منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار > تفسير القرآن الكريم

تفسير القرآن الكريم تفسير القرآن الكريم , تفسير القرآن الكريم للشعراوي و ابن الكثير و ابن عثيمين و الكثير من الشيوخ



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-31-2014, 12:43 AM   #5
فتى النيل
 
الصورة الرمزية عاشق الوادى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: فى زمن يجهله الأخرون
المشاركات: 12,094
معدل تقييم المستوى: 42739924
عاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond repute
افتراضي رد: تفسير سورة انصح بقرائتها وتأمل اياتها لكل مهموم ,,!

جزاكى الله كل الخير أخيتى الفاضلة
__________________





-->
من مواضيع عاشق الوادى

عاشق الوادى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-01-2014, 12:28 PM   #6
VIP
 
الصورة الرمزية ســــارا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: فوق السحاب !
المشاركات: 9,616
معدل تقييم المستوى: 42949708
ســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond repute
افتراضي رد: تفسير سورة انصح بقرائتها وتأمل اياتها لكل مهموم ,,!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشق الوادى مشاهدة المشاركة
جزاكى الله كل الخير أخيتى الفاضلة
اجمعين
اخوي عاشق

ربي يحفظك ويسعدك
__________________
...
-->
من مواضيع ســــارا

ســــارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-01-2014, 12:29 PM   #7
VIP
 
الصورة الرمزية ســــارا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: فوق السحاب !
المشاركات: 9,616
معدل تقييم المستوى: 42949708
ســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond reputeســــارا has a reputation beyond repute
افتراضي رد: تفسير سورة ( يوسف ) انصح بقرائتها وتأمل اياتها لكل مهموم ,,!

وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23) وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ (24) وَاسُتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوَءاً إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (25) قَالَ هِيَ رَاوَدَتْنِي عَن نَّفْسِي وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّنْ أَهْلِهَا إِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن قُبُلٍ فَصَدَقَتْ وَهُوَ مِنَ الكَاذِبِينَ (26) وَإِنْ كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ فَكَذَبَتْ وَهُوَ مِن الصَّادِقِينَ (27) فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ (28) يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَـذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الْخَاطِئِينَ (29

72- هذه المحنة العظيمة أعظم على يوسف من محنة إخوته، وصبره عليها أعظم أجرا، لأنه صبر اختيار مع وجود الدواعي الكثيرة، لوقوع الفعل، فقدم محبة الله عليها، وأما محنته بإخوته، فصبره صبر اضطرار، بمنزلة الأمراض والمكاره التي تصيب العبد بغير اختياره وليس له ملجأ إلا الصبر عليها، طائعا أو كارها

73- اسلوب القرآن في الحديث عن هذه القصة ( أدب الألفاظ )

74- خطورة فتنة النساء، وأنها أعظم ما ينبغي الحذر منه من الشهوات، (ما تركت فتنة أضر على الرجال من النساء )
لذلك فان أعداء الله عرفوا هذه الحقيقة فنجد حرصهم الكبير على فساد المرأة المسلمة لأنهم يعرفون أنه متى ما فسدت المرأة فان المجتمع سيكون فاسدا ؟ و متى ما صلحت صلح المجتمع ؟
الأم مدرسة اذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق

75- خطورة الخلوة بالمرأة في البيت (وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ) فهذه الخلوة المحرمة تؤدى إلى المصائب العظيمة.

عن عقبة بن عامر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (إياكم والدخول على النساء . فقال رجل من الأنصار : يا رسول الله ، أفرأيت الحمو ؟ قال الحمو الموت ) (رواه البخاري /ح4934) ، (ومسلم / 5638) ، والترمذي (1171)

76- كيد المرأة بيوسف فإنها استعانت عليه لإيقاعه في الحرام بأمور كثيرة ذكرها ابن القيم في كتاب الجواب الكافي حيث ذكر ثلاثة عشر وجها و هي باختصار :
أولاً: ما ركب الله سبحانه في طبع الرجل من ميله الى المرأة .
ثانيا : أن يوسف عليه السلام كان شابا.
ثالثا : أنه كان عزبا لا زوجة له .
رابعا : أنه كان في بلاد غربة .
خامسا : أن المرأة كانت ذات منصب وجمال .
سادسا : أنها غير آبية ولا ممتنعة .
سابعا : أنها طلبت وأرادت وبذلت الجهد .

20
ثامنا : إنه في دارها وتحت سلطانها وقهرها .
تاسعا : إنه لا يخشى أن تنمي عليه هي ولا أحد من جهتها فإنها هي الطالبة والرغبة وقد غلقت الأبواب وغيبت الرقباء .
عاشرا : أنه كان مملوكا لها في الدار .
حادي عشر : أنها استعانت عليه بأئمة المكر والإحتيال فأرته إياهن وشكت حالها إليهن لتستعين بهن عليه فاستعان هو بالله عليهن فقال وإلا تصرف عني كيدهن أصب إليهن وأكن من الجاهلين .
ثاني عشر : أنها تواعدته بالسجن والصغار .
ثالث عشر : أن الزوج لم يظهر منه الغيرة والنخوة ما راحم به بينهما ويبعد كلا منهما عن صاحبه بل كان غاية ما خاطبهما به أن قال ليوسف أعرض عن هذا وللمرأة إستغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين وشدة الغيرة للرجل من أقوى الموانع.
و بعد أن ذكر ابن القيم هذه الوجوه قال :
(مع هذه لدواعي كلها فآثر مرضات الله وخوفه وحمله حبه لله على أن اختار السجن على الزنا فقال رب السجن أحب إلي مما يدعونني إليه وعلم أنه لا يطيق صرف ذلك عن نفسه وان ربه تعالى لم يعصمه ويصرف عنه كيدهن صبا إليهن بطبعه وكان من الجاهلين وهذا من كمال معرفته بربه وبنفسه ) .

77- أن الله تعالى يُعِين أولياءه في اللحظات العصيبة بأمور تثبتهم (لولا أن رأى برهان ربه ) فهو إذاً كاد ، لكن أراه الله برهاناً جعله ينصرف ، فالله يعين وليه في اللحظات العصيبة .

78- أن الإنسان لولا معونة الله لا يثبت على الحق ، لولا توفيق الله و تسديده لا يثبت على الحق ( كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء)

79- أن شهادة القريب علي قريبه أقوى من شهادة البعيد على القريب (وشهد شاهد من أهلها ) قال ابن عباس : هو رجل كبير ذو لحيه ، وهذا أصح مما قيل انه صغير أنطقه الله ، أما قصه الرضيع فضعيفة في الشاهد هذا والراجح أنه رجل كبير ذو لحيه و فيه العمل بالقرائن كما تقدم . يعنى إذا كان قميصه ممزق من الخلف معناه هي التي تطارده وهو يهرب . لو كان قميصه ممزق من الأمام هو يهجم عليها و هي تدافع عن نفسها .

80- عظم كيد المرأة قال تعالى ( إن كيدكن عظيم ) والذي يتأمل كيف حاكت هذه المرأة المؤامرة و غلقت الأبواب و قالت هيت لك واستعانت بالنسوة . يعنى أن المرأة إذا أرادت أن تكيد كادت ، وهذا شئ خلقه الله واستعظمه عن أسامة بن زيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (مَا تَرَكْتُ بَعْدِي فِتْنَةً أَضَرَّ عَلَى الرِّجَالِ مِنْ النِّسَاءِ) .البخاري

81- عظم جمال يوسف عليه السلام الذي أخذ بالألباب وقال عليه الصلاة والسلام ( إن يوسف أوتى شطر الحسن ) جزء من حديث الإسراء قال صلي الله علية وسلم ( ثم عرج بي إلى السماء الثالثة. فاستفتح جبريل. فقيل: من أنت؟ قال جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد صلى الله عليه وسلم . قيل: وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه: ففتح لنا. فإذا أنا بيوسف صلى الله عليه وسلم . إذا هو قد أعطي شطر الحسن. قال: فرحب ودعا لي بخير.رواه مسلم

82- قوله تعالى : ( ولقد همت به وهما بها ..) أصح الأقوال قي معنى هذه الآية قولان :
الأول / في الكلام تقديما وتأخيرا، تقديره: ولقد همت به، ولولا أن رأى برهان ربه لهم بها، فلما رأى البرهان، لم يقع منه الهم , و هذا القول يرجحه الشيخ الشنيقطي رحمه الله في كتابه أضواء البيان .
الثاني / إن المراد بهم يوسف هو الميل الطبيعي والشهوة الغريزية المزمومة بالتقوى، وهذا لا معصية فيه. لأنه أمر جبلي لا يتعلق به التكليف بل هذه صفة مدح لأنه امتنع مع وجود أسباب المعصية فالأحاديث جاءت أن الإنسان لا يحاسب على هم القلب وإنما على الفعل فيوسف هنا لم يذنب بدليل أنه لم يرد بعد ذلك استغفار له لأنه لم يذنب نبي في القرآن إلا وجاء بعده استغفار كما ذكر شيخ الاسلام ابن تيمه في مجموع الفتاوى و هذا القول يرجحه شيخ الاسلام ابن تيميه و السعدي في تفسيره و سماحة الشيخ ابن باز رحمه .
21



قال شيخ الاسلام ابن تيميه :
(أن الهم من يوسف لما تركه للّه كان له به حسنة، ولا نقص عليه‏.‏ وثبت في الصحيحين من حديث السبعة الذين يظلهم اللّه في ظله يوم لا ظل إلا ظله‏:‏ ‏(‏رجل دعته امرأة ذات منصب وجمال، فقال‏:‏ إني أخاف اللّه رب العالمين‏)‏ وهذا لمجرد الدعوة، فكيف بالمراودة والاستعانة والحبس‏؟ )

و يدل على ذلك أنه صلى الله عليه وسلم كان يقسم بين نسائه فيعدل ثم يقول
«اللهم هذا قسمي فيما أملك، فلا تلمني فيما لا أملك» يعني ميل القلب الطبيعي.
ومثال هذا ميل الصائم بطبعه إلى الماء البارد، مع أن تقواه تمنعه من الشرب وهو صائم.
عن أبي هريرة رضي الله عنه. قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «يقول الله تعالى: إذا هم عبدي بحسنة فاكتبوها له حسنة, فإن عملها فاكتبوها له بعشر أمثالها, وإن هم بسيئة فلم يعملها فاكتبوها حسنة, فإنما تركها من جرائي, فإن عملها فاكتبوها بمثلها»رواه البخاري ومسلم
قال السعدي رحمه الله :
فإن الهم والهوا ونحوها إذا قاومه العبد وقدم عليه الخوف والإيمان فهو كمال , كما قال تعالى : { ولمن خاف مقام ربه جنتان } [ سورة الرحمن : الآية 46 ] . وكما ثبت في الصحيح مرفوعا : من هم بسيئة فلم يعملها كتبها الله حسنة كاملة - فإنه إنما تركها من جرائي , أي تركه لها لأجل الله خوفا من عقابه ورجاء لثوابه من أكبر العبادات والله أعلم .

83- الايجاز في الحديث عن السوء و الشر فيوسف لم يفصل بل قال ( هي روادتني عن نفسي)
ينبغي للناصح و الواعظ عدم التفصيل في أمور الشر


84- احفظ الله يحفظك ( كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ )10-

85- أن تقوى الله وخشيتَه ومراقبتَه هي الحاجز المنيع الذي يقي الإنسان بإذن الله كيد الشيطان وما يزينه من معصية.

86- الله تعالى جعل للحق والصدق علامات وأمارات تدل عليه

87- مشروعية الدفاع عن النفس ولو بما يُسئُ إلى الخصم

88 – الابتعاد عن أسباب الفتن و الهروب منها اذا وقعت .

89- شهادة العدل قد توجد عن الكفار و لذلك يقول شيخ الاسلام اين تيمية أن الله يقيم بالعدل الدولة الكافرة .

90- خطورة الدياثة و اقرار المنكر في الأهل
صاحب الغيرة ليخاطر بحياته ويبذل مهجته، ويعرض نفسه لسهام المنايا عندما يرجم بشتيمة تلوث كرامته. يهون على الكرام أن تصان الأجسام لتسلم العقول والأعراض

أصون عرضي بمالي لا أدنسه لا بارك الله بعد العرض في المال
. وقد بلغ دينكم في ذلك الغاية حين أعلن نبيكم محمد : ((من قتل دون أهله فهو شهيد))

22
يقول ابن القيم رحمه الله: (إذا رحلت الغيرة من القلب ترحَّلت المحبة، بل ترحل الدين كله). ولقد كان أصحاب رسول الله من أشد الناس غيرة على أعراضهم، روي عن رسول الله أنه قال يومًا لأصحابه: ((إن دخل أحدكم على أهله ووجد ما يريبه أَشْهَدَ أربعًا. فقام سعد بن معاذ متأثرًا فقال يا رسول الله: أأدخل على أهلي فأجد ما يريبني انتظر حتى أشهد أربعًا؟! لا والذي بعثك بالحق!! إن رأيت ما يريبني في أهلي لأطيحنَّ بالرأس عن الجسد ولأضربنَّ بالسيف غير مصفح[3] وليفعل الله بي بعد ذلك ما يشاء. فقال عليه الصلاة والسلام: أتعجبون من غيرة سعد؟؟ والله لأنا أغير منه، والله أغير مني؛ ومن أجل غيرة الله حرَّم الفواحش ما ظهر منها وما بطن...))[4] الحديث وأصله في الصحيحين.

من حُرم الغيرة حرم طُهر الحياة، ومن حرم طُهر الحياة فهو أحطُّ من بهيمة الأنعام.

ولا يمتدح بالغيرة إلا كرام الرجال وكرائم النساء.

إن الحياة الطاهرة تحتاج إلى عزائم الأخيار، وأما عيشة الدَّعارة فطريقها سهل الإنحدار والإنهيار، وبالمكاره حفت الجنة وبالشهوات حفَّت النار


91- يوسف عليه السلام امتنع عن فعل الفاحشة لثلاثة أسباب :
الأول / حق الله تعالى { مَعَاذَ ٱللَّهِ }
الثاني / حق الخلق { إِنَّهُ رَبّى أَحْسَنَ مَثْوَاىَّ }
الثالث / حق النفس { إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ ٱلظَّـٰلِمُونَ }
قال الرازي رحمه الله في تفسيره :
( هذا الترتيب في غاية الحسن، وذلك لأن الانقياد لأمر الله تعالى وتكليفه أهم الأشياء لكثرة إنعامه وألطافه في حق العبد فقوله: { مَعَاذَ ٱللَّهِ } إشارة إلى أن حق الله تعالى يمنع عن هذا العمل، وأيضاً حقوق الخلق واجبة الرعاية، فلما كان هذا الرجل قد أنعم في حقي يقبح مقابلة إنعامه وإحسانه بالإساءة، وأيضاً صون النفس عن الضرر واجب، وهذه اللذة لذة قليلة يتبعها خزي في الدنيا، وعذاب شديد في الآخرة، واللذة القليلة إذا لزمها ضرر شديد، فالعقل يقتضي تركها والاحتزاز عنها فقوله: { إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ ٱلظَّـٰلِمُونَ } إشارة إليه، فثبت أن هذه الجوابات الثلاثة مرتبة على أحسن وجوه الترتيب )















__________________
...
-->
من مواضيع ســــارا

ســــارا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
^ ڃڔۉًح مَگبُڍه فێ ڔًحمَ الـقَلـبُ . ^ مخمليةة آلنبض مدونات اعضاء هتوف 13 12-26-2013 07:19 PM


الساعة الآن 02:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir