منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree2Likes
  • 2 Post By حنين ~

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-22-2011, 11:34 PM   #1
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 141
معدل تقييم المستوى: 208
حنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond reputeحنين ~ has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي لماذا لم يخلقنا الله كاملين غير خطاءين

لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالنتيجة التي تُوصل إليها في السؤال نتيجة باطلة، لأنها بنيت على مقدمات فاسدة، وما بُني على باطل فهو باطل، وبيان ذلك في نقاط:





الأولى: أن الكفر والمعاصي والأخطاء وما يترتب عليها من عقاب راجعة إلى مخالفة أمر الله ونهيه، وليس ذلك متعلقاً بالخلق والإيجاد، فإن الله خلق الإنسان سميعاً بصيراً قادراً، كما قال تعالى: (هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيْئاً مَذْكُوراً * إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْنُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعاً بَصِيراً * إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِراً وَإِمَّا كَفُوراً) [الإنسان: 1-3].

فخلقه الله وهداه هداية بيان وإرشاد، فبين له طريق الخير وطريق الشر، ثم مكنّه من الاختيار، فأي إكرام للإنسان فوق هذا الإكرام، وأي احترام للإنسانية فوق هذا الاحترام، ولو أننا سألنا أكثر الخلق هل يحبون أن يكونوا في هذه الحياة مجبورين مقهورين لا يملكون إرادة ولا اختياراً، أو مختارين لهم القدرة والإرادة والاختيار لاختاروا الثاني، فإذا كان الأمر كذلكفكلٌ يتحمل نتيجة سلوكه، ويتحمل مغبة نقصه بعد أن خلقه الله كاملاً في أحسن تقويم، قال تعالى: (مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ) [النساء:79].

فكل حسنة تصيب العبد من صحة وعافية ورزق في الدنيا والآخرة فهي محض فضل من الله. وكل سيئة تصيب العبد في الدنيا والآخرة فهي من نفسه، لأنه قد أوتي قدرة على العمل، واختياراً في تقدير الباعث عليه من درء المضار وجلب المنافع.

النقطة الثانية: أنه قامت الأدلة القاطعة في خلق السماوات والأرض وخلق الإنسان على حكمة الله وعلمه وتقديره، كما قال تعالى: (قُلْ أَإِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَاداً ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ * وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ... إلى أن قال: ...ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ) [فصلت:9-12].

وقال تعالى: (لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لايَعْلَمُونَ) [غافر:57]. فإذا اعتقد المؤمن وأيقن بحكمة الخالق جل وعلا وعلمه المحيط وقدرته التي لا يعجزها شيء، فيجب القول بموجب هذا الاعتقاد في كل ما يخلقه الله ويصفه، وفي كل ما يأمر به ويوجبه، وفي كل ما ينهى عنه ويحرمه، وإذا غابت عن العقل البشري الحكمة في جزئية من الجزئيات أو في صورة من الصور لم يكن ذلك مسوغاً لمخالفة تلك الأدلة القاطعة.

والله تعالى خلق الخلق على هذه الصورة لحِكَم جليلة ظهر لنا بعضها ولم يظهر البعض الآخر، وقد سبقنا إلى هذا السؤال الملائكة، وأجيبوا جواباً قاطعاً لا يسعنا بعده إلاأن نتيقن حكمة الله، ونطمئن إلى تقديره، قال تعالى حاكياً عن الملائكة: (قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لا تَعْلَمُونَ) [البقرة:30]. فإذا كانت الملائكة لا تعلم فمن باب أولى غيرهم، وليس في منطق العقل أن يحيط المحدود علماً وهو الإنسان المحدود بحدود الزمان والمكان بالمطلق وهو الله تعالى ذو العلم المطلق والقدرة المطلقة، أو يُعقِّب على حكمه. قال تعالى: (وَاللَّهُ يَحْكُمُ لا مُعَقِّبَلِحُكْمِهِ) [الرعد:41].

النقطة الثالثة: أصل هذه الشبهة الفاسدة هو قياس الخالق على المخلوق، وأنه يجب عليه فعل كذا وكذا، وأن الأصح له كذا وكذا، ولا ينبغي له فعل كذا وكذا، وهذا القياس أصل كل بلية، ومنبع كل فساد، فالخالق غير المخلوق، والرب غير المربوب، فكيف يقال له: افعل، أو لا تفعل؟. وهذا ما رده القرآن وأبطله، فقال عن الله عز وجل: (لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ) [الأنبياء:23]. وقال: (وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَكَانَاللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً) [الفتح:14]. فالمالك القدير له أن يفعل في مملكته ما يشاء، وقد سبق أن أفعاله كلها حكمة، وكلها عدل ورحمة، فالاعتراض على خلقه وتقديره ضرب من الجنون.

النقطة الرابعة: وهي تصحيح للفهم الخاطئ للآية الكريمة: (وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْماً مَقْضِيّاً) [مريم:71]. فليس المراد من الورود المكث فيها، أو أنه يصيب المتقين من عذابها وحرها، وسواء قلنا إن الورود الدخول أو المرور، فإن الله يقول وهو أصدق القائلين: (ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوْا) [مريم:72].فيجعلها عليهم برداً وسلاماً، كما جعل النار على إبراهيم برداً وسلاماً في الدنيا، فمن ضمن الله له أن يبعد عن النار لا يضره الورود، قال تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُمْ مِنَّا الْحُسْنَى أُولَئِكَ عَنْهَا مُبْعَدُونَ * لا يَسْمَعُونَ حَسِيسَهَا...) [الأنبياء:101-102]. فعلم من هذا فساد ما ورد في السؤال من حتمية العذاب لكل أحد استدلالاً بهذه الآية. وأما حديث: "كل ابن آدم خطّاء وخير الخطائين التوابون" رواه الترمذي وابن ماجه والحاكم وصحح إسناده. فحق؛ ولكن لا يلزم أن يُعذب كل خطاء، فرحمة الله وسعتكل شيء، والتائب من الخطأ حبيب الله، كما قال تعالى: (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ) [البقرة:222]. وقال تعالى: (وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءاً أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُوراً رَحِيماً) [النساء:110]. والله أعلم
-->
من مواضيع حنين ~


التعديل الأخير تم بواسطة الأديب عصام السنوسى ; 09-24-2011 الساعة 09:27 AM سبب آخر: حذف روابط مُخالفة
حنين ~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-23-2011, 11:35 AM   #2

 
الصورة الرمزية غـاده
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الدولة: جِدّه ..
المشاركات: 8,958
معدل تقييم المستوى: 25041881
غـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond reputeغـاده has a reputation beyond repute
افتراضي رد: لماذا لم يخلقنا الله كاملين غير خطاءين

جزآك الله خير وسدد خطآك وآنآر دربك
ونفع بك الإسلآم والمسلمين ,, وجعله بميزآن حسنآتك
موضوع جميل ,, يعطيك العآفيه وبإنتظآر جديدك
تقييم
__________________




استغفر الله العظيم من كل ذنبٍ عظيم
لا إله إلا انت سُبحانك إني كنت من الظالمين .
غآده .
-->
من مواضيع غـاده

غـاده غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-24-2011, 08:02 AM   #3

 
الصورة الرمزية غايتي جنة ربي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: على جناح طائر..
المشاركات: 3,251
معدل تقييم المستوى: 37173
غايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond reputeغايتي جنة ربي has a reputation beyond repute
افتراضي رد: لماذا لم يخلقنا الله كاملين غير خطاءين

اسأل الله لك في كل خطوه سعادة
وبكل نظره عباده
وبكل بسمه شهادة
وبكل رزق زيادة
وان يرفع الله قدرك
ويفرج همك
ويملى الإيمان قلبك




اختك


غايتي جنة ربي
__________________






-->
من مواضيع غايتي جنة ربي

غايتي جنة ربي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-24-2011, 09:12 AM   #4

 
الصورة الرمزية !.. نبض ..!
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: لسعوديه
المشاركات: 1,647
معدل تقييم المستوى: 6119
!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute!.. نبض ..! has a reputation beyond repute
افتراضي رد: لماذا لم يخلقنا الله كاملين غير خطاءين

سبحآنه ..
الله يجزك خير ..
__________________
عِنْدَمَآْ يُحِيْطُ بِكَ آإَلإحْبَآطْ .. وَيَدْفَعُكَ آلْعَآِلْمْ لِـ تَسْقُطُ !
آإِغْتَنَّمْ آلِفَرِصَّة لِـ تَسْجُدَ
وَتَدْعُوَ آَلِلَّهُ أَنْ يُمَنْحَكِ كُلَّ مَآَ تَرْغَبُ








إذا إستقبلتم يومكم بالإستغفارِ الكثير ..
رأيتم حقائق السرور تزيدُ وَ تتسعْ ..!
وَ حقائق الهموم تضيُق وَ تصغرْ ..!
وَ أدركتم بأنْ دنياكم فانية ...



فَ أستغفروا الله ~


..



-->
من مواضيع !.. نبض ..!

!.. نبض ..! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir