منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار > تفسير القرآن الكريم

تفسير القرآن الكريم تفسير القرآن الكريم , تفسير القرآن الكريم للشعراوي و ابن الكثير و ابن عثيمين و الكثير من الشيوخ



Like Tree42Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-16-2013, 10:52 AM   #5
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة



........


{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
الخطاب لأحد أولي العزم من الرسل
فما بالنا نجالس البطالين ونحن في مأمن من الردى ؟!


{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
فَيها التحذير من مجلس السوء وأنه سبب الغواية والضلالة

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
في رحلة الإيمانلا تتأثر بالرسائل السلبية ولا تتبع أصحاب الهوى

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
الغفلة عن الآخرة مستلزمة للهلاك

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
إذا تحكم الهوى بالرأي هوى !

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
احذر من مصاحبة من اتبع هواه ... فإنها تعدي وتردي !

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
فسيمر بك أناس هذه صفتهم , أحذر أن تغفل عن أمر القيامة بسببهم , هذا التحذير لنبي !

{ فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُ فَتَرْدَىٰ }
فَلا يصرفك عن الإيمان بها والاستعداد لها من لايصدق يوقوعها ولا يعمل لها


{ وَمَا تِلْكَ بِيَمِينِكَ يَـٰمُوسَىٰ }

الله يعلم مافي يمينه لكن أراد سبحانه أن يؤنسه ويلاطفه وما أجمله من إيناس !

{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى وَلِىَ فِيهَا مَـَٔارِبُ أُخْرَىٰ }

كان يكفيه أن يقول كلمة واحدة ( عصاي ) ولكنه أطال الكلام لأنه استأنس يالكلام مع الله جل في علاه
{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى }
تحولت عصاه من هداية الغنم إلى هداية البشر
الاعتماد على الله يُسخر للعبد غايات عظيمة بوسائل ضعيفة

{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى }
وهو في حضرة ملك الملوك لم يتزين بما ليس فيه ولم يتصنع ما لا يملك

{ وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى }
الهش : ضرب الشجر بحيث تسقط أوراقها وثمارها دون أن تنكسر أغصانها
يالرفق الأنبياء حتى مع الشجر لم يكن غليظاً !

{ وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى }
من راعي [ غنم ] إلى راعي [ أمم ]
ما هيأك الله في بدايتك ينفعك بعد تقدمك
{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى وَلِىَ فِيهَا مَـَٔارِبُ أُخْرَىٰ }
توفير الموارد بتعدد استخدامات الأداة حكمة وإبداع

{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى }
كل الأنبياء رعاة غنم فأصبحوا قادة للأمم
مامن نبي إلا ورعى الغنم

{ قَالَ هِىَ عَصَاىَ أَتَوَكَّؤُا۟ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَىٰ غَنَمِى وَلِىَ فِيهَا مَـَٔارِبُ أُخْرَىٰ }
أدواتك البسيطة تكون سلاحاً إذا أراد الله تعالى

{ قَالَ أَلْقِهَا يَـٰمُوسَىٰ ﴿١٩﴾ فَأَلْقَىٰهَا }
امتثال سريع لأمر الإلهي من غير مناقشة أو أعتراض

{ قَالَ أَلْقِهَا يَـٰمُوسَىٰ ﴿١٩﴾ فَأَلْقَىٰهَا }
سرعة الاستجابة الله تبارك وتعالى وعدم التباطؤ

{ قَالَ أَلْقِهَا يَـٰمُوسَىٰ ﴿١٩﴾ فَأَلْقَىٰهَا }
لم يتردد .. ولم يسأل .. قمة العبودية الله تعالى









__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-16-2013, 11:29 AM   #6
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة




........


{ فَأَلْقَىٰهَا فَإِذَا هِىَ حَيَّةٌۭ تَسْعَىٰ }

كانت نباتاً ، ثم استحالت جماداً ، ثم انقلبت حيواناً
فتعالى من يصرف الأمور بكل حكمة واقتدار

ثم لما قال موسى عليه السلام { هِىَ عَصَاىَ } قيل له : { أَلْقِهَا }
ولما خاف منها قيل له : {خُذْهَا }
أوامر الرحمن لا تأتي دائماً على ماتهوى !

{ فَأَلْقَىٰهَا فَإِذَا هِىَ حَيَّةٌۭ تَسْعَىٰ ﴿٢٠﴾ قَالَ خُذْهَا وَلَا تَخَفْ ۖ }
تجربة الشيء قبل تقديمه للغير لتعزيز الثقة فيه منهج رباني أمر الله به موسى


{ وَمَا تِلْكَ بِيَمِينِكَ يَـٰمُوسَىٰ }
عند الضيق لا تنظر إلى مافي أيدي الناس
قد تكون الفرج في يمينك وأنت لا تعلم

{ فَأَلْقَىٰهَا فَإِذَا هِىَ حَيَّةٌۭ تَسْعَىٰ }
قد لا تدرك حقيقة أقرب الأشياء إليك

{ اذْهَبْ إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى }
ما أعظم الله وما أرحمه يرسل أخص أوليائه إلى ألد أعدائه .. ويؤيده
بالبراهين وهو القادر أن ينزل عدوه ب " كن "

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ }

تحرك أيها الداعية , اخرج , اذهب ، فلن يأتيك الناس لبابك !


{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ }
في حال دعوتك اذهب إلى رأس القوم وسيكفيك الباقي إن كتبت له الهداية

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ }
طغيان فرعون كان سبباُ لهلاكه

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ ﴿٢٤﴾ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }

في أعماقنا في صدورنا حيث الطاقة التي تبدد مخاوفنا وتكتسح قلقنا
في صدرك تحسم المعركة

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ ﴿٢٤﴾ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
مهمة عظيمةاستعان با الله عليها ، هذا مفتاح التوفيق .


{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ ﴿٢٤﴾ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
إذا عظمت المهمة احتاجت النفس لانشراح الصدر { أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ }

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ ﴿٢٤﴾ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
علم أن القضية ليست في جيش فرعون ولا جنوده ... القضية هنا في
صدورنا حيث ينشرح الصدر وتتسع الحياة .

{ ٱذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُۥ طَغَىٰ ﴿٢٤﴾ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
سأل ربه ابتداءً شرح الصدر , لأنه يتيسر به العسير , ويُذلل به الصعب
وتُفرج به الكروب , وتقضى به المآرب

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
من مواطن الإجابة : بدايات مشاريع الخير وفواتحها .

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
لا يحتاج الداعية شيئاً مثل انشراح صدره , لأنه سيواجه ما يجعل صدره ضيقاٌ

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
الدعاة أوسع الناس صدوراً

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
شرح الصدر يكون بالتوحيد والعبادة وكثرة الذكر والالتجاء إلى الله فما أحواجنا لهذا .

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى }
انشراح الصدر دليل التوفيق وعكسه الضيق دليل الضلال { وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُۥ يَجْعَلْ صَدْرَهُۥ ضَيِّقًا حَرَجًۭا}

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى ﴿٢٥﴾ وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى }
فأرى النور أمامي، وأحس الهدى بقلبي، وأمسك الحبل بيدي، وأنال النجاح في حياتي والفوز بعد مماتي.

{
رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى ﴿٢٥﴾ وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى}
إذا انتُدبت لأمر عظيم، ومسؤولية ثقيلة؛ فقل كما قال موسى عليه السلام

{
رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى}
جمعت طب النفوس

{وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى}
وأسباب النجاح

{وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى }
آلة التواصل لتنجح تلك النفوس

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى ﴿٢٥﴾ وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى ﴿٢٦﴾ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
عقدة اللسان يحلها البيان، لكن عقدة (الفقه والفهم) كيف تحل؟

{ قَالَ رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى ﴿٢٥﴾ وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى ﴿٢٦﴾ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
ثلاث دعوات مباركات دعا بها نبي الله موسى؛ فكانت عونًا له في دعوته.

دعاء موسى عليه السلام: { رَبِّ ٱشْرَحْ لِى صَدْرِى ﴿٢٥﴾ وَيَسِّرْ لِىٓ أَمْرِى ﴿٢٦﴾ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
دعاء يحسن بالطلبة والطالبات اللهج به.

{
وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
كان في لسانه عوق، لكنه لم يضخم العقبة بل تقدمت به الهمة فطلب حل العقدة، فحُلت

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
لم يطلبه من أجل نفسه، وإنما حظوظ النفس بعيدةٌ عن أنفاس الداعية المخلص.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
الوعي بأهمية التكليف، والرحمة بالمدعوين، يستدعيان الحرص على حسن الوسيلة، والاهتمام بما يحقق الهدف.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
كان في لسانه عوق، لكنه لم يضخم العقبة؛ بل تقدمت به الهمة، فطلب حل العقدة، فحُلت..

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
لم يطلبه من أجل نفسه، وإنما حظوظ النفس بعيدةٌ عن أنفاس الداعية المخلص.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
الوعي بأهمية التكليف، والرحمة بالمدعوين، يستدعيان الحرص على حسن الوسيلة، والاهتمام بما يحقق الهدف.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
فيه الحرص على جمال العبارة من الداعية ليكون أقوى وأجدر بالقبول.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
لم يسأل من الدنيا إلا ما يتبلغ به للآخرة وبقدر الحاجة .. هكذا شأن أهل الآخرة.

{ وَٱحْلُلْ عُقْدَةًۭ مِّن لِّسَانِى ﴿٢٧﴾ يَفْقَهُوا۟ قَوْلِى }
فيه زهد الأنبياء عليهم السلام .. حيث طلب حل عقدة من لسانه بما تتطلبه دعوته فقط
ولو طلب أكثر لأعطي

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى }
رابطة القرابة تكون أصدق في النصح من غيرها غالبًا لا سيَّما في حال الشدائد!

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى }
استفد ممن حولك لن تمنعك ظروفك عن أمر طُلب منك بعد ذلك.

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى }
إذا هيأ الله للإنسان علمًا أو جاهًا أو مالًا أو نحو ذلك فلا ينسَ إخوانه وأقاربه منه.

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى }
بعد شفاعة موسى لأخيه بالنبوة مَن يلوم الأخ بنفع أخيه؟

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى }
أعظم شفاعة في التاريخ شفاعة موسى لأخيه هارون .. رُزق النبوة بسؤال أخيه.

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى ﴿٣٠﴾ ٱشْدُدْ بِهِۦٓ أَزْرِى ﴿٣١﴾ وَأَشْرِكْهُ فِىٓ أَمْرِى }
البحث عن المعين في الدعوة من سنن الأنبياء.

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى ﴿٣٠﴾ ٱشْدُدْ بِهِۦٓ أَزْرِى ﴿٣١﴾ وَأَشْرِكْهُ فِىٓ أَمْرِى }
لا يستغني المرء عن رفيق يشد أزره.

{ وَٱجْعَل لِّى وَزِيرًۭا مِّنْ أَهْلِى ﴿٢٩﴾ هَـٰرُونَ أَخِى ﴿٣٠﴾ ٱشْدُدْ بِهِۦٓ أَزْرِى ﴿٣١﴾ وَأَشْرِكْهُ فِىٓ أَمْرِى }
هذه أعظم شفاعة في الدنيا اختصَّ بها الكليم أخاه .. فأجابه الله.





__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-16-2013, 01:18 PM   #7
مراقب
 
الصورة الرمزية زيآد القآضي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: الرياض | عبدالله المبارك
المشاركات: 3,473
معدل تقييم المستوى: 42520193
زيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond reputeزيآد القآضي has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد

طرح رآئع
جزآك الله خيرآ ..
والله يكتب لكِ آلآجر ويجعله في موآزينك

يعطيك آلعآفيه

نُونْ ..؛ likes this.
__________________
#خالد_القاضي

اللهم إغفر له وارحمه واعفٌ عنه وأكرم نزله ووسع مدخله
-->
من مواضيع زيآد القآضي

زيآد القآضي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-16-2013, 03:25 PM   #8
ابوفواز
 
الصورة الرمزية abu.fawaz
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: في ديرتي جبال الحشر"
المشاركات: 281
معدل تقييم المستوى: 10956340
abu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond reputeabu.fawaz has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد

اشكرك اختي" صخب على ماقدمتيه لنا من ايات سورة طه ..
وتفسيرها . جلعلك الله من اصحاب الجنه . وجزاك الله خير ..
على الموضوع المفيد وجعله الله في ميزان حسناتك.
..


__________________
soon
-->
من مواضيع abu.fawaz

abu.fawaz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:40 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir