منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-18-2015, 02:27 PM   #1
| عضو مميز |
 
تاريخ التسجيل: Feb 2015
المشاركات: 168
معدل تقييم المستوى: 103
الجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond reputeالجامعةالدوليةالالكترونية has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي مختارات من كتاب ثواب قضاء حوائج الإخوان

مختارات من كتاب
ثواب قضاء حوائج الإخوان وما جاء في إغاثة اللهفان

لمحمد بن علي بن ميمون أبو الغنائم النَّرْسِي الكوفي (المتوفى: 510هـ)


بِسم الله الرَّحْمَن الرَّحِيم
- عَن أبي هُرَيْرَة قَالَ: قَالَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم: " من نفس عَن أَخِيه الْمُؤمن كربَة من كرب الدُّنْيَا نفس الله بهَا عَنهُ كربَة من كرب يَوْم الْقِيَامَة، وَمن ستر مُسلما ستر الله عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَة، وَمن يسر على مُعسر يسر الله عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَة، وَالله عز وَجل فِي عون العَبْد مَا كَانَ العَبْد فِي عون أَخِيه، وَمن سلك طَرِيقا يلْتَمس فِيهِ علما سهل الله عز وَجل لَهُ بِهِ طَرِيقا إِلَى الْجنَّة، وَمَا جلس قوم فِي مجْلِس يَتلون كتاب الله عز وَجل وَيَتَدَارَسُونَهُ بَينهم إِلَّا نزلت عَلَيْهِم السكينَة وَحَفَّتْهُمْ الْمَلَائِكَة، وَمن أَبْطَأَ بِهِ عمله لم يسْرع بِهِ نسبه ".

- عَن أبي هُرَيْرَة قَالَ: سُئِلَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم أَي الْعَمَل أفضل؟ قَالَ: " أَن تدخل على أَخِيك سُرُورًا وتقضي عَنهُ دينا، أَو تطعمه خبْزًا ".

- عَن أبي مُوسَى قَالَ (كَانَ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم إِذا جَاءَهُ السَّائِل أَو طَالب الْحَاجة أقبل علينا بِوَجْهِهِ ثمَّ قَالَ اشفعوا تؤجروا وَيَقْضِي الله على لِسَان رَسُوله مَا أحب). // إِسْنَاده صَحِيح

- عَن ابْن عمر قَالَ قَالَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم (من مَشى مَعَ أَخِيه الْمُسلم فِي حَاجته حَتَّى يثبتها لَهُ ثَبت الله قَدَمَيْهِ يَوْم تَزُول الْأَقْدَام).

- عَن أبي مُوسَى عَن النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم أَنه قَالَ (على كل مُسلم صَدَقَة قيل فَإِن لم يجد قَالَ يعتمل بيدَيْهِ فينفع نَفسه وَيتَصَدَّق قيل فَإِن لم يسْتَطع قَالَ يعين ذَا الْحَاجة الملهوف قيل فَإِن لم يسْتَطع قَالَ يَأْمر بِالْمَعْرُوفِ قيل فَإِن لم يسْتَطع قَالَ يمسك عَن الشَّرّ فَإِنَّهَا لَهُ صَدَقَة). // إِسْنَاده صَحِيح

- عَن النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم أَنه قَالَ (إِن على كل مُسلم صَدَقَة قَالُوا يَا رَسُول الله أَرَأَيْت إِن لم يجد قَالَ فليعمل بيدَيْهِ وَيَأْكُل بِهِ وَيتَصَدَّق قَالُوا يَا رَسُول الله أَرَأَيْت إِن لم يسْتَطع قَالَ يعين ذَا الْحَاجة الملهوف قَالُوا أَرَأَيْت إِن لم يسْتَطع قَالَ يَأْمر بِالْمَعْرُوفِ قَالُوا أَرَأَيْت إِن لم يفعل قَالَ يحبس نَفسه عَن الشَّرّ فَإِنَّهَا لَهُ صَدَقَة). // إِسْنَاده صَحِيح

- عَن أبي هُرَيْرَة أَن رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قَالَ (من نفس عَن أَخِيه الْمُؤمن كربَة من كرب الدُّنْيَا نفس الله عَنهُ كربَة من كرب الْآخِرَة وَالله فِي عون العَبْد مَا كَانَ فِي عون أَخِيه

- عَن عَليّ بن الْحُسَيْن عَن أَبِيه عَن عَليّ بن أبي طَالب عَلَيْهِ السَّلَام قَالَ إِن الله عز وَجل خلق خلقا من خلقه لخلقه فجعلهم للنَّاس وُجُوهًا وللمعروف أَهلا يفزع النَّاس إِلَيْهِم فِي حوائجهم أُولَئِكَ الآمنون يَوْم الْقِيَامَة. // إِسْنَاده صَحِيح

- عَن عبد الله بن الْحسن قَالَ قَالَ عمي إِبْرَاهِيم بن مُحَمَّد بن طَلْحَة مَا أحد أَحَق بكرامتي وصلتي من رجل خرج من بَيته يرغب بِنَفسِهِ عَن النَّاس فيكرمني بِنَفسِهِ حَتَّى يأتيني. // إِسْنَاده صَحِيح

- حَدثنِي شيخ من باهلة قَالَ كَانَ مسلمة بن عبد الْملك إِذا كثر عَلَيْهِ أَصْحَاب الْحَوَائِج وَخَافَ أَن يضجر قَالَ لآذنه إيذن لجلسائي فَيَأْذَن لَهُم فيفنن ويفننون فِي مجَالِس النَّاس ومروآتهم فيطرب لَهَا ويهتاج عَلَيْهَا ويصيبه مَا يُصِيب صَاحب الشَّرَاب فَيَقُول لحاجبه إيذن لأَصْحَاب الْحَوَائِج فَلَا يبْقى أحد إِلَّا قضيت حَاجته

- عَن مُحَمَّد بن حبيب مولى بني هَاشم قَالَ سَمِعت يحيى بن خَالِد الْبَرْمَكِي يَقُول قَالَ لي الْمَأْمُون يَا يحيى اغتنم قَضَاء حوائج النَّاس فَإِن الْفلك أدوَر والدهر أجوَر من أَن يتْرك حَالا أَو يبقي لأحد نعْمَة.

منقول

الجامعة الدولية الالكترونية
__________________
الجامعة الدولية الالكترونية
-->
من مواضيع الجامعةالدوليةالالكترونية

الجامعةالدوليةالالكترونية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2015, 02:39 PM   #2
مراقبة عامه
 
الصورة الرمزية الترفه.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الدولة: بمكان ارسم فيه الحلم وردي
المشاركات: 21,846
معدل تقييم المستوى: 5000
الترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond repute
افتراضي رد: مختارات من كتاب ثواب قضاء حوائج الإخوان

اللهم اقضي حوائجنا بما يرضيك .
جزاك الله خير
__________________
-






منْ غيرِ شيءْ !!


لآ يزآلُ الغِيآبْ يمَآرسُ دورَ السخريةِ على حَآليْ
وَ يقذفنيْ على أرصفةِ الأشوآقْ انتظرُ وانتظرُ وانتظرْ ..!

ويغْدوو انتِظآريْ | سَرآبْ .‘


" رغد "

_
-->
من مواضيع الترفه.

الترفه. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملابس اطفال للمناسبات . . غلآ المطيريّ ❥ ¬ المرأة و الموضة 2 08-15-2015 04:01 PM
الموسوعة الشاملة أكثر من 700 كتاب في الطبخ وحلويات الأعراس والعيد روعة 2014 جميلة الجزائرية أطباق و حلويات 1 10-27-2014 11:43 AM


الساعة الآن 03:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir