منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree5Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-27-2013, 10:10 PM   #1
عضو من أعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية نُونْ ..؛
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الدولة: قِي حِمَايَة عِينٌ لاَ تَنَام
المشاركات: 13,067
معدل تقييم المستوى: 42949721
نُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond reputeنُونْ ..؛ has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
A11 مشيئة العبد وإختياره


للعبد مَشيئةٌ واختيار ، بها يفعل ويترك ، ويُؤمن ويكفر ، ويُطيع ويَفجُر ، وعليها يُحاسَب ، مع أنَّ الله - سُبحانه
يَعلمُ ما يكونُ عليه ، وما سيختاره ، وكيف سيكونُ مَصيرُه .

اللهُ لم يَجبُر أحدًا على فِعل الشَّرِّ ، ولا اختيار الكُفر ، بل وَضَّحَ له الطريقَ ، وأرسل له الرُّسُلَ ، وأنزل له الكُتُب
ودَلَّه على الصَّواب ، فمَن ضَلَّ فإنَّما يَضِلُّ على نفسه .

الإنسانُ يُؤمِنُ ويَعملُ والصالحاتِ باختياره ومشيئته ، فيَدخل الجنةَ
أو يَكفُر ويَعمل السيئاتِ باختياره ومشيئته فيدخل النار
فلَكَ مَشيئةٌ ، فاستهدِ رَبَّكَ يَهديك

كُلُّ إنسانٍ يَعلمُ مِن نَفسِهِ وبالنَّظَرِ حولَه أنَّ أعمالَنا مِن خَيرٍ وشَرٍّ وطاعةٍ ومَعصية نفعلُها باختيارنا
ولا نشعُر بسُلطةٍ تُجبِرُنا على فِعلها ، فاجعلها في طاعةٍ تُفلِح .


مَشيئةُ العَبد تستطيعُ أن تَسُبَّ وتَكذِبَ ، كما تستطيعُ
أن تصدق وتستغفر ، وتستطيعُ أن تمشي إلى أماكن المُنكر
كما تستطيعُ أن تمشي إلى أماكن الخَير والطاعة .

مَشيئةُ العَبدِ : يستطيعُ الإنسانُ أن يَضرِبَ بيدِهِ ويَسرِق ،
ويُزوِّر ، ويَخون ، ويستطيعُ أن يُساعِدَ المحتاج
ويبذل الخَير ، ويُقدِّمُ المَعروفَ بيده . وكُلُّ نَفسٍ بما كسبت رهينة .

كُلُّ إنسانٍ يُؤدِّي شيئًا مِن الأعمال ، لا يَشعُرُ بالجَبرِ ولا بالقَهر
بل يَفعلُها باختياره وإرادته ، ومِن ثَمَّ فإنَّه سيُحاسَبُ عليها
إنْ خيرًا فخَير ، وإنْ شرًّا فشَرّ .


ما كتبه الله تعالى وقدَّره ، أمرٌ لا يَعلمُ به العَبد ،
ولا يَصِحُّ له أن يَحتجَّ به ، كمَن يَنسِبُ فِعلَ المَعصيةِ إلى القَدَر فقد كَذَب
فلَكَ مَشيئةٌ واختيار ولكنَّكَ غَوَيْتَ .


اللهُ لم يَظلِم الشَّقِيَّ بل أعطاه المُهلةَ والقُدرةَ والاختيار
وأقامَ الحُجَّةَ عليه بالرُّسُلِ والكُتُب وذكَّره وأنذره ؛ لِيَهتديَي
ولكنَّه اختار طريقَ الغِواية فشَقِيَ وعُذِّبَ .

﴿ وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِنْ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ
﴿قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا * وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا
لك مشيئةٌ فاجعلها طاعة .

الإيمانُ بأنَّ اللهَ تعالى قَدَّرَ الأشياءَ وكَتَبَها لا يَعني أنَّه جَبَرَ عِبادَه على الطاعةِ أو المَعصيةِ
بل أعطاهم الإرادةَ والاختيارَ ، فيها يفعلون ، وعليها يُحاسَبون .

﴿ وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ
تدارك حياتَكَ ، فهي دارُ الابتلاءِ والاختبار ، فأحسِن المَشيئةَ والاختيار ،
قبل أن يُقالَ لَكَ لا فِرار إمَّا جَنَّةٌ وإمَّا نار .

ان الله وضح لنا طريق الخير وطريق الشر وترك لنا الاختيار وهو يعلم ما سوف نفعل ونختار
اللهم إجعل خطانا في هذه الدنيا على طريق الخير والهدى والتقى
الذي يوصلنا برضاك ورحمتك إلى جنتك


__________________

هون عليكْ ؛
كُل الحياةِ مُغادرة
كُل المآسي عابرة
يا صاح دُنيانا طريق والعيشُ عيشُ الآخرة



-->
من مواضيع نُونْ ..؛

نُونْ ..؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2013, 01:19 AM   #2
| عضو مميز |
 
الصورة الرمزية ملامح الغسق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2013
المشاركات: 6,922
معدل تقييم المستوى: 42949700
ملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond reputeملامح الغسق has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مشيئة العبد وإختياره

اقتباس:
اللهُ لم يَجبُر أحدًا على فِعل الشَّرِّ ، ولا اختيار الكُفر ، بل وَضَّحَ له الطريقَ ، وأرسل له الرُّسُلَ ، وأنزل له الكُتُب

ودَلَّه على الصَّواب ، فمَن ضَلَّ فإنَّما يَضِلُّ على نفسه .
اقتباس:



الإنسانُ يُؤمِنُ ويَعملُ والصالحاتِ باختياره ومشيئته ، فيَدخل الجنةَ
أو يَكفُر ويَعمل السيئاتِ باختياره ومشيئته فيدخل النار
فلَكَ مَشيئةٌ ، فاستهدِ رَبَّكَ يَهديك



أجمل ما قرأت ليومي هذا حتى حيني

جزاك ربي نعيم جنانه ..
نُونْ ..؛ likes this.
-->
من مواضيع ملامح الغسق

ملامح الغسق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2013, 10:39 AM   #3
banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2013
الدولة: الرياض
المشاركات: 2,338
معدل تقييم المستوى: 0
طفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond reputeطفلة القمر has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مشيئة العبد وإختياره

حدائق من ورود الأمتنان
و جنائن أزهار من الأمنيات
أنثرها أمام دربكِ لـ علها تسعدكِ كما أسعدتنا
بـ هذا الطرح الاكثر من رائع
لكِ جوري النسيم يحفكِ بـ كل شئ جميل
ورود تقديري و جلَ حروف احترآمي
-->
من مواضيع طفلة القمر

طفلة القمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2013, 09:43 PM   #4
صانع حرف
 
الصورة الرمزية أحاسيس صاامته
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: القصيم
المشاركات: 3,251
معدل تقييم المستوى: 18619116
أحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond reputeأحاسيس صاامته has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مشيئة العبد وإختياره



جزاك الله خيرا

ونفع بك ِالاسلام والمسلمين
الله يعطيك الف عاافيه
جعله الله في ميزان حسناتك وصحائف اعمالك
لا عدمنااااكِ
__________________



متصدر لاتكلمني***


-->
من مواضيع أحاسيس صاامته

أحاسيس صاامته غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طرفة بن العبد الأديب عصام السنوسى خواطر و قصائد 1 05-04-2011 04:55 PM


الساعة الآن 10:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir