منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار > تفسير القرآن الكريم

تفسير القرآن الكريم تفسير القرآن الكريم , تفسير القرآن الكريم للشعراوي و ابن الكثير و ابن عثيمين و الكثير من الشيوخ



Like Tree42Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-20-2013, 11:05 AM   #13
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد


........



{ إِنَّكَ كُنتَ بِنَا بَصِيرًۭا }
مهما كان لك من القبول في دعوتك .. اجعل نُصب عينيك

{ قَالَ قَدْ أُوتِيتَ سُؤْلَكَ يَـٰمُوسَىٰ ﴿٣٦﴾ وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَيْكَ مَرَّةً أُخْرَىٰٓ }
أيها الداعية إياك والعجب، فإنه وربي أمارة نكوصك عن الدعوة، فكلنا منة من الله!

{ وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَيْكَ مَرَّةً أُخْرَىٰٓ }
هي نعم الله يُربِّيك بها مرة بعد مرة .. فقطأملأ قلبك بالحمد.

{ أَنِ ٱقْذِفِيهِ فِى ٱلتَّابُوتِ فَٱقْذِفِيهِ فِى ٱلْيَمِّ }
ظلمة التابوت وظلة اليم استحالت أنوارًا في قلب أم موسى بعد وعد الله { إِنَّا رَآدُّوهُ إِلَيْكِ }.

{ فَٱقْذِفِيهِ فِى ٱلْيَمِّ }
سبحان من يُخرج من لجج المخاوف .. هدايات ورحمة!

{ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّۭ لِّى وَعَدُوٌّۭ لَّهُۥ ۚ }
إذا أراد الله إهلاك ظالم جعله يسير بنفسه راضيًا إلى هلاكه وهو لا يشعر
أهلك الله فرعون بموسى وجعله يتكفَّل برعايته.


{ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّۭ لِّى وَعَدُوٌّۭ لَّهُۥ ۚ }
الله يتحدَّى فرعون ، يجعله يُربي في قصره من ذبح الآلاف خشية ولادته ،
ويُنفق على مرضعته الأموال وهو صاغرٌ ذليل
.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
محبة الناس للمرء أمر يلقيه الله في القلوب لمن يرضى عنه
و ليس بجهد الإنسان؛ فالمحبة توهب ولا تُطلب.


{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
محبة الخلق لك هبة ربانية لا تُنال إلا بالتواضع والإخلاص لله
.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
قال سلمة بن كهيل: حببتك إلى عبادي .

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
قال الطبري: "قال بعضهم: عنى بذلك أنه حببه إلى عباده"
بعض الناس تجد حبهم يُلقى عليك .. يجتاحك .. يغمرك.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
محبة وأنت في قفار مدين ترعى الغنم ..محبة وأنت في تابوت يلعب به الموج
محبة وأنت مقرور في ليل مظلم.


{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
لا تُتعب نفسك بالتحبب للآخرين إن قلوبهم ليست ملكهم
إنها تأتمر بأوامر تأتي من فوق العرش .. فتحبب لمن على العرش استوى.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
محبة الله لعبده لاتجعله بلا خصوم؛ بل قد تزيد خصومه،

قال عن موسى
{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
ومع ذا قال النبي صلَّ الله عليه وسلم: "يرحم الله موسى أوذي بأكثر من هذا فصبر".

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
من حب الله لك ألا يلقي محبتك على من لا يستحقها
ألقى الله المحبة على موسى ولم يحبه فرعون.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
ما أجمل هذا الفخر لموسى عليه السلام .. (محبة من الله)
قال عكرمة: "ما رآه أحد إلا أحبه".

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
المحبة الصادقة لك من الخلق هي هبة ربانية من الله.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
الله - جل في علاه - يحب! فإذا أحبك الله؛ حبَّـب فـيك خلقه وعباده.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى }
بعض الناس إذا رأيته أُلقيت عليك محبته.

{ وَأَنَا ٱخْتَرْتُكَ }
{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ
}
{ وَٱصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِى }
أوسمة ربانية فاز بها كليم الله موسى عليه السلام..
نسأل الله من فضله.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
ليس بينك وبين العظمة إلا أن يحبك.

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
ألا يدهشك هذا التآلف العجيب بين المحبة وملاحظة المحبوب بالعين؟!

{ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
منها محبة الله حين تحيط العبد فتقلب المخاوف أمنًا.





__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2013, 01:00 PM   #14
مراقبة عامه
 
الصورة الرمزية حنآيآ الروح
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: فِيْ مَتَاْهَاْتِ اْلزَمَنْ
المشاركات: 13,747
معدل تقييم المستوى: 42949724
حنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد

طرح رائع جدا
يعطيك العافية وجزاك الله خيرا
نُونْ ..؛ likes this.
__________________
-->
من مواضيع حنآيآ الروح

حنآيآ الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-26-2013, 06:01 PM   #15
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ~حكاية عطر~ مشاهدة المشاركة
طرح رائع جدا
يعطيك العافية وجزاك الله خيرا

أثريتي متصفحي بحضورك الرائع مثلما عهدتك
وعندما تسطرين الأحرف فإنك تسطرين أروعها وآنقها

تحاياي العطره ممزوجه بـ إحترامي الذي لاينضب
__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-26-2013, 06:27 PM   #16
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد



........



{ وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
نتعجب من صناعة البشر، كيف لو كانت من الله سبحانه ورعايته؟!
وأيُّ صناعة؛ إنها (صناعة الدعوة).

{ وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
التربية صناعةٌ .. فمن أتقنها حمد العاقبة.

{ وَأَنَا ٱخْتَرْتُكَ } ، { وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ } ، { وَٱصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِى }
تأمل في حال موسى:
كيف هي مشاعره والله يقول له:
كيف لم يطر قلبه؟!

{ وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
يصنع الله ما يشاء .. سر في طريقك لله .. فإن أراد الله منك شيئًا صنعك له صناعة

{ وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِىٓ }
الأنبياء - عليهم السلام - يُصنعون في كل مرحلة من مراحل حياتهم، ويُرَبَّون بعين الله.

{ إِذْ تَمْشِىٓ أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ مَن يَكْفُلُهُۥ ۖ }

الأخت نعم العون للداعية .. فأشركوا أخواتكم يا معشر الدعاة .. فستروا منهن عجبًا.


{ هَـٰرُونَ أَخِى } .. { إِذْ تَمْشِىٓ أُخْتُكَ } .. { فَرَجَعْنَـٰكَ إِلَىٰٓ أُمِّكَ }
القرب من الأولياء .. مع الصدق والاتباع .. يُكسب الرفعة وخلود الذكر.


{ فَقَالَ لِأَهْلِهِ ٱمْكُثُوٓا۟ } .. { إِذْ أَوْحَيْنَآ إِلَىٰٓ أُمِّكَ } .. { إِذْ تَمْشِىٓ أُخْتُكَ }
الكناية عن المرأة أولى من التصريح باسمها؛ فسترها مقصود شرعًا.

{ فَقَالَ لِأَهْلِهِ ٱمْكُثُوٓا۟ } .. { إِذْ أَوْحَيْنَآ إِلَىٰٓ أُمِّكَ } .. { إِذْ تَمْشِىٓ أُخْتُكَ }
دور المرأة في حياة موسى ﷺ ظاهر؛ نحتاج أن نجدد دورها الآن.







__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:49 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir