منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree8Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-01-2012, 11:28 PM   #1
| أحباب هتوف |
 
الصورة الرمزية غربة الروح
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 278
معدل تقييم المستوى: 2598445
غربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond reputeغربة الروح has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي أن التوكل نصف الدين والنصف الثاني الإنابة

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:100%;background-color:silver;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]







يغفل كثير من الناس عن فضل عبادات القلوب بل يكتفي معظمهم بعبادات الجوارح دون بذل ما يكفي من اهتمام لإدراك حال القلب مع الله. فحقيقة القلب السليم المعافى أنه لا يفتر عن الإنابة إلى الله والتوكل عليه في كل شأن ومأرب.



ومن فضل عبادات القلوب في الإسلام قدرتها الإعجازية على تقويم حياة الإنسان وتزكية خصاله. وليكن حديثنا هاهنا عن عبادة تعتبر دليلاً على صحة القلب وهي عبادة التوكل على الله عز وجل في كافة أمور ومناحي الحياة.



يقول الله تعالى في محكم آياته:؛ أي أن التوكل شرطًا للإيمان، ( وَعَلَى ٱللَّهِ فَتَوَكَّلُوٓا۟ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ )و ما علمه الله عز و وجل لكليمه موسى عليه السلام في أكثر من موضع ففي البداية قال الله لكليمه: "وألق عصاك فلما رآها تهتز كأنها جان ولى مدبرًا ولم يعقب يا موسى لا تخف إني لا يخاف لدي المرسلون"؛ إلا أن عظمة الإيمان في قلب نبي الله موسى عليه السلام جعلته ينبذ مخاوفه ويدرك كيف يكون اليقين بالله والتوكل عليه بإحسان؛ فما كان منه إلا أن علم قومه كيف هي الثقة بالله والتوكل عليه، وهو ما جاء ذكره في سورة الشعراء في قوله تعالى: فَلَمَّا تَرَ‌ٰٓءَا ٱلْجَمْعَانِ قَالَ أَصْحَـٰبُ مُوسَىٰٓ إِنَّا لَمُدْرَكُونَ ﴿٦١﴾ قَالَ كَلَّآ ۖ إِنَّ مَعِىَ رَبِّى سَيَهْدِينِ ﴿٦٢﴾
أما رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، فقد كان نموذجًا فريدًا في التوكل والإنابة إلى الله، وقصته مع الأعرابي الذي أراد قتله تقدم مثالاً رائعًا في حسن الظن بالله والاعتماد عليه؛ فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نزل منزلاً اختار له أصحابه شجرة ظليلة فيقيل تحتها, فأتاه أعرابي فاخترط سيفه, ثم قال: من يمنعك مني ؟ فقال صلى الله عليه وسلم: الله، فرعدت يد الأعرابي وسقط السيف منه." اخرجه احمد



والحقيقة أن لعبادة التوكل ثمارا يهبها الله عز وجل للمتوكل عليه؛ فلا غرو أن يكون الإنسان المتوكل على الله يتمتع بصفات القناعة والزهد والصبر والرضا بما قسمه الله له ويقينًا لا يفتر في إن الأمر كله بيد الله، فلا يحزن على خسارة ولا يجزع من ابتلاء. ليس هذا فحسب فالتوكل الصادق على المولى سبحانه وتعالى يعالج القلب من أمراضه ويرقى بالمرء إلى مراتب أعلى في العبادة فتجد الإنسان المتوكل عبدًا شكورًا يحمد الله في كل وقت وعلى كل حال؛ وهي مرتبة لا يصل لها إلا الأتقياء وهم قلة من العباد المخلصين الذين وصفهم الله بقوله ومن ثم يفتح الله على هذا
( وَقَلِيلٌۭ مِّنْ عِبَادِىَ ٱلشَّكُورُ ) العبد المتوكل الشكور من أبواب نعمته وفضله ويزيده من الطيبات كما جاء في الآية الكريمة:( لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ )
وقد يتصور البعض أن التوكل على الله يمنع من الأخذ بالأسباب؛ وهذا بالتأكيد ليس صحيحًا فالأخذ بالأسباب لازم لا شك فيه على كل مسلم ولكن دون تعلق القلب بغير الله وإلا سقط المرء في الخلل
وفي معنى التوكل والأخذ بالأسباب أوضح علماء الأمة كالعلامة ابن القيم رحمه الله تعالى: "أن التوكل محض الاعتماد والثقة والسكون إلى من له الأمر كله"، بينما أضاف العلامة ابن حجر رحمه الله تعالى: "إن الدنيا دار الأسباب، فالتمسك بالأسباب لا ينافي حقيقة التوكل".



ومن ثم كان الأخذ بالأسباب ضرورة، فما كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم ليركن لكسل أو تواكل اعتمادًا منه على نصر الله، بل كان يأخذ بأسباب النصر فيعد العدة لغزواته وينظم الصف ويضع الخطط. وهو من علم أصحابه التأمل في حال الطير وتوكله في رزقه على الله، فقال لهم: "لو توكلتم على الله حق توكله لرزقكم ، كما يرزق الطير، تغدو خماصًا، وتروح بطانًا".



أما في القرآن الكريم فهناك أعظم الأمثلة على أهمية التوكل على الله مع الأخذ بالأسباب الدنيوية؛ فهاهو السلطان العادل المظفر "ذي القرنين" يتبع الأسباب، كما قال عنه الله عز وجل في سورة الكهف: " وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُمْ مِنْهُ ذِكْرًا (83) إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآَتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا (84) فَأَتْبَعَ سَبَبًا"، وكذلك في قوله تعالى: (وَأَعِدُّوا۟ لَهُم مَّا ٱسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍۢ وَمِن رِّبَاطِ ٱلْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِۦ عَدُوَّ ٱللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَءَاخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ ٱللَّهُ يَعْلَمُهُمْ ۚ وَمَا تُنفِقُوا۟ مِن شَىْءٍۢ فِى سَبِيلِ ٱللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لَا تُظْلَمُونَ) وجميعها آيات تحث الإنسان المسلم على التوكل لا التواكل وهكذا كان الأخذ بالأسباب مع اليقين في مسبب الأسباب هو المقصود من عبادة التوكل. وقد كان الإمام ابن القيم يقول أن التوكل نصف الدين والنصف الثاني الإنابة؛ وهي المعادلة التي تستقيم بها حياة المسلم كفرد في أسرة وعضو في مجتمع.



م ن موقع المسلم

[/ALIGN][/CELL][/TABLE1][/ALIGN]

[ALIGN=CENTER][TABLE1="width:100%;background-color:silver;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]
[/ALIGN][/CELL][/TABLE1][/ALIGN]
__________________
قالو انسى ذكره منت به ملزوم
قلت العفو منكم ياحاسدين
ماابدل القمر باالنجوم
-->
من مواضيع غربة الروح


التعديل الأخير تم بواسطة تؤام هجوره ; 02-02-2012 الساعة 02:39 AM
غربة الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 12:41 AM   #2
| أحباب هتوف |
 
الصورة الرمزية نج’ـاة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: المملكة
المشاركات: 797
معدل تقييم المستوى: 1916815
نج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond reputeنج’ـاة has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أن التوكل نصف الدين والنصف الثاني الإنابة

السلام السلام و رحمة اللهو بركاته
"
من لطائف أسرار إقتران الفرج بالكرب ، أن الكرب إذا اشتد وعظم وتناهى وحصل للعبد اليأس
من كشفه من جهة المخلوقين تعلق قلبه بالله وحده ، فيكون الفرج !
وهذا هو حقيقةالتوكل وهو من أعظم الأسباب التي تطلب بها الحوائج "
^ راق لي فأحببت إضافته هنا , جزاك الله كل خير
اللهم صل على محمد و على صحبه و سلم ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين
__________________
" طلبي الأخير : كل ما أحتاجه الآن دعوه منكم لي ولعائلتي بالشفاء , جزاكم الله كل خير " ,’
-->
من مواضيع نج’ـاة

نج’ـاة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 01:23 AM   #3
| عضو مميز |
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: السعودية ,,
المشاركات: 3,594
معدل تقييم المستوى: 4748163
شاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond reputeشاطئ الغروب has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أن التوكل نصف الدين والنصف الثاني الإنابة

اللهم ارزقنا حسن التوكل عليك

جزيت الجنة
-->
من مواضيع شاطئ الغروب

شاطئ الغروب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2012, 02:35 AM   #4

 
الصورة الرمزية تؤام هجوره
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 599
معدل تقييم المستوى: 5723557
تؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond reputeتؤام هجوره has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أن التوكل نصف الدين والنصف الثاني الإنابة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

للأسف والله ما توكلنا على الله حق التوكل .. الانسان يدعو ربه ويلجأ اليه ولكن في اغلب الاحيان يصاحب هذا الدعاء قلق هل سأحصل على ما دعوت الله به ام لا !!


اسأل الله أن يجعلني و إياكِ و كل مسلم و مسلمة .. من أتكل على الله بقلب صادق

ما أعظم أن نستودع الله و نتكل .. و ما أعظم أن نلجأ إلى الله فنأمن

غاليتي جزآآك الرب جنآآن الخلد ولا حرمك الأجر وأسعدكِ في الدارين


تقيم +لآيك +
__________________













أسأل الله أن يجمعني بكِ في جنآن الخلد على سررمتقابلين..
مشكوره ي قلبي

................


. . . [ سلمى ] بِ حآجه لِ دعوآتكم يَ آل هتوف :(


دعوآتكم لِ [ سلمى ]






-->
من مواضيع تؤام هجوره

تؤام هجوره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية *حبيته وجرحني تحملته وزاد في تجريحي* روايه جريئه رومانسيه روعه>>كااامله رنين الزاحم قصص و روايات 9 03-09-2013 06:21 PM
ودك تناميـن نـآمي(روعه)كاااااااااااااااااااااامله رنين الزاحم قصص و روايات 6 07-29-2011 11:45 PM


الساعة الآن 05:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir