منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار > تفسير القرآن الكريم

تفسير القرآن الكريم تفسير القرآن الكريم , تفسير القرآن الكريم للشعراوي و ابن الكثير و ابن عثيمين و الكثير من الشيوخ



Like Tree42Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-28-2013, 05:58 PM   #17
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد



........

{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَن يَكْفُلُهُ }
تلاحق نبي الله موسىﷺ وتبتكر فكرة إبداعية لتنقذه وترجعه من بين يدي فرعون إلى أمه سالما

ما أعظم دور المرأة
{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَن يَكْفُلُهُ }
وفي سورة القصص: { فَبَصُرَتْ بِهِ عَن جُنُبٍ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ }
{ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ }
عجبًا لتدبيرها!


{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ }
لن تجد كقلوب الأخوات .. وتضحياتهن!

{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ }
البنت هي المعين الحقيقي - بعد الله - للأم في تربية الصغار
ومساعدتها نفسيًّا وجسديًّا.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
المعصية من مُنَغِّصات السعادة والحياة الهانئة.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
لم يُنجِك منهم فقط .. بل حتى من الغم الذي أتى بسببهم.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
الغم تحتاج له طوق نجاة من الله.

{ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا }
هذا من مراحل صنع الله له .. لا تحْكُم من خلال الظواهر.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
من قتل نفسًا معصومة فقد انغمس في الغم؛ قال ﷺ: "لا يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصب دمًا حرامًا

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
ليس هناك غم أعظم عند المسلم من غم معصية القتل، ولذا يلجأ من وقع في مثل هذا إلى الله أن يزيل همه وغمه.

{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَن يَكْفُلُهُ }
ماأعظم منزلة الأخوات! هناك من يُسدي لك معروفًا في مرحلة من مراحل حياتك .. إياك أن تنساه أبدًا.





__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-2013, 04:02 AM   #18
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد



........


{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ }
لن تجد كقلوب الأخوات .. وتضحياتهن!

{ إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ }
البنت هي المعين الحقيقي - بعد الله - للأم في تربية الصغار، ومساعدتها نفسيًّا وجسديًّا.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
المعصية من مُنَغِّصات السعادة والحياة الهانئة.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
لم يُنجِك منهم فقط .. بل حتى من الغم الذي أتى بسببهم.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
من قتل نفسًا معصومة فقد انغمس في الغم؛ قال ﷺ:
"لا يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصب دمًا حرامًا".


{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
ليس هناك غم أعظم عند المسلم من غم معصية القتل، ولذا يلجأ من وقع في مثل هذا إلى الله أن يزيل همه وغمه.

{ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ }
الغم تحتاج له طوق نجاة من الله.

{ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا }
هذا من مراحل صنع الله له .. لا تحْكُم من خلال الظواهر.

{ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى }
من تأمل أقدار الرب تعالى، وجربها في الخلق، علم أنها واقعة في أليق الأوقات بها. (ابن القيم)

وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى }
لا تيأس من مصاعب الطريق .. ربما كانت أحزانك اليوم مقدمات لفرج يدوم!

وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
إذا أحب الله عبدًا اصطنعه لنفسه، واجتباه لمحبته، واستخلصه لعبادته،
فشغل همه به، ولسانه بذكره، وجوارحه بخدمته. (ابن القيم)


{ وَأَنَا اخْتَرْتُكَ } .. { وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي } ..{ وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
أي مكانة كانت لموسى عليه السلام عند ربه؛ اللهم اجعلنا ممن اخترتهم.

وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
كيف يصطنع الله عبده لنفسه ؟
أن يختاره لحمل رسالته وتبليغ دينه، ويجعل همه كله في ذلك ..
يارب اجعلنا كذلك.


وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
وفي سورة الأعراف: { يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالاَتِي وَبِكَلاَمِي }

المهمات الصعبة ليس لها إلا النخبة ممن اختارهم الله واصطفاهم واصطنعهم.


وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
لم تزد هذه الكلمة موسى عليه السلام الا مزيد همة، فقال بعدها بآيات
{ وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى }
هكذا تفعل البشائر بالصالحين.

بين العناية بـ{ وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي } والاصطفاء بـ وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
تربية بالمحن إلى التمكين؛
فمن ظن بلوغ الاصطفاء بدون البلاء فقد أخطأ.

وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي }
ما أجمل أن يختارك الله لأداء رسالته .. اللهم استعملنا في طاعتك.




__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-2013, 06:43 PM   #19
banned
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 542
معدل تقييم المستوى: 0
RaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond reputeRaMaL has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد

بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيرا


اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
حسبي الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
-->
من مواضيع RaMaL

RaMaL غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2013, 11:15 PM   #20
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute
افتراضي رد: [ هدايات طه ] تاملات تدبرية في سورة | متجدد


أثريتي متصفحي بحضورك الرائع مثلما عهدتك

وعندما تسطرين الأحرف فإنك تسطرين أروعها وآنقها

تحاياي العطره ممزوجه بـ إحترامي الذي لاينضب
__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir