منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



Like Tree95Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-10-2011, 02:35 AM   #81


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مقالات .. محمد الرطيــــان "متجدد"

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شغب .! مشاهدة المشاركة
-
متآبعه
موضوع ولا آروع
الف ششكرلك

||
أَشْكُرُك مُتَابَعَتُك يَالَغَلَا

وَزَادَت رَوْعَتِه بِحُضُوْرِك

..
-->
من مواضيع حزن الشمال n

حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2011, 02:38 AM   #82


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
A11 رد: مقالات .. محمد الرطيــــان "متجدد"


” تركيا “.. الغراب الذي فقد مشيته !
محمد الرطيان


]باستطاعتك - أحيانا ً - أن تقرأ تاريخ الناس من ملابسهم!

(1)

” تركيا ” مرتبكة.. ومُربكة!
هي مثل امرأة تقف أمام المرآة، وهي لا ترتدي سوى ملابس البحر المثيرة و” الحجاب ” الورع!
تلتفت إلى تاريخها المُعلّق في دولاب الملابس:
مرة تفكر بارتداء ما يغطيها من رأسها إلى أخمص قدميها..
ومرة تفكر بخلع ما تبقى من الملابس!

(2)

الأغلبية الشعبية تريدها أن تعود إلى سجادة الصلاة.
و” العسكر ” يحاولون قدر استطاعتهم الحفاظ على ما تبقى من إرث
” أتاتورك “.
و” حزب العدالة والتنمية ” يقف في الوسط…
لا يريد أن يُغضب الأغلبية الشعبية التي أوصلته إلى ما وصل إليه، ولا يريد أن يُغضب ” العسكر “.

(3)

هي امرأة رائعة.. ولكن..
تنظر إلى ملابسها فلا تعرف إلى أي حضارة تنتمي.

تستمع إلى موسيقاها.. فتشعر أنها خرجت من آلة عجيبة..
فـ” طنبورها ” حاول أن يعزف لحناً غربياً وفشل، ولم يقدم سوى النشاز..
فلا هو الذي قدّم النغمة الغربية كما يفعلها ” الجيتار ” ولا هو الذي حافظ على نغماته الشرقيّة!

(4 )

على الجسر الشهير الذي يربط الجزء الآسيوي بالجزء الأوروبي في مدينة إسطنبول
تقف ” تركيا ” في المنتصف!
فلا هي التي استطاعت أن تعبر وتتقدم، ولا هي التي فكّرت بالعودة.
إنها مثل امرأة ” معلقة ” في جسر معلّق..
لم يطلقها الشرق، ولم يتزوجها الغرب!

(5)

أيها التركي.. ليس لك سوى رأس واحد.. فأيهما سيُوضع فوقه:
” القبعة ” الأوروبية، أم ” الطربوش ” العثماني؟!
الخيار الثالث: أن يبقى هذا ” الرأس ” عارياً ومكشوفاً!

(6)

عزيزتي ” تركيا “..
صارت هويتك مرتبكة، وأنت بحاجة إلى أن تعودي ” تركيّة “!
وتأكدي أن ” طنبورك ” الجميل لن يتحوّل إلى ” جيتار ” مهما حاول
عازفوك المهرة وغيّروا بأوتاره!
فعودي يا ” تركيا ” إلى ” تركيا “.


.
.

-->
من مواضيع حزن الشمال n

حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-11-2011, 11:25 AM   #83


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
A11 رد: مقالات .. محمد الرطيــــان "متجدد"


هذه الـ ( لا ) الفاتنة
محمد الرطيان

الـ ( لا ) حروفها أقل من الـ ( نعم ) .. وتكلفتها أكبر !

(1)

في الخرطوم – في مؤتمر القمة الرابع – قال العرب (لاءاتهم ) الثلاث الشهيرة :
لا صلح ، لا اعتراف ، ولا تفاوض مع العدو الإسرائيلي.
اثبت التاريخ أن ( لا لا يا الخيزرانة بالهوى ميلوكي ) أقوى ، وأكثر ثباتا ً ، وأطول عمرا ً
من ( لاءات ) الساسة العرب !

(2)

أشهر ( لا ) في تاريخ أمريكا ، هذه الـ ( لا ) التي قالتها امرأة سوداء حُرة في وجه رجل ابيض .
كانت « روزا باركس « تعيش في ذلك الزمن الذي يُكتب فيه على واجهات بعض المطاعم عبارة ( يُمنع دخول السود ) .. وفي الحافلات العامة عندما يأتي رجل أبيض ولا يجد مقعداً فارغاً .. يتجه إلى أحد السود ليقوم من مكانه ويجلس بدلا ً منه ! .. كانت « روزا « تشعر بالقهر من هذا المشهد .
في ليلة من ليالي أيلول الباردة من عام 1955م وبعد ساعات من العمل المضني في محل الخياطة خرجت « روزا باركس « إلى موقف الحافلات لتتجه إلى منزلها .. صعدت إلى الحافلة التي لم تمتلئ بعد بالركاب .. جلست على أقرب كرسي .. بعد محطتين أو ثلاث امتلأت الحافلة .. أتى أحد الركاب البيض .. تلفت حوله .. لم يجد أي كرسي فارغ .. و – كالعادة – اتجه صوب امرأة سوداء – روزا باركس – وطالبها بالنهوض من مكانها ليجلس بدلا ً منها .. ولحظتها قالت ( لاءها ) العظيمة .. صرخ جميع الركاب البيض في وجهها وشتموها وهددوها .. قالت : لا . توقف سائق الحافلة وطالبها بالنهوض من مكانها .. قالت : لا . اتجه السائق إلى أقرب مركز شرطة ، وتم التحقيق معها ، وغرمت 15 دولارا ً نظير تعديها على حقوق البيض !!
من هذه الـ ( لا ) اشتعلت لاءات السود في كافة الولايات ، وتضامنا مع « روزا باركس « بدأت حملة لمقاطعة كل وسائل المواصلات واستمرت حالة الغليان والرفض وامتدت لـ (381) يوما ً إلى أن حكمت إحدى المحاكم لـ « روزا باركس « .. وتم إلغاء الكثير من الأعراف والقوانين العنصرية .
من خلال هذه الـ ( لا ) الرائعة الحرة تغيّرت أوضاع السود .
من خلال هذه الـ ( لا) استطاعت هذه المرأة أن تحافظ على ( مقعد ) في حافلة صغيرة ، لتستمر حركة الحقوق المدنية ، وبعد نصف قرن يأتي ابن بشرتها السوداء لينتزع أكبر ( مقعد ) في الولايات المتحدة !
في أكتوبر عام 2005م توفيت « روزا باركس « عن عمر يناهز 92 عاما ، وتم تكريمها بأن رقد جثمانها بأحد مباني الكونغرس في إجراء لم يحظ به سوى (30) شخصا منذ عام 1852م ، وفي حياتها مُنحت أعلى الأوسمة .. ولكنها – قبل هذا – منحت نفسها الوسام الذي لا يستطيع أي أحد أن يمنحه لك .. سواك : وسام الحرية .. عندما قالت ( لاءها ) الحرة العظيمة .

(3)

قمت بإجراء استبيان ( على نفسي طبعا ً ! ) لمعرفة إجابة هذا السؤال :
ما هي أشهر ( اللاءات ) السعودية ؟.. وكانت النتيجة كالتالي:
ـ ( لا عاد تعودها ) .
ـ ( لا تردين الرسايل / ويش أسوي بالورق ؟ )
ـ ( لا يوجد سرير ، لا توجد وظائف ، لا يوجد مقعد ، لا يوجد ترسيم ، لا يوجد برسيم ، ...... )
والكثير من اللاءاااات الرائعة .. المروعة !

(4)

وفي الختام ، اهدي هذا البيت من الشعر لكافة المواطنين العرب ، والذي كأنه كـُتب لهم ، ليصف حالتهم المستعصية :
ما قال (لا) قط إلا في تشهده
لولا التشهد كانت (لاءه) : نعم !!


.
.

-->
من مواضيع حزن الشمال n

حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-11-2011, 01:57 PM   #84

 
الصورة الرمزية Ṡα7ơяi
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: السعودية ♥
المشاركات: 7,724
معدل تقييم المستوى: 1737265
Ṡα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond reputeṠα7ơяi has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مقالات .. محمد الرطيــــان "متجدد"




مقآلات جميلة , و وآقعية
مآ تقصرين نآديا ..


__________________
.





سأكتفي بـِ الله عن الجميع '♥♥ !




-->
من مواضيع Ṡα7ơяi

Ṡα7ơяi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
راوي/ ـه منتدى هتوف [ قريباً ] αωταя αlgиooи المنبر الحر 915 07-01-2011 09:03 PM
رواية حبي وكبريائي بنت شيوخ واسياد قصص و روايات 7 05-05-2011 04:11 AM


الساعة الآن 01:15 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir