منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-04-2011, 04:37 AM   #1
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: السعوديه
المشاركات: 101
معدل تقييم المستوى: 0
حبي لبلادي is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي إنـطَلاقـَـة حَملة العـَـفافْ ..(عفَافي طُهريِّ وَنجَاتِي )


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تبكي الدم تشهق بصوت كسير يأن
لم يرحمها
لم يسمع لتوسلاتها ورجاءها أن يستر عليها بعدم نشر صورها
_ سلطان استر علي الله يستر عليك
- إذا ماجيتي الليلة صورك راح توصل أهلك !!


أب يموت قهراً .. وأم تلجم وتفقدالنطق
إبنتهم ليلى تم القبض عليها مع سلطان
كيف ؟ لماذا؟ هل يعقل؟
أسألة حيرى أهلكت خيال والديها ..تكاد تقتلهم
ليلى تلك الفتاة البريئة الطاهرة بأعيننا
كيف لم نلاحظ؟ ومتى استطاعت أن تخرج.؟ هل يعقل أنها تكون هي ابنتنا الطيبة الخلوقة ؟
لماذا فعلت ذلك.؟
يسقط الأب ميتاً من قهر ماحصل
نظرات الناس له بالقسم
وصدمته بفلذة كبده.. شرفه ..العار الذي حمله ..
جعله جثة هامدة إثر سكتتة قلبية !!


الأم الصامتة لم تعد القادرة على الكلام
انطوائها ببيتها وغلق أبوابه هروباً من نساء المجتمع
ومما سيقال عنهم

محمد أخوها .. لم يسلم من استهزاءات الشباب كرهه نفسه
توعد بقتلها
هيهات وهي بالسجن قابعة لحراستها من توعده
غطى وجههه مندساً ..خوفاً من أن يُعْرَفْ
وتلحقه ألأسنة الناس التي لاترحم



أختها مريم .. تركها خطيبها
قائلاً: لاأثق بكن قد تكونين مثلها
فكانت الصدمة لها
فأين ومن سيتقدم لها بعده وهذه هي أختها


بيت من كثيرمن البيوت تهدم واهتز .. بسبب شهوات محرمة
ليس لها متاع
بل هي خسرانٌ مبين .. وإفكٌ عظيم
يُغْضِبُ الله ..فلاتعادل غيرة الله على محارمه شيء أبداً
خسرت الدنيا .. وأهلها تعرضوا لأنواع الذل
بسبب شاب توهمت الحب معه
وهي تعلم أنه ذئبٌ بشري لايريد إلا التسلية واللعب بأعراض المسلمات


قصص لاتنتهي
وعباراتنا تختنق من رؤية هذه المآسي وسماع قصصها
.
وترتفع الهمة بمن إعتزت بدينها وحجابها
وصانت تلك الروح الطيبة
وتنافس الخطاب لنيل الموافقة من سيادتها
فهذه هي المكرّمةالعفيفة
الملكة في بيت زوجها وقبلها متوجة في بيت أهلها

يادرَّة الكون التي كم ابـهـرت
بعـفافها لُـبَّ العـقـول لمن بغوا
منك المحاسن والمآثر سَـطَرَت
نوراً يُضيءُ بِمَـكرُماتٍ تـسطَعُ

الان ..
كلمة الشيخ احمد المنصوري لحملة العفاف


-->
من مواضيع حبي لبلادي

حبي لبلادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2011, 04:38 AM   #2
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: السعوديه
المشاركات: 101
معدل تقييم المستوى: 0
حبي لبلادي is on a distinguished road
افتراضي رد: إنـطَلاقـَـة حَملة العـَـفافْ ..(عفَافي طُهريِّ وَنجَاتِي )



كلمة الشيخ احمد المنصوري لحملة العفاف



بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله الذي هدانا للاسلام وعلمنا الحكمة والقرآن وجعلنا من خير امة اخرجت للناس والبسنا لباس التقوى خير لباس
واصلي واسلم على حبيبنا وقائدنا وقدوتنا ومعلمنا الخير محمد بن عبدالله
وعلى اله وصحبه وسلم
عرفت البشرية معنى الطهر والعفاف منذ خلق الله البشر ، وجعلها فطرة في المخلوقات ،
ومازال الناس على هذه الفطرة حتى بدأت مراحل الانتكاسة الفطرية لتحول كثير من الناس من طبيعتهم
البشرية العفيفة الطاهرة الى طبائع وعادات يستنكرها السوي من البشر .
وجاءت الرسالات والكتب السماوية لتجدد الاصل ، وتبعث في الناس طبائعهم الفطرية السليمة


وتهذب ما بقي من خير فيهم وتصلح ما تشوه منه .

وعلى مر التاريخ يأبى اعداء الفضيلة الا ان يبثوا سمومهم وينشروا فسادهم في مستنقعات متناثرة
هنا وهناك عبر ما يستطيعونه بل وما يتفننون في ايجاده من وسائل ، فتارة من باب الاختلاط ،
وتارة من باب الحقوق ، وتارة من باب المساواة ، وهكذا .....
هي ابواب يفتحون ، وشبابيك للباطل يشرعون ، وفقاعات للفسق يرفعون ، وما دروا ان الله يحفظ
دينه وشريعته ، ويخرج المجددين تلو المجددين ، كما قال حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم :
ان الله يخرج لكم على كل رأس مائة عام من يجدد لكم امور دينكم .
فمازال المجددون في هذه الامة يرفضون كل رذيلة ، ويرفعون في كل يوم للحق فضيلة

وما نحن في حملتنا هذه وغيرها من الحملات الا جنود في طريق التجديد والتذكير لهذه الامة
فوالله اننا لا ولم نأت بالجديد ، فالعفاف اصل في ديننا ، وانما نحن مذكرون
ان اريد الا الاصلاح ما استطعت وما توفيقي الا بالله

لذلك ايتها الفضليات الكريمات العفيفات تعالين الى واحة حملتنا لتشاركن في الاجر والمثوية ،
فهي ساحتكم وليست حكرا على احد ، فليدل كل من استطاع بدلوه ، فرب كلمة خير تبلغ الافاق
وتفتح اقفال وتخترق قلوب قيكون التغيير باذن الله .

واعذروني على مشاركة البسيطة بهذه الكلمات ، فما تقومون به من جهد جبار وعمل مبارك
هو نتاج تربية سامية واخلاق عالية وفضيلة راقية
وانما الاجر على قدر المشقة
بلغنا واياكم مجد هذه الامة وعفافها وطهرها ، فان العفاف والطهر هو السلمة الاولى في
مراتب ارتقاء الامم
فأمة لا عفاف فيها لا مجد لها

وآخر دعوانا ان الحمدلله


-->
من مواضيع حبي لبلادي

حبي لبلادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2011, 04:39 AM   #3
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: السعوديه
المشاركات: 101
معدل تقييم المستوى: 0
حبي لبلادي is on a distinguished road
افتراضي رد: إنـطَلاقـَـة حَملة العـَـفافْ ..(عفَافي طُهريِّ وَنجَاتِي )






حين تبيع الفتاة عرضها وشرفها من أجــل ذئب غادر
لإشباع عاطفتها
لتحقيق وعودة الكاذبة بالزواج
حين تغامر الفتاة بعرضها وشرفها من أجــل رفقة السوء


بزعمهم أن السعادة في المكالمات الهاتفية والرسائل والهدايا
بزعمهم بأنكِ ستعيشي في جوء ملئ بالحب والعاطفة
وبأنه لن يشعر بأحزانك ويخفف ألآمك إلا هذا الشاب

إليكُم احبتنا جميعاً محادثة عبر المسنجر
بين شاب وفتاة
لنرى وإيكم كيف كانت نهاية تلك العلاقة المزعومة بالحب




-->
من مواضيع حبي لبلادي

حبي لبلادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2011, 04:39 AM   #4
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: السعوديه
المشاركات: 101
معدل تقييم المستوى: 0
حبي لبلادي is on a distinguished road
افتراضي رد: إنـطَلاقـَـة حَملة العـَـفافْ ..(عفَافي طُهريِّ وَنجَاتِي )


لبست ثوب الرجا والناس قد رقدوا ~ وبت أشكو إلى مولاي ما أجد
فقلت يا أملي في كل نائبة ~ ومن عليه لكشف الضر أعتمد
أشكو اليك أموراً أنت تعلمها ~ مالي على حملها صبرُ ولا جلدُ
وقد مددت يدي بالذل مبتهلاً ~ إليك ياخير من مدت إليه يد
فلا تردنها يارب خائبة فبحر~ جودك يروي كل من يرد



هنا لقاء لكن ليس كأي لقاء ,, كتبته صاحبته بالدم قبل الدمع
كتبتها لكل اخت تقرأ عباراتها وكلماتها وهي تتوسل إليهم أن يكون لكلامها الأثر في قلوبهم
لعل الله يكتب لهن حياة جديدة ليست كحياتها السابقة
هي تائبة نادمة تدعو الله ان يقبل توبتها وان يعوضها خيرًا
وأن يجعلها عظة وعبرة لكل فتاة سارت على طريق الخطأ الذي كانت تسير عليه

(.. نترككم مع اللقاء..)




- حياتك قبل ان تتعرفي ع الشاب .؟
حياتي.. كانت أجمل حياة لإنها حياة الترف والغِنـي،
بمعنى أصح حياة كل فتاة تتمناه وتسعى لها..
ماذا كنتِ تبحثين معه .؟
في البداية.. كنت أبحث عن الحب والحنان اللذان بدأت أفتقدهما بعدما افتقدت إحدى قريباتي التي كانت تشكل جزء كبير من حياتي..
هذه في البداية أما في منتصف الطريق ونهايته.. بحثت عن القرب منه أكـثر ومن ثم الزواج..
- بصراحة هل كنتِ مطمئنة لعلاقتك معه ..؟ ام فقط تمضية وقت .؟
بصراحة.. في البداية كنت أشعر بالراحة
لإن علاقتي معه في البداية مثلما يقولون: علاقة سطحية..
أما بعدما إطلع على حياتي الخاصة وأصبح يعرف كل صغيرة وكبيرة لي
لم أرتح له ولكنني كنت أقول في نفـسي: الراحة وعدم الراحة مجرد شعور فقط..!!
مالذي جعلكِ تتعرفين عليه ؟؟
هنالك دوافع كثيرة ومن أهمها: حديث صديقات وعن المغامرات التي قد يخضنها في بعض الأحيان..
- كيف علمتي إن الطريق الذي تمشين عليه خاطيء .؟
لعلها نصائح والدتي، التي كنت في كل مره أقول في نفسي: أنا كبيرة وأعرف كيف اتصرف..!!
ومن ثم نصيحة إحدى المعلمات بعدما شعرت بتغيري وانحرافي مع رفيقات السوء..
ولكن نصائح الإثنتان.. كنت أمّد لهما عرض الحائط..
ماهي وعوده لكِ ..؟ وكيف تطورت العلاقة .؟
وعوده لي.. الزواج والإسقرار الأسري..
الأن يوجد منهم ماضون في هذا الطريق ..؟ ويكررون لنا انهم سيكونون ازواج لهم ..؟ مارايك .؟
لا أدري ماذا أقول.. ولكن هي عبارة قرأتها:
من قال لكِ بأنه سيكون زوجاً لكِ من وراء أهلك فلن يكون زوجاً لكِ أمامهم..
ماذا تنصحين كل من تقيم الان علاقة مع شاب .؟
نصيحتي لها.. بأنها تحكـم عقلها، وبلا شك ما أحد راح يشعر بالنقص غيرك، لإن شاب عادي عنده راح يكمل حياته وممكن يتزوج،
أما أنتِ طول سنوات عمرك راح تجلسي تكفكفِ دموعك والحسرة..
-مالذي ندمتِ عليه ..؟
ندمت على كل لحظة ضيعتها معه، فلو أنني قضيتها في صلاة وقراءة قرآن لكان أزكـي لي وأقّــوم..

-موقف لاتنسيه في حياتك معه .؟
المواقف كثيرة، الأكثر منها كان جميل ومفرح.. ولكن هذه السعادة سرعان ما تتلاشى،
ولكن هنالك موقف كان وقعه الأشد على حياتي، وهذا آخر موقف لي معه/
بعد أن حقق مطالبه وشهواته، وهتك ستري وعرضي..
قلت له: والزواج، قال لي بمعنى كلامه: لن تكوني أماً لأبنائي..
فأنا لا ألومه ولكــن - حسبي الله ونعم الوكيل -..
-كثير بنات يقولون نعاني من فراغ عاطفي ونحن نجد العطف والحنيه معه ..؟ رايك فيمن تقول ذلك .؟
الكثير قد يعاني من فراغ عاطفي ولكن سأقول كلمة بسيطة قد قلتها لإحدى رفيقاتِ التي مّن الله بالتوبة والحمد لله
وهي: اكثري من دعاء الله أن يمدك بحبه وعطفه وحنانه..
-منّ الله عليك بالتوبة وهذا شيء عظيم فلله الحمد والمنه ع ذلك .؟
الحمد لله.. نعمة التوبة لا يشعر بها إلا من ذاق مرارة البعد عن الله والعصيان..
-كيف ترين حياتك الان ..؟
حياتي الآن.. صحيح أنها تغيرت لدرجة غير متوقعة بعد الذي حدث..
ولكنني دائماً أدعوا الله بأن يكفيني شرها ويرزقني خيرها.
-أمنية تتمنيها ..؟
الأمنيات كثيرة.. ولكن هنالك أمنية تتعلق بهذا الموضوع وهي: أتمـنى أن يأتي هذا الشاب في يوم من الأيام ليعتذر لي..
لا أريد منه الزواج..!! فقط الإعتذار عما حدث..
هذه الأمنية لأول مرة أفصح بها علناً..
أشعر وكأنها لن تتحقق ولكن ما عند الله خير..
-وكلمة اريدك ان توجهينها لبنات جنسك .؟
اتقي الله في أنفسك.. ودائماً فكري في أمك وفي أبوك وفكري في الأناس الذي تعبوا من أجل راحتك..
إلى كل من قرأ عباراتي ولعل البعض قد شعر بزفرات من الألم والحسرة تحتوي كلماتي..
فدعواتكـم لي بأن يغفر الله لي ما لا تعلمونه وأن يستر علي في الدنيا والآخــرة..

-->
من مواضيع حبي لبلادي

حبي لبلادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir