منتديات هتوف  

العودة   منتديات هتوف > إسلامُنـا > أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار

أحكام الدين - واجبات المسلم - أذكار كل مايتعلق بالدين الأسلامي على مذهب أهل السنه و الجماعه فقط من احكام بالدين وشرائع وادعيه الصباح والمساء وادعيه اسلاميه متعدده



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-11-2007, 03:54 PM   #1

H T O O F

 
الصورة الرمزية أحتاجك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: بين السما والآرض ~
المشاركات: 51,453
معدل تقييم المستوى: 1308844
أحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond repute



(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
افتراضي الٍحٍـღـيـآةٍ حـღـلـوًٍهَ


بسم الله الرحمن الرحيم
الحياهـ حلوهـ شرط أن نعرف كيف نحياها بسعادة
فالسعادة هي الغاية المنشودة
والجنة الموعودة التي يسعى إليها البشر أجمعون

فالمؤمن بإيمانه يسعى إلى السعادة
و الكافر بكفرهـ ينشد السعادة
و السارق بسرقته يريد السعادة
و الزاني بزناهـ يريد السعادة
و جامع المال بجمعه يريد السعادة

وعلى الرغم من أن الناس جميعاً يطلبون السعادة
إلا أن غالبيتهم لم يعرفوا السعادة الحقيقية
ولم يهتدوا إلى طريقها

وإن شعروا بجانب اللذة و الفرح و الانبساط في الدنيا
فإن عوامل الخوف و القلق و التنغيص و الندم والاضطراب
تعكر عليهم صفو حياتهم ، وتذهب لذاتهم ،
وتجعلهم في خوف دائم من المستقبل
وخاصة من الموتـ الذي يكرهونه

( قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ)

و الـ ع ـالم اليوم يعيش حالة من القلق
و الاضطراب النفسي و العصبي و الشقاء
والخوف الدائم مما يسمونه " المجهول "


فقد انتشرت الأمراض الخطيرة
التي عجز الطب الحديث عن علاجها
بل عن معرفة أسبابها و سبل الوقاية منها

فمرض السرطان بأنواعه المختلفة يفتكـ بالملايين
و التلوث البيئي يفتكـ بالملايين
و المخدراتـ والمسكراتـ تفتكـ بالملايين
و الشذوذ الجنسي بأنواعه يعصف بالعالم
و الجرائم على اختلاف طرقها و بواعثها في ازدياد مستمر
و الحروب بين الدول أو بين أبناء الأمة الواحدهـ تتنامى بشكل ملحوظ
و الفقراء في العالم يموتون بسبب الأوبئة والأمراض وسوء التغذية

فأي عالم هذا ؟؟ وأي سعادة تتحقق مع وجود هذهـ الشرور ؟؟
و يظل المرء حائراً وسط هذا الاضطرابـ الذي يموج بالعالم موج البحر
و يتساءل في يأس و قلق :
أي طريق يسلكـ ؟
وأي سبيل يقصد ؟

وإذا كان أغلب البشر يقفون حائرين .. متسائلين
فإن المؤمن لا تنتابه هذه الحيرة ، ولا يعتريه هذا القلق والاضطراب
فالطريق واضح أمامه ، وبريق السعادة يلوح في الأفق
والأمل في السعادة الكبرى يدفعه إلى تحمل المشاق و متابعة المسير

فيأخذ في قطع المراحل الموصلة إلى غايته مرحلة مرحلة
فكلما قطع مرحلة لاحت له مرحلة أخرى
فلا يزال يقطع المراحل مهاجراً إلى ربه
و مع تحمل التعب و المشاق
حتى تصير سعادته في هذا السفر وفي تلكـ المشقة

فإذا ماتـ على ذلكـ لم يفته شيء من الدنيا
وفاز بالسعادة الأبدية في الآخرهـ
وإذا ظل سائراً ظل في ترق و صعود إلى الدرجاتـ العالية و المنازل الرفيعة

إضـــاءة نبــــوية
عن انس بن مالكـ رضي الله عنه
عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال :
" من كانت الآخرة همه جعل الله غناه في قلبه
وجمع له شمله ، واتته الدنيا وهي راغمة
ومن كانت الدنيا همه جعل الله فقره بين عينيه
وفرق عليه شمله ، ولم يأته من الدنيا إلا ما قدر له "

وقال عليه الصلاة و السلام :
" انظروا إلى من هو أسفل منكم ، ولا تنظروا إلى من هو فوقكم
فانه اجدر إلا تزدروا نعمة الله عليكم "

فيا أحبتي في الله
^_^
السعادة في الرضــا
السعادة في القناعـة
السعادة في العبودية لله رب العالمين
وتركـ عبودية من سواه كما قيل
أطعت مطامعي فاسـتعبدتني *** ولو أني قنعت لكنت حــرا

للسعادة طريق واحد ، وللشقاء طرق متعددهـ
والعاقل من ينظر فيما يوصله إلى هذا الطريق ثم يسلكه
فكم من مريد للسعادة قد ضل الطريق إليها
فتجاذبته طرق الضلال و الأهواء فهلكـ

و إن للسعادة أسباباً كثيرهـ .. منــها :
- التوحيد و الإيمان
-الصـــلاة
-الرضــا والقنــاعة
-الإكثار من ذكر الله
-الإحسان إلى الخــلق
-التوبة والاستغفار
- الشكر على النعماء
-الصبر على البلاء
- الدعاء وتلاوة القران
-صــحبة الأخيار
-الطموح والتفاؤل والأمل
-بر الوالدين وصلة الأرحام
-الكســب الحـلال
وهناك أسبابـ أخرى للسعادة غير هذهـ يصعب حصرها
فكل ما أمر الشارع وحث عليه و رغب فيه فهو من أسبابـ السعادة
وكل ما نهى عنه وحذر منه فهو من أسبابـ الشقاء
^_^
إضــاءاتـ
- حلاوة الدنيا تتطلب قليلاً من المرارة
- الدنيا مدرسة أستاذها الظروف ، فصولها المجتمع ، حبرها الدموع ،
قلمها الأمل ، كتابها حياة الإنسانـ
- لا يتألم سوى القلب الكبير
- أعظم الانتصارات هي الانتصار على النفس
- لا يوجد حزنـ مهما عظم لا يخففه الزمن

أبعد الله عني و عنكم الأحزانـ و جعلنا من السعداء
دمتم بـ خ ـير
-->
من مواضيع أحتاجك

أحتاجك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2007, 04:17 PM   #2
 
الصورة الرمزية ع ـزف ونزف..!
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 17,050
معدل تقييم المستوى: 68
ع ـزف ونزف..! is on a distinguished road
افتراضي

جزاكـ الله خير احسااسـ

وربي يـ ع ـطيكـ الـ ع ـافيهـ
__________________


:: ::

مجنوون .. عااقل .. ما علي الا مني !
-->
من مواضيع ع ـزف ونزف..!

ع ـزف ونزف..! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2007, 04:21 PM   #3
°×wise woman×°
 
الصورة الرمزية المجهولـ؟ـه
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
الدولة: where no one
المشاركات: 7,242
معدل تقييم المستوى: 36
المجهولـ؟ـه is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير يا احساس..

تشكرات عزيزتي..

دمتيـ مبدعهـ..
.
.

المجهوله..
-->
من مواضيع المجهولـ؟ـه

المجهولـ؟ـه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2007, 04:31 PM   #4

H T O O F

 
الصورة الرمزية أحتاجك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
الدولة: بين السما والآرض ~
المشاركات: 51,453
معدل تقييم المستوى: 1308844
أحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond reputeأحتاجك has a reputation beyond repute
افتراضي

عزف ونزف

الله يجزاك خير ع المرور ،،
-->
من مواضيع أحتاجك

أحتاجك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:32 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir