبدالعزيز شبك يدينه مع بعض وقال: قبل 22 سنه كنت متزوج غير ساميه غصب عني ماحبيتها انجبرت اتزوجها بناء ع رغبت ابوي اهلي مايبونها لانها بنظرهم اجنبيه وماتصلحلي ..
تزوجت الي يبونها اهلي وجبت منها بنت وانا ع ذمتي ساميه بس هي كانت بسوريا طبعا تزوجتها با السر وكان عندي منها عبدالعزيز توه صغير..
طبعا كنت خايف ان ساميه تعرف اني متزوج وتزعل علي وتطلب الطلاق عشان كيذا طلقت بنت الناس
وجبت ساميه للسعوديه ..
البندري بدت تعرق من التوتر والخوف انا شدخلني يتكلم بأمورهـ الخاصه :للحين مافهمت انا شدخلني
ابوعبدالعزيزتنهد وبصوت مبحوح :غلطتي الوحيده وندمااااااان عليها
تهوري وشي ماحسبت لهـ حساب الطفله الي مسكتها بين ايديني تخليت عنها
البندري مو مستوعبه شسالفه بس اول مره تشوف جبروت وشخص بمكانت ابوعبدالعزيز ع وشك ينهار قدامها بداء قلبها يدق بسرعهـ :......!!!!
عبدالعزيز خايف ع ابوهـ :......
البندري وقفت وبصوت كلهـ خوف :شتقصد ؟؟؟؟؟؟؟؟
وهو يناظرها ودمعت سبقت كلماته: انتي طفلتي الي تخليت عنها ...انتي بنتي بنتي بنــــتي ...بنتي اناااا من لحمي ودمي
البندري من الصدمه طاح جوالها الي ماسكته بيدها وحطة يدها ع فمها وصارت تناظر الي حوالينها تبيهم يكذبونه :..
ابوعبدالعزيز : ارجوك سامحيني
تأملت ابو عبدالعزيز وعيونها غرقااااااااااااااااانه دموع
طلعت من المجلس بسرعه مو مستوعبــــه الي يصير ماطملت خطوتين الا طاااااااااحت .........
ام رائد :البندررررررررررررررررري
ريوف تركض وتهزها من كتوفها وهي تصرخ بصوت مبحووح :قــومـ ـي يا الغالـــي لا تزعلـ ـ ـ ـي لا تروحـ ـ ي انـا اختك هم يكذبوووووون عليك قومي الله يخليك
يماااااااااهـ البندري شفيها
البندري كأنها جثه هااااااااااااامده <<<<ع المستشفى علاطووول
.................................................. ........


في الكوفي _
جاسر :تصدق ان لك فقدهـ من يوم ماتخرجنا وسافرت لدبي وانت ماتنشاف
حمدان :شسوي الشغل يخذ وقتي وانا الحين معك عاد انت خلنا نشوفك بدبي
جاسر :من عيوووني كل شوي بطب عليك
حمدان :حياك يارجل بكل وقت بيتي مفتوح لك
جاسر :حمدان بتكلم معك بموضوع ..
حمدان : شنو
جاسر : ياخي الي متى وانت كيذا شوف حياتك انت مو اول انسان يطلق حاول تنسا وتفتح صفحه جديده ...
حمدان :تطمن ابوي خاطبلي
جاسر :وليه تقولها كنك مغصوب؟
حمدان تنهد ::
رن جواله :هلا ثامر ..
:: شنووو أي مستشفى ؟؟
حمدان قضب حواجبه بأستغراب: عسا ماشر ...
جاسر وهو مستعجل : تعال سوق عني انا مقدر
حمدان اخذ مفتاح السياره :يلا اركب ....
..........................


.. حبيبي لا تخليني اعاني من احاسيسك
حبيبي تبتعد صعبه ما اقوى على الهجران
تدري فيك حبيت الخصال الحلوه وهماسك
نجوم الليل تشهدلي باني لخاطرك سهران
صعب انسى كلامك وانسى اخلاصك
صعب بعدك صعب قلبي يحاربني على العصيان

كان يمشي مع جاسر الي مسرع بخطاواته سأل الرسبشن ع اخر حاله جتهم وراح بسرعه ...
شاف الكل منهار بكي وخوف ..
حمدان :ماتشوف شر شده وتزول
عبدالعزيز:الشر مايجيك ...
جاسر :خالتي تكفين ريحيني شفيها ؟؟
ام رائد ماهي قادره تتكلم من البكي :....
ابورائد حط يده بكتفه : جاسر يبه اصبر يجي الدكتور يطمنا
جاسر سند راسهـ ع الجدار بتعب :.....
حمدان : تعوذ من ابليس انشالله انها بخير ...تبي اجيبلك شي
جاسر يحرك راسه بمعني لا:..
حمدان :طيب انا بروح طمني عنك ...
.................................................. ...........


في مستشفى لكن في الشرقيـــــــــــــه
..
ام سلطان :اجوان يمه شوفيهم دخلوه ماادري ليه تأخروو علي ...
اجوان ااهـ مدري اهديك ولا اهدي نفسي : تطمني الحين يطلع الدكتور ويطمنا عنه ...
في اللحظه هذي طلع الدكتور :...
::: ها يا دكتور طمنا عنه ..
بخووف:: انتي شتصيرين له >>ام سلطان قالت بسرعه هذي زوجته
الدكتور :جته جلطه ..
ام سلطان :شنووووو جلطه يمه وليدي. راح مني ..
اجوان بخوف ودموعها ع خدها :دكتور طمني الله يخليك مابيه يروح مني ..
الدكتور : اهو يشرب سجاير كثير وهذا ادى الى انسداد الشريان الحين اهو تحت الملاحظه انشاءلله بيقوم بسلامه بس ادعوله ...
اجوان تشوفه مستلقى بسرير والاجهزه محاوطه جسمه المعضل :حبيبي انا اســـفه
تحمل حبيبي لا تروح مني الله يخليك انا احبك ....
اجوان جابت لها كم غرض من البيت ونامت مع سلطان في المستشفى وبعد اصرار منها خلت ام سلطان تجلس با البيت ترتاح وهي تطمنها عنه
...............


طلع الدكتور :وين ولي امرها ...
الكل كان يطالعون بعض ..!!!
ابو رائد ابو عبدالعزيز ...!!!
جاسر تقدم بسرعه :انا ...
الدكتور :شتصير لها
جاسر :انا زوجها طمني عنها ..
الدكتور : الحمدالله قدر نتعدى مرحلة الخطر بس هي محتاجه راحه بس ابي اسأل هي مضايقها شي اليوم صار لها شي صدمها ؟؟؟
جاسر يطالع حوالينه مستغرب الصمت :امم لا
ام رائد :دكتور هي وش فيها بضبط
الدكتور :انهيار عصبي ...
ام رائد :يمه بنتي ... اهئ اهئ اهئ
سحر : اذكري الله هي بتقوم بسلامه انشاءلله
جاسر:........؟؟؟؟؟!!!!!
ريوف مو محمله الضغوط الي صارت اليوم ماحست بنفسها الا وهي مغمي عليها ...
عبدالعزيز بسرعه شالها وهو خايف عليها:خلاص لا تخافون انا معها ...
جت السيستر وحطت المغذي لها واخذت منها عينه دم ..
ريوف فتحت عيونها وشافت عبدالعزيز ماسك يدها ومغمض عيونه بتعب : حبيبي
عبدالعزيز رفع راسه :عيون عبدالعزيز
ريوف :بعد عمري تعبتك معي
عبدالعزيز :تعبك راحه ياروحي
ريوف:يلا حياتي خلينا نطلع
عبدالعزيز :لا مو قبل مانطمن عليه ..انتظري نتايج التحليل
ريوف :تيب >كان نفسها تسويها له مفاجأه بس ماصار
بعــد ساعه ..
السستر :مبروووك مدام هامل
عبدالعزيز من الفرحه قبص خدود ريوف :واااهـ البيبي بيجيبلي بيبي ثاني ... ياقلبي مو مصدق ..
ودي اشيلك واطير بس الغرفه ماتساعد>لانها صغيره
ريوف بحياء:ههههه تبغى بنت ولا ولد ؟
عبدالعزيز :الي يجي بس اهم شي منك ..
ريوف :حبيبي ماابغى اقول لحد الحين شي
عبدالعزيز :صح مو وقته بنصبر فتره لما تتعدل الاوضاع ..





الجزء الاخير خلال اليومين هذولي ......
اتمنى اشوف الردود ع الروايه عشان اتحمس وانزله لكل بسررررعه ...
تحياتي ..
ميشووو


البارتي الاخير............

بعد مرور ثلاث ايام ع الاحداث المتعبه والمألمهـ لكثير من ابطال قصتي ولك شخص حكايهـ >>>>>
ابطال قصتناعشنا معهم
سنهـ كاملهـ
بحبهم بألمهم بتعبهم بشوقهم بغضبهم فهل سوف تكون النهايهـ راحهـ لهم ...!!!!
اتمنى لكـل متابعين القرائهـ الممتعه ...
احبتي إليكم بآقتي الاخيرهـ من خيال جال في الواقع حتى رسى في اناملي لتقدمهـ لكم ..
وهي بحضنه وتسمع المكالمه الي تدور بين عبدالعزيز وجاسر وحزينه كثير ع اختي الي ماجبتها امها شلون رافضه تشفهم رفعت راسهـ لهـ /حبيبي
طمني عنها !!
عبدالعزيز :الحمدلله بخير اليوم يرخصونها
ريوفب حزن :ودي اشفها
::قلبوو هي الحين نفسيتها تعبانه اصبر شوي لما تهدى وتفكر زين
::تيب حبيبي خالي شفيـه ساكت انا خايفه عليهـ
:: ابوي مايسكت الا اذا كان يفكر والشي الي صار مو سهل عليه ـ واكيد جالسه يفكر بحل ...
نزل يده لبطنها وومسح عليها : اليوم لزم نبشرهم با المولود الجديد ..
::انشالله
::يلا قومي البسي ..
::حبيبي بتروح معي لأهلي
::بنزل اسلم وامشي ابوي اليوم طالبني ..
:: اوكي
طبعا هم في فلهـ لعبدالعزيز في الرياض لان محد راح يروح لحد ماتنحل المشكلهـ هذي ..
توجه عبدالعزيز لمكتبه وشغل الاب وبدء يشتغل
اتصل ع سلطان :ان الرقم الذي طلبه لايمكن الاتصال به الان فضلا اعيد المكالمه في وقت لاحق...
:غريبه مو با العادهـ يقفل جوالهـ
شم ريحهـ عطرها الي تسحرهـ رف راسه وهو بقمه تفكيرهـ : يا لبيـهـ
ريوف ابتسمت كانت لبسه فستان قصير لتحت الركبه لونه بنك ع حليبي مع فلات اومر عبدالعزيز مايبيها تلبس كعب وهي حابهـ الاهتمام هذا شعرها الي طايل شوي بس ونازل ع رقبتها رفعته كله ع جنب بطريقه مره كيوت وزينته بفينكه فيها كرستاله تلمع بنك ع جنب ..
: تلبي الكعبهـ حبيبي شفيك سرحانه .. ؟\
: سلطان مدري شفيه اتصل عليه ماقفل جوالهـ
: تيب اتصل ع اجوان
:ماترد ؟
: اتصل ع الشركهـ
:صح جبتيها خليني ادق واسأل عنه اكيد مداوم الحين
::السلام عليكم
:: وعليكم السلام أمر طال عمرك
::استاذ سلطان وجود
استغرب الموظف :استاذ سلطان مرقد با المستشفى
:: شنووو شفيك ؟؟؟
: جته جلطه في القلب
:من متى ؟؟
:لهـ الحين ثلاث ايام ..
: طيب اسمع احجزلي طياره الحين بسرعه .
: امر طال عمرك .. سكر السماعه وهو متضايق حيل مايدري يلقها من ين ولا من وين المصايب جته مرهـ وحده ..
:لا حول ولا قوه الا با لله ..
:حبيبي شفيك
: حبيبتي اسمعين زين انا لزم اسافر للشرقيه ازور سلطان واطمن عليه وانتي ابيك تنامي في بيت اهلك السفر الحين لك مو زين
ريوف : ليه شفيه سلطان ..
عبدالعزيز : جتهـ جلته
ريوف : ياساتر مايشوف شر طمني اذا وصلت
:: انشالله
ضاق صدرها ماودها ببعدو : ....
.....................


كل يوم وهي عندهـ اقنعت امهـ تروح ترتاح وهي الي ترافق معه كانت بعد مااخذت كم غرض تحتاجهم لها ولسلطان
كل يوم فجر تقوم وتصلي وتقرا وجهين من كتاب لله ...
سكرت القران وقبلتهـ ووضعته في الطاولهـ قامت كا عادتها وقبلت جبينه وهمست بشافتيها الكرزيه : احبك ..
مسكت يدهـ الي مغروز فيها ابرة المغذي وقبلتها وهي تتأمل تفاصيل وجهـ الي محفورهـ بقلبها وينبض بسمهـ غمزته ورموشهـ الكثيفه ولحيته الي طايلهـ شوي وخشمه الدقيق وشفايفه الصغير :ربي يحفظك لي
راحت وانسدحت ع السرير المجاور لهـ وهي تدعي بسرها ان ربها يحفظهـ لها ويقومهـ بسلامهـ .........
صحت مفزوعه ع صوته ع صوته
سلطان بصوت هامس بتمتمه :ابـ ي مويـ هـ
بسرعه صبت كاس مويه لهـ وحاوله تشربه لها حط يدها خلف راسه ورفعته شوي وهو ميته خوف فرح لهفه شوف حب كل المشاعر تجمعت عليها
ماقدر يتكلم رجع غمض عيونه مرهـ ثانيهـ
نادت الدكتور وطلب منها تطلع كشف عليه وطلع يطمنها ان حالته في تحسن ...
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
لها يومين ماتبي تشوف احد من اهلها .. ولا لها خلق تتكلم من اي احد ...
وهم مراعين حالتها والصدمهـ الي كانت قويهـ عليها ماحبو يصعبون والوضع وخلوها ع راحتها أمر ابو عبدالعزيز عنايه خاصه لها وطاقم طبي يتابع حالتها الصحيه كان جدا حايف عليها وندمان انهـ كلمها بطريقه الانانيه رفضها لهـ يضعفه ويحبطه ويحزن قلبهـ لكن صمم انه يكسبها مهما كان هذي بنته واهو ابوها صح لخطأ بس الحين يبي يصحح الخطأ مهما كلفهـ ...

دخل ومعه فطور والابتسامه الي محليته وعيونه المتلهفه عليها يطالعها بحنيه :يا صباح الخير ع احلا بندوري شافتها عيووون جسور
البندري ببتسامه باهته :صباح النور
جاسر وهو يقرب الطاولهـ لها ويضع فيها الفطور :الحين مافي دلع فيـهـ اضربي با الخمس
:: الي يشوفك يقول مفطح ...
::هههههه يا بعد عمري ابيك تاكلي زين اكلك مو عاجبني با القطارهـ تاكلين
طبعا جاسر له ثلاث ايام ماحب يفتح اي موضوع لها عشان مايضايقها وحرصه الدكتور انه مايزعلها ولا يضايقها ولا حالتها النفسيه الحين حساسهـ...
:: جاسر ممكن طلب
:: انتي تامر ياعيون جاسر ..
::تسلملي
::اليوم انا بطلع من المستشفى صح
:: ايه حبيبتي اليوم موعد الخروج
::مابي اروح لبيتن >سكتت وجت غصه بحلقها لانه مو بيتها ولا هي تنتمي لهـ ولا دمهم واحد>بيت ابو رائد ..
طبعا جاسر كانت ردت فعلهــ هاديه مابين لها شي وتفهم الوضع ..بس قرر في نفسهـ انه بيتكلم مع عبدالعزيز لانه سمع طراطيش حكي ومافهم شي بس لمايطمن ع البندري با الاول ..>>>>
جاسر فاهم اهي وش تبي باس جبينها بحنيهـ :بيتك مفتوح وجاهز ياقلبي
البندري ارتاحت ان فيه احد فاهمها ويحبها ويخاف عليها يمكن هذا الشي الوحيد الي حلو بحياتها ومستحيل تفرط فيهـ ....
البندري ابتسمت براحه، : احبك
جاسر :وانا اموت فيكـ
قطع عليها صوت الجوال ماحب يضايق البندري قام من مكانه وقال لها هذا الشغل شوي وجايك طلع بسيب المستشفى ..
:: السلام عليكم
:: وعليكم السلام كيف البندري اليوم
::الحمدلله بخير عبدالعزيز بخبرك شي
::شنو
::البندري لغت حفلة الزواج
::شلون ؟؟؟
:: هذا الي طلبته واليوم موعد خروجها وبتروح معي لبيتي
هذا طلبها وانت عارف انها بحالهـ يرثا لها وانا صراحه مقدر اقولها شي
تفهم الموضوع :خلاص انا ببلغ الاهل جاسر لا وصيك ع اختي
جاسر :لا توصي هي بقلبي قبل عيوني ..
::ريحتني ... يلا مع السلامه...
:مع السلامه..
................................
العصر >>>
الغرفه أمتلت بأهل بسلطان لدرجه ان اجوان مالقت مكان تجلس فيه ..
وجلست طرف السرير حق سلطان ..
وحطت يدها ع راسه تمسح عليهـ طبعا الدكتور طمنها انه بأي لحظه ممكن يصحي لان حالته في تطور مستمر ..
رانيا بنت خالته:بعد عمري ولد خااتي مايستاهل الي صار له العتب ع الي مايهتم فيه >قصدها اجوان ..مايشوف شر
اجوان مالها خلق ودها تقوم وتموتها :والله عاد هذا قدر ربك
ام خالد تصير اخت او سلطان وعافه ان بنتها تقصد اجوان صرفت الموضوع :الا شقالو الدكاترهـ
ام سلطان :الحمدلله فيه تحسن..
اجوان سرحت بيالها ااهـ يا سلطان لو انك معاملني زين ماصار فيني كيذا ولا احد تشمت فيني عيشتني بحياتك با الغصب وذليتني وانا في بيتك حرمتني اشوف اهلي او اتواصل معهم ذوقتني انواع العذاب مع كل الي سويته لي الا اني يوم حسيت اني بفقدك للابد مقدري ليه ماقدرت ابعد عنك اااخ منك يا سلطان ليه ليه خليتني احبك
صحت من سرحانها للواقع وهي تحس بضغط ع يدها قربت لذنه وهمست فيها :احبك الحمدلله ع السلامه ياروحي
رنا ورانيا >ماتوو قهر ودهم يعرفون ايش جالسه تتكلم
فتح عيونه بشويش هذي الكلمه الي محتاج يسمعها من زماان وهو منتظرها هي الي بتقوهـ وبتخليه متمسك با الحياة عشااانها :.......
ام سلطان قامت له :الحمدلله ع سلامتك يا وليدي خوفتنا عليك >وبدت تبكي وام خالد تسكتها
رانيا :الحمدلله ع سلامتك ماتشوف شر
سلطان وهو يتأمل اجوان اشتااااق لها حس انه له ثلاث سنوات ماشافها ابتسم وهو يشوف شعرها الحرير جايبته كله ع جنب ويتأمل عيونها الذبلانه لكن لا تخلو من البريق رموشها الكثيفه ومانتبه للي تكلمه >رانيا انقهرت وضربت الارض وطلعت برا.......
سلطان :لا تخليني
اجوان :انا معك مارح اخليك
سلطان بصوت كله شوق :احبك
اجوان حست ان الحياة رجعتلها : وانا احبك



في مصر >>
أبحكي لك عن
أشواقي بداية بأول
"الخطوات"
عن بداية غرام الحب
وأول رحلة أسفاري
أنا قلبي يحبك حب
..وقلبي..
لك عطى من ذات
غرامك"داخل"فؤادي

تمكن وأنت له داري
عرفت..
الحب..
من حبك
7: الصبح
سحبت نفسها من حضنه اخذت شور ولبست بنطلون وتيشيرت ونشفت شعرها ودخلت المطبخ تسوي الفطور
حطت الكبتشينو وعصير برتقال ع الطاوله مع صحن ساندوتش وجلست شافت جوالها :اممم خليني اتصل ع اهلي
::الوو
:هلا وغلا ببنيتي وينك من يوم جيتي لا حس ولا خبر بس اتصل علينها رائد وانتي مااتصلتي ..
::يمهـ شفيك مخذتني بشراع وميداب توني مالي الا ثلاث ايام
:اف يا الظالمه انا كم مره اعلمك السنع من بتفهمين حنا نحاتيك وانتي تقولي توني واصله
>>كا العادة امها قامت تعطيها من النصايح وسمر مبعده السماعه من اذنها وهي لان صوت امها كان عالي
::يمهـ حبيبتي خلاااص فهمت مضطره اسكر الحين لا تنسين تسلميلي ع ابوي
::مع السلامه ..
ييييه يا ربي ليتني مااتصلت شفيهم علي طر بباله تتصل ع صديقت عمرها وبنت خالتها ريوف ....
::ياهلا ومرحبا
:وين الناس ولا الي يروح مصر مايتصل ولا يسأل
:انتم شفيكم علي الكل يهاوش علي
:هههه ليه من مكلمه غيري وهاوشك
:امي تخيلي يا عطتني لستت نصايح اف ياساااتر
:بعد عمري خالتي خايفه عليك
:ماعلينا قوليلي شخباركم ..
بحزن ماخفى عن سمر:الحمدلله ع كل حال
:: شفيك ؟؟؟
:: شفيني مافيني شي >وحاولت تضيع السالفه ماتبي تقولها الحين وتضيق صدرها ::عندي لك خبر بمليون ريال
:فرحيني شووو
:احم انا حامل
:واااااااااااااااو بلاهي يا الشينه من متى
:ههههههههه اي اذني يا شينه
:مبروووك احلا خبر ايوه ومتى الولاده
:ههههه والله انك خبله الله يعين اخوي عليك اقولك حامل تقولي لاده تووني باقي لي 7 شهور
:مالت عليك تقلد صوتها >الله يعين اخوي عليك >هييه انتي ترا اجي اولادك الحين
:هههه والله انك خبله من اليوم اول يوم لك في الجامعه
:يؤيؤيؤ ذكرتيني نسييييييييييييت يلا مع السلامه بروح اصحي رائد
:ياحليلك يلا مع السلامه سلميلي عليه
كان صاحي من اول ماصارخت ع باله فيها شي بس يوم شاف السماعه بذنها عرف انها تكلم ريوف
قامت بسرعه متوجهه لغرفة النوم تبي تصحيهـ الا تضرب فرامل وهي تشوفه متسند ع الباب ومكتف يدينه وصدرهـ عاري ولبس بنطلون البيجامه وشعره منكوش
:يمه خرعتني
وهو يبتسم :لا يا شيخه انا مدري من مخرع الثاني ومقومه مفزوع من صراخهـ
ابتسمت بأحراج وحكت رقبتها وصدت عنه: ......
رائد قرب منها : ليهـ مصرخه ع الصبح
سمر :اول روح البس وبعدين اقولك
رائد: تهديد هذا ؟
سمر : لا شرط .
رائد يشوف الساعه الي معلقه ع الجدار :اح يلا بسرعه خليني اروح البس تأخرتي ع الجامعه..
سمر :ليهـ انت بتروح معي ؟؟
رائد :اجل اخليك تروحي لحالك وهذا اول يوم
سمر : بس انا عندي سواق مافي داعي
رائد :لا فيه دخل للحمام <.دقايق وخالص...
فضلت تستناهـ في الصاله لحد مايخلص
طلعت بعد مالبس تيشرت وعليه جاكيت اسود رسمي ..وعليه كاب اسود وطالع شعره من تحت شوي ..كان شكله انيق جداا
عشتوو هذا بيموت بنات الجامعه اذا شافوهـ :خلصت ؟
وهو يتأملها كانت لبسهـ حجاب لونه موف ع فوجي مموج من قوتشي نظارات شميسيه من ديور وبالطو لونه بيج طويل ليوصل لحد تحت ركبتها وبنطلون جينز انحرجت من نضراته وحمدت ربها انها لبسهـ النظارات :زين انك ماحطيتي ميك اب ولا كان اخرتك وانتي تمسحينه ..
مسكها من خصرها :يلا مشينا ..
ركبو السياره مع السايق الي كان تحت البنايه يستناهم ...
رائد :ازيك يا محمد
محمد: الحمدلله يا بيهـ
رائد: اخبار المدام
محمد : بتسلم عليك مبروك يا بيهـ
رائد :الله يبارك فيك
سمر قبصته وهمست له :شنو اخبار المدام انت شغليك منها
رائد ابتسم ع غيرتها الواضحه : الا اقول ترا ماقلتيلي ليه الصراخ ع الصبح
سمر تذكرت ريوف وابتسمت : ريوف حامل
رائد بفرح : يا حليها مشاءلله عقبالنا ياروحي
سمر ماااتت حياء خاصه ان السايق قال ..
محمد : عن قريب انشالله نسمع الاخبار الحيلوهـ
رائد ضحك : انشالله ..واتصل ع ريوف يبارك لها
سمر ماتدري ليهـ حست با الغيرهـ بس الي تعرفهـ انها ماتبي اي احد يخذهـ منها وهذي بدايهـ حب >>
.............................................
توها داخله وبيدها كوفي جلست ع الكنبه المجاورهـ له وهموم الدنيا عليها تحس نفسها وحياتها متعلقه با الشخص الممدد ع السرير صح طلع من العنايه المركزهـ له ثلاث ايام بس للحين خايفه عليه شافت جوالها يأشر اخذته وطلعت برا الغرفه بهدوء وهي تعدل اللثمه ..
::الوو
عبدالعزيز :كم رقم الغرفه
اجوان بأستغرب بس عرفت انه عرف بس ماتدري من وين بهدوء :303
عبدالعزيز :يلا جايك ..
وقفت تستناهـ شافته بهيبته ووراهـ مدير اعماله بندر ..
عبدالعزيز بعتاب :ليهـ ماخبرتينا .؟
اجوان ماقدرت تتكلم حست اخير ان احد معها مو قادره تتحمل الحمل لحالها رمت نفسها بصدرهـ وبكت بتعب عبدالعزيز خلها تفضي كل الي بصدرها مو المسكينه لحالها متحملهـ عارف ان اختهـ دلوعه ومتعةدهـ ع الترف بس حاسس انهـ من يوم ماتزوجت سلطان وهي متغيرهـ لانهـ شيك ع الكارد وماشاف مصرف الا مبلغ بسيط ارتاح انها بيد اميهـ امثال سلطان
:حبيبتي خلاص انشالله يقوم با السلامه ..
رن التلفون او الجوال وكان المتصل ابو عبدالعزيز .....>>
بيت ابو رائد
كانت ريوف وام رائد جالسين يفطرون
ام رائد :زين يسوي عبدالعزيز ويخليك عندنا
ريوف :ليه ؟
ام رائد :يا يمهـ الحمال في الشهور اللاول مايصلح له الحركه الكثيرهـ
ريوف بتفهم :معك حق
ام رائد :ولله اني فرحانه فيك حيييل يابعد عمري اجل البيبي بيصير عندها بيبي
ريوف بحياء:يمممهـ
ام رائد :ههههه يا حليل الي يستحون ...
ثامر توهـ صاحي :من الي يستحي ليكون البزر هذي
ريوف :مالت ماالبزر الا الي قاله
ام رائد:قولها مبروك
ثامر :ليه ؟
ريوف بدلع :انا حامل
ثامر :والله ونااااااااااااسهـ بصير خال للخبل الي بجيبينه
رمت عليه المخده :ولدي مو خبل
ام رائد ضحكت ع خبال عيالها وتذكرت البندري اشتاقت لها كثير جت بترفع السماعه تتصل الا يرن التلفون
ام رائد :الوو ؟
جاسر: هلا خالتي
ام رائد :هلابك يا وليدي عمرك طويل توني بتصل عليك اطمن ع البندري ها شخبارها اليوم ؟؟
جاسر وهو مايدري شلون يبداء :لا الحمدلله هي بخير واليوم يرخضونها ..
ام رائد بفرح: صدق الله يبشرك با الخير الحمدلله ع سلامتها بصوت حزين للحين ماتبي تشوفنا ؟؟!!
جاسر :والله مدري شقولك بس البندري لغت الحفله الزواج
ام رائد :ليهـ يمهـ تسوي كيذا .
جاسر :انا مقدر اقولها شي وخاصه ان حالتها ماتسمح لي اني اضايقها او اسألها الدكتور نصحني اني اسفرها وتغيير جو يقول عشان تتغير نفسيتها
وانا اتصلت عليك اقولك اني بسافر معها بعد كم يوم ..
ام رائد بحسرهـ ع حال البندري الي انقلب فوق تحت : الله يساعدكم بس لا تقطع وطمني عنها وحاول فيها يمه تكلمني والله اني ولهانه عليها ..
جاسر : انشالله .. مع السلامه ...
ريوف :ماما ع فكرهـ بعد اسبوعين ابو عبدالعزيز مسوي حفلهـ كبيروانتم ملزمين تحضرون ..
ام رائد :انشالله

....................................
كان جالس با المكتب ويفكر لهـ ثلاث ايام مو ذايق طعم النوم من عقب رفض البندري انهـ تشوفهـ :
اتصل ع عبدالعزيز : السلام عليكم
عبدالعزيز :وعليكم السلام امر طال عمرك
ابو عبدالعزيز :سمعت انك ريح للشرقيه ؟
عبدالعزيز :ايهـ عندي كم شغله هناك ....
ماحب يقول لبوهـ شي عشان مايضيق صدره ويزيد همه هم
عبدالعزيز :امر يبهـ
ابو عبدالعزيز :شخبار البندري .؟
:: يبهـ البندري لغت حفلة الزواج ونصح الدكتور جاسر انها تسافر كم يوم برا تغير جوو
بتفهم :زين
اجوان مافهمت شدخل عبدالعزيز في البندري ؟؟!!!
حب يفرح ابوه : ابشرك ..؟
:: شنو ؟
:: ريوف حاامل
بفرحه ،:مبررروك ماشاءلله
:الله يبارك فيك .
:يلا بروح الحين
:مر ع اجوان وتطمن عليها
:انشالله طال عمرك
:الله يحفظك ..
رفت راسها عن صدره / مبروك فرحتني بصير عمهـ
:الله يبارك فيك واحلا عمهـ
دخلت اجوان ودخل وراها عبدالعزيز :
الحمدلله ع السلامهـ ماتشوف شر
سلطان وهو يحاول يسند ظهر بمساعدت اجوان :الشر مايجيك
عبدالعزيز :اذت لك اجازهـ لمدت شهر
سلطان :يعطيك العافيه
عبدالعزيز :حاول تقطع التدخين
سلطان :انشالله بمساعدت اجوان طبعا
اجوان ابتسمت :اكيد ياعمري
عبدالعزيز :ابشرك بيجيني ولي العهد
سلطان :مبرووكـ مشالله
عبدالعزيز :يلا شد حيلك وانت واجوان وجيبو لنا بنوتهـ حلوهـ عشان يمكن تعجب ولدي ويتزوجها..
سلطان :لا بنتي ماتأخذ الي الي يعجبها
عبدالعزيز بغرور :انا واثق انها بتخق عليه هذا اذا ماازعجتنا كل يوم جايه عندنا
سلطان :هههههه الله يستر اذا كيذا بتحسر ع حال بنتي من الحين
اجوان كانت ساكتهـ وتتأمل سلطان بحب كل شي فيه تحبه ابتسامته كلامهـ عيونهـ ها الانسان كلهـ دخل قلبها ...
عبدالعزيز :ياهوووهـ وين الناس طايحتلي قز في الرجال وانا قدامك
اصبر ع الاقل لين اطلع وبعدين خذي راحتك
اجوان من الحياء ضحكت :ه عاتي كيفي زوجي اطالع ع راحتي مالك شغل
سلطان نبض قلبه بقوهـ يوم سمع كلمة زوجي اول مرهـ يسمعها اااه، يا اجوان من زمان ودي اكون لك زوج وابو واخو وكل شي يابعدهم انتي :ايه وهي صادقه حلالها
اجوان اول مره سلطان يدافع عنها حست براحهـ :....
عبدالعزيز :ياعيني ايهـ صح قبل مانسى بعد اسبوعين ابوي مسوي حفله كبير وكل الاهل بيجون وانتم لازم تحضرون
اجوان :شا المناسبه ..
عبدالعزيز : اذا حضرتي بتعرفي شنو المناسبه
كانت ودها تحلقهـ ماتدري ليه حاسه ان صار شي مع اهلها بس ماقدرت تخلي سلطان وقررت بكرا تكلمهـ وتعرف منه السالفهـ ...
بعد ماطلع عبدالعزيز بعد ماتطمن ع سلطان انه بخير ...
سلطان :حبيبتي
اجوان بحب :عيونها
سلطان وهو يأشر ع الحيز الي جنبه : تسلملي ها العيون تعالي هينا
اجوان قامت وجلست جنبهـ :ممكن اطلب منك طلب ؟
اجوان :أمر
سلطان :لينا ننسا كل شي صار .. وبصوت كلهـ ندم : اجوان انا اسف انا كان عاميتني الغيرهـ وحسيت با الخيانهـ وربي ماقدرت امنع نفسي انتي كل شي بحياتي اسف ع كل شي سويته عارف اني من يوم ماتزوجنا وانا ماعيشتك يوم حلو بحياتك ونكدت عليك وذليتك انا غلطان وابي منك السماح ...
اجوان ودموعها ع خدها وتحس ان كبريها رجع لها ارتااااااحت حيل عقب اعتراف سلطان بأنه غلطان و يتأسف لها :انابعد اسفه لاني سافرت بدون علمك
سلطان:ممكن نفتح صفحه جديدهـ وننسا كل شي صار لنا ...
اجوان ببتسامه :ممكن ..
سلطان حضنها بحب :احبك ياقلب سلطان .....
*****************************


والله لخلي عزتك تحت موطاي
تمشي وعينك ماتعدي مواطيك
ابيك درس لكل خاين ونساي
وافهمك قيمة قدك ومباديك
والله لهينك لين تبكي وتبي رضاي
ذليل تكسر عيون من يراعيك..
في احد المطاعم الراقيهـ في الريــــــــــــــــــــــــــــــاض
وقت العشاء...<<<
كان توهـ مخلص من الاكل ...
اخذ الجوال واتصل ع جاسر يطمن عليه بعد ماوصله للمستشفى وشاف الاهل كلهم مجتمعين احرج وخلاهم ع راحتهم : هلا جاسر
جاسر :هلا غلا
:: شخبارك
::نحمد ربي ع الحال
:طمني شخبارها ؟
:لا الحمدلله بس تبي راحهـ
:زين الحمدلله ع سلامتها الحمدلله ع العافيه ها متى موعد الخروج ؟
:اليوم انشالله
:زين قرت عينك ..
:عاد ها بنفرح فيكم
:الغينا حفلة الزواج هذا طلبها ومابي ازعلها
:اهااا ماعليه يا اخوي > ........
في الوقت هذا
لها اسبوع ماطلعت من البيت منعزلهـ عن العالم مو قادرهـ تصدق انها ارتكبت غلطت عمرها وخسرت الانساااان الي مستحيل تلقى واحد زيه يحبها ويخاف عليها كثرهـ وصديقاتها اصروو عليها تطلع تغير جو بعد المحاولها صديقاتها وامها رضت تطلع تغير جو ...
دخلت مع البنات واختارو الطاوله وجلست لفت انتباها صوت مستحيل تنساهـ نغزها قلبها لفت عليه وشافته وهو يكلم با الجوال
بصوت هامس ولهااااااانه :حمدان
حمدان دفع المبلغ وقام متوجهـ للبوابه وطلب سيارته وجلس يستنا سيارته توصله من المواقف ..
اعتذرت من البنات بحجه بتروح لتوليت وبسرعه لحقته
بصوت منخفض لا يخلو من الشوق :حمدان
التفت لمصدر الصوت بجمود يخفي وراء قلبه حب مجروح :نعم
عبيروبصوت مخنوق :أنا اسفهـ
ببتسامهـ سخريه :اسفج مايهمني
عبيروالدموع نزلت لان مو متعودهـ ع قساوت حمدان لها:وربي عارفه اني غلطان سامحني لله يخليك
حمدان ناظرها من فوق لتحت : انتي ولا شي بنسبالي مو من مستواي روحي شفي لج واحد بمستواج
المتها الكلمه وصارت تبكي اكثر وبندم :لا تسوي فيني كذا
نست عمرها وقرب له وصارت تهز كتوفه وهي تبكي بألم وقهر وذل صعبببه عليها تترجا احد يسامحها والمشكله مو اي احد بقلب عبير :لا تخليني لا تخليني
حمدان مسك يدينها وبعدها عنه بقرف لدرجه انها طاحت حست نفسها زباله با الحركهـ هذي انذلت بس كابرت عشان الحب : روحي عني فشلتينا قدام خلق الله
عبير وهي تصارخ منقهرهـ انه اهانها بكلامه : انا ماهمني غييييييييييييرك
حمدان وهو رافع حاجبه ويتكلم بين سنونه : لا ترفعين صوتج علي لقص لسانج انا الحين خاطب >>شدد ع الكلمهـ
جت سيارته ركب وهي تطق الدريشه تبيه يفتها ومشى وتركها محطمه وتبكي مو مستوعبه الي قاله معقوله يروح ويخليها معقولهـ تنساااهـ اااهـ لالالا تخليني
انا اببببببببببيك انا غلطااانه ... تذكرت يوم كانت بدبي في احد المولات
كانت تتسوق مع امها شافتها وحد ونادتها بسمها استغربت عبير من ان البنت عارفه اسمها بس يوم راحت لها عرفتها ..
البنت :ممكن من وقتك شوي
عبير :اوكيه ..
ام عبير : اوكيه انا بروح ادخل المحل هذا ..>تخليهم ع راحتهم
عبير:نعم
البنت :عرفتيني؟
عبير :ايهـ شبغيتي
البنت : بغيت اقولك شي واحد بس انك انتي فهمتينا ذيج الليله غلط وانا اصير اخت حمدان من الرضاعه وله مده ماشافني وطلعت معه للحديقه ندردش شوي
عيبر كأن احد كاب عليها مويه باارد ظلمته ظلمته ظلمته ظلمته ظلمته اهـ غمضت عيونها بحسرهـ:...............
البنت : يلا فرصه سعيدهـ
وتركت عبير بدوامه الندم والتأنيب الضمير >>>>

اااهـ يا حمدان خسررررررررررررتك للابد
وقفت ونفظت الغبار الي جاء ع عباتها هي مقهرهـ منه حتى ماكلف نفسه يقومها بعدما طاحت ... اشرت ع
تاكسي وراحت للبيت خلاص مالها خلق شي ارسلت لصديقاتها انها تعبانه وبترجع للبيت......
أخر لقاء بينهم ........>>

..........................................

نزلت من الطيارهـ
ونسيم الهواء طير عبايتها ...
جاسر وهو يمسك يدها نورتي دبي ..
البندري : النور نور اهلها
جاسر وهو يشوف حمدان الي يستناهـ :هلاااوغلااا منورين الحمدلله ع السلامه
جاسر :الله يسلمك
الح عليهم ينام عندهـ في البيت خاصه ان البيت فاضي ومافيهـ احد بعد مارتحت عبير ...
حمدان :خذ راحتك ولا تستحي الدور كلهـ لك
جاسر :والله مدري شقولك ..
حمدان :يابن الحلال حنا اخوان ومابينا شكرا وبعدين انا ماانام فيها
جاسر :اجل وين تنام ؟؟
حمدان :ببيت ابوي
جاسر :ماقصرت
حمدان :يلا مع السلامه
البندري عجبها الفيلا خاصه انها مطلهـ ع حديقهـ خلف الفيلا وع جنب مسبح ..
جاسر وهو يحاوط البندري من الخلف ويقرب لذنها:احبك
البندري بحياء :وانا اموت فيك
بيت رائد >>

نار شوقي لك يذوب لها الحديد
وانتثر دمعي على خدي بدد
دايم ياشوق شوقي لك يزيد
وان سالت العين لك فيها مرد
دمعتي تنبيك عن حب اكيد
غيرها يا روح روحي وش بعد
كان قلبي قبل عرفي لك عنيد
مايحن ولارمع غيرك لأحد
لين طوعته بحبك يا وحيد
والمحب يطيع محبوبه وحد


بغرفة ريوف >>>>>>>>>
توها مخذهـ دوش وطالعه ولفه ع جسمها الروب وشعرها لفتهـ عليه بالمنشفه
وتدندن اغنيه
يارب ماينام الليل ألين يشوفني قباله يارب يحبني موت ولا يناسني في عمرهـ
ماحست بنفسها الا وهي فوق
:: ولمن شافله انسان يقارن بيني وبينهـ وديما اطلع انا الكسبان ولا حد ملأ عينه
قمر دنيا ها المزيون احبهـ واعشقه بجنون لو يحبني ميت مليون ..
بصرخت كلها ضحك :ههههأأأي
:: اشتقتلك يا الغلا
وهي حاطه راسها بكتفه :انا ولا الي ببطني
::كلكم..بس انتي اكثر
:: متى وصلت
:: قبل شوي من الطار طيررران لك جاي اكلك
حمرت خدودها من الخجل :......
نزلها بشويش ع السرير وطفى اللمباه :
........................................
سلطان بيطلع اليوم من المستشفى اجوان كانت تفتح الدولاب وتطلع كل الاغراض وتحهم بشنطه..كانت عيون سلطان تراقبها كان يتأمل شعرها الحرير البني الفاتح الي واصل لحد نص ظهرها وكثيف كانت رفعته حصان ومنزلهـ خصل من عند وجهها ولبسهـ جاكيت رسمي كمهـ حاير ونهايه فيه قطعه من البربري لبسهـ تيشيرت جو لونه بيج فاتح وعليه كتابات انجليزي مع بنطلون جينز عامق
كان شكلها مررهـ انيق مريح ..
اخذت شنطتها من قوتشي ودخلت جوالها الايفون الي شرتهـ مأخرن وولبست عباتها الكتف ولفت الشيله ع راسها وراتحت لسطان تساعده با الوقوف
وهي تحس بأنفاس سلطان ع وجهها :قد قلتلك انك اجمل إمراءهـ شافتها عيوني
اجوان ابتسمت بحياء : ......
سلطان :الله يحفظك لي
اجوان : ويحفظك لي انا كمان
سلطان : يابعد عمري ..
دخلت ام سلطان :وهـ وليدي قرت عينك يا اجوان والله مدري شقولك ماشالله عليك مافارقتك من يوم ما دخلت للمستشفى كانت معك الله يجزاها خير
سلطان ابتسم لها بحب وقرب لذنها وهمس لها : اموت فييييك
...........
في بيت ام سلطان
بعد الغداء ...
ام سلطان :اجوان يمهـ صعدي زوجك فوق يريح ..
اجوان : انشالله خالتي ..
فتحت باب الغرفهـ
وفاحت ريحهـ الفواحات الي مشغلتها وكان المكان مرتب وصلته للسرير
وجت بتترك يدهـ لكن اهو مسكلها وجرها لحظنهـ
اجوان بطنها مغصها وحرارها جسمها ارتفعت
سلطان وهو محاوطها خليك معي شوي ودي اتكلم معك احس اني مشتااااق اسولف معاك عن كل شي ودي تعرفي كل شي عني .
اجوان كانت تعبانه حيل بعد نومات المستشفى والسهر ماعارضت وحطت راسها بحضنه وهي مرتاحه ان الامان والحب معها اليوم
حط سلطان يده ع راسها وصار يمسح عليه ويتكلم عن طفولتهـ ,,,
واجوان الحركه هذي نقطت ضعفها علاطول تناااااااام :كنت اكسل واحد في المتوسط بس يوم راحت الثانوي تغيرر كل شي صرت افهم الحياة اكثر وهنا حددت طموحي تعرفت ع اخوك عبدالعزيز من ثاني ثانوي ..>حس ان انفاسها منتظمهـ نزل راسهـ شوي لها شاف عيونها مسكره ابتسم بحب باس عيونها وهمس لها : احبك
حضنها بقوهـ يبقى يحسسها با الدفئ اكثر دعى ربهـ انه مايغير عليهم ..ويحفظها لهـ
...........................
صحت من النوم وهي حاسهـ انها مرتاحهـ حيييل بنومتها شافتهـ صاحي وفاتح الاب قامت ودخلت الحمام اخذت شوري
لبست فستان حرير طويل علاق لونه موف وعليه كلفه تحت الصدر ملونه..
وقفت ع المريهـ
نشفت شعرها وخلته ع راحتهـ بخت عطر من اف سان لوران وحط ماسكرا وقلوس زهري
ماحست الا الي يجي خلها ويحط خدهـ ع خدها الناعم
ريوف وهي تشوفه من المرايهـ :اي عزوز خدي
:: سوري ياروحي ماحلقت اليوم
باسته من خدهـ ::صباح الخير
:قولي مساء الخير
: اف كم الساعه
:حنا الظهر
:نزلتتحت
:لا كنت انتظر الاميره النائمه تصحى
:ليه ماصحيتني
:خفت ازعج ولي العهد اكيد هو نايم مع امهـ
:هههه تيب ياروحي تعال ننزل
:: اوكيهـ دقايق اغير ملابسي
.
........................
انا دمعي من عيوني حرق خدي على شانك
مـرادي لـو تـنـاظرني واحـلـق في سما عـيـنـك
انـا مـرضان ياخلي دواي الشـهـد بـلـسـانك
يـزيــل الـهـم واحـضـنـي حـبـيــبي بين يدينك
لقـا.. به لهفـة اشجاني تعانق لهفة اشجانك
وتـروي ضامي شفـاتي حبــيـبي من نهر زينك
تعـال وشـوف احزاني معـاها هانت احزانك
رميـت الروح باطلالك وعشـت بماضي سنـينك
حبـيـبـي لا تجافيني ترى ما اطيـق هجرانك
امـانه تـرحـم العاشق جـريح من سهـم عـيـنـك

رن جوالها وكان المتصل ابوها تنحنحت وردت عليهـ : هلا بابا
ابو عبدالعزيز :هلا يبهـ الحمدلله ع سلامة سلطان
اجوان وهي تحسب نفسها من حضن سلطان الي ماسكها بقوهـ :الله يسلمك شخبارك
ابو عبدالعزيز : الحمدلله انا توي جاي من الرياض عطيني سلطان اسلم عليه ..
اجوان :الحين اهو نايم لما يصحى اخليهـ يكلمك
ابو عبدالعزيز :زين يلا مع السلامه
اجوان :مع السلامه
لفت شافته صاحي :هذا بابا كان يبغى يكلمك مادريت انك صاحي
سلطان :لا صاحي وجالس اتأمل القمر
اجوان حست با الوضع وانها للحين بحضنه ومااااات حياء :تيب يلا قوم خلينا ننزل عند خالتي
سلطان :طيب بننزل بس تونا بدري خلينا شوي بسرير
اجوان حدها منحرجه من نظراتهـ الملهوفهـ لها كان يتأمل كل شي فيها وعيونهـ متعلقه بعيونها ..: لا مايصير يلا قوم عشان تصلي المغرب
سلطان يقربها لهـ اكثر وهو مو قادر يقاووم :
توووووووووووووووووووووووووووووووووت مشفر

بدبي >>>>>>>>>>>>>
أنا حظي مثل غض الورق لي طاح من غصنه
أنـا ماأنشـد عن الأحــوال دام اللــه كاتبــهــا
لهم اسبوع وهم في دبي مافي مكان مارحو لهـ كان جاسر حريص انهـ يسعدها وينسيها همها الي للحين اهو مو عارف شنو
وماسألها حاب انها من نفسها تقولهـ
توهـ صاحي من النوم شافها واقفه تتأمل وفاتحه البلكونهـ
جاسر : يا الظالمهـ مخلتني انام كل الوقت هذا
البندري ببتسامه وواضح انها تحست حييييل : شسوي باين عليك التعب
جاسر :ايهـ ماقدرت اصحى ...>جلست ع الكنبه ومدد رجولهـ
البندري راحت وجلست جنبه: جاسر انا ابغى اكلمك بموضوع ...
جاسر من زمان كان يبي يسمع قالها بكل هدوء: اذا يضايقك مو لزم
البندري وبان ان الحزن غطا وجهها :لازم تعرفهـ انا عارفه انك مقدر وضعي ومافتحت الموضوع معي نهائي بس الحين انا ابغى ارتاح واقولك ...
جاسر عدل جلستهـ : اسمعك ..
البندري :ابوي يصير عبدلله بن عبدالعزيز
جاسر قضب حوجبهـ :ابو عبدالعزيز ؟؟!!!
البندري بغصهـ وبدت تبكي :انا بنته من زوجته الاول تخيل تخلى عني وخلى عائله ثاني تربيني أنا .... ماقدرت تكمل وبدت تبكي
جاسر مافهم شي بس قرر انه يكمل عبدالعزيز يفهمه السالفه : حبيبتي انتي اهم شي عندي مايهمني منو ابوك ولا منهو امك انتي كل شي بحياة جاسر >وبد يديها .
لحد ماارتاحت واسترخت ونامت بحضنه شالها ونزلها ع السرير ...
ولبس وسكر المبات وطلع بشويش
اول مانزل ع اقرب كوفي اتصل ع عبدالعزيز ..
عبدالعزيز فهمه كل السالفه وان ابوهـ الحين ندمان ويبي يصلح الي فات تفهم الوضع وخبرهـ ان بعد اسبوع ابوهـ مسوي حفلة لزم يجي اهو والبندري ...
وجاسر اكدلهـ الجيهـ ووعدهـ يتكلم مع البندري
الصدمه كانت قويهـ شوي عليه ماتوقع انها تكون بنت ابو عبدالعزيز لكن هذا مااثر فيه لان اهم شي عندهـ الحين اهو البندري وببببس
.........
بعد مافهم كل شي رجع للفيلا شافها في المطبخ
جالسه تشرب عصير وسرحانه حتى انه مانتبهت لهـ
جاسر وهو يأشر بيده : بنت ابو عبدالعزيز وين وصلت >تعمد يقولها
البندري التفتت بس الشعور الي جاها غير كأنها ولهانه عليه ودها تعاتب الشخص هذا بنهايه هذا ابوها ومهما سوا بيضل ابوها سكتت ماقالت شي متلخبطه مهي عارفه شتقول: انا
جاسر وهو يحاول يحتويها : قلبو الي صار لك مكتوب لك انتي لزم ترضين بألي كتبه لك ربك هذا القدر الي كان متخبي لك الحمدلله ان ابوك بنهايه يحبك ويبيك وانتي بنهايه بنتهـ انتي ماتدرين شنو الظروف الي صارت وخلتهـ يتخلى عنك بس
انا عرفت انه هو كان يراقبك من بعيد لبعيد يعرف كل شي عنك. هذا دليل انه ماتخلي عنك عن كرهـ لا كان مرغوم بشي هذا انا معك هو غلط والكل يغلط با الحياة اذا ربك يسامح انتي ماتسامحي
. مابي قلبك يتعلم الكرهـ والحقد انا اعرف البندري الي قلبها طيب
البندري الي كانت تسمع كلامه والدموع تزل لخدودها الناعه بغزارهـ مع شهقات دفنت راسها بصدره : ربي يخليك لي والله اني احبك انت كل شي لي انت كل شي وبدت تبكي > حس جاسر انها باين عليها الرضى من كلامه وهذا اشارهـ ايجابيه

سامحيني دام عذري واضح كل الوضوح




الحفلـــــــــــــــــهـ ...
في افخم الفنادق المخصصهـ للحفلات الراقيهـ
صالهـ كبيرهـ مزينه جدرانها با الديكورات الفخمهـ وسقفها با الابجورات الطويله ذي الكرستلات المتدليهـ
الطاولات مزينه بشراشف ذات اللون اوف وايت مع العنابي اعطى المكان فخامه ورونق ..وزينت با الشموع البيضاء والحمراءالطويله في كل طاله..
وطاقم الضيافهـ يرتدون زي موحدمن اللون اوف وايت واللون العنابي يقدمون افخر الشوكلاته السويسريهـ ...
ونهاية القاعه يجود شاشهـ كبيرهـ بلازما موصله بشاشهـ قاعة الرجال
كانت ريوف جالسهـ ع احد الطاولات مع ام عبدالعزيز:لك شو ها الطلهـ تأبريني
ريوف كانت لبسهـ فستان حمل ممسوك من عند الصدر بكرستالات ملونه تحت الصدر وعلاق وواسع طويل لونه اسود كان مبين بياض بشرتها الصافي وزينت نحرها بألماس ناعم ..وشعرها كانت صابغته اشقر رمادي ومحليه ودرجت شعرها كلهـ من ال يسار لحد اليمين وخلة غرهـ ع جنب طويله شوي (نفس قصة شوجي )كانت القصهـ روووعه عليها دمجه بين البرائه والجرائه ....وحطت ناعم طبعا لان وجهها شوي بيبي فيس ..
:: يسلمو خالتوو
ساميه انت متوتر حيل :خالتو فيك شي
ساميه : لا مافيني شي تطمني
حست بحد يفمض عيونها : مين انا ؟؟!!!!
ريوف وهي تتحسس اليد الناعه اصغيره الي ع عيونها :ميييين يلا قولي ؟؟!
لفت عليها وفتحت حضنها :سبرااااايس
ريوف قامت بسرعه وحضنتها ام عبدالعزيز :لك بشويش هلأ بيدبحنا زوجك ..
ريوف وهي تصارخ :صبااااااااااا وحشتيني يا الشينه ويييينك ...
صبا وهي تضحك :هههههههه وانتي اكثر تمزح معها >وخري شوي ترا انا حامل كتمتي ولدي
ريوف وهي تدلع وتحط يدها ع بطنها : انتي مو احسن مني ...
صبا :ههههه طول عمرك مجنونه ،
ريوف :تعالي نجلس شوي من زمان عنك
صبا:ماصدقت يوم جتني بطاقه من امك تقولي تعالي
ريوف هي تتذكر ان ابو عبدالعزيز عطا امها بطايق وقال خلي كل معارفكم يجون : ولا قالت لي شي مادريت انك تجين ماما قالت انك مسافره
صبا وهي تغمز لها :عشان تصير مفاجأهـ
ريوف:ها خبريني شصار مع ولد خالتك حبيتيهـ
صبا : الحمدلله طلع انسان طيب وحنون وانا مرتاحه معه
ريوف : انا اقول حبيتيه ؟؟
صبا بحياء: يوه منك قلتلك مرتاحه
ريوف: اجل ميته بغرامه مو تحبينه وبس ههههه
...............................
سمر اول مادخلت القاعه انبهرت بشكلها الفخم والراقي طبعا اخذت اجازهـ يومين بعد اصرار امها عليها .. رائد نزلها وراح قسم الرجال ..
سمرانت لبسه فستان قصير لونه سماوي مموج توب وفي الخصر فيه حزام
وشعرها كله حاطته ع جنب ..
ام رائد :هلا وغلا بمرت ولدي ..
سمر :هلا خالتي شخبارك
ام رائد + ام عبدالعزيز +ابو رائد +ابو عبدالعزيز+عبدالعزيز>>>>>اكثر اشخاص متوترين طبعا الباقي ماكانو عارفين شنو الي بيصير با الحفلهـ
سمر لحظة هدوء خالتها وسرحانها :خالتو فيك شي؟؟!!
ام رائد :هاه لا مافيني تعالي معي لطاوله خلي امك تفرح بشوفتك
سحر شافت الطاولهـ فيها امها واختها وبدت تسلم ...
سمر : سحر غيربه وين البندري
ام رائد :..........
سحر : الحين تجي
محد كان له الخلق انه يسولف او يجاوب ع اسئله الاخر >>>>>>
دخلت اجوان القاعهـ وكل الناس يأشرون عليها بنها هذي بنت ابو عبدالعزيز الوحيدهـ ...<
كانت جاذبه الناس بجمالها طبعا ها المرهـ مو لحالها جايبه معها ام سلطان الي فاتحه فمها وهي تشوف القاعه بس بعدين استوعبت ومشت بفخر يوم شافت الناس يشفون اجوان ومنبهرين بجمالها وعيونها السماوي ع رمادي زي عيون اخوها عبدالعزيز ...
كانت لبسه ذهبي ضيق وقصير يجي تحت الركبه بشوي وفيه قصهـ صدر ونازل من الصدر كرستالات وفارده شعرها ولبست خروص ذهب وساعه من سواتش ذهبيهـ وكعب عالي وكان مكياجها دخاني كانت تصرخ من الانوثه والجاذبيهـ
سلمت ع ام رائد وام بدر وراحت تجلس مع ام سلطان وساميه في طاوله ..
وهي بتجلس الا تحس بحد يناديها التفتت وصرخت :هيفاااااااا>>>هيفا صديقتها تتذكرونها الي كانت تشكيلها من فيصل
هيفا وهي تضمها : وحشتيني
اجوان : وانا اكثر كيفك هفوو وربي وحشااااني
هيفا وهي تخذ عصير من العملهـ :الحمدلله يابنت ايش الحلاوهـ هذي ..
اجوان بغرور : طول عمري حلوهـ شنو الجديد
هيفا : ايووه الحين تأكدت انك اجوان من الغرور
اجوان :هههههه
هيفا :الحمدلله ع سلامة سلطان
اجوان وهي تتذكرهـ شكلهـ كيف مدحها اليوم بشكلها بس تضايق من الكيك اب لانه كثير شوي :الحمدلله بخير
هيفا:اممم جيجي تعرفي اخبار فيصل
اجوان :ايش السيرهـ هذي ولا ابغى اعرف
هيفا :لا جد بقولك امس قريت في الجريدهـ كاتبين تم القبض ع مروج المخدرات الهارب من العداله فيصل ال ..
اجوان وهي تتذكر شكله يوم في الفندق وجاي وباين عليه مبهذل من لبسه ودقنه الطويله ان شكله يخوف :الحمدلله انهم مسكووهـ
.........................
قامت ساميه واخذت اجوان : جيجي تعلي بدي ياكي شوي
اجوان : مامي مشتاقه لهفوو خليني شوي
ساميه :جيجي
اجوان :تيب >> وراحت مع امها لغرفه منعزله شوي ع القاعه
ساميه وهي تحلس ع احد الراسي وتجلس اجوان معها :ماما شو بك
ساميه قررت تخبر اجوان الحين عشان تساعد ابوها ان البندري ترضا عنه :حبيبتي فيه موضوع قديم كثير ..
اجوان وهي مقضبه حواجبها : اسمعك قوليلي شوو
في الوقت هذا >>>
سحر كانت جدا خايفه ع صديقت طفولتها وجالسه وهي تهز رجولها
سمر : هييه انتي شفيك شصاير
سحر : يوهـ انتي خلك في حالك
...........
توها داخله للقاعه بعد محاولاتها الفاشله مع جاسر انها ماتحضر
انت لبسه فستان لونه اوف وايت سيرهـ فيها كرستلات عنابيهـ انحرجت يوم شافت القاعه مزينه با الاف وايت والعنابي حست نفسها توحفه بفستانها بس كان فستانها جد روعه من اختيار جاسر كانت فارده شعرها اللاسود مع خصل من الاحمر معطيها جاذبيه ساحره ومكياجها الناعم وروجها الاحمر...
اول مادخلت ..
ام رائد كانت جدا ولهاااااااانه عليها حتى ريوف وسمر سحر والكل .........
في الوقت هذا تشغل شاشة العرض
طلع با الشاشهـ ابو عبدالعزيز ...وواضح عليه التوتر كان منزل ومشبك يدينه مع بعض ...
البندري كانت واقف بنص القاعه وقدامها الشاشهـ
وتحس قلبها ينبض بسرررررررررررعه وبطنها ماغصها وعيونها بدت تددمع
ابو عبدالعزيز :السلام عليكم ...
انا اليوم جمعتكم عشان تشهدون ..
وسكت شوي .. بعدين قال انتم زي منتم عارفين
في الوقت هذا طلعت اجوان با الغرفهـ وعيونها ملياااااانه دموووع وساميه حاطه يدها ع كتف اجوان تأملت الي قدامها البندري لحالها واقفه تخيلت نفسها مكانها رحمتها حيييييل
من زمان اجوان كانت تتمنى يكون عندها اخت والحين تحققت امنيتها ...
ابو عبدالعزيز : زي منتم عارفين انا عندي بنت وحدهـ الي هي اجوان ربي يخليها لي ..
بس ... الي مو عارفينه اني عندي بعد بنت زي القمر اسمها البندري بنتي الاولى من زواجي الاول
وصوته تخنقه العبرهـ :من هينا وقدامكم انا اطلب منها السماح وابي اقولكم
اجوان والبندري زهور قلبي
جت الشاشه ،ع عبدالعزيز
عبدالعزيز يلطف الجو :يبهـ وش خليت لي
ابو عبدالعزيز : انت الغالي وفتح حضنه له وضمهـ
رائد كان متأثر :الحمدلله ع كل حال
جاسر حس انه عارف من قبل. كان خايف خايف ع حبيبتهـ حيييل :الحمدلله
عبدالعزيز اخذ ابوهـ وراحو ع احد الغرف الفاصله بين القاعتين ..
ابو عبدالعزيز طلب انه جاسر يجي معهم وهذا الشي ريح جاسر لانه ان خايف حيل ع البندري ...
في اللحظهـ هذي قربت اجوان من البندري ودخلت يدها بين اصابيعها بحنان
اجوان وعيونها تلمع من الدموع البندري مااستحملت ورمت نفسها ع اجوان وصارو يبكون مع تصفيق الناس والتصفير :.
كان المشهد جدا مأثر ....
ام رائد وهي تمسح دموعها راحت للبندري :......
البندري وهي تبعد عن حضن اجوان :أحبك يا احلا اخت
اجوان الي قلبها طار من الكلمه/ بعد عمري وانا احبك .
ساميه وهي تحضن البندري وهي فرحاانه حيل : وانا اعتربيني امك من هلأ ..
البندري ابتسمت بين دموعها ..
شافت ام رائد جايه لها راحت لها وباستها ع راسها : اسفهـ انتي مالكم ذنب انا ..
حطت ام رائد يدها ع فم البندري :الله يلوم الي يلومك يا بنتي ..
ريوف حضنتها كانت جدا متأثرهـ: وااااي مشتاقتلك
سحر وهي تحضن البندري :بعد عمرري الحمدلله ع سلامتك
سمر الي طايرهـ عيونها مااستوعبت الي صار بس تأثرت حيل وخرت سحر بعربجه وضمت البندري : احلا فيلم هندي شفته في حياااتي
الكل مااااااااااات ضحك عليها ......
ريوف ردت ع جوالها :هلا حبيبي
عبدالعزيز :هلا ياروحي راح اتعب ممكن تخلين البندري تجي برا ابوي وانا نبغها شوي
ريوف : من عيوني
عبدالعزيز: تسلملي عيونك ....
.................................................. .....
ريوف :البندري عمي ابو عبدالعزيز طالب يشوفك
البندري مغصها بطنها هذا يعتبر اول لقاء بيكون بينهم كانت خايفه حيل: لحالي
ساميهـ:لا تخافي انا بدي وصلك ..
وراحت معها للغرفهـ تفضلي من هون
دخلت وشافت ابو عبدالعزيز وجنبه ع اليسار عبدالعزيزو اليمين وجاسر
البندري كانت متوترهـ حييل ماتدري شتقول وغير هذا دموعها للحين مانشفت الي مااخفت ع جاسر ولا ابو عبدالعزيز :السلام عليكم
ابو عبدالعزيز : وعليكم السلامه يبهـ >> الكلمه هذي ريحت البندري وحستها
قربت شوي لهم ابو عبدالعزيز كمل عنها وقرب ابو وحط يدينه ع اكتافها بحنية الاب وهو يمسح دموعها : ماابي اشوف الدموع هذي غالي علي ...ها يبهـ مسامحتني
البندري وهي تهزي راسها ودموعها تزل فرحانه حست ان الكل حواليها وحابينها ماتوقعت ان بيصير كيذا ابو عبدالعزيز ضمها لهـ :تأكدي اني بعوضك
كل شي تبينه راح يجيك ..
عبدالعزيز يقرب منهم :يبهـ اكلت اخي ابي اسلم عليها
البندري انحرجت وضحت ومدت يدها له وصافحها ..
ابو عبدالعزيز ببتسامهـ : ها ياجاسر ماوصيك ع الغاليه
جاسر كان فرحان بألي يصير :لا توصي ياعم
ابوعبدالعزيز : الحفلهـ هذي مسويهـ لك انشالله عجبتك
البندري بخجل :يعطيك العافيه يبهـ
الكلمه هذا اثرت في ابو عبدالعزيز حييل :يازين يبهـ ع لسانك
البندري مو مصدقهـ كانت طايرهـ من الفرح ..
وقفت ونفظت الغبار الي جاء ع عباتها هي مقهرهـ منه حتى ماكلف نفسه يقومها بعدما طاحت ... اشرت ع
تاكسي وراحت للبيت خلاص مالها خلق شي ارسلت لصديقاتها انها تعبانه وبترجع للبيت......
أخر لقاء بينهم ........>>

..........................................

نزلت من الطيارهـ
ونسيم الهواء طير عبايتها ...
جاسر وهو يمسك يدها نورتي دبي ..
البندري : النور نور اهلها
جاسر وهو يشوف حمدان الي يستناهـ :هلاااوغلااا منورين الحمدلله ع السلامه
جاسر :الله يسلمك
الح عليهم ينام عندهـ في البيت خاصه ان البيت فاضي ومافيهـ احد بعد مارتحت عبير ...
حمدان :خذ راحتك ولا تستحي الدور كلهـ لك
جاسر :والله مدري شقولك ..
حمدان :يابن الحلال حنا اخوان ومابينا شكرا وبعدين انا ماانام فيها
جاسر :اجل وين تنام ؟؟
حمدان :ببيت ابوي
جاسر :ماقصرت
حمدان :يلا مع السلامه
البندري عجبها الفيلا خاصه انها مطلهـ ع حديقهـ خلف الفيلا وع جنب مسبح ..
جاسر وهو يحاوط البندري من الخلف ويقرب لذنها:احبك
البندري بحياء :وانا اموت فيك
بيت رائد >>

نار شوقي لك يذوب لها الحديد
وانتثر دمعي على خدي بدد
دايم ياشوق شوقي لك يزيد
وان سالت العين لك فيها مرد
دمعتي تنبيك عن حب اكيد
غيرها يا روح روحي وش بعد
كان قلبي قبل عرفي لك عنيد
مايحن ولارمع غيرك لأحد
لين طوعته بحبك يا وحيد
والمحب يطيع محبوبه وحد


بغرفة ريوف >>>>>>>>>
توها مخذهـ دوش وطالعه ولفه ع جسمها الروب وشعرها لفتهـ عليه بالمنشفه
وتدندن اغنيه
يارب ماينام الليل ألين يشوفني قباله يارب يحبني موت ولا يناسني في عمرهـ
ماحست بنفسها الا وهي فوق
:: ولمن شافله انسان يقارن بيني وبينهـ وديما اطلع انا الكسبان ولا حد ملأ عينه
قمر دنيا ها المزيون احبهـ واعشقه بجنون لو يحبني ميت مليون ..
بصرخت كلها ضحك :ههههأأأي
:: اشتقتلك يا الغلا
وهي حاطه راسها بكتفه :انا ولا الي ببطني
::كلكم..بس انتي اكثر
:: متى وصلت
:: قبل شوي من الطار طيررران لك جاي اكلك
حمرت خدودها من الخجل :......
نزلها بشويش ع السرير وطفى اللمباه :
........................................
سلطان بيطلع اليوم من المستشفى اجوان كانت تفتح الدولاب وتطلع كل الاغراض وتحهم بشنطه..كانت عيون سلطان تراقبها كان يتأمل شعرها الحرير البني الفاتح الي واصل لحد نص ظهرها وكثيف كانت رفعته حصان ومنزلهـ خصل من عند وجهها ولبسهـ جاكيت رسمي كمهـ حاير ونهايه فيه قطعه من البربري لبسهـ تيشيرت جو لونه بيج فاتح وعليه كتابات انجليزي مع بنطلون جينز عامق
كان شكلها مررهـ انيق مريح ..
اخذت شنطتها من قوتشي ودخلت جوالها الايفون الي شرتهـ مأخرن وولبست عباتها الكتف ولفت الشيله ع راسها وراتحت لسطان تساعده با الوقوف
وهي تحس بأنفاس سلطان ع وجهها :قد قلتلك انك اجمل إمراءهـ شافتها عيوني
اجوان ابتسمت بحياء : ......
سلطان :الله يحفظك لي
اجوان : ويحفظك لي انا كمان
سلطان : يابعد عمري ..
دخلت ام سلطان :وهـ وليدي قرت عينك يا اجوان والله مدري شقولك ماشالله عليك مافارقتك من يوم ما دخلت للمستشفى كانت معك الله يجزاها خير
سلطان ابتسم لها بحب وقرب لذنها وهمس لها : اموت فييييك
...........
في بيت ام سلطان
بعد الغداء ...
ام سلطان :اجوان يمهـ صعدي زوجك فوق يريح ..
اجوان : انشالله خالتي ..
فتحت باب الغرفهـ
وفاحت ريحهـ الفواحات الي مشغلتها وكان المكان مرتب وصلته للسرير
وجت بتترك يدهـ لكن اهو مسكلها وجرها لحظنهـ
اجوان بطنها مغصها وحرارها جسمها ارتفعت
سلطان وهو محاوطها خليك معي شوي ودي اتكلم معك احس اني مشتااااق اسولف معاك عن كل شي ودي تعرفي كل شي عني .
اجوان كانت تعبانه حيل بعد نومات المستشفى والسهر ماعارضت وحطت راسها بحضنه وهي مرتاحه ان الامان والحب معها اليوم
حط سلطان يده ع راسها وصار يمسح عليه ويتكلم عن طفولتهـ ,,,
واجوان الحركه هذي نقطت ضعفها علاطول تناااااااام :كنت اكسل واحد في المتوسط بس يوم راحت الثانوي تغيرر كل شي صرت افهم الحياة اكثر وهنا حددت طموحي تعرفت ع اخوك عبدالعزيز من ثاني ثانوي ..>حس ان انفاسها منتظمهـ نزل راسهـ شوي لها شاف عيونها مسكره ابتسم بحب باس عيونها وهمس لها : احبك
حضنها بقوهـ يبقى يحسسها با الدفئ اكثر دعى ربهـ انه مايغير عليهم ..ويحفظها لهـ
...........................
صحت من النوم وهي حاسهـ انها مرتاحهـ حيييل بنومتها شافتهـ صاحي وفاتح الاب قامت ودخلت الحمام اخذت شوري
لبست فستان حرير طويل علاق لونه موف وعليه كلفه تحت الصدر ملونه..
وقفت ع المريهـ
نشفت شعرها وخلته ع راحتهـ بخت عطر من اف سان لوران وحط ماسكرا وقلوس زهري
ماحست الا الي يجي خلها ويحط خدهـ ع خدها الناعم
ريوف وهي تشوفه من المرايهـ :اي عزوز خدي
:: سوري ياروحي ماحلقت اليوم
باسته من خدهـ ::صباح الخير
:قولي مساء الخير
: اف كم الساعه
:حنا الظهر
:نزلتتحت
:لا كنت انتظر الاميره النائمه تصحى
:ليه ماصحيتني
:خفت ازعج ولي العهد اكيد هو نايم مع امهـ
:هههه تيب ياروحي تعال ننزل
:: اوكيهـ دقايق اغير ملابسي
.
........................
انا دمعي من عيوني حرق خدي على شانك
مـرادي لـو تـنـاظرني واحـلـق في سما عـيـنـك
انـا مـرضان ياخلي دواي الشـهـد بـلـسـانك
يـزيــل الـهـم واحـضـنـي حـبـيــبي بين يدينك
لقـا.. به لهفـة اشجاني تعانق لهفة اشجانك
وتـروي ضامي شفـاتي حبــيـبي من نهر زينك
تعـال وشـوف احزاني معـاها هانت احزانك
رميـت الروح باطلالك وعشـت بماضي سنـينك
حبـيـبـي لا تجافيني ترى ما اطيـق هجرانك
امـانه تـرحـم العاشق جـريح من سهـم عـيـنـك

رن جوالها وكان المتصل ابوها تنحنحت وردت عليهـ : هلا بابا
ابو عبدالعزيز :هلا يبهـ الحمدلله ع سلامة سلطان
اجوان وهي تحسب نفسها من حضن سلطان الي ماسكها بقوهـ :الله يسلمك شخبارك
ابو عبدالعزيز : الحمدلله انا توي جاي من الرياض عطيني سلطان اسلم عليه ..
اجوان :الحين اهو نايم لما يصحى اخليهـ يكلمك
ابو عبدالعزيز :زين يلا مع السلامه
اجوان :مع السلامه
لفت شافته صاحي :هذا بابا كان يبغى يكلمك مادريت انك صاحي
سلطان :لا صاحي وجالس اتأمل القمر
اجوان حست با الوضع وانها للحين بحضنه ومااااات حياء :تيب يلا قوم خلينا ننزل عند خالتي
سلطان :طيب بننزل بس تونا بدري خلينا شوي بسرير
اجوان حدها منحرجه من نظراتهـ الملهوفهـ لها كان يتأمل كل شي فيها وعيونهـ متعلقه بعيونها ..: لا مايصير يلا قوم عشان تصلي المغرب
سلطان يقربها لهـ اكثر وهو مو قادر يقاووم :
توووووووووووووووووووووووووووووووووت مشفر

بدبي >>>>>>>>>>>>>
أنا حظي مثل غض الورق لي طاح من غصنه
أنـا ماأنشـد عن الأحــوال دام اللــه كاتبــهــا
لهم اسبوع وهم في دبي مافي مكان مارحو لهـ كان جاسر حريص انهـ يسعدها وينسيها همها الي للحين اهو مو عارف شنو
وماسألها حاب انها من نفسها تقولهـ
توهـ صاحي من النوم شافها واقفه تتأمل وفاتحه البلكونهـ
جاسر : يا الظالمهـ مخلتني انام كل الوقت هذا
البندري ببتسامه وواضح انها تحست حييييل : شسوي باين عليك التعب
جاسر :ايهـ ماقدرت اصحى ...>جلست ع الكنبه ومدد رجولهـ
البندري راحت وجلست جنبه: جاسر انا ابغى اكلمك بموضوع ...
جاسر من زمان كان يبي يسمع قالها بكل هدوء: اذا يضايقك مو لزم
البندري وبان ان الحزن غطا وجهها :لازم تعرفهـ انا عارفه انك مقدر وضعي ومافتحت الموضوع معي نهائي بس الحين انا ابغى ارتاح واقولك ...
جاسر عدل جلستهـ : اسمعك ..
البندري :ابوي يصير عبدلله بن عبدالعزيز
جاسر قضب حوجبهـ :ابو عبدالعزيز ؟؟!!!
البندري بغصهـ وبدت تبكي :انا بنته من زوجته الاول تخيل تخلى عني وخلى عائله ثاني تربيني أنا .... ماقدرت تكمل وبدت تبكي
جاسر مافهم شي بس قرر انه يكمل عبدالعزيز يفهمه السالفه : حبيبتي انتي اهم شي عندي مايهمني منو ابوك ولا منهو امك انتي كل شي بحياة جاسر >وبد يديها .
لحد ماارتاحت واسترخت ونامت بحضنه شالها ونزلها ع السرير ...
ولبس وسكر المبات وطلع بشويش
اول مانزل ع اقرب كوفي اتصل ع عبدالعزيز ..
عبدالعزيز فهمه كل السالفه وان ابوهـ الحين ندمان ويبي يصلح الي فات تفهم الوضع وخبرهـ ان بعد اسبوع ابوهـ مسوي حفلة لزم يجي اهو والبندري ...
وجاسر اكدلهـ الجيهـ ووعدهـ يتكلم مع البندري
الصدمه كانت قويهـ شوي عليه ماتوقع انها تكون بنت ابو عبدالعزيز لكن هذا مااثر فيه لان اهم شي عندهـ الحين اهو البندري وببببس
.........
بعد مافهم كل شي رجع للفيلا شافها في المطبخ
جالسه تشرب عصير وسرحانه حتى انه مانتبهت لهـ
جاسر وهو يأشر بيده : بنت ابو عبدالعزيز وين وصلت >تعمد يقولها
البندري التفتت بس الشعور الي جاها غير كأنها ولهانه عليه ودها تعاتب الشخص هذا بنهايه هذا ابوها ومهما سوا بيضل ابوها سكتت ماقالت شي متلخبطه مهي عارفه شتقول: انا
جاسر وهو يحاول يحتويها : قلبو الي صار لك مكتوب لك انتي لزم ترضين بألي كتبه لك ربك هذا القدر الي كان متخبي لك الحمدلله ان ابوك بنهايه يحبك ويبيك وانتي بنهايه بنتهـ انتي ماتدرين شنو الظروف الي صارت وخلتهـ يتخلى عنك بس
انا عرفت انه هو كان يراقبك من بعيد لبعيد يعرف كل شي عنك. هذا دليل انه ماتخلي عنك عن كرهـ لا كان مرغوم بشي هذا انا معك هو غلط والكل يغلط با الحياة اذا ربك يسامح انتي ماتسامحي
. مابي قلبك يتعلم الكرهـ والحقد انا اعرف البندري الي قلبها طيب
البندري الي كانت تسمع كلامه والدموع تزل لخدودها الناعه بغزارهـ مع شهقات دفنت راسها بصدره : ربي يخليك لي والله اني احبك انت كل شي لي انت كل شي وبدت تبكي > حس جاسر انها باين عليها الرضى من كلامه وهذا اشارهـ ايجابيه

سامحيني دام عذري واضح كل الوضوح




الحفلـــــــــــــــــهـ ...
في افخم الفنادق المخصصهـ للحفلات الراقيهـ
صالهـ كبيرهـ مزينه جدرانها با الديكورات الفخمهـ وسقفها با الابجورات الطويله ذي الكرستلات المتدليهـ
الطاولات مزينه بشراشف ذات اللون اوف وايت مع العنابي اعطى المكان فخامه ورونق ..وزينت با الشموع البيضاء والحمراءالطويله في كل طاله..
وطاقم الضيافهـ يرتدون زي موحدمن اللون اوف وايت واللون العنابي يقدمون افخر الشوكلاته السويسريهـ ...
ونهاية القاعه يجود شاشهـ كبيرهـ بلازما موصله بشاشهـ قاعة الرجال
كانت ريوف جالسهـ ع احد الطاولات مع ام عبدالعزيز:لك شو ها الطلهـ تأبريني
ريوف كانت لبسهـ فستان حمل ممسوك من عند الصدر بكرستالات ملونه تحت الصدر وعلاق وواسع طويل لونه اسود كان مبين بياض بشرتها الصافي وزينت نحرها بألماس ناعم ..وشعرها كانت صابغته اشقر رمادي ومحليه ودرجت شعرها كلهـ من ال يسار لحد اليمين وخلة غرهـ ع جنب طويله شوي (نفس قصة شوجي )كانت القصهـ روووعه عليها دمجه بين البرائه والجرائه ....وحطت ناعم طبعا لان وجهها شوي بيبي فيس ..
:: يسلمو خالتوو
ساميه انت متوتر حيل :خالتو فيك شي
ساميه : لا مافيني شي تطمني
حست بحد يفمض عيونها : مين انا ؟؟!!!!
ريوف وهي تتحسس اليد الناعه اصغيره الي ع عيونها :ميييين يلا قولي ؟؟!
لفت عليها وفتحت حضنها :سبرااااايس
ريوف قامت بسرعه وحضنتها ام عبدالعزيز :لك بشويش هلأ بيدبحنا زوجك ..
ريوف وهي تصارخ :صبااااااااااا وحشتيني يا الشينه ويييينك ...
صبا وهي تضحك :هههههههه وانتي اكثر تمزح معها >وخري شوي ترا انا حامل كتمتي ولدي
ريوف وهي تدلع وتحط يدها ع بطنها : انتي مو احسن مني ...
صبا :ههههه طول عمرك مجنونه ،
ريوف :تعالي نجلس شوي من زمان عنك
صبا:ماصدقت يوم جتني بطاقه من امك تقولي تعالي
ريوف هي تتذكر ان ابو عبدالعزيز عطا امها بطايق وقال خلي كل معارفكم يجون : ولا قالت لي شي مادريت انك تجين ماما قالت انك مسافره
صبا وهي تغمز لها :عشان تصير مفاجأهـ
ريوف:ها خبريني شصار مع ولد خالتك حبيتيهـ
صبا : الحمدلله طلع انسان طيب وحنون وانا مرتاحه معه
ريوف : انا اقول حبيتيه ؟؟
صبا بحياء: يوه منك قلتلك مرتاحه
ريوف: اجل ميته بغرامه مو تحبينه وبس ههههه
...............................
سمر اول مادخلت القاعه انبهرت بشكلها الفخم والراقي طبعا اخذت اجازهـ يومين بعد اصرار امها عليها .. رائد نزلها وراح قسم الرجال ..
سمرانت لبسه فستان قصير لونه سماوي مموج توب وفي الخصر فيه حزام
وشعرها كله حاطته ع جنب ..
ام رائد :هلا وغلا بمرت ولدي ..
سمر :هلا خالتي شخبارك
ام رائد + ام عبدالعزيز +ابو رائد +ابو عبدالعزيز+عبدالعزيز>>>>>اكثر اشخاص متوترين طبعا الباقي ماكانو عارفين شنو الي بيصير با الحفلهـ
سمر لحظة هدوء خالتها وسرحانها :خالتو فيك شي؟؟!!
ام رائد :هاه لا مافيني تعالي معي لطاوله خلي امك تفرح بشوفتك
سحر شافت الطاولهـ فيها امها واختها وبدت تسلم ...
سمر : سحر غيربه وين البندري
ام رائد :..........
سحر : الحين تجي
محد كان له الخلق انه يسولف او يجاوب ع اسئله الاخر >>>>>>
دخلت اجوان القاعهـ وكل الناس يأشرون عليها بنها هذي بنت ابو عبدالعزيز الوحيدهـ ...<
كانت جاذبه الناس بجمالها طبعا ها المرهـ مو لحالها جايبه معها ام سلطان الي فاتحه فمها وهي تشوف القاعه بس بعدين استوعبت ومشت بفخر يوم شافت الناس يشفون اجوان ومنبهرين بجمالها وعيونها السماوي ع رمادي زي عيون اخوها عبدالعزيز ...
كانت لبسه ذهبي ضيق وقصير يجي تحت الركبه بشوي وفيه قصهـ صدر ونازل من الصدر كرستالات وفارده شعرها ولبست خروص ذهب وساعه من سواتش ذهبيهـ وكعب عالي وكان مكياجها دخاني كانت تصرخ من الانوثه والجاذبيهـ
سلمت ع ام رائد وام بدر وراحت تجلس مع ام سلطان وساميه في طاوله ..
وهي بتجلس الا تحس بحد يناديها التفتت وصرخت :هيفاااااااا>>>هيفا صديقتها تتذكرونها الي كانت تشكيلها من فيصل
هيفا وهي تضمها : وحشتيني
اجوان : وانا اكثر كيفك هفوو وربي وحشااااني
هيفا وهي تخذ عصير من العملهـ :الحمدلله يابنت ايش الحلاوهـ هذي ..
اجوان بغرور : طول عمري حلوهـ شنو الجديد
هيفا : ايووه الحين تأكدت انك اجوان من الغرور
اجوان :هههههه
هيفا :الحمدلله ع سلامة سلطان
اجوان وهي تتذكرهـ شكلهـ كيف مدحها اليوم بشكلها بس تضايق من الكيك اب لانه كثير شوي :الحمدلله بخير
هيفا:اممم جيجي تعرفي اخبار فيصل
اجوان :ايش السيرهـ هذي ولا ابغى اعرف
هيفا :لا جد بقولك امس قريت في الجريدهـ كاتبين تم القبض ع مروج المخدرات الهارب من العداله فيصل ال ..
اجوان وهي تتذكر شكله يوم في الفندق وجاي وباين عليه مبهذل من لبسه ودقنه الطويله ان شكله يخوف :الحمدلله انهم مسكووهـ
.........................
قامت ساميه واخذت اجوان : جيجي تعلي بدي ياكي شوي
اجوان : مامي مشتاقه لهفوو خليني شوي
ساميه :جيجي
اجوان :تيب >> وراحت مع امها لغرفه منعزله شوي ع القاعه
ساميه وهي تحلس ع احد الراسي وتجلس اجوان معها :ماما شو بك
ساميه قررت تخبر اجوان الحين عشان تساعد ابوها ان البندري ترضا عنه :حبيبتي فيه موضوع قديم كثير ..
اجوان وهي مقضبه حواجبها : اسمعك قوليلي شوو
في الوقت هذا >>>
سحر كانت جدا خايفه ع صديقت طفولتها وجالسه وهي تهز رجولها
سمر : هييه انتي شفيك شصاير
سحر : يوهـ انتي خلك في حالك
...........
توها داخله للقاعه بعد محاولاتها الفاشله مع جاسر انها ماتحضر
انت لبسه فستان لونه اوف وايت سيرهـ فيها كرستلات عنابيهـ انحرجت يوم شافت القاعه مزينه با الاف وايت والعنابي حست نفسها توحفه بفستانها بس كان فستانها جد روعه من اختيار جاسر كانت فارده شعرها اللاسود مع خصل من الاحمر معطيها جاذبيه ساحره ومكياجها الناعم وروجها الاحمر...
اول مادخلت ..
ام رائد كانت جدا ولهاااااااانه عليها حتى ريوف وسمر سحر والكل .........
في الوقت هذا تشغل شاشة العرض
طلع با الشاشهـ ابو عبدالعزيز ...وواضح عليه التوتر كان منزل ومشبك يدينه مع بعض ...
البندري كانت واقف بنص القاعه وقدامها الشاشهـ
وتحس قلبها ينبض بسرررررررررررعه وبطنها ماغصها وعيونها بدت تددمع
ابو عبدالعزيز :السلام عليكم ...
انا اليوم جمعتكم عشان تشهدون ..
وسكت شوي .. بعدين قال انتم زي منتم عارفين
في الوقت هذا طلعت اجوان با الغرفهـ وعيونها ملياااااانه دموووع وساميه حاطه يدها ع كتف اجوان تأملت الي قدامها البندري لحالها واقفه تخيلت نفسها مكانها رحمتها حيييييل
من زمان اجوان كانت تتمنى يكون عندها اخت والحين تحققت امنيتها ...
ابو عبدالعزيز : زي منتم عارفين انا عندي بنت وحدهـ الي هي اجوان ربي يخليها لي ..
بس ... الي مو عارفينه اني عندي بعد بنت زي القمر اسمها البندري بنتي الاولى من زواجي الاول
وصوته تخنقه العبرهـ :من هينا وقدامكم انا اطلب منها السماح وابي اقولكم
اجوان والبندري زهور قلبي
جت الشاشه ،ع عبدالعزيز
عبدالعزيز يلطف الجو :يبهـ وش خليت لي
ابو عبدالعزيز : انت الغالي وفتح حضنه له وضمهـ
رائد كان متأثر :الحمدلله ع كل حال
جاسر حس انه عارف من قبل. كان خايف خايف ع حبيبتهـ حيييل :الحمدلله
عبدالعزيز اخذ ابوهـ وراحو ع احد الغرف الفاصله بين القاعتين ..
ابو عبدالعزيز طلب انه جاسر يجي معهم وهذا الشي ريح جاسر لانه ان خايف حيل ع البندري ...
في اللحظهـ هذي قربت اجوان من البندري ودخلت يدها بين اصابيعها بحنان
اجوان وعيونها تلمع من الدموع البندري مااستحملت ورمت نفسها ع اجوان وصارو يبكون مع تصفيق الناس والتصفير :.
كان المشهد جدا مأثر ....
ام رائد وهي تمسح دموعها راحت للبندري :......
البندري وهي تبعد عن حضن اجوان :أحبك يا احلا اخت
اجوان الي قلبها طار من الكلمه/ بعد عمري وانا احبك .
ساميه وهي تحضن البندري وهي فرحاانه حيل : وانا اعتربيني امك من هلأ ..
البندري ابتسمت بين دموعها ..
شافت ام رائد جايه لها راحت لها وباستها ع راسها : اسفهـ انتي مالكم ذنب انا ..
حطت ام رائد يدها ع فم البندري :الله يلوم الي يلومك يا بنتي ..
ريوف حضنتها كانت جدا متأثرهـ: وااااي مشتاقتلك
سحر وهي تحضن البندري :بعد عمرري الحمدلله ع سلامتك
سمر الي طايرهـ عيونها مااستوعبت الي صار بس تأثرت حيل وخرت سحر بعربجه وضمت البندري : احلا فيلم هندي شفته في حياااتي
الكل مااااااااااات ضحك عليها ......
ريوف ردت ع جوالها :هلا حبيبي
عبدالعزيز :هلا ياروحي راح اتعب ممكن تخلين البندري تجي برا ابوي وانا نبغها شوي
ريوف : من عيوني
عبدالعزيز: تسلملي عيونك ....
.................................................. .....
ريوف :البندري عمي ابو عبدالعزيز طالب يشوفك
البندري مغصها بطنها هذا يعتبر اول لقاء بيكون بينهم كانت خايفه حيل: لحالي
ساميهـ:لا تخافي انا بدي وصلك ..
وراحت معها للغرفهـ تفضلي من هون
دخلت وشافت ابو عبدالعزيز وجنبه ع اليسار عبدالعزيزو اليمين وجاسر
البندري كانت متوترهـ حييل ماتدري شتقول وغير هذا دموعها للحين مانشفت الي مااخفت ع جاسر ولا ابو عبدالعزيز :السلام عليكم
ابو عبدالعزيز : وعليكم السلامه يبهـ >> الكلمه هذي ريحت البندري وحستها
قربت شوي لهم ابو عبدالعزيز كمل عنها وقرب ابو وحط يدينه ع اكتافها بحنية الاب وهو يمسح دموعها : ماابي اشوف الدموع هذي غالي علي ...ها يبهـ مسامحتني
البندري وهي تهزي راسها ودموعها تزل فرحانه حست ان الكل حواليها وحابينها ماتوقعت ان بيصير كيذا ابو عبدالعزيز ضمها لهـ :تأكدي اني بعوضك
كل شي تبينه راح يجيك ..
عبدالعزيز يقرب منهم :يبهـ اكلت اخي ابي اسلم عليها
البندري انحرجت وضحت ومدت يدها له وصافحها ..
ابو عبدالعزيز ببتسامهـ : ها ياجاسر ماوصيك ع الغاليه
جاسر كان فرحان بألي يصير :لا توصي ياعم
ابوعبدالعزيز : الحفلهـ هذي مسويهـ لك انشالله عجبتك
البندري بخجل :يعطيك العافيه يبهـ
الكلمه هذا اثرت في ابو عبدالعزيز حييل :يازين يبهـ ع لسانك
البندري مو مصدقهـ كانت طايرهـ من الفرح ..
....(((النهـــــآيه)))....
-->
من مواضيع رنين الزاحم

رنين الزاحم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 11:10 PM   #2
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية بنت شيوخ واسياد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: في قلب اسرتي
المشاركات: 83
معدل تقييم المستوى: 0
بنت شيوخ واسياد is on a distinguished road
افتراضي رد: رواية (خآني ذليتـه) خياليه~جريئه~رومانسيه <<كـــآمله

قلبي ابدع قلمك صراحه الحين انا قاعده اقرى في البدايه وتحمست وااااااااااايد وانشاء الله تطلع اسم على مسمى لان العنوان شدني بقوه واتمنى لك كل التوفيق وكملي حبيبتي كتابة الرويات وعقبال كتاب با اسمك ينزل وانشاء الله راح اتابع جديدك دايم
-->
من مواضيع بنت شيوخ واسياد

بنت شيوخ واسياد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2011, 03:10 PM   #3
مجنونة المـلآيين
 
الصورة الرمزية رنين الزاحم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: السعوديه
المشاركات: 118
معدل تقييم المستوى: 0
رنين الزاحم is on a distinguished road
افتراضي رد: رواية (خآني ذليتـه) خياليه~جريئه~رومانسيه <<كـــآمله

فدييييييييت مرورك وه ع متابعيني فديتهم ياناسو تسلمي لي يالغلا ان شاء الله اعجبتك...!الله لا يحرمني منك ومن ردودك يابعدهم|يسلموآ ^_^
-->
من مواضيع رنين الزاحم

رنين الزاحم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 06:12 PM   #4
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية بنت شيوخ واسياد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: في قلب اسرتي
المشاركات: 83
معدل تقييم المستوى: 0
بنت شيوخ واسياد is on a distinguished road
افتراضي رد: رواية (خآني ذليتـه) خياليه~جريئه~رومانسيه <<كـــآمله

يسلمك ربي من عذابه قلبي وصدق خطيره الروايه هاذي روايه من السعوديه اكيد راح تكون على مستوى عالي ويا الغلا مايحتاج اذا ماعجبتني عندك كشتي سحبي فيها لان مااقول اعجبتني
-->
من مواضيع بنت شيوخ واسياد

بنت شيوخ واسياد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:07 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir