منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



Like Tree2Likes
  • 1 Post By الترفه.
  • 1 Post By حنآيآ الروح

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-04-2015, 04:45 PM   #1
مراقبة عامه
 
الصورة الرمزية الترفه.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الدولة: بمكان ارسم فيه الحلم وردي
المشاركات: 21,846
معدل تقييم المستوى: 5000
الترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
F15 آيات الصيام والقاعدة الكبرى في التكليف

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته .



كانَ – صلى الله عليه وسلم – حريصاً أشدَّ الحرصِ على رفعِ الحرجِ والمشقةِ عن صحابته،
وألا يكلفوا أنفسَهم فوق طاقتهم، ويقول لهم: (خُذُوا مِنَ الْعَمَلِ مَا تُطِيقُونَ فَإِنَّ اللهَ لاَ يَمَلُّ حَتَّى تَمَلُّوا).
وكانَ يصبُّ الماءَ على رأسِه عند اشتدادِ الحرِّ وهو صائمٌ،
فعن أبي بكر بن عبدالرحمن عَنْ بَعْضِ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رُئِيَ بِالْعَرْجِ وَهُوَ يَصُبُّ عَلَى رَأْسِهِ الْمَاءَ وَهُوَ صَائِمٌ مِنْ الْحَرِّ أَوْ الْعَطَشِ.
وهذا من الرفقِ بالجسدِ، والتيسيرِ على النفسِ، وبثِّ النشاطِ فيها لتتمكنَ من مزيدِ طاعةٍ،
إذ مقصودُ الصيامِ الأعظمِ امتثالُ الأمرِ وتقديمُ الخضوعِ له تعالى على محبوباتِ النفسِ وملذاتها، لا تعذيبَ الجسدِ بإيذائِه والقسوةِ عليه.
وقد قال تعالى في آيات الصيام: {يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ}
وهذه هي القاعدةُ الكبرى في تكاليفِ هذه العقيدةِ كلها. فهي ميسرةٌ لا عسرَ فيها. وهي توحي للقلبِ الذي يتذوقُها بالسهولةِ واليسرِ في أخذِ الحياةِ كلِّها؛

وتطبعُ نفسَ المسلمِ بطابعٍ خاصٍّ من السماحةِ التي لا تكلفَ فيها ولا تعقيد.
والبعضُ لا يفقهُ هذه القاعدة فيلجأُ للتشددِ،
وقد عالجَ النبي هذا الأمر عند الثلاثةِ الذين جاؤوا يسألونَ عن عبادتِه,
حيث أرادوا الاجتهادَ في العبادةِ غير أنهم أخطؤوا الطريقَ فاتجهوا لإلزامِ أنفسِهم بما لم يلزمْهم به اللهُ ورسولُه.
وكان يؤدبُ من خشي عليهِ التنطعَ، وهذا أسلوبٌ للتربيةِ لا غنى للمربي الحكيمِ عنه أحياناً،
فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، قَالَ: نَهى رَسُولُ اللهِ – صلى الله عليه وسلم – عَنِ الْوِصَالِ فِي الصَّوْمِ، فَقَالَ لَهُ رَجلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ: إِنَّكَ تُوَاصِلُ يَا رَسُولَ اللهِ، قَالَ: وَأَيُّكُمْ مِثْلِي إِنِّي أَبِيتُ يُطْعِمُنِي رَبِّي وَيَسْقَينِي، فَلَمَّا أَبَوْا أَنْ يَنْتَهُوا عَنِ الْوِصَالِ؛ وَاصَلَ بِهِمْ يَوْماً، ثُمَّ يَوْماً، ثُمَّ رَأَوُا الْهِلاَلَ فَقَالَ: لَوْ تَأَخَّرَ لَزِدْتُكُمْ، كَالتَّنْكِيلِ لَهُمْ حِينَ أَبَوْا أَنْ يَنْتَهُوا”.
فالشريعةُ واسعةٌ، وأفضلُ الأمرِ أيسرُه، والتشديدُ على النفسِ أو الآخرينَ في هذا البابِ خلافُ الهديِ الثابتِ عن النبي.
وهذه خاصيةُ الدينِ الرباني المراعي لواقعِ الناسِ وأحوالهم، الملائمِ للفطرة،
والذي أرادَ اللهُ تعالى له البقاءَ حتى تقومَ الساعة، وتنكيلُه صلى الله عليه وسلم بمن أرادوا الوصالَ، وتبردُه في حرِّ رمضانَ، وغيرها ينسجمُ مع ذلك الأصل؛
إذ يخشى – صلى الله عليه وسلم – عليهم العنتَ والمشقةَ، لكن لما كانتْ بعضُ النفوسِ لا يكفيها الكلامُ احتاجَ إلى العقوبةِ.


-
__________________
-






منْ غيرِ شيءْ !!


لآ يزآلُ الغِيآبْ يمَآرسُ دورَ السخريةِ على حَآليْ
وَ يقذفنيْ على أرصفةِ الأشوآقْ انتظرُ وانتظرُ وانتظرْ ..!

ويغْدوو انتِظآريْ | سَرآبْ .‘


" رغد "

_
-->
من مواضيع الترفه.

الترفه. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-04-2015, 10:47 PM   #2
مراقبة عامه
 
الصورة الرمزية حنآيآ الروح
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: فِيْ مَتَاْهَاْتِ اْلزَمَنْ
المشاركات: 13,747
معدل تقييم المستوى: 42949724
حنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond reputeحنآيآ الروح has a reputation beyond repute
افتراضي رد: آيات الصيام والقاعدة الكبرى في التكليف

جزاك الله خيرا عالطرح
وبارك فيك
وجعله في ميزان حسناتك
الترفه. likes this.
__________________
-->
من مواضيع حنآيآ الروح

حنآيآ الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-05-2015, 02:08 PM   #3
مراقبة عامه
 
الصورة الرمزية الترفه.
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الدولة: بمكان ارسم فيه الحلم وردي
المشاركات: 21,846
معدل تقييم المستوى: 5000
الترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond reputeالترفه. has a reputation beyond repute
افتراضي رد: آيات الصيام والقاعدة الكبرى في التكليف

^


اللهم آمين وياك حبيبتي
نورتي
__________________
-






منْ غيرِ شيءْ !!


لآ يزآلُ الغِيآبْ يمَآرسُ دورَ السخريةِ على حَآليْ
وَ يقذفنيْ على أرصفةِ الأشوآقْ انتظرُ وانتظرُ وانتظرْ ..!

ويغْدوو انتِظآريْ | سَرآبْ .‘


" رغد "

_
-->
من مواضيع الترفه.

الترفه. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir