منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-03-2014, 01:57 AM   #1
| عضو مميز |
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 413
معدل تقييم المستوى: 2000
Sama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond reputeSama Alsham has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي أحكام صيام الست من شوال

أحكام صيام الست من شوال

لفضيلة الشيخ
محمد بن عبد الله الهبدان



بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


فهذه لمحة مختصرة عن أحكام صيام الست من شوال أسأل الله أن ينفع بها الجميع، فأقول وبالله التوفيق:


أولاً: حكمها:

صيام الستة من شوال سنة لما ثبت عن أبي أيوب -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (من صام رمضان [ ] ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر) رواه أحمد(5/417) ومسلم (2/822) وأبو داود (2433) والترمذي (1164). قال ابن قدامة في المغني: (صوم ستة أيام من شوال مستحب عند كثير من أهل العلم). وجاء في الموسوعة الفقهية: (ذهب جمهور الفقهاء - المالكية، والشافعية، والحنابلة، ومتأخرو الحنفية - إلى أنه يسن صوم ستة أيام من شوال بعد صوم رمضان...ونقل عن أبي حنيفة - رحمه الله تعالى - كراهة صوم ستة من شوال، متفرقا كان أو متتابعا.وعن أبي يوسف: كراهته متتابعا، لا متفرقا. لكن عامة المتأخرين من الحنفية لم يروا به بأسا. قال ابن عابدين، نقلا عن صاحب الهداية في كتابه التجنيس: والمختار أنه لا بأس به، لأن الكراهة إنما كانت لأنه لا يؤمن من أن يعد ذلك من رمضان، فيكون تشبها بالنصارى، والآن زال ذلك المعنى، واعتبر الكاساني محل الكراهة: أن يصوم يوم الفطر، ويصوم بعده خمسة أيام، فأما إذا أفطر يوم العيد ثم صام بعده ستة أيام فليس بمكروه، بل هو مستحب وسنة. وكره المالكية صومها لمقتدى به، ولمن خيف عليه اعتقاد وجوبها، إن صامها متصلة برمضان [ ] متتابعة وأظهرها، أو كان يعتقد سنية اتصالها، فإن انتفت هذه القيود استحب صيامها. قال الحطاب: قال في المقدمات: كره مالك -رحمه الله تعالى- ذلك مخافة أن يلحق برمضان [ ] ما ليس منه من أهل الجهالة والجفاء، وأما الرجل في خاصة نفسه فلا يكره له صيامها).


ثانياً: فضلها:

لقد بين النبي [ ] -صلى الله عليه وسلم- أن من صام الست من شوال كان كصيام الدهر كما في الحديث السابق، وقد فسّر ذلك النبي [ ] -صلى الله عليه وسلم- بقوله: "من صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة: (من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها)" وفي رواية: "جعل الله الحسنة بعشر أمثالها فشهر بعشرة أشهر وصيام ستة أيام تمام السنة" النسائي وابن ماجة وهو في صحيح الترغيب والترهيب 1/421 ورواه ابن خزيمة بلفظ: "صيام شهر رمضان [ ] بعشرة أمثالها وصيام ستة أيام بشهرين فذلك صيام السنة". يقول الإمام النووي -رحمه الله-: قال العلماء: (وإنما كان كصيام الدهر، لأن الحسنة بعشر أمثالها، فرمضان [ ] بعشرة أشهر، والستة بشهرين..).


ثالثاً: ثمراتها

إليك هذه الفوائد أسوقها إليك من كلام الحافظ ابن رجب -رحمه الله-.

1.إن صيام ستة أيام من شوال بعد رمضان [ ] يستكمل بها أجر صيام الدهر كله.

2.إن صيام شوال وشعبان كصلاة السنن الرواتب قبل الصلاة المفروضة وبعدها، فيكمل بذلك ما حصل في الفرض من خلل ونقص، فإن الفرائض تكمل بالنوافل يوم القيامة.. وأكثر الناس في صيامه للفرض نقص وخلل، فيحتاج إلى ما يجبره من الأعمال.

3.إن معاودة الصيام [ ] بعد صيام رمضان [ ] علامة على قبول صوم رمضان، فإن الله -تعالى- إذا تقبل عمل عبد، وفقه لعمل صالح بعده، كما قال بعضهم: ثواب الحسنة الحسنة بعدها، فمن عمل حسنة ثم أتبعها بحسنة بعدها، كان ذلك علامة على قبول الحسنة الأولى، كما أن من عمل حسنة ثم أتبعها بسيئة كان ذلك علامة رد الحسنة وعدم قبولها.

4.إن صيام رمضان [ ] يوجب مغفرة ما تقدم من الذنوب، كما سبق ذكره.
5.أن الصائمين لرمضان [ ] يوفون أجورهم في يوم الفطر، وهو يوم الجوائز فيكون معاودة الصيام [ ] بعد الفطر شكراً لهذه النعمة، فلا نعمة أعظم من مغفرة الذنوب، كان النبي [ ] يقوم حتى تتورّم قدماه، فيقال له: أتفعل هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخّر؟! فيقول: {أفلا أكون عبداً شكورا}. وقد أمر الله -سبحانه وتعالى- عباده بشكر نعمة صيام رمضان [ ] بإظهار ذكره، وغير ذلك من أنواع شكره، فقال: {وَلِتُكمِلُوا العِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُم وَلَعَلَّكُم تَشكُرُونَ}[البقرة: 185] فمن جملة شكر العبد لربه على توفيقه لصيام رمضان، وإعانته عليه، ومغفرة ذنوبه أن يصوم له شكراً عقيب ذلك
لمتابعة المقال أضغط على الصورة


-->
من مواضيع Sama Alsham

Sama Alsham غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-03-2014, 03:06 AM   #2
الأداره
 
الصورة الرمزية أصدآف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: في ظل أبووي،،،
المشاركات: 37,201
معدل تقييم المستوى: 5000
أصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond reputeأصدآف has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أحكام صيام الست من شوال

الله يكتب اجرك ويجزاك الجنه
__________________
اللهم ارحم من اشتاقت لهم انفسنا وهم تحت التراب


-->
من مواضيع أصدآف

أصدآف متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-03-2014, 09:06 PM   #3
فتى النيل
 
الصورة الرمزية عاشق الوادى
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: فى زمن يجهله الأخرون
المشاركات: 12,094
معدل تقييم المستوى: 42739924
عاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond reputeعاشق الوادى has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أحكام صيام الست من شوال

جزاك الرحمن كل الخير
__________________





-->
من مواضيع عاشق الوادى

عاشق الوادى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2014, 09:22 AM   #4
-( عضو )-
 
الصورة الرمزية جناات
 
تاريخ التسجيل: May 2014
المشاركات: 623
معدل تقييم المستوى: 162234
جناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond reputeجناات has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أحكام صيام الست من شوال

جزاك الله خيرا
__________________
الله أكبر الله أكبر-الله أكبر الله أكبر لا أله إلا الله

{اللَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلا يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ}}
-->
من مواضيع جناات

جناات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:23 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir