منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > أقلام هتوف > المنبر الحر

المنبر الحر فضاء واسع لقلمك وفكرك مواضيع عامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-14-2013, 02:35 PM   #1
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
alamry is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي شاهدوا كلام الشيخ الدكتور صادق البيضاني وفتواه حول علي الحلبي الذي أثار النقد في الشيخ ربيع المدخلي على قناة الأثر الفضا

شاهدوا كلام الشيخ الدكتور صادق البيضاني وفتواه حول علي الحلبي الذي أثار النقد في الشيخ ربيع المدخلي على قناة الأثر الفضائية
خلافا لما تقتضيه مصلحة القناة الدعوية المباركة
اضغط هذا الرابط
جواب الشيخ البيضاني حول ما أثاره الشيخ علي الحلبي على قناة الأثر عن الشيخ ربيع المدخلي
شيخنا ما رأي فضيلتكم في ما ذكره علي الحلبي على قناة الأثر وقد سأله سائل عن الشيخ ربيع فرد الحلبي بقوله " الشيخ ربيع منذ سنوات يسيرة جنح إلى قضية الغلو في باب الجرح والنقد والطعن بأهل السنة ، ..اليوم يمم لواءه نحو أهل السنة ، فصار يطعن بهم ، ويسيء النية فيهم.. إلى أن قال :" سماحة الشيخ عبد المحسن العباد رد على الشيخ ربيع ..لا أقول رداً مباشراً على الشيخ ربيع ، ولكن رداً مباشراً على منهجية الشيخ ربيع؟ ثم قال السائل وقد نقلت هذا الكلام عن الشيخ عبد الله الخليفي ثم قال : شيخنا البيضاني كما علمناك منصفاً عدلاً، ما هو جوابك على هذا الكلام حفظك الله؟
الجواب : ( حسب النص المسجل من مجالس الشيخ البيضاني بخيمته بمنزله الخاص بالرياض ) :
أولاً : اعتذرت لكم في المجلس السابق عن جواب هذا السؤال لكوني لم أسمع هذا الكلام المنقول على قناة الأثر ولأن مشاهدتي نادرة للقناة، فالقناة تشغل طالب العلم والعالم عن طلب العلم ومراجعته للعلوم وربما أشغلته أحيانا عن الدعوة إلى الله، إذا أشغل نفسه بمتابعة برامجها بالساعات، وأنا يا إخواني طويلب علم ولدي ما يشغلني كطلب العلم ومراجعته وأيضا لي دروسي وبحوثي وأعمالي التجارية والخيرية الأخرى، نعم يا إخواني لما كانت مشاغلي كثيرة ولم أسمع هذا الكلام عبر القناة ، كان لزاماً علي شرعاً أن أتثبت منه فاتصلت بالشيخ علي عبر المراسلة فسألته عن هذا الكلام فأجاب بنعم أنه قاله معللا أنه ظلم وأنه لا يجوز كتمان العلم فأنكرت عليه وقلت له مثل هذا الكلام يكون خارج القناة لأنها قناة لتبليغ الدعوة والمنهج السليم دون ذكر الأعيان وهي قناة تصل للسني والبدعي والعامي والمسلم والكافر ودفعاً لما يترتب على هذا الكلام من المفاسد وناصحته وقلت له أرجو أن تكون القناة بعيدة عن ساحة الخلاف فاستجاب إن شاء الله، جزاه الله خيراً ، ولكن قد يقول لي قائل ولماذا الإنكار ، والجواب لأسباب كثيرة :
أولا أني عندما أسست القناة قبل خمس سنوات وذلك قبل انطلاقة البث كتبت في لوائحها وأنظمتها مجموعة من الضوابط وقام الإخوان بإدارة القناة بنشرها على الملأ ثم بعثتها بنفسي لشيخنا سماحة المفتي عبد العزيز آل الشيخ وسماحة شيخنا الدكتور صالح بن فوزان الفوزان عضو اللجنة الدائمة وسماحة الشيخ عبد الله الغديان عضو اللجنة الدائمة رحمه الله، ومعالي الشيخ محمد بن حسن آل الشيخ، ومعالي الشيخ الدكتور عبد الرحمن السديس رئيس شؤون الحرمين الشريفين ومعالي الشيخ الدكتور صالح بن عبد العزيز آل الشيخ وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ومحدث المدينة النبوية الشيخ العلامة عبد المحسن العباد وفضيلة الشيخ الحليم الأواه الدكتور صالح بن سعد السحيمي وشيخنا الشيخ عبد الله بن محمد المعتاز رئيس المشاريع الخيرية بالمملكة العربية السعودية وغيرهم ممن لا يحضرني اسمها من مشايخ هذه الدعوة داخل المملكة وخارجها وكتبت في تلكم اللوائح والأنظمة أيها الإخوة للقناة : أن تكون البرامج كلها موافقةً للمنهج النبوي تحمل المناصحة بالحكمة ، وأيضاً كتبت : عدم اتخاذ القناة وسيلة للكلام في الخلافات المنهجية والكلام في الشخصيات بحجة بيان عوار المخالف، وذكرت أن الواجب بيان الحق وإظهار الحجة بدليلها، فالحجة تكفي في بيان خطأ المخالف.
وقد اعترض على قولي هذا : أحد أصحاب المعالي العلماء وقال لي بل لا مانع من الرد على الأعيان وإن لبسوا ثوب السلف فقلت له أنا لم أمنع ذلك إلا في القناة وعللت ذلك بعلل ربطتها بالمصالح والمفاسد، فقال لي حينها لا بأس طالما والقناة تدخل كل بيت ولا يفقه بعض المشاهدين كل الخلافات ونقاط الخلاف المعاصر... هذا أولاً.
ثانياً : أن الخلاف الجاري بين بعض الفضلاء في دائرة السنة غلب عليه في مواطن كثيرة الانتصار للنفس.
ثالثاً : أن هذا الخلاف صار اليوم من أسباب ضياع وقت الطلاب بل المشايخ، وبسببه قامت الحزبية والعنصرية والانتصار لمن يوالي من مشايخه، وسد باب الذرائع واجب كما لا يخفى عليكم.
رابعاً : أن الغلطة غيرَ المقصودة صارت اليوم سيئاتِ المردود عليه وكأنه لا حسنة له، فأين ميزان الإنصاف والعدل؟؟!
خامساً : كل ما حصل خطأ طارت به الركبان يرافقهم إبليس لينفخ في الملأ فلان ضل واستهوته الشياطين، وهو من خيرة الناس والدعاة إلى الله فقولوا بدلاً من ضلَّ أخطأ.
سادساً : صار البعض ربما يؤل الغلطة أو شبه الغلطة التي يلزم فيها شرعاً الاعتراف أنها غلطة، فلماذا لا أعترف بغلطي، أليس الغلط سنة جبلية جُبل عليها البشر، ليس عيباً أن تقع في الغلط ولكن العيب أن تصر عليه.
سابعاً : كاد الإنصاف أن يندثر.
ثامناً : أن هناك بعض الشباب الذين يتصيدون الزلات في الماء العكر وصاروا يتعصبون لأشياخهم وهم أصحاب عقيدة سليمة ومنهج واحد، فإذا أنصفت أو نصحت بصدق وأمانة وعلم وتورع جعلوك خصماً فإما أن تكون مع هؤلاء أو مع هؤلاء، وكأنهم السنة وأهلها فقط، وكأن الحق في مخيلتهم توقف ببابهم، فأين الإنصاف يا أهل الإنصاف.
اجعلوها دعوة بيضاء نقية بعيداً عن الحزبية، فلا يليق بعاقل أن يكون متبوعاً لشيخ بل كونوا تابعين للحق وخذوا الحق من كل أحد ولو خالفكم فهذا دين الله.
تاسعاً : القناة أنفقنا فيها يا اخواني ملايين الدولارات وكل من سبق من المشايخ يعلم ذلك جيداً، وقد قامت لله وفي الله، وحصل ويحصل فيها الكثير من المتابع والمشاكل والملمات اليومية، ومع ذلك نتسلى ونطمئن قلوبنا أنها نافعة وأنه عم بها النفع أرجاء المعمورة حتى صار يشاهدها أهل أوربا والدول النائية من أقصى أفريقيا ويستفيدون منها، فأرجو ألا تتخذ منبراً للخلاف وأبشركم بعد أيام قليلة سنفتح قناة جديدة باللغة الكردية، وسيكون لها اسم منبر الأثر الكردية،، وستكون برامجها كلها تخدم المنهج السليم بعيدا عن الخلافات، فادركوا الخطر المحدق بكم يا أهل السنة، أخطار حولكم كثيرة من أهل الضلال والكفر والفسوق وأنتم خلاصة هذا المجتمع وزبدته فلا تكونوا أداة بيد أي شخص من غير ما تشعرون توالون من والاه وتبغضون من عاداه، بل كونوا منصفين، ولدين الله مدافعين، فالله الله يا أهل السنة، فيكفيكم ضياع للوقت غفر الله لكم.
والحاصل : أرجو من إخواني الفضلاء المشايخ عدم اتخاذ القناة وسيلة من أجل الدفاع عن النفس والكلام على المشايخ بحجة أنهم خالفوه أو خالفوا غيره أو نقدوه، فهناك وسائل أخرى غير هذه الوسيلة مع أن الحلم والسمت والتعقل وعدم توسعة الخلاف سمة من سمات الحكماء والعقلاء، والخلاف شر فكلما كثر النقد وتكرر الكلام كلما مل الناس الناقد وطريقته لكثرة التكرار ثم كثرته يقسي القلب ويزرع في قلوب المتعصبين للمشايخ الضغينة، وكم رأينا من الطلاب الذين انقلبوا على مشايخهم لأن يا إخواني التربية على الجفاء وإظهار العيوب والنقائص لا تولد إلا جفاء ونقصاً، وكل من حرص على جمع الأتباع وتكثيرهم عوقب بخلافه وأنا لا اتهم أحداً بعينه، فإن الحرص على جمع الحسنات والتقرب بها إلى الله حرصاً من العبد أن يتقبلها الله منه هي الرفعة والشرف فمن تواضع لله رفعه، ومن طلب الرفعة من الله أعزه الله، ومن طلبها من غيره أذله الله ، وبالحلم والعفو ينال العبد محبة الله.
وفي صحيح مسلم : يقول صاحب العفو والحلم والسمت والحكمة والرزانة نبينا عليه الصلاة والسلام : " للأشج أشج عبد القيس : إن فيك خصلتين يحبهما الله، الحلم والأناءة".
وأنا لا أعلم أحداً أثار مثل هذا الخلاف على القناة إلا الشيخ علي الحلبي وقد نصحته قبل هذه النصيحة ولن يتكرر منه إن شاء الله، وهو ممن يقبل النصح، وهذا ظننا به، وإذا علمتم من يجرح أو يرد على أحد من أهل العلم على القناة فراسلوني.
فالقناة قناة جامعة للأمة والشيخ ربيع هو أحد علمائنا وأساتذتنا وله قدم السبق والفضل ولم نقل عنه أنه لا يخطئ بل هو كغيره من العلماء المعاصرين ممن يصيب ويخطئ ويعلم ويجهل وهو جزاه الله خيراً غيور على السنة وإذا أخطأ في مواقف فله مواقف مشرفة أكثر بكثير تدل على قوة دفاعه على السنة وأهلها وكما قيل :
من ذا الذي ما ساء قط ومن له الحسنى فقط
وليس من العدل أن نقول : أنه صار يطعن في علماء السنة ويسئ الظن بهم ولكن نقول له رأي في بعض أراء العلماء بدافع الغيرة ، قد يوصلوه رأيه إلى تبديع فلان من الناس، فقد يصيب فيه وقد يخطئ.
وقد أخطأ في بعض وأصاب في البعض الآخر، ومثل هذا الإشكال يزول بالنصيحة الأخوية يعني نصيحة السر فإن من نصحك في سر فقد نصح ومن نصحك في ملأ فقد فضح.
ثم يا إخواني حفظكم الله : الغياب عن زيارة المشايخ ومناصحتهم لا يجلب إلا زيادة للفتنة، فإني أذكر قبل أربع سنوات لما قامت قناة الأثر توجه أحدهم بسؤال لشيخنا صالح الفوزان في جامع الأمير متعب بحي الملز، هنا بالرياض، ولا أدري ما الغرض من السؤال، وقد جاء في السؤال إن قناة الأثر تدعي أنك زكيتهم إلى آخر السؤال، فأجاب شيخنا: هؤلاء يلصقون الكذب ويفترون الكذب والعياذ بالله ".
فزرت الشيخ صالح الفوزان ومعي بعض الفضلاء : وسألته عن جوابه فقال لي : أنا لم اتهم القناة بالكذب ولا قلت ذلك عنكم " ثم قال انشروا عني هذا الكلام فأنا لم اتهمكم، وهذا السائل هو يكذب على نفسه، وقد طار جواب الشيخ في بعض المنتديات([1])، فأقول : زيارة المشايخ ومدارستهم ونصيحتهم مطلوب أما الردود تلو الردود فإنما هو توسع لدائرة الخلاف، ثم لو فرضنا أن شيخاً لم يقبل النصيحة وأن كلامه باطل فالسكوت خير دواء فإنه قد قيل أميطوا الباطل بالسكوت عنه، أعطني السؤال الآخر بارك الله فيك..... نعم نعم أحسنت وشئ آخر يا إخواني : لماذا نجعل منتدياتنا مملوءة بالردود على فلان من الناس ممن عرف بالسنة والخيرية ونثبت مقالات الرد عليه، ونجعلها مقدمة على أولئك الذين هم ليس من أهل السنة، هذا ليس إنصافا، وبالله التوفيق.

[1] ليت الشيخ صادق ذكر جواب العلامة صالح الفوزان كله وللإطلاع على الجواب كله وما جرى يمكن قراءته من خلال الرابط التالي :

http://www.alathar.tv/muhtawa-51.html


-->
من مواضيع alamry

alamry غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الكويت عروس الخليج العربي .. صور ومعلومات ★★سُمُوّ الْامِيْرِ★★ صور و صور 4 08-01-2010 12:38 AM


الساعة الآن 03:22 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir