منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-13-2014, 01:13 AM   #1
-( عضو )-
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
فتحى عطا is on a distinguished road



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
Htoof16 فتوى :الدعاء والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بصيغ غير واردة

فتوى :الدعاء والصلاة على النبي
صلى الله عليه وسلم بصيغ غير واردة


السؤال :

هل تجوز هذه الصيغ الواردة في هذا الموضوع في الصلاة
على النبي صلى الله عليه وسلم، صلّوا على الحبيب:

قال الله سبحانه وتعالى:
(إنَّ اللهَ وملائكَتَهُ يُصَلُّونَ على النَّبي يا أَيُّها الذِّين آمَنوا
صَلُّوا عَلَيهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيما ً) ،
اللَّهمَّ صلِّ على سَيِّدِنا محمد وعلى آل سَيِّدِنا محمد
كما صلَّيت على سَيِّدِنا إبراهيم وعلى آل سَيِّدِنا إبراهيم ،
وبارك على سَيِّدِنا محمد وعلى آل سَيِّدِنا محمد
كما باركت على سَيِّدِنا إبراهيم وعلى آل سَيِّدِنا إبراهيم
في العالمين..إنك حميد مجيد .

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه، عدد خلقك.. ورضا نفسك،
وزِنَةَ عرشِكَ، ومدادَ كلماتِك،
اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه عدد ما خلقتَ، وعدد ما رزقتَ،
وعدد ما أحييتَ، وعدد ما أَمتَّ.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه في كلِّ وقتٍ وحين،
وفي كلِّ مِلَّةٍ ودين، وفي العالمين إلى يوم الدِّين .

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه كلما ذَكركَ الذَّاكرون،
وكلما غَفَلَ عن ذِكرِك الغافلون، و عدد من صلَّى عليه ،
وعدد من لم يُصلِّ عليه، وعددَ أوراق الأشجار،
وعدد مياهِ البحار، وعدد ما أظلمَ عليه الليل
وما أضاء عليه النهار.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه صلاةً تكونُ لكَ رِضاءً،
ولِحَقِّهِ أداءً، وأعطِهِ الوسيلة َوالفضيلةَ والمقامَ المحمودَ
الذي يَغبِطُه عليه الأوَّلونَ والآخرون.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه كما تُحبُّ أن يُصَلَّى عليهِ،
وكما ينبغي أن يُصَلَّى عليه، وكما أَمرتَ أن يُصلَّى عليه،
اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه صلاةً تُنجِينا
من جميعِ الأهوالِ والآفاتِ، وتَقضِي لنا بها جميعَ الحاجات،
وتُطهِّرنا بها من جميعِ السَّيئات، وتَرفَعنا بها إلى أعلى الدَّرجات،
و تُحَلُّ بها العّقد، وتنفرِجُ بها الكرب، وتُقضى بها الحَوائِج،
وتُنال بها الرَّغائِب وحُسن الخواتيم.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه صلاةً يَنفرِج بها كل ضيقٍ وتعسيرٍ،
ونَنالُ بها كلَّ خيرٍ وتيسيرٍ، وتَشفينا من جميع الأوجاع والأسقام،
وتحفظنا في اليقظة والمنام، وتَرُدُّ عنَّا نوائِب الدَّهر ومتاعبَ الأيام.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على النَّبي الأمِّي ، سَيِّدِنا محمد المختار،
وعلى آلِهِ الأطهار، وأصحابه الأخيار .

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على خاتمِ النَّبيين، وسيِّدِ المرسلين،
و إمامِ المتقين، المبعوثِ رحمةً للعالمين، شفيعِ الأُمَّة،
و كاشِف الغُمَّة، ومُجلِي الظُّلمة.

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على النِّعمة المسداة، والرَّحمةِ المهداة،
والسِّراجِ المنير، صاحبِ الشَّفاعةِ الكُبرى، والوَسيلةِ العُظمى،
مَن نَصَحَ الأُمَّة، وجاهد في الله حقَّ جهادِهِ .

اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على صاحب الحوض المورود،
والمقام المحمود، والمكان المشهود.
اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على من بالصَّلاةِ عليهِ تُحطُّ الأوزار،
وتُنال منازل الأبرار، ورحمة العزيز الغفار.

اللَّهمَّ إنا نسألُكَ من خيرِ ما سألكَ منه محمد نبيك ورسولك ،
ونعوذ بك من شر ما استعاذ بك منه محمد نبيك ورسولك،
اللَّهمَّ إنا نسألُك حبَّهُ.. وحُبَّ من يُحِبُّه،
وحُبَّ كلِّ عملٍ يُقربُنا الى حُبِّه.

اللَّهمَّ أحينا على سُنَّتِهِ، وأمتنا على سُنَّتِهِ، واحشُرنا في زُمرَتِه،
وارزُقنا شَفاعَتَه، وأورِدنا حَوضَه،
واسقنا من كأسِه شربةً لا نَظمَأُ بَعدَها أبَداً،
غير خزايا ولا نادمين، ولا فاتِنينَ ولا مَفتونِين،
اللَّهمَّ متِّعنا برؤيةِ وجهِهِ الكريم في الدُّنيا والآخرة،
وأكرِمنا بمُصاحبتِه وآله وصحبه في أعلى عِلِّيين.
اللَّهمَّ اجزِهِ عنَّا أَفضل ما جازيتَ نبياً عن أُمَّتِهِ ،
وصلِّ عليه وعلى جميع النبيين والمرسلين وسَلِّم تَسليماً كثيراً .

اللَّهمَّ بلِّغ نَبيكَ وحَبِيبكَ مِنَّا الآن أفضَلَ الصَّلاةِ و أَزكى السَّلامِ،
اللَّهمَّ اشرح بالصلاةِ عليهِ صُدورَنا، ويَسِّر بها أُمورَنا،
وفَرِّج بها همُومَنا ، واغفِر بها ذُنوبَنا، وثَبِّت بها أَقدامَنا،
وبَيِّض بها وجوهَنا، واقضِ بها ديوننَا، وأصلح بها أحوالَنا،
اللَّهمَّ تَقبَّل بها تَوبتَنا، واغسِل بها حوبَتَنا،
وانصُر بها حُجَّتَناة، واغفِر بها ذلَّتَنا،
اللَّهمَّ اجعلها نوراً من بين أيدِينا، ومِن خلفِنا، وعن أيمانِنا،
وعن شمائِلنا، ومن فوقِنا، ومن تحتِنا، وفي حياتِنا، وفي مماتنِا .

اللَّهمَّ أَدِم بركَتَها علينا في الدُّنيا والآخرة، حتى نلقى حَبِيبَنا
( صلَّى الله عليه وسلم ) ونحن آمنون مُطمَئِنُّون،
فَرِحون ومُستَبشِرون، اللَّهمَّ لا تُفَرِّق بيننا وبينَهُ
حتى تُدخِلَنا مُدخَلَه .....الخ
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
وعلى آله وصحبه،
أما بعـد:
فما ورد السؤال عنه اشتمل على صيغ للصلاة على النبي
صلى الله عليه وسلم، واشتمل على عدة صيغ من الدعاء،
وصيغ الصلاة عليه منها صيغ جاءت بها السنة،
ومنها صيغ حسنة ذكر العلماء صيغا قريبة منها
ولا محظور فيها شرعا، كقول
الشافعي في الرسالة:
فصلى الله على نبينا كلما ذكره الذاكرون
وغفل عن ذكره الغافلون
.


وإننا نرى أنه لا حرج على المرء في الصلاة على النبي
صلى الله عليه وسلم، أو الدعاء بأي صيغة
بشرط أن لا تشتمل على محظور شرعي كغلو في وصف للنبي
صلى الله عليه وسلم بشيء من خصائص الرب تبارك وتعالى.


ولا شك أن الأولى والأفضل الاقتصار والاكتفاء بالصيغ
الواردة الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم،
فقد سأل الصحابة النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا:
قد علمنا كيف نسلم عليك فكيف نصلي عليك، قال فقولوا:
اللهم صلى على محمد وعلى آل محمد
كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد
...
رواه البخاري ومسلم وغيرهما.


هذه الصيغة الواردة، ووردت صيغ أخرى فمن صلى عليه بها
فهو على خير لأن هذا مما تنوعت فيه السنة،
والنبي عليه الصلاة والسلام علمنا الصيغة التي نصلي عليه بها
فالأولى الاقتصار عليها لأنها أفضل الصيغ وأتمها وأسلمها.


قال السيوطي رحمه الله:
قرأت في الطبقات للتاج السبكي نقلا عن أبيه ما نصه:
أحسن ما يصلى به على النبي صلى الله عليه وسلم
بهذه الكيفية التي في التشهد قال:
ومن آتى بها فقد صلى على النبي صلى الله عليه وسلم بيقين،
ومن جاء بلفظ غيرها فهو من إتيانه بالصلاة المطلوبة في شك،
لأنهم قالوا كيف نصلى عليك؟ فقال قولوا، فجعل الصلاة
عليه منهم هي قول ذلك قال:
وقد كنت أيام شبيبتي إذا صليت على النبي
صلى الله عليه وسلم أقول:
اللهم صل وبارك وسلم على محمد وعلى آل محمد
كما صليت وباركت وسلمت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم
إنك حميد مجيد
فقيل لي في منامي:
أأنت أفصح أو أعلم بمعاني الكلم وجوامع فصل الخطاب
من النبي صلى الله عليه وسلم؟
لو لم يكن معنى زائد لما فضل ذلك النبي صلى الله عليه وسلم
فاستغفرت من ذلك ورجعت إلى النص النبوي.


وقال:
لو حلف أن يصلي عليه أفضل الصلاة
فطريق البر أن يأتي بذلك.

انتهى بتصرف.


وقال ابن عثيمين رحمه الله تعالى:
وأما ما يوجد في بعض الكتب من صلوات مبنية
على أسجاع وعلى أوصاف وقد تكون أوصافا
لا تصح إلا على رب العالمين
فاحذر منها وفر منها فرارك من الأسد ولا يغرنك ما فيها
من السجع الذي قد يبكي العين ويرقق القلب،
عليك بالأصيل والأصول
ودع عنك هذا الذي ألف على غير هدى وسلطان.


والله أعلم.

*********
فتحــــــى عطـــــــــــا
fathy -atta
-->
من مواضيع فتحى عطا

فتحى عطا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2014, 11:37 AM   #2
فتى النيل
 
الصورة الرمزية عاشق الوادى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: فى زمن يجهله الأخرون
المشاركات: 12,094
معدل تقييم المستوى: 42739925
عاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond repute
افتراضي رد: فتوى :الدعاء والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بصيغ غير واردة

جزاك الرحمن الخير بأكمله
-->
من مواضيع عاشق الوادى

عاشق الوادى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2014, 03:29 PM   #3

 
الصورة الرمزية زمزم.
 
تاريخ التسجيل: Sep 2013
الدولة: تحت أقدَام جَنتـي .
المشاركات: 3,639
معدل تقييم المستوى: 28008031
زمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond reputeزمزم. has a reputation beyond repute
افتراضي رد: فتوى :الدعاء والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بصيغ غير واردة

جزآكك الله خير وبآرك فيك...()
__________________
توفّني مُسلِماً وألحِقني بالصّالحِين [ http://v.ht/vz3b ]
-->
من مواضيع زمزم.

زمزم. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب كامل لفضله الشيخ محمد العريفي بعنوان" قصه فتاه" نورا الوهيبي قصص و روايات 1 06-04-2011 01:56 AM


الساعة الآن 08:42 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir