منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-02-2013, 12:39 PM   #1
| أحباب هتوف |
 
الصورة الرمزية سيف النجدي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: الدمام
المشاركات: 1,034
معدل تقييم المستوى: 3170941
سيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond reputeسيف النجدي has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي لاينزغ الشيطان بينكم احبابي كونوا احباء

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد: فيقول رب العزة جل وعلا: (وجزاء سيئة سيئة مثلها فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظالمين) [الشورى:31]. والمعنى أن من عفا عمن ظلمه فلم يقابل السيئة بمثلها وأصلح بالعفو بينه وبين ظالمه فسيكسب بذلك أجرا عند الله. قال مقاتل: "فكان العفو من الأعمال الصالحة". والذي يظهر والعلم عند الله أن المراد بمن عفا: هو من لم يأخذ بحقه ممن ظلمه فتركه ابتغاء وجه الله وأن المراد بمن أصلح من أسقط حقه وزاد على ذلك بأنه قابل السيئة بالحسنة وأهدى إلى ظالمه هدية أو دفع عنه مضرة فالحاصل أن من عفا وأصلح ليس كمن عفا فقط، فلذلك كان الجمع بين الأمرين محتاجاً إلى كثير من الصبر وكان الجامع بينهما ذا حظ عظيم
ولو فقط تمعني في كتاب الله سبحانه وتعالي عن السمح والعفوا وعدم القطيعه لشفني كل عجب وتوجيه
وعلي سبيل المثل قصة نبي الله يوسف الذي هو نبي ابن نبي ابن نبي مامر به من امعانات اخوان رموه بالبير واخذه قافله وبيع عبد وعمل خادم واتهم بشي ليس له ذنب فيه وسجن والسبب اخوانه
ولكن ما ذا فعل فيهم
لما اصبح له شان بالدوله لم يسجنهم ولم يقول لهم اي تانيب
ههم اتوا الي ابيهم
قال ابن عباس: { البشير} البريد، وقال السدي وهو قول مجاهد أيضاً : هو يهوذا بن يعقوب، وإنما جاء به لأنه هو الذي جاء بالقميص وهو ملطخ بدم كذب، فأحب أن يغسل ذلك بهذا، فجاء بالقميص فألقاه على وجه أبيه فرجع بصيراً، وقال لبنيه عند ذلك: { ألم أقل لكم إني أعلم من اللّه ما لا تعلمون} أي أعلم أن اللّه سيرده إليَّ، فعند ذلك قالوا لأبيهم مترفقين له: { يا أبانا استغفر لنا ذنوبنا إنا كنا خاطئين قال سوف أستغفر لكم ربي إنه هو الغفور الرحيم} أي من تاب إليه تاب عليه، قال ابن مسعود: أرجأهم إلى وقت *****، وقال ابن جرير: كان عمر رضي اللّه عنه يأتي المسجد فيسمع إنساناً يقول: اللهم دعوتني فأجبت، وأمرتني فأطعت، وهذا ***** فاغفر لي، قال: فاستمع الصوت فإذا هو من دار عبد اللّه بن مسعود فسأل عبد اللّه عن ذلك فقال: إن يعقوب أخّر بنيه إلى ***** بقوله { سوف أستغفر لكم ربي} ""أخرجه ابن جرير"".
لهذا حبابي نعوف نسامح لان السمحه والعوف والله تطفي الغضب لكن الثار او ان نرد الاسائه بمثلها سوف تجعل الشيطان يسيطر علينا ومهنا تبدا الكارهيه والبغضاء احيانا كثيره لاسبب فيه او رربما حاسد نجس نقل كلام لاصحة له او ضن سي وكل هذا نهي الله عنه يقول الله سبحانه وتعالي بسم الله الرحمن الرحيم
قال ابن عباس: { البشير} البريد، وقال السدي وهو قول مجاهد أيضاً : هو يهوذا بن يعقوب، وإنما جاء به لأنه هو الذي جاء بالقميص وهو ملطخ بدم كذب، فأحب أن يغسل ذلك بهذا، فجاء بالقميص فألقاه على وجه أبيه فرجع بصيراً، وقال لبنيه عند ذلك: { ألم أقل لكم إني أعلم من اللّه ما لا تعلمون} أي أعلم أن اللّه سيرده إليَّ، فعند ذلك قالوا لأبيهم مترفقين له: { يا أبانا استغفر لنا ذنوبنا إنا كنا خاطئين قال سوف أستغفر لكم ربي إنه هو الغفور الرحيم} أي من تاب إليه تاب عليه، قال ابن مسعود: أرجأهم إلى وقت *****، وقال ابن جرير: كان عمر رضي اللّه عنه يأتي المسجد فيسمع إنساناً يقول: اللهم دعوتني فأجبت، وأمرتني فأطعت، وهذا ***** فاغفر لي، قال: فاستمع الصوت فإذا هو من دار عبد اللّه بن مسعود فسأل عبد اللّه عن ذلك فقال: إن يعقوب أخّر بنيه إلى ***** بقوله { سوف أستغفر لكم ربي} ""أخرجه ابن جرير"".
قال ابن عباس: { البشير} البريد، وقال السدي وهو قول مجاهد أيضاً : هو يهوذا بن يعقوب، وإنما جاء به لأنه هو الذي جاء بالقميص وهو ملطخ بدم كذب، فأحب أن يغسل ذلك بهذا، فجاء بالقميص فألقاه على وجه أبيه فرجع بصيراً، وقال لبنيه عند ذلك: { ألم أقل لكم إني أعلم من اللّه ما لا تعلمون} أي أعلم أن اللّه سيرده إليَّ، فعند ذلك قالوا لأبيهم مترفقين له: { يا أبانا استغفر لنا ذنوبنا إنا كنا خاطئين قال سوف أستغفر لكم ربي إنه هو الغفور الرحيم} أي من تاب إليه تاب عليه، قال ابن مسعود: أرجأهم إلى وقت *****، وقال ابن جرير: كان عمر رضي اللّه عنه يأتي المسجد فيسمع إنساناً يقول: اللهم دعوتني فأجبت، وأمرتني فأطعت، وهذا ***** فاغفر لي، قال: فاستمع الصوت فإذا هو من دار عبد اللّه بن مسعود فسأل عبد اللّه عن ذلك فقال: إن يعقوب أخّر بنيه إلى ***** بقوله { سوف أستغفر لكم ربي} ""أخرجه ابن جرير"".

{ فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ } [الشورى


(وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ



أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَـــكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ



حَمِيمٌ . وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا



إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ ) يقــول تعـالى ( وَلَا تَسْتَوِي



الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ) : أي لا يستـــوي فــعـــل



الحســنات والطـاعات لأجل رضــــا الله تعالى



ولا فعـل السيئات والمعاصي التي تسخطــــه



ولا ترضـيه ولا يستوي الإحســان إلى الخلق



ولا الإساءة إليهم لا في ذاتها ولا في وصفها



ولا فـي جزائها ( هَـلْ جَــــــزَاء الْإِحْسَـانِ إِلَّا



الْإِحْـسَانُ ) سـورة الرحمن ، ثم أمـر بإحسان



خـاص له موقع كبير وهـــو الإحسان إلى من



أســاء إليك فقال ( ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ) أي



فــإذا أساء إلـيك مسيء من الخلق خصـوصا



مـــن له حق كبير عليك كالأقارب والأصحاب



ونحـوهم إساءة بالقـــول أو بالفعل فقــــــابله



بالإحســـان إليه فإن قطعك فصله وإن ظلمك



فاعـــف عنه وإن تكلم فيك غائبا أو حاضـرا



فــــــلا تقابله بل اعف عنه وعاملـــه بالقول



الليــــن وإن هجرك وترك خطــابك فطيب له



الكــــلام وابذل له السلام فــإذا قابلت الإساءة



بالإحســــان حصل فائدة عظيـمة ( فَإِذَا الَّذِي



بَيْنَكَ وَبَيْنـــــــَهُ عَـدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ ) أي



كأنــــــه قريـــب شفيق .( وَمَا يُلَقَّـــاهَا ) أي



ومـا يـوفق لهذه الخصلة الحمـيدة ( إِلَّا الَّذِينَ



صَبَرُوا ) نفـــوسهم على ما تكره وأجبروها



عــــلى ما يحبه الله فــــإن النفوس مجبـــولة



علـــى مقابلة المســيء بإساءته وعدم العـفو



عــــنـه فكيف بالإحسان فإذا صبر الإنســـان



نفــــسه وامتثل أمر ربه وعــرف جزيـــــــل



الثــواب وعلــم أن مقابلتـه للمسيء بجــنس



عــمـله لا تفيده شيئا ولا تزيد العـــــداوة إلا



شـــدة وأن إحسانه إليه ليس بواضـع قــدره



بـــل من تواضع لله رفعـه هان عــليه الأمر



وفعل ذلك متـلذذا مستحليا له ( وَمَــا يُلَقَّاهَا



إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ ) لكـــونها من خصـــــال



خواص الخلق التــــــي يــنال بها العبــــــد



الرفعة في الدنــيا والآخرة التـي هـي من



أكبـر خصال مكارم الأخلاق .




( وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِـــنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ



بِاللَّهِ إِنَّــهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ) لما ذكر تعالى



ما يقابـل بـه العدو من الإنــس وهو مقابلة



إساءتـه بالإحسـان ذكــر ما يدفـع به العـدو



الجنـي وهــو الاستعـــاذة بـالله والاحتمــــاء



مـــن شـره فــقــــــال ( وَإِمَّا يَنزَغَنَّـكَ مــِنَ



الشَّيْطـَـانِ نَزْغٌ ) أي أي وقـت من الأوقات



أحسسـت بشيء من نزغات الشيطـــان أي



مــن وساوسه وتزيينه للشر وتكـسيله عن



الخيــــر وإصابة ببعـض الذنـــوب وإطاعة



له ببعض ما يأمر به ( فَاسْتَــعِذْ بِاللَّهِ ) أي



أسـأله مـفتقرا إليـه أن يعـــيـذك ويعصمك



منـه ( إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ) فإنه يسمع



قولك وتضرعك ويعلم حالك واضطرارك



إلى عـصـمـته وحمـايــته ..

الله يحفظك يارب من كل شر ويبعد عنكم الشيطان والنفس والهوي يارب


__________________
-->
من مواضيع سيف النجدي

سيف النجدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:26 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir