منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree67Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-16-2015, 03:59 AM   #9
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2014
الدولة: بين قلبي ووطني
المشاركات: 7,878
معدل تقييم المستوى: 5646170
أنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مدونة ( البدعه - الإبتداع ) حصري

الإسراف في الماء أثناء الوضوء ..
عن انس بن مالك – رضي الله عنه – أنه قال :
( كان النبي – صلى الله عليه وسلم – يتوضأ بالمُد ويغتسل بالصاع ، إلى خمسة أمداد ) ..
قال الإمام الخاري – رحمه الله تعالى - : وكره أهل العلم الإسراف فيه ، وأن يجاوزا فعل النبي – صلى الله عليه وسلم - ..
قال الإمام ابن القيم – رحمه الله تعالى - : وكان – يعني النبي صلى الله عليه وسلم – من أيسر الناس صباً لماء الوضوء ، وكان يُحَذِّرُ أمته من الإسراف فيه ، وأخبر أنه يكون في أمته من يعتدي في الطهور ، وذلك من حديث عبد الله بن مغفل – رضي الله عنه – أنه قال :
( قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : ( أنه سيكون في هذه الأمة قوم يعتدون في الطهور والدعاء ) ..
والاعتداء في الطهور : يكون بالزيادة على الثلاث ، وإسراف الماء ، وبالمبالغة في الغسل إلى حد الوسواس ، فعن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده – رضي الله عنهم – أن إعرابياً جاء إلى النبي – صلى الله عليه وسلم – يسأله عن الوضوء ، فأراه الوضوء ثلاثاً ثلاثاً ثم قال :
( هكرا الوضوء فمن زاد على هذا فقد أساء وتعدى وظلم ) ..



ايضا من البدع التى يقوم بها المسلمون فى الوضوء وهو مسح الرقبة في الوضوء وهو مخالف لجميع الأحاديث الواردة في صفة وضوئه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، إذ ليس في شيء منها ذكر لمسح الرقبة ,
قال ابن القيم رحمه الله تعالى : ولم يصح عنه في مسح العنق حديث ألبته. وحجة من فعل ذلك حديث نصه : (مسح الرقبة أمان من الغل) قال الإمام النووي : هذا حديث موضوع ليس من كلام رسول اللَّهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .




ايضا من البدع التى يقوم بها الناس ولا حول ولا قوة الا بالله يفعلونها فى الوضوء بعد ان يتوضا
يقول بعضهم للمتوضي عند إنتهائه من وضوئه زمزم فيرد عليه المتوضي جمعا ، فكل هذا لم يرد عنه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ولا عن أصحابه وهذا إبتداع في الدين.



وليس من السنة بل من البدع قولهم في دعاء الوضوء: الحمد لله الذي جعل الماء طهورا والإسلام نورا ، أو الحمد لله على هذا الماء الطاهر.
-->
من مواضيع أنغام الحنين

أنغام الحنين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-16-2015, 04:00 AM   #10
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2014
الدولة: بين قلبي ووطني
المشاركات: 7,878
معدل تقييم المستوى: 5646170
أنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مدونة ( البدعه - الإبتداع ) حصري

حكم الوقوف حداد على الشهداء

الســؤال : هــل يجـوز وقوف دقيقة مثلًا مع الصمت

تحية للشهداء ، حيـث إنــه عنــدما تبدأ حفلة معينة

يقف النـاس دقيــقة مــع الصمت حدادًا أو تشريفًا

لأرواح الشهداء ؟



الجــواب : ما يفعله بعض الناس من الوقوف زمــنًا

مـــع الصمت تحية للشهــداء أو الوجهاء أو تشريفًا

وتكريمًا لأرواحهم وحـــــدادًا عليهــم مــن المنكرات

والبــدع المحـدثة التي لم تكن في عهد النبي صــلى

الله عليـه وسلم ولا فــي عهــد أصحابه ولا السلـف

الصالـــح ، ولا تتفــق مـــع آداب التوحيد وإخلاص

التعظيم لله ، بـل اتبـع فيها بعض جهلة المسلـميـن

بدينهم من ابتدعها من الكفار وقلدوهم في عاداتهم

القبيحة وغـــلوهــم في رؤسائهم ووجهائهم أحيًاء

وأمواتًا ، وقد نهى النبي صلى الله عليــه وسلم

عن التشبه بــهم .



والــذي عرف في الإسـلام من حقوق أهله : الدعـاء

لأموات المسلمين والصـدقة عنهــم وذكر محاسـنهم

والكف عن مساويهم إلى كثير من الآداب التي بينها

الإسلام وحـث المسلم عــلى مراعاتها مـــع إخوانه

أحيًاء وأمواتًا ، وليـس منهـا الوقوف حــدادًا مـــع

الصمـت تحــيـة للشهداء أو الوجهاء ، بــل هـــذا

مما تأباه أصول الإسلام . وبالله التوفيق وصلى

الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .




اللـجــنـــة الـدائمــة للبحــوث العــلـمــيــة والإفــتـــــاء


الشيـــخ عبد الله بن قعود ،الشيخ عبد الله بن غديان

الشيخ عبدالعزيز بن باز ، الشيخ عبد الرزاق عفيفي


كتاب : فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
-->
من مواضيع أنغام الحنين

أنغام الحنين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-16-2015, 04:01 AM   #11
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2014
الدولة: بين قلبي ووطني
المشاركات: 7,878
معدل تقييم المستوى: 5646170
أنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond reputeأنغام الحنين has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مدونة ( البدعه - الإبتداع ) حصري

إحياء ذكرى الموتى لم تثبت لا من الرسول ولا من الصحابة،

جاء في فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – في موضع آخر :

ما حكم العادات في العزاء ، من الولائم وقراءة القرآن والأربعينات والسنوات وما شاكل ذلك ؟


الجواب :


هذه العادات لا أصل لها في الشرع المطهر ، و لا أساس لها ، بل هي من البدع ومن أمر الجاهلية ...... الخ ) . ا.هـ من فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز ( 13/394 ) . بعنوان ( الأربعينات والسنوات لا أصل لها في الشرع ) .

وجاء في فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – في موضع آخر : أما الإحتفال من أجل الميت فلم يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من أصحابه رضي الله عنهم و لاعن السلف الصالح إقامة حفل للميت مطلقاً لا عند وفاته ولا بعد أسبوع أو أربعين يوماً أو سنة من وفاته ، بل ذلك بدعة وعادة قبيحة ) . ا.هـ من فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز ( 13/406 ) .

وذكر الشخ المحدث الألباني – رحمه الله – ( في بدع الجنائز : تأبين الميت ليلة الأربعين أو عند مرور كل سنة المسمى بالتذكار ) ا.هـ ، أحكام الجنائز وبدعها للشيخ الألباني صـ257



نسأل الله لنا ولكم السلامة والعافية
-->
من مواضيع أنغام الحنين

أنغام الحنين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-16-2015, 04:05 AM   #12
VIP
 
الصورة الرمزية آتم بعيد !
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الدولة: فــ " قلب ميمتي "ــي
المشاركات: 1,060
معدل تقييم المستوى: 3863764
آتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond reputeآتم بعيد ! has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مدونة ( البدعه - الإبتداع ) حصري


-
"وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته "
فكره مهمه وطرح قيم وهادف
نفع الله به الاسلام والمسلمين
وبارك بك وبنا جميعآ


" حكم قراءة الفاتحة على الميت "

أختنا تسأل عن حكم قراءة الفاتحة على الميت في أي وقت؟
الاجـابـــــــــــــــــه :
ليس للقراءة على الميت أصل ، فلا يشرع أن يقرأ على الميت لا الفاتحة ولا غيرها ، الميت انقطع عمله بالموت، يقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : (إذا مات بن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صالح يدعو له). والولد يشمل الذكر والأنثى ، إلا من علم خلفه للناس على يد تلاميذه فنشروه في الناس، أو في كتب ألفها ، أو اشتراها ووزعها بين الناس واستفادوا منها ، أو صدقة جارية ، أوقاف سبلها حتى يتصدق منها في وجوه الخير وفي المشاريع الخيرية ؛ كعمارة تؤجر ، وجعلها وقفاً ، وتصرف أجورها في نفع المؤمنين ؛ كتعمير المساجد ، ومواساة الفقراء ، وإقامة المشاريع الخيرية، ونحو ذلك ، أو ولد صالح يدعو له ، سواء كان ذكر أو بنت أنثى ، الولد يشمل هذا وهذا؛ كما قال -عز وجل- : يُوصِيكُمُ اللّهُ فِي أَوْلاَدِكُمْ [(11) سورة النساء]. للذكور والإناث. فالولد يشمل الذكر والأنثى ، فمعنى قوله صلى الله عليه وسلم : (أو ولد صالح). يعني ولد أو بنت يدعو للميت ، هذا ينفع الميت إذا دعا له ولده ابنه أو بنته، إذا دعوا له في ظهر الغيب كان هذا مما ينفعه ، فينبغي للولد ذكر كان أو أنثى أن يكثر من الدعاء لوالده ووالدته بالمغفرة والرحمة ، وتكفير السيئات ، وبالمنازل العالية ، هكذا ينبغي للذكر أو الأنثى أن يدعوا لوالديهما. أما قراءة الفاتحة فلا أصل لها ، لا يقرأ الفاتحة ولا غير الفاتحة ، هذا ليس مشروعاً ، ولا يقرأ للأموات الفاتحة ولا غيرها ، هذا هو الصواب ، بعض أهل العلم يقول يلحق الثواب للميت ، ولكن ليس عليه دليل ، فالأفضل ترك ذلك ، والأحوط ترك ذلك ، وأن يستعمل الدعاء، والصدقة ، والحج عن الميت ، والعمرة كذلك، كل هذا ينفعه.


المصدر :نور ع الدرب الشيخ عبدالعزيز ابن باز
__________________


وعسى ربي ان يهديني سواء السبيل
-->
من مواضيع آتم بعيد !

آتم بعيد ! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir