منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree1Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-2011, 06:13 AM   #1

 
الصورة الرمزية άиƒαš αℓωяđ
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 4,870
معدل تقييم المستوى: 1555329
άиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
A6 موسوعة الفتاوى..}✿

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-color:black;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]






الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
في هذا الموضوع سنتناول باذن الله تعالى
الفتاوى بشكل عام





بدأ من منزلة الفتوى وخطرها
مرورا بفتاوى مختلفة
اجاب عليها علماؤنا الافاضل والثقاة
والموضوع بمشيئه الله تعالى قابل للزياده
من قبلي او من قبلكم انتم مشكورين
المهم ان تكون الفتوى صحيحه ومن علماء ثقه في الدين






اللهم ارنا الحق حقا و ارزقنا اتباعه

و ارنا الباطل باطلا و ارزقنا اجتنابه






وفقنا الله واياكم الى طريق الحق والسداد



[/ALIGN]
[/CELL][/TABLE1][/ALIGN]


__________________
،
،
،

:


-->
من مواضيع άиƒαš αℓωяđ

άиƒαš αℓωяđ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2011, 06:22 AM   #2

 
الصورة الرمزية άиƒαš αℓωяđ
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 4,870
معدل تقييم المستوى: 1555329
άиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: موسوعة الفتاوى..}✿

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-color:black;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]





منزلة الفتوى وخطرها

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
فإن الفتوى من الأمور الجليلة الخطيرة، التي لها منزلة عظيمة في الدين، قال تعالى: (ويستفتونك فى النساء قل الله يفتيكم فيهن...) [النساء: 127]. وقال تعالى: (يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة...) [النساء: 176] ، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يتولى هذا الأمر في حياته، وكان ذلك من مقتضى رسالته، وكلفه ربه بذلك قال تعالى: (وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون)[النحل:44]. والمفتي خليفة النبي صلى الله عليه وسلم في أداء وظيفة البيان - نسأل الله العون والصفح عن الزلل - والمفتي موقع عن الله تعالى ، قال ابن المنكدر : "العالم موقع بين الله وبين خلقه فلينظر كيف يدخل بينهم" .
والمفتي إنما هو العالم بالمسألة التي يفتي فيها ، تأسيسا لاتقليدا ، مع ملكة في النظر ، وقدرة على الترجيح والنظر المستقل في اجتهاد من سبقوه ، لا مجرد نقل وحكاية الأقوال . فإن أقدم على الفتوى بمجرد الخرص وما يغلب على الظن فهو آثم ، وعمله محرم ، وقول على الله وعلى رسوله بغير علم ، وهو يتحمل وزر من أفتاه . فعن مسلم بن يسار قال : سمعت أبا هريرة يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أُفتي بغير علم ، كان إثمه على من أفتاه " رواه أبو داود . ولا يشفع له أن يكون أصاب الحق في فتوى بعينها ، ذلك أن المفتي إنما يفتي بكلام الله تعالى ، أو بسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، أو بالقياس عليهما ، أو بالاستنباط منهما ، وهذه لا يجوز فيها الخرص ، وقد قال سبحانه : ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون )
فقسم الناس في هذا الباب إلى عالم وجاهل
ولم يجعل بينهما واسطة . فإن أخطأ بعد استفراغ الوسع ، والنظر الصحيح ، فخطؤه مغفور له ـ إن شاء الله ـ لكن لايتابع عليه ، بل يجب تنبيهه ، ويجب عليه الرجوع إلى الحق إذا تبين له .
والفتوى قد تختلف من مفت إلى آخر ، بحسب الحظ من العلم والبلوغ فيه، والسائل أو المستفتي عليه أن يسأل من يثق في علمه وورعه، وإن اختلف عليه جوابان فإنه ليس مخيرا بينهما، أيهما شاء يختار، بل عليه العمل بنوع من الترجيح، من حيث علمُ المفتي وورعُه وتقواه
قال الشاطبي رحمه الله: "لا يتخير، لأن في التخير إسقاط التكليف، ومتى خيرنا المقلدين في اتباع مذاهب العلماء لم يبق لهم مرجع إلا اتباع الشهوات والهوى في الاختيار، ولأن مبنى الشريعة على قول واحد، وهو حكم الله في ذلك الأمر، وذلك قياساً على المفتي، فإنه لا يحل له أن يأخذ بأي رأيين مختلفين دون النظر في الترجيح إجماعاً، وذهب بعضهم إلى أن الترجيح يكون بالأشد احتياطاً" ولعل الصواب أن يكون مناط الترجيح تحقيق مقاصد الشرع ، ومراعاة حال المكلفين. والاختلافات الفقهية منها ما هو سائغ ومنها ما هو غير سائغ، فما كان منها سائغاً فإنه يعذر الآخذ به، وإن كان مرجوحاً في نظر غيره. وما لم يكن سائغاً فإنه لا يسع أحداً أن يعمل به. ولا تنبغي حكاية هذا الخلاف إلا في معرض الرد والإبطال له
وقد قيل: وليس كل خلاف قيل معتبراً إلا خلاف له حظ من النظر وما لم يكن سائغاً فإنه لا يسع أحداً أن يعمل به. وليعلم المستفتي أنه لا تخلصه فتوى المفتي عند الله، إذا كان يعلم أن الأمر في الباطن بخلاف ما أفتاه، كما لا ينفعه قضاء القاضي بذلك، لحديث أم سلمة رضي الله عنها: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
"إنكم تختصمون إلي، ولعل بعضكم ألحن بحجته من بعض، فمن قضيت له بحق أخيه شيئا بقوله، فإنما أقطع له قطعة من النار، فلا يأخذها" رواه البخاري. فلا يظن المستفتي أن مجرد فتوى فقيه تبيح له ما سأل عنه، سواء تردد أو حاك في صدره، لعلمه بالحال في الباطن، أو لشكه فيه، أو لعلمه بجهل المفتي، أو بمحاباته له في فتواه، أو لأن المفتي معروف بالحيل والرخص المخالفة للسنة، أو غير ذلك من الأسباب المانعة من الثقة بفتواه، وسكون النفس إليها ، فليتق الله السائل، وليعرف خلاص نفسه، فإنه لا تزر وازرة وزر أخرى










[/ALIGN][/CELL][/TABLE1][/ALIGN]

__________________
،
،
،

:


-->
من مواضيع άиƒαš αℓωяđ

άиƒαš αℓωяđ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2011, 06:27 AM   #3

 
الصورة الرمزية άиƒαš αℓωяđ
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 4,870
معدل تقييم المستوى: 1555329
άиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: موسوعة الفتاوى..}✿

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-color:black;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]






أكثرمن 10000سؤال اجاب عليها الشيخ ابن باز والعثيمين
رحمهم الله تعالى وباصواتهم




اضغط على السؤال واسمع الأجابه بصوت الشيخين ابن باز والعثيمين اكثر من 10000 سؤال


اضغط على ايقونة (محرك البحث) وستجد كل مبتغاك بصوت المفتي
وبدون خوف من التحريف
طبعا لاننسى وجود برنامج نور على الدرب براديو القران الكريم
يوميا الساعه 9 والربع مساء



http://www.alandals.net/Default.aspx


▫▪




لا تبخـلوا عليـنا
بالدعاء وعلى من قام بهذا العمل الرائع




[/ALIGN]
[/CELL][/TABLE1][/ALIGN]
__________________
،
،
،

:


-->
من مواضيع άиƒαš αℓωяđ

άиƒαš αℓωяđ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2011, 06:30 AM   #4

 
الصورة الرمزية άиƒαš αℓωяđ
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 4,870
معدل تقييم المستوى: 1555329
άиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond reputeάиƒαš αℓωяđ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: موسوعة الفتاوى..}✿

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-color:black;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]

ما هو الفتوى ؟

الفتوى هو موقع يهدف إلى تيسير الوصول إلى فتاوى العلماء في شبكة الانترنت، عن طريق البحث في مجموعة كبيرة من مواقع العلماء في وقت واحد ، وهذه القائمة تتحدث باستمرار ..

يتبع موقع الفتوى منهج أهل السنة والجماعة في اختيار المواقع.

الفتوى يسهل عليك الوصول إلى ما تبحث عنه في مواقع العلماء، ولكنه لا يعتبر موقع إفتاء، فهو وسيطٌ بينك وبين مواقع العلماء.

ماهو الموقف الصحيح عند اختلاف الفتوى ؟

وإذا اختلف أهل العلم في مسألة من المسائل وجب على المسلم أن يتبع ما يظنه أقرب للحق والصواب، وما يطمئن إليه قلبه كما قال صلى الله عليه وسلم: "استفت قلبك وإن أفتاك المفتون" (حسن رواه البخاري)، وقال أيضاً صلى الله عليه وسلم: "البر حسن الخلق، والإثم ما حاك في صدرك وكرهت أن يطلع الناس عليك" (صحيح مسلم).

ولا يجوز للمسلم أن يتتبع رخص العلماء، وما يسمى بالأسهل في كل مذهب، فإنه من تتبع رخص العلماء اجتمع فيه الشر كله، ووجد من الفتاوى ما يستحل فيه كثير المحرمات.

رابط الموقع :
http://www.alftwa.com/index.html





[/ALIGN]
[/CELL][/TABLE1][/ALIGN]
__________________
،
،
،

:


-->
من مواضيع άиƒαš αℓωяđ

άиƒαš αℓωяđ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة الاكلات الخليجية والعربية 1 الملكة شهرذاد أطباق و حلويات 2 07-07-2011 02:45 AM


الساعة الآن 01:45 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir