منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > سيرة الرسول - تاريخ الرسول - غزوات الرسول > سيرة الصحابه - غزوات الصحابه - مواقف الصحابه

سيرة الصحابه - غزوات الصحابه - مواقف الصحابه سيرة الصحابه رضي الله عنهم , مواقف الصحابه رضي الله عنهم , غزوات الصحابه رضي الله عنهم , اقوال الصحابه رضي الله عنهم ,



Like Tree4Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-18-2011, 03:30 PM   #1

 
الصورة الرمزية روح التناهي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,294
معدل تقييم المستوى: 28368979
روح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي دعـــوة آدم عليــه الســلآم (تاريخ مصور للأنبيــاء )

ذرية آدم الأولى

*بعد أن أهبط الله تعالى آدم وزوجه من الجنة إلى الأرض، بدأت قصة الإنسان وتاريخه عليها، فتكون من نسلهما أول أمة بشرية فطرت على التوحيد..
-بيد أن الشيطان الذي توعد آدم وذريته في الأرض للتفريق بينهم - إلا عباد الله المخلصين - نجح في إحداث أول جريمة بشعة على الأرض، حينما قتل قابيل أخاه هابيل..

-قال تعالى : ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ * لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لِأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ * إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ * فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ ).سورة المائدة من الآية 27 إلى الآية 30.

-وعلى الرغم من بشاعة هذه الجريمة، فقد كان المجتمع خلالها متماسكا فيما بينه، قوي مؤمنا بالله... وكان البشر خلالها في تزايد مطرد في داخل جزيرة العرب - موطن آدم وذريته - ومع هذا التنامي البشري المتزايد إضافة إلى حب ارتياد المجهول ناهيك عن طبيعة البحث عن مصادر أخرى للمعيشة بشكل أفضل مما هو متاح.. خرجت جماعات من جزيرة العرب إلى الأماكن القريبة من مناطق أودية الأنهار، في كل من العراق والشام ومصر ، وأنشؤوا فيها أولى الحضارات في العالم في الألف الخامس قبل الميلاد.

-لقد أودع الله تعالى في الإنسان نعمة العقل ، التي جعلته يستغل الأرض ، فراح ينشئ المدنيات العظيمة ، فأخذ الشيطان يتربص ببني البشر ليصدهم عن سبيل الله ، فكانت نبوة شيث وإدريس عليهما السلام في هذه المجتمعات الجديدة.
-قال السمان في كتابه: (إن نبوة شيث وإدريس أشبه بمهمة وعظية إقليمية ينشر خلالها النبي ألواناً من الحكمة والفلسفة والموعظة الحسنة، دون أن يكون لهما أثر يذكر في المجتمع الذي عاشا فيه ... وليس أدل على ذلك من أن القرآن الكريم لم يهتم بشيث مطلقاً كما لم يهتم بإدريس إلا في موضعين اثنين وفي معرض الثناء الإجمالي على أشخاص الرسل والأنبياء عليهم الصلاة والسلام).

-وعندما زاد انحراف الناس الناس عن جادة الطريق ، وارتأى كثير منهم عبادة الأصنام من دون الله تعالى ، تفشى الشرك بينهم ، ودخل الكبرياء نفوسهم ، فبذرت بذور الكبرياء وحب الذات، فنمت البذور شوكاً، وتعنكبت على الشوك مفاسد لا حصر لها ، كالنفاق والخداع والنميمة ، فبعث الله إليهم أول رسله إلى أهل الأرض من أولي العزم ، سيدنا نوح عليه الصلاة والسلام .






مع الأنبياء والرسل عليهم السلام




*الأنبياء والرسل صلوات الله وسلامه عليهم هم صفوة الخلق، وأئمة الحق، وأعلام التقى، حيث اصطفاهم الله-سبحانه وتعالى- على سائر خلقه بالمثل الكامل للإنسانية فكانوا آية لمن توسم وقدوة لمن اعتصم حتى عكست حياتهم الصور الإيمانية الحقة من صبر وشجاعة وتضحية وفداء قال تعالى: ( لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب...). يوسف - الآية 111.

- وعالمنا العجيب الواسع الذي نعيش فيه ونتفيأ تحت ظلاله وما يحيط به من أسرار غامضة يدعونا إلى التأمل والتفكر في صنعه العظيم لنصل في نهاية المطاف إلى الاستشعار بقدرته سبحانه وتعالى.. قال الله تعالى: ( إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِّأُولِي الأَلْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ). آل عمران من الآيات 190-191.

- والشيطان منذ أن أبعده الله تعالى من رحمته وهو يترصد بالإنسان لإيقاعه في شراكه الخبيث انتقاماً من آدم وذريته: ( قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ * إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ * قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَلأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ * إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ ). الحجر من الآية 36 إلى الآية40.

- هكذا ترصد الشيطان لبني آدم بالإيذاء والصد عن سبيل الله سبحانه وتعالى ومنعهم سلوك الطريق السوي المستقيم حتى يكونوا عرضة لأفكاره الخبيثة وأباطيله الملتوية بالمكر والدهاء لذلك حذر الحق عز وجل عباده بقوله: ( الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاء وَاللَّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ). البقرة - الآية 286.

- ولما كان الشيطان على هذه الصفات القبيحة والأفعال الذميمة، أرسل الله سبحانه وتعالى الأنبياء والرسل مبشرين ومنذرن لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل وأيدهم بالمعجزات الباهرة والأدلة الواضحة والبراهين الساطعة قال تعالى: ( لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ... ). الحديد25.

- وبعد أن أبرز الله سبحانه وتعالى مكانة هؤلاء الأنبياء والرسل في حياتنا جعل الإيمان بهم أصلاً من أصول الإيمان: ( قُلْ آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ).. سورة آل عمران - آية 84.
بل جعل من يكفربهم خارجاً من نطاق دائرة الإيمان قال تعالى: ( وَمَن يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالاً بَعِيدًا ). النساء - الآية 136.

*ولقد ذكر ابن القيم رحمه الله تعالى حاجة الناس الماسة إلى هؤلاء الصفوة المختارة من الأنبياء والرسل عليهم السلام بقوله: " إن الضرورة إليهم أعظم من ضرورة البدن إلى روحه والعين إلى نورها والروح إلى حياتها، فأي ضرورة وحاجة فرضت فضرورة العبد وحاجته إلى الرسل فوقها بكثير ".

- وهؤلاء الصفوة المختارة جاء ذكر بعضهم في القرآن الكريم بينما لم يذكر الكثير منهم وكذلك الأمر في السنة النبوية المطهرة قال تعالى: ( وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَّن نَّشَاء إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ * وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ كُلاًّ هَدَيْنَا وَنُوحًا هَدَيْنَا مِن قَبْلُ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ * وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَى وَعِيسَى وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِّنَ الصَّالِحِينَ * وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلاًّ فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ ). الأنعام من الآية 83 إلى الآية 86.
- أما الباقون فجاء ذكرهم في آيات متفرقات من القرآن الكريم جمعهم أحد الشعراء في بيتين:
فــي تـلـك حـجـتنا مـنـهم ثـمـانية من بعد عشر ويبقى سبعة وهمو
إدريـس هـود شعيب صالح وكذا ذو الـكفل آدم بالمختار قد iiختموا
- وقد فضل الله تعالى بين هؤلاء الأطهار وميز منهم أولي العزم من الرسل قال تعالى: ( وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنكَ وَمِن نُّوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُم مِّيثَاقًا غَلِيظًا ). سورة الأحزاب - آية 7..

- وخص الله سبحانه وتعالى نبينا محمداً صلى الله عليه وسلم أنه خير رسله وخاتمهم، وأنه سيد الأولين والآخرين وأنه أعلاهم منزلة قال صلى الله عليه وسلم: ( أنا سيد ولد آدم يوم القيامة و لا فخر ، و بيدي لواء الحمد و لا فخر ، و ما من نبي يومئذ آدم فمن سواه إلا تحت لوائي ، و أنا أول شافع ، و أول مشفع ، و لا فخر ). صحيح الجامع.

* فائدة: الفرق بين الرسول والنبي:
-إن الشائع عند العلماء أن الرسول أعم من النبي ..فالرسول هو من أوحي إليه بشرع وأمر بتبليغه .. أما النبي هو من أوحي إليه بشرع ولم يؤمر بتبليغه، وعلى ذلك فكل رسول نبي وليس كل نبي رسول!.
-ورجّح الشيخ عمر الأشقر في كتابه ( الرسل والرسالات ): أن الرسول هو من أوحي إليه بشرع جديد بينما النبي هو المبعوث لتقرير شرع من قبله. ونقل ذلك عن تفسير الألوسي.


دعوة آدم عليه السلام





* قال تعالى: { وَقُلْنَا اهْبِطُواْ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ } البقرة36.

-ذكر صاحب الدر المنثور في التفسير بالمأثور عن ابن عباس رضي الله عنهما في تفسير قوله تعالى: (وقلنا اهبطوا) أي: آدم وحواء وإبليس والجنة، ونزل آدم إلى أرض يقال لها دجنا بين مكة والطائف، وقيل أهبط آدم بالصفا وحواء بالمروة.
-وورد عن ابن عباس أيضا:أن آدم أهبط في أرض الهند، وجاء في الطبراني عن ابن عمر: ( لما أهبط الله آدم أهبطه بأرض الهند ، ثم جاء إلى مكة ، ثم خرج إلى الشام فمات بها ) ويذكر أن آدم توفي ودفن عند
سفح جبل أبي قبيس
بمكة المكرمة.







- صورة تبين موقع كل من الجزيرة العربية مع الهند.




-مكان السعي بين الصفا والمروة في المسجد الحرام.




- أخرج ابن سعد وابن عساكر عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: أهبط آدم بالهند وحواء بجدة فجاء في طلبها حتى أتى جمعا وهو مزدلفة، وهو المشعر ، سمي جمعاً لاجتماع الناس به فأزلفت ليه حواء ، فلذلك سميت المزدلفة.




-سد سيسد جنوب شرقي الطائف.




-رسوم ونقوش صخرية من الخرماء.






- نماذج من الأحجار التي استخدمت قديماً.



- أحد التنقيبات المستمرة في المملكة العربية السعودية.



- رسوم حيوانية على جبل الرديهة
بالحجاز الذي يبعد 20 كم شمال جدة.





-وادي ليّه بالقرب من الطائف يقع عليه سد السمقلي.




- رسوم آدمية وحيوانية في جبل عرفاء الذي يبعد 35 كم شمال شرقي الطائف.




- موقع أثري في وادي صفاقة على بعد 27 كم شرق مدينة الدوادمي عثر فيه على أكثر من أحد عشر ألفاً من الأدوات الحجرية القديمة.


يتبع ,,,
__________________
-->
من مواضيع روح التناهي

روح التناهي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-18-2011, 03:33 PM   #2

 
الصورة الرمزية روح التناهي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,294
معدل تقييم المستوى: 28368979
روح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond reputeروح التناهي has a reputation beyond repute
افتراضي رد: دعـــوة آدم عليــه الســلآم (تاريخ مصور للأنبيــاء )

دعوة نبي الله إدريس عليه السلام



*قال تعالى: {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقاً نَّبِيّاً} مريم 56, قال أهل العلم بأخبار الماضين وقصص النبيين: هو إدريس بن برد وقيل ياريد، واسمه أخنوخ، وسمي إدريس لكثرة درسه الكتب وصحف آدم وشيث، وأمه أشوت، ويعتبر هو أول من خط بالقلم، وأول من خاط الثياب ولبس المخيط وأول من نظر في علم النجوم والحساب، بعثه الله إلى ولد قابيل ثم رفعه إلى السماء.

-وفي السنة الشريفة: في رواية أنس بن مالك رضي الله عنه عن أبي ذر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى، لما عرج به، إدريس في السماء الرابعة. قال له إدريس: ( مرحباً بالنبي الصالح والأخ الصالح. قال: من هذا يا جبريل؟ قال: إدريس ).

-وجاء في تاريخ الطبري: ولد ليرد أخنوخ وهو إدريس فنبأه الله عز وجل وقد مضى من عمر آدم ستمئة واثنتان وعشرون سنة، وأنزل عليه ثلاثون صحيفة.. ومما جاء فيه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( يا أبا ذر! أربعة - يعني من الرسل - سريانيون: آدم وشيث ونوح وأخنوخ...) إلى أن يقول: وقد زعم بعضهم أن الله بعث إدريس إلى جميع أهل الأرض في زمانه وجمع له علم الماضين.

-وجاء في قصص الأنبياء: اختلف الحكماء في مولده ومنشئه فقالت فرقة: ولد بمصر وسموه هرمس الهرامسة ومولده بمنف. وقالت فرقة أخرى: إن إدريس ولد ببابل وبها نشأ وبابل بالسريانية تعني النهر. ثم أمر أتباعه بالرحيل إلى مصر.

-وفي زمانه تكلم الناس باثنين وسبعين لساناً، وقد رسم لهم تمدين المدن. فكانت عدة المدن التي أنشئت في عهده مائة مدينة وثمانية وثمانين. وقد قسم الأرض إلى أربعة أرباع، وجعل على كل ربع ملكاً وأسماء الملوك هم: إيلاوس، وزوس، اسقلبيوس، زوس أمون...أ.هـ.

- وقد أخذ إدريس عليه السلام بعلم شيث ابن آدم ولما كبر آتاه الله النبوة فنهى المفسدين من بني آدم عن مخالفتهم شريعة آدم وشيث فأطاعه نفر قليل وخالفه السواد الأعظم، فنوى الرحيل إلى مكان أكثر قبولاً للدعوة فكانت أرض مصر، فأمرهم بالرحيل عن بابل فقالوا له: وأين نجد إذا رحلنا مثل أرضنا؟ فقال: إذا هاجرنا لله رزقنا غيرها فخرج الجميع حتى وصلوا إلى أرض مصر فرأوا النيل ووقف عليه وسبح الله وأقام إدريس يدعو الناس في مصر إلى الله.

-لقد كان عليه السلام متأنياً في حديثه، كثير الصمت صاحب وقار، له مواعظ وآداب جمة كقوله: ( لا تحاسدوا الناس على مؤاتاة الحظ فإن استمتاعهم به قليل ) وقوله: ( حب الدنيا وحب الآخرة لا يجتمعان في قلب أبداً ).
- أوصى ولده عند وفاته أن يخلصوا عبادة الله وحده ويستعملوا الصدق واليقين في شؤون حياتهم ثم رفعه الله إليه.





-نسب نبي الله إدريس عليه السلام.







- بعثة إدريس عليه السلام.





- ممالك بلاد الرافدين الأولى.


- لوح طيني يعود إلى العهد السومري يظهر عليه تمارين في الرياضيات بالكتابة المسمارية.



- أواني فخارية تعود إلى الألف الرابع قبل الميلاد.







- المحراث الزراعي في حضارة دويلات المدن في العراق الجنوبي والأوسط.










- منطقة الأهوار بجنوب العراق مهد الحضارة في الرافدين.

ولي عودة
__________________
-->
من مواضيع روح التناهي

روح التناهي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-18-2011, 03:40 PM   #3


 

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,134
معدل تقييم المستوى: 3799387
حزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond reputeحزن الشمال n has a reputation beyond repute
افتراضي رد: دعـــوة آدم عليــه الســلآم (تاريخ مصور للأنبيــاء )

~..



عليه أفضل السلام
موضوع رائع

جَزَاك الْلَّه خَيْر
وَكَتَب أَجْرَك .. وَرَفَع قَدْرَك
وَجَعَل طَرِحْك فِي مَوَازِيّن عَمَلُك


تقييم + إعجاب + *****

وَبِإِنْتِظَار قَادِمِك

..~




-->
من مواضيع حزن الشمال n

حزن الشمال n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-18-2011, 07:42 PM   #4
صانع حرف
 
الصورة الرمزية - مْشآعل بَـنتْ عَبدالله !
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: آلمدينةة آلمنورة
المشاركات: 6,060
معدل تقييم المستوى: 834326
- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! has a reputation beyond repute
افتراضي رد: دعـــوة آدم عليــه الســلآم (تاريخ مصور للأنبيــاء )

جَزآكِ آلله خيراَ
آعجآبْ+تَقيمْ
__________________
.
.
.
.
.
.
.

.,
آذكروني بَ آلخير
.
.
.
.
.
.
.

.,

-->
من مواضيع - مْشآعل بَـنتْ عَبدالله !

- مْشآعل بَـنتْ عَبدالله ! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:45 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir