العودة   منتديات هتوف > هتوف الأدبيه > قصص , روايات , روايات طويلة 2016

قصص , روايات , روايات طويلة 2016 قصص , قصص طويلة 2016 , قصص رومانسية , روايات , روايات طويلة - تحميل روايات ، روايات طويلة رومنسية





إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /05-16-2009, 10:02 PM   #1

فارسة أحلامها
| عضو مميز |

الصورة الرمزية فارسة أحلامها


 

 رقم العضوية : 112659
 تاريخ التسجيل : Apr 2009
 المگان : الســـعـــــوديــــة وأفــتــخــر
 المشارگات : 575
 تقييم المستوى : 13


فارسة أحلامها غير متواجد حالياً
رواية البحث عن الحب ..... رواية قطرية

بسم الله الرحمن الرحيم
انا قريت هذه الرواية باحد المنتديات و اردت انقلها لكم اتمنى ان تعجبكم
البحث عن الحب.


..(الفصل الأول)...
في تمام الساعه السابعه صباحا ً انطلق صوت منبه جوال ساره ....ليعلن عن بداية يوم جديد في دوام الجامعه إلي ماينتهي الا بعد طلعة الروح ...سكرت ساره المنبه بتأفف وتسب وتلعن الدراسه في خاطرهاوتسب السهر في ايام الدراسه.وبعد دقايق من التقلب في الفراش بطول والعرض قامت تغسل وجههاوتبدل ملابسها..وبعد مخلصت شلت عباتها ونقابها وحطت الشيله على راسها وطلعت من غرفتها عأساس تقوم بنات عمها حصه وهند .. وأول مادخلت الغرفه حصلت حصه قايمه و قاعده تمشط شعرها وهند بعدها تسدح على سريرها..
ساره:يلا هندوووه قومي ترى بنتأخر...
هند وبعد عيونها مسكره من النوم:أففففففف لازم اليوم دوام...
ساره:نعم ..نعم.. الشيخة شقلتي قومي يلا..ولاترى بنادي خالتي تصحيج عدل.
هندعلى طول قامت:لا والي يرحم والديج كله لا ام عبدالله ناقصين نسمع محاضرات وحن لين الحين مارحنا الجامعه.
حصه وساره ماتوا من الضحك عليها ..ساره: دواج ماينفع معاج الا جذي .
وبعد ربع ساعه نزلوا البنات تحت عشان يتريقون ويرحون دوامتهم ,اول منزلو حصلو ابوعبدالله وام عبدالله وجدهم ابوخالد واختهم نور وعيالها حمد وعبدالله (نور ارمله وعايشه مع اهلها من توفى زوجها من اربع سنوات ولان زوجها ماله احد ,ابوها مارضى انها تعيش في بيت بروحها وقال لها عيالج احنا بنربيهم, وأهي ساكنه مع البنات في الدور الثاني ولها قسم خاص كامل يعني صاله وغرفه لها وغرفه لعيالها)..
ساره:جدي صباح.. الخير شلونك؟
الجد(ابوخالد)ومن غير نفس وبطريقه بارده:الحمد الله...
ساره الي تعودت على اسلوب جدها وبرود تعامله معها قامت حبته على راسه وصبحت على عمها ومرت عمها الي عكس جدها ردوا عليها بكل حب وحنان وهى اصلا ً واجد متعلقه فيهم لانها تحس انهم اهلها الي فقدتهم من ست سنوات في حادث سيارة ومن يوم الحادث هي عايشه مع عمها وبناته الي ماقصروا معها و طلعوها من محنتها يوم وفاة اهلها وكانوا مثل الاخوات الي ربي مارزق اهلها فيهم واهي الحين ماتقدر تستغني عنهم في اي شي خاص او غير خاص فيها (تقريبا ً حزب خاص فيه الثلاث ).وأما سبب برود جدها معاها لانه ماكان راضي من زواج منصور (ابوساره)من دانه (ام ساره)ولان منصور تزوج من غيررضاه ورضا اخوانه واخته نوريه التي مازالت تكره دانه وبنتها ساره وتحملها افتراق اخوانها الي اقنسموا نصفين بين الي معارض الزواج منصور والي مأيده وسبب رفضهم الدانه لانها مو من العيله ولانها كانت عايشه طول عمرها في باريس مع اخوها الي كان يدرس هناك واشتغل مع واحد من ربعه فرنسي في مشروع خاص فيهم ,وكبر هالمشروع وسارعندهم راس مال كبير وتوسعوا في هالشركه لين صاروا من اكبر الشركات الاوروبيه,ومنصور كان يتعامل مع هالشركه الي شركة سالم اخو دانه وصار بينهم صداقه وفي يوم من الايام منصور شاف دانه صدفه مع اخوها في شوارع باريس وسلم عليهم وتعرف على دانه ,وبعد اكثر من لقاء صار بينهم قرر منصور انه يتقدم لها,وبعد مارجع البلد خبر ابوه بالسالفه كلها لاكن ابوه رفض رفض قاطع انه يتزوج وحده مش منهم ولامن العيله وبعد عايشه برى وقال اكيد بتكون مضيعه مذهبها,وعلى هذا المنوال حاول منصور يقنع ابوه وعيلته بزواجه.
وكان منهم الي رضي والي منهم زعل بس منصور ماعبر حد سوا الي في باله وتزوج دانه رغم غضب ابوه عليه. وعاش مع دانه احلى سنتين من عمرهم في فرنسا.وبعد هالسنتين ردوا البلاد وكان عمر ساره ثمان شهور.وبعد مارجع منصور حاول يرجع المياه لمجاريها ويحاول يصالح ابوه,ولكن ابوه رفض انه يشوفه لين يطلق مرته .وقعد يحاول اكثر من مره ان يخلي ابوه يرفض هالمبدء لين صار عمر ساره 15 سنه والجد متقبل الوضع البارد بينه وبين ولده ولكن عياله ابوعبدالله وابوراشد قعدوا يقنعون فيه عشان يردون شمل الاسره مثل اول ,وبعد فتره تنازل ابوخالد عن كبريائه وافق على انه يصالح ولده .واول ماعرف ابوساره بالخبر ان ابوه رضى عليه بسرعه خذ بنته ومرته وراح بيت ابوه ولكن الله ماقدر انهم يفرحون بعودة الاسره لبعضهم سار لمنصور حادث الي توفى فيه اهوا مرته فى نفس اللحظه معدا ساره اللي كانت فى السياره من ورا ولاصار فيها شىء غير كسر في إيدها وخدوش في وجهها, ومن هذه اللحظه الجد مازال يحملها مسئولية فراقه لولده ,وطبعا ً العمه نوريه من نفس الموقف الي ماتحب ساره ولا سيرتها او سيرة امها.
وبعد الوقت الطويل من الذكريات ابتسمت ساره بحزن وهي أتطالع جدها لانها ماتقدر تلوم جدها على مشاعره اللي لين الحين ماندفنت رغم مرالسنين .
حصه اللي أتطالع ساره مستغربه ابتسامتها :هاه .. خلصتي احلام اليقضه .يله قومي تأخرنا ترى ورانا خلود انمر عليها(خلود بنت عمهم ابوراشد)الحين تلاقينها مزهبه لسته سب وهواش عشان الدقيقتين اللي تأخرناهم.
ساره:اي والله مالي بارض على لسانها الطويل من صبح.
البنات وهم قايمين يلبسون عباياتهم ونقاباتهم: يالله مع السلامه ..
ام عبدالله :الله يحفضكم من كل شر .
وبعد ماراحوا البنات طلع ابوعبدالله لشركة الي هي بالأساس شركة العيله وهي شركة مقاولات معماريه وكانت من اكبر الشركات المعروفه في البلد ,وابو عبدالله اصلا ً باقي له كم اسبوع ويتقاعد ويسلم اعمال العيله كلها لولده عبدالله الي يدرس في امريكا ادارة اعمال وباقي له اسوبعين ويستلم شهادة الدكتوراه ويرجع للبلد بعد فراق سبع سنوات, بس انه كان يزورهم في الاجازات ولكن اخرثلاث سنوات رفض كل الاجازات بسب اخر موقف صار له خلاه يكره الرجعه وسبب كان بينه وبين بنت عمته نوريه (نوف)اللي كان بينهم قصة حب أسطوريه وكان الكل يعرفون عنها واهلها كانوا موافقين على عبدالله وكانوا معطينه كلمه انه اول مايخلص دراسته يتزوجون ولكن ماكنوا عند كلمتهم اول معرس تقدم لها وافقوا عليه بسب مركزه الاجتماعي ورصيده في البنك الي يعيش بنتهم عيشة الملوك والبنت طبعا ًكانت من رأي الاهل لانها فكرت عدل فيها مع عبدالله صح بتكون مع الي تحبه بس بتكون عايشه مع اهله وتكون ملتزمه فيهم وأهي اكره شيء عندها ان تكون ملزومه بأحد,بس مع ناصر المعرس الجديد بتعيش بحريه وراحه ماديه اكثر مماتصوروهذا الشيء خلاها توافق على ناصر ضاربه في عرض الحائط اي مشاعر من صوب عبدالله وحاولت انها تشله من بالها لانه بنسبه لها قضيه خاسره مايحتاج ان اي احد يفكر فيها.وبعد زواج نوف بفترة ..تقريبا ً اسبوع وطبعا ً الكل كان ماخذ موقف من نوف خصوصا ً بيت ابوعبدالله اللي مكانوا يتصورون ان نوف تبيع عبدالله عشان مظاهر,حصه ماقدرت تحمل الوضع ان اخوها مثل المغفل مايدري شلي يصير وكان كل مايتصل اهله يغبون عنه السالفه عشان ماتئثر على مستقبله لان الموضوع كان منتهي سواء كان موجود او غيرموجود.بس حصه اتصلت فيه وقالت له السالفه كامله لان اخوها مكان ايهون عليها,بس عبدالله عصب على هله لأنهم ماقالوا له من قبل ليصير شيء لأنه متوقع ان اهلها غصبوا عليها وبسرعه سكر من حصه قبل لتكمل له السالفه وعلى طول اتصل في نوف الي ردت عليه بكل قرف:نعم عبدالله شتبي؟ اظن انك تعرف اني مره معرسه وعندي ريل.
عبدالله بكل ذهول : ليش يانوف ؟ ليش خليتيني ونسيتيني ونسيتي حبنا ليش يا عمري ؟
نوف بتأفف :عبدالله لوسمحت انا الحين في ذمة ريل ..واحبه .والي كان بيني وبينك يمكن كان حركات مراهقين او أعجاب مع أني ما كنت معجبه في طريقة عيشتك اللي عايشها مع هلك لاني احب اللي يكون لي يكون لي بس مو ملك عام ....وبعدين ثاني مرة لاتتصل على هالرقم ترى تسبب لي احراج مع ريلي ..فهمت؟
عبدالله اللي ماقدر يرد عليها من هول الصدمه سكر في وجهها الجوال ..معقوله اناحبيت انسانه بهالحقاره والخسه ؟..ومعقوله انا ضيعت احلى سنين عمري عليها وهي اللي مافتكرت فيني ولاعبرت غربتي عشان ابني مستقبلنا الي طول عمرنا نحلم فيه ونخطط له؟.. وعبدالله ولاشعوريا من غير لايحس نزلت منه دموع القهر وخذ الجوال وفره على الطوفه وتكسر لألف قطعه وقعد يصارخ بأعلي صوت: ليششششششششششششش ؟..ومن بعد هالازمه عبدالله مارد للبلد لانه يحس ان الكل خانه خصوصا ً هله لانهم ماقالوا له من البدايه الموضوع ونوف اللي خانته عشان الفلوس .وطول ها ثلاث سنوات حاول عبدالله انه ينسي جرح نوف ويخليه حافز له عشان يخلص دراسته من غيرما يحس بالغربه ,وبعد هالتجربه عبدالله دفن اي مشاعر للجنس الثاني وكرهم وكل مايشوف اي بنت يحس بنفور وان صار اي احتكاك معها يتعامل معهم برود كأنه جراح يتعامل مع جثه هامده.

+++البنات كانوا في السياره ومعهم طبعا ً خلود اللي ماخلت كلمه الاوقالتها لهم بسبب التأخير والبنات ناقعين من الضحك عليها وعلى تعابيروجههاوهي معصبه : ضحكتوا من غير ضروس في عروسكم قولوا امين ..
ساره: لا والي يسلمج كل شي ولا ليله عرسنا نبي ضروسنا.
خلود: شحقه.؟
ساره:لزوم الكشخه..هاهههههها..وتمتوا يضحكون كلهم لين اوصلوا الجامعه..واول ماوصلوا كل وحده راحت لمحاضرتها هند وخلود مع بعض لانهم سنه اولى عشان كذا حاشراتهم من الصبح.وساره سنه ثالثه تخصص ادب انجليزي وحصه لغه عربيه لان خطرها اتكون مدرسه..
في البيت نور وامها قاعدين يخططون لترتيب الملحق اللي جنب الفيلا حق عبدالله لأن عبدالله كان مقرر يسكن فيه من قبل ايام كان هو نوف يخططون حق مستقبلهم لكن الحين كل شيء تغير راح يسكن فيه بروحه.
ام عبدالله:يايمه مومتطمنه حق تجهيز الملحق..
نور:انزين ليش..؟
ام عبدالله:يمكن يكون كارهه تعرفين من بعد اللي مسويته نوييف.؟
نور: ماظن عبدالله يكون بهاالتفكير..بعدين لاتسوينها سالفه بندق عليه ونسأله عن رايه؟
ام عبدالله:شبتقولين له يعني تبين تعورين قلبه بهاالسالفه من جديد واحنا ماصدقنا انه يرد البلاد ..؟
نور واهى ماسكه جوالها : بتصل فيه ولي يصير يصير مونقعد في حوسه مانعرف شي يبيه ولي مايبيه .
ام عبدالله :برايك انتي لاعصب مالي دخل اتراضينه بسرعه .ولاتراها اقطتج انتي وعيالج في الملحق بداله وحطه في قسمج ؟
نورطالع امها وتضحك عليهاوطلعت للحديقه عشان تكلم اخوها,نورمسكت الجوال دقت على جوال عبدالله واول مارد
نور:السلام عليكم حضرة الدكتور عبدالله..
عبدالله:وعليكم السلام ..ام حمد ..بعدين بدري على الدكتور باقي خمس ايام لين اصير.
نور :أن شالله بتكون ..عالعموم شلونك وشخبارك؟
عبدالله:نحمد الله.. ماشي الحال عايشين مع هالعالم وانتي شخباركم وشخبار خواتي واخبار الغاليه واخبار الشيبان ابوعبدالله وابوخالد ؟
نور:ببببل شوي شوي كلهم بخيروعافيه.. ولو تبي اخبار كل واحد فيهم بنقعد لين بكره وحنا انتكلم.
عبدالله وهوا يضحك :عيل ليش متصله موعشان اتقولين لي اخبارهم ؟
نور :لا والله ليكون مراسله وانامادري ؟ بعدين ياشيخ متصله عشان الغاليه حشرتنا وين تبي تقعد لرديت ان شالله ؟
عبدالله:فديتها الغاليه والله محد حاس فيني غيرها.. بعدين قولي حقها اني بسكن في الملحق مثل ماكنت ناوي وبليسس نواري بلااش تاخذون الامور بحساسيه ترى موضوع نوف خالص انتهى بنسبه لي وابي ارجع وانا مرتاح مابي حد يراعيني كأني زجاج خايفين عليه لايكنسر ..انزين..
نور:ان شالله تامر امر يالدكتور وحانا نقدر عليك .. انزين يله فديت عمرك.. اخليك عشان ابشرها بكلام الحلو.. الحين تلقي الوسواس ماكل فيها.. تامر على شيء؟
عدالله:مايامر عليج عدو خلي بالج عليها..وبوسي راسها لي وسلمي على الكل ويله في امان الله.
واول ماسكرت من اخوها راحت لأمها وقالت لها السالفه كامله ,وأمها فرحت بهالخبر :يعل عيني ماتبكيك يولدي عبدالله والله يرزقك بنت الحلال..في نفس الحظه عبدالله ولد نور(4سنوات)يطالع جدته باستغراب:يديده لبيه تكلميني ؟
ام عبدالله : لبيت حاج ماقعده اكلمك.. اتكلم عن خالك عبدالله.
عبدالله الصغير :من هذا خالي عبدالله انا مشفته من قبل؟
نور:حبيبي خالك اخر مره يا هني من ثلاث سنوات يعني كان عمرك سنه ماكنت تذكر.نور التفت حق امها الي تغير وجهها كانت تتذكر اللي صار وزعل ولدها عليهم ,وحولت تغير نور الموضوع :يمه اقول وين جدي؟
امها:راح المزرعه مع الدرويل يقول يبي يودي حق دبش شعير ويبي يشوف العمال خلصوا بركة السباحه اللي مسويها ورا فيلا المزرعه.
نور:زين ولله يرب يخلصونها قبل اجازة الصيف .
امها:ان شالله..
وعبدالله من بعد ماسكر من اخته قعد يطالع نفسه في المرايه.عبدالله كان الله معطيه جمال رباني كانت عيونه كبار وشوي نعسانه وحواجبه كانت كأنها مرسومه بقلم يعني كانت واجد رفيعه تدل علا انه صاحب نظره قويه ,وشفايفه كانت مليانه شوي وكان شعره حريري يوصل لين اخررقبته وكان ابيضاني شوي وكان الله معطيه طول فارع وعرض كتوف وصدر عريض وخصر ضيق لأنه كان على طول يمارس رياضة حمل الاثقال عشان يخفف الظغط النفسي اللي يمر فيه.
عبدالله حمد ربه انه قدر يطلع من أزمته.وقرر انه يغير جو فنزل الاسواق ياخذ هدايا حق أهله, دخل اكثرمن محل وهو محتارايش ياخذ حق البنات فاخذ شنط وبديهات ومجموعة عطور واول مطلع من المحل تذكر ان بنت عمه ساكنه وياهم وماعرف شياخذ لها فحاول انه يذكر شكلها اخر مره كان عمرها 17 يعني الحين صارت حرمه فشرالها غرشة عطر شكلها راقي وايد وكان عطره مركز ,وهوطبعا ًمانسي امه وبوه وجده ماقصرفيهم شرى لكل واحد شي يناسب ذوقه وبعد حق نور وعيالها فشرى لنور ساعه من غوتشي ومجموعة عطور وحمد شراله اكس بوكس وحق السمي عبدالله جيم بوي.واول مارد الشقه حط الهدايا في شنطه بروحها عشان ماتعتفس مع ملابسه اللي من الحين حاطهم في الشنط لأنه وايد متوله للرده وحق اهله وكان مستغرب من نفسه شلون قدر يصبر علي فراقهم طول هالسنين وبعدين قرر انه يتسبح ويروح يحط راسه لأنه من الصبح قعد يحوط.
البنات اول ماردوا من الجامعه البيت طلعوا غرفهم وصلو صلاة العصر ونزلوا يتغدون في الصاله الداخليه الصغيره ,والبنات قاعدين يسولفون عن بنات الجامعه وخرابيطهم دخلت عليهم نور وسلمت وقعدت معهم :ماقلت لكم شصار اليوم.
حصه :لاوالله ماقلتي ..
هند:اكيد ياني معرس .
ساره:ولااكيد ابوخالد بيودينا حفلة كاظم ...
نور:اي معرس ...اي كاظم قولي بيحفر قبرك قبل حفلة كاظم .
ساره:لادخيلج اول اشوف الحفله بعدين خليه يؤدني..
حصه اتطالعها مقهوره منها :هاذي صدق الي بتجيب لي الجلطه تبي تموت عشان واحد مادرى عن هوا دارها...
ساره اتطالع حصه بنظره عشان تقهرها زياده:ياناس اموت فيه تكفون ودوني عنده ونسوني .
نور:صدق ماحد يعطيكم ويه وهذا انا اللي معنيه نفسي ولا رقدت العصر عشان اقولكم ..برايكم اروح ارقد احسن من مقابلقكم..
هند على طول ربعت وراها وردتها لانها تموت ولايفوتها اي خبر في البيت :خليج من ريا وسكينه وقوليلي شصاير؟
نوروتسوي نفسها معصبه على البنات:خلاص عافت نفسي مابي اقول..
ساره:لاوالي يرحم والديج تقولين عشان هند لايحوشها شي حرام سالفه تبات ماتدري عنها.
حصه:اي والله..
نور:الله يسلمكم عبدالله اليوم كلمته وبشرني انه بيرجع بعد اسبوعبن .
حصه +هند:قولي والله....
نور:صدق لاوبعد قالي مايبي حد يعامله معامله خاصة من بعد سالفته نوف ويبي ينسي الموضوع عشان تشي قالي نرتب الملحق قبل ليرد.عشان تشي ابيكم تساعدوني في الترتيب مثل لون الغرف والأثاث والمكتب.
حصه:لاماصدق اخوي حبيبي بيرد ويبي يرد مثل اول بعد اكيد انا في حلم .
هند:الله لايوفق اللي كانت السبب .. الله ياخذها..
ساره:هنوود حرام لاتدعين مو زين ..قولي الله يسامحها.
هند:الله لايسامحهالافي دنيا ولاأخره..انتي لوشفتيه اخر مره كان عذرتيني كان حطام انسان كان كاره الكل حتى امي وبوي اللي عمره ماقال شينه في وجودهم قعد يصارخ فيهم مع أن مالهم دخل بلعكس اول من تدخل في الوضوع هم حاولوا يغيرون راى نوف اللي ماعبرت جيتهم وصممت على رايها الجشع وطبعا ًامها اوقفت مثل الشاهد الصامت ماحاولت تدخل في الموضوع على قولتها بنتها هي ادري بمستقبلها ولا ابوها سمسار الكبير على بنته قال بنته الوحيده ويبي ايأمن مسقبلها تعيش حياة الرفاهيه اللي يعيشتها معاه موعيشة القبور اللي في بيتنا.بس ماقول الاأنها بنت فقر أول ماشافت معرس غني وافقت عليه ونست وعدها حق اخوي واللي قاهرني ان زوجها اكبر منها بوايد.
نور:افففففف خلونا من هالسيره ...من اللي بتساعدني الحين؟
حصه :انا بختار معاج اللأثاث والاصبغ محب اعور راسي فيه دبري حالج .
نور :ماقصرتي بنت خالد .
حصه:وشدخلني عاد في الوان ملحقه الالوان اللي اعرف انه يبها كان مختارها مع حمارة القايله وانا صراحه مابيه يتذكرها في شي .
هند:لاحد يطالعني انا مكنت اعرف ذوقه... وصراحه من بعد نوف اشك في ذ وقه.
ساره :انزين لاتسونها قضيه اصبغوا الملحق الوان اهو مومتوقعها الوان تنسيه حالته النفسيه السابقه وغيرو اي ديكور كان موجود من الأول .
نور :والله فكره حلوه ليش مانسويها بس سوير مدام الفكره فكرتج ابيش تساعديني ولا عندك اعتراض .
ساره:بس هذا اخوك مو اخوي يمكن مايحب اي تدخل من طرفي .
نور :شهالكلام ..ظن ان مابينا هالكلام احنا صرنا خوان الحين الله يهداج ؟
ساوه:بس..
حصه تقاطعها:لابس ولاغيرها خلاص اهي فكرتج وتنفذينها من غير هالكلام البايخ ..تفهمين؟
ساره اللي ماسكه ضحكتها: ان شالله اخت ريا..
حصه اللي فرت منديل الأكل على راس ساره:ريافي عينج يالهبله ..
ساره وهي ميته من الضحك :بس مالي دخل اذا ماأعجبه مو تقولون هذا ذوقي ..
هند:لاتخافين مدام مايكل انجلو مراح انقوله بنقول انه اختيار امي... تعرفين مايقدر على ام عبدالله..
نور:من هذا بعد مايكل فيه.... بعد غير كاظم ؟
هند: حبيبتي هذا رسام ايطالي قديم يعني مات من زمان من قبل لايولد ابوخالد.
نور :اشوي بعد احسب بعد خبل ثاني من خبالها..
ساره:لاوالله الحين فديته كاظم خبل .
هند:ايوى والله خبل..شفيه وائل كفوري مزيون ويهبل وصوته جنان..
حصه :جني يطير راسج انتي وياهاهذا اللي هامكم بس ..
ساره:عيل مثل بعض الناس ماهمهم غير سيفوه وآخر اخباره..
(سيف هذا ولد خالت حصه وعمره 27 مثل عمر عبدالله وأهواصلا رفيجه وسيف خاطب حصه من ست أشهر وينطر تخرجها اللي بعد سنه يعني لين الحين ماملجوا بس خطبه وهو يحبها عشان جذي تقدم لها اول متوظف في شركة البترول وهي نفس الشعور تحبه بس تستحي حتي من طاريه)حصه:سيفوه في عينج ..سوير.قصدج الشيخ سيف.
ساره:أحين انا سوير وأهو الشيخ..صج معاد فيه حيا.
حصه :ليش الحيا مابقي شي ويصير ماي هزبند.
ساره :عداال والهزبند تقوليين بياع غاز أوهو هالينوفورم..
حصه:بياع غاز ريلج أن شالله قولي أمين ..انتي محتره منه لأنه أكبر مهندس في الشركة.
هند :والله متفرغين انتو ثنتين انابروح انام ..يله بخاطركم..وطلعت تغسل أيدنها وتروح لغرفتهم.
حصه:لحظه أخذيني معاج ابي أحط راسي شوي..
نور :هاه مدام الساهر مراح تحطين راسج مثل هالدبب .
ساره :تعرفيني ماحب رقدة العصر بروح أدور عبادي ألعب معاه شوي قبل المغرب ..
نور :تحصلينه في الحديقه مع حمد يلعبون كره.
وطلعت ساره تغسل أيدينها وراحت الحديقه دور على العيال وحصلت عبدالله قاعد يصيح وحمد وقف بعيد عنه والكوره في أيده.
ساره: حبيبي عبادي شفيك ليش تصيح ؟
عبادي:حماده خذ الكوره ولايخليني ألعب معاه..
حمد:حماده في عينك الحين انا صارعمري10 سنوات وتقولي حماده .
ساره:أنزين مدامك ريال وشطولك ليش ماتخليه يلعب معاك..
حمد:لأن الشيخ ياخذ الكوره ويشرد فيها ولايخليني العب معاه فيها..ماصارت عيل كرة قدم.
سارة:انزين خل عقلك اكبرمنه وجاريه في لعبه..مايصير اخوكبير مايهتم في اخوه الوحيد ترى لكبرتوا باكر مالكم الا بعض ..
حمد اللي لانت ملامح ويهه من بعد كلام ساره ونزل الكوره الارض عشان يلعب فيها مع اخوه اللي مسكته ساره ومسحت ويهه بالفاين وباسته على خده وهو بعد حط ايدينه وراراسها وباسها على خدها بقو ,وقعدت على احدى كراسي الحديقه وطالعهم بفرح لأنهم ردوا يلعبون مع بعض.ساره كانت متعلقه في عيال نور من أول ماسكنت معاهم في بيت عمها وكانت تحب تلعب مع حمد في البلاي ستيشن وتلعب معاه بعض المرات كره اما عبدالله فهذا كان مثل نسمتها مكانت تستغني عنه طول الوقت معاها وين ماتروح مثل الجمعيه أوالمكتبه عشان أوراق الجامعه وكان بعض المرات ينام معاها وكان ديايما ًيقول لها انها اخته العوده لان ماعندها خوان وهوماعنده خوات.وهي كانت تحب تضيع وقتها معهم ومع بنات عمها او مرت عمها اوتدخل مع نور المطبخ يقعدون يخبصون اي شي حق العصاري وكانت دايما ً تشغل نفسها بأي شي عشان ماتقعد تفكر في خسارتها لأهلها وتحطم نفسها من الحزن وساره كانت مثل شخصية ابوها متخلي الظروف تحكم فيها وكانت وايد طموحه وذكيه وكانت نسبتها في الثانويه97%وكان اهم شي عندها دراستها لأنها تخطط تكون مثل ابوها انسان متفوق في دراسته.وهي كانت فيها من ملامح ابوها وايد مثل الغمزات اللي تبين عند اي شبه ابتسامه ومثل لون الشعر الأسود وكان شعرها وايد طويل وكثيف يعني يوصل لين تحت ردوفهاوكانت دايما ًتنزل خصل على يبهتها توصل عند حواجبهاالرفيعه وعيونها كبيره لونها دخاني مثل خالها سالم وكان طولها عادي يعني طول مناسب لجسمها الي كان شوي مليان خصوصا ً عند الأرداف وخصرها كان وايد ضعيف وكان لون بشرتها ابيض وخدودها وشفايفها ورديه كأنها حاطه غلوس يعني غلوس رباني.




آخر مواضيعي 0 الأشياء الي ترفع الضغط
0 اكثر من الأستغفار
0 وقفاااااات للتصويييير ===*
0 ..:: عـــذرا رمــضــان ::.. -...
0 وصفات طبية علاجية
0 التفاح .. يحمي الرئتين **
0 فائدة الذباب‎ ****
0 سر رقم 18و81 في يدك‎ ##
0 دعاااااااء رهييييييب
0 الدعاء الذي يستغفر لك 70000 ملك إلى يوم القيامة
 


فـــاررررررررررســـة أحــلامــــهااااااااااااااااااا

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-16-2009, 10:05 PM   #2

فارسة أحلامها
| عضو مميز |

الصورة الرمزية فارسة أحلامها


 

 رقم العضوية : 112659
 تاريخ التسجيل : Apr 2009
 المگان : الســـعـــــوديــــة وأفــتــخــر
 المشارگات : 575
 تقييم المستوى : 13


فارسة أحلامها غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية البحث عن الحب ..... رواية قطرية

...(الفصل الثاني)...
عبدالله واقف في ساحة المطار ينطر الأعلان عن أقلاع رحلة العودة للبلد بعد غياب ثلاث سنوات من اخر مرة شاف أهله وكان وايد مشتاق لهم ومشتاق حق يده ابوخالد ولرفيج عمره سيف كان لين الحين مومصدق شلون قدر على فراقهم طول هالفتره ظاهر ان الغضب والقهر كانوا معمين بصيرته عبدالله كان مثل يده زعله كايد أذا زعل مايقدريحكم الأمور بعقل.وأول ماأعلنوا رحلته سحب شنطته ودع ذكرياته الحزينه وتجربة حبه الفاشل وتطلع لمستقبل يديد مع أهله وشغله في شركة العيله ويشل خرابيط الحب من راسه لأن قلبه رسم عليه أكس من بعد نوف.
في البيت البنات قاعدين يرتبون ويسون الفواله اللي كانت من أختصاص ساره وكانت داخله المطبخ من الضحى ومسويه اكثر من نوع ,وحصه كانت في الملحق تبخره وتحط عطور على فراشه وتبخر ملابسه وغتره اللي رتبتها أهي وساره اللي كانت محرجه انهاترتب أغراض ريل ماتعرف عنه شي ولاشافته ألا مرتين مره يوم عزا ريل نور ومره يوم رد عشان سالفة نوف وبعد اصلاً مسلمت عليه بس حصه اقنعتها تساعدها لأن هند لوتموت ماتشل شي ,وام عبدالله ونور كانوا في الميلس يرتبون وكانت معهم الخدامه ونوف كانت ترتب الصاله بعد شرشحه من ام عبدالله لأن الكل يشتغل ماعدا أهي حطه ريل على ريل وطالع تلفزيون,وابوعبدالله راح السوق يجيب أغراض للمطبخ مثل الخظره والفواكه وكان معه حمد .
وبعد مخلصوا شغلهم راحوا يصلون العصر ويتسبحون ويبدلون ملابسهم عشان يستقبلونه ,لأن بوعبدالله وسيف بيروحون يستقبلونه في المطار الساعه اربع ونص .وكان ابوخالد حاشرهم يبي يروح المزرعه في نفس اللحظه ويبي وحده من البنات وحده من الخدمات أتروح معاهم هووالدرويل فقعدت نور تهدي فيه لأن زعل مو زين له فقالت له بتكلم البنات .
ودخلت نور غرفة خواتها وحصلت ساره عندهم تسوي سيشوار حق هندوسكرته اول مدخلت نوروحصه ماسكه بدله لونها رملي واصفر تبي تلبسهاقالت لهم نور:يدي يبي يروح المزرعه ويبي وحده فيكم أتروح معاه عشان الخدامه ترتب الغرف وتنظفهم يقول بيسوي عشاء عبدالله هناك يوم الجمعه ويبي كل جاهز قبل العشا .
البنات سكتوا وقعدوا يطالعون بعض ساره:عادي أنا بروح ..
هند: وعبدالله..؟
ساره: شفيه عبدالله ؟أول مايرد يبي يشوف هله يعني ماراح يلاحظ غيابي وبعدين انا ابي أشوف البركه موقعها أوكيه يعني يصلح حقنا..
حصه:سوير تبين لج قص لسان شقصدج هله يعني انتي مومن هله.
ساره:حصيص عن قلب الحجي ترى قصدى موجذي قصدي يمكن يحس بلأحراج من وجودي ومايقدريرتاح معاكم ويطلع مشاعره في وجودي .
نور:أنزين ساره ترى عبدالله يبي يروح مع يدي المزرعه.
ساره :أفا عليج ترى هاذي أبوالعبد ترى في عيوني قبل قلبي ...لاتوصين حريص ترى أنا أخته العوده..
نور: تسلم عيونج وقلبج والله لايحرمني منج ومن حنانج يالغاليه.
ساره: يله هنود سوي شعرج بنفسج ..بروح انزل قبل لاتصعد القوه المركزيه وتسوي أعدام جماعي .
ضحكوا البنات على خبال ساره وانصرفت كل وحده على نفسها تتعدل وساره شلت عباتها وشيلتها ونزلت ليدها وحصلته قاعد في الصاله وعبادي قاعد في حضنه .ساره : يله يدي أناجاهزه نقدر نمشي .أبوخالد قعد يطالعهاوكأنه موراضي من خوتها بس ماعلق طلع وركب السياره من غير لايعبرها وطالعت عبادي اللي شاج الحلج لأنها بتروح معاه ومسك يدها بقو كأنها بتشرد عنه ,وركبت مع الخدامه ورى وحطت عبادي في حضنها وعلى طول راحوا المزرعه.
وهم فطريق وقف يدهم عند الدكان الي في طريق المزرعه وشتري حق عبادي وساره كاكاووعصيروشبس وحب وشوية اغراض حق العمال لي في المزرعه,وكملوا طريقهم وأول ماوصولوا نقز عبادي من حضنها ونزل من حضنها صوب البط يلحقه لأن العمال فاكينه هووالدجاج ,ظحك ابوخالد عليه وطالع ساره بغير مبالاه:روحي مع الخدامه ورتبوا الفله وخصوصا ًالميالس والدكه الي عند الزرع .
ساره:أن شالله يبه بس عبدالله من ينتبه له ..؟
ابوخالد وكلمة يبه مست يوفه وحركت فيه مشاعر الأبوه وصد عنها كأنه يطالع العمال عشان ماتعرف مشاعره اللي يكابر فيها :خليه عندي بنتبه له بعدين العمال كلهم موجودين.
وراحت ساره مع الخدامه صوب الفله ويدها يطالعها بحزن مايعرف ليه لين الحين يعاملها بكره ونفس اللحظه مايرضى عليها شكت الأبره يمكن لأنها تذكره بمنصور لي راح منه وهو مقاله انه راضي عليه وانها أهي وأمها سبب فراقه هوولده وحروموه من شوفته 15 سنه بس ساره كانت اللي باقيه من منصور عشان كذا مزال متعلق فيها من غير لاتعرف وكان دايم يحسسها بالنفور عشان مايتنازل عن كبرياءه اللي انجرحت من زواج منصور وكانت هي ثمرة هالتحدي الي لين الحين جمر في يوفه.
الوقت اللي وصل فيه ابوخالد للمزرعه وصل عبدالله مطار البلاد وكان ابوه وسيف وحمد ولد نور ينطرونه ,وحمد أول ماشاف خاله ركض صوبه وحضنه وعبدالله استغرب منوهالولد اللي ماسكه فحط في باله اكيد هذا ولد نور حمد وحضنه وباس راسه:يحليلك ياحمد استويت ريال من بعدي.
حمد الي طالع خاله وعيونه متروسه دموع :شسوي لازم استوي ريال انا وراي امي واخوي وانت خليتنا عشان الدكتوراه..بس تدري كل شي يهون عشانها عشان يقولون ولد اخت الدكتور.
عبدالله: أن شالله مراح اخليكم ولا اخلي حد يبعدني عنكم .
حمد :ان شالله ياخالي..
شوي إلاويجي ابوه ويحضنه ودموعه تارسه عيونه على ولده اللي ماشافه من سنين وعبدالله باس ابوه على خشمه ويبهته وراسه وحط راسه على كتف ابوه : يبه سامحني على عهالجفى اللي كان اقوى مني وغمض عيوني ونزلت دموع الندم من عيونه .
ابوه:يا ولدي ماصار الا كل خير والمهم انك رجعت بسلامه.
عبدالله وقف قدام ابوه وهو منزل راسه مستحي ابوه مسك لحيه ورفع راسه :يابوك ارفع راسك ترى انت الحين رافع راسي ياحضرة الدكتور..وابتسم له ابتسامه كلها فخر واعتزاز.
وبعدين عبدالله التفت صوب سيف وسلم عليه وراحوا يخلصون أجراءت عبدالله من الجمارك وبعدين توكلوا للبيت ,يوم وصل عبدالله البيت سووله الحريم مهرجان صياح أمه تلوي عليه وتصيح والبنات نفس الحاله وعبدالله مامسك نفسه من هالموقف دمعت عيونه من فرحته في أهله ومن حبهم له رغم جفاه لهم طول هالمده وبعد ماسلم عليهم كلهم قعد مع أمه في نفس الكنبه وهي حاطه ايدها على خصره وهو حاط ذراعه على جتوفها وام عبدالله:الحمد الله على سلامتك يمه .
عبدالله:الله يسلمج يالغاليه..ويلتفت على خواته الصغار اللي قاعدين على الكنبه اللي ينبه هاه شلونكم وشخباركم مع الجامعه يرب المعدلات تبيض الويه..
حصه وكانت شاقه الحلج من الوناسه: الحمد الله الله يسلمك والحمد لله معدلاتنا ممتازه..وانت شخبارك ياحضرة الدكتور ...وأوه نسيت أقولك ..مبروك .
عبدالله يضحك: الله يسلمج وعقبالج ..
هند :شعقباله على الكتوراه عشان تحصل سيف حافر قبرها سنه لين أتخرج موقادر يصبر تبونه ينطر الدكتوراه عزالله ياته جلطه.
ام عبدالله:هنوود وجع لاتفوليين على ولد أختي ترى أذبحج ..
عبدالله مات من ضحك على هند وحصه اللي ستوت طماطه من الأحراج من كلام هند :ليش معزم على العرس قريب .
ام عبدالله : أن شالله بعد تخرج حصه .
عبدالله :الله يتمم على خير ..أقول أم حمد وين السمي وين الشيخ؟
نور :راح مع يدي وساره المزرعه .
عبدالله:أنزين متى يرد ابوخالد ترى متوله عليه..
ام عبدالله وتغيرت ملامح ويهها :أبوي ..عبدالله ترى يدك ماخذ على خاطره منك شوي وليت إذا رد تسمح خاطره بكم كلمه ترى هذا كبيرنا ومالنا على زعله ..
عبدالله:محشوم أبوخالد ..أدري أنه زعلان علي بس أول مايي أن شاالله يسير كل خير ..
فرحت ام عبدالله من رده وعرفت أن ولدها نسي جرحه وتعاسته الأوليه ورد مثل أول,وبعد ما قعد مع هله شوي رد الميلس يسولف مع ابوه وسيف لين الخدم ينزلون الشنط ويحطونها في الملحق .
في المزرعه ساره بعد مارتبت مع الخدامه كل الغرف والمجالس الخارجيه راحت تصلي المغرب ونزلت ليدها تشوف عبادي ليكون مأذيه مالها على حشرة يدها بروحها تعبانه من الترتيب والشغل في المطبخ الضحى ,وأول مانزلت حصلت عبادي يلعب بالكوره في الحشيش اللي قدام البيت ويدها الخدم فارشين له زوليه وقاعد يطالعه وعنده دلة القهوه والشاي ورطب من المزرعه حاطه في صحن ,عبادي يوم شافها :ساروه عفيه حبيبتي لعبي معاي يدوه مارضى يلعب معاي ..
ابوخالد:وين العب معك يابوك أنابروحي ابي حد يشلني..
عبادي :عادي يدي انا بشيلك انا صرت عود.
ابوخالد:الله يعطيك العافيه ياوليدي ..وطالع ساره:هاه خلصتوا ..
ساره:ايه يبه ..رتبنا وبخرنا الفيلا كامله حتى الميلس ..وطالعت في ويهه تبي تشوف أي نظرة رضي أوستحسان من شغلها بس لبسها ولا عبرها وقعد يطالع العمال اللي عند النخل ويكلمهم ..ساره: يبه متى نروح ..
ابوخالد :الحين ..
ساره :أنزين ممكن أروح أشوف البركه قبل لنروح..

ابوخالد:أنزين روحي وخذي عبدالله معاج..بس لاتتأخرون ترى ورانا طريج..
ساره :أن شالله يبه ...يله حبيبي عبادي تروح معاي انشوف البركه .
عبادي :بس شرط أتشليني على ظهرج..
ساره:ان شالله تامر أمر يابو العبد ..
ونزلت بركبها على الأرض عشان تشله وشلته وراحوا ورى الفيلا يوم شافوها كانت تخبل كانت على شكل منحنى ومدرجه على صوب وكان مركب على أطرافها كشفات كبار وايد وعاكسه الليت وطالع شكلها يهبل وتصلح حق سهرات الشله في الأجازه لأنهم مايسافرون ولايطلعون مكان إلاإذا تزوجوا بأمكان كل وحده تروح مع ريلها..وقعدت تخطط حق المغامرات مع بنات عمها في الصيف ,وقرصها عبدالله في خدها :أشفيج انصمختي يدي صار له ساعه يدق هرن ..
ساره: ابييه شي فكنا منه الحين انا سرحت في احلام اليقضه ..وانت يالحمار انزل الحين عشان نركض بسرعه لايروح ويخلينا ..ونزلته وشلت طرف عبياتها ومسكته من يده وركضت فيه لسياره واول ماوصولوا حصلت يدها مفول عليها وعطاها نظره اخفست فيها القاع وركبت وشلت عبدالله في حضنها اللي مسك في شيلتها وحط راسه على صدرها يوم حس ان يده معصب .
حصه وهند ونور راحوا مع عبدالله ملحقه عشان يشفون ردة فعله من بعد مارتبوه,اول مابطل الباب فاحت ريحة بخور العود اللي حطته حصه وبطل الليتات وقعد يطالع ديكور الملحق كان فوق تصوره ماتوقع ان يوم قالت نور بنرتبه انهم بيغرون كل شي ,كانت الصاله لونها كريمي مع ستاير عنابيه والاثاث كله كان عنابي وتلفزيون كبير في نص الصاله وفازات الورد في كل زاويه معطيه المكان شعور بالحياه ومشي لين وصل عند الباب اللي يسار وكان مكتبه ومحطوط فيه مكتب كبير وفخم لون ماهوغني وكمبيوتره كانوا حاطينه على طرف المكتب وحاطين على سطح المكتب لافته باسمه الدكتور عبدالله كانت مذهبه ومكتوبه بخط راقي وكان المكتب طوفه كلها زجاج عاكس وطل على الحديقه وكانوا مركبين عليها ستاير ذهبيه,وطلع من المكتب وراح لغرفة النوم كانوا مغيرين لونها للون البحري الخفيف وكان مهندس الديكور حاط رسم غيوم بالسقف ,واثاث الغرفه كان لونه بيج وكان في نص الغرفه سرير كبير وفخم ,عبدالله طالع خواته:صراحه ماتوقعت هالشي كل شي متغير ماشاله عليكم ماقصرتوا في شي ...بس موكأن السرير كبير شوي الظاهر بسكن معاي قبيله وانا مادري ..
هند:والا ان شالله المدام اليديده .
عبدالله اختفت ملامح الفرح من ويهه وعصب من هند وهو اصلا ً كاره هالسيره ليش ترد اتذكره فيها : هنوود بلا هالسيره البايخه اللي بلامعني انتوا تعرفون اني مستحيل اثق في مره أواحبها او تزوج انا اللي همني الحين شغلي وهلي وبس..وعلى طول حصه قرصت هند وقعدت تساسر لها: هذا وقته يالسباله ؟ هند:وانا شعرفني على بالي نسي ..
في نفس الوقت نور تبي تغير الموضوع : عبدالله حبيبي ترى المطبخ الوحيد ماغيرناه لأنه يديد.
عبدالله :مايحتاي مطبخ اصلا ًكل وجباتي ماحب اكلها الا معاكم..
نور:يعل الله مايحرمك منا .
عبدالله:أمين ..يله بعد اذنكم بروح اتسبح وبدل اهدومي قبل لايي ابوخالد ..
والبنات طالعين نداهم عبدالله:تعالوا بغيت انسي تعالوا معاي غرفته النوم..
ودخلوا معاه الغرفه وبطل وحده من الشنط وطلع منها اكياس مالت الهدايا وعطى كل وحده هديتها :وهاذي حق ساره وعطاها لحصه وهدايا العيال عطاها حق نور والباقين بعطيهم بعدين.
نور: مشكور اخوي ماتقصر بس ليش تعبل على روحك جذي .
عبدالله:اي عباله يام حمد انتوا عندي الدنيا ومافيها..
نور:تسلم فديت عيونك .
حصه +هند :مشكور عبدالله .
ابوخالد وساره وعبادي وصلوا البيت مع صلاة العشا عبادي كان نعسان وساره طول الطريج قاعده تلهي فيه عشان مايرقد ويقوم اخر الليل ونزلت من السياره اول موصلوا وهي ماسكته من ايده وهو قاعد يسحب في اريوله من التعب :اوووه سوير شليني ابي انام تكفيين .ساره : ماكوا نوم الحين بعد العشا ارقد ..بعدين ملتبي تسلم على خالك اللي مثل اسمك.
عبادي ونوم طار من عيونه وشتغلت فيه الحيويه من سمع طاري خاله اللي لين الحين ماشافه : امبلا ابي اشوفه .
ودخلوا البيت وابوخالد راح المسيد يصلي العشا,واول مادخلت الصاله حصلت بنات عمها وامهم قاعدين على الكنب ويسولفون ,ساره:السلام عليكم .
الكل :وعليكم السلام .
عبادي وهومستغرب :وينه خالي ماشوفه ..قصيتي علي اسوير عشان مانام..
نور :ماقصت عليك أهوموجود بس يتسبح وبيي الحين بس انت فكنا من صدعتك..لا تقعد تصارخ عليها .
ساره :الله يهداج شوي شوي عليه ..ترى ماارضى على عبادي وجرته من خدوده وقعدت جنب خالتها ام عبدالله وباستها وحضنتها وقالت لها :قرت عينج يمه ومبروك على الكتوراه وتستاهلين سلامته.
ام عبدالله لوت عليها :الله يسلمج ان شالله والله يبلغني فيج بريل الصالح قولي امين يابنتي ياساره.
في نفس اللحظه دخل عبدالله الصاله وهو لابس ثوب ابيض وطاقيه وراد شعره الرطب ورى وموصل لين اخر رقبته وكان مسوي قفل خفيف مبين ملامح وجهه الوسيم وكان الثوب معطيه طله كلها رجوله وجمال بكبرياءومبين عرض صدره وعضلات جسمه المشودود ودقة خصره واهو كان راد ايدين اثوب ورى لأنه محصل كبك في غرفته وكان يبي يسأل امه اوخواته عنها بس السؤال وقف في حلجه بعد ماشف هلمخلوق الي في حضن أمه كانت ملامحها ملائكيه وبريئه وبتسامتها مثل الشهد والأحلى غمازيتها وشفايفها الورديه عبدالله حس بثقل على صدره ومشاعر تتحرك في صدره ماوده انها تتحرك,وحاول يستجمع كبرياءه قدام هالجمال وحاول يصطنع البرود وجمد ملامح ويهه من اي تعبير .
ام عبدالله: قرب ياوليدي محد غريب بنت عمك ساره وعبدالله توهم واصلين مع يدك من المزرعه.
ساره اللي تخشبت في مكانها من جمال عبدالله وسامته الخارقه ماقدرت تشل عيونها من عيونه السود وملامحه الأخاذه وحست ان قلبها بيطلع من صدرها من كثر مايدق وانتبهت لنظرته البارده لها وستغربت منه ,وقامت تسلم عليه وهي تحس ان ريولها كانها عجين :شلونك عبدالله حمدالله عالسلامه ..
عبدالله برود يحاول يكابر قلبه اللي يدق بسرعه:الحمد الله والله يسلمج ..
ساره حست برود جوابه وتغيرت الوان ويهها من الأحراج وصار ويهها طماطه وتلعثمت :مببب ..مبروك ..
عبدالله اللي حس بأحراجها وانبهر من جمال ويهها وهو محمر من الأحراج ولأول مره يستمتع بأحراج حد :الله يبارك فيج ..ولف بويهه عنها صوب عبادي اللي كان قاعد في حضن امه :أكيد أنت عبادي .. تعال حبيبي تعال سلم .
ومشي عبادي وسلم عليه وعبدالله انخبل عليه ومسكه وطاح في خدوده تبوس ..عبدالله :ياربي عليه يهبل ومزيون مثل خاله ..وشله وداه معاه الميلس لين يي يده من المسيد ولأنه صلي بعد في غرفته يوم شاف نفسه تأخر على المسيد.

وساره كانت في عالم ثاني من المشاعر المتضاربه من بين برود ولد عمها وقلبها للحين ماوقف عن الدق كأنها راكضه مية ميل وخايفه من قلبها ليش دق الحين له ؟يمكن عشان عرفت انه صار حر ومافيه حد في حياته؟أووووفف منك ياقلبي ليش هالأنسان بذات دقيت له وفزيت لانسان شكله متضايق من وجودي ويمكن نظرته لي مثل نظرة ابوخالد اني انسانه دخيله عليهم اوهوو اناالحين ليش استبق الامور يمكن لاني اول مره اكلم ريل غريب ..اففف والله مادري وبينت الحيره على ويهها.
هند:أقول.. سوير ماقلتي لنا عن البركه شلون شكلها ..صار لج ساعه صاخه كأنج طالب مقفل في الامتحان..
ساره اللي انتبهت ان هند لاحظت سكوتها:هااه مافيني شي ..بس تعبانه من الكراف مع ابوخالد في المزرعه .اما البركه فاتهبل تصلح حق الغزو الليلي وموقعها على كيفج صاد عن الميلس والدكه ..يعني استريحي ..ضامنين الهجوم .لا وألحلى ان باب المطبخ يوصلج سيدا للبركه .
هند وساره وحصه كانوا قاعدين على الكنبه الكبيره ويخططون للأجازه في الصيف ونور وامها يسولفون عن العشاء اللي بيسويه ابوخالد في المزرعه,رد عبدالله الصاله يوم تذكر الكبك : يمه ؟
امه :عيونها امك وطوايفها..لبيك يالغالي .؟
عبدالله :فديت هالعيون يعلني مانحرم من شوفتها ..
هند:شهالغزل شهالحب الاسطوري وشعر الموشحات كل هاذي عشان ولدج عبيد واحنا طول الوقت عندج برسم الخدمه شغل وكراف ولانسمع هالغزل والله صراحه انتي مو دمقراطيه ؟
ام عبدالله :نعم شنو بعد درمقطيه ليكون من خبال بنات هالايام تبين تحطينه وبعدين كيفي ولدي الغالي يعلني ماخلا منه..
الكل ضحك على ام عبدالله وهند ,عبدالله :يمه معليج منها هاذي وحده غيرانه .
هند :عشتاو انا اغار من عبيد ولد ام عبيد ..
ام عبد الله : عبيد في عينج ياحمارة القايله يلي ماتستحين..
هند حست ان الموضوع بصير فيه زعل ربعت لمها وباستها على راسها :انزين اسفين ..يالغاليه مايسوي علينا يله ياام الدكتور عبدالله ..امها طالعتها وابتسمت تدري ان هند لسانها متبري منهاواللي في قلبها على لسانها وبعد طيبه ..عبدالله: انزين خلونا من هالكلام الحين ابي كبك صار لي ساعه ادور في الغرفه ماحصلت ..
امه :يمك والله مادري البنات هم اللي مرتبين ..
حصه :مادري والله وين حطيتهم لحظه خلني اتذكر.. ولفت على ساره:ساره ماتذكرين وين حطيتهم ؟
ساره اللي خفست من الاحراج :مبلي كأني شفتج حطيتهم في الصندوق الصغير اللي على التسريحه (وكانت تجذب هي اللي حاطهتم في الصندوق وحاطه معاها ورد مجفف )حصه كانت تعرف ان ساره اللي رافعتهم بس ماتبي عبدالله يعرف عشان مايعصب لانه مايحب حد يحرك اغراضه غير حصه ونوف سابقا ً.
حصه :اييه مبلي حطيتهم هناك ..
عبدالله حس بشعور يغلف صدره يوم عرف ان ساره كانت في غرفته وأنكر على نفسه هالشعور :انزين قومي يبيه ..
ساره عدلت شيلتها بعد ماقعد عبدالله جدامها وقعد يسولف مع نور وهند ومتجاهل وجودها ,قعدت تأمل ويهه الحواجب المرسومه فوق عيون نعسانه وخشمه الملوكي المرفوع وغمزاته الخفيفه الي تطلع مع كل ابتسامه من سوالف هند,عبدالله حس بنظرات ساره بس ماقدر يطالعها عشان خواته قاعدين ,وقال في نفسه هذا وقته وحده ثانيه تبي تلعب في قلبي اففف منك ياقلبي صدق خاين اول ماتشوف وحده حلوه فزيت..انا لازم اتجاهله وتجاهل وجودها في بيتنا موناقص مشاكل ..ابي انتبه لمستقبلي ..
ساره اللي حست ان نفسها ثقيله على قعدة عيال ام عبدالله وان عبدالله مو ماخذ راحته مع هله :يله بعد اذنكم بروح اصلي ..
ام عبدالله :اذا صليتي ردي عشان نتعشا
ساره :ان شاالله ..
اول مطلعت على الدري عبدالله رفع عينه عليها وهي معطيته ظهرها ورد طالع خواته وحصه اللي تو داخله الصاله وعطته الكبك : ممكن يا أخواتي الكريمات مابي حد يدخل غرفتي غريب مرة ثانيه ..
ام عبدالله :افا ياعبدالله ساره موغريبه ترها مثل خواتك ..
عبدالله بعصبيه غريبه:اولا ًهي مو اختي وبتظل غريبه بنسبه لي واذا انتوا تعتبرونها اختكم فاأنا لا حياالله بنت عم ماعرفتها الا من ست سنوات ولاشفتها الا كم مره .
نور : انزين ليش العصبيه ماأظن ان البنت سوت جريمه عشان تكبر السالفه ..وقامت عنهم معصبه من كلام عبدالله مهما كان اخوها فهي بنت عمها الي تعتبرها مثل بنتها واذا نوف عقدت حياته فالبنات كلهم مو نوف .
عبدالله:افف ...لتكون نور عصبت مو قصدي مادري شياني على هالعصبيه ..
حصه :يمكن لأنك مارقدت عدل ولاكلت ..
هند اللي كانت تشك :يمكن..
ام عبدالله :يابوك تعوذ من ابليس ورح حط راسك شوي لين ايي العشاء..
عبدالله:بروح اقعد شوي مع الرييل ليين ايي العشاء بعدين برقد ..وطلع متضايق من نفسه شلون سوى هالموقف السخيف .
ساره كانت توها طالعه من الحمام متسبحه وقاعده تنشف شعرها في لحظة دخول حصه :هاه شتسوين ؟
ساره: مثل ماتشوفين متسبحه وابي اصلي وانتي شعندج ويا هالكيس اللي في يدج ؟
حصه وهي ماده الكيس لساره:هاذي الله يسلمج هديتج من عبدالله ..
ساره :مكان يحتاي اهو مو ملزوم فيني عشان ييب لي شي ..
حصه :الله يهداج شهالكلام ليش تقولين جذي ترى احنا اخوان وعبدالله حاسبج مثل وحده من خواته .
ساره : أشك ...
حصه:ليش تشكين ترى عبدالله طيب وحبوب ولاتغترين في بروده وعصبيته الزايده بس هو شوي صعب التعامل مع الناس اللي مايعرفهم بس اذا تعودتي
عليه راح تعرفين اني كنت صاجه ..
ساره :بنشوف ..وخذت الكيس من حصه وبطلته ,كانت علبه متوسطه ومغلفه بتغليف عنابي وورود ذهبيه ومربوط بشريطه ذهبيه واول مافتحتها حصلتها كانت غرشه عطر وايد راقيه وكانت نفس عطر امها اللي تستخدمه من يوم عرفتها لين توفت ,ساره حطت يدها على حلجها عشان ماتصيح ويهها ستوى ابيض وختفى منه الدم وقعدت طالع العطر بحزن وألم.
حصه خافت من نظرتها :ساره شفيج ؟
ساره والعبره ماسكه في حلجها : العطر نفس عطرها نفس ريحتها ..وحضنت العلبه بصدرها ونزلت راسها عشان ماتصيح .
حصه بستغراب وهي ماسكه ذراع ساره عشان طالعها : ساره شسالفه عطرمنو وريحة منو ؟
ساره اللي كانت تهتزمن ألم اللي داخلها :نفس عطر أمي .وقعدت عالسرير والهديه في حضنها مو قادره تشل عيونها عنها.
حصه بكل حزن :شهاالصدفه الغريبه عبدالله خلى كل عطور امريكا وشرى هالعطر ,ساره الله يرحمها وبعدين ترى عبدالله موقاصد هالشي لأنه مكان يعرفها.
ساره بحزن :ادري انه موقصده بس يمكن القدر مايبيني انسها عشان جي تسبب لي بالهديه ,حصه من بعد اذنج انابصلي وبرقد لحد يوعيني ..
بعد العشا الكل مجتمع في الصاله وقاعدين يشربون جاي بعد ماراضى عبدالله يده بكم كلمه طيبه وباسه على راسه وتعذر منه ,ابوعبدالله:اقول يابنات وينهاساره ماشفتها ؟
حصه :يبه ساره راقده بدارها صلت العشا ورقدت اتقول ماتبي عشا مصدعه شوي .
ابوخالد اللي يكابر الاهتمام في داخله :بسم الله من ساعه وهي تناقز مع عبادي في المزرعه كانهم شواذي ليكون حاشها برد ولاشي.
هند : يدي شبرده الله يهداك احنا الحين في عز الحر ألاقول من الكراف والشغل في المزرعه اليوم هد حيلها ..
ابوخالد :اللي يسمعج الحين يقول انها داخله دورة صاعقه ..
هند :اي دورة صاعقه الا قول اعادة تأهيل من يدويدييد.
ابوخالد:اظاهر يبيلي اوديج المره اليايه بدالها .
ام عبدالله :والله بتكسب اجرفيني يوم تشغلها وتحرك دمها اللي خاس في ينوبها من كثر القعده والا بنتي سوير خذت حيلي من الصبح قايمه واول شي في المطبخ وبعدين راحت مع يدها مو مثل بعض الناس ..
ابو عبدالله :عرفت ان الفواله شغلها مشاالله عليها الله يرزقها برجل الصالح ان شالله وكان يطالع عبدالله ..
ام عبدالله :اميين ..
عبد الله اللي حس ان الموضوع بنقلب عليه :يله بعد اذنكم بروح ارقد تصبحون على خير..
الكل :ونت من اهله ..
وبعد ماطلع من عندهم دخل الملحق وسار لغرفة النوم وبل ملابسه ولبس البيجامه ونسدح على السريرمع انه تعبان ماجاه النوم قعد يفكر في اليوم واحداثه وفي ساره اللي ماراحت من باله ولاابتسامتها الحلوه كانت كلها براءه اللي مست مشاعره الخامده من فتره طويله بس عبدالله حاول ينفظها من تفكيره لانه مومستعد يخسر شي ثاني عشان وحده وغمض عيونه عشان ينام .
ثاني يوم من الصبح ساره قايمه من الفير صلت ونزلت الصاله ,حصلت يدها وعمها قاعدين سلمت عليهم وقعدت معهم عمها :اهلين يبه شلونج اليوم يرب احسن ؟
ساره بأحراج لانها كذبت عليهم امس وقالت انها تعبانه:الله يسلمك عمي ..بس صداع وراح..
عمها :الحمدالله ..
يدها رتاح يوم عرف ان مافيها شي لانه كان حاس بذنب من بعد كلام هند امس ,دخلت عليهم ام عبدالله وقامت ساره وحبتها ولوت على ذراعها لين قعدت وحطت راسها على جتفها وام عبدالله مسحت على راسها: هاه فديتج تريقتي ترى من امس ماذقتي شي ..
ساره :ان شالله خالتي الحين يحطون الريوق وناكل يميع ..,وراحت للخدم يزهبون الريوق ,وبعد ماتريقت معهم خذت الجريده وكاس نسكافيه وطلعت الحديقه لان الشمس توها طالعه والجو روعه وقعدت على الكرسي وفسخت شيلتها وحطتها مع الجريده على الطاوله لان محد قايم هالحزه كانت لامه شعرها الطويل بكماشه ورديه نفس لون جلابيتها وكان اللون الوردي منعكس في ملامحها ومعطيها انوثه بريئه ..
عبدالله في هالحزه كان داخل مكتبه بعد ماتسبح وصلى ولابس ثوبه ورمرخي شعره الرطب ورى اذونه كان يبي يكلم البيت عشان يطرشون له نسكافيه لانه متعود يشربه اول مايقوم ,شل السماعه بس مادق لان لفت انظره مشهد ثاني ساره كانت موخيه راسها على الجريده ومندمجه معها والهوى يلعب بخصله من شعرها وكانت تحرك خدها والشمس كانت منوره عليها بشكل حلو صايره كأنها فراشة ربيع عبدالله ابتسم لاشعوريا ًمن هالمنظر البريء بعدين وبخ نفسه لانه قعد يطالعها من غير لاتدري ,بس ماقدر يمنع مشاعره اللي تصعد وتنزل من يوم شافها وزادت الحين بعد هالمنظر ,وقعد يتسأل وش مصيري معاج يا ساره هل بتكونين مثل غيرج وهالبرائه اللي لافتج مجرد قناع ولاحقيقه ويا هل ترى هي تحس بنفس المشاعراللي احس فيها ؟باشوف وش اخرتها معاج يابنت العم ؟

************************************************** *****


آخر مواضيعي 0 دعاااااااء رهييييييب
0 رواية البحث عن الحب ..... رواية قطرية
0 وصفات طبية علاجية
0 ~:: من كل بستان زهرة ::~
0 فائدة الذباب‎ ****
0 كيف تموت الملائكه/مخآلف الفتوى بالدآخل
0 لايفوووووتكم مشجع كوري هلالي: لاعبي المفضل ياسر القحطاني
0 الله أكبر
0 الأشياء الي ترفع الضغط
0 دخلووووا بسرعه ... لا يفوتكم هع .. هع
 


فـــاررررررررررســـة أحــلامــــهااااااااااااااااااا

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-16-2009, 10:07 PM   #3

فارسة أحلامها
| عضو مميز |

الصورة الرمزية فارسة أحلامها


 

 رقم العضوية : 112659
 تاريخ التسجيل : Apr 2009
 المگان : الســـعـــــوديــــة وأفــتــخــر
 المشارگات : 575
 تقييم المستوى : 13


فارسة أحلامها غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية البحث عن الحب ..... رواية قطرية

ابغي ردودكم على شان اقدر اكملها لكم الرواية

اختكم : فارسة أحلامها


آخر مواضيعي 0 الأشياء الي ترفع الضغط
0 الله أكبر
0 لايفوووووتكم مشجع كوري هلالي: لاعبي المفضل ياسر القحطاني
0 كيف تموت الملائكه/مخآلف الفتوى بالدآخل
0 اكثر من الأستغفار
0 وصفات طبية علاجية
0 سألت جدتي العجوز عن الحب وما هو معناه ....
0 [احلى] مدرس رياضيات متحمس.....‎
0 سجن المنتدى جونان
0 لصحة والجمال شعرك ...
 


فـــاررررررررررســـة أحــلامــــهااااااااااااااااااا

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-17-2009, 07:19 PM   #4


 

 رقم العضوية : 75417
 تاريخ التسجيل : Feb 2009
 المگان : في المريخ..
 المشارگات : 1,757
 تقييم المستوى : 52


نبع الاحساس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رواية البحث عن الحب ..... رواية قطرية

بليزززززززززززززززززززز كمليها


آخر مواضيعي 0 قصة نورة وفهد قصة رومانسية....
0 قصة شاب ذكي يضع قاضي في مأزق
0 رمــ وــوز حلــــ و ـــ ة
0 قصة الشاب المنتحر لما شاف اخته بالاستراحة
0 فتاة متبرجه تتحدى الله!
0 قرأت اليوم عجبًا ..!!
0 قصة الممرضة نورة ..
0 فتاة قبلت الزواج فكان شرطها ,,,
0 يَــــــآرَبْ ..!
0 احذية غريبة الشكل لايفوتكم
 





اللهم اني اعوذ بك من زوال نعمتك
وتحول عافيتك وفجأت نقمتك
وجميع سخطك






 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احلى ابيات حامد زيد בֿـۊבֿه ㋡ خواطر - خواطر حب - خواطر حزينه - قصائد - قصائد منقوله 3 07-29-2009 07:33 PM
مختارات من اشعــــار حـــــامد زيــــــد{{... مشآآآعر.... خواطر - خواطر حب - خواطر حزينه - قصائد - قصائد منقوله 2 05-12-2009 08:39 AM
..+.. قبل الحب وعند الحب وبعد الحب ..+.. 『ṦђĝỡỡŅ』 المنبر الحر 10 09-15-2007 07:51 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:33 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 , Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0